24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

15/08/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1106:4613:3717:1420:1921:40
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | خارج الحدود | فرنسا تنتقد تحويل تركيا لـ"آيا صوفيا" إلى مسجد

فرنسا تنتقد تحويل تركيا لـ"آيا صوفيا" إلى مسجد

فرنسا تنتقد تحويل تركيا لـ"آيا صوفيا" إلى مسجد

أعلن وزير الخارجية الفرنسي جان-إيف لودريان أنّ بلاده "تأسف" لقرار السلطات التركية تحويل كاتدرائية آيا صوفيا السابقة في اسطنبول من متحف إلى مسجد.

وقال لودريان في بيان إنّ "فرنسا تأسف لقرار مجلس الدولة التركي تعديل وضع متحف آيا صوفيا، ولمرسوم الرئيس أردوغان بوضعه تحت سلطة مديرية الشؤون الدينية. هذان القراران يشكّكان في أحد أكثر الإجراءات رمزية لتركيا العصرية والعلمانية".

وشدّد الوزير الفرنسي على "وجوب الحفاظ على سلامة هذه الجوهرة الدينية والمعمارية والتاريخية، رمز الحرية الدينية والتسامح والتنوّع، والمدرجة على قائمة اليونيسكو لمواقع التراث العالمي".

ويندرج الموقف الفرنسي في سياق سلسلة ردود فعل مندّدة ومستنكرة لقرار السلطات التركية تحويل المعلم البيزنطي إلى مسجد.

وكان الرئيس التركي رجب طيب إردوغان أعلن في وقت سابق الجمعة تحويل آيا صوفيا إلى مسجد، مشيراً إلى أنّ أول صلاة جمعة ستقام فيها في 24 يوليوز.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (66)

1 - غريب السبت 11 يوليوز 2020 - 13:33
فرنسا ليس لها الحق أن تتكلم أو تنتقد في اي موضوع
تاريخ فرنسا دموي إجرامي ولازالت تساند الديكتاتوريات
في إفريقيا لذلك لا ينظر في كلام فرنسا أو انتقادها
2 - سام السبت 11 يوليوز 2020 - 13:36
ينتقدون تركيا لتحويل كنيسة إلى مسجد و لم ينتقدوا اسبانيا لما قامت بتحويل مسجد قرطبة و إشبيلية إلى كنائس و كتدراليات ياللعجب من الأوروبيين المسيحيين
3 - elmerhraouimohammed السبت 11 يوليوز 2020 - 13:37
ومن اعطى الحق لفرنسا لكي تعطي رأيها...فرنسا الاستعمارية التي احتلت وفتكت وحرقت اتار كتير من دول شمال افريقيا والدول الافريقية..فرنسا التي خربت الالاف من المساجد في هذه الدول وبنت عوضها كاطدرالات. وحانات ومراقص ليلية..فرنسا التي قتلت مليون ونصف مليون جزايري والالاف من المغاربة والتونسيين فرنسا التي سرقت وما زالت تسرق خيرات وموارد البلدان المستعمرة يجب عليها ان تلجم فمها السكوت وتعتذر على كل هذه الجرايم المهولة وتقدم تعويضات لكل المتضررين
4 - مغربي أمازيغي مسلم السبت 11 يوليوز 2020 - 13:38
لماذا لا تطلب من إسبانيا أن تعيد مسجد الخرالدا إلى مكان عليه أحسن
5 - عبده السبت 11 يوليوز 2020 - 13:40
ونحن نتأسف لتحويل مسجد قرطبة الأعظم ومساجد الأندلس إلى كنائس، والمسجد الأقصى إلى اصطبل زمن الصليبيين في وقت من الأوقات.
6 - االبليد السبت 11 يوليوز 2020 - 13:41
المستعمر يعري عن وجهه القبيح....
7 - مغربي السبت 11 يوليوز 2020 - 13:41
ولماذا لا تنتقدون اسبانيا التي حولت مسجد قرطبة الى كنيسة..حلال عليهم وحرام علينا ههه.
8 - عبدالله السبت 11 يوليوز 2020 - 13:41
هل كانت كنيسة تم حولت لمسجد لتنددوا وتشجبوا!! يل كان متحف وحول لمسجد يذكر فيه اسم الله الواحد الاحد الذي لا شريك له. هذا يبين حقدهم على الاسلام وليس دفاعا عن المسيحية.
9 - المغربي السبت 11 يوليوز 2020 - 13:42
لماذا لا تحول فرنسا "العلمانية" كنيسة روتردام الى متحف ولا العلمانية يريدون تطبيقها فقط على المسلمين
10 - محمد السبت 11 يوليوز 2020 - 13:43
ولن ترضى عنك اليهود والنصارى حتى تتبع ملتهم
11 - الله اكبر السبت 11 يوليوز 2020 - 13:43
إن تنصروا الله ينصرهم ويثبت أقدامكم.
12 - [email protected] السبت 11 يوليوز 2020 - 13:46
مساجد الأندلس حولت إلى كنائس واعتبرت الأمور عادية بل مفخرة . حلال عليهم حرام على غيرهم .سبحان الله كيف يحكمون !!! بلاد تركيا تلك وليفعلوا فيها ما يشاؤون .
13 - said السبت 11 يوليوز 2020 - 13:51
الغرب منافق لم يحرك ساكنا لما يقع للقدس و فلسطين باكملها من تهويد . اما ماكرون فيجب عليه ان يخجل مما فعلت فرنسا من تحويل جماجم الجزائريين الى تحف تعرض للاطفال و السياح في متحف الانسان لم يثم دفن بعضها في الجزائر الا الاسبوع الماضي . و اجرمت في حق خمسين دولة من مستعمراتها السابقة في افريقيا و اسيا و المحيطات
14 - Moha السبت 11 يوليوز 2020 - 13:52
يتباكون على تحويل مسجد قرطبة الى كاتدرائية بعد سقوط الاندلس و الآن يقومون بفنس العمل .. فهم تسطى
15 - مالها السبت 11 يوليوز 2020 - 13:54
اوفرنسا مالها. اش ضاع لها .ولكن خايفه يكسب اردوغان قلوب الناس عاد فهمت
16 - فرنسا الفرعونية السبت 11 يوليوز 2020 - 13:55
فرنسا لا تكره ان تزال كل مساجد العالم او تحول إلى علب ليلية ومراقص..! مثل مسؤولي هذه الدول كانت وبالا على البشرية عبر التاريخ ، فاسألوا بني إسرائيل الذين ينتمي إليهم كل القوم الظالمين اليوم عما فعلوه مع كل نبي او مومن او موحد لله..
17 - شخص مر من هنا السبت 11 يوليوز 2020 - 13:58
هذا أمر داخلي تركي إسلامي لذلك على فرنسا "بلد الحريات" أن لا تتدخل به
18 - ملاحظ السبت 11 يوليوز 2020 - 14:00
عدة دول غربية اصدرت قوانين تجرم معاداة السامية في حبن ان معاداة الاسلام بندرج في اطار حرية التعبير
اذن موقف فرنسا وغيرها من القرار التركي هو تحصيل حاصل لمواقف الغرب من الاسلام
19 - عبد السبت 11 يوليوز 2020 - 14:01
يوم بعد يوم يزيد اعجابي باردغان فكل قراراته حاسمة و شخصيته صلبة و قوية و يده ليست بمرتعشة في اتخاذ جميع القرارات التي تهم مصلحتة بلاده اما الذين يتباكون على تحويل كنيسة لمسجد بعد فتح القسطنطينية لا يعلمون ان محمد الفاتح قام بهذا الفعل بعد ان حولت ملكة اسبانيا ايزابيلا الكاثوليكية جميع مساجد الاندلس الى كناس
20 - فضولي السبت 11 يوليوز 2020 - 14:03
تركيا لم تحول كنيسة الى مسجد و انما حولت متحفا الى مسجد و هذا حقها
21 - [email protected] السبت 11 يوليوز 2020 - 14:03
العجب هد الدول التي تسمى نفسها بالديمقراطية
لوكان الأمر كذالك لاحجمت عن التدخل في شؤون الاخرين المهم الزعيم اردوغان ظابر ليهوم الحلاقم
22 - حفيظ السبت 11 يوليوز 2020 - 14:03
فرنسا اكبر عدو يتآمر على المسلمين
23 - لحسن السبت 11 يوليوز 2020 - 14:05
هدشي علاش قلنا السياسة صعيبة قليل لعرف ليها تركيا راها دارت هد شي على قبل دخول ليبيا بغات تلعب دور الاسلام بالاستعمار حيت جميع دول المسيحية غتكون ضد تركيا في تحويل كنيسة لمسجد مهم نوقفو مع خوتنا في ليبيا يمكن اردوغان رئيس تركيا مابينو بين سياسة غير الكلام
24 - هاااني السبت 11 يوليوز 2020 - 14:09
نفاق و كذب على التاريخ. فرنسا تتألم لتواجد تركيا في ليبيا و لا لشيء آخر. لو كانت محقة فيما تقوله لبدأت بجارتها الجنوبية و ما فعلته في مساجد الأندلس و طمس هوية المورسكيين اللذين لازالوا إلى يومنا هذا يطالبون بالإعتراف بهويتهم الدينية و الثقافية. في عروق فرنسا يجري حنين إلى الحقبة الإستعمارية فقط. هذا يمكن أن تنفذه في جمهوريات الموز شمال إفريقيا أما تركيا فهي قوة يحسب لها ألف حساب. تحياتي إلى أحرار العالم من هولندا
25 - عبدالمجيد السبت 11 يوليوز 2020 - 14:16
وماذا يقول سيادة الوزير في كثرة المساجد الموجودة بالأندلس والتي تم تحويلها بالكل إلى كاتيدرائية. إن الكيل بمكيالين حلال علينا حرام عليكم
26 - Ayman السبت 11 يوليوز 2020 - 14:17
وماذا عن المساجد الاندلسية التي حولت لكنائس وعلى رأسها الخيرالدة الموحدية ومسجد قرطبة
27 - مغربي وافتخر بمغربيتي السبت 11 يوليوز 2020 - 14:19
أولا ذاك شأن داخلي تركي وليس شانكم ثانيا هل تظنون أنفسكم وصايا على تركيا وشعبها أوعلى غيرها وهل أفكار الاستعمار والاستقواء والاستحواذ مازالت معششة فيكم وأين هي ديموقراطياتكم التي تتبجحون بها في كل مرة ثالثا لماذا لم تحركوا ساكنا ولم تنددوا عندما حول ترامب عاصمة إسرائيل من تل أبيب إلى القدس التي هي عاصمة فليسطين وهي عاصمة الديانات الثلاث أليست القدس تراث ديني وانساني وثقافي ولماذا لم تتحركوا عندما أعلن ترامب ونتنياهو عن صفقة القرن المشؤومة التي يريد منها ضم جل اراضي الضفة ونهر الأردن إلى إسرائيل أم أنكم لا تقدرون على الصهاينة وامريكا وتقدرون فقط على العرب والمسلمين حيث الهجوم تلو الهجوم بشتى الطرق مرة ثقافي مرة اجتماعي مرةحقوقي مرة جنسي ومرة سياسي وتاريخي ووو وو لقد انكشفت مؤامراتكم ومخططاتكم واطماعكم وحقدكم وكراهيتكم واستنزافكم لخيرات الامم الافريقية والعربية والاسلامية وللاسف بمساعدة ومشاركة بعض الخونة العرب المتصهينين من حكام وهيئات وصحافة واحزاب وجمعيات .شكرا لك اردوغان وامثالك من حكام واحزاب وهيئات وجمعيات وصحافة على كشفهم وكشف زيف ديمقراطيتهم شكراشكرا شكرا.
28 - rme1974 السبت 11 يوليوز 2020 - 14:20
j ai visité ce lieu sacré l année dernière et je suis tres heureux que maître ordogan le transforme en mosquée. la france n a qu'à s occupé de ses problèmes intérieur depuis que macron a pris le pouvoir c est l hécatombe :gilets jaunes corona ect
29 - yaya banana السبت 11 يوليوز 2020 - 14:26
يا للعجب!!! وبأي حق تتدخل فرنسا هل أية صوفيا بناه نابليون؟!!! ام فقط لأن هذه المعلمة ستتحول إلى مسجد !
ولكن انا على يقين بأن أردوغان سيرد عليهم و غادي يعطيهم علاش ادورو !
30 - hamid السبت 11 يوليوز 2020 - 14:28
Ça sera mieux que la France s’occupe de ses problèmes et laisse les africains tranquilles
Et sortir de leur destin
31 - سين السبت 11 يوليوز 2020 - 14:32
مساجد الأندلس كانت في الأصل كنائس و حولها المسلمون إلى مساجد طيلة 850 قرنا من الاحتلال. يجب على المسلمين أن يعتذروا لإسبانيا لأن الأندلس هي أرض إسبانية. أما تركيا فدستورها علماني كما جاء على لسان ماكرون .
32 - مقيم بألمانيا السبت 11 يوليوز 2020 - 14:32
مع كون فرنسا من أكثر الدول محاربة للتدين فلا أعرف لماذا المغرب لا يستعمل لغة هذا البلد و البعض ينبهر بثقافته
33 - محمدين السبت 11 يوليوز 2020 - 14:41
الغرب لا يحسن إلا الكذب.. آيا صوفيا كانت متحفا من عهد أتاتورك وليس كنيسة.. المساجد في إسبانيا وفرنسا والبرتغال وإسرائيل وغيرها تم السطو عليها وتحويلها الى كنائس ومعابد بوذية واصطبلات وخمارات ولا أحد انتقد أو احتج ومع هذه المعلمة التي كانت قبل خمسة قرون أو أكثر كنيسة بيزنطة أصبح كل الصليبيين والخونة ينتقدون الخطوة
34 - عبدالحق السبت 11 يوليوز 2020 - 14:43
الحمد لله. بلا زواق ولا نفاق الكلمة للأقوى بايمانه وجيشه.
35 - إلى السيد سين السبت 11 يوليوز 2020 - 14:53
إقرأ تاريخ الأندلس قبل أن تكتب ما كتبت ثم إقرأ تاريخ صقلية هل حول العرب كنائسها إلى مساجد ؟وماذا جرى للمساجد التي شيدت هناك؟ وأقرأ تاريخ الشيوعية الحمراء في الصين والاتحاد السوفياتي البائد كيف حولوا المساجد إلى اسطبلات للخيل والبغال
36 - [email protected] السبت 11 يوليوز 2020 - 15:13
هدا تدخل سافر في الشؤون السيادية الداخلية لتركيا وحدها ولا يحق لغي حان التدخل فيه اين هي مساجد المسلمين في الاندلس يا ريتها تحولت لمتاحف بل اكناءس ولم يحرك احد ساكنا لقد ابان الغرب عن عداءه للاسلام مجددا
37 - حسن انجلترا السبت 11 يوليوز 2020 - 15:14
تركيا لها الحق في ان تعمل ما تشاء كباقي دول العالم ولاسف فرنسا تنافق فلماذا تغلق مساجد المسلمين داخلي ولم تتكلم على المسجد الكبير في قرطبة ومسجد اشبيلية تحويلهما الى كنائس.
38 - mzabi السبت 11 يوليوز 2020 - 15:27
يا للعجب ينتقدوا تركيا التي ارجعت الامور الى نصابها ولا يمتقدوا اسبانيا التي خربت مساجد الاندلس ولا ينتقدوا ما يجري لمسلمي الايغور ولا ينتقدوا ما يتعرضوا لم مسلمو الأركان ولا ينتقدوا اليهود الذين يحومون حول المسجد الاقصى.....او زايدون فرنسا دولة استعمارية وانتهازية ...او بانت على حقيقتها في حرب ليبيا.
39 - احمد السبت 11 يوليوز 2020 - 15:31
لماذا لم تنتقد فرنسا جارتها اسبانيا عندما حولت جامع قرطبة الشهير في الاندلس الى كنيسة كاثوليكية
40 - here Europe السبت 11 يوليوز 2020 - 15:31
القسطنطينية او اسطنبول هي مدينة مسيحية استول على المسلمين واياصوفيا في اصل كنيسة لمدا اذا تحويلها الى مسجد ,مجرد استفزاز من الاخوان المسلمين. الاندلس كدالك استول عليها المسلمين واستعمروها لقرون. المقارنة ليس في محلها لانها اراضي غير اسلامية في الاصل. العين بالعين والسن بالسن والبادي اظلم
41 - مسلم السبت 11 يوليوز 2020 - 15:36
مساجد المسلمين في الأندلس تحوّلت لكنائس وبارات ونوادٍ ليلية، وتحول مسجد بابري في الهند إلى معبد للأصنام، ويريدون تحويل القدس بكل مقدساتها عاصمةً للصهاينة.
لم نسمع بصوتٍ غربيٍ أو شرقيٍ يدين هذه الجرائم، لكن تحويل آيا صوفيا لمسجد، أخرج أضغان وأحقاد مرضى القلوب من الشرق والغرب".
42 - ال فريدو السبت 11 يوليوز 2020 - 15:41
" بعد تحويل آيا صوفيا إلى مسجد.. أردوغان: لن أقبل بالتدخل الخارجي بالشأن التركي"
هل قالها اي حاكم عربي من قبل ام سيقولها مستقبلا ؟
اتمنى كل الخير للشعب التركي
تهانينا لكم بهذا الاسد
43 - أم ياسمين السبت 11 يوليوز 2020 - 16:14
أيا صوفيا كانت أكبر كنائس المسيحيين الاورتودوكس في أوربا الشرقية، لكن السلطان العثماني محمد الفاتح حولها إلى مسجد بعدما فتح القسطنطينية عاصمة البيزنطيين سنة 1453، وظلت مسجدا إلى أن قرر مصطفى كمال أتاتورك تحويلها إلى متحف بعد إسقاط الخلافة العثمانية في عشرينيات القرن العشرين. شكرا أردوغان ووفق الله خطاك لنصر الإسلام ومجابهة المغرضين.
44 - علي السبت 11 يوليوز 2020 - 16:43
للتوضيح فقط لقد حول مصطفى أتاتورك المساجد إلى كنائس فمعظم الكنائس كانت مساجد هدا من جهة ومن جهة أخرى ما دخل فرنسا في تسيير شِؤون تركيا ولكن عداوْها للدين الإسلامي هو الدي حرك لسانها والكفر ملة واحدة ولن ترض عنك اليهود ولا النصارى حتى تتبع ملتهم .
45 - mhamad السبت 11 يوليوز 2020 - 16:43
اصلا كان مسجد هم من حوله الى متحف وهاهو رجع الا اصله المسجد وفرنسا ليس لها حق ولا اصل ان تتكلام عن المسجد ولا عن اي شي
46 - Rachid السبت 11 يوليوز 2020 - 16:46
لا ننسا ان الامر يتعلق بشأن داخلي لبلد أولا و أن الأمر يتعلق بتحويل متحف و ليس كنيسة الى مسجد ثانيا و ان المسجد الأزرق في اسطمبول مفتوح للزوار الغير مسلمين كما كان المتحف ثالثا.
47 - صرخة السبت 11 يوليوز 2020 - 16:54
أحسنت يا أردوغان وفقك الله لخير هذه الأمة طعنونا مرارا وتكرارا في ديننا هاهم يشربون من نفس الكأس
48 - متقاعد السبت 11 يوليوز 2020 - 17:04
يعتبر هذا تدخلا سافرا في حق دولة إسلامية ذات سيادة و تدخل في شأن الداخلي لبلد مسلم فإن العالم الاسلامي يرفض هذا التدخل جملة و تفصيلا
49 - بنت الشاوية الرجلة والنيفDZ السبت 11 يوليوز 2020 - 17:44
ولن ترضى عند اليهود ولا النصارى حتى تتبع ملتهم
أين هم الذين يمجدمن الصهاينة ويتباكون معهم ومذا يريد منك الكافر سوى أن تتخلى عن دينك لكي تفتح له الطريق العبث به اطلب من الله ان يحشر هم جميعا يوم القيامة
50 - Foad السبت 11 يوليوز 2020 - 18:12
اقول للعالم الغربي انتم منافقون لماد لا تنتقدون الهنود من احراقهم لمساجد المسلمون وفي كثير من العالم اين انتم من من انتقاداتكم لجرائمكم التي انتم تدعون مجرمون حرب في ليبيا وفي كثير من الدول الافريقية اين انتم من دعمكم للانقلابيين في العالم العربي وتقولون انتم الداعمين للحريات انتم داعمين للدكتاتوريين
51 - اونتي ماكرون السبت 11 يوليوز 2020 - 18:24
على العموم انجاز عظيم يحسب للسيد طيب رجب اردوغان
وانتصار جزئي لفخامة الرئيس اردوغان على الفرنسيس
ولي فيه الفز كايقفز
فرنسا يجب ان تحاسب على ما فعلته من ويلات ضد البشرية في مستعمراتها
هم لم ينسو ان ايا صوفيا بيزنطية وهذا ابعد في الذاكرة الانسانية من ان ننسى نحن فترة الاستعمار الفعلي قبل نصف قرن ولن نستسلم للاستعمار الضمني الذي تحاول فرنسا فرضه على الشعوب المستضعفة
52 - مَحمد البنيحياتي محمد السبت 11 يوليوز 2020 - 18:42
منقول
أكثر ما أثار انتباهي خلال بحثي في قضية آيا صوفيا؛ هو اسم الوقف الذي أنشأه السلطان محمد الثاني وقام بتسجيل وتطويب آيا صوفيا على اسمه ( محمد الفاتح ) كان ذو بصيرة وذكاء يشهد لهما التاريخ والعدو قبل الحبيب،
فقد قام بخطوة لم تسبق في التاريخ أن تكررت؛
بحيث أنه بعد فتح القسطنطينية عرض على القساوسة شراء مبنى آيا صوفيا من ماله الخاص وليس من مال الدولة أو من بيت مال المسلمين، وتمت صفقة شخصية ليس لها علاقة بوظيفته في الدولة،
وتم توثيق الصفقة من خلال عقد شراء وتنازل،
وتم إثبات تسديد المبلغ بسندات دفع.
ومباشرة قام رضي الله عنه بإنشاء وقف (جمعية)؛
وقام بالتنازل للجمعية عن عقاره وتم التطويب على اسم الوقف
وهذا ما هز تركيا قبل أسابيع بحيث تمت مراجعة يدوية لــ 27 ألف مستند،
وجد بالصدفة بينهن سند ملكية أصلي، (طابو) يظهر بوضوح ملكية خاصة للعقار؛
وبذلك تقدم أصحاب العقار بطلب لاستعمال العقار بحُرية مطلقة كونه ملكهم الخاص، وكان طلبهم إعادة المبنى لمسجد؛
كما استعملوه منذ يوم شرائه
لكن ما أثار انتباهي هو اسم الوقف الذي أنشأه الفاتح رضي الله عنه والاسم (أبو الفتح السلطان محمد)
53 - صاحب الساعة السبت 11 يوليوز 2020 - 18:50
و مادخل الحكومة الفرنسية و غيرها من الحكومات المتطفلة في قرارت تركيا.؟
54 - السياسة والعامي السبت 11 يوليوز 2020 - 19:04
أردوغان دكي جدا يبحث دائما عن دغدغة مشاعر المسلمين لاستمالتهم لكن حينما يتحكم كلام آخر سيفرض عليك حاكما من بلاده وإن لم ثمثثل إخوانك كفيلون بأن يعدموك
55 - طارق السبت 11 يوليوز 2020 - 19:13
فرنسا الاستعمارية المدفوعة من اللوبي الصهيوني الصليبي، المغذية للعنصرية والكراهية والعنف.. البعيدة كل البعد عن القيم والمبادئ ما دخلها!!!؟؟؟
56 - مستقل السبت 11 يوليوز 2020 - 19:14
هي أصلا أصبحت مسجد مند أن دخلها محمد الفاتح" العثماني" مع سقوط قسطنطينة البزنطية.
والآن الدولة التركية تمارس سيادتها الداخلية وتسمح بإعادة الصلوات الخمس بداخلها. فما هو دخل فرنسا وجل الدول التي تستعدي الإسلام السمح والمنفتح على الديانات الآخرى في شأن داخلي لدولة مستقلة وذات سيادة؟!.
وماذا نقول نحن عن العديد من المساجد بالأندلس و في العديد من الدول الإفريقية والأسيوية ( الهند كمثال على ذلك؟) التي حولت أو هدمت أو أحرقت.
ويمكرون ويمكر الله ....
57 - أمير السبت 11 يوليوز 2020 - 19:20
وما دخل فرنسا في الشؤون الداخلية لتركيا؟؟؟
58 - ملاحظ السبت 11 يوليوز 2020 - 19:23
تركيا ليس دولة افريقيا تتملق او تخاف من فرنسا المستعمرة بكسر الميم تركيا دولة مستقلة ودتافع عنىاللسلام ولا تخاف في الله لومة لائم
59 - عقبة بن مافع الفهري السبت 11 يوليوز 2020 - 19:26
بسم الله الرحمان الرحيم اما نحن المسلمين فنقتدي برسولنا الكريم صلى عليه وسلم والخلفاء الراشدين من بعده فهذا لايصح فالمسلمون لا يقلدون النصارى ولا اليهود في اعمالهم الشنيعة ضد الانسانية جمعاء فنحن القدوة وليست فرنسا الاستعمارية العنصرية ولا اسبانيا الانتهازية بل الاسلام له الفضل والاسبقية في احترام حقوق اهل الذمة كمثال لهذا حيث جاء في معاهدة عمر بن الخطاب مع اهل بيت المقدس هذا ما أعطى عبد الله عمر أمير المؤمنين أهل إيليا من الأمان. أعطاهم أماناً لأنفسهم وأموالهم ولكنائسهم وصلبانهم وسقيمها وبريئها وسائر ملتها.
أنه لا تسكن كنائسهم ولا تهدم ولا ينتقص منها ولا من حيزها ولا من صليبهم ولا من شئ من أموالهم، ولا يكرهون على دينهم ولا يضار أحد منهم ونقول لأردوغان لا يرحمك الله ليس هذا بفعل المسلمين ان اردت مسجدا فلبينى بمال المسلمين نرجوا لك الهداية
60 - خالد المانيا السبت 11 يوليوز 2020 - 19:47
هذا ليس شأنكم هنا في ألمانيا كم من كنيسة اشتراها المسلمين وأصبحت مساجد يعبد فيها الله. تحاربون الاسلام بشتى الطرق
ولكن الله متم نوره ولو كره الكافرون
61 - Ahmed السبت 11 يوليوز 2020 - 19:54
La France est le dernier pays à parler de libertés pour le manque d'honneur des Français pour leur passé sanglant et leur terrorisme religieux. Ils n'ont pas encore atteint le niveau de la leçon aux Ottomans
62 - elhaj السبت 11 يوليوز 2020 - 20:16
شكون عطاك الحق التكلمي افرنسا واش يصحبليك تركيا هى المغرب وافريقيا باقي مستعمرهم هادوك ناس باغين يرجعو الدولة العثمانية واعلاش ما هدرتيش علي المسجد الأقصى والمسجد لي في قرطبة رجعتوه كنيسة
63 - Simsim السبت 11 يوليوز 2020 - 20:43
تاريخ فرنسا تاريخ دموي بامتياز
لماذا لا يطلب المغرب من فرنسا أن تعري عن أرشيفها الدموي بالمغرب
فرنسا قتلت مئات الآلاف من المغاربة
ومنهم العديد اللدين لزالت فرنسا تحتفظ برفاتهم في متحف الذل والعار
فرنسا أجازت للنساء قتل الرُّضع في رحم أمهم منذ سنة 1975
منذ ذلك الحين إلى يومنا هذا ما لا يقل عن 18 مليون رضيع تم حرقهم بأفران المستشفيات المُعِدة لهذا الغرض
فرنسا لو تم حساب كل جرائمها بكل بلاد المعمور تفوق 120 مليون من البشر
فرنسا أكبر دولة إجرامية على الإطلاق
فرنسا تحاوب الإسلام تحت ذريعة الإسلام السياسي وهي التي لها أحزاب دينية تحت ذريعة السياسة ومنها الحزب المسيحي الديموقراطي الذي وحتى الساعة تترأسه المجرمة Christine voutain
أردوغان في بلاده وله الحق أن يعمل فيها ما يشاء
فرنسا أنسحبت قواتها بالمحيط الأطلسي خوفا
من الغواصات التركية والروسية
فرنسا بدأت تعرف مكانتها ومع كامل الأسف هنا بالمغرب لا زال من يعيرها أكثر مما تستحق من اهتمام
64 - البوهالي الأحد 12 يوليوز 2020 - 03:18
وكم من مسجد في بلاد الأندلس حولها الإسبان إلى كنائس فلماذا كنت نائمة يافرنسا ولم تظهر رجولتك لما تفعلين اليوم ؟ لا دخل لك في شؤون تركيا
65 - دولة النفاق الأحد 12 يوليوز 2020 - 05:34
فرنسا ليس لها الحق في شؤون الناس كيف ما كان حالهم من يتذخل فيما لا يعنيه يسمع ما لا يرضيه
كفى من النفاق والحسد
66 - MAkere الأحد 12 يوليوز 2020 - 10:11
السلام لمذا لم تتكلم فرنسا عندما أمر ترامب بتحويل سفارة أمريكا من تلءبيب إلى القدس حلال عليهم حرام علينا. الكفر ملة واحدة.
المجموع: 66 | عرض: 1 - 66

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.