24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

21/01/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5808:2813:4416:2718:5120:09
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. مبروكي يخوض في خلط المغاربة بين عذرية المرأة وغشاء البكارة (5.00)

  2. رسالة إلى المثقفين المغاربة.. (5.00)

  3. لما يعطّل "البيجيدي" القانون؟ (5.00)

  4. سلطات خنيفرة تتعبأ وتفك العزلة عن سكان الجبال (5.00)

  5. رفض زوجات مسؤولين التصريح بالممتلكات "يجمّد" القانون الجنائي (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | الإمارات تتصدر العرب في المساواة بين الجنسين

الإمارات تتصدر العرب في المساواة بين الجنسين

الإمارات تتصدر العرب في المساواة بين الجنسين

احتلت الإمارات المركز 26 عالميا والأول عربيا في تقرير المساواة بين الجنسين الصادر عن برنامج الأمم المتحدة الإنمائي لعام 2019، حسب وكالة أنباء الإمارات.

وقالت الوكالة إن الإمارات "قفزت 23 مركزا" مقارنة بالعام الماضي.

وتهدف الإمارات إلى أن تكون ضمن قائمة أفضل 25 دولة في العالم في هذا المؤشر بحلول عام 2021.

ونقلت الوكالة عن رئيسة مجلس الإمارات للتوازن بين الجنسين الشيخة منال بنت محمد بن راشد آل مكتوم قولها: "سنعمل جاهدين على تحقيق معدل يفوق المستهدف عام 2021".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (7)

1 - amaghrabi الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 08:33
الايمارات العربية المتحدة ستقود حركة الانفتاح والتفتح في المجتمعات العربية وبدون شك ستؤثر بشكل إيجابي في المملكة العربية السعودية التي بدات تفرض بعض الحريات الضرورية على شعبها,ومع الأسف مغربنا الذي اعتنق سياسة الانفتاح منذ الاستقلال ما زلنا نناقش الحرية الفردية وكثير من افراد شعبنا ان لم اقل جلهم يعارضون الحرية الفردية لانها في نظرهم فتح المجال لانتشار الفساد الايضافي على الفساد الموجود اليوم في المغرب,واعتقد ان ذلك غير صحيح على الاطلاق
2 - ابن البناء الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 08:46
عدد تسكان الامارات لايتجاوز سكان جماعة محلية بالمغرب
وعدد نساء المغرب يتجاوز ساكنة الخليج.
فما هي اسس المقارنة.
تحية للمرأة المغربية المجاهدة في السفح والجبل.
فهن صاحبات القرار.
وهن يعلمن ذلك.
3 - idem الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 09:35
دولة عربية مثالية. على الاقل أموال البلاد أستغلت فى النهظة بها. الحمد لله أصبحت من أغنى الدول.
4 - Haifa الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 11:08
تقرير يصعب تصديقه لانني اجزم ان تونس ولبنان احسن بكثر من الامارات في مسألة حقوق المرأة والمساواةبينها وبين الرجل … هل يمكن للمرأة الاماراتية ان تطلق زوجها كما هو الحل في تونس ؟ لا اعتقد ، هل يوجد في الامارات برلمان فيه 35 % نساء كما هو الحل في تونس ؟ هل المرأةالاماراتية قادرة على الزواج باجنبي دون موافقة اهلها وسلطات بلدها كما هو الحل في لبنان وتونس ؟ لا اعتقد ..الخ الخ...اغلب نساء الامارات يعشن نفس الطوف التي تعيشها المرأة القطرية والعمانية .. صحيح هم اثرياء جدا وعندهم بنيه تحية وتجهيزات قوية جدا ولكن في مجال المساواة والحريات فهم مازالو متأخرين جدا
5 - abdou الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 11:09
تقارير التنمية البشرية للأمم المتحدة تظهر الترتيب حسب مجالات محدودة جدا كنسب التمدرس والصحة والدخل والولوج إلى التكنولوجيا وبالتالي فنتائجها تبقى محدودة في المجالات التي اعتمدتها إضافة إلى أنها تعتمد إحصائيات رسمية لا تعكس دائما الحقيقة . فهي مثلا لا تأخد بعين الاعتبار مدى مشاركة المرأة في مناقشة واختيار أشياء تهمها كالزواج والطلاق واختيار مصارها المهني والتصرف في أملاكها و تملك شركات. بل إن دولا لها ترتيب متقدم في هذا التقرير لا تزال فيها المرأة مقيدة في لباسها وتحركاتها اليومية ولاتزال تتعرض بشكل كبير للمضايقات والتحرش في الفضاءات العامة واختصارها في مظهرها الأنثوي في مختلف وسائل الإعلام.
6 - ملاحظ فقط الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 16:55
والله يتكلمون عن السماوات بحرقة كأن المسلمين يظلمون المرأة فأي بلد من بلدان الإسلامية إلى وتعيش فيه المرأة الصالحة فإحترام كاملا. حتى أصبحنا نلاحظ بأن رجل أصبح أكتر تعنيفا من المرأة فهد العصر .ولاكن بعض الجمعيات الغربية الهدف من إحصائياته فيه (إن ) ( والفاهم يفهم)
7 - فضائح الأربعاء 11 دجنبر 2019 - 21:08
لا تنتهي فضائح وانتهاكات دولة الإمارات عند الدكتاتورية التي تمارسها في حق مواطنيها، والتعذيب والسجون لمعارضين على أرضها، بل على الوجه الآخر تجد الإمارات تفتح أبوابها للخمور والبغاء وتجارة البشر تحت حماية وأعين المسؤولين والحكام.
ومع انتشار رائحة الممارسات الإماراتية غير الأخلاقية ولا القانونية، ارتفعت وتيرة التنديد الدولي بتورط حكومة البلد في هذه الأمور؛ بل ورعايتها إياها على نحو جعلها تمارَس بشكل دولي وممنهج.
المجموع: 7 | عرض: 1 - 7

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.