24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

17/10/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0507:3113:1816:2418:5520:10
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | إطلاق سراح نبيل القروي مرشح الرئاسيات التونسية

إطلاق سراح نبيل القروي مرشح الرئاسيات التونسية

إطلاق سراح نبيل القروي مرشح الرئاسيات التونسية

قال المحامي كمال بن مسعود إن محكمة التعقيب أفرجت اليوم الأربعاء عن قطب الإعلام نبيل القروي والمرشح لانتخابات الرئاسة قبل أيام قليلة من جولة الإعادة.

وأضاف بن مسعود أن محكمة التعقيب قررت الإفراج عن القروي الذي اعتقل قبل خوض الدور الأول من الانتخابات للاشتباه في ضلوعه في غسل أموال.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (12)

1 - خالد الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 18:30
ادن تونس لن تتغير و على هدا الاساس من حق القروي ان يتابع المتسببين في سجنه و يطالب بتعويض نصف ميزانية الدولة
2 - Moha... الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 18:35
الدولة العميقة في تونس تريده رئيسا للجمهورية رغم جرائم التهرب الضريبي وتهديد منافسيه بتشوهيهم إعلاميا وتعاقده مع شركة للضغط السياسي لضمان نجاحه في الانتخابات وغيرها من التجاوزات... أظن أن هناك أيادي خفية تريد إسقاط منافسه الأستاذ الجامعي قيس سعيد والإبقاء على الفساد في البلاد...
3 - benayad الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 18:48
اكيد اذا فاز في الانتخابات سينتقم من الذي اعتقاله لان الكل يريد الهروب من تونس خوفا ان يلحقهم الاعتقال من طرف الرئيس المفرج وعلي راسه يوسف الشاهد رئيس الحكومة انه يستعد المغادرة ارض الوطن خوفا من الانتقام وغير ذلك من ساهم في اعتقاله اما القضاء فقال كلمتة بضمانات مع الرئيس خوفا ان يلحقهم ايضا الاعتقال او العزل من الرئيس المفرج
4 - محمد بلحسن الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 18:52
قرار منطقي.
كيف يعقل حرمان سياسي مبدع في الإحسان وواحد من رجال المال والاعمال الناجحين وخبير في العلاقات الدولية.
التهم التي وجهت للرجل قد تجعل منه أحسن سياسي على صعيد المغرب العربي وإفريقيا جنوب الصحراء يسهر شخصيا على قداسة المال العام ومؤازرة المظلومين وتحفيز الكفاءات والابتعاد عن التطرف والعنصرية والشعبوية.
تونس كانت سباقة في عهد المرحوم لحبيب بورقيبة في ورش ترسيخ المساواة بين الرجل والمرأة وتجريم الغنى الفاحش السريع.
أتمنى التوفيق للسيد نبيل القروي لأن كل نجاح ولو جزئي سينعكس إيجابا على عقلية الوزراء وباقي المسؤولين ببلدي المغرب. من حسن حضنا, نحن المغاربة, عندنا نظام ملكي يسهر على تحقيق طموحات وانتظارات الشعب ولكن مع كامل الأسف وثيرة الاشتغال ضعيفة نسبيا وكل نجاح بالدول المجاورة (اسبانيا فرنسا البرتغال الجزائر تونس مويتانيا السنغال) من شأنه تغيير العقليات والسلوكات خصوصا ونحن نعيش حاليا, بفظل الأنترنيت, في قرية كونية بعض أحيائها الشاسعة تحمل أسماء مدريد وباريس ولسبون والجزائر العاصمة وتونس العاصمة ونواكشوط ودكار.
تونس والسنغال كانوا سباقين للحد من الغنى السريع, قدوة لبلدي المغرب.
5 - ابي الجعد...يا زينة المدن... الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 19:07
ومن هو قيس سعيد هذا حتى يجلب العدل والعدالة
لبلاده..؟ ؟؟!!!
سيذوق الأموال الجمعة والجاه والشهر وسيلاقي ترامب.. وبوستين.. وماكرون.. والملوك العرب أصحاب
البطون المنتفخ.. وستفتح شهيته.. وسيبتلع كل شيء
ان الذي يفرض العدل والعدالة.. يتخلى عن انانيه وعن مصالحه الشخصية هو الرجل الذي يخاف من اللع عز وجل ويخشي يوم الحساب.... فقط هذا الشرط
ولا نرى في الذين يتسارعون الي الحكم اليوم في تونس شخصية من هذا النوع.... وهم يدعون الي الحريات الشخصية والي الإفطار في رمضان والي الزنا
... و.... و... و
6 - أحمد عبد اللطيف الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 20:10
"إن الله مع الدين اتقوا والدين هم محسنون " صدق الله العظيم.
7 - Adam الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 20:18
لما فاز الاسلاميون في الانتخابات البرلمانية اضطر اللوبي المتحكم في مصير الدول العربية أن يلعب اخر ورقة عنده ليسد الطريق على الاسلاميين. لكن مصير التونسيين بيدي الشعب لأن المرشح الرئاسي الحر رجل محافظ ولا ينتمي لأي تيار.
8 - متسائل الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 20:58
تونس بلد الغرائب والعجائب: شاعر يقول ناموا ولا تسيقضوا ما فاز الا النوم ،رجل يحرق نفسه ليعيش عيشة مرضية ،رئيس يهرب تاركا الجمل بما حمل ويتكلم بعد موته ليعبر عن رأيه عن طريق رسالة مع أن العديد من الرؤساء العرب قتلوا أو قتلوا ولم يتخلوا عن كراسيهم، رئيس يدعو الى افطار رمضان بدعوى أن الصيام يقلل من الانتاج ، سجين متهم بالفساد يرشح لرئاسة البلاد يتأهل الى الدور النهائي وبعد خروجه من السجن لم يلتزم بالقوانين المنظمة للانتخابات وبالتالي ماذا سيعمل اذا أصبح رئيسا للبلاد ، الحاصل على المرتبة الأولى في الانتخابات الاولية لم يقم بحملته الانتخابية في الدور الثاني
9 - بنعبدالسلام الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 21:09
إنه من السداجة السياسة أن يظن البعض أن اعتقال نبيل القروي كان بسبب ما قدمه الذين اعتقلوه كمبرر لهذا الاعتقال ، أي بسبب تبييض الأموال والتملص الضريبي. والدليل على أن الأمر ليس كذلك هو لماذا انتظر القضاء حتى أعلن الرجل ترشيحه لكي يُلقي عليه القبض ، علما أن هذه التهمة تَمَّ "اثباتها" منذ 2016 , حسب السلطة القضائية هناك؟ . إن اعتقال القروي كان اعتقالا سياسيا محضا ولا علاقة له بما لَفَّقُوه له من تهم. ومن حسن حظ القروي أن حسابات الذين اعتقلوه كلها خاطئة، إذ فطن الشعب التونسي الذكي لِأَلَاعِيبهم فقام ب"طردهم"من السباق في الدور الأول. إنهم ورطوا القضاء في هذه اللعبة القذرة فكاد هذا الأخير أن يتسبب لتونس في أزمة سياسبة لن تتعافى منها أبدا. ولهذا نهيب بالرئيس المقبل أن يجعل أولى الأولوياته تنظيف جهاز القضاء من الذين لا يزالون يأتمرون بالتعليمات كما هو الحال في سائر الدول الإستبدادية ، التي تحاول تونس أن تخرج من قائمتهم.
10 - AMAAMA الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 21:31
القروي هو الرئيس القادم لتونس و هذا واضح تم إدخاله للسجن لكي يقال أن الآخرين يريدون إقصاءه و لكي يظهر بمظهر المظلوم الذي يحاربه الجميع فيذهب الأغبياء و يصوتوا له وأنا أقول أنه مرشح مدعوم من الماسونية و الصهيونية ولا عجب في ذلك
11 - تعليقي الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 22:33
يقول التونسيون عنه, انه مافيوزي المقرونة, وانه من النظام الاستبدادي المترنح بالمقارنة عيوش الفاسد هو نقطة ضوء.وان فرنسا, تخلت عن بنعلي ولم تتخل عن الباجي ولا تونس بالطبع لنهب تونس, وانه تعاقد مع صهيوني استخباراتي في كندا.
هل الشعبوية المرقية ستشفع له, هل طبقة الشعب الواعي ستسمح له, هل الاسلام المعلمن للنهضة ستحني رأسها للفاسد, كما احنى البيجيدي رأسه للفاسد.
طبا, لدنيا, يكون فيها قوتك وامنك, وسلاحك, واقتصادك مرهون للاعداء, يارب عجل بالفرج
12 - رائحة فرنسا الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 22:34
غريب امر العدالة عند العرب، المتهم يصبح برئ والبرىء يصبح متهما والشعوب في غيبوبة.
المجموع: 12 | عرض: 1 - 12

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.