24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

08/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4608:1713:2416:0018:2219:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. المغرب يتراجع بشكل لافت في "مؤشر التجارة الإلكترونية" لـ2019 (5.00)

  2. بنكيران يتبرأ من حكومة العثماني ويدافع عن مراحيض الوسط المدرسي (5.00)

  3. لقاء حموشي وبومبيو يقرّ بقوة النموذج الأمني المغربي أمام الإرهاب (5.00)

  4. هل نريد لغة عربية مغربية؟ (5.00)

  5. أمن سطات ينهي نشاط عصابة مختصة في السرقة (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | مشهد من دمار صواريخ الاحتلال بغزة .. قيثارة يتيمة وعُرس مؤجل

مشهد من دمار صواريخ الاحتلال بغزة .. قيثارة يتيمة وعُرس مؤجل

مشهد من دمار صواريخ الاحتلال بغزة .. قيثارة يتيمة وعُرس مؤجل

اشترى إبراهيم الضابوس (26 عاما) قيثارا لابنة أخته الطفلة شام ليفاجئها في عيد ميلادها الرابع، بيد أن صواريخ الاحتلال الإسرائيلي حوّلته إلى أشلاء وبقيت القيثارة يتيمة.

العلاقة بين شام (4 سنوات) وإبراهيم لم تكن عادية، فلم يمر يوم دون أن يحضنها أو يهاتف أمها (شقيقته) حنين ليسمع صوتها ويقبّلها عبر الهاتف، ثم يسألها عن الهدية التي ترغب في عيد ميلادها لتطلب قيثارة، وفقا لصهره يوسف فارس.

لم ينج يوم الثلاثاء الماضي من صواريخ الاحتلال كما نجا من مرتين سابقتين خلال العدوان الإسرائيلي صيف 2014، حيث سُوي بيت عائلته بالأرض في مدينة بيت لاهيا شمال غزة، فوصل إلى المستشفى فاقد الأطراف وإحدى عينيه وبجروح غائرة في مختلف أنحاء الجسم.

واستشهد 34 مواطنا، بينهم 6 أطفال على الأقل، وجنين بعمر 6 أشهر في أحشاء أمه، وأصيب زهاء 113، في ضربات جوية نفذتها قوات الاحتلال منذ فجر الثلاثاء.

تجمعت عائلة الضابوس على مدخل "ثلاجة الموتى" تحضيرا لمواراة الجثمان الثرى، لكن والده "أحمد الضابوس" (52 عاما) المتواجد في رحلة علاج بالقاهرة أصر أن يترك علاجه وتأجيل التشييع إلى حين عودته في اليوم التالي.

ابراهيم عصامي، أنهى الثانوية العامة وانخرط في العمل الحر ليبني مستقبله بنفسه، عمل في الدهان والعطارة وغير ذلك. جهز شقته بنفسه قبل أن يتزوج في الرابع من شتنبر 2019، وفقا لأخيه محمد، 28 عاما.

لم يتعلق إبراهيم فقط بالأطفال، فقد كان متعلقا بكل أفراد الأسرة، كان مليئا بالفرح لأخته "بسمة" التي على موعد مع زواجها في التاسع والعشرين من نونبر الجاري.

"في البيت روزنامة (أجندة) يومية مفتوحة على تاريخ زفاف بسمة في 29 من هذا الشهر، كل يوم يأتي ابراهيم ويشطب يوما منها ويقول، بقي 20 يوما، بقي 19 يوما..."، يقول محمد.

ويتداول نشطاء بطاقة الدعوة لحضور حفل زفاف إبراهيم من مروة حمدي الضابوس يوم الأربعاء 4-9-2019.

كما انتشرت صورة بطاقة دعوة حضور زفاف الشاب عبد الله البلبيسي من الآنسة ليزا الشوربجي يوم الجمعة 20-9-2019.

واستشهد البلبيسي في قصف جوي شمال غزة طاله وآخرين من رفاقه في اليوم نفسه الذي استشهد فيه الضابوس.

وكان البلبيسي يعمل سائقا بعد أن كانت تمتلك عائلته مصنعا للخياطة أُغلق نتيجة التدهور الاقتصادي في قطاع غزة.

ويشهد القطاع تدهورا اقتصاديا، لا سيما في قطاع الصناعة، منذ 13 عاما نتيجة الحصار الذي تفرضه دولة الاحتلال.

في بيت العزاء بمخيم جباليا تجمع أصدقاء الشهيد البلبيسي وأقاربه يستذكرون لحظاتهم الجميلة مع فقيدهم بمشاهدة لقطات فيديو في حفل زفافه.

ويظهر البلبيسي بقميص أخضر محمولا على الأكتاف يتراقص على أغنية شعبية لـ"محبوب العرب" الفلسطيني محمد عساف.

وقال حسن الشوربجي (47 عاما)، والد زوجة البلبيسي، إن صهره تمتع بالمثابرة والحيوية ودماثة الخلق.

"خطب ابنتي ليزا لمدة عام ثم تزوجها زهاء 40 يوما لم تسمع منه سوى كلام طيب، ولم تر منه سوى حسن المعاملة، كان خلوقا حسن التربية."

ويشير الشوربجي إلى أن صهره تمتع بمهارات كثيرة كالخياطة والطبخ وغيرها، بجانب الاعتماد على نفسه.

"كلما كانت ابنتي تشتري ملابس كان يتفحص القطعة ويعدلها لتبدو أكثر أناقة... كان يحب الطبخ ويصنع طعاما مع ابنتي في فترة الخطوبة،" قال الشوربجي.

وكشف أن صهره تزوج ثم استشهد قبل أن يسدد الديون المالية المستحقة عليه. "بعد عام من الخطبة اعتقد أن المدة طالت ويجب أن يتزوج، استدان وأكمل زواجه، وبعد قرابة الأسبوع عاد للعمل بجد لكن القدر لم يمهله.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (26)

1 - حنان الجمعة 15 نونبر 2019 - 10:04
حسبنا الله ونعم الوكيل، حسبنا الله ونعم الوكيل.
2 - محمد الجمعة 15 نونبر 2019 - 10:11
وحكام العرب في لهوهم ولعبهم، لم ياخذوا الدنيا بجد كما اخذها اسلافنا حين اخضعوا العالم شرقه وغربه. الزمن هو هو ولكن قلوب الرجال لم تعد كما كانت. دخلها حب الدنيا. صدق رسول الله ص.
3 - أستاذة وطنية الجمعة 15 نونبر 2019 - 10:15
انهم شهداء حب الأرض الطيبة أرض الأنبياء أسكنهم الله فسيح جناته وألهم دويهم الصبر والسلوان . ألا قاتل الله العدوان الغاشم منذ زمان
4 - ahmed الجمعة 15 نونبر 2019 - 10:21
عجبا لامر هذا العالم الذي يحارب الارهاب ويدعم قصف اسرائيل .الا يعتبر هذا ارهابا؟اليست اسرائيل اكبر الارهابيين عبر التاريخ؟ ام للارهاب معنى اخر.حقيقة لاافهم شيء ولايمكنني وصف او تحليل اللامعقول واللامنطقي واللاخلاقي واللا..
تقتل الابرياء باسم الدفاع عن النفس وتتباها اسرائيل بجديتها ومعقولية افعالها.نعم البقاء للاقوى لكن ليست قاعدة دائمة وسوف تؤدي اسرائيل ثمنا باهضا تاريخيا وان كانت الانسانية تتغاضى عن انانية اسرائيل.
5 - إنما الصدقات الجمعة 15 نونبر 2019 - 10:23
وين،وين،الملايين، الشعب العربي وين،وين، وين، أين المهرولون الذين هرولوا في جميع الاتجاهات إلا إتجاه النخوة والرجولة،
أسمعت لو كلمت حيا، وقبل رحيل شاعرنا نزار أعلن عن وفاتهم ووثقه.اتمنى مخلصا ألا أكون قد اقتربت من مربع المقدس لدى منبر هسبرس، انا حاير وطالب منكم
جواب،انا حاير. ...
6 - مواطن الجمعة 15 نونبر 2019 - 10:23
سبحان االله هؤلاء الفلسطينيون رغم كل ماسيهم يتزوجون وياسسون اسر وكلهم امل في المستقبل عندنا نحن بلد الامن والامان وافضل من فرنسا كله ياس .
7 - Marrokki الجمعة 15 نونبر 2019 - 10:28
سامحونا اخواننا و الله ما لدينا الا الدعاء ولعل الله يستجيب.
8 - الحسن العبد بن محمد الحياني الجمعة 15 نونبر 2019 - 10:39
- اللهم لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك ولعظيم سلطانك،اللهم لك الحمد وأنت المستعان وعليك التكلان واليك المشتكى وبك المستغاث ولاحول ولاقوة إلا بك.
- اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد.
- " هذا جوف الليل وانك تنزل بما يليق بجلال وجهك وبعظيم سلطانك...عبادك وعبيدك متذللين بين يديك التذلل الكلي المطلق الكامل التام بكمال العبودية خاضعين لك وحدك لا شريك لك يا رب، اللهم أعز الاسلام والمسلمين وأذل الكفار والمشركين، اللهم انصر اخواننا في فلسطين، الرجال الذين هم على أكناف بيت المقدس، بقطاع غزة وبكل الأرض المباركة،اللهم ثبتهم واجمع شملهم ضد الصهاينة الطغاة الغاشمين المحتلين الأنذال الأراذل ومن يواليهم من أهل الذل المذلولين من الصهيومسيحيين ومن القوم الحثالة من بني جلدتنا الأَوْغَاد,الرُعَاع, الغَوْغَاء,والهَمَج؛اللهم انصر من نصر الدين واخذل من خذل المسلمين ،اللهم أيد بنصرك كل مسلم يجاهد بنفسه وماله وكلمته وبالدعاء وتلاوة القرآن وكل الأعمال الصالحة في كل مكان لتكون كلمة الله هي العليا،اللهم أنج اخواننا المستضعفين،وافتح فتحا مبينا بالعزة والتمكين،آمين،والصلاة والسلام على سيد الأولين والآخرين".
9 - Samir Ghazouani الجمعة 15 نونبر 2019 - 10:56
Où est le commandeur des croyant
IL dort sur ses lauriers comme le calif Poussah dans la BD is'nt good
10 - ابو زيد الجمعة 15 نونبر 2019 - 11:34
اين انتم يا جوقة الصهاينة و اصحاب الزيارات التطبيعية و من ينادون بالأخوة و التجرد من مشكل هو في الأصل قومي عربي ديني لا يمت لاصلنا الأمازيغي الإفريقي بصلة!
الضمير و الإنسانية لا دين و لا ملة له
مجازر احبائكم ندد بها القاصي و الداني في كل بقاع العالم
الصهاينة عدو لنا كما هم عدو للفلسطينيين
وانتم أعداء غالبية المغاربة
11 - طال ليل الظالمين الجمعة 15 نونبر 2019 - 11:36
المغظوب عليهم والظالين يحاربون ديننا ولغتنا وتاريخنا، ويقتلوننا ويقتلون أبناء المسلمين والعرب، و ينهبون ثروات بلداننا، ويدمرون سكنانا ومدارسنا ومستشفياتنا ومعاملنا، ويلوثون بيئتنا.
اللهم شثت جمع وتحالف الأعداء والخونة والعملاء والمنافقين.اللهم طال ليل الظالمين يالله. اللهم إجعل الدائرة تدور عليهم. اللهم إرحم شهداءنا. اللهم إنا نسألك نزل الشهدء والنصر على الأعداء.
12 - لؤي الجمعة 15 نونبر 2019 - 11:40
على الدول العربية المجاورة مصر والسعودية حفظ ما تبقى من الشرف العربي والبدء في شراء منظومات الدفاع الجوية وصناعة او شراء قنابل نووية وصواريخ باليستية لردع العدو الصهيوني الدي يظهر انه لا يريد السلام
13 - Yoyo الجمعة 15 نونبر 2019 - 12:10
منذ زمن بعيد كل ما يتم ترميمه تهدمه اسرائيل في ثوان فاين هم الذين يدافعون عن الحقوق سواء المغاربة منهم ام الاجانب بمختلف الوانهم،يتتبعون ملفات للاسترزاق واهم ملف في التاريخ لم يجدوا له مخرجا قانونيا وحقوقيا فناموا كما نامت الامة الى حين تقوم الساعة،فتبني ملف لشخص ما وغالب الاحيان لتنصر اخا ظالما لا مظلوما فقوموا وانصروا ابطال الوطنية الحقة
14 - Vrais الجمعة 15 نونبر 2019 - 12:21
ماذا تنتظرون من سياسات قاداتكم يخربون بيوتكم و يبنون بيوتهم في امريكا و انجلترا و يبنون مستقبل عاءلاتهم
انهم يتاجرون في قظيتكم فيقو أيها الشعب الفلسطيني
مصالح إيران في بلدكم
15 - فلسطين المجروحة الجمعة 15 نونبر 2019 - 12:37
الصهاينة يقصفون أرضًا وبحرًا وجوًا إخواننا الفلسطينيون والمغرب يعطيهم شواهد الإزدياد والسعودية أعطتهم أكثر من 400 مليار دولار ربما يقول قائل أموال السعودية ذهب لأمريكا نعم صح لكني لا أرى فرق ليس الشياطين العرب هم من إحتل فلسطين وليس بني صهيون
إقرأوا التاريخ من كان سببًا في إحتلال فلسطين منذ سنة 1880م وليس 1948 م كما يريدوا العرب طمس الحقيقة والسبب أنذاك مصر والعثمانيون الذين كانوا يحتلون فلسطين وزيادة على ذلك بعض الفلسطينيين الذين إرتكبوا خطأ فادحا لما باعوا قطع أراضيهم لبني صهيون وهاهم الان يعيشون في الحضيض
نحن لا ننتظر لا من حكام العرب ولا من شعوبها تحرير فلسطين فهناك رجل وعدوا الله ما صدقوا وهناك جنود مجندة لا يراها الا رب العرش الكريم هؤلاء وكل إليهم أمر تحرير فلسطين وتلك الأيام نداولها بين الناس وجمعة طيبة لصحافيي هسبريس
16 - مسلم الجمعة 15 نونبر 2019 - 13:02
علامات الساعة لقد نزل البلاء والدل على العرب والمسلمين اصبح قتل المسلم كمن قتل ذبابة حسبنا ونعم الوكيل
17 - فتحي الجمعة 15 نونبر 2019 - 13:08
هذا الخراب وهذا الدمار وهولاا الشهداء لا يستحق ان يكتب بهذا الاسلوب النثري. نحن امام مشهد لايجب ان نبحث عن المحسينات اللغوية وعن الالفاظ الرنانة .الخبر يجب ان يكون جافا حادا قاسيا ،كقسوات المشهد وكقساوة بني صهيون وقساوة ابن سلمان وابن زايد والسيسي...وبشار...والقايد صالح ...ان لله وان راجعون...لكم الله يااخوتي بفلسطين....على الجمهور الرباطي والمغربي ان يعبر عن تضامنه مع الشهداء الفلسطينيين بمجمع مولاي عبد الله اليوم... الله يرحم الشهداء...
18 - لا اله الا الله الجمعة 15 نونبر 2019 - 13:31
الحرب ثم الحرب على الاٍرهاب
كاين شي ارهاب اكثر من هذا
حسبنا الله ونعم الوكيل في كل من تآمر ضد الشعب الفلسطيني الحر
19 - ملاحظ مغربي واقعي الجمعة 15 نونبر 2019 - 13:46
ردا على الاخ الدي عنون تعليقه: فتحي.

ما اخد بالقوة يارجل لا يسترد الا بالقوة ..
اما الشعارات والشعر و الخطابات الانشاءية والشعر فلن يفيد ذلك في شيء..
عقود طويلة ونحن نحتج ونتظاهر في الشوارع وننشد الشعارات والشعر، ونندد ونشجب، ماذا ستفدنا وراء ذالك ولا شيء بالطبع ، مع العلم ان اسراءيل لا يزيدها ذلك سوى قوة وعجرفة وطغيان...
20 - وعزيز الجمعة 15 نونبر 2019 - 14:59
أين الذين يريدون محاسبة تركيا.. بما اسموه إبادة الارمن.... ؟؟؟؟


ام فقط.... مجرد جملة للابتزاز..... و الحمل على تغيير المواقف التي لا ترضيهم.... ؟؟



لماذا لا تحاسب أمريكا على ابادتها للهنود الحمر... ؟
و الدول الاوروبية التي فعلت ما فعلت في افريقيا... من تقتيل و تهجير ووو ؟
و نهب لخيراتها و حتى الآن بطرق ملتوية....اقلها فضاعة كيفية حساب صرف العملات.... حتى اليابان بعد هزيمتها و رغم قوة اقتصادها.. (100 يان يساوي دولارا واحدا تقريبا)!!!!!!
اما في أفريقيا فالارقام ثلاثية...

و ألمانيا على الحملة النازية..... ؟

و الصهاينة على الجرائم المسترسلة....ضد الفلسطينيين ؟
21 - Khamis الجمعة 15 نونبر 2019 - 15:13
قتل .ودمار .وتجويع. واحتلال. وحصار.ماهذا أين هي المنظمات الحقوقية أين وأين...،إرهاب الصهيوني المجرم
22 - خميس الجمعة 15 نونبر 2019 - 16:58
قتل ودمار وحصار واحتلال وووو. اليس هذا إرهاب صهيوني مجرم غاصب.لك الله يا فلسطين.خانوك كما خانو يوسف عليه السلام.
23 - Amir الجمعة 15 نونبر 2019 - 17:19
الي 2 - محمد
نصف الامة تلهو وتلعب المشكلة ليس في الحكام بل في الشعوب المسلمة اللتي تلهو وتلعب....
24 - sIm الجمعة 15 نونبر 2019 - 18:12
القرآن خاطب بني إسرائيل:
يا قوم ادخلوا الارض المقدسة التي كتب الله لكم ولا ترتدوا على ادباركم فتنقلبوا خاسرين.
لماذا المسلمون يعملون ضذ ما جاء في القرآن ؟؟
25 - أمال الرماش الجمعة 15 نونبر 2019 - 19:40
أين نجد نخوة وا معتصماه! هل ماتت ؟ههههههه
26 - ورززات السبت 16 نونبر 2019 - 00:41
والمغرب في خطبة الجمعة يتناول موضوع عيد الإستقلال. ويشتري من سلاح إسرائيل بماله لقتل الفلسطينين
المجموع: 26 | عرض: 1 - 26

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.