24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/02/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3508:0113:4616:5219:2220:37
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد تحول "حمقى ومغمورين" إلى مشاهير على مواقع التواصل بالمغرب؟
  1. دفاع "معتقلي الريف" يلزم الصمت ويتخوف من تأثيرات على القضاء (5.00)

  2. خمسينية تنهي حياتها بالارتماء في بئر بسطات (5.00)

  3. الدار البيضاء تحدث ستة مرائب أرضية لتفادي الاختناق والضوضاء (5.00)

  4. الأمازيغية في كتاب: "من أجل ثورة ثقافية بالمغرب" (5.00)

  5. التدبير الحضري في البيضاء .. أزمات مُستفحِلة ومسؤوليات متعددة (5.00)

قيم هذا المقال

3.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | نتنياهو: إسرائيل ستقيم سياجا على طول الحدود مع الأردن

نتنياهو: إسرائيل ستقيم سياجا على طول الحدود مع الأردن

نتنياهو: إسرائيل ستقيم سياجا على طول الحدود مع الأردن

كشف رئيس الوزراء الاسرائيلي، بنيامين نتنياهو، الأحد 1 يناير الجاري، عن أن اسرائيل ستقيم سياجا على امتداد الحدود مع الأردن.

وأوضح نتنياهو، في تصريحات نقلتها الاذاعة الاسرائيلية العامة، أن بناء السياج مع الأردن سيتم بعد بناء السياج مع مصر والذي من المتوقع انجازه في نهاية العام المقبل.

وقال "أمامنا تحد آخذ بالتطور من جهة الشرق بعد أن انسحبت الولايات المتحدة من العراق" مؤكدا أن هذه الحدود (مع الأردن) "يجب أن تغلق بسبب متسللي العمل".

وأعرب نتنياهو عن تخوفه من أن "يحاول المهاجرون الأفارقة التسلل إلى إسرائيل عبر الحدود مع الأردن بعد الانتهاء من بناء السياج الأمني مع مصر".

وبحسب تقارير إسرائيلية، فإن قرابة ثلاثة آلاف شخص تسللوا في شهر دجنبر الماضي عبر الأراضي المصرية إلى إسرائيل.

من جهته، أوضح مكتب الاحوال المدنية والهجرة في إسرائيل اليوم أن نحو 17 ألف متسلل دخلوا إسرائيل خلال عام 2011 مذكرا بأن عدد هؤلاء منذ عام 2006، بلغ 54 الف مهاجر.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (9)

1 - Miister Zack الاثنين 02 يناير 2012 - 11:08
بداية نهاية الصهاينة إنشاء الله
2 - المواطن الاثنين 02 يناير 2012 - 11:17
أ والله واخا دير منعرف شنو راه وقت ديالكم جاي جاي ومصيركم الفناء قادم قادم ان شاء الله
3 - benyounes الاثنين 02 يناير 2012 - 11:29
عندما شعرت إسرائيل بضعف حاميها من الاستبداديين العرب، بدأت تفكر في وضع سياجا أمنيا على طول حدود الجولان و حدود الأردن، خوفا من الربيع العربي الذي انطلق من تونس وهو في طريقه لسحق عملائها واحدا بعد الآخر في الشرق الأوسط و الخليج العربي، وقد بدا وجه نتانننيووهو شاحبا..
4 - mahfoud الاثنين 02 يناير 2012 - 11:57
laissé israele construire sa propre prison bientôt ilva luis ajouté son plafond en suite sa propre soleil sa propre lune pour que ça deviens sa propre enfer pour enterrés son peuple chairs
5 - slimani ali الاثنين 02 يناير 2012 - 12:59
كلما شعر العدو الإسرائيلى بتفوقه العسكري،تزداد مخاوفه من العزل الأحرار الفلسطينيين،فبعد جدار الذل و العار، و بعد إعداده ملاجئ تحت الأرض، و بعد إكثاره من صفارت الإنذار، ثم الإعلان عن الجدار الأمني في سيناء،ها هو العدو يضع سياجا بينه و بين الأردن، ليعيش في شبه سجن كبير ، فصحيح ان الحراك العربي زاد من تخوف العدو و توجسه،و صحيح كذلك ان دور الإخوان المسلمين في الأردن غير المعادلة، و لكن الحقيقة الجلية هي ان العدو جبان و غير آمن و لن يكون كذلك، فماذا لو ان العرب وحدوا صفوفهم؟ و ماذا لو ان الشعوب تسلمت زمام امورها؟ و ماذا لو ان الجيوش العربية توجه سلاحها ضد جهات محددة و ليس ضد شعوبها؟؟و ماذا لو ان المسلمين هددوا فقط بالانسحاب من منظمات دولية تكيل بمكيالين؟ و ماذل لو تم إيقاف النفط العربي على الأسواق العالمية؟ و ماذ و ماذا و ماذا ... و ليعلم العدو ان عمره في فلسطين يقصر يوما بعد يوم، و ان موازين القوى في العالم الإسلامي بدأت تتغير، و أن من كان يسجن الأحرار بدأ يسجن نفسه و بعدها سكون لكل حادث حديث.
6 - youssef الاثنين 02 يناير 2012 - 13:21
الحمد لله رب العالمين .. صدق وعده .. وأعز جنده .. وهزم الاحزاب وحده .. والصلاة والسلام على من لا نبي بعده ، بلغ الرسالة ، وأدى الأمانة ، وجاهد في سبيل الله حتى أتاه اليقين ، ونحن على ذلك من الشاهدين. قال تعالى :{ لا يقاتلونكم جميعا الا في قرى محصنة ، أو من وراء جدر ، بأسهم بينهم شديد ، تحسبهم جميعا وقلوبهم شتى ، ذلك بأنهم قوم لا يفقهون } الحشر14 : تصور هذه الآية الكريمة الصفة التي عليها اليهود ، والتي لا تتغير ولا تتبدل. كانت فيهم قديما، وهي قائمة اليوم ، وستبقى حجة عليهم الى يوم القيامة؟ إنها صفة الجبن والخوف التي جبل عليها بنو اسرائيل. فهم أحرص الناس على حياة. وهم أكثر الشعوب خوفا من الموت. يود أحدهم لو يعمر الف سنة. ومن دلائل هذا الجبن والخوف أن " أفئدتهم هواء " لايقدرون على مواجهة خصومهم مواجهة مباشرة ، أي وجها لوجه ، وانما من وراء جدر وحواجز حجرية او حديدية مصفحة ومحصنة ؟ هذه المعجزة تنطبق اليوم على تصرفات اليهود في فلسطين كما انطبقت في الماضي .. فهم لايواجهون جيل الحجارة الا من وراء آلياتهم المصفحة بالرغم مما يملكون من اسلحة فتاكة متطورة ؟ " الجدار الواقي " hhhhhhhhhhhhhhhhhhhhh
7 - youssef الاثنين 02 يناير 2012 - 13:26
يتبع: وعندما توالت العمليات الاستشهادية ، واهتزت قلوب يهود وأفئدتهم خوفا ورعبا ، لجئوا الى سياسة " تحصين المدن والمستوطنات ، والى بناء ما أسموه بأنفسهم " الجدار الواقي " لينفذ فيهم حكم الله تعالى وقضاؤه ، وليصدق قوله : { وظنوا أنهم مانعتم حصونهم من الله ، فأتاهم الله من حيث لم يحتسبوا وقذف في قلوبهم الرعب ، يخربون بيوتهم بأيديهم وأيدي المؤمنين ، فاعتبروا يأ اولي الأبصار } الحشر2. إنها بداية تحقق المعجزة ، وظهور النبوءة ، واقتراب الموعود الالهي بانتصار المسلمين على اليهود ، وصدق رسول الله صلى الله عليه وسلم حيث يقول : { لاتقوم الساعة حتى يقاتل المسلمون اليهود ، فيختبئ اليهودي وراء كل شجر وحجر .. فيقول الشجر والحجر : يامسلم يا عبد الله ، ورائي يهودي تعال فاقتله ، الا شجر الغرقد ، فانه من شجراليهود }.
8 - youssef الاثنين 02 يناير 2012 - 16:39
ان كنتم مسلمين اظهروا هذه الصورة مع التعاليق المرفوقة لها على الصفحة الرئيسية. وان كنتم غير ذلك ففيكم القول وقد قرأتموه. و حذفكم للصورة دليل على تألمكم من واقعكم. وانه و الله لآت لا محال و لا مفر.
9 - حمزة الثلاثاء 03 يناير 2012 - 01:29
الحل لتحرير فلسطين وهو تحرك المخابرات الأردنية ضد الكيان الصهيوني، وأنا متأكد لو تحركت الإستخبارات الأردنية لصالح فلسطين فستكون نتيجة إيجابية جدا.
المجموع: 9 | عرض: 1 - 9

التعليقات مغلقة على هذا المقال