24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

12/11/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2507:5413:1716:0518:3019:47
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | جزائريون يتظاهرون ضد قانون المحروقات الجديد

جزائريون يتظاهرون ضد قانون المحروقات الجديد

جزائريون يتظاهرون ضد قانون المحروقات الجديد

نظم مئات الجزائريين احتجاجا أمام مبنى البرلمان، اليوم الأحد، على مقترح قانون المحروقات يقولون إنه ليس من حق حكومة تسيير الأعمال إقراره.

ويهدف القانون الجديد إلى جذب المستثمرين الأجانب لمساعدة الجزائر على زيادة إنتاجها من الطاقة، لكنه لن يسمح في حالة إقرار البرلمان له بتجاوز ملكية الأجانب 49 في المئة.

ويقول المحتجون إن حكومة تسيير الأعمال تريد بهذا القانون ضمان دعم دول الغرب في مواجهة بشأن الاحتجاجات الحاشدة التي تشهدها الجزائر منذ أشهر.

وقالت مصادر في صناعة الطاقة بالجزائر إن القانون المقترح يجب أن يكون أكثر سخاء مع المستثمرين بمنحهم قدرا أكبر من الحوافز الضريبية وخفض الرسوم الجمركية.

ويعتمد الاقتصاد وعائدات الدولة في الجزائر بنسبة كبيرة على قطاع الطاقة. وانخفضت احتياطيات العملة الأجنبية في هذا البلد أكثر من النصف منذ أن بدأت أسعار النفط في الانخفاض عام 2014.

وأسفرت احتجاجات أسبوعية حاشدة منذ فبراير عن الإطاحة بزعيم البلاد المخضرم عبد العزيز بوتفليقة وأرغمت السلطات على اعتقال عدد كبير من كبار المسؤولين بتهم فساد.

ويأمل الجيش، الذي ظهر كأقوى سلطة في البلاد منذ تنحي بوتفليقة في أبريل، في أن يؤدي إجراء انتخابات رئاسية مقررة في 12 دجنبر إلى تهدئة الاحتجاجات.

لكن المتظاهرين قالوا إن الانتخابات لا يمكن أن تكون حرة ونزيهة في ظل استمرار سيطرة مسؤولين كبار في الجيش والدولة، ممن لهم صلة ببوتفليقة، على السلطة السياسية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (9)

1 - زكريا الأحد 13 أكتوبر 2019 - 22:22
صافي بداوا يبيعون ما تبقى وقريبا الجزائر في المزاد العلني،لاحول ولا قوة الا بالله ،كنت احلم باليوم الذي تتحد فيه شمال أفريقيا وتقف قوية مستقلة لما لها من إمكانيات و يضرب لها الف حساب ولكن لما وصلنا اليه اليوم من الغرب الى الشرق من شتات ،انحطاط وتضارب المصالح حتى الأخوة اصبحو أعداء ،جعلني افقد كل الأمل والأحلام ...هاجرنا بلادنا مع الأمل ان نعود يوما ونفرح لتحسن الأمور ووعي ولي الأمور ولاكن النور تزيد سوءا عن سوء.
2 - mjalwake fnew york الأحد 13 أكتوبر 2019 - 22:53
d,ici 20 ans le petrole ne coutera plus rien. tout deviendrait electriques
3 - مغربي صحراوي شرقي الأحد 13 أكتوبر 2019 - 23:04
شاهدت الفيديوهات لمظاهرات اليوم وتبين لي حماس عند الجزائريين لم أراه في المظاهرات السابقة بإعداد هائلة ولافتات وهتافات لم تقتصر على المحروقات فقط وإنما نظام الجنرالات وأحسن كلمة أبدعوا فيها وتظحكني مرارا هي كلمة "السراقين"
4 - ادريس الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 00:58
الى المتفلسفين الذين يتفننون في الدمقراطية عندما يتعلق الامر بالجزائر و يصبحون نسوان مطيعة عندما يتعلق الامر ببلدهم اليس القانون الموجود الان سنه بوتفليقة و شكيب اليسا سارقين من يتظاهرون هم مجموعة لا تعرف اصلا مواد القانون دفعو من عملاء فرنسا لان القانون الحالي يساوي بين شركات فرنسا و الشركات العالمية و هذ٨ طريقتها في الضغط على الجزائر و الا كيف تفسرون اعلان قنصليتها انها توقفت عن منح الفيزات فور المصادقة على هذا القانون هذا التفسير لمن يبحث عن الحقيقة و ليس لمن يبحث عن انتقاد الجزائر
5 - فرحات الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 04:15
اللهم هدء روعة اخواننا الجزاءريين وكافة الاقطار العربية ووحد كلمتهم وابعد عنهم التناحر ووحد صفوف المسلمين لما الخير
6 - الزفزافي 02 الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 05:52
ثورة نوفمبر تيسر فيهم ولا خوف على الجزائر مدام شباب نوفمبر في الشوارع وتحميهم قيادة من ابطال نوفمبر .... مبروك الحرية
7 - محمد سعيد KSA الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 07:04
السلام عليكم

إلى زميلي زكريا صاحب التعليق رقم 1

تخيل وضع دول المغرب الكبير الخمس بغض النظر عن تبعات الربيع العبري لو أن اليمن وفوضاه السرمديه يحدكم جنوبا ودولة قطر التي لن يهدأ لها بال حتى تقوض كل الدول العربية وتسقطها شرقا وثلاث دول شمالا تحت النفوذ الإيراني ودولتان مارقتان هما إيران وتركيا تنشران الإرهاب في المنطقة وتتآمرآن عليكم ؟

عندما ترون مصيبة غيركم فأحمدوا الله يا أخوتتي في شمال أفريقيا.

كيف سيكون حالكم ؟
8 - قبائلي قح الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 14:30
4 - ادريس
هذا القانون جاء ليشجع الشركات الكبرى حتى تستثمر في البحث عن الغاز
والبترول في الجزائر ، والجهة التي تحرك في المتظاهرين فعلا جهة فرنسية
وبالأخص شركة توتال الفرنسية ، وكانت قد فعلتها سابقا في توغرت حين
حركت سكان الصحراء ضد الغاز الصخري مسْتغلة السذج من المعارضة ،
وعملائها من مناضلي الأرسدي ، والأففاس ، وحزب العمال الذي رئيسته
لويزة حنون ، وبعض الإسلاميين من الإخوان في حزب حمس. واليوم تكرر
نفس العمل لأن فرنسا وخاصة شركة توتال لا يكون لها نصيب إذا جاءت شركات كبرى من أمريكا ، وروسيا ، والصين ، ونقبت في عرض سواحل
البحر قُبالة الجزائر . الجزائر فيها من البترول والغاز ما لا يُتخيل ، ولا ينقص
سوى الإستثمار.
فعلا هذه ألاعيب فرنسية تنفذها بأيادي جزائرية ساذجة،القانون الجديد سيُعْتمد
بأي طريقة كانت ، عهد فرنسا إنتهى .
9 - أتدري لماذا..؟ الاثنين 14 أكتوبر 2019 - 16:04
قبايلي قح 8 :/ أتدري لماذا عصر فرنسا انتهى بالنسبة لنظام الجنرالات عندكم ؟ لأنها لم ترد ان تشاركهم في الأباطيل التي يحيحونها ضد المغرب وهي التي رسمت حدود بلادك وضمت لها أراضي شاسعة من البلدات المجاورة على مدى 132 سنة فسمتها على مدينة الجزائر فرنسا هي التي تملك الأرشيف وتعرف أكثر من غيرها تاريخ المنطقة والحدود الحقيقية لكل بلد ولا يمكنك أن تنكر هذه الحقيقة التي يشهد بها العالم كله
المجموع: 9 | عرض: 1 - 9

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.