24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

17/02/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4108:0713:4616:4819:1720:32
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

الديك الفصيح من البيضة يصيح!

ليلة صفقة القرن..

رقصة "تشكلل البرنسي"..

اقرؤوا "طوقَ الحَمَامَة"!

"سلطان باليما"

الفساد والسياسة الحكومية

تسعون

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | تل أبيب تسمح للإسرائيليين بالسفر صوب السعودية

تل أبيب تسمح للإسرائيليين بالسفر صوب السعودية

تل أبيب تسمح للإسرائيليين بالسفر صوب السعودية

أعلن في إسرائيل، اليوم الأحد، أن وزير الداخلية أرييه درعي وقع أمرا توجيهيا يسمح للإسرائيليين بزيارة المملكة العربية السعودية، وذلك للمرة الأولى في تاريخ البلاد.

ونقلت صحيفة "هاآرتس" عن بيان لوزارة الداخلية أنه تم التوقيع على الأمر يوم الأربعاء الماضي، مضيفة أنه تم اتخاذ القرار بالتنسيق مع المؤسسة العسكرية.

ويتيح التوجيه الجديد للإسرائيليين السفر إلى المملكة لأغراض دينية، لأداء الحج والعمرة، أو للقيام برحلة عمل بحد أقصى يصل تسعة أيام.

وأوضحت الصحيفة أن هذا يظل مشروطا بأن يكون هذا الشخص يحمل دعوة من مسؤول سعودي، وألا يكون هناك ما يمنع دخوله إلى السعودية.

تجدر الإشارة إلى أن الإسرائيليين، ومعظمهم من العرب، يمكنهم حاليا زيارة السعودية ولكن من دون توجيه رسمي كالذي تم الإعلان عنه اليوم.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (18)

1 - ايت واعش الأحد 26 يناير 2020 - 18:11
المهم الان هو محاربة فيروس كورونا الجديد..المعدي .من اول يوم للإصابة دون ظهور أية أعراض..الصين تكتمت عن الخبر جريا على طريقة بيروقراطية الحزب الحاكم اتمنى الا تفعل السلطة عندنا نفس الشيء وتتكتم عن وجود الفيروس بالبلد..والشك يدور حول نتائج تحاليل السائحة الصينيه بميدلت اتمنى الا تكتم السلطة حتى ينتشر الفيروس ..فلن تقدر السيطرة عليه...نتمنى موقف مثل موقف الجنرال بنسليمان ايام أزمة ايبولا موقف وطني يستحضر مصلحة الضعفاء واولاد الشعب المسكين ...وتكون له شاكرين
2 - Mosi الأحد 26 يناير 2020 - 18:18
يقصدون العرب المسلمين الفلسطينيين الخونة الذين خانو القضية الفلسطينية و رضو لأنفسهم ان يكونو مواطنين اسرائيليين...والتوجه للسعودية يكون عبر الاردن غالبا و احيانا عبر مصر.
السؤال هو...هل تسمح السعودية بولوج جواز سفر اسرائيلي لمطاراتها...الجواب لبد ان يكون حتما عنذ موظفي مطارات السعودية....فيااااا لا العار و الخزي إن سمحوا لأيديهم ان يلمسوا او يختموا جواز سفر اسرائيلي صهيوني...لعن الله الوظيفة و المال الذي يأتي من الخدلان و الدل و العار إن سمح بالتطبيع مع الكيان الصهيوني المحتل لبقعة من اطهر البقاع في الكون وليس في الكرة الارضية فقط.
3 - امبارك ومسعود الأحد 26 يناير 2020 - 18:20
واش تل ابيب غادي تسمح لإسراىليين باش امشيو للسعودية باش انضموا لينا الطواف حول الكعبة ولا ماذا والله ما افهمت......!
4 - amaghrabi nadori الأحد 26 يناير 2020 - 18:38
الحمد لله المملكة العربية السعودية بقيادة الأمير محمد بنسلمان أصبحت تندمج في المجتمع العالمي وتطرد الفكر الوهابي المتزمت من السعودية بدون رجعة ان شاء الله,اسرائيل دولة معترف بها عالميا ومن حق أهلها ان يسافروا في جميع بقع الاعلم بدون اقصاء او عنصرية.القضية الفلسطينية في محكمة الأمم المتحدة ولا يمكن ان تكون سببا لغلق الحدود العالمية امام المواطنين الإسرائيليين وخاصة ان هذه القضية تكاد تصل الى قرن من الزمن وبوادر الانفراج تزداد غموضا وظلاما.وان شاء الله ستقوم السعودية بخطوات كبيرة في مجال الحريات وحقوق الانسان والمعاصرة لانها ضرورية لنشر المحبة والسلام بين جميع الشعوب وبين جميع الاعتقادات والمذاهب,فهذه خطوة مباركة إنسانية يجب ان تحترم وتشجع ولا تؤذي أحدا وانما تفك العزلة على الشعوب العالمية
5 - DALAMOUNI الأحد 26 يناير 2020 - 18:48
نوحي على. الطلح ياورقاء وانتحبي. وابكي. على. أمة. الإسلام. والعرب. ضاعت القدس الشريف وامعتصماه. وا صلاح الدين
6 - naima الأحد 26 يناير 2020 - 18:53
L'Iran est l'ennemi mais Israël l'ami
L'Arabie Saoudite a détruit les pays arabes économiquement et religieusement
7 - Me again الأحد 26 يناير 2020 - 18:57
تجدر الإشارة إلى أن الإسرائيليين، ومعظمهم من العرب....
إذن، العرب اسرائيليين و معظم الاسرائيليين عرب! و القومجيون و الاسلاموييون يريدون ان يمنعوا لقاءات بين المغاربة و الاسرائيليين و منع زيارات المغاربة لاسرائيل و التنديد بها و استعمال نظرية المآمرة كل ما تعلق الامر بالامازيغية!
8 - النرويجي الأسمر الأحد 26 يناير 2020 - 19:14
الإنفتاح جيد و مطلوب، سواء عند الأفراد أو المجتمعات.
لكن في حالات الإنتقال من "عقلية شديدة الإنغلاق" و "فكر جد محافظ" إلى "عقلية و فكر منفتحين"، يجب أن يتم ذلك بالتدريج و بحرص شديد، خصوصا إذا تعلق الأمر بمجتمع بأسره.
ما يقوم به "آل سعود" اليوم من إنفتاح مفاجئ و شديد السرعة، بعد عقود من الإنغلاق و الفكر المحافظ الرجعي، سيجر الكوارث على المجتمع السعودي، و ستظهر عندهم ظواهر غريبة هجينة، سيتهافت عليها البعض بشكل أعمى، و سيصدم منها البعض بشدة و بإستنكار، و هو ما سيقسم المجتمع و يمزقه، خصوصا أنه مجتمع بدوي قبلي متخلف.
"آل سعود" ليسوا أغبياء، مثلهم في ذلك مثل جميع الأنظمة القائمة في الدول العربية، و ما يقومون به الآن مدروس و مخطط له، فهم يعلمون أن الإستمرار في إستبداد الشعب السعودي- بإسم الدين و الأعراف القبلية و البدوية، و طمس الحريات و الحقوق بمذهب وهابي متشدد، يضع ضوابط شرعية لكل شيء- سيأدي إلى إنفجار محتوم و تهديد أكيد للنظام الحاكم و مصالحه السياسية و الإقتصادية.
لكن هكذا إنفتاح كالطوفان، لن تحمد عقباه بكل تأكيد، سواء للشعب السعودي أو آل سعود.
و المستقبل القريب سيثبت كلامي.
9 - التازي الأحد 26 يناير 2020 - 19:54
انما من علامات الساعة الله هم ألطف بنا
10 - عبدالسلام الأحد 26 يناير 2020 - 19:54
وهل حرام على السعودية وحدها وحلال على باقي الدول ام ماذا؟ علما ان اسراءيل اليوم تستقبل في بلدها العديد من الجنسيات العربية والاسلامية اما للسياحة او لاجل المشاريع التجارية او الاستفادة من الخبرة العلمية الاسراءلية والاسراءيليون بدورهم كذلك اصبحوا يسافرون علانية الى معظم الدول العربية والاسلامية مثل تركيا ومصر وقطر والامارات والأردن، وهناك دول عربية يتعاملون مع اسراءيل بسرية ومن تحت الطاولة..
دعونا من الهراء ادن علما ان اسراءيل أصبحت اليوم أمرا واقعيا احب من احب وكره من كره..
11 - تل الربيع الأحد 26 يناير 2020 - 20:09
جميع البلدان العربية ستشرع في التعامل المباشر مع إسرائيل بقوة الأمر الواقع.. الأكل والنوم لن يحقق تطورا كما هو الحال عندنا...
12 - سعودي وافتخر الأحد 26 يناير 2020 - 20:54
هذا إجراء من طرف واحد ولا علاقة للسعودية في قرارهم . للعلم يوجد أكثر من مليونين مسلم يحملون الجنسية الإسرائيلية وهؤلاء مسلمون .
13 - روكا الأحد 26 يناير 2020 - 21:04
لا تستعجلوا في الفهم الخاطئ ، هناك اخوة لنا فلسطينيون مسلمون جنسيتهم اسرائيلية ويسمون عرب 1948 كانت اسرائيل تمنعهم في السابق من السفر الى السعودية للحج او العمرة او حتى زيارة اقاربهم من الفلسطينيين الموجودين في السعودية والآن سمحت لهم ، واكيد سوف يأتي اعداء السعودية من الفئران المختبأة في قطر وتركيا لتحريف مفهوم الخبر للاساءة لبلد الحرمين
14 - عزالدين لعيون الأحد 26 يناير 2020 - 21:06
الصهاينة احتلوا ءولا القبلتين وتالت الحرمين بي قوت السلاح. وفتحت لهم الا ن أبواب الحرمين الشريفين .لقد اتضحت أمور كثيرة كنا نجهلها
15 - عبد الله الناضوري الأحد 26 يناير 2020 - 22:11
ازالة اسرائيل لن تكون بالحرب بل أشاء الله بالنمو الديمغرافي للفلسطينيين داخل اسرائيل لهذا فيجب ان تستغل الفرصة من العرب الفلسطينيين إلى السلام
16 - لايجوز الأحد 26 يناير 2020 - 22:22
تداول جواز سفر إسرائيلي في المملكة يعني في هذا الوقت بالذات تطبيق صفقة القرن كماسميت ويعني أيضا بادرة للتطبيع مع الكيان الصهيوني المحتل فلا يجوز التطبيع مع الكيان حتى يخلي الأراضى الفلسطينية المحتلة وأولها القدس الشريف الذي جعله الله قبلة أولى للمسلمين وبعد ذالك تصبح إسرائيل دولة منفتحة مع دول العالم
17 - مغربي بيضاوي الأحد 26 يناير 2020 - 23:38
ردا على الاخ عبدالله الناضوري.


كل الدول المتقدمة اليوم كامريكا واليابان وألمانيا وفرنسا وبريطانيا واسراءيل وغيرهم لهم نظرة للمدى البعيد وتخطيط لمءة سنة المقبلة، وليس مثل دولنا المتخلفة التي لا ترى سوى قرب قدميها؟!
اما النمو الديمغرافي الدي تقصد فلم يعد يفيد في شيء كما كان في العهود الباءدة عندما كانت الدول لابد لها من كثرت العنصر البشري اذا ارادت ان تكتسب الحروب وتفرض وجودها السياسي والاستراتيجي في محيطها الإقليمي عندما كانت البشرية تعتمد على السيوف والنبال، اما اليوم فقدت انقلبت الموازين والبشرية القوية اليوم هي التي تعتمد على العقول الذكية والتكنولوجيا.
ها تعلم ان الجندي في الدول المتقدمة يمكن ان يحارب عدوه وهو مستلقي على أريكة ويقتل الاَلاف منهم أعداءه ..

لا تظن ان عدوك غافل ،، بل بالعكس هو ذكي اكثر مما تتصور، ويعلم جيدا مايدور في مخيلتك المحدودة ، وقد وضع استراتيجية لكل محتمل ..
اذا لم نكن اذكى فمن المستحيل ان ننتصر عليه.
18 - ولد السعودية الاثنين 27 يناير 2020 - 04:39
وما المشكلة
قضية اسرائيل مع الفلسطينين ليست معي كسعودي !!
اليوم العالم أكبر من ( قضية قومية ) ليس وراها الا الرجعية والتخلف
اليوم يوم النهضة والمستقبل ومواكبة تقدم الحضارات وفتح افارق أكثر
من استفيد منه ويعود على بلدي بالنفع ( تحت قانون دولتي ) مرحبا به وأهلا


لكن ..
هو سماح لـ ( الخونه ) من أبناء فلسطين الذين باعوا ( القضية ) وعاشوا تحت كنف اسرائيل ويحمل جواز اسرائيلي وله من العروبة فقط ( الاسم )

تسمح اسرائيل كيفها .. لكن لن يحضر شخص إلا وفق قانون المملكة العربية السعودية
والسعودية بقادتها أحكم وأعلم وأخبر بما تفعل ومع من تعمل
المجموع: 18 | عرض: 1 - 18

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.