24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

10/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4708:1813:2516:0018:2219:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. مغربي يراهن على نقل الأقمار الصناعية إلى الفضاء (5.00)

  2. سليم الشيخ (5.00)

  3. القوات المسلحة تقرب خدمات طبية من معوزي الرشيدية وبوعرفة (5.00)

  4. مؤشر أممي حول التنمية البشرية يرمي بالمغرب إلى "أسفل القائمة" (5.00)

  5. الحكومة تنفي الترخيص لهجرة أدمغة المغرب إلى الخارج منذ 2015 (5.00)

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | كندا تصوّت لصالح حق تقرير مصير الفلسطينيين

كندا تصوّت لصالح حق تقرير مصير الفلسطينيين

كندا تصوّت لصالح حق تقرير مصير الفلسطينيين

صوّتت كندا لصالح قرار الأمم المتحدة لدعم حق الفلسطينيين في تقرير المصير ورفض شرعنة المستوطنات بالضفة الغربية، مخالفة بهذا القرار توجهات الولايات المتحدة الأمريكية.

واعتبر مسؤول في شؤون كندا العالمية أن هذا التصويت يبعث برسالة مفادها أن كندا لا تتفق مع تأكيد مايك بومبيو، وزير الخارجية الأمريكي، الاثنين، أن التجمعات "الإسرائيلية" في يهودا والسامرة (الضفة الغربية المحتلة) "لا تتعارض في حد ذاتها مع القانون الدولي".

وأضاف المسؤول الكندي، كذلك، أن تصويت الثلاثاء يعكس المبادئ الكندية الأساسية بشأن الصراع "الإسرائيلي" الفلسطيني، التي تشمل تبني حل الدولتين بحدود قابلة للحياة للشعبين.

ويرى محللون أن القرار الذي أيدته كندا لا يحتوي على لغة قاسية تدين "إسرائيل"؛ لكنه يحتوي على لغة تنتقد الجدار الحدودي الذي بنته "إسرائيل"، وتؤكد على "الضرورة الملحة لتحقيق إنهاء الاحتلال "الإسرائيلي" الذي بدأ في العام 1967 دون تأخير"، وتدعو جميع الدول إلى "مواصلة دعم الشعب الفلسطيني ومساعدته، في التنفيذ بلا تلكؤ لحقه في تقرير المصير".

واعتبر مراقبون أن هذا التصويت يشكل تحولًا مفاجئًا في السياسات الكندية تجاه الشرق الأوسط، التي بدأت تتجه نحو موقف أكثر تأييدًا لـ"إسرائيل" في عهد بول مارتن، رئيس الوزراء الليبرالي السابق. وقد تسارع هذا الاتجاه بشكل كبير في ظل حكومة المحافظين برئاسة ستيفن هاربر.

وبدوره، أعرب جوستين ترودو، رئيس الوزراء الحالي، عن دعمه لـ"إسرائيل"؛ لكنه جدّد أيضًا تمويل الأونروا، التي كانت مجمدة خلال تولي هاربر لمنصبه ودعا إلى التحقيق في أعمال العنف في غزة.

ورداً على الموقف الكندي، أعرب جيفري روزنتال، الرئيس المشارك لـ"مركز إسرائيل والشؤون اليهودية (CIJA) ، عن خيبة أمله الشديدة من التصويت، وعلق قائلا: "… الدعم الكندي لقرار يشير إلى الأراضي المتنازع عليها على أنها "أراض فلسطينية محتلة" يمثل خروجًا محزنًا ليس فقط عن سجل التصويت الكندي في الأمم المتحدة؛ ولكنه يمثل خيانة للسياسة الخارجية الكندية طويلة الأمد، التي يرفض الحكم المسبق على نتائج المفاوضات بين "إسرائيل" والفلسطينيين. لا يمكن أن يأتي تقرير المصير الفلسطيني على حساب أمن "إسرائيل".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (7)

1 - عبدالقادر وجدة الأربعاء 20 نونبر 2019 - 21:14
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، كندا ليست بدولة مسلمة وتخشى الله وقالت كلمة حق اما ما يسمون بالمسلمين يخافون ترامب ولا يخشون الله حسبي الله ونعم الوكيل.
2 - خالد F الأربعاء 20 نونبر 2019 - 21:31
كندا تصوت لصالح حق تقرير مصير الفلسطينيين والعرب يناقشون صفقة القرن،
لا ديالي بقا ولا وجهي تنقى.
3 - حوريكي محمد الأربعاء 20 نونبر 2019 - 21:46
إنتفضت كندا البعيدة جغرافيا وديانة ولغة وعادات ووووو.
إنتفضت وقالت كلمة الحق رغم أن مصلحتها في دعم إسرائيل.
فماذا عن الأنظمة العربية والإسلامية؟ وما هي مواقفها من هذه الغطرسة الصهيونية الأمريكية؟
4 - كمال المنصوري الأربعاء 20 نونبر 2019 - 22:00
أتمنى أن تفهموا الأن لماذا المنافقون في الدرك الأسفل من النار بينما الكفار في مكان أفضل حالا من المنافقين.
5 - مصطفى البهلول صاحب روئية الأربعاء 20 نونبر 2019 - 22:23
لقد ضهرة الحق وزهق الباطل لأن الله لا يهدي قوم
الضاليمين
6 - Youssef de sygh الأربعاء 20 نونبر 2019 - 23:45
ربي يحب لي يدافع على أخوه المسلم اكتر من عبادته ليس بالوضوء والصلاة يرضى عنا الخالق سبحانه وتعالى بدفاعنا ومعاملتنا مع البشريه المضلومه المسلمه و غير المسلمه كندا بهدا التدخل أعطت درسا جديدا في الاخلاق للعالم وليس للعرب والمسلمين وحدهم
7 - L'injustice الخميس 21 نونبر 2019 - 00:30
الحكام العرب ما يهمهم فقط الكراسي حتى لو ابادوا شعوبا بأكملها. باعوا فلسطين و لا يستطيعون رفع الرأس أمام ترامب و نتنياهو. تجد الخير في بعض البلدان الغربيه و لا تجده في حكامنا العرب. حبل الدنيا قصير و عند الله يحاسب المنافقون و الظالمون.
المجموع: 7 | عرض: 1 - 7

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.