24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

29/05/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
03:3005:1512:3016:1019:3621:06
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. رجاء لا تبتزّوا الدولة في ملفات الاغتصاب والاتجار بالبشر (5.00)

  2. طعنة بالسلاح الأبيض تفضي إلى جريمة قتل بطنجة‎ (5.00)

  3. المغرب يتمسك باستعمال "الكلوروكين" لعلاج مرضى "كوفيد - 19" (5.00)

  4. المقاهي والمطاعم تستأنف العمل بالطلبات المحمولة وخدمات التوصيل (5.00)

  5. شبان يصممون جهازا للتعقيم بواسطة الأشعة‎ (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | خارج الحدود | التجارة تعود إلى ووهان الصينية بجدران بلاستيكية

التجارة تعود إلى ووهان الصينية بجدران بلاستيكية

التجارة تعود إلى ووهان الصينية بجدران بلاستيكية

بدأت إجراءات العزل العام تزول ببطء في مدينة ووهان الصينية، بؤرة تفشي جائحة كورونا، لكن ليس بالسرعة الكافية لبعض السكان المتلهفين للعودة لشراء اللحوم والأطعمة الطازجة بأنفسهم بعد أسابيع اعتمدوا فيها على خدمات التوصيل للمنازل.

ومازالت أحياء في المدينة معزولة بجدران بلاستيكية بارتفاع مترين، أقيمت في بداية الأزمة لفرض سياسة العزل والتباعد الاجتماعي، وجعل ذلك السكان معتمدين بشكل كامل على شراء احتياجاتهم عبر الإنترنت.

وفي أحد الأحياء يتعامل الباعة والمشترون من فوق الجدار. وأمام الجدار البلاستيكي وقف مشترون على كراسي لإلقاء نظرة على البضائع المعروضة على الجانب الآخر، وتعالت أصواتهم وهم يسألون الباعة أسفل الجدار عن الأسعار، وبعد ذلك استخدموا تطبيقات الدفع على أجهزة الهاتف المحمول بدلا من المغامرة بالتعامل بالنقود.

وقال صاحب محل لبيع لحم الخنزير: "من الأسلم لنا البيع من وراء هذه الحواجز". ورُفعت لافتات بيضاء على الجدار لتعريف المتسوقين بما هو معروض للبيع على الجانب الآخر. ويعرض أغلب الباعة الخضروات والأرز والزيت واللحم، لكن أحدهم كان يعرض السلطعون (جراد البحر) الذي يعد من الوجبات الشهية لدى السكان.

وفتحت كذلك بعض المتاجر الكبرى أبوابها اليوم الأربعاء، واجتذب أحدها طابورا طويلا من المتسوقين تفصل بين كل منهم والآخر مسافة متر ونصف المتر؛ وارتدى بعضهم معاطف المطر أو أغطية رأس بلاستيكية لدرء خطر الفيروس، وارتدوا جميعا الكمامات. وبدت السعادة بالتخلص أخيرا من شراء الطلبات عن طريق الإنترنت.

وتحدث رجل عمره 68 عاما، بينما كان يقف في الطابور، عن السلع الغذائية التي كان يوصلها متطوعون خلال فترة العزل العام: "لم تكن طازجة... لم تبد طيبة ولم يكن مذاقها جيدا"، وأضاف: "إذا ذهبنا للسوبر ماركت بأنفسنا ستكون الاختيارات أمامنا أكبر".

وتستعد ووهان لرفع إجراءات العزل العام يوم الثامن من أبريل، إذ سيكون بمقدور السكان مغادرة المدينة لأول مرة منذ 23 يناير.

*رويترز


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (7)

1 - خالد.ف الأربعاء 01 أبريل 2020 - 14:47
الغريب حين تسقط طائرة أو حين يتعلق الأمر بهجوم إرهابي أو ما شابه ترى العالم بأسره يوجه أصابع الإتهام مباشرة للإسلام و المسلمين ! و اليوم لا أحد تجرأ على إتهام الصين أو حتى إستفسارها كون ولاية ووهان بؤرة تفشي الفيروس تحتل الصدارة عالميا في عدد المختبرات المشبوهة !
2 - joo الأربعاء 01 أبريل 2020 - 14:50
وبعد ذلك استخدموا تطبيقات الدفع على أجهزة الهاتف المحمول بدلا من المغامرة بالتعامل بالنقود
بالتعامل بالنقود
3 - daka الأربعاء 01 أبريل 2020 - 15:03
وتحدث رجل عمره 68 عاما، بينما كان يقف في الطابور، عن السلع الغذائية التي كان يوصلها متطوعون خلال فترة العزل العام: "لم تكن طازجة... لم تبد طيبة ولم يكن مذاقها جيدا"، وأضاف: "إذا ذهبنا إلى أسواق المدينة سنشتري خفافيش وكلاب وقطط وثعابين وصراصير وووووو" يجب مراقبتهم من طرف سلطة عالمية حتى لا يأكلوا شيئا اخر غريبا ويقضوا على الكون
4 - Passager الأربعاء 01 أبريل 2020 - 15:08
نتمنى من الله عز وجل أن يلحقنا بما وصلوا إليه، و يرفع عنا هذا الوباء، الله يحفظنا و يحفظكم.
#بقا_فدارك
5 - نبيل الأربعاء 01 أبريل 2020 - 16:25
بدأت البروباكاندا الصينية للتباهي أمام العالم انها تغلبت على الوباء متناسية انها هي مصدر الكارثة التي حلت بالبشرية و عليها ان تخجل من نفسها! ناهيك عن الشكوك المتزايدة حول عدد الوفيات المصرح بهم من الصين و التي أتوقع انها بعشرات الآلاف. أول أمس نشر معهد روبرت كوخ الرسمي الألماني نتائج دراسة علمية تؤكد العلاقة بين بنية ADN كورونا و بنية ADN الخفافيش و نوع من النمل و تأسف لتلك العادات الغذائية في الصين. صراحة لا أكن أي احترام لهذه الدولة.
6 - nizar الأربعاء 01 أبريل 2020 - 18:49
la chine a pu vaincre le virus car elle est déjà expérimentée et donc bien préparée, s'elle a vraiment réussi comme le montre le nombre de nouveaux cas, les autres pays n'arriveront pas à vaincre ce virus dans deux mois
7 - jio الأربعاء 01 أبريل 2020 - 19:48
يجب مقاطعة الصين، كما وقع من قبل في SARS، ان الصين تكدب في الأرقام
المجموع: 7 | عرض: 1 - 7

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.