24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

16/10/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0407:3013:1816:2518:5720:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟
  1. الحكومة ترفض خفض الضريبة على الدخل في "مالية سنة 2020" (5.00)

  2. احتجاج الانفصاليين يطلق حملة اعتقالات في كتالونيا (5.00)

  3. إثقال كاهل ميزانية الدولة بتقاعد "الوزراء المغادرين" يصل البرلمان (5.00)

  4. القوات المسلحة بمعرض الفرس (5.00)

  5. جدل العلاقات الرضائية (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | الأحزاب العربية تقود معارضة "الكنيست" .. هل هي بداية لتاريخ جديد؟

الأحزاب العربية تقود معارضة "الكنيست" .. هل هي بداية لتاريخ جديد؟

الأحزاب العربية تقود معارضة "الكنيست" .. هل هي بداية لتاريخ جديد؟

ستكون الأحزاب العربية في إسرائيل أكبر كتلة غير حاكمة في البرلمان؛ بل يمكن أن تقود المعارضة في الكنيست، إذا أفرزت الانتخابات التي جرت يوم الثلاثاء الماضي حكومة وحدة وطنية.

ومنحت زيادة في الإقبال على التصويت القائمة المشتركة، التي يسيطر عليها العرب، 13 مقعدا من إجمالي المقاعد البالغ عددها 120 في الكنيست؛ وهو ما يجعلها ثالث أكبر تكتل خلف حزب ليكود اليميني بزعامة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، الذي حصل على 31 مقعدا، وحزب الوسط أزرق أبيض الذي ينتمي إليه بيني جانتس وحصد 33 مقعدا .

ومن شأن هذه النتيجة أن تجعل القائمة المشتركة أكبر تجمع للمعارضة في البرلمان، في حالة تشكيل حكومة وحدة؛ وهو احتمال واقعي، بالرغم من رفض جانتس دعوة مبدئية من نتنياهو بشأنها.

ولم يشارك أي حزب ينتمي إلى الأقلية العربية، التي تمثل 21 في المائة من سكان إسرائيل، في أي حكومة إسرائيلية من قبل؛ ولكن إذا أصبح أيمن عودة (44 عاماً)، رئيس القائمة المشتركة، زعيماً للمعارضة، فسوف يتلقى إحاطات شهرية من جهاز المخابرات (الموساد) وسيلتقي بزعماء الدول الزائرين.

ويتيح مثل هذا الوضع منصة للتعبير عن شكاوى العرب من التمييز ضدهم، ومنصة أكبر للأحزاب العربية التي تختلف مع الأحزاب المنتمية إلى الأغلبية اليهودية في البلاد.

وقال عودة للصحافيين خارج منزله في حيفا، التي يقطنها خليط من العرب واليهود بشمال إسرائيل، إنه "موقع مهم" لم يشغله أي عربي من قبل؛ لكن على الرغم من أن القائمة المشتركة ستكون أكبر كتلة منفردة، يقول محللون إن أحزاب المعارضة الأخرى مجتمعة سيكون لديها عدد كاف من المقاعد لسد الطريق أمام تعيينه من خلال التصويت بالأغلبية المطلقة.

وقالت عايدة توما سليمان، وهي نائبة عربية من فصيل حداش الذي ينتمي إليه عودة، إنه ما من سبيل لكي توافق الأحزاب الأخرى على تعيين أيمن عودة رئيسا للمعارضة و"منح مجتمعنا الاعتراف والشرعية".

ويدعو أعضاء الكنيست العرب، مرارا، إلى إنهاء احتلال إسرائيل للضفة الغربية وقطاع غزة، وإقامة دولة فلسطينية عاصمتها القدس الشرقية وتفكيك المستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية.

"انتصار رمزي"

وتنحدر الجالية العربية من نسل الفلسطينيين الذين بقوا في إسرائيل بعد إنشائها في عام 1948، ويجاهر البعض في الجيل الأصغر سنا بأنهم يعتبرون أنفسهم فلسطينيين.

ويبلغ عددهم 1.9 مليون نسمة من السكان البالغ عددهم الإجمالي تسعة ملايين، ويشتكون في كثير من الأحيان من التعرض للتمييز في الصحة والتعليم والسكن، ويعيشون في مدن مثل الناصرة وعكا في الشمال وبلدات بدوية في صحراء النقب الجنوبية.

ويقول مركز مساواة الحقوقي إن ميزانية الدولة في إسرائيل غالباً ما تحابي اليهود، وتخصص أموالاً أكثر للمناطق والمدارس اليهودية أكبر من العربية.

ويوضح المركز ذاته أن حوالي 47٪ من المواطنين العرب يعيشون في فقر، وهي نسبة أعلى بكثير من المعدل الوطني البالغ 18٪؛ لكن حزب ليكود، بزعامة نتنياهو، يعترض على ذلك قائلا إن خطته الاستثمارية البالغة 15 مليار شيقل (4.19 مليارات دولار) للقطاع العربي خلال دورة انعقاد الكنيست الأخيرة "هي أكبر التزام من هذا القبيل في تاريخ إسرائيل" حسبما قال إيلي حزان، مدير الشؤون الخارجية في ليكود.

وفي انتخابات يوم الثلاثاء، كان عودة ومجموعته، التي تضم أربعة أحزاب عربية، يديرون جبهة موحدة في ظل تزايد الإقبال العربي على التصويت بشكل كبير. وساعدهم ذلك على استعادة المقاعد التي خسروها في أبريل عندما انقسموا وتراجع الإقبال.

واعتبرت القائمة المشتركة أداءها القوي يوم الثلاثاء انتصارًا، على ما وصفته بأنه "حملة تحريض غير مسبوقة ضد الجمهور العربي" من جانب نتنياهو والأحزاب اليمينية.

وجعل نتنياهو من ادعاءات تزوير الانتخابات في المناطق العربية قضية في حملته الانتخابية، وسعى إلى نشر كاميرات في مراكز الاقتراع في ما وصفه القادة في المجتمع العربي بأنه محاولة لتخويف الناخبين. ورفضت المحكمة العليا في إسرائيل السماح بوضع الكاميرات.

وقال عيد جبيلي، وهو معلم رياضة (55 عاما) من حيفا، إنه قاطع انتخابات أبريل؛ لكنه صوّت، يوم الثلاثاء، "لأن زعماء مجتمعي أظهروا أن بإمكانهم الاتحاد في وقت الشدة".

جبيلي ليس متأكداً من أن تولي شخص عربي لمنصب زعيم المعارضة يمكن أن يثمر عن شيء أكثر من مجرد "فوز رمزي صغير"، وقال: "لسنا صناع قرار في هذا البلد".

*رويترز


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (8)

1 - متطوع في المسيرة الخضراء السبت 21 شتنبر 2019 - 04:24
الحمد لله الذي هداهم لهذا وماكانو ا ليهتدوا لولئ ان هداهم الله الفلسطينيون امتتلوا لامر الله تعالى وتوكلو عليه وهاهي النتيجة اصبحت المجموعة العربية لاول مرت في تاريخ الدولت العبرية يحسب لها الف حساب واصبحت قوت تالتة في اسرائيل المطلوب من قادت الامة ان يحذو حدو الفلسطينيون ويتوحدو ((( وتعاونوا علئ البر والتقوئ ولاتعاونوا علئ الاتم والعدوان))) صدق الله العظيم وهو اصدق القائلين
2 - Jamil السبت 21 شتنبر 2019 - 04:32
Israel est une démocratie et c'est la pire vérité désolé, si vraiment vous voulez défendre les musulmans défendez les ouïghours au Xinjiang en Chine ou les rohingya en Birmanie, eux vraiment souffre beaucoup. Sinon vous êtes hypocrite et dans le haram
3 - Haytam السبت 21 شتنبر 2019 - 08:07
اذا عربت خربت ...لاكن اسرائيل ليست غبية ..تعرف انها تتعامل مع ناس لا يؤمنون بالديمقراطية ولا بحقوق الانسان ..يؤمنون بالديمقراطية في حالة واحدة ..اذا ارادوا ان يدمروا بلدان الناس ويعيثون في الارض فسادا.
4 - amazigh السبت 21 شتنبر 2019 - 08:44
على عرب فلسطين ان يكونوا اكثر ذكاء، عليهم ان يدهوا انهمة مندمجين في المجتمع الايسرائيلي لان الةاقع هو انهم يعيشون تحت حكمها و عليهم ان يتزاوجوا لتكثير نسلهم حتى يشكلوا قوة ضاربة عندها ينهضون من تحت الرماد و يفرضوا انفسهم في كل مجال، هكذا تصرف اليهود عن قدومهم كانوا اقلية و اصبحوا اغلبية و هم الان يسيطرون على الاراضي المستعمرة و يحكمون كما شاؤوا لان المعارضة العربية لا تملك القوة المضادة...
اهم شىء هو ان يتحد عرب اسرائيل بكل اطيافهم و اعراقهم و دياناتهم و قبائلهم فايسرائيل تستغل التفرقة...
5 - وائل السبت 21 شتنبر 2019 - 09:34
جاء في المفال هذه العبارة:
و"تنحدر الجالية العربية من نسل الفلسطينيين الذين بقوا في إسرائيل بعد إنشائها في عام 1948"
اولا هم ليسوا جالية بل شعب اصيل فوف ارضه.
ثالنيا وكان الكاتب يخبرنا ان العرب في فلسطين اختلطوا ولم يعد يرى فيهم الا بقايا منحدرة من نسل وليسوا شعبا
الكاتب يقفز على الحقيقة ولا يذكر جرائم التهجير التي اقترفت في حق الفلسطينيين ويوحي بان من هاجر ومن بقي وكانه تم عن طواعية.
خاتمة: مقال محشو بالسم والتصهين لفائدة المحتل.
6 - مهاجر السبت 21 شتنبر 2019 - 11:31
وتنحدر الجالية العربية من نسل الفلسطينيين الذين بقوا في إسرائيل بعد إنشائها في عام 1948
ما هذا التعبير أيها الكاتب الا تعرف التاريخ انهم اصحاب الأرض و ليس الجالية ( غي لي جا يكتب و يقول صحافي )
7 - البعث العربي السبت 21 شتنبر 2019 - 11:36
الى Haytam
تقريبا اجدك في كل موضوع تدون ضد العرب
صافي راه عرفناك معندكش مع العرب وغير ترجل شوية وحيد عليك اللغة العربية فرقها عليك و كتب بلغة الكهوف ..
8 - امازيغ السبت 21 شتنبر 2019 - 12:35
لايجدون العرب الديموقراطية الا داخل منظومة دولة اسراءيل ويمتعون بجميع الحقوق .من قال بان الفلسطنيون عرب لقد اخطا هم عبرانين تعربو ليس الا.
المجموع: 8 | عرض: 1 - 8

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.