24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

14/11/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2707:5613:1716:0418:2919:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | "الشعب يريد إسقاط النظام" .. شوارع لبنان تضيق بمئات آلاف المحتجين

"الشعب يريد إسقاط النظام" .. شوارع لبنان تضيق بمئات آلاف المحتجين

"الشعب يريد إسقاط النظام" .. شوارع لبنان تضيق بمئات آلاف المحتجين

ضاقت شوارع وسط بيروت ومدن أخرى من الشمال إلى الجنوب، الأحد، بمئات الآلاف من الرجال والنساء والشباب الناقمين على الطبقة السياسية، آخذين عليها فسادها وسوء إدارتها لأزمة اقتصادية دفعت اللبنانيين إلى تخطي انقساماتهم الطائفية والحزبية، والتظاهر مجتمعين في تحرك نادر، مطالبين بتحصيل حقوقهم.

وسيعقد مجلس الوزراء جلسة قبل ظهر الاثنين، برئاسة الرئيس ميشال عون، في القصر الجمهوري، لإقرار "خطة إنقاذية" اقترحها رئيس الحكومة سعد الحريري، الذي منح مكونات الحكومة مهلة تنتهي مساء الاثنين لتحديد موقفها من إصلاحات يقترحها.

وامتلأت ساحات وشوارع وسط بيروت مساء ببحر من المتظاهرين من مختلف الأعمار، قدموا من مناطق عدة ورددوا هتافات بصوت واحد "الشعب يريد إسقاط النظام"، و"كلهن يعني كلهن"، في إشارة إلى مطالبتهم برحيل كل الطبقة السياسية.

واتخذت التحركات منحى تصاعدياً منذ الخميس مع ازدياد أعداد المتظاهرين اتباعاً، وخروجهم من مختلف المناطق إلى الشوارع، في تحرك شلّ البلد وأغلق مصارفه ومدارسه ومؤسساته كافة.

وتعد تجمعات الأحد الأكبر من حيث الحشود منذ بدء التحرك كونه يوم عطلة. وتجمع المتظاهرون منذ ساعات الصباح وسط بيروت، ونزل آخرون إلى الشارع في صور والنبطية وصيدا جنوباً، وطرابلس وعكار شمالاً، وصولاً إلى بعلبك شرقاً، بشكل فاق كل التوقعات. وأنشدوا مراراَ النشيد الوطني اللبناني والأغاني الوطنية.

وقال مصطفى لوكالة "فرانس برس": "أتظاهر اليوم، وتظاهرت أمس وأول أمس، وسأواصل التظاهر لأنني أريد مستقبلاً في هذا البلد، وأن أعيش بكرامة".

ولم تخل التظاهرات من مشاهد طريفة، على غرار جلوس مجموعة من الشبان في حوض سباحة في بيروت، واحتفال عريسين في منطقة الجية جنوب بيروت بزفافهما وسط المتظاهرين، الذين حملوهما على الأكف على وقع الأهازيج والأناشيد. وتكرر المشهد ذاته بمنطقة زوق مصبح شمال بيروت.

وعقد متظاهرون حلقات رقص ودبكة، وارتفع صوت الأغاني المسجلة والأناشيد الوطنية في عدد من أماكن التجمع. وفي بعض زوايا التجمع، حمل آخرون معهم النراجيل وورق اللعب.

وابتكر المتظاهرون شعارات لكل زعيم سياسي، تتضمن غالبيتها كلمات بذيئة، حتى أن البعض حوّلها إلى مقطوعات موسيقية تم تداولها عبر مواقع التواصل الاجتماعي. ولم تستثن الهتافات أي زعيم سياسي.

ولم يشهد يوما السبت والأحد مواجهات بين القوى الأمنية والمتظاهرين، كما لم تحدث أعمال شغب، كما في اليومين الأولين.

وانهمكت زلفا أبو قيس (27 عاماً) صباحاً في تعليق أسماء النواب والوزراء على أسلاك شائكة فصلت المتظاهرين عن القوى الأمنية التي تولت حماية "السراي" الحكومي.

وقالت لوكالة "فرانس برس": "جميعهم يسببون الأذى أكثر من الأسلاك الشائكة"، مضيفة "انتهى الأمر، 30 عاماً في الحكم، وجميعهم سارقون، أتظاهر من أجل نفسي ومن أجل الناس".

من أجل بناتي

على جدران وسط بيروت حيث المحلات التجارية الفاخرة والمصارف، كتب المتظاهرون شعاراتهم، بينها "لبنان للشعب" و"الوطن للأغنياء، الوطنية للفقراء".

وأعلنت جمعية المصارف أنها ستبقي أبوابها مغلقة الاثنين. كما أعلنت الجامعة اللبنانية ومدارس خاصة استمرار إقفال أبوابها.

وتأججت النقمة الشعبية ضد السلطات، مؤخراً، بعد ارتفاع سعر صرف الليرة في السوق السوداء مقابل الدولار للمرة الأولى منذ 22 عاماً، دون أن تقدّم السلطات تفسيراً واضحاً لذلك.

وفي مؤشر على حجم النقمة الشعبية، بدا لافتاً خروج تظاهرات غاضبة في مناطق محسوبة على أحزاب سياسية نافذة، أحرق ومزق فيها المتظاهرون صوراً لزعماء وقادة سياسيين، في مشهد غير مألوف، خصوصاً في معاقل حزب الله وحليفته حركة أمل.

وضاقت ساحة النور بطرابلس بالمتظاهرين الذين رفعوا علماً لبنانياً بطول مئات الأمتار، وفق الوكالة الوطنية للإعلام، ورددوا مع الفنان اللبناني مارسيل خليفة، الذي حضر بينهم، أغانيه الثورية ذائعة الصيت.

وقال نزيه سراج (50 عاماً)، الذي خسر عمله بعد قرار السلطات إزالة البسطات من الطرق، "لا أملك مالًا كي أستأجر محلًا، بسبب الغلاء الفاحش والضرائب غير العادلة".

وأضاف الوالد لأربع بنات يدرسن في الجامعة "نزلت إلى الشارع من أجل مستقبل بناتي (...) لقد حان وقت التغيير، ولا رجوع عن الشارع بعد اليوم".

وبمدينة صور (جنوب)، حيث تعرض متظاهرون قبل يومين للضرب على أيدي مؤيدين لحركة أمل، خرج الناس مجدداً إلى الشارع هاتفين ضد السرقة، وداعين إلى إسقاط الحكومة. وفي البحر قبالتهم، تظاهر صيادو المدينة في مراكبهم وزوارقهم، رافعين العلم اللبناني وسط الأغاني الوطنية.

كما تظاهر لبنانيون في مدة عدة بالخارج، بينها واشنطن ولوس أنجلوس وباريس، تضامناً مع مواطنيهم.

استقالة الجميع

وعلى وقع غضب الشارع، تبادلت القوى السياسية الاتهامات، محملة بعضها البعض مسؤولية ما آلت إليه الأمور. وأكد سياسيون أنهم يشعرون بـ"وجع" الناس، الأمر الذي أثار سخرية المتظاهرين.

وقال مصدر في رئاسة الحكومة اللبنانية لوكالة "فرانس برس"، متحفظاً عن ذكر اسمه، إن "الحريري اقترح ورقة على القوى السياسية للقبول بها كاملة أو رفضها (..) وتلقى اليوم موافقة عليها، تحديداً من التيار الوطني الحر وحزب الله"، اللذين يملكان أكثرية وزارية، على أن "يذهب غداً إلى مجلس الوزراء لإقرارها".

وأضاف المصدر إن هدف "الورقة المقترحة ليس إخراج الناس من الشارع، لكنها عبارة عن خطة إنقاذية تتضمن رؤية الرئيس الحريري لحلّ الأزمة الاقتصادية، إلا أن ما حدث في الشارع سرّع إقرارها".

وتقترح الخطة سلسلة إجراءات، بينها "الالتزام بعدم فرض ضرائب على الناس وخصخصة بعض القطاعات". إلا أن توجّه الحكومة هذا لم يرض المتظاهرين في بيروت.

وردت رنا مدور (20 عاماً) على هذه التطمينات بالقول: "يكذبون علينا منذ أكثر من 20 عاماً. لقد سئمنا منهم ونريد رحيل كل السياسيين".

وسجل الاقتصاد اللبناني عام 2018 نمواً بالكاد بلغ 0.2 بالمائة، وفشلت الحكومات المتعاقبة في إجراء إصلاحات بنيوية في هذا البلد الصغير الذي يعاني من الديون والفساد.

ويعاني لبنان من نقص في تأمين الخدمات الرئيسية، وترهل بنيته التحتية. ويُقدّر الدين العام اليوم بأكثر من 86 مليار دولار، أي أكثر من 150 في المائة من إجمالي الناتج المحلي.

*أ.ف.ب


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (33)

1 - مغربي الأحد 20 أكتوبر 2019 - 22:45
لبنان دولة ديمقراطية و مع ذلك الشعب غير راضي بكل بساطة لأن الطبقة السياسية ضعيفة و ليست في حجم تطلعات الشعب... نفس الشيء عندنا حتى لو أصبحنا دولة ديمقراطية فسوف نصطدم بواقع غياب نخبة سياسية متميزة
2 - oujdi الأحد 20 أكتوبر 2019 - 22:46
عندما يفيق الشعب عندئد لن يسكت على حقوقه ففسحو الطريق له
3 - JOKER الأحد 20 أكتوبر 2019 - 22:48
اغضب فإن الله لم يخلق شعوباً تستكين 
اغضب فإن الأرض تـُحنى رأسها للغاضبين 
اغضب ستلقىَ الأرض بركاناً ويغدو صوتك الدامي نشيد المُتعبين
4 - ملاحظ مغربي الأحد 20 أكتوبر 2019 - 22:49
حكومة لبنان مايسمى بحزب الله هو المسيطر عليها, وهو الدي يسيرها على مزاجه ..
5 - متتبع الأحد 20 أكتوبر 2019 - 22:51
أتأسف لحال الشعوب العربية لما وصلت إليه من قهر من طرف حزمة من المسؤولين الفاسدين انتشار فظيع للمحسوبية والزبونية على نطاق واسع ..تنامي الحكرة من طرف المخزن والطبقة الحاكمة لتركيع الشعوب ..انتشار العبودية للطبقة الحاكمة والتملق للمسؤولين، اتقوا الله ما استطعتم وتذكروا وحشة القبور بعد الموت ويوم العرض
6 - حكيييم الأحد 20 أكتوبر 2019 - 22:53
أرى أن كل مايحدث الآن في الدول العربية هو بمثابة ندااااااااااااااء للمسؤولين المغاربة لإنقاذ بلدنا من مالايحمد عقباه !!! الشعب يغلي من الداخل .. كلشي تيشكي .. كلشي مأزم، مزير، محاك مع الزمان، مقلق، معصب، صاخط ... الكل ينتظر المسؤولين يتحركو خلالالاص .. كلشي عيا مايصبر !
7 - rachida الأحد 20 أكتوبر 2019 - 22:57
الناس فاض بيها ولم تعد تتحمل لان الشعب يرى الفساد والنهب لكن الحكومة لاترى اي شيء . ولان هذه الزمرة من المسؤولين يحاولون استحمارهم وطالعبن بحزمة اصلاحات لاخماد غضب الشارع لكن تاخروا والشعب قرر الخلاص.
8 - محمد تكنيت الأحد 20 أكتوبر 2019 - 23:01
المغرب عاجلا أو اجلا سيشهد نفس المظاهر التى تمر بلبنان ادا لم يستدركو المسوؤلين في بلدي الوضع قبل الانفجار ولااظن أن هدا سيتحقق بهده السياسة التي نعشها الآن كل شي قاتم..أسأل الله اللطف..
9 - جريء الأحد 20 أكتوبر 2019 - 23:20
اتمنى من البنانيين ان يتخطوا حاجز الطاءفية، لا سني و لا شيعي و لا مسيحي، العيش الكريم هو الاول، النخب تستغل الاديان لتفقير الشعوب، و لهذا انا افضل العلمانية، لانها لا تمس الاديان و لا تعاديها، لكن تنكر من يستغلها.
الاديان اساس خراب الشعوب.
الدين لله و الوطن للجميع.
10 - soussi Saïd الأحد 20 أكتوبر 2019 - 23:27
الشعوب نهظت من سباتها يبدو أن المسؤولين في العالم العربي لم يستوعبوا الدروس
11 - حسن الأحد 20 أكتوبر 2019 - 23:29
ما نراه في لبنان سيقع في بلادنا و سيكون أقوى و افضع و سيأتي على الأخضر واليابس. ترونه بعيدا و نراه قريبا. حداري
12 - متطوع في المسيرة الحضراء الأحد 20 أكتوبر 2019 - 23:29
حذاري من العواقب الوخيمة التي تنتظر لبنان جراء التضاهرات الصبيانية التي يقودها اناس منطفلين على السياسة لان تركيبة لبنان معقدة مجزئة الئ تلاتة تركبيبات شيعة سنة ومسيحيين يتقاسمون السلطة بالتساوي في الاونة الاخيرة بدء الشيعة يتربعون على الهرم السياسي النانج عن قوت حزب الله والدين يدعمون الحراك حاليا يهدفون بذالك اضعاف حزب الله وارغامه بالدخول في الصراع ليفقد السمعة التي اكتسبها من المواجهات العسكرية ضد العدو الصهيوني واناشد المتضاهرين بالعدول عن الاصطياد في الماء العاكر لان الخاسر الاكبر هو الشعب اللبناني الشقيق ولكم واسع النظر
13 - المغربي المسلم الاثنين 21 أكتوبر 2019 - 00:37
انتهوا من سوريا بعدما حولوها الى خراب وتحولوا الى لبنان ...مسلسل تخريب العالم العربي متواصل. لقد حولونا الى كراكيز.
14 - خالد الاثنين 21 أكتوبر 2019 - 01:12
بعض المغاربة مثل المشرمل الدي يعتدي على الفتيات و عندما يعتدي احد على اخته او امه فانه يخرج ليبحث عنه لينتقم منه
مثال فقط فلا مقارنة بين المغرب و لبنان
15 - مجرد راي الاثنين 21 أكتوبر 2019 - 01:45
احسن تغيير للنظام هو التغيير السلمي . رغم انه بطيء الا انه فعال . اما الاحتجاجات التي تصاحبها اعمال فوضى وعنف . رغم انها فعالة غير ان نتائجها تكون وخيمة . كمثال سوريا وليبيا . التغيير تايبغي الصبر والنضال الهادئ. الحقيقة ان الشعوب العربية مستهدفة . كفانا حروب وتمزقات . فلياخدوا العبرة من اليمن وليبيا وسوريا
16 - إسماعيل الاثنين 21 أكتوبر 2019 - 01:51
لا زال المد الماسوني والصهيوصليبي يعمل عمله في العالم العربي والإسلامي لتفتيت المفتت وتقسيم المقسم...
إنه تفعيل لمخطط سايكس بيكو الذي وضعه الصهيوني برنارد لويس لتفتيت الدول العربية والإسلامية وتدمير ما تبقى من حضارة الإسلام.
أفيقوا أيها المسلمون، إن المؤامرة التي تحاك لأمة محمد أخطر مما تتصورون، أنظروا ماذا صنعوا بسوريا، كيف تعاون عن تخريبها النظام السفاح النصيري وإيران الماجوسية وروسيا الغاصبة وأردوغان الخائن..
أنظروا ماذا فعلوا بليبيا تكالبت عليها شياطين الإنس والجن من كل فج عميق; دمروها أعداء السلم والسلام من الخوارج والإخوان المسلمين وفرنسا وإيطاليا وغيرهم من الأشرار.ثم اليمن، وما فعلت به إيران الماجوسية التي تمثلها الميليشية الحوثية الإنقلابية، دمروا البنية التحتية، وخربوا المستشفيات والمدارس، وقتلوا ألاف الناس من أطفال وشيوخ ونساء،وشردوهم، ودمرو وخربو...
فالله الله في بلدانكم، الله الله في دمائكم وأعراضكم...الصبر على ما نحن فيه خير لنا من تدمير بلداننا وقتلنا على بكرة أبينا، وتشريدنا وتدمير ببوتنا...!
توبوا إلى الله يفرج كربتكم وكونوا صالحين يولي الله عليكم من هو أصلح منكم..
17 - كريم الاثنين 21 أكتوبر 2019 - 01:52
ما يقع في لبنان والدول العربية المجاورة هي رسالة الى المسؤلين البلاد في خطر المغرب كلشي كاعي وطلع ليه الدم وسخط على ما يقع جمعو رسكم ام تقسيم عادل للتروات و اموال الفسفاط والدهب والمعدن ولا غدي تندمو الشعب فاق لي بغها كاع كيخليها كاع الشعب المغربي بحال البوركان غير جمعو رسكم ره جاية غير الله يستر كيفاش غدي تكون
18 - MAGHREBI Ka3i الاثنين 21 أكتوبر 2019 - 02:14
ماذا نقول نحن المغاربة؟نحن بركان سينفجر في وجه هذا المخزن.ملكية نعم و لكن ملكية كأسيادكم الإسبان.نحترمكم و لكن صبرنا منذ 1956.تاريخ مزيف بمباركة أجدادكم و الخونة الذين يدورون في فلككم.استشهد أجدادنا من أجل كراسيكم و فسفاطنا و بحارنا لكم و لأسرتكم؟ 250 ملياز ميزانية تسيير قصوركم و الشعب يعني من سوء التغذية و الجفاف؟محاكمك تصدر أحكاما قاسية ضد رجال الريف و زاگورة و تصدرون عفوا بسرعة البرق لحالات أخرى.نحبكم ولكن حان الوقت لسماع أصوات مهمشة من المغرب العميق.احترامات واجبة
19 - غير على سبة الاثنين 21 أكتوبر 2019 - 03:08
تعليق 6,,عندكم لي تحرك يصيفطوه يغلي عند الزفزافي.
20 - كريم الاثنين 21 أكتوبر 2019 - 04:01
و سيثور الشعب المغربي قريبا على الظلم و الطعيان و لن يتوقف حتى يسقط النظام و يؤسس لجمهورية مبداها عدالة حرية مساواة اجتماعية.
لن نتهجر و لن نترك ارضنا و لن ياكل الحوت ابناءنا
21 - مطالع الاثنين 21 أكتوبر 2019 - 05:06
كانت تعتبر صيدا عاصمة في عهد الفينيقيين و التي كانت تعتبر أغنى مدينة في العالم بسبب التجارة المتوسطية فكانت تحت أطماع مجموعة من الحضارات كالبابلية و المصرية و الآشورية ثم الفارسية، لقد استطاعت صور بفضل التجارة فقط أن تحقق المعجزات، فانظروا الآن كيف سارت غارقة في الأزبال و تردي البنية التحتية و الغلاء الفاحش الذي لا نظير له
22 - خدوج خنيفرة عاجل الاثنين 21 أكتوبر 2019 - 05:51
و ماذا عن الشعب المنبوذ المذويخ


كل دول العالم دون استثناء تارث على المفسدين و الفساد و الظلم و القهر إلا الشعب المذوخ


لو اردو لا قيل لهم هل تريدون أن تكون مثل سوريا
23 - هذه انا الاثنين 21 أكتوبر 2019 - 08:01
ما يحدث في لبنان سيحدث في المغرب وبطريقة فضيعة سئمنا من هذه العيشة و الحياة التي لا مكان فيها الا للاغنياء والطبقة السياسية الفاسدة. انتضروا وسترو وان غدا لناضره قريب
24 - تحلمون الاثنين 21 أكتوبر 2019 - 08:49
بعض التعليقات مصادرها معروفة فاما من اتباع السي احمد او من المخيمات
يتكلمون كما لو ان المغاربة لم يسبق لهم ان احتجوا
سيرو الله يعفو عليكم غاديين تصورو غير الزميطة و لا يفلح الساحر من حيث اتى فالموضوع عن لبنان و ليس عن المغرب فالكادب فحتى و ان راه احد في السجن سيقول له بانه جاء ليبحث عن فلان
25 - استاذ الاثنين 21 أكتوبر 2019 - 09:07
لا مقارنة بين لبنان والمغرب.لبنان بلد غارق في المديونية.الفقر فيه تعدى الحدود المعقولة.بلد طائفي ومعدوم الموارد الطبيعية.يعيش على اعانات دول الخليج وفرنسا.شعبه غير منتج وتركيبته السياسية معقدة ولا تخدم الوطن بل تخدم الطوائف الثلاث.
26 - ملاحظة الاثنين 21 أكتوبر 2019 - 09:09
الاحتجاجات بسبب حزب الله لان اللبنانيين تفطنوا بان حسن نصرالله عميل لايران حتى ان لبناني تهجم عليه
و قال له
لمادا المقاومة فلبنان استرجعت كل اراضيها و كل دولة تحل مشاكلها و لا دخل لها في الاخرين
27 - امير الاثنين 21 أكتوبر 2019 - 09:47
1
لبنان ليس بدوله ديموقراطية. وانما دوله طائفيه فريده من نوعها في العالم لا مستقبل لها. التطرف الديني والمذهبي العشائري هو السائد في تلك البلاد. الكل متمسك بمنطقته ولا يتعايشون في ما بينهم . يستحملون بعضهم البعض فقط
بيروت منقسمه الى ثلاث مناطق واضحه . الشيعه والسنه والمسيحيون وحتى الدروز منعزلون عنهم . وباقي لبنان على نفس الحاله.
وكل فريق له وليه في الخارج يستقوي به على الفريق الآخر ان اقتضى الأمر . وكل فريق جاهز في الدخول في المواجهة في اي لحظه ضد الفريق الآخر.
اذن والحاله هذه على اي دوله نتحدث هنا وعلى اي ديموقراطيه نتحدث ايضا.
28 - Nordine الاثنين 21 أكتوبر 2019 - 10:01
في المغرب لو كانت ارادة لمحاربة الفساد لتغيرت الامور يجب اعدام المفسدين لاعطاء العبرة لاي مسؤول انداك سنتجاوز الكارتة لان الاعداء متربصين والمواطن ستفتح الافاق والامال لابناءه
29 - الجزائر البلد القارة الاثنين 21 أكتوبر 2019 - 10:22
تم رفع العلم الجزائري في الحراك اللبناني المطالب بتغيير النظام تحت شعار #ينألعوا_كلياتن على وزن الشعار الجزائري #يتنحاو_قاع
30 - ABJLIL الاثنين 21 أكتوبر 2019 - 11:29
هاذا هو المذهب الشيعي منن ححزب الله الذي ججر لبنان للفساد حزب الله هو المسؤول علا ما وصل اليه حزبالله انفقق اموال الشعب في حروب اهلية فاشلة بذل ان ينفقها في مشاريع لبنان ان مصير سوريا هو مصير لبنلن اما اخون رفيق الحريري ذذو نية حسنة لا حولل له ولا قوة اممام المذهب اللشيعي حزب االله اللذي يتحكم فيه نصر االله العذو
31 - Tamazirt الاثنين 21 أكتوبر 2019 - 11:30
القنابل الموقوتة داخل المجتمعات العربية . العربي ان يكون راس ملي، يساري ، إسلامي داعشي . فهو انتهازي ، العقلية البدوية و العشيرة تسيطر على عقله. ان يكون فقيرًا أو غنيًا لا يصلح لتسيير
32 - عبد الله الاثنين 21 أكتوبر 2019 - 18:36
المشكل العويص ان كل هذه المظاهرات سيحصد حزب الله نتائجها و سيضيع لبنان هامش الديموقراطية التي كان يتمتع بها.
33 - صيدا الاثنين 21 أكتوبر 2019 - 19:03
اللبنانيون متمسكون بمجموعة من الاسماء عقودا من الزمن،ويريدون التغيير.اسماء حفضناها : عون،جعجع،بري ،جمبلاط، الحريري ،جمييل، الحص ......الشعب لايريد التغيير والسبب هو الطاءفية .لا ديموقراطية مع الطواءف.
المجموع: 33 | عرض: 1 - 33

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.