24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/06/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:2406:1313:3417:1420:4622:19
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تتويج المنتخب المغربي بكأس الأمم الإفريقية مصر 2019؟
  1. جمعية "ثافرا" تنتقد الوضع الصّحي لمعتقلي الريف‬ (5.00)

  2. بنعبد القادر يترأس تقديم "تقرير الخدمة العمومية" (5.00)

  3. الداخلية و"أونسا" تواجهان الحشرة القرمزية لإنقاذ صبار البيضاء (5.00)

  4. عشرات الأحكام بالمؤبد على ضباط في جيش تركيا (5.00)

  5. ركود الاقتصاد يؤزم وضعية قطاع بيع المجوهرات التقليدية بالبيضاء (5.00)

قيم هذا المقال

4.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | القضاء الجزائري يأمر بحبس رئيس الحكومة السابق

القضاء الجزائري يأمر بحبس رئيس الحكومة السابق

القضاء الجزائري يأمر بحبس رئيس الحكومة السابق

أمر قاضي التحقيق بالمحكمة العليا، اليوم الأربعاء، بحبس رئيس الحكومة الجزائرية السابق، أحمد أويحيى، على ذمة اتهامات الفساد المنسوبة له.

ومثل أويحيى أمام القاضي في وقت سابق في إطار الامتياز القضائي للرد على تهم فساد من بينها منح امتيازات دون وجه حق، حسبما ذكرت صحيفة الشروق الجزائرية.

وكانت محكمة سيدي امحمد، حولت ملفات عدة مسؤولين سياسيين للمحكمة العليا من بينهم أحمد أويحيى ووزير النقل السابق، وأيضا الوزير الأول الأسبق، عبد المالك سلال وعدة وزراء آخرين.

ويأتي الإجراء استكمالا لإجراءات المتابعة القضائية في قضية رجل الأعمال علي حداد، حيث تلقت النيابة العامة للمحكمة العليا منذ أسبوعين من النائب العام لدى مجلس قضاء العاصمة، ملف الإجراءات المتبعة ضد مجموعة من أعضاء الحكومة السابقين بسبب أفعال يعاقب عليها القانون تتعلق بإبرام صفقات وعقود مخالفة للتنظيم والتشريع المعمول به.

ويعتبر الجزائريون، رئيس الحكومة السّابق أحد رجالات الرئيس المستقيل عبد العزيز بوتفليقة، الذين عملوا على استفزاز الجزائريين في مختلف المناسبات، آخرها كانت خطاباته الداعية لترشيح الرئيس المستقيل لولاية خامسة وبعدها تشبيه حراك الجزائر بالأزمة الأمنية التي تمر بها سوريا منذ 2011.

وخرج الجزائريون منذ 22 فبراير الماضي مطالبين بتغيير النّظام وبمحاكمة رؤوس الفساد وكل من استغلّ منصبه طيلة العشرين سنة الماضية واصفين المحيط المقرّب من بوتفليقة بـ"العصابة" التي طالبوا بعقابها بالقانون و"إعلاء يد القضاء عليها".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (36)

1 - ليث اطلس الأربعاء 12 يونيو 2019 - 17:38
لو تم القبض وسجن المتهمين بالفساد
* لأصبحت الجزائر خاويه
2 - امازيغ سوسي الأربعاء 12 يونيو 2019 - 17:39
متى سنسمع مثل هده الاخبار بالمغرب . العديد العديد من المسؤولين على اختلاف مناصبهم يستحقون المحاكمة . تحية للشعب الجزاءري على حراكه وبالخصوص على وعيه وانضباطه واصراره رغم الحكم القاءم في الجزلءر والدي يعرفه الجميع .
3 - سعيد الأربعاء 12 يونيو 2019 - 17:42
ننتظر كذالك محلكمة الطرطور المساهل اللذي كان وزير الخارجية وتسبب في تلويث العلاقات مع الدول بخرجاته البئسة والترويج للفساد داخل بلاده وننتظر ما ستسفر عنه المستجدات من علاقة الجزائر بإخوانهم المغاربة ونتمنى أن يستثنى عقول الحرب الباردة
4 - صابر الأربعاء 12 يونيو 2019 - 17:44
هذا مصير كل من سولت له نفسه الامارة بالسوء انه غير زاءل
5 - Ahmed bouhali الأربعاء 12 يونيو 2019 - 17:45
سياسة قديمة على من تطنزون أيها العسكر
حان الوقت لتصبح الجزائر دولة مدنية و كفى
6 - ياسين الأربعاء 12 يونيو 2019 - 17:48
من يحكم في الجزائر الجش والجنرالات الكبار والان الانقلاب على اعوانه السابقين لاسكات الشعب فسلال واويحى ذخلوا في هذه المسرحية لايمكن ان يحكامو حققيقيا لان في مثل هذه الانظمة الكل لديه اسرار عن الاخر لانهم في اخر المطاف نظام لايمثل الشعب الحديث كثير ولكن .
7 - لبيب ع وادي زم الأربعاء 12 يونيو 2019 - 17:53
المفسدون الخطيرون ، هم عصابة المرتزقة ، التي تعتبر بمثابة طفيليات ، تقتات على حساب قوت الشعب الجزاءري وترواثه ، وما لم يتخلص نظام المافيا العسكرية من هده العصابة التي اسسها ودعمها وسلحها ، لخلق الهوة والعداوة بين الشعب الجزاءري والمغربي ، خدمة لاهداف شخصية ، واجندات استعمارية خارجية .
8 - Ali الأربعاء 12 يونيو 2019 - 17:55
الله أعلم من كتب المسرحية ومن يشرف على إخراجها
9 - حاميدو الأربعاء 12 يونيو 2019 - 17:57
رأس الحية في النظام هو قايد صالح الذي سكت عن الفاسدين لمدة 20 سنة والان يقدمهم أكباش فداء من أجل شراء حراك الجزائريين واجهاض حلمهم في التغيير وبناء جزائر جديدة حرة وديمقراطية لا مكان فيها لمافيا العسكر.....

..
10 - nomade الأربعاء 12 يونيو 2019 - 18:01
نتمنى للجزائريين كل التوفيق. وأتمنى أن يحاسب مسؤولونا الحكوميين في المغرب، خصوصا رئيس الحكومة السابق، الذي لا زال يتباهى ويفتخر بكل وقاحة بمنجزاته العملاقة في تفقير المغاربة، و يتمتع بجرأة خبيثة بملايين الدراهم شهريا من عرق دافعي الضرائب.
11 - نجيم الأربعاء 12 يونيو 2019 - 18:11
لماذا يجب على المحاكم في الدول العربية إنتظار قيام و نجاح الثورات العربية حتى تأمر بالقبض و الحكم على الحكام و الوزراء؟ لماذا لا تتجرؤ على فعل ذالك إبان حكمهم؟
12 - كريمو الأربعاء 12 يونيو 2019 - 18:22
والله يوم كبير في الجزائر الخبيث اويحيا الدي استغلى اليايورت في الحزائريين و الدي قال جوع كابك يتبعك ينزل ضيفا في اول ليلة له في سجن الحراش والدي تنتظره اقل شيئ 20سنة سجن لقد انتهت حياته و انتهى سياسيا والى مزابل التاريخ ومازال مازال يااخواني قل اللهم مالك الملك تعز من يشاء و تدل من تشاء بيدك الخير انك على كل شيئ قدير والله عرس في الجزائر لو استطعت ان ازغرد في تعليقي هدا لازغردت شكرا هيسبريس
13 - قبائلي قح الأربعاء 12 يونيو 2019 - 18:22
3 - سعيد

عليك أن تنتظرا طويلا يا سي سعيد ، مساهل من خيرة رجال الجزائر ، ونحن
نُصلح أمورنا ، ولا نقدم القرابين لمصلحة الغير . لا تنتظر منا الهدايا وشكرا
14 - محارب سابق الأربعاء 12 يونيو 2019 - 18:26
دوام الحال من المحال.
إلى أين؟
الشعب الجزائري الشقيق إبان عن وعيه و تحمل مسؤوليته خرج إلى الشارع مطالبا بالتغيير بدون فوضى. و ها هو على الطريق الصحيح لينال حقه المهضوم.
سيروا على ما انتم عليه فالنصر حليفكم أن شاء الله.
15 - ديمقراطي الأربعاء 12 يونيو 2019 - 18:28
محاكمة بعض السياسيين المدنيين من رجال الحكم في الدرجة الثانية أو الثالثة و هم ليسوا سوى أيادي لتنفيذ سلطة جنرالات رجال الجيش و الأمن و المخابرات، ليست سوى ذر الرماد في العيون فالكل يعلم أن السلطة الحقيقية في يد العسكر و هم يقتسمون ثروات البلاد و يقررون في كل شيء بما فيه هذه العمليات الانتقائية ضد السياسيين .لكن الشعب الجزائري ليس ببليد و لن تنطلي عليه مثل هذه الحيل و المراوغات.
16 - مغربي من أصول صحراوية الأربعاء 12 يونيو 2019 - 18:39
ومن يحاكم الجنرالات الدين استنزفوا ثروات الشعب الجزائري على مدى عقود من الزمن لشراء السلاح لمرتزقة البوليزاريو وتوفير من ذلك لجيوبهم ولأبنائهم اضغافا مضاعفة مما اختلسه أويحيى وغيره... إن هذه المحاكمات مجرد تمثليات متفق عليها ودر للرماد في العيون ريتما تهدأ المظاهرات وتستمر الأمور كما كانت عليه... ليس مشكل عند المغرب بل سيكون الخاسر الأكبر هو الشعب الجزائري
17 - متتبع الأربعاء 12 يونيو 2019 - 18:49
الجزائر في الطريق الصحيحة ان شاء الله. بداية نهاية الدولة الفاشلة وبزوغ شمس الحرية والمواطنة الحقة
18 - متى سيفتح القضاء ... الأربعاء 12 يونيو 2019 - 19:08
... الجزائري ملفات المتابعة فيما يتعلق بهدر اموال الشعب الجزائري في الدفاع عن قضية خاسرة الا وهي قضية عصابة البوليزاريو المطالبة بفصل الصحراء عن المغرب وتقسيمه الى دويلات صغيرة كما فعلت فرنسا بالبلدان المغاربية.
كل المسؤولين الجزائريين الذين ايدوا هذا المنكر وهذا الظلم لبلد جار والذين شردوا الصحراويين الابرياء في مخيمات تندوف سينتقم منهم الله.
19 - متقاعد منسي الأربعاء 12 يونيو 2019 - 19:10
هدا واجب وطني افنى زهرة شبابه في خدمة الوطن والموطنين بكل تغاني وصبر ا حبا لله والوطن اسهر على المواصلة ليل نهار شتاء وصيف 24/24 دون احتساب الساعات واﻻيام اﻻظافية والتنقﻻت عبر اﻻقاليم مع التكرار والمداومة في العمل بدون كلل وﻻ ملل. وحين حان التقاعد حصل على معاش دون المسثوى.وﻻ هو مريح. كمن الدى لم يستوفي كل هده اﻻزمات المهنية اﻻ في بضع شهور ولما انهى المشوار فتح عيناه كانه في حلم قصر جميل ومنزل مريح وسيارة فارهة واما واما الراتب الشهري ،/ اضعاف .اضعاف وهده هي ويقال ربحة وﻻ دبحة لك الله يا متقاعد .
20 - madkouri الأربعاء 12 يونيو 2019 - 19:20
العز و النصر الله اكبر كان يكره مغربنا الحبيب
21 - فكيكي الأربعاء 12 يونيو 2019 - 19:49
لابد لكل ظالم نهاية أويحي وارباعتو لم يتركوا شيئا سيئا لم ينسبوه للمغرب لإلهاء الشعب الجزائري عن فضائحهم وتسترعليها . لكن اليوم ظهر فيهم برهان الله تعالى يمهل ويهمل . والحق يعلى ولا يعلى عليه مهما طال الزمن. والباقية ستأتي على كل ظالم مهما تكبر وتجبر.
22 - أبو علي الأربعاء 12 يونيو 2019 - 19:53
الله يمهل ولا يهمل إن شاء الدور على مساهل
23 - قباءلي الأربعاء 12 يونيو 2019 - 20:00
بعد نظال راقي ابهر العالم هاذا خبر مفرح للشعب الجزاءري العظيم المتحضر ان يحاكم و يسجن أحد كبار العصابة الفاسدة، تحية لأفراد الجيش الوطني الشعبي أبناء الشعب و تحية خاصة للفريق المجاهد القايد صالح الذي تعهد في خطاب سابق أن يطهر الجزاءري من المفسدين، شكرا على النشر،
24 - عبدالله الأربعاء 12 يونيو 2019 - 20:14
الحراك الجزاءري أعطى فرصة تمينة للقائد الطالح كي ينتقم من اي مسئول يقف في طريقه وهاد الحراك ما زاد الى تقوية المافية العسكرية لمي تقبض على الحكم بيد من حديد .
هاد الفيلم التركي سوف يطول وكل مرة يخرج عليهم بمحاكمة واحد من أعداءه وياخذ كل وقته حتى يبرد الحراك وسوف يتسلط على الشعب الجزاءري كما تسلط السيسي على مصر. فوطوكوبي ديال فيلم السيسي واقول للجزاءريين الاحرار الله يدير ليكم طريق من هاد الديكتاتوري ولحد الان لن انظر الى حل لكم لان الطالح مدعم من الطغات الذين يستعمرن ثرواتكم وانتم تعرفون من هم لانهم عندما يكونو ضد رءيس دولة كبشار او رءيس السودان او القدافي او غيرهم يخرجون بالعلنية ويتناقدون ضدهم ، سكوتهم ضد هاذ الطالح يعني كل شيء كلهم يلعبون بكلامهم ولا يريدون التدخل في مساءل الجزاءر، هههههه الضحك على الدقون. يفعلون ما يشاؤون في العرب.
25 - omar الأربعاء 12 يونيو 2019 - 20:23
ايمتى يعيطوا على بن كيران حتى هوا يعطي الحساب ديال التعويضات المتعددة اللي اعطاها للمنتخبين ويفسر لينا الخبيرة ديال لاسامير واتقوليبة ديال صندوق المقاصة والنكتة ديال إصلاح صندوق التقاعد ونخربقوا الخروف ونقولوا ليه كاع فسر لينا القالب ديال التعاقد
وظائف يكمل نسولوه على الكوارث لللي دار فجيوب المغاربة
26 - saidr الأربعاء 12 يونيو 2019 - 20:26
هاهوالحمد لله ربي جعل صحابك يحبسوك عمدا لإزالة الخوف والقلق من قلوب الشعب للتملّص والتخلّص من ذنوبهم الإجرامية،ولكن هيهات الناس وعات ففكحّلو بالعمى كلكم فما أنت وأسيادك إلا كنملة لاقوة لها وتحسب أنها قوة إقليمية،فالقوي هو مول الصفا والصلاة والطاعة ولعدل وأنتم أبعد ماتكونون ذلك بجرائمكم بسنين ضوئية.(وماقسّحت بقول بلاييروتريليونات السنوات الضوئية على جال وجه الله).
27 - بودوارة الأربعاء 12 يونيو 2019 - 20:28
مسرحية العساكر في واد والشعب في واد ولمادا لم تحاسبوا بعضكم البعض قبل مجيء الحراك ادن فاللعبة اضحت مكشوفة بالله عليكم اجيبونا من يحاسب من ومن يعاقب من مادام الشعب لا ينصت لمطالبه فانتظروا ايها الجنيرالات الاسوا في الاتي من الايام
28 - سعيد الأربعاء 12 يونيو 2019 - 20:37
الى السيد قبائلي قح أخي نحن لا ننتظر قربان أو صدقة أو هدية فتبقى الجزائر دولة عادية وليس دولة عظمى لننتظر منها هدية فالمساهل أضر كلامه الجزائر فبل كل شيء . والمغرب دولة محورية وقوية وليست سهلت الهضر. والضرورة تقتضي أن تستيقظ الجزائر من سباتها بالطبع حكامها البائدين أما الجدد فإدما سيستوعبون الدرس من أجل التعاون بواقية مع المغرب أو يتبعو رزمتا من المرتزقة وتعيد خطأها في تبديد أموال الجزائر في أوهام بائدة. ومع آحتراماتي أخي تكلمت عن الهدية وكأن الجزائر دولة تبتلع الدول بقوتها لا ياأخي المنطق والعقل يرجح أن تعطيها حجمها الحقيفي دون زيادة أو نقص امام جيرانها
احتراماتي قبلي قح ههه
29 - عبدالكريم بوشيخي الأربعاء 12 يونيو 2019 - 20:44
اعتقال اويحي او السعيد بوتفليقة و الجنيرال توفيق و الجنرال طرطاق مجرد مسرحية وهمية من اخراج جنيرالات الفساد لاخماد ثورة 22 فبراير التي افسدت عليهم طعم حياة النعيم التي كانوا يتمتعون بها بسبب السيبة التي عمت الجزائر في عهد نظام بوتفليقة الصوري المتهاوي فجنيرالات الفساد يحاولون البحث عن اكباش فداء لتقديمهم قرابين للشعب حتى يسكت عن فساد الجنيرالات و عن مطالبتهم بالرحيل و لربح الوقت ايضا و الهائه و ذر الرماد في عيونه بهذه الاعتقالات الوهمية لرموز الفساد و كان هؤلاء الجنيرالات ملائكة و صفحاتهم بيضاء في حين ان الشعب الجزائري الشقيق و معارضته و نخبته يعرفون سبب هذا الفساد و المصائب التي حلت ببلدهم لانهم اصل المشكل و هم من يحكمون من خلف الستار و هم من يحمون الفساد و هم من يعينون الرؤساء فعرابوا هذه الانظمة الفاسدة التي حكمت الجزائر منذ الاستقلال الى اليوم هم هؤلاء الجنيرالات الفاسدين الاميين الذين يحاولون الظهور في صورة ملائكة او الشرفاء الذين لم تتلطخ ايديهم بالفساد او دماء الشعب فهدفهم من هذه المسرحيات الوهمية هو تخدير ثوار الانتفاضة حتى لا يمتد اليهم غضب الشارع و مطالبتهم بالرحيل.
30 - متقاعد الأربعاء 12 يونيو 2019 - 22:05
حسنا فعلت القيادة ااجزاءرية !!! تحية تقدير وامتنان للشعب الجزاءري على صموده وكفاحه في محاربة الفساد!!! لكن السؤال المطروح هو اين مساهل ! هل فر الى جهة غير معروفة. سكتوا عنه !!! ليس من المعقول ان يبقى رجل حرا طليقا وهو كان في جميع ندواته مخمورا فاسدا خادلا !!! يجب ان يسجن!!!!!!!!!!!!!!
31 - ولد حميدو الأربعاء 12 يونيو 2019 - 23:05
الحوت الكبير ياكل الحوت الصغير
قايد صالح و مخابراته خدامة لانها تعرف عقلية الشعب

الفاسدون موجودون في كل الدول و لكن المتابعة حتى تكون حكومة منتخبة ديمقراطيا
كما قال جزاءري البارحة
ما يهمناش فرنسا تدي البترول باطل حنا مع الكايد صالح
32 - Arsad الخميس 13 يونيو 2019 - 03:13
ان كانت هذه العملية ليست سوى مسرحية فانها ستكون سابقة في العالم العربي تحسب للجزائر
33 - ولد حميدو الخميس 13 يونيو 2019 - 03:59
الجنرال كان ياكل العسل مع خلية النحل و الان اصبح يقتل النحل و صراع الجزاءر فيه 3 اجنحة
جناح قايد صالح
جناح بوتفليقة
جناح محايد مع الجهة الرابحة مثل الصحافة و المعارضة و حتى الدباب الالكتروني
المهم الله يفكها بخير و خصوصا لم نسمع لحد الان بمطالبة المعتقلين بارجاع الاموال المنهوبة بل ربما متابعتهم عن المؤامرة و كما يقول المصريون
يا خبر بفلوس بكرة حيكون ببلاش
34 - الهادي الجزائري الخميس 13 يونيو 2019 - 07:16
الحمد لله على كل حال بدأت الغمامة تنجلي بالرغم من عتامتها. فيه المجهول والمعلوم لحد الآن الصورة الحقيقيه للاشياء الواقعه مبهمه نتمنى للشعب الحزائري الهناء والتكاتف والتعاون لكي تكون دوله قويه .ومسالمه. ونتمنى أن نكون يد واحدة مع جارتنا المغرب لاننا شعب نحب بعضنا ومصلحتنا واحدة هي التعاون والعلاقات الطيبه لان من كان يعمل الفتنه باءذن الله زال ومن بقى سيزول. اما رأس الفتنه مساهل سيأتي وقته .لعن الله من ايقض الفتنه وهي نائمه نحن شوي نحب اخوتنا في المغرب .فهو شعب محترم ويحترم.
35 - بركاني ابن الشرق الخميس 13 يونيو 2019 - 07:44
لا مجال لانتقاد العسكر الجزائري فاغلب الجزائريين لا يعجبهم ذلك ومن يعرف رأس الافعى هم ابناء المجاهدين الاحرار الذين يراقبون الحدث عن بعد وراس الافعى هي من تخطط من اجل البقاء على رموز بوتفليقة والايام القادمة هي من قد تكشف المستور .
36 - جزائري فقط الخميس 13 يونيو 2019 - 11:52
هذا أحمد أويحي رئيس الحكومة السابق الذي قال في يوم من الأيام للجزائريين وبكل وقاحة جوع كلبك يتبعك أين هو الآن في سجن الحراش وسبحان مغير الأحوال ودوام الحال من المحال وسيأتي الدور انشاء الله على الجميع والقضية ليست ذرا للرماد في العيون كما يقول البعض لقد صبر الجزائريون دهرا وسنوات طويلة وكانوا خلالها يحصون كل صغيرة وكبيرة لتصرفات المسؤولين من أعلى الهرم الى أسفله والشعب يعرفهم فردا فردا ويعرف حتى أقاربهم ومن يدور في فلكهم ويعرف حجم النفوذ والامتيازات والأموال التي اختلسوها من خزينة الشعب الجزائري ولن يفلت أحد منهم من العقاب وسيتم التحقيق في أموالهم وممتلكاتهم في الخارج والداخل
المجموع: 36 | عرض: 1 - 36

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.