24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/08/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:2206:5413:3417:0820:0521:24
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع انشقاق حزب العدالة والتنمية بعد التصويت على "فرنسة التعليم"؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | الإمارات تراهن على توسيع استثماراتها في الصين

الإمارات تراهن على توسيع استثماراتها في الصين

الإمارات تراهن على توسيع استثماراتها في الصين

شكل تعزيز العلاقات الثنائية والوضع في منطقة الخليج محور محادثات جمعت، اليوم الاثنين، الرئيس الصيني شي جين بينغ مع ولي عهد أبو ظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، الذي يقوم بزيارة رسمية إلى الصين.

وأكد ولي عهد أبو ظبي أن الإمارات تعبر عن تقديرها لسياسة الصين "المسؤولة" إزاء القضايا الدولية، وخاصة قضايا منطقة الخليج والشرق الأوسط، وتدعم مبادرة الرئيس شي جين بينغ لبناء "مجتمع ذي مصير مشترك للبشرية".

وأشار إلى أن بلاده ستعمل على تعميق الشراكة الإستراتيجية الشاملة مع الصين كأولوية قصوى للدبلوماسية الإماراتية.

ولفت أن الإمارات ترغب في توسيع نطاق استثماراتها في الصين في قطاعي الطاقة الإنتاجية والتجارة، وتعزيز التبادلات والتعاون في مجالات المالية والطيران والعلوم الإنسانية والثقافية، وإجراء التعاون مع الشركات الصينية في مجال العلوم والتكنولوجيا.

من جهته، أفاد الرئيس الصيني خلال هذه المباحثات بأن "السلام والاستقرار في منطقة الخليج لهما أهمية كبيرة بالنسبة إلى أمن وتنمية الشرق الأوسط وحتى العالم بأسره".

وأضاف شي جين بينغ أن هذا السلام والاستقرار يجب أن يستمر لتكون منطقة الخليج "واحة أمان" وليست "مصدرا جديدا للتوترات"، مؤكدا أن الجانب الصيني ينظر إلى الإمارات كـ"شريك إستراتيجي مهم في منطقة الشرق الأوسط ويدعم الجانب الإماراتي في جهوده لحماية السيادة الوطنية والأمن والمصالح التنموية"، مضيفا أنه يتعين على الصين والإمارات تعميق الثقة السياسية المتبادلة والاتصال الإستراتيجي.

كما دعا الرئيس الصيني إلى تسريع دفع مبادرة الحزام والطريق، وبذل الجهود للوصول بحجم التجارة الثنائية إلى 200 مليار دولار بحلول عام 2030 والتعاون في المزيد من المشروعات الكبرى مثل المرحلة الثانية من مشروع محطة الحاويات الصينية الإماراتية المشتركة في ميناء خليفة، وتعزيز التعاون الإستراتيجي الشامل في مجال الطاقة وتوسعته.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.