24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/10/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0707:3313:1716:2218:5220:06
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. تقرير حقوقي: نصف المغاربة يعانون من أمراض نفسية أو عقلية (5.00)

  2. حمد الله يساهم في تفوق جديد للنصر السعودي (5.00)

  3. المغرب يواجه الجزائر خلال كأس إفريقيا لكرة اليد (5.00)

  4. هبات دول الخليج للمغرب تُشرف على النهاية .. والتعليم أكبر مستفيد (5.00)

  5. قرار تشييد مسجد يثير الجدل نواحي مالقا الإسبانية (5.00)

قيم هذا المقال

4.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | نتائج أولية: قيس سعيد ونبيل القروي يتنافسان على رئاسة تونس

نتائج أولية: قيس سعيد ونبيل القروي يتنافسان على رئاسة تونس

نتائج أولية: قيس سعيد ونبيل القروي يتنافسان على رئاسة تونس

أظهرت مؤشرات نتائج أولية مع إغلاق مراكز الاقتراع في انتخابات الرئاسة التي جرت، الأحد، في تونس، مرور المرشحين قيس سعيد ونبيل القروي إلى الدور الثاني.

وأفادت مؤشرات التصويت الأولية بناء على استطلاع آراء الناخبين بتقدم كل من مرشح حزب "قلب تونس" السجين نبيل القروي، والمرشح المستقل قيس سعيد إلى الدور الثاني، بينما حل مرشح حركة النهضة عبد الفتاح مورو في المركز الثالث.

بدوره قال المتحدث باسم نبيل القروي المرشح الرئاسي المحتجز وقطب الإعلام بتونس، اليوم الأحد، إن القروي تأهل لجولة الإعادة بانتخابات الرئاسة.

وأكد حاتم مليكي المتحدث باسم القروي في تصريح للصحافيين أن التونسيين قد قالوا كلمتهم ويرغبون في التغيير مشيرا إلى ضرورة احترام إرادة الشعب.

وأغلقت مراكز الاقتراع في تونس، أبوابها الأحد في تمام الساعة السادسة مساء بالتوقيت المحلي.

وبلغت نسبة الإقبال على التصويت في عموم البلاد 35 بالمئة قبل ساعة فقط من إغلاق مراكز الاقتراع، حسبما أعلن نبيل بفون رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات، في مؤتمر صحافي.

وبعد إعلان مرشحين اثنين الانسحاب من السباق الرئاسي لصالح أحد المرشحين، بات يتنافس فعليا في انتخابات الأحد 24 مرشحا، بالدور الأول للاقتراع، للفوز بأعلى منصب بالبلاد.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (12)

1 - بلاحدود الأحد 15 شتنبر 2019 - 20:47
من خلال هاته النتائج يتبين أن التونسيين قلبوا الطاولة على طبقتهم السياسية الفاسدة التي خذلتهم طيلة ثماني سنوات من عمر الثورة الشعبية العارمة التي أطاحت الديكتاتور بنعلي و نظامه و أدارت لهم ظهرها و غرقت في نعيم الريع السياسي الفاسد و مكاسبه و امتيازاته بينما يئن شعب ثورة الياسمين تحت سياط سياسات التيئيس و التفقير اللاشعبية لزمرة الأحزاب الفاسدة...
2 - كمال الأحد 15 شتنبر 2019 - 20:49
لا يهم من يكون الفائز. المهم هو ان الفائز سيكون قد اختاره الشعب بكل حريه وابقتناع تام كما هو الحال الآن في تونس.
3 - Mitsh الأحد 15 شتنبر 2019 - 20:50
الدولة العميقة في تونس سقطت في السيناريو الأسواء رغم تلفيق التهم وسجن نبيل القروي المعروف عنه بالتعاطف والإحسان للفقراء والمحتاجين ولا شك في أنه من سيفوز في الدور التاني بلا منازع فأنا شخصيا معجب بهذا الرجل المحب للفقراء
4 - nadori الأحد 15 شتنبر 2019 - 20:56
كنا في مدينة الناظور كشباب نساند مرشح الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية,فاجتمعنا في عرس نتداول الكلام وننصح الحاضرين بالتصويت على مرشح الاتحاد وكان بيننا سمسار البرجوازيين يساند المرشح البرجوازي والذي سيفوز في النهاية,فقال لنا ان مرشحكم فقير فاذا نجح سيجمع المال لنفسه لانه محتاج اما نرشحنا فانه شبعان غير محتاج ليجمع المال لنفسه.وهذا ما سيقع في تونس بحيث اذا فازت شخصية مجهولة سياسيا فبدون شك ستكون ايديها مكتوفة ولا تسلعدها الإدارة الا اذا فرضت عليها سياستها واولويتها وبالتالي فكيفما كان الفائز سيذعن للسياسة العامة التي تسير عليها الدولة والا سيكون مصيره كمصير مرسي وسيضعون له عراقيل سياسية ونقابية واحتجاجية ووو حتى يمل او يذعن لللامر الواقع.
5 - mohajir الأحد 15 شتنبر 2019 - 20:59
لا يهم من ينجح المهم أن الشعب إنتخبهم وأن المرشحين كلهم مروا من المناظرة التلفزية وقدموا برامجهم وقبلوا بمبدأ ربط المسؤولية بالمحاسبة وقبلوا بكشف ممتلكاتهم قبل وبعد تسلمهم للمسؤولية . هنيئا لتونس وللتوانسة رغم الظروف الإقتصادية الصعبة التي يعيشونها . أما نحن فسنعيش تحت رحمة الشيخ ولمقدم وألقايد ووو ولو أننا لم ننتخبهم يوما ....
6 - جلال الأحد 15 شتنبر 2019 - 21:01
رئيس تونس القادم يكون بين مرشح الفساد مرشح الإسلام السياسي نبيل القروي مرشح الفساد قيس سعيد مرشح السلفيين والتيار الإسلامي ثنائية التاريخية في كل الانتخابات الدول العربية العلمانيين ويساريين في العالم العربي يجب يعيدوا النظر في الاطروحتهم ثبت الافكارهم مرفوضة عند العرب
7 - اسلام الأحد 15 شتنبر 2019 - 21:06
قيس سعيد..ولا عزاء للعلمانيين
8 - ملاحظ عابر الأحد 15 شتنبر 2019 - 21:11
تعتبر تونس نقطة ضوا وحيدة وواحدة في العالم العربي الدي يعج بانظمة عسكرية ومستبدة منها من لايعير اَي اهتمام لصوت الشعوب ومنها من يزور الانتخابات ان وجدت للاستحواذ عَل السلطة ورغم دالك يمكن لتونس ان تشكل ان نجحت مصدر الهام لتلك الشعوب سيساعدها عَل دالك صغر حجمها وعدم توفرها عَل نفط او موارد طبيعية تتير اهتمام القوا الكبرا التي غالبا ما تساند الحكام المستبدين الدين يضمنون بدورهم مصالح تلك القوا مقابل الاستمرار في الحكم
9 - عبدالكريم بوشيخي الأحد 15 شتنبر 2019 - 21:13
تونس الشقيقة اجتازت عنق الزجاجة بسلام بعد انتصار ثورة الياسمين على نظام زين العابدين بنعلي حيث عانق شعبها الحرية و تحققت مطالبه و على راسها التداول على السلطة التي جسدتها ثاني انتخابات رئاسية شفافة و ديمقراطية بعد ثورتها المباركة اما الشعب الجزائري الشقيق السيئ الحظ مازال يصارع نظام جنيرالات الفساد لاسترداد حقوقه المغتصبة لكن ثورته ستنتصر طال الزمن ام قصر و سيلقي بزمرة الجنيرالات الى مزبلة التاريخ و سيبتسم له الحظ كما ابتسم للشعب التونسي الشقيق الذي فرض ارادته على النظام البوليسي و اعاد قطار تونس الى سكته الصحيحة فالملاحظ في هذه الانتخابات الرئاسية التي شهدتها تونس ان لا تاثير و لا وجود في العرس الديمقراطي لاي جنيرال او ضابط عسكري كيفما كانت رتبته و هذا يعطيها مناعة لبناء دولة مدنية حقيقية فحتى وزير الدفاع السيد عبدالكريم الزبيدي لا ينتمي للمؤسسة العسكرية التونسية لانه طبيب و باحث لكن في الجزائر الشقيقة مازال جنيرالاتها الفاسدين يسيطرون على هرم و مفاصل الدولة و مازالوا يناورون و يمركرون لجر الشعب الجزائري السيئ الحظ للمشاركة في مسرحية انتخابات رئاسية تفتقد للشرعية لاستنساخ نظام عسكري
10 - مواطنة تولالية الأحد 15 شتنبر 2019 - 22:02
هداك المرشح لتخلى على الجنسية الفرنسية غادي اطلع معاه الفقسة مزيان تلقاه ندم
11 - Said الأحد 15 شتنبر 2019 - 22:52
هل يعتبر تصويت 35% من الناخبين تعبير واقعي عن ارادة الشعب لا اظن ذلك وهذا ما يحصل حتى في المغرب فضعف الاقبال على صناديق الاقتراع يعطي الفرصة للصوص للفوز بالمقاعد..وتسيير البلد بما يتمشى ومصالحهم المالية.
12 - طان الاثنين 16 شتنبر 2019 - 08:14
انتخابات مبلقنة بنسبة مشاركة ضعيفة و النتيجة ستكون حتما مشهدا سياسيا مشوها سيطغى عليه التجادبات و الصراعات و سياسة الارضاءات و المحابات في اقتسام الكعكة و في النهاية سيجد المواطن البسيط (الذي هو نسبة 35%التي صوتت) في وضع اسوء من ذي قبل
المجموع: 12 | عرض: 1 - 12

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.