24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/01/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5708:2513:4516:3118:5620:13
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. بودريقة: "تسييس الرياضة" مرفوض .. وهذه رسالة "الغرفة 101" (5.00)

  2. مدريد تعترف بتضرّر اقتصاد سبتة المحتلة وتمد اليد إلى المغرب‬ (5.00)

  3. توزيع 126 سنة سجنا على سراق "ساعات الملك" (5.00)

  4. الرباط تتجاوز مدنا مغربية وعالمية في استقطاب "سياح أنستغرام"‬ (5.00)

  5. الصين تحظر حركة النقل من وإلى العاصمة بكين (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | "ميزانية الجزائر" تقلص النفقات وتشجع الاستثمارات

"ميزانية الجزائر" تقلص النفقات وتشجع الاستثمارات

"ميزانية الجزائر" تقلص النفقات وتشجع الاستثمارات

وقع الرئيس الجزائري المؤقت عبد القادر بن صالح اليوم الأربعاء ميزانية للعام 2020 تتضمن تخفيضات على الإنفاق العام لكنها تسمح للمستثمرين الأجانب بتملك حصص أغلبية في مشاريع خارج قطاع الطاقة، حسبما ذكرت الرئاسة.

تشمل الميزانية أيضا خطة حكومية للاقتراض الأجنبي في العام القادم لمحاولة التأقلم مع الضغوط المالية الناجمة عن تراجع إيرادات الطاقة الحيوية للبلاد.

تتعرض الحكومة لضغوط أيضا من محتجين يطالبون بإلغاء الانتخابات الرئاسية المقررة غدا الخميس لاختيار خلف لعبد العزيز بوتفليقة الذي أجبرته مظاهرات عارمة على الاستقالة في ابريل نيسان.

وفيما يبدو أنه مسعى لتخفيف الضغوط الاجتماعية، أبقت ميزانية 2020 على الدعم - وهو قضية حساسة سياسيا - دون تغيير عند 8.4 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي.

يغطي الدعم في الجزائر عضو أوبك شتى السلع من الوقود إلى المواد الغذائية الأساسية والدواء.

وسيتراجع الإنفاق الإجمالي 9.2 بالمئة وتخطط الحكومة لفرض مزيد من الضرائب لاحتواء عجز من المتوقع أن يسجل 7.2 بالمئة.

ومن المتوقع أن ينمو الاقتصاد 1.8 بالمئة العام القادم، انخفاضا من 2.6 بالمئة متوقعة للعام 2019، لكن الاحتجاجات تخلق مناخا من الضبابية للمستثمرين الجزائريين والأجانب على السواء وسط محاولات حكومية لتنويع موارد الاقتصاد المعتمد على النفط والغاز.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (3)

1 - العربي الجديد الخميس 12 دجنبر 2019 - 07:17
المغاربة ينامون على وقع الجزائر ويستيقظون على وقعها ، من يحكم في من؟
2 - baboucha الخميس 12 دجنبر 2019 - 07:45
l,algerie a du gas et du petrole et pourquoi le dinar algerien ne vaut rien
3 - ملاحظ الخميس 12 دجنبر 2019 - 10:45
الاستثمارات و الديون لأهداف تنموية و اقتصادية لا يمكن لها النجاح الا إذا كان هناك ضمان بالبلاد، بانتخابات نزيهة تلبي رغبات الشعب بأكمله. و غير ذلك إنها مغامرة المستثمر و مخاطرة في الديون، كيفية توظيفها و العجز أو الخسارة في استرجاعها. مع العلم ان الجزائر ليس لها تجربة في تسيير الديون و تدبير الاستثمار، و خاصة في الظروف الصعبة. الديموقراطية هي التي تبني الاقتصاد و تقوي الدول. فالجزائر في امتحان أمام نظام كثيرا ما حظي بفرص لم ينجح فيها و زال يصمم المزيد و الاستمرار لا يريد الاعتراف بفشله بالرغم من الاحداث و الشعب الذي لم يحترم و لا يسمح بتجربته.
المجموع: 3 | عرض: 1 - 3

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.