24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/01/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5908:2913:4316:2518:4920:07
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. 3 قاصرين يسرقون المارة باستعمال كلب "بيتبول" (5.00)

  2. رصيف الصحافة: القصر الملكي في أكادير يتحوّل إلى منتجع سياحي فخم (5.00)

  3. المغرب ينتقد ألمانيا ويرفض الإقصاء من "مؤتمر برلين" حول ليبيا (5.00)

  4. فيديو "خليجي طنجة" يجلب سخطا عارما ومطالب بترتيب المسؤوليات (3.00)

  5. "فرق كبير" تعيد عزيزة جلال إلى الغناء بعد 35 عاما من الاعتزال (2.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | السجن 15 و12 سنة لأويحيى وسلال في الجزائر

السجن 15 و12 سنة لأويحيى وسلال في الجزائر

السجن 15 و12 سنة لأويحيى وسلال في الجزائر

قضت محكمة سيدي امحمد في العاصمة الجزائرية، اليوم الثلاثاء، بالسجن 15 عاما نافذا و12 عاما نافذا بحق أحمد اويحيى وعبد المالك سلال، على التوالي.

المعنيان بالحكم هما رئيسا وزراء الجزائر سابقا، ومتابعتهما جرت في قضية فساد تخص مصانع تجميع السيارات والتمويل الخفي للأحزاب السياسية، بينما المحاكمة دامت أربعة أيام.

وأمر قاضي الجلسة بالحجز على جميع الممتلكات المحجوزة لكل من أويحيى وسلال، مع تغريم الأول 20 ألف دولار والثاني 10 آلاف دولار.

وحكم القاضي بـ20 سنة سجنا نافذة غيابيا على عبد السلام بوشوارب، وزير الصناعة الأسبق، مع تأييد الأمر الدولي بالقبض عليه.

بينما حكم بالسجن النافذ 10 أعوام بحق يوسف يوسفي،ومحجوب بدة، وهما وزيرا الصناعة السابقين، مع تغريم كل منهما 10 آلاف دولار.

وقضت المحكمة بالسجن 5 سنوات سجنا نافذة على نورية يمينة زرهوني، وزيرة ووالية سابقة.

وبرأت المحكمة وزير النقل والاشغال العمومية عبد الغني زعلان من تهمة التمويل الخفي للحملة الانتخابية للرئيس المخلوع عبد العزيز بوتفليقة.

ونطق القاضي بأحكام متفاوتة في حق متهمين آخرين بينهم عدد من رجال الأعمال، ويحق للمتهمين الطعن في منطوق الأحكام الصادرة ضدهم، في غضون 10 أيام، لدى المحكمة العليا.

كان المدعي العام التمس 20 سنة سجنا نافذا وغرامة مالية بقيمة 10 آلاف دولار بحق كل من اويحيى وسلال وبوشوارب مع أمر بالقبض الدولي عليه، و15 سنة سجنا نافذا ضد كل من يوسف يوسفي ومحجوب بدة، و10 سنوات سجنا نافذا في حق عبد الغني زعلان، ونورية يمينة زرهوني وزيرة ووالية سابقة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (51)

1 - سكفاندري الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 11:21
فهل ستكون عبرة لمن سولت له نفسه أن يعبث في الأرض فسادا و اكل أموال الناس و الغش في البنيات التحتية و الارتشاء و العياقة على الخوا .... الجزائر و رغم حكم العسكر فهي تحاول القطع مع رجالات الماضي و يكون عبرة للقادمين.
2 - جلول الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 11:21
مسرحية ذات إخراج مكرر خمسة عشر سنة بسرعة البرق قبل الانتخابات والاستءناف بعد الانتخابات بالبراءة
3 - mjalwake fnew york الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 11:23
maintenant,Mr ouyahya tu vas fumer du hashish marocain pour que les 12 ou 15 ans de prisons passent vite
4 - kamal kamal الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 11:26
ان الله يمهل ولا يهمل .....العقبة للجنيرالات ان شاء الله .
5 - البيضاوي الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 11:26
لم نراهم ألقوا القبض على واحد من كبار الفساد في الجزاءر من جنرالات الحركي ،
لم يجدوا سوى هدين الوزيرين وجعلوا منهم كبش الفداء لكي يدوخوا بهم بعض المداويخ حتى يخمدوا انتفاضة الشعب الجزاءري ضدهم.
6 - رضوان لعلالي الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 11:26
تحية نضالية لاهل الجزاير الوساوس مويان يستهلو ولاكن باقي بحال بالفليس وصويلح ووووووو ومرة تانية سلمية حتى يعاقبون جميعا جا وقت الحساب الدنيوي قبل الاخرة عقبة لحوكمتنا وتحيا لملكنا عاش لنا علمغاربة باش يخد حقنا منهم
7 - حسام الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 11:27
اسرع محاكمة في العالم. مجرد مراجعة جرائمهم في حق الشعب الجزائري يتطلب وقت أطول. المهم الفاهم يفهم.
8 - قرفاوي م الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 11:29
المدافعون و ممولي دولة العار من جيوب الجزائريين يسقطون الواحد تلو الآخر كأوراق الخريف .
9 - سام الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 11:29
عدالة ام انتقام الجيش لا ندري ربما الأيام المقبلة ستوضح ما هو خافي و السؤال المطروح هل القائد صالح معصوم من الخطأ وهو المدبر و الحاكم الفعلي للجزائر ؟
10 - الأصييييل الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 11:30
العقبى لذلك الحقود وزير الخارجية السابق و..القايد صالح، طبعا.كيف ما كان الحال، أظن أن رياح الحساب والعقاب لاحت في أفق المغرب، وهذه "العدوى" سوف تخترق الحدود لا محاله ...اللهم عجل.
11 - الهواري عبدالله الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 11:33
الجميل في الأمر أننا لن نرى وجوههم في التلفزيون مدة طويلة،والتمثيل الذي كانوا يلعبونه في مسرحية بوتفليقة إنتهى، وبقي الممثل الكبير الكايد صالح،أتمنى أن يأتي به الشعب الجزائري،لنرمي أوراق المسرحية في القمامة.
12 - اسامة الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 11:36
الغرامات المالية جد ضعيفة 10 آلاف دولار و 20ألف دولار بالنسبة لوزراء فهي فقط أجر أقل من ثلاث أشهر من العمل كوزير ،اما المدد الزمنية فهي جيدة بالنسبة لما تبقى لهم من العمر أظنهم في أواخر الستينات او أوائل السبعينات
13 - الحساب و العقاب الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 11:39
يجب تفعيل المحاسبة و العقاب و إخراج الالاف من ملفات الفساد في رفوف المجلس الاعلى للحسابات لكي يرتقي المغرب و تبنى الثقة بين الشعب و المؤسسات و البرلمان .
14 - تازي برنوصي الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 11:40
لم نسمع برأس الأفعى الجنرال الطرطاق ، الملقب برب الدزاير
15 - akram الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 11:41
سبحان الله مغير الاحوال كيف ماشاء هدا اويحيى كان يقول جوع كلبك يتبعك وسلال بلغت به الجرأة ان يقول الناس وصلت للقمر و انتم مازلتم في قل هو الله و اليوم يبكي امام القاضي يعز من يشاء و يدل من يشاء بيده الملك و هو على كل شيئ قدير نتمنى ان هاته المحاكمات التاريخية تكون بداية لجزائر جديدة جزائر الحق و القانون كما تمنوه اسلافنا من الشهداء و الصالحين الحالة في الجزائر حالة استنفار قصوى و كل من تقلد مسؤولية يضع يده على قلبه و ستقاجئنا الايام المقبلة باسماء ثقيلة اخرى ربي يجيب الخير
16 - متتبع الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 11:44
ولمذا لا يتابع من اختلق البوليزاريو لمعادة دولة جارة تجمعها كل شيئ بجارتها الشرقية
17 - علي الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 11:52
الله اكبر ومازال عباد عسكر الجزائر سيتساقطون مثل اوراق التوت والعاقبة ستدور على ارهابيي العسكر والقائد صالح وحاشيته وكل من اساء للمغرب باذن الله
18 - حلالة بويز الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 11:55
كنتمناو حتى في المغريب اكونو احكام قاصية في حق الوزراء والبرلمانيين و كل من تجراء على العبت بمال الشعب وحتى عدم تأدية واجبه على احسن وجه،
19 - مغربي قح الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 11:56
صورة أويحيى أعلاه تدل على كل شي. هنيئا لهم بتقاعدهم المريح.
20 - HASSAN الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 11:58
سواء كانت مسرحية او حقيقة فيبقى مثال يحتدى به وليس كما هو الحال عندنا نتمنى ان نرى في يوم ما ولو مسرحية من هذا النوع . لازلت اتذكر الحملة التي قام بها ادريس البصري في التسعينات والتي كان الهدف منها القضاء على المفسدين ومختلسي اموال الدولة لكن للاسف انحصرت على البزناسة فقط
21 - العشير بوخروبة الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 12:02
لمن تلقي بالتحية و الابتسامة ، كان عليك أن تنظر خلفك ، لترى كيف هو حال سلفك الذي أدار عنك رأسه ليوجه الابتسامة إلى المصير المجهول المحتوم الذي لم يحسن له الحساب ، كل شيء انتهى و مآلك رفقة الأشقياء من الحاكمين المغفلين سيكون وراء القضبان ، سبحان مغير الأحوال ، يوم لك ويوم عليك ، ومازال الشعب لم يقل كلمته...التحية والنصر لأحفاد المليون شهيد[email protected]
22 - ahmed الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 12:03
ما لم تصل المحاكمات كبار الجيش فهؤلاء مجرد اكباش فداء بطبيعة الحال وسجنهم امر متوقع جدا لتهئة الوضع..
23 - Abdi 14 الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 12:08
اولا يستحق كل خير. غير أنه في العالم العربي ابتلينا بمسؤولين لا حس وطني لهم، لا هم إلا ملأ جيوبهم من المال العام، ان الحكم على هؤلاء الأشخاص بالجزائر، الغاية هو استمرار النظام القائم، و الالتفاف على مطالب الشعب، التي عبر عنها من خلال ألمظاهرات السلمية و الحضارية ،
إن الذي يسير البلاد هم العسكر، و كأننا إزاء إحدى جمهوريات الموز، لا حس و لا كلام للرئيس المؤقت الذي من المفروض انه هو مخول لمخاطبة الشعب الجزائري، بينما نجد القايد احمد يرغد و يزبد.
إن ارادة الشعوب هي التي ستنتصر في النهاية، و الشعب هو الفيصل في كل الأمور.
24 - reda .oran الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 12:18
المهم راهم في السجن لي يحب يقول مسرحية الله يسهل عليه.
25 - Karim الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 12:20
نتمنى ان نرى مثل هذه المحاكمات في المغرب كذلك.
يجب القطع مع سياسة "عفى الله عن ما سبق".
ارجوكم لا تقولوا لنا ان مثل هذه التجاوزات لا وجود لها في بلادنا. كل منا يعرف مسؤول او مجموعة من المسؤولين الذين عبثوا او ما زالوا يعبثون بمصالح الشعب لحساباتهم الشخصية.
كل ما ينقصنا هي الجرأة للقضاء على الفساد والمفسدين.
26 - عمر 51 الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 12:23
ما هو البلد العربي الذي حكم فيه على وزير بالسجن، ولما مات أحد أقاربه، خرج برخصة لحضور الجنازة فقط، ولكنه لم يعد إلى السجن لقضاء ما تبقى من مدة السجن؟؟
ما هو هذا الــبــلد ؟؟
ما اسم هذا الوزير ؟؟
27 - صادق الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 12:30
والله اﻻعدام قليل في حقهم. تربوا في الفساد ونهبوا أموال الشعب. واخرتهم الموت في السجن. سيموتون موتة الجاهلية الأولى. إلى جهنم وبئس المصير.
28 - السلام عليكم الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 12:40
اكباش فداء طبعا.ولكن ليتعلم رموز الفساد في الوطن العربي انهم مهما خدموا السلطة أو النظام فعند اول حراك سيتم التضحية بهم وتقديمهم كقرابين للشعب ليستمر الفساد بوجوه أخرى جديدة .الان من سيتمتع بأموال سلال واويحيى المهربة إلى الخارج؟ طبعا أبناءهم؟ فهل سينفعونهم الان؟
29 - عبدو الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 12:48
يجب أن يسجن رأس الأفعى لانه ترك العصابة تعيث فسادا في الأرض .يجب أن يسجن أولائك الذين وشحوا بوتفليقة بوسام وضعوه على صورته أمام وسائل الإعلام .ويمدونه بالحلوى وهو يرتعش.
30 - الفساد والكساد الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 12:51
ومتى ستاتي ساعة محاكمة المفسدين عندنا، ام ان دالك من المعجزات مادام الشعب في الروتين اليومي.
31 - تدقيق لمراقب من قريب... الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 12:54
*/* الدين لم يحاكموا لحد من كبار المفسدين أمثال طرطاق وتوفيق وكبار الجنرالات يعرفون اسرار كثيرة عن المفسدين الحقيقيين وعن الصفقات الضخمة المشبوهة على مدى سنوات حكم النظام ولهذا تجنبوا مواجهتهم على المباشر في محاكمات علنية حتى لا يدلوا بتصريحات قد تكون لها عواقب وخيمة على النظام.. . ولعل صمت شقيق بوتفليقة ورفضه الإجابة على الأسئلة مؤشر كبير على أن ما خفي كان أعظم
32 - selina الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 13:00
يا من كان يقول بان الطيران المغربي لا ينقل المسافرين فقط وانما ينقل الحشيش ما ذا تقول الان على هذه الاموال التي كنت تنقلها الى خارج الجزائر طبعا اذا كان الطيران المغربي كان ينقل الحشيش كما تدعي وانت تنقل اموال الشعب الجزائري في طائرتك الخاصة بدون حسيب ولا رقيب ان الله يمهل ولا يهمل
33 - هتلر الݣورينݣي بن عم هيملر الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 13:19
خير ما فعله الݣايد صالح أفطرَ بهم قبل ان يتعشو بهِ لو تركهم احرارا لقلبو عليه البرميل وألبو عليه العسكر ودفنوه حي عليه تصفية كل من فيه رائحة بوتفليقة واتباع مذهب بوخروبة ان اراد استثباب الوضع غير ذالك فل يَبْشِر بالاطاحة به .
34 - allal الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 13:25
الى رقم14التازي توفيق هو رب الدزائر مشي طرطاق وكلهم في السجن محكوم عليهم بي 15 السنة
35 - هم........هم الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 13:45
سيناريو مصر سيتكرر، البراءة لهؤلاء و السجن لمتزعمي الحراك.....الايام بيننا
36 - خالد الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 13:54
هذه الاحكام تخص تركيب السيارات فقط فازعلان حكم عليه بالبراءة لكنه ارجع لسجن لوجود قضايا اخري سيحكمون عليم اما تلك الغرامات فهي تخص قضية واحدة
37 - كريم الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 14:38
الملاحظ من خلال التعليقات على هذه الاحكام ان بعض المعلقين المغاربة بدأوا يتساءلون متى يحدث هذا في عندنا حتى ولو كانت مسرحية تمثيلية مما يدل على أن الشعوب بدأت تنفض عنها غبار الخوف كما أنها فقدت الثقة في المسؤولين الذين يسيرون الاقتصاد ويتحكمون في رقاب العباد وخيرات البلاد ولذا فان حراك الجزائر على ما يبدو بدأ ينتشر في نفوس الشعوب المغاربية
38 - mostafa الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 14:42
السوأل واش غير هاذ الأشخاص اللي كلات أموال الشعب الجزائري من عهد الاستعمار إلى الآن واش هاذ الحكم ياسيدي القاضي شوف المسئولين الكبار اللي صرفوا أموال الدولة على مفيات البول زاريو في تندوف واللي كانو يشريو بهم الدول مثل جنوب افريقيا ونيجيريا وكوبا والكثير من الدول فتحوا هذه الملفات وسترون
39 - kadiri الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 14:44
أريد فقط أن أعرف من من القضاءين أنجع القضاء الجزائري أم القضاء المغربي ، فالاول أصدر بسرعة قياسيه حكمه في ملفات الفساد والثاني مرت سنوات على فضائح ملف الحسيمة الخاص بالشقق التي اشترى معظمها مغاربة العالم واتضح أنها مغشوشة وبعلم الملك وعرض الملف على القضاء بفاس ولحد الساعة لم يصدر بعد أي حكم في حق الأطنان!!!!!هذا مجرد سؤال ، على اعتبار اننا نسمع الكثير عن محاربة الفساد
40 - Kamal الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 14:57
ان شاء الله نرى في القريب العاجل في المغرب امتال هؤلاء ممن نهبوا و سقر قو و شردو المغرب و المغاربة
ان الله يمهل و لا يهمل
41 - افران الاطلس المتوسط الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 15:25
لا يزال الاخرين في الفرار يتمتعون بالحرية الكاملة زيادة عن ذالك ان الاحكام مخففة . النظام الحالي يفعل ما في جهده للتخفيف على البعض انها عصابة المافيا
D'autres restent en fuite, d'ailleurs, ce sont des peines réduites. Le régime actuel fait de son mieux pour les atténuer on minimisent leurs inculpations à condamné certains à de faible peines il font le tout a la vas vite avant l'arriver d'un autres gouvernement qui vas se mettre en place et durcir encore leurs condamnations (le régime algérien en place est trop malin) faut condamné ceux de l'armée également et d'autres
42 - oujda la belle الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 15:33
كونوا على يقين أن هذه الأحكام مسرحية محبوكة من طرف العسكر وبمجرد ما تمر الانتخابات الرئاسية فسترون العجب ستعود حليمة لعادتها القديمة. الحل في يد الشعب وشعاره الخالد : العصابة يتنحاو كاع
43 - أين الجينرال نزار الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 15:43
لم يجدو سوى هذين التافهين؟أين الجنرال خالد نزار الذي صلىآلاف الأبرياء في الجزائر أين الجنرالات الذين سخروا أموال الشعب الجزائري لأكثر من ربع قرن من أجل تمويل وخدمة صنيعتهم البوليزاريو .
44 - مغىبي الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 15:55
20 مليار لي داوها أصحاب المحروقات . ولزاد أوقال خص المغاربا إترباو .
ربب غير راسك بعدا .
أما المحاسبة محال غانشوفها. ماحدنا ناعسين.
45 - Mohamed الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 15:57
‏بإذن الله هذا ‏أول حكم باقي 1000 ملف فساد بإذن الله العصابة‏إلى مزبلة التاريخ إن شاء الله تفتح الحدود و نزور اهلنا في المغرب وأخواتنا يزورونها بإذن الله
46 - سليم الجزائر الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 16:02
عندما دخل هؤلاء المحكمة بالاغلال و تحت اضواء الكامرات سكن الرعب في نفس كل مسؤول في الجزائر من هرم السلطة الى اصغر مسؤول و اصبح كل واحد يحاسب نفسه عن كل دينار جمعه لان العبرة لمن يعتبر . القانون الجزائري صارم و مشدد في العقوبات ضد اختلاس لاموال الدولة و الفساد و من تجرا على الفساد نهايته السجن ليقضي فيها بقية حياته. ما يلاحظ بعد الحراك و دخول هؤلاء السجن ان الواردات انخفضت اكثر من 20 في المئة و هي فاتورات كانت تضخم في السابق لتذهب اموالها الى جيوب هؤلاء.
47 - MCO الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 16:11
أحسن فيلم 2019. أوسكار مضمون هههه
48 - عبد الكريم الجزائري الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 16:34
بالنسبة لي ولأغلبية الجزائريين الأحكام قليلة وقليلة جدا نتمنى أن تصل الى المؤبد والاعدام وهناك قضايا أخرى سيحاكمون فيها وبعملية الجمع والطرح سيصلون حتما الى المؤبد أو الاعدام وأنا أقترح على القاضي أن يعطيهم 1000 سنة سجن يتقاسموها بيناتهم وفرات أما جوابي لأصحاب المسرحية أقول لهم حتى ولو كانت مسرحية فهي مسرحية ناجحة وممتعة ومدهشة لأننا لم نكن نحلم برؤيتها في الواقع وستكون عبرة لمن يتقلد المسؤولية في المستقبل
49 - Kabyle paris الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 17:28
Tout ça juste pour l'affaire des usine des véhicules le reste à venir
50 - عبدو الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 19:38
اسرع محاكمة في التاريخ قبل الرئاسيات ومحاكمة عسكرية باينة تصفية حسابات قبل صعود رئيس الذي قد يطمس أو يتدخل في الملف .
اللهم اجعل كيدهم في كيدهم يخربون بيوتهم بأيديهم واحفظ الشعبين الشقيقين
51 - Algérie الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 19:51
من يقول انها مسرحية وكل شيء سيتغير بعد الرئاسيات نقول لكم نوما هنيئا وصح النوم لانكم ستشاهدون باعينكم استمرار الحملة مع تقليص صلاحيات رئيس الجمهورية نحو الوزير الاول والاهم هو استرجاع مبالغ بملايير الدولارات وهي سابقة في تاريخ المنطقة
المجموع: 51 | عرض: 1 - 51

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.