24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/09/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4307:0913:2716:5119:3420:49
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟
  1. بوعشرين: أؤدي ضريبة الصحافة المستقلة .. ملفي "سياسي ومخدوم" (5.00)

  2. سلطات البيضاء تشن "حربا ضروسا" ضد هجوم الحشرات الضارة (5.00)

  3. العرايشي يرد على أسئلة المجلس الأعلى للحسابات (5.00)

  4. رسائل رئاسيات تونس الخضراء (5.00)

  5. مكتب الفوسفاط يطلق "المثمر" للفلاحين بسيدي بنور‎ (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | ملك إسبانيا يطلب مشاورات تنهي "بلوكاج الحكومة"

ملك إسبانيا يطلب مشاورات تنهي "بلوكاج الحكومة"

ملك إسبانيا يطلب مشاورات تنهي "بلوكاج الحكومة"

دعا ملك إسبانيا فيليبي السادس، اليوم الخميس، إلى جولة مشاورات مع زعماء الأحزاب السياسية، يومي 16 و17 شتنبر الجاري، ليقرر ما إذا كان هناك مرشح لرئاسة الحكومة يحظى بالدعم البرلماني الكافي.

وفي حالة عدم وجود مرشح، ستجري الدعوة تلقائيا إلى انتخابات تشريعية جديدة في العاشر من نونبر.

وأعلن القصر الملكي هذا القرار، في بيان، بعدما اجتمع العاهل الإسباني برئيسة مجلس النواب، ميرتشيل باتيت، اليوم الخميس.

وتهدف المشاورات إلى "معرفة ما إذا كان الملك باستطاعته اقتراح مرشح لرئاسة الحكومة يحظى بالدعم اللازم في البرلمان"، وفق ما جاء في البيان.

وحال انتهت المشاورات دون مرشح مقترح، سيشرع الملك في حل البرلمان بمجلسيه والدعوة إلى انتخابات جديدة، وفقا لما ينص عليه الدستور.

وتأتي جولة المشاورات الجديدة عقب أشهر من الجمود السياسي في إسبانيا، عقب انتخابات 28 أبريل التي حصد خلالها الحزب الاشتراكي بقيادة القائم بأعمال رئيس الوزراء بدرو سانشيز على 123 مقعدا من إجمالي 350 بالبرلمان، لكن بدون أغلبية كافية لتشكيل حكومة دون دعم أحزاب أخرى.

وعليه، حاول الحزب الاشتراكي التوصل إلى اتفاق مع التشكيل اليساري "أونيدوس بوديموس" (متحدون نستطيع) لدعم تنصيب سانشيز، لكن المباحثات الثنائية بلغت طريقا مسدودا، نظرا لأن الاشتراكيين يرغبون في تشكيل حكومة بمفردهم بناء على اتفاق حول برنامج مشترك بين الحزبين، في حين يرغب التشكيل الآخر في الاتفاق على حكومة ائتلافية.

وكانت هذه الخلافات السبب وراء عدم تنصيب سانشيز في الأسبوع الأخير من يوليوز الماضي لعدم حصوله على تأييد نواب (متحدون نستطيع).

وعقب فشل تنصيبه، عرض القائم بأعمال رئيس الوزراء حكومة ائتلافية على التشكيل اليساري، وتضمن حصول هذا الأخير على منصب نائب رئيس الحكومة، بالإضافة إلى ثلاث حقائب وزارية، لكن زعيم (متحدون نستطيع) بابلو إجليسياس رفض العرض لاعتباره غير كاف.

والآن، أعلن الحزب الاشتراكي أن هذا العرض لم يعد قائما، في حين لم تحقق الاجتماعات بين الحزبين أي تقدم في محاولات تقريب وجهات النظر بين الطرفين.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.