24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

29/10/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:1407:4113:1616:1418:4219:57
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. مدن صغيرة تشكو تأخر نتائج فحوصات "كوفيد-19" (5.00)

  2. موسم الزّيتون ينطلق في "جبالة" .. "خيرات الأرض" تبهج الفلاحين (5.00)

  3. شرطة مكناس تفكك شبكة لقرصنة الحسابات البنكية (5.00)

  4. عناصر لفهم معضلة المسلمين في السياق الغربي (4.67)

  5. استفادة 211 شخصا من خدمات "وحدة طبية متنقلة" (4.50)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | خارج الحدود | حلّ السلطة الفلسطينية يهدّد "صفقة القرن" الأمريكية

حلّ السلطة الفلسطينية يهدّد "صفقة القرن" الأمريكية

حلّ السلطة الفلسطينية يهدّد "صفقة القرن" الأمريكية

لوح ناطق باسم الرئاسة الفلسطينية، اليوم الأحد، بحل السلطة الفلسطينية كرد على الخطة الأمريكية المرتقبة للسلام مع إسرائيل؛ المعروفة باسم "صفقة القرن".

وصرح نبيل أبو ردينة للإذاعة الفلسطينية الرسمية بأن القيادة الفلسطينية ستعقد اجتماعات داخلية، على كافة المستويات، لبحث الموقف عند طرح صفقة القرن الأمريكية.

وقال أبو ردينة إنه سيتم بحث كافة الخيارات بما فيها مصير ومستقبل السلطة الفلسطينية، على أن يكون أي قرار متخذ مدعوم عربيا ودوليا لرفض أي استهداف للحقوق الفلسطينية.

وحذّر أبو ردينة أي جهة مع التعاطي مع الخطة الأمريكية "لما تحمله من إلغاء لملفات القدس واللاجئين والحقوق الثابتة للفلسطينيين والانتباه للتداعيات الخطيرة التي ستحل على المنطقة بأسرها".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (7)

1 - الحاج فنان الأحد 26 يناير 2020 - 15:04
رحم الله الحسن الثاني العبقري اللذي اقترح على الفلسطينيين قبل حرب يونيو ان يعلنوا فلسطين دولة واحدة ويشاركوا في انتخابات موحدة وستكون لهم الغلبة الديموغرافية أي أن الدولة ستؤول لهم في النهاية لكن الجبهة الشعبية وجمال عبد الناصر كانت نزعتهم للمقاومة واسترداد ما انتزع منهم بالقوة مما ا بهم لرفض اقتراح الملك الحسن الثاني اللذي كانت نظرته لمستقبل فلسطين ثاقبة رحمة الله عليه كان عبقريا
2 - الله المستعان الأحد 26 يناير 2020 - 15:26
وجود الكيان الصهيوني فوق الأراضي الفلسطينية هو بعلم الله و بأمره و مذكور في القرآن الكريم في سورة الإسراء...قال الله تعالى : "فَإِذَا جَاءَ وَعْدُ أُولَاهُمَا بَعَثْنَا عَلَيْكُمْ عِبَادًا لَّنَا أُولِي بَأْسٍ شَدِيدٍ فَجَاسُوا خِلَالَ الدِّيَارِ ۚ وَكَانَ وَعْدًا مَّفْعُولًا (5) . وهذا الوعد فسره المهندس و المتخصص في الرياضيات علي منصور الكيالي المتخصص في الإعجاز العلمي في القرآن الكريم ... النهاية بالدليل و البرهان العددي والله أعلم في سنة 2022 في يوم التاسع من ذي الحجة 1443هجرية أي يوم الوقوف بعرفات... يكفي ولوج الشبكة العنكبوتية و البحث بكلمة المفتاح: نهاية إسرائيل.
3 - والله أحسن رد... الأحد 26 يناير 2020 - 15:32
.... على صفقة "مؤامرة" القرن هي حل السلطة الفلسطينية وفتح المجال أمام كفاءات جديدة بكل الإختيارات
4 - مغربي الأحد 26 يناير 2020 - 16:29
يجب على الإخوة الفلسطينين إنهاء الانقسام الداخلي بينهم والاتفاق على مطالب موحدة في حدود ما هو ممكن ولابتعاد عن لغة العنف والعنتريات التي لا تفيد .كما يجب عليهم أن يتدكروا أن وضعهم الآن ولو تحت الاحتلال أفضل بكثير من حال العديد من الشعوب العربية التي تعاني من مخلفات ما يسمى زورا "الربيع العربي ":سوريا، اليمن، ليبيا،العراق، السودان......إذا استمر الفلسطينيون في التعويل على الدعم العربي سينطبق عليهم المثل المغربي "كون كان الخوخ يداوي كون......"
5 - فلسطين العزيزة الأحد 26 يناير 2020 - 18:01
الحل الذي لا بديل عنه الا الذل و الهوان، اقول الحل هو حل السلطة الفلسطينية و الرجوع إلى المقاومة والا فإن الفلسطينيين يقتلون قضيتهم.
6 - رشيد الأحد 26 يناير 2020 - 19:31
و هل اسرائيل وربيبتها كانتا ستقبلان هاذا الحل فخطة اسلو الارض مقابل السلام خير دليل اما الان فلقد وصلوا حتى قلب السعودية
7 - متطوع في المسيرة الخضراء الأحد 26 يناير 2020 - 20:55
نعم صدق الحاج فنان صاحب التعليق الأول حول هذا الموضوع أضف إلى المعلومة أن جلالة المغفور له الحسن الثاني قدس الله روحه واسكنه فسيح جناته قام بالواجب اتجاه ألقظية الفلسطينية وانذاك المتطفلين على السياسة ينظرون إليه بالتشاؤم سنة 1965 طلب بإنشاء كيان موحد تحت متفق عليه بين المسلمين والمسيحيين واليهود بالأرض الفلسطينية وقوبل المقترح بالرفض من طرف الدين انتدبوا أنفسهم على الشعب الفلسطيني وفي سنة 1984 دعى رحمه الله إلى الاعتراف بالدولة العبرية ليسهل التفاوض والجلوس معهم للبحث عن الحلول المناسبة للمشاكل العالقة وروفظ المقترح واليوم لم يبقى امام الأخوة والأخوات الكرام أبناء الشعب الفلسطيني إلى أن يقولوا ربنا لاتسلط علينا بدنوبنا من لا يخافك ولا يرحمنا يارحم الراحمين يارب العالمين والصلاة والسلام على المصطفى الأمين وعلى آله وصحبه ومن والاه
المجموع: 7 | عرض: 1 - 7

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.