24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

25/05/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
03:3305:1712:2916:0919:3321:03
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. "جائحة كورونا" تطرق مسمارا في "نعش" صناعة الكتاب بالمغرب (5.00)

  2. تقرير يفضح ديكتاتورية وجرائم "البوليساريو" ويتهم الجزائر بالتواطؤ (5.00)

  3. 107 إصابات بكورونا عقب قداس في فرانكفورت‎ (5.00)

  4. المغرب يسجّل 27 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في 24 ساعة (5.00)

  5. العلوي: لهذا اخترت المحاماة .. والكرة منعتني من قيادة هيئة مراكش (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | خارج الحدود | مقتل الجنرال سليماني في ضربة أمريكية يثير مخاوف من حرب مدمرة

مقتل الجنرال سليماني في ضربة أمريكية يثير مخاوف من حرب مدمرة

مقتل الجنرال سليماني في ضربة أمريكية يثير مخاوف من حرب مدمرة

قتل الجنرال الإيراني النافذ قاسم سليماني والقيادي الكبير في الحشد الشعبي العراقي أبو مهدي المهندس فجر الجمعة في قصف جوي أميركي استهدف موكبهما قرب مطار بغداد الدولي، ما استتبع تهديدات بـ"الانتقام" والرد من إيران وقوات الحشد الشعبي، وتحذيرا عراقيا من "حرب مدمرة".

وأعلنت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) أنّ الرئيس الأميركي دونالد ترامب أعطى الأمر باغتيال سليماني.

وكان سليماني قائد "فيلق القدس" في الحرس الثوري، الجيش العقائدي للجمهورية الإسلامية الإيرانية، وموفد بلاده إلى العراق وسوريا ولبنان للتنسيق مع المجموعات المسلحة الموالية لإيران في هذه الدول. وأعلنت إيران بعد ساعات على الاغتيال تعيين إسماعيل قاآني قائدا جديدا لفيلق القدس.

والمهندس هو رسمياً نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي، لكنّه يعتبر على نطاق واسع القائد الفعلي للحشد الشعبي، وقد أدرجت الولايات المتحدة اسمه على قائمتها السوداء.

ورأى الخبير الأميركي في المجموعات الشيعية المسلحة فيليب سميث أن الضربة هي "أكبر عملية تصفية عند رأس الهرم تقوم بها الولايات المتحدة، وهي أكبر من العمليتين اللتين قتلتا أبا بكر البغدادي وأسامة بن لادن"، زعيمي تنظيمي الدولة الإسلامية والقاعدة.

وتوعد الرئيس الإيراني حسن روحاني بأن "الأمة الإيرانية الكبيرة والدول الحرة الأخرى في المنطقة ستنتقم من أميركا إثر هذه الجريمة البشعة". واستدعت طهران مسؤول السفارة السويسرية التي تمثل المصالح الأميركية في إيران للتنديد بـ"إرهاب دولة من جانب أميركا".

واعتبر رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي أن الضربة الجوية الأميركية تشكل "تصعيدا خطيرا يشعل فتيل حرب مدمرة" في العراق، معتبرا أنها "خرق فاضح لشروط تواجد القوات الأميركية في البلاد".

ودعت السفارة الأميركية في بغداد الجمعة مواطنيها إلى مغادرة العراق "فوراً"؛ فيما أمر الزعيم الشيعي العراقي مقتدى الصدر باستئناف نشاطات "جيش المهدي"، أبرز قوة مسلحة شيعية قاتلت القوات الأميركية في العراق.

ودعا القيادي البارز في قوات الحشد الشعبي قيس الخزعلي الجمعة "كل المجاهدين" إلى "الجهوزية" للرد على الضربة الأميركية.

في لبنان، قال الأمين العام لحزب الله حسن نصرالله المدعوم من إيران: "القصاص العادل من قتلته المجرمين الذين هم أسوأ أشرار هذا العالم سيكون مسؤولية وأمانة وفعل كل المقاومين والمجاهدين على امتداد العالم".

ودعا المتمردون اليمنيون المدعومون من إيران إلى "رد سريع ومباشر" ضد القواعد الأميركية المنتشرة في المنطقة، بعد مقتل سليماني.

وتجد بغداد نفسها منذ سنوات عالقة في موقع حرج بين حليفيها الكبيرين، الولايات المتحدة وإيران، فيما يتصاعد التوتر بينهما، لاسيما حول الملف النووي الإيراني. ويثير مقتل سليماني مخاوف من نزاع مفتوح وتصعيد.

وجاءت الضربة الأميركية بعد ثلاثة أيام على هجوم غير مسبوق شنّه مناصرون لإيران وللحشد الشعبي على السفارة الأميركية في العاصمة العراقية، ما أعاد إلى الأذهان أزمة السفارة الأميركية واحتجاز الرهائن في طهران في 1979.

وأوضح الباحث رمزي مارديني من مركز "بيس إنستيتيوت" لوكالة فرانس برس أن "الاستخبارات الأميركية كانت تلاحق قاسم سليماني منذ سنوات، لكنها لم تضغط على الزناد؛ وهو كان يعرف ذلك، لكنه لم يقدّر إلى أي حدّ يمكن لتهديداته بأزمة رهائن أخرى في السفارة أن تغيّر سير الأمور".

وقال رمزي: "غيّر ترامب القواعد عبر القضاء عليه".

"أمر بالقتل"

واستهدفت الغارة الأميركية موكب سيارات كان فيه سليماني والمهندس في حرم مطار بغداد، حسب ما ذكره مسؤولون أمنيون عراقيون، مشيرين إلى مقتل تسعة أشخاص.

وهناك عقوبات أميركية معلنة في حق كل من سليماني والمهندس، نائب رئيس هيئة قوات الحشد الشعبي التي تضم فصائل عديدة موالية لإيران، وتعتبر جزءا من القوات العراقية الرسمية.

وقال بيان البنتاغون الجمعة: "بأمر من الرئيس، اتخذ الجيش الأميركي إجراءات دفاعية حاسمة لحماية الموظفين الأميركيين في الخارج، وذلك عبر قتل قاسم سليماني".

وروى السفير الإيراني في بغداد كيفية حصول العملية للتلفزيون الرسمي العراقي قائلا: "الساعة الواحدة (0,00 ت غ)، تعرضت سيارتان تقلان الشهيدين سليمان والمهندس لهجوم بصواريخ من القوات الأميركية. وقتل كل ركابهما، وهم عشرة أشخاص، وبينهم رفاق وحراس، أصبحوا شهداء".

وتصاعدت في الشهرين الأخيرين الهجمات على قواعد عراقية تضم عسكريين أميركيين أسفرت عن جرح ومقتل عدد من العسكريين العراقيين، وصولا إلى استهداف قاعدة عسكرية في كركوك شمال بغداد بثلاثين صاروخاً في 27 ديسمبر، ما تسبب في مقتل مدني أميركي.

وردّت الولايات المتحدة في 29 ديسمبر بقصف منشآت قيادة وتحكم تابعة لكتائب حزب الله، أحد أبرز الفصائل الموالية لإيران في الحشد الشعبي، ما تسبب في مقتل 25 مقاتلا.

وأثارت هذه الضربات غضبا بين أنصار الحشد وإيران الذين هاجم الآلاف منهم السفارة الأميركية الثلاثاء.

وتأتي الضربة الأميركية قبل أقل من سنة على الانتخابات الرئاسية الأميركية، وقد انقسمت الآراء حولها في واشنطن.

وأعرب رئيس لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب الأميركي النائب الديمقراطي إليوت إنغل عن أسفه لأنّ ترامب لم يُخطر الكونغرس مسبقاً بالغارة. وقال في بيان إنّ "قاسم سليماني كان العقل المدبر لعنف هائل وآلام وعدم استقرار، ويداه ملطختان بدماء أميركيين، ولن أبكيه"، مضيفا: "لكن كثيرين سيعتبرونه شهيدا وأشعر بقلق عميق من انعكاسات هذه الضربة".

وقالت رئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي (الحزب الديمقراطي) إن قتل سليماني في ضربة أميركية يهدد بإحداث "تصعيد خطير للعنف".

في المقابل، كتب السناتور الجمهوري النافذ ليندسي غراهام على "تويتر": "أنظر بتقدير إلى العمل الشجاع للرئيس دونالد ترامب ضد العدوان الإيراني"، مضيفا: "أقول للحكومة الإيرانية: إذا كنتم تريدون المزيد فستحصلون على المزيد".

ردود فعل

وقطع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو الجمعة زيارته الرسمية لليونان ليعود إلى إسرائيل بعد مقتل قاسم سليماني، كما أفاد مكتبه وكالة فرانس برس.

وفور شيوع نبأ مقتل سليماني ارتفع سعر النفط أكثر من 4% بسبب مخاوف الأسواق على موارد الذهب الأسود.

ويأتي هذا التطور بعد أكثر من ثلاثة أشهر على حركة احتجاجية شعبية في العراق ضد السلطات العراقية والنفوذ الإيراني الواسع في البلاد.

وتجمّع عشرات العراقيين الذين يشاركون في التظاهرات صباح الجمعة في ساحة التحرير في وسط بغداد، وهم يغنون ويرقصون بعد انتشار خبر مقتل سليماني.

ودعا الرئيس العراقي برهم صالح جميع الأطراف إلى "ضبط النفس وتغليب صوت العقل والحكمة"، مدينا في الوقت نفسه "العدوان".

في موسكو، حذرت وزارة الخارجية الروسية من أن مقتل سليماني "خطوة مغامرة ستفاقم التوترات في أنحاء المنطقة". وأضافت الوزارة: "سليماني خدم قضية حماية مصالح إيران القومية بإخلاص. تعازينا الصادقة للشعب الإيراني".

ودانت وزارة الخارجية السورية "العدوان الأميركي الجبان"، معتبرة أنه "تصعيد خطير للأوضاع في المنطقة".

كما دانت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) "العربدة والجرائم الأميركية"، محملة الولايات المتحدة مسؤولية "الدماء التي تسيل في المنطقة العربية".

ودعت بريطانيا "كل الأطراف إلى خفض التصعيد"، مع إشارتها في الوقت نفسه إلى أنها "لطالما أدركت خطر فيلق القدس بقيادة قاسم سليماني".

كذلك دعت الصين جميع الأطراف إلى ضبط النفس، "وخصوصا الولايات المتحدة".

وعبرت برلين عن "قلقها الشديد" بعد مقتل سيلماني، ودعت إلى "خفض التصعيد".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (72)

1 - جار شرقي الجمعة 03 يناير 2020 - 13:22
الحرب العالمية الثالثة على الابواب فاستعدوا لفناء العالم . منطلقها سيكون من المنطقة من إيران الى شرق المتوسط . ان كانت الحربان 1 و 2 قد قتلت 70 مليون من البشر فالحرب القادمة لن تبقي الا الاحجار و قد كساها الغبار الاسود و رميم العضام.
2 - غير دايز الجمعة 03 يناير 2020 - 13:25
حرب مدمرة؟
هنا سيظهر للجميع نتائج التمثيل الإيراني المصدر للعرب .
3 - مسلم سني والحمد لله الجمعة 03 يناير 2020 - 13:33
اللهم اضرب الظالمين بالظالمين وأخرج المسلمين من بينهم سالمين غانمين. أمين أميييييييين يارب العالمين.
4 - skitiwi الجمعة 03 يناير 2020 - 13:35
المعادلة القديمة الجديدة توضح عبر مر العصور انه عند تساوي القوي العالمية اقتصاديا و عسكريا لابد من نشوب حرب شاملة لابد لابد لابد
ان تكون مواجهة بين الصين التي تنموا تصاعديا
و روسيا التي كانت تعتمد على حيادها المشروط و قوتها الصامتة لنراها تكشر عن الانياب مرة تلو الاخرى لتعبر عن جاهزيتها للإنقضاض و بين الولايات المتحدة التي جعلتها سياستها الخارجة عدوا لدودا لثلثي سكان الارض و تدهور مردودها الاقتصادي و بالتالي محاولتها استرجاع الهيمنة بالنسبة لها سيكون اولوية قصوى لاكنها ستصدم عند إدراكها بانها ليست بالمأمورية السهلة ..إننا نشهد شرارة قوية سوف تنتهي بقلب الموازين و كشف الاقنعة و العرب ليسوا بمنئ عن كل هذا بل ستسقط كل الوجوه التي جندها الاستعمار الغربي لاستعبادهم مباشرة بعد سقوط رموز الفتنة الدولية كما سنشهد بروز إسرائيل عظمى ذات اقتصاد يحتكر الطاقة و الماء و الارض لاكن سرعان ما تذوب و تنجلي في خضم مناخ اكثر عزما و هذا الكلام ليس ببعيد فحسب المؤشرات تجدنا نتكلم عن أجل اقصاه سنة الى ثلاث سنوات و إن غذا لناظره لقريب
5 - simo الجمعة 03 يناير 2020 - 13:42
لم تكون هناك أي حرب وإنما كل طرف المتكالب على الدول العربية الغبية يحاول كسب المزيد من النقط. ستكون مناوشات هنا وهناك وتتبعها تنازلات على حساب الدول العربية. فالحشد الشعبي أدى دوره في العراق بمباركة أمريكا وهاهي الآن تنقلب عليه هذه الأخيرة كعادتها لرسم إيتراتيحية جديدة. وهذه هي سياسة القوى العضمى.
6 - الواقع الجمعة 03 يناير 2020 - 13:42
ادا كانت مدمرة فستكون على ايران التي لن يتحالف معها اي احد حتى روسيا لن تتدخل لانها منشغلة بسوريا
ساكون واقعيا فادا حاربتنا دولة نصرانية فامر منتظر اما ان تنتقم منا ايران المسلمة فامر غير مقبول
7 - sarah الجمعة 03 يناير 2020 - 13:42
Le brigadier-général Ismail Qaani remplace Qassim Sulaimani comme commandant des forces Al-Quds au sein des gardiens de la révolution

يحل العميد إسماعيل قاني محل قاسم سليماني قائداً لقوات القدس بين الحرس الثوري.
8 - محمد الجمعة 03 يناير 2020 - 13:46
يارب سترىك هذه الحرب ستكون اشد من الشرق الاوسط المغرب العربي اسد ويل لمن يوقظه !
9 - 3arafa الجمعة 03 يناير 2020 - 13:48
ستكتفي إيران بالكلام او الانتقام من السعودية على أبعد تقدير...اما تعريض امريكا لعمل عسكري فهذا يعني نهاية إيران. فأمريكا قادرة على تدمير ايران في اسبوع
10 - أصحاب القرار الجمعة 03 يناير 2020 - 13:49
* هل أصحاب القرار عقلاء ؟
* يبدو أن ليس هناك لا تقديرات و لا حسابات و لا تخمينات .
* ربما تؤخذ القرارات حول موائد الخمر حيث لاحضورللعقل .
* التهور واللامبالاة هي سمة العصر حتى بالنسبة للناس
البعيدين عن سلطة القرار.
* قتل هذا أو ذاك ، لا يحل مشكلاً ، بل يزيد في تفاقمه ،
ويعلم الله كم ستزهق من الأرواح .
11 - مخرج الجمعة 03 يناير 2020 - 13:53
يمكن لإيران ان تقصف أمريكا وكل من يتشدد لها وتدمير العالم بأسره فقط في فلم هليودي اما في الواقع فابعد من الخيال فهذه التهديدات هي من وحي الخيال و الترويح عن النفس لا أقل ولا اكتر والايام بيننا
12 - مغربي .. الجمعة 03 يناير 2020 - 13:59
لن تكون لا حرب ولهم يحزنون. الا بعض الضربات المنفردة لمصالح امريكا في العراق. غالبا خلف السليماني موجود لان مصلحة ايران لاتتوقف على شخص واحد
13 - Mosi الجمعة 03 يناير 2020 - 14:07
ايران و امريكا قرني الفتنة و الشر...وكلاهما يتبعهما الغاوون من المتخلفين العرب...
اذا نشبت حرب بين ايران وامريكا فإيران ستحارب بعبيدها و اتباعها من الحمقى العرب و امريكا ستحارب بعبيدها و اتباعها من العرب والضحايا من الجانبين سيكونوا كلهم من العرب....وهذه هي النتيجة التي يريدها كليهما....ان يباد العرب جميعا عن بكرة ابيهم.....
الحمقى العرب يظنون ان ايران تدافع عن العقيدة و الإسلام..او أن امريكا تدافع عن عقيدة اهل السنة و الديمقراطية....والحقيقة ان لا ايران و لا امريكا يهمهما الاسلام و المسلمين...فكلاهما طامع في خيرات واموال العرب...والوسيلة الوحيدة لنيلها هي افتعال حرب ابادة سيكون العرب ضحيتها الوحيدة.
14 - لنكن أكثر دقة الجمعة 03 يناير 2020 - 14:17
هناك حالة واحد يمكن لإيران أن ترد على أمريكا و هي عن طريق آستقطاب تكنولوجيا صناعة الأسلحة النووية من روسيا أو كوريا الشمالية و تزويد صواريخها الباليستية بها ... هنا فقط ستكون إيران غير قابلة للردع و سيصبح الشرق الأوسط كعكة لها غير ذلك يمكن لإيران إزعاج الولايات المتحدة في الشرق الأوسط فقط ...
15 - sarah الجمعة 03 يناير 2020 - 14:18
18min
Trump réagit: "L'Iran n'a jamais gagné une guerre, mais n'a jamais perdu une négociation!"
En gros, l'Iran n'a pas de chance si ce pays rentre en guerre contre nous, mais nous ne négocirons pas pour autant. On fera plier l'Iran par la pression.


يردّ ترامب قائلاً: "لم تفز إيران أبدًا بأي حرب ، لكنها لم تفقد أي مفاوضات"
في الأساس ، إيران محظوظة إذا خاضت هذه الدولة الحرب ضدنا ، لكننا لن نتفاوض من أجل ذلك. سنثني إيران بالضغط.
16 - مراقب بكثب الجمعة 03 يناير 2020 - 14:21
المستغرب هو كيف يطير قاسم سليماني من لبنان إلى سوريا ثم يحط بمطار العراق و كل شبر منه هو مراقط بطائرات الإستطلاع، بل يتم إرسال مروحيتان لضرب السيارتين بسهولة دون أن يكون هناك تمويه من الجانب الإيراني، بل أن الظروف بالعراق غير مستقرة لمثل هذه الزيارة
17 - السلام عليكم الجمعة 03 يناير 2020 - 14:31
دونالد ترامب يريد توجيه أنظار الأمريكان والعالم عن قضية محاكمته من طرف الكونغرس بافتعال ازمة مع إيران.انها السياسة القذرة التي تلعب بعواطف سكان الارض ومصيرهم
18 - كان الله في .... الجمعة 03 يناير 2020 - 14:35
... عون الشعوب من القيادات الجهولة ، الحرب ستدور رحاها في البلدان الاسلامية بين المسلمين ستشعلها و تدعمها الصهيونية لتدمير القوى المحيطة بإسرائيل وتشريد الشعوب العربية و الاسلامية المعادية لها و الاستحواذ على نفط المنطقة.
19 - علال الشرقي الجمعة 03 يناير 2020 - 14:45
من يقول ان الحرب العالميه على الابواب
فاهو وهم الحرب الحقيقية هيا تدمر
الأمة الإسلامية ونهب طورتها قال ترمب
السعودية بقرة الحلوب يجب حلبه حتى تجف
وندبحها بالله عليكم هل تكون حرب بين رؤساء وامريكا من اجل العرب ههه اوحرب بين الدول
الأوربية من اجل العرب ياجماعة اقسم برب السموات والأرض إنهم يضحكون على الأمة العرببة والإسلامية
20 - Ingenieur الجمعة 03 يناير 2020 - 14:53
ما بعد الكمال الا النقصان...امريكا ستنهار اقتصاديا و عسكريا امام الصين و روسيا و ايران بالاضافة الى تركيا...اما العرب مازلنا في سباتنا...
21 - لمباركي جامع الجمعة 03 يناير 2020 - 14:59
هذا يبين أن إيران أضعف مماكنا نتصور ..أين مخابراتها التي لم تستطيع أن تحمي رموزها في الصف الأول؟؟
22 - نبيل الجمعة 03 يناير 2020 - 15:02
إيران والفرس شعوب عريقة اعتادت على المواجهة مع من يتعدى حدودها وهي بذالك تطور نفسها ولازالت الخزينة الفيدرالية الأمريكية بزعامة الصهاينة المتحكمين فيها لم تبسط سيطرتها على إيران ولن تستطيع لان ذالك سيشكل خطراً على المواطن الإيراني لان السيطرة ستكون اقتصادية وبعبارة أخرى استعمار جديد فهنيأً للإيرانيين وكوريا الشمالية وكوبا وفنزويلا على ذكائهم وصمودهم امام الإمبريالية الغربية بزعامة أمريكا والصهاينة
اما باقي العرب فهم في القبضة الاستعبادية لأولائك وليسوا بخارجين منها ومن ذلها
23 - شفيق بن المختار الجمعة 03 يناير 2020 - 15:04
لا حرب مدمرة و لا هم يحزنون....الولايات المتحدة الأمريكية يا ناس اقوى دولة في العالم
24 - الغماري الجمعة 03 يناير 2020 - 15:25
الابله ترامب ارتكب خطأ جسيما باغتيال قاسم سليماني. قد تكون أمريكا قد سجلت نقطة لصالحها لكونه كان سدا في وجه مشاريع واشنطن لكن بالحساب الاستراتيجي فالامريكيون لن يكون لهم مكان آمن او موطئ قدم في العراق او سوريابعد مقتل المهندس نائب رئيس الحشد الشعبي وهو جزء من المنظومة الامنية والعسكرية العراقية. جريمة اغتيال قاسم سليماني ستغير كثيرا في المنطقة وسيكون لها ما بعدها.
25 - sarah الجمعة 03 يناير 2020 - 15:25
En ce moment des avions de transport de l'armée américaine. La situation s'accélère.

حاليا طائرات نقل الجيش الأمريكي. الوضع يتسارع
26 - يا ايران الجمل و ما حمل الجمعة 03 يناير 2020 - 15:33
ايران والولايات المتحدة لا مجال للمقارنة في القوة الضاربة ، على ايران ان تمرر يدها على موضع الصفعة الامركية القوية التي تلقتها وتسكت و اذا تمادت ايران في تهديدها ووعيدها ضد القوة العظمى فستهلك ايران لا محالة و سيهلك حليفها نصر الله وقواته في لبنان . في البرية مثل الأسد لما يرى اسدين اثنين او اكثر ويعرف انه هالك لا محالة إذا قاوم يلوذ بالفرار ويترك الجمل و ما حمل .
27 - Mazagan الجمعة 03 يناير 2020 - 15:33
سننتظر الرد الإيراني، و سنكتشف مدى جدية التهديدات الإيرانية و أذنابها للمصالح الأمريكية و إسرائيل.
28 - جزائري حر الجمعة 03 يناير 2020 - 15:35
لا يمكن للجيش الامريكي ان يستهدف موكب الجنرال الايراني المحمي 24 ساعة
دون مساعدة عراقية او سعودية عن طريق عناصر مسلحة بالمنطقة
والبنتاغون لا يحرك طائرة او جندي امريكي او يطلق صاروخ من دون اموال ومصدر معلومات مؤكد

هناك اطراف تريد التخلص من التدخل الايراني بالعراق وسوريا قدمت الجنرال كهدية لامريكا ووجهت رسالة لايران
هذه الضربة تعنى ان ايران لن تجد موطئ قدم سليم لجنودها مستقبلا بالعراق
و تغير في ميزان القوى ودخول طرف ثالث مجهول طلب مساعدة امريكية للتخلص من النفوذ الايراني بالعراق .

البداية كانت بجنرال نافذ بالحرس الثوري الايراني وحرسه الخاص الذي قاد مذابح ومجازر بسوريا والعراق

ان الله يمهل ولا يهمل
29 - Abeer الجمعة 03 يناير 2020 - 15:39
. Pas par tir d’hélicoptères. Il a été tué par drone .
30 - Jingo Ould Khringo الجمعة 03 يناير 2020 - 15:46
هلا يقلب موتة وحدة اللي كاينة يا اما نعيشوا بكرامة يا اما بلاش. علاش احنا دائما محقورين.دياولنا حاقرينا. الجزائر نفس الشئ، ميريكا بالمثل وايسرئيل والصين وحتى الذين نظنهم اخوننا في الدين. اين كلوا العرب او ارتحلوا فهم عرضة للسخرية والكراهية والله على ما اقول شهيد.
31 - مغربي الجمعة 03 يناير 2020 - 16:02
لن تكون هناك حرب ولا هم يحزنون، إيران أجبن من أن تدخل في حرب مع الولايات المتحدة الأمريكية لأن النتيجة محسومة سلفا وقد تؤدي إلى سقوط نظام الملالي الفاسد. العنتربات والشعارات الإيرانية الفارغة هي مجرد فرقعات إعلامية.
32 - كلمة حق الجمعة 03 يناير 2020 - 16:05
هذه الغطرسة الأمريكية والصهيونية على العالم العربي والاسلامي لايثنيها سوى حل واحد فقط الا وهو وحدة العالم العربي والإسلامي معا فقط غير ذلك سنبقى نحن العرب والمسلمين مجرد عبيد ومستهدفين من طرف القوى الإمبريالية الطاغية. .. فعلا احتقر العرب والمسلمين من طرف جميع الأمم الأخرى وهذا راجع للحكام المستبدين للذين يخدمون فقط أسيادهم الكبار للحفاظ على مناصبهم فقط اما شؤون البلاد والعباد وشؤون الأمة قاطبة فلتذهب إلى الجحيييييم.
33 - أكل الكعكة الجمعة 03 يناير 2020 - 16:08
أمريكا التي أعدمت صدام حسين يوم عيد الأضحى و الآن تجر ويلات فشلها لأنها وضعت حكومة شيعية كخطة لها لضرب سنة صدام بالفتنة لكن انقلب السحر على الساحر لأن الشيعة لا يخونون بعضهم و منه خطة أمريكا في العراق فشلت لو علمت أمريكا بهذا من قبل لتركت صدام حي يرزق و لتركت العراق في شأنه من الأول لأن في عهده عسكر إيران لا يتجول في العراق...
34 - ابو آدم القنيطري الجمعة 03 يناير 2020 - 16:08
و ما هو موقف الخارجية المغرببة من كل هذا؟
35 - مجرد عابر الجمعة 03 يناير 2020 - 16:11
الاثنان اختارا التصعيد
ما اخشاه هو فوات الاوان الاثنان دخلا طريق لا عودة
فهل تصبح الحرب حتمية
على الدول المنخرطة بالأمم المتحدة ان تتحرك لان المصير مشترك
العالم محتاج للجنة حكماء اممية
36 - سمير الجمعة 03 يناير 2020 - 16:11
هذا هو حال المسلمون . يشجعون دوله غير إسلاميه على دوله إسلاميه.
تبارك الله عليكم.
37 - عبودي الجمعة 03 يناير 2020 - 16:45
ايران ستضرب المنشآت الأمريكية عبر العالم والقنصليات وربما حتى إسرائيل فقط
38 - سعيد،المغرب الأقصى الجمعة 03 يناير 2020 - 16:50
’مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلا (23)‘،الإنتقام آت و سيكون مدويا بعد هذا التصرف البليد و المتهور الذي سيجعل العداء لأمريكا كبيرا،هذا الجرم من الأسباب التي تقرب نهاية الكيان الصهيوني،  
39 - كمال الجمعة 03 يناير 2020 - 16:57
ايران دولة ضعيفة جدا جدا عسكريا بالمقارنة مع امريكا .امريكا تستطيع ان تزيل ايران من الخريطة في ضرف ربع ساعة ان ارادت استخدام قنابل النووية المتطورة.ايران لاشيء تعتمد على في حربها على الانفجارات في امريكا ودول العالم متل داعش لااقل ولااكتر و تفجير ابار النفط دول الخليج لاغير.ايران لاشي بالنسبة لامريكا.فقط امريكا تتفادى المشاكال في منطقة الخليج النفطية لاغير.
40 - sarah الجمعة 03 يناير 2020 - 17:10
Des dizaines d'avions de transport appartenant à l'armée americaine mais aussi à l'armée britannique affluent vers le Moyen-Orient.

عشرات من طائرات النقل التابعة للجيش الأمريكي وكذلك للجيش البريطاني تتدفق إلى الشرق الأوسط.

Saddam en ce moment de là il se trouve en regardant ce qui se passe au Moyen-Orient.
صدام الآن يجد نفسه ينظر إلى ما يجري في الشرق الأوسط.
41 - من هناك الجمعة 03 يناير 2020 - 17:13
ليتنا كعرب ندرك ان امريكا اذا ارادت تجيبك من بطن امك ستفعل لذلك كفانا هرطقة وتشدق ولنعلم ان الامريكان هم الاقوى حتى الروس لا يستطيعون مواجهتم وكل كلام ايران يتبع المثل العربي اسمع جعجعه ولا ارى طحنا من 40 سنة والايرانيين يهددون امريكا واسرائيل ولم ولن يفعلوا شيئا
42 - amahrouch الجمعة 03 يناير 2020 - 17:16
C est un mur qu on vient de casser pour arriver au guide suprême !En effet la renommée dont jouit le général défunt décourage les réformistes à écarter Khamenei.L Amérique a fait le boulot !Je vous ai dit il y a plus d une année qu un coup d Etat contre le guide serait en train de se tramer.Cet événement est la suite du processus.L iran de Rouhani et de Zarif+la garde révolutionnaire ont la main libre décidément
43 - ABARAN الجمعة 03 يناير 2020 - 17:30
لاشك ان نهج الجهاد والمقاومة ضد الحلف الصليبي وعملائهم من أعراب الضلالة سيستمر بدوافع مضاعفة وان شجرة المقاومة ستزداد قوة وازدهارا يوما بعد يوم. فالنصر سيكون حليف مجاهدي هذا الطريق المبارك وعلى الذين فرحوا بهذه الجريمة ان يعلموا ان مثل هذه الافعال العمياء والجبانة ستعزز عزيمة الجمهورية الاسلامية الايرانية في مواصلة سياسة المقاومة الفاعلة دون تنازل وسيذوقون مرارة ذلك على وجه السرعة.

مما لا شك فيه، ان هذه الجريمة من قبل إمبراطورية الشر كانت انتقاما من كبار قادة مكافحة الارهاب لداعش والارهبيين التكفيريين والوهابيين الكفرة ، نفذ على يد أميركا ضد الرموز الفخورة لدحر الارهاب في العراق وسوريا.
44 - محلل سياسي بلجيكا الجمعة 03 يناير 2020 - 17:37
الحقيقة وراء قتل قاسم سليمان: امريكا عندما ينتهي صلاحية عميل من عملاءها تقتله أو ترمي به الى المنفى هكذا عملت مع الشاه عميلها الأول القت به الى المغرب وأنت بالخميني وكل متردده المقبور الخميني بان امريكا الشيطان الأكبر واسراءيل الى زوال فقط مسرحية منذ سنة 1979 والإيرانيون لن يوجهوا رصاصة واحدة الى الشيطان الأكبر بل ساعدوهم على اجتياح أفغانستان والعراق وساعدوا بشار للبقاء على كرسيه بمباركة أمريكية احمد نجادي وخاتمي حكام إيران قالوا بالحرف الواحد لولا إيران لما أسقطت امريكا نظام صدام ونظام طالبان في أفغانستان إيران لا ترد على امريكا الرد بالكلام كما تعودنا عنهم الانجاس والوقت سيثبت ذلك إيران تعمل مع امريكا لابعاد الإسلام الصحيح السياسي الذي يتمثل بدولة إسلامية وتريد ان تبقى هي المسيطرة لان إيران لا تعمل لإنقاذ المسلمين بل لفرض مذهبها الخرافي أما قاسم سليماني قام بجراءم في العراق وسوريا ضد المسلمين لا تعد السؤال لماذا قتلته امريكا سياسة امريكا هي زرع الرعب في عملت ظهرا حتى يكونوا مخلصين كابن سلمان الا سعود وغيرهم ممن عملاءها كلب حكام العرب عملاء عندما تنتهي صلاحية العميل تلقي به امريكا ال
45 - sarah الجمعة 03 يناير 2020 - 17:41
Qui est Sulaimani?
Sulaimani est le chef des forces Al-Quds (la branche armée opérant à l'étranger des Pasdaran), les Pasdaran ou Gardiens de la révolution est l'armée d'élite de l'Iran. Il a participé à la guerre Iran-Irak, puis monta les échelons..
من هو السليماني؟
السليماني هو قائد قوات القدس (الفرع العسكري الذي يعمل في الخارج من باسداران) ، أو الباسدران أو الحرس الثوري هو جيش النخبة في إيران. شارك في الحرب العراقية الإيرانية ، ثم صعد السلم
46 - abdou الجمعة 03 يناير 2020 - 17:47
الاية التي دكرت ليست في سورة يس مع غلط في اخر الاية
47 - Moustaghreb الجمعة 03 يناير 2020 - 17:48
خبر جد محير ...
من جهة انا فرحان و من جهة اخرى انا قلق لان امريكا هي للي قتلته ...
لان اعرف جيدا ان في الاخير هدا الحدث سيقوي ملالي إيران .....كيف؟
لكن من الان يمكن لنا ان نتيقن ان مع مقتل قاسم السليماني قتل ايضا الحراك في إيران و العراق و لبنان رحمة الله عليهم....
بعد اليوم اي لبناني او إيراني او عراقي سيخرج للشارع للتظاهر ضد ملالي إيران سيعتبر كعميل امريكي و كهدف للانتقام من الامريكيين ...هكدا يجب ان نفهم كلام المرشد الايراني عن إنتقام رهيب ...سيكون هناك عمليات تقتل عشرات الامريكيين بموازات مع عمليات ستقتل عشرات الالاف من العراقيين و اللبنانيين المعارضين للوجود الايراني في بلدانهم ....
و في الاخير ستسيطر ايران على هادين البلدين سيطرة كاملة ....
إنها إعادة للسيناريو الدي وقع مباشرة بعد وصول الملاليين الى الحكم بعد التورة ضد الشاه ... كانو يجدون صعوبة في التحكم في الشعب الايراني الا ان دفعت امريكا صدام الى الهجوم ضد إيران ...
الهجمة العراقية هي التي ستساعد الملاليين على فرض ديكتاتوريتهم بتصفية كل معارضيهم بتهمه التامر مع العدو الاجنبي الدي هاجم البلد ...
48 - hamid الجمعة 03 يناير 2020 - 17:57
لا أفهم كيف يدافع المغاربة عن مجرم حرب قتل الناس بأسم المذهب الشيعي والله العظيم إيران أخطر من الغرب المنافقون أخطر من الكافرين
49 - حميدو الجمعة 03 يناير 2020 - 17:59
لست من من يتعاطف مع ترامب. لكن احييه على شجاعته وعلى ما يقول ينفده. الآن سنرى هدا البعبع الإيراني مادا سيفعل هل النباح بدون عض او سيعطينا درس نحن العرب على مل هو قادر علىيه.
50 - نبيل الجمعة 03 يناير 2020 - 17:59
سيقتل ترامب من طرف الصهاينة وينسب ذالك لإيران ووكلائها ثم تقوم الحرب
51 - عابر سبيل الجمعة 03 يناير 2020 - 18:06
ما حصل يؤكد التخبط الأمريكي
وهل يعتقد رامبو أمريكا بأنه بقتله لقاسم سليماني ستنبطح له إيران كما ينبطح له دائما بقر المنطقة ؟
لا والله لقادة هؤلاء يقولونها نهارا جهارا نحن مستعدون للموت في كل وقت وحين ويعتبرونها شهادة في سبيل الله ولذلك تراهم يحضرون دوما الخلف ويستعدون للأسوء
ترامب سيتلقى صفعة وسيبلع لسانه وسيقول ليست لنا الرغبة في التصعيد حتى يتقي شر إيران : كل من استفاد من خدمات سليماني سيكاول الإنتقام له : إيران مباشرة وحزب الله والحسد الشعبي في العراق والحوثيين في اليمن والمجوهرات الأخرى في سوريا
بل قد تضرب إيران في الداخل الأمريكي أو تخترق مواقع الدفاع والإعستخبارات الأمريكية لان. إيران متفوقة على أمريكا فيي مجال الحرب الإلكترونية والدليل أنهم أسقطوا طائرة أمريكية شبح لا تكتشفها الرادارات أسقطوها كاملة من دون قصفها
52 - فهمي بسيط الجمعة 03 يناير 2020 - 18:16
غريب امر بعض المعلقين، يمنون النفس بالتمني. كل دولة تتصرف حسب قناعة مسؤوليها و نحن ننصب انفسنا خبراء في التحليل العسكري.
الحمد لله اننا بعيدون شيئا ما عن تلك المنطقة اما ايران و امريكا فلم ولن يأتينا منهم خير. فخار يُكسِّر بعضه كما يقول المشارقة.
53 - المعلق الجمعة 03 يناير 2020 - 18:21
تصحيح الى الرقم 27: إِلَّا أَن يَشَاءَ اللَّهُ ۚ وَاذْكُر رَّبَّكَ إِذَا نَسِيتَ وَقُلْ عَسَىٰ أَن يَهْدِيَنِ رَبِّي لِأَقْرَبَ مِنْ هَٰذَا رَشَدًا
...... رشدا و ليس نصبا
54 - وديعة الجمعة 03 يناير 2020 - 18:21
...السلام عليكم .. هذه فقط مشاريع لبيع السلاح العالمي عبر اذكاء الصراع والاختلاف الموجود بين الطوائف والمذهبيات !! والهدف اضعاف البلدان الغنية بالنفط عبر استنزاف ميزانيتها لشراء السلاح من اجل الاقتتال!! وكذا تشريد شعوب تلك المنطقة ..في مخيمات نازحين اخرى هم اجيالهم القادمة حمل السلاح للعودة الى ارض الرافدين !! ...

ارجو النشر ... رغم ان قولنا قد يزعج اصحاب الحقيقة !! ولكن لاخوف من كلامنا فان لن يوقظ صحوة !! فالغفلة عامة وكبيرة ... !! وهكذا اراد الله.

( ان الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بانفسهم )
55 - Taza haut الجمعة 03 يناير 2020 - 18:42
دائما اقف أمام الحديث في ما معناه ستصالحون الروم صلحا آمنا و تحاربون عدوا لهم من ورائكم فتغلبون ...ان كان هذا الحديث صحيحا فلم يسبق لنا ان خذنا حربا مع الروم سويا إذن يا سادة مهما طال الزمان فهي قادمة و محاربة الإرهاب و نهايته هي بالأساس الصلح الآمن
56 - sarah الجمعة 03 يناير 2020 - 18:57
L'armée américaine envoie 3 500 soldats de plus au Moyen-Orient en ce moment. Il s'agit d'une force de réaction immédiate.

La Turquie demande a ses citoyens de pas se rendre en Irak. Et demande a ses citoyens déjà présent en Irak d'être attentif.
تركيا تطلب من مواطنيها عدم الذهاب إلى العراق.واطلب من مواطنيها الموجودين بالفعل في العراق أن يكونوا منتبهين.
57 - سلمانكو- جدة الجمعة 03 يناير 2020 - 19:18
امريكا لها الكثير من الأفعال المشينة والحروب الدمويه لكن مقتل السفاح الهالك سليماني ورئيس الحشد الشعبي هي نقطة مضيئة في تاريخ امريكا .
( لمن لايعرف ايران هي لم تنتصر في اي حرب خاضتها منذ ثلاثة قرون، وجميع حروبها بالوكالة ،اما القوة العسكرية فهي تملك سلاح قديم متخلف نوعا ما ،لكنها حصلت مؤخرا على دعم روسي حسنت من قدراتها قليلا.طبعا ايران تستخدم الدين الرافضي ودسته في الاسلام للسيطرة على بعض الشعوب الفقيرة والمتخلفه لتمرير اجندتها وحلم الامبراطورية الفارسية)
ايران دولة غنية بشعب فقير، الشعب الايراني يتمنى الهجرة بسبب السياسات الايرانيه الارهابية، ايران تملك مؤهلات تجعل من شعب ايران غني بمثل الشعب الاماراتي .
الف مبروك لكل مسلم عربي موتي المجوسي الهالك ومعينه وعقبال بقية قياداتهم ..
58 - ناصح الجمعة 03 يناير 2020 - 19:19
إيران أخبث مما تتصورون. فالحمد لله على يقوم به السيد ترمب، شكرا أمريكا العظيمة.
59 - Samir الجمعة 03 يناير 2020 - 19:30
قاسم سليماني رجل من اغلى الرجال. و اشجع الرجال. و انزه الرجال. لمن يتشفى في استشهلد المومنين اقول له . انشغلوا في نقاش الحريات الفردية . ليس في رؤوسكم الا هذا.
60 - Jamal الجمعة 03 يناير 2020 - 19:37
إيران اجبن من ان تواجه امريكا
61 - ملاحظ الجمعة 03 يناير 2020 - 19:40
ولم ستندلع حرب عالمية ليس هناك اي سبب لاندلاعها فالدول الغربية قسمت ثروات العالم العربي بينها وكل منها ياخذ نصيبه منها وهم متفقون مع بعضهم على هذا لانهم استفادوا من الحرب العالمية الثانية حيث كانت فرنسا وانجلترا تستحوذان على مجمل المستعمرات في حين تم اقصاء المانيا من حصتها ما دفع بهتلر الى الانتقام من اكبر دولتين استعماريتين انذاك فرنسا وانجلترا الان هم متفقون على تقسيم الكعكة وان وقع خلاف يجدون حلا له وحتى روسيا ضمن اللعبة وتبقى الشعوب العربية جاهلة مثل القطيع الذي يفرح عندما يتشاجر رعاته وهو لا يدري بان رعاته متفقون على تقسيم القطيع
62 - sarah الجمعة 03 يناير 2020 - 19:49
Les Américains utilisent aussi des avions cargos civils pour le transport de matériels. En ce moment au dessus de la Turquie.

يستخدم الأمريكيون أيضًا طائرات شحن مدنية لنقل المعدات. الآن على تركيا
63 - يوسف الجمعة 03 يناير 2020 - 20:07
أدعو جميع الأطراف إلى ضبط النفس لعواشر هادي
64 - Nezar الجمعة 03 يناير 2020 - 20:13
ماقام به الجنرال يستحق أن ينال الشهادة على أقذر أيادي تلطخا بالدماء عبر التاريخ..وأشقى البشر على وجه اﻷرض ..أمريكا والصهاينة ونعاجهم في المنطقة.
65 - كمال الجمعة 03 يناير 2020 - 20:23
من خلال التعليقات يتضح أن الحرب الشيعيه السنيه التي بدأت منذ أربعه عشر قرنا والتي أدت الى مقتل الملايين من كلا الطرفين مازالت مشتعله. وطبعا الكل شهداء والكل الى الجنه.
انه تطرف ما بعده تطرف وغباء ما بعده غباء .
66 - الدمى الجمعة 03 يناير 2020 - 21:10
كيفما كان الحال فالإيرانيون ليسوا مثل الدمى العربية الإنبطاحية الفاسدة التي تيهمن عليها أمريكا وتستحود على خيراتها بالتهديد والإستفزاز.
67 - Adam الجمعة 03 يناير 2020 - 22:30
كل يدافع مصالحهم شخصية لا إيران ولا ولاية متحدة امريكيه هذه حرب كلامية وبعد اسبوعين سينتهي كل شيء
68 - moha raiss السبت 04 يناير 2020 - 01:30
تعليق متواضع على المقال .
-امريكا هي التي سلمت ايران رسالة عبر السفارة السويسرية وليست ايران من دعت السفير .ورفضت ايران الرسالة .
-المقال ينعث الشعب اليمني المقاوم للاحتلال بالمتمردين وهذا عيب وخطء لان الشعب اليمني المنتصر رغم الحصار هو يدافع عن احتلال سعودي الذي افتعل الحرب من اجل خاطر اسرة ال سعود ومن حقه المقاومة .
- ثم كيف يعقل ان تكون العراق حليف امريكا إإإإفامريكا خربت العراق ودمرته وقتلت كل علماءه 5000 عالم ان تكون حليف هي دولة استعمارية مستبدة الشعب العراقي اخرجوهم سنة 2008 تحت ضغط المقاومة والخساءر التي تكبدوها خير دليل لكن اتفاقها على اقامة قاعدة -عين الاسد- بشروط منها عدم قتل اي عراقي وعدم التدخل في العراق هم للاستشارة ومصالح اخرى شخصية لهم الحد من التوسع الايراني .فكيف يقوموا بضرب الحشد الشعبي وقتل 35 عراقي يساهم في دحر داعش من العراق . فكان من الطبيعي الاحتجاج امام السفارة الصهيونية ثم انسحب المحتجون بعد وعد بالتصويت العلني على اخراج القوات الصهيونية من العراق ليظهر من هو مع امريكا ومن هو مع العراق
- لكن الفرح الذي يسود من استشهاد مسلم ساهم في دحر المشروع الوهابي هواجرام
69 - Med السبت 04 يناير 2020 - 02:14
عصر الحروب بالوكالة في اراضي الضعفاء انتظرو سيناريو ليبيا نفس النسخة العراقية و السورية قرب مؤخرة الجزائر
70 - old school السبت 04 يناير 2020 - 05:00
ايران تكتفي ببلا بلا بلا الكلام فقط,,,امريكا تقدر تدمير ايران في ضرف 24 ساعة رحم الله السليماني والمهندس.
71 - حفيظ السبت 04 يناير 2020 - 13:16
استبعد حرب مباشرة بين دولتين نوويتين ، لانها بكل بساطة ستكون نهاية الحياة على الارض ، في رأيي الشخصي ما هي الا مسرحية لتقسيم و الاستغلال الدائم لتلك المنطقة
72 - Mohamed الأحد 05 يناير 2020 - 12:01
اميريكا المجريمة قتلت اربعة زعماء عرب الملك فيصل والرءس الباكستاني وياسر عرفات وصدام حسين اين دوال القراء الاسيوية اين سيساتهم هل هم راضين على حكم امريكا فاهذا العدو سيطر على العلم حذري حذرى من حرب ثالثة
المجموع: 72 | عرض: 1 - 72

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.