24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

02/06/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:2806:1413:3017:1120:3822:10
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

2.60

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | خارج الحدود | الذعر يدفع إيفواريّين إلى تدمير مركز لعلاج كورونا

الذعر يدفع إيفواريّين إلى تدمير مركز لعلاج كورونا

الذعر يدفع إيفواريّين إلى تدمير مركز لعلاج كورونا

دمر مواطنون غاضبون مركزا لعلاج المصابين بفيروس كورونا أقيم حديثا في أبيدجان، العاصمة الاقتصادية لكوت ديفوار) قائلين إنه سوف "يلوث الحي".

وأحرق السكان ونهبوا خياما وهياكل في مركز علاج مؤقت، أقيم في ضاحية يوبوجون، وفقا لشهود ومراسل لوكالة الأنباء الألمانية في الموقع.

وحاولت الشرطة تفريق الحشد باستخدام الغاز المسيل للدموع لكنها لم تتمكن من ردع المحتجين الغاضبين.

وردد المحتجون هتافات تعبيرا عن رفض المركز، قائلين إنهم لا يرغبون في تواجد مرضى الفيروس في حيهم خوفا من انتشاره.

وأكدت السلطات في كوت ديفوار وجود 261 حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا، كما سبق لها الإعلان عن ثلاث وفيات بالجائحة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (23)

1 - kamal الاثنين 06 أبريل 2020 - 14:47
le virus du retard c'est le plus dangeraux fléaux dans l 'histoire
2 - مغربي الاثنين 06 أبريل 2020 - 14:50
وستبقى افريقيا ومن ضمنها بلدنا الحبيب دولا متخلفة حتى يقضي الله امرا كان مفعولا. التعليم اخوتي هو اللبنة الاساس لنهضة الامم وليس العمران والمال.
3 - متتبع الاثنين 06 أبريل 2020 - 14:54
يفعل الجهل بصاحبه مالا يفعل العدو بعدوه، الجهل أخطر من كرونا ومن كل وباء
4 - غريب الاثنين 06 أبريل 2020 - 14:56
مرض كورونا سيرحل نهاية ماي وسيبقى المرض العقلي كولوخونا في المغرب وافريقيا بدون علاج
5 - jamal الاثنين 06 أبريل 2020 - 14:56
هنا فين كاين الفرق بين الشعوب و الوعي ديالها و كيفاش اكتاسبات هاد الوعي ، و هنا تايجي دور المجتمعات ... مع الاسف سكان هاد الحي تجمعات عليهم قلة الوعي مع الغريزة الانسانية الخوف من الموت

الله يلطف بينا جميعا
6 - موقف شجاع الاثنين 06 أبريل 2020 - 15:06
بصراحة ونعم الموقف الذي اقدم عليه هؤلاء الايفواريون. ولماذا لا يكون ذاك المستشفى الميداني الخاص بمصابي كورونا في إحدى تكنات الجيش؟ في العراق كذلك هناك موتى بالوباء لا زالوا في مستودعات الأموات لان زعماء العشائر رفضوا مرور سيارات الإسعاف من أراضيهم صوب المقابر
7 - مهاجر 2.0 الاثنين 06 أبريل 2020 - 15:12
هاد إفريقيا إلى محفظا الله غدي تمشي لطريق الهلاك، المغرب فيه الحجر ماخد الإستهتار،ودول جنوب الصحراء تكسر المسشفيات الميدانية. إن كان هاد الفيروس اللعين،يحصد الأف الأرواح في اوروبا رغم منظومتها الصحية المتطورة،ما بالك أن يفعل بدول عزل لا حول لها ولا قوة،خير دواء هو الوقاية،أي الحجر الصحي.لا تضن انكم أكثر من الإسبان حبا للحياة الاجتماعية،التبضع والمكوث فالمقاهي والملاهي،لكن وصلات فيهم للعضم،لذلك 23 يوم والناس في بيوتهم مع ذلك الحالات في الاتفاع.
8 - ياسين الاثنين 06 أبريل 2020 - 15:17
افريقيا غارقة في الجهل و التخلف للاسف بهاد التصرف كيزيدو من شدة العدوى، الله يهدي ما خلق
9 - أصبان الاثنين 06 أبريل 2020 - 15:17
الوقاية خير من العلاج والوعي بمخاطر الفيروس اول الخطوات للوقاية وكذا العلاج...إفريقيا لازالت غارقة في متاهات الجهل والتخلف..وبديهي ان تكون ردود الفعل بهذا المستوى.
10 - ذعرهم وجهلنا الاثنين 06 أبريل 2020 - 15:19
ا لذعر يدفع إيفواريّين إلى تدمير مركز لعلاج كورونا والجهل يدفع المغاربة الى الخروج وجلب الوباء الى عائلاتهم ويصعدوا بالرقم المؤقت للمصابين الى 1113 واذا لم يتم علاجهم من الجهل فيصلون بنا لا قدر الله الى ماوصلت له دول مثل ايطاليا اسبانيا فرنسا المانيا او امريكا مسال الله السلامة .
11 - لمي الاثنين 06 أبريل 2020 - 15:37
هو الغباااااااااء و الجهل بأم عينه
12 - أحمد الاثنين 06 أبريل 2020 - 16:00
في هاته الظروف الشديدة يظهر نتاج الجهل، و الفجوة في التعليم و الوعي.
13 - سلام صويري الاثنين 06 أبريل 2020 - 16:02
في الحقيقة سياسة الاستثمار في هذه الدول هي مغامرة غير محسوبة العواقب وتهور واستهتار لانها ليست دول المؤسسات والحق والقانون !! فبين عشية وضحاها قد ينقلب كل شي !!
وهذا تذكير لأولائك الذين يراهنون على افريقيا بالخصوص مستعمرات فرنسا !! قد تذهب الملايير سدى في حين شعب بلد المستثمر أولى بها
14 - أيوب. D الاثنين 06 أبريل 2020 - 16:18
ماشي من حقهم يرفضو؟ راه ملشي رفضو المستشفى ولكن مبغاوش يكون في الحي ديالهم اللي باقي ما تسجلت فيه تا حالة. الخطأ اللي داورو هوا التجمهر و التخريب، واللي كنظن ما كانش غادي يكون كون فكرو استراتيجيا قبل ما يبنو.
15 - الواقعي الاثنين 06 أبريل 2020 - 16:23
القضية غير مرتبطة بالامية فقط و الدليل لو قراتهم التعليق رقم 6 ستتاكدون ان الأمية لا تعني فقط القراءة و الكتابة بل ايضا تغيبب العقل عن التحليل و التفكير.بالله عليكم اقرؤو تعليقه المتخلف و احكمو
16 - jamal32 الاثنين 06 أبريل 2020 - 16:25
لا نلوم المواطنين الذين ما زالو مرعوبين من و باء إيبولا. فهم لا يثقون في قدرة دولة على حبس الوباء داخل المستشفى الميداني
17 - عبدالله الاثنين 06 أبريل 2020 - 16:32
عندي صديقة كانت تخدم متوقعة مع الكنيسة في نيجيريا مع المعاقين وكانت الكنيسة تحمي الخيرية بسور عالي خوفا عليهم لان النيجيريين يقتلونهم ظنا انهم اولاد الشياطين .
نجيريا بلد كبير جدا وفيه لغات عديدة مختلفة وايضا في هاد الموقع التي كانت تشتغل فيه ما فيه لا سلطة ولا بوليس. عندهم روساء القباءل الذين يسيرون مساءلهن ويحكمون ايضا كقضاة. وحكت لي ايضا انها كانت في السوق وسرق مواطن من الخضار شيء من الخضر وخرج الخضار بسيف وقطعه أطراف وحرقه امام الجميع. الكل ياخد حقه بيده.
راه نحن عايشين في الرحمة لان في افريقيا والله الى خرجتي على المدن بحال الى راك في عالم آخر.
18 - رد على من يهين الأفارقة الاثنين 06 أبريل 2020 - 16:40
الذين يلومون الأفارقة وما قاموا به يظنون انهم خربوا مستشفى بمرضاها. الذي خرب مجرد خيمة كانت ستعد كمستشفى ميداني لاستقبال مرضى كورونا. لكن سكان الحي رفضوا ذلك. فما العيب ؟ الانجليز الذين يعتبرون سادات الحضارة المعاصرة مجرد إشاعة تقول ان اعمدة ريزو 5G التي تشرف عليها شركة صينية كانت سببا في انتشار كورونا بالبلاد. فاقدموا على تخريب بعضها وإهانة المستخدمين فيها
19 - kamal الاثنين 06 أبريل 2020 - 17:38
هؤلاء عن من تحدث الطبيب الفرنسي من أجل توفير دواء أو لقاح قيد التجريب. قوم باقي عايش في الأدغال، يلزم عليكم زيارة مثل هذه الدول لإستدراك مستوى الجهل و العنف إلخ
20 - بن عمر الاثنين 06 أبريل 2020 - 18:47
ارى الامر انه اتى بعد تصريح الطبيب الفرنسي لاجل التجارب بافريقيا ما ولد شكوكا واحتقانا
21 - mef الاثنين 06 أبريل 2020 - 19:14
المغرب الحمد لله شعبه واعي ويتبع النصيحة ومتضامن، والكل في بيته سواء كان فقير او غني، اما الجهلاء وعديم الضمير قليلون وموجودون في انحاء العالم
22 - امجرد فكرة الاثنين 06 أبريل 2020 - 20:21
فعلا مقولة " المغاربة خاصهم اعادة التربية" يمكن تعميمها على كل العرب وافريقيا بدون استتناء
23 - نور الثلاثاء 07 أبريل 2020 - 16:02
ربما هذا هو الحي المناسب للقيام باللقاح الذي أشار إليه الباحثان الفرنسيان.
المجموع: 23 | عرض: 1 - 23

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.