24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

10/08/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:0606:4213:3817:1620:2421:47
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. المرأة المغـربية والبحـث الأكاديمي (5.00)

  2. تمديد حالة الطوارئ الصحيّة يدفع "لارام" إلى إلغاء رحلات جويّة (5.00)

  3. "مجلس المنافسة" يستعد لإصدار رأي حول أسعار المدارس الخاصة (5.00)

  4. المؤرخ الأمريكي ألان ليكتمان: ترامب سيخسر الانتخابات الرئاسية (3.00)

  5. سحب المملكة من لائحة "الدّول الآمنة‬" يضاعف قلق مغاربة أوروبا (2.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | خارج الحدود | قرار تحويل "آيا صوفيا" إلى مسجد .. سيادة تركية أم ورقة انتخابية؟

قرار تحويل "آيا صوفيا" إلى مسجد .. سيادة تركية أم ورقة انتخابية؟

قرار تحويل "آيا صوفيا" إلى مسجد .. سيادة تركية أم ورقة انتخابية؟

أعرب بابا الفاتيكان فرنسيس، اليوم الأحد، عن "حزنه الشديد" لقرار الرئيس التركي رجب طيب أردوغان تحويل آيا صوفيا إلى مسجد، مضيفا بالقول "إن تفكيري يذهب إلى اسطنبول، أفكّر بآيا صوفيا. إنني حزين جداً"، وذلك خلال خروجه عن النص المعدّ مسبقاً خلال "صلاة التبشير".

بدوره عبّر المجلس العالمي للكنائس، الذي يضم 350 كنيسة مسيحية غير كاثوليكية من جميع أنحاء العالم، السبت، عن "ألمه واستيائه" إزاء قرار تحويل كنيسة آيا صوفيا في إسطنبول إلى مسجد، الذي أعلنه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الجمعة الماضي.

وقال الأمين العام للمجلس العالمي يوان ساوكا، في رسالة موجهة إلى الرئيس التركي، إنه منذ عام 1934 كانت آيا صوفيا "موقعا للانفتاح واللقاء ومصدر إلهام لأشخاص من جميع الدول والعقائد"، مؤكدا أن آيا صوفيا "كانت مثالا على التزام تركيا بالعلمانية والاندماج والرغبة في ترك نزاعات الماضي".

وآيا صوفيا تحفة معمارية شيدها البيزنطيون في القرن السادس، وكانوا يتوّجون أباطرتهم فيها؛ وقد أدرجت على لائحة التراث العالمي لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم (يونسكو)، وتعد واحدة من أهم الوجهات السياحية في إسطنبول، حيث استقبلت 3.8 ملايين زائر عام 2019.

وبعد سيطرة العثمانيين على القسطنطينية سنة 1453 وتغييرهم اسم العاصمة السابقة للإمبراطورية البيزنطية إلى إسطنبول، حوّلوا الكاتدرائية مسجدا في العام نفسه، وبقيت كذلك حتى العام 1935، حين أصبحت متحفاً بقرار من رئيس الجمهورية التركية الفتية آنذاك مصطفى كمال (أتاتورك)؛ وذلك بهدف "إهدائها إلى الإنسانية".

وأشار الروائي التركي أورخان باموق، الحائز على جائزة نوبل، لهيئة الإذاعة البريطانية "بي.بي.سي"، إلى إن تحويل المبنى التاريخي "لمسجد مرة أخرى يعني القول لبقية العالم للأسف لم نعد علمانيين"، مضيفا أن "هناك ملايين الأتراك العلمانيين يصرخون مثلي ضد هذا التحويل، لكن لا تجد أصواتهم آذانا صاغية".

من جهته رفض الرئيس التركي رجب طيب أردوغان السبت الإدانات الدولية لقراره تحويل كاتدرائية آيا صوفيا السابقة في إسطنبول مسجدا، معتبرا أن ذلك من "الحقوق السيادية" لبلاده.

وقال إردوغان خلال حفل افتراضي: "الذين لا يحركون ساكنا في بلدانهم حيال معاداة الإسلام (...) ينتقدون رغبة تركيا في استخدام حقوقها السيادية"، مضيفا: "اتخذنا هذا القرار ليس استنادا إلى ما سيقوله الآخرون، بل في ضوء حقوقنا كما فعلنا في سوريا وليبيا وأي بلد آخر".

ووافق مجلس الدولة التركي الجمعة على طلبات قدمتها منظمات عدة بإبطال قرار حكومي يعود للعام 1934 ينص على جعل الموقع متحفا، وإثر ذلك أعلن أردوغان أن الكاتدرائية البيزنطية السابقة في القسطنطينية ستفتح أمام المسلمين للصلاة فيها في 24 يوليوز.

وحذرت دول عدة، خاصة روسيا واليونان، الحريصتين على الحفاظ على التراث البيزنطي في تركيا، وكذلك الولايات المتحدة وفرنسا، أنقرة من تحويل آيا صوفيا مسجدا؛ وهي خطوة يحاول إردوغان المنتمي إلى حزب إسلامي محافظ اتخاذها منذ سنوات.

واعتبرت اليونان على لسان وزيرتها للثقافة لينا مندوني أن القرار التركي "استفزاز للعالم المتحضّر"، وأن النزعة "القومية التي يبديها الرئيس أردوغان تعيد بلاده ستة قرون إلى الوراء".

بدوره قال رئيس حزب "اليونان - الطريق البديل"، العضو في البرلمان الأوروبي، نوتيس مارياس، في حديث لوكالة "نوفوستي" الروسية: "قرار الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بشأن "آيا صوفيا" ينتهك قرار اليونيسكو الذي أعلن الكاتدرائية موقعا للتراث العالمي"، وأضاف: "آيا صوفيا ليست غنيمة أردوغان، إنها ملك للبشرية جمعاء".

وتابع السياسي اليوناني قائلا: "هي رمز للمسيحية، وبتحويلها إلى مسجد يستفز أردوغان ويهين ليس المسيحيين فحسب، بل البشرية كلها".

وتزايدت الأنشطة الإسلامية داخل آيا صوفيا منذ وصول أردوغان إلى السلطة عام 2003، وشملت خصوصا جلسات تلاوة للقرآن وصلوات جماعية في ساحة المعلم.

وأغلق الموقع السبت، وأقامت الشرطة حواجز حوله. وقال السائح الإيطالي رينيتو دايو: "أردنا (...) زيارة متحف آيا صوفيا.. للأسف علمنا أنه مغلق اعتبارا من اليوم".

وقالت كسينيا بيسونوفا، وهي روسية مقيمة في تركيا كانت برفقة ابنتها الرضيعة وزوجها، إن زيارة آيا صوفيا "كانت حلمنا الصغير، لأنه منذ ولادة ابنتنا لم نستطع المجيء، لهذا أشعر بالحزن".

ورغم أن تحويل المعلم مسجدا لا يمنع السياح على اختلافهم من زيارته -وكثر منهم يزورون الجامع الأزرق المجاور- إلاّ أنه كان متوقعا أن يثير تغيير صبغة المعلم المفعم بالرمزية التاريخية ردود فعل خارجية غاضبة.

لكن الرئيس التركي الذي يحنّ إلى الإمبراطورية العثمانية يسعى اليوم إلى الحصول على دعم الناخبين المحافظين في ظل الأزمة الاقتصادية الناتجة من فيروس كورونا المستجد والوضع الإقليمي المتوتر.

من جهته، قال أوموت كاغري، القاطن في إسطنبول: "هذا قرار أنتظره منذ أعوام.. من العار أنه لم يتخذ سابقا، لذلك أنا سعيد جدا".

أما مدير مكتب أنقرة في صندوق مارشال الألماني أوزغور أونليساركيلي، فقال لوكالة فرانس برس السبت إن القرار يمكن أن يضمن لأردوغان دعم عدد مهم من مواطنيه لأسباب ترتبط بـ"المشاعر الدينية والقومية (...) هذا نقاش لا يمكن أن يخسره الرئيس أردوغان ولا يمكن أن تربحه المعارضة".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (117)

1 - محمد حمري الأحد 12 يوليوز 2020 - 13:15
سيادة تركية كما هو الشأن بالنسبة للمساجد التي حولتها اسبانيا الى كنائس!!!
2 - Karim الأحد 12 يوليوز 2020 - 13:15
دلك شأن داخلي وسيادي بامتياز. وكل ما يقال هنا وهنالك هو مجرد صفع اردوغان وحسابات سياسوية دولية ليس إلا.
3 - صوت المواطن الحر الأحد 12 يوليوز 2020 - 13:17
تركيا حولت كنيسة من معبد مسيحي إلى معبد إسلامي. ولم ولم تهدمها . الهند هدمت عدة مساجد حقدا على المسلمين .الشيوعية في الصين حولت المساجد إلى اسطبلات للبغال والحمير وإسرائيل تنتظر الفرصة السانحة لهدم المسجد الأقصى وإقامة كنيس يهودي.. فلماذا هذا التحامل على تركيا ؟
4 - نورالدين الأحد 12 يوليوز 2020 - 13:21
هل حزن البابا على مساجد اسبانيا التي تحولت إلى كناءس؟ وهل حزن على صفقة القرن؟
ايا صوفيا اشتراها السلطان محمد الفاتح عندما فتح القسطنطينية وذلك بوثيقة مازالت بحوزة تركيا، واردوكان اختار هذا التوقيت لغرض يعلمه هو ولا شأن لنا في ذلك. لكن الذي استنتجه أنا كمتتبع عادي هو أن إقدام تركيا على هذه الخطوة يعبر عن قدرة هذا البلد على اتخاذ هكذا قرارات سيادية توضح بالملموس أنه بلد قادر على فرض ذاته دون املاءات خارجية...دون الاكتراث إلى التنديدات.. والنحيب.. من طرف الغرب.
5 - المعلم الأحد 12 يوليوز 2020 - 13:22
بعض ابواق الدول الخليجية هي التي تروج لما يسمى "الارث الانساني" وان المكان كان متحفا ومسجلا لدى الاونيسكو ولايجوز تحويله الى مسجد !!! ،لكن في المقابل الثابت ان تركيا دولة مستقلة وذات سيادة ،ولها كامل حرية التصرف فوق اراضيها ، والدولة القوية فقط القادرة على اتخاذ قرارات سيادية قوية دون مبالات ببعض النشازات الخارجية ،التي هي "ذباب " لايؤدي ولكن يزعج!!!
6 - محمد الأحد 12 يوليوز 2020 - 13:22
اليونان لا يحق لها التكلم. كانت الى وقت قريب مع سلوفكيا الدولة الوحيدة بدون مسجد حتى تم مؤخرا افتتاح مسجد هناك. انا لست مع اردوغان وعلماني. لكن لست مع الرهاب من الاسلام المنتشر في اروبا. المسلمين هم اكثر من حافظو على الارث الانساني. العثمانيين حافظو على الروسومات المسيحية في اية صوفيا. اردوغان في عهده بنيت كنيسة واصلحت كنائس.
7 - mhamad الأحد 12 يوليوز 2020 - 13:25
الله إهديكم راه ارذوغان من 25سنة وعد ب تحويلها الى ماكانت عليه يعني المسجد ها قد وفاء ب عهده لان المسلم ادا عهد وفاء مشي بحال لحزاب ديالنا معين غير لكدوب
8 - محمد امين الأحد 12 يوليوز 2020 - 13:26
قرار تحويل البناية الى مسجد تم بناءا على حكم قضائي،
9 - عبدالكريم بوشيخي الأحد 12 يوليوز 2020 - 13:27
اتفق مع قرار الحكومة التركية بفتح مسجد ايا صوفيا في وجه المصلين للتعبد و ذكر الله كما كان في السابق قبل تحويله الى متحف في عهد كمال اتاتورك لكن يجب ان يبقى مفتوحا في وجه السواح كما هو حال مسجد الحسن الثاني في الدار البيضاء كمعلمة دينية و في نفس الوقت تحفة فنية معمارية تستقطب عشرات الاف السواح سنويا فتركيا حرة في قراراتها و هذه الاصوات الرافضة لقرارها السيادي لا تعرف ان اسبانيا حولت جميع مساجد الاندلس الى كنائس لكن لا احد يتكلم عن ذالك.
10 - caprice الأحد 12 يوليوز 2020 - 13:28
ليس من الضروري ان نختار بين الامرين..قد يكونان هما معا لانهما لا يتعارضان فهي سياد تركية و قد تكون ورقة انتخابية
11 - غصون ترسم الظل الأحد 12 يوليوز 2020 - 13:28
لا اريد الخوض في مسألة هل قرار تحويل أيا صوفيا الى جامع قرار صائب أم لا .اريد فقط أن اشيىر أن اردوغان سينجح في الانتخابات المقبلة وسيكتسح خصومه حتى لو لم تحول أيا صوفيا الى جامع .وحتى لو يكن أصلا وجود لأيا صوفيا بتركيا.ربط القضية بالانتخابات
يصب في غياب أليات مقنعة لخصومه. رضى الشعب التركي عن ماحققه هذا الرئيس لتركيا هو الفاصل والحَكم .تركيا ينبهر بها كل من زارها
12 - ملاحظ الأحد 12 يوليوز 2020 - 13:29
هي سيادة تركية محضة مادام المعلمة فوق ترابها، ورجب الطيب اردوكان يعي جيدا مايفعله، إن تنصروا الله ينصركم...
13 - مغربي حر الأحد 12 يوليوز 2020 - 13:30
سيادة تركية، مبالكومش مسجد قرطبة الذي حول الى كنيسة كبيرة، ماهذا الذل و الانهزام النفسي....انشري
14 - من حقه فعل ذلك الأحد 12 يوليوز 2020 - 13:30
قرار جريء رغم أنه يذكي نار الأعداء.لأول مرة في تاريخ تركيا رئيسها لا يبالي بالعلمانيين.
15 - Rachid الأحد 12 يوليوز 2020 - 13:30
البابا اكبر منافق تصريحاته فقط لتاجيج للمشاكل ايا صوفيا تمتل العالم المسيحي الارتدكسي الدي لايقبل الكاتوليك الدي يمتله هدا المنافق.
16 - mourad الأحد 12 يوليوز 2020 - 13:30
مادامت فوق أرض إسلامية فلهم الحق في ذالك لسبب واحد وهو أن كل المساجد التي تحولت الى كنائس شيء أتلج صدر البابا وكل المسيحيين...
17 - Ingénieur licencié de safran الأحد 12 يوليوز 2020 - 13:31
قمة نفاق الغرب و خصوصا فرنسا، ايا صوفيا شأن داخلي تركي محض لا يحق للغرب المنافق التدخل فيه! أين أنتم من تهويد القدس، و المساجد الإسلامية في اسبانيا و و و و... استحيو من أنفسكم ايها الغرب السكيزوفيني.
18 - المغرب والتاريخ الأحد 12 يوليوز 2020 - 13:31
السياسة والمشاعر
الهدف هو الناخب بطبيعة الحال الناخب التركي يحب التاريخ العثماني لأنه يدكره بالأنفة والكبرياء السابقين
لكن السؤال لك انت ياعربي ولو بقليل من الحكمة تفهم أن لحركات بسيطة لاتأثير لها اقتصاديا يدغدغ مشاعرك
ففي الاجتماع الاقتصادي لما خرج أردوݣان من أمام الرئيس الاسرائيلي
لماذا لم يحضر من الاصل ولكن المقصود هو الناخب والانسان العربي
من يمول التدخل التركي في ليبيا إنها قطر
لماذا تحالف العرب مع الانجليز لطرد العثمانيين
السبب بسيط فكل شيئ في البلد العربي كان يدهب إلى العثمانيين إلا الحاكم فكان يكون عثمانيا
العرب لايبحثوا أن يكونوا أسياد أنفسهم لابد لهم من سيد ونحن كمغاربة مند القدم لنا خصوصيتنا
الانسان المغربي له تقاليده ومعماره وعاداته لذلك أحدر المغاربة من العثمانيين الجدد ومساعديهم قبل فوات الاوان
أيها المتقفون والساسة حافضوا على المغرب والمغاربة وابتعدوا عن الاتراك فحينما يتسيدوا سيستعبدونكم
أقرأ التاريخ جيدا
19 - محمد الأحد 12 يوليوز 2020 - 13:31
في قلب مدينة الدار البيضاء يقل عدد المساجد بشكل كبير، في بعض الأحيان يضطر المواطن المغربي قطع مسافات شاسعة من أجل تأدية صلاة الجماعة بالمسجد الذي يجده في غالب الأحيان، ولله الحمد، غاصا بالمصلين.
يجب على مجلس المدينة البحث عن البنايات و المرافق المهجورة أو تلك التي ليست ذي أهمية من أجل نزع ملكيتها و تحويلها لمساجد.
20 - Abdelaziz الأحد 12 يوليوز 2020 - 13:33
إردوغان من كبار الحكام الذين يخدمون بلدهم و يسمعون لشعبهم. تركيا بلاد ذات سيادة و الدكتاتور أتاتورك بقرار انفرادي ليرضى عنه الغرب حول المسجد إلى متحف.
تحية إجلال و إكبار إردوغان و هنيئا للشعب التركي.
21 - عبدو الأحد 12 يوليوز 2020 - 13:33
كم من مسجد في اسبانيا تحول الي كنيسة ولم تقعد ا لدنيا بينما الكنيسة ايا صوفا الكل يرفض تحويلها الي مسجد .
22 - كونيتو.الحولي عالله الأحد 12 يوليوز 2020 - 13:35
الخيرالدا.ومسجدقرطبة وغرناطة كلها مساجد حولت بعد انتصار المسيحيين الكاتوليك الى كناءس.وحتى اياصوفيا حولت الى مسجد بعد انتصار المسلمين العثمانيين الترك على البزنطيين.والغير معلن ان محمد الفاتح اشتراها من ماله الخاص واهداها للوقف الاسلامي ولكن بعض العلمانيين هم من اضروا بالقضية بعد ان حولوهالمتحف خوفا من اولياء نعمتهم الغربيين واسكات صوت المسلمين وبدون اقناع.المهم ان لمسجد رفعت فيه الادان بعد ان اخرسوها مدة 80سنةوهدا هو الاهم واللي ماعجبوش الحال يخبط راسو في الحيط
23 - محمد الأحد 12 يوليوز 2020 - 13:36
"وبعد صيطرة العثمانيين على القسطنطينية"
تصحيح:
وبعد فتح المسلمين للقسطنطينية.
هذا ما يريده الغرب من الإعلام التابع, والذي لا يفكر في تاريخه, القسطنطينية فتحت من المسلمين وحُرِّرَ سكانها من الاستعباد منذ ذلك الوقت والرمان يحاولون اتعادة أمجادهم بأي وسيلة...
لكن للأسف أن نجد من يقول بسيطرة العلمانية ويحارب سيطرة الإسلام, إذا فهي حربٌ يراد إشعالها مرة أخرى بين الديانات من طرف تجار الدماء البشرية...
إن همَّهم الوحيد أن لا يعود هذا المسجد مرة أخرى للقيام بدوره الإنساني لنشر المحبة بين أبناء العالمين, فهم يعلمون ا أن الناس سيزورون هذا المعلم مهما كانت جنسية ديانته, وبالتالي سيتعرفون على الإسلام الحقيقي, وقد يختارون الدخول فيه, وهذا يهدد كيان الكنيسة التي تعتمد على بيع الوهم لأتباعها...
24 - أبو نور الأحد 12 يوليوز 2020 - 13:37
منطقيا هل كان البابا فرانسيس يقبل أن تزول الكنيسة التي بنيت وسط مسجد قرطبة و إعادته الى ما كان عليه للمصلين المسلمين؟
25 - محمد رضا الأحد 12 يوليوز 2020 - 13:38
سيادة تركية. لي ما عاجبوش لحال إشرب من بحر البلطيق.هادي أرضهم ندير فيها ما بغيث يأيها البلدان الديمقراطية إحترموا سيادة الدول إنتهى الكلام
26 - زين العابدين الأحد 12 يوليوز 2020 - 13:38
المهم من كل دللك تركيا حولت كنيسة إلى مسجد اللهم زيد وبارك عكس دول غربية حولت كنائس إلى مساجد ومنهم من حطم المساجد وخرابها
27 - محمد ريفي الأحد 12 يوليوز 2020 - 13:41
حُزن العالم الغربي ليس على آيا صوفيا ككنيسة فكنائس أوروبا وامريكا وأستراليا المعروضة للبيع أو الإغلاق حدث ولا حرج بسبب عزوف المتعبدين وقلة الموارد المالية والإلحاد ، وهذه الكنائس تشتريها الجاليات المسلمة ليلا نهارا وتحولها لمساجد ولم نسمع كل هذه الضجة الإعلامية ،
الذي يؤرق ويضج مضاجعهم ليس رجوع آيا صوفيا كمسجد بل تركيا التي فردت اجنحتها ونفضت الغبار العلماني والوصاية الأجنبية وكسرت قيود عمرها 85 عام أمليت عليها في معاهدة لوزان.
تركيا التي بدأت ترجع لجذورها الإسلامية ومكانتها التاريخية وتجلس على طاولة الكبار تملي شروطها على دول خمسة + واحد غير آبهة بحرب او تضييق اقتصادي ولا تستقبل إملاء من احد على حساب سيادتها او قرارها السياسي.
28 - كن قويا وافعل ما شئت الأحد 12 يوليوز 2020 - 13:43
هؤلاء الدين يبكون على متحف ايا صوفيا هم من سلموا فلسطين للصهاينة وطمسوا معالمها الاسلامية وخريطتها السكانية عبر الإبادة والابعاد للفلسطنيين. اردوغان اشجع سياسي مسلم في التاريخ المعاصر رفع راية بلاده اقتصاديا وسياسيا بعدما كانت مرتعا للفساد و الرشاوى في عهد العلمانيين حفدة الماسوني اتاتورك.
29 - المهاجر الأحد 12 يوليوز 2020 - 13:44
ولتكن حملة انتخابية، المهم أن القرار سيادي وفيه من المعاني الكثير. ولينهج العرب نفس النهج حتى نفخر بهم.
30 - Abou Salah الأحد 12 يوليوز 2020 - 13:46
اولا ليس '' تحويل '' و انما اعادت الوضع كما كان عليه قبل قرار مجلس الوزراء سنة 1934 بتحويل جامع ايا صوفيا الى متحف .
اردوغان لم يقم الا بتصحيح الوضع و اعادة ايا صوفيا الى ماكان عليه بعد ان كانت تقام فيه الصلاة مدة 5 قرون . 491 سنة بالضبط .
ولا اتعرف لماذا هذه العناوين الغير المنصفة ؟؟؟؟
31 - مواطن الأحد 12 يوليوز 2020 - 13:46
سياسة أردوغان تجلب له العداء من الجميع شخصيا لدينا كنيسة في ميدلت عمرها قرن أو يزيد لو قيل لي أنه سيتم تحويلها لمسجد لرفضت لأنها أصبحت رمزا للمدينة المساجد كثيرة خص غا ليعمرها و إلى مكفاو عطا الله الأرض فين نبنيو حنا المسلمين خصنا نعطيو القدوة للأخرين في التسامح و يقينا غادي ناس إسلموا باش إشوفونا هكاك أما هاد السياسة نتاع إستفزاز الأخرين فلن تولد غير الحقد
32 - Said الأحد 12 يوليوز 2020 - 13:46
Loin de toute interprétation subjective... cette décision doit être fortement saluée par tout les musulmans du monde entier et le nom de Erdogan restera gravé dans l histoire a jamais.
Félicitations au peuple turque. e
33 - عبد اللطيف الأحد 12 يوليوز 2020 - 13:47
الى كل المتعصبين لهذا القرار اقول : يجب ان تنظروا لما هو ابعد من ذلك. هذا القرار يعطي العذر لهدم المسجد الاقصى ضمن صفقة القرن و يزرع الفتنة بين مسيحيي الشرق المؤيدين لفلسطين. قولوا لاردغان ما دمت قادرا على هذه القرارات و قادرا على الحرب في ليبيا المسلمة فاقطع علاقاتك من اسرائيل.
لن يقطع علاقته بها لانه جزء كن صفقة القرن و جزء من الحلف الاطلسي الامريكي. كفاكم تعصبا احمق. فتركيا اردغان هي تركيا قومية قبل ان تكون اسلامية. انظروا ما يفعلون بالاكراد المسلمين السنة. هل هذا هو الاسلام
34 - amaghrabi الأحد 12 يوليوز 2020 - 13:49
انا اضم صوتي الى المعارضين لتحويل كنيسة الصوفيا الى مسجد لانها ملك للمسيحيين ,وكان على اردوجان ان يبحث عن ارض خالية بجانبها ويبني مسجدا جديدا اكبر من الكنيسة التاريخية,واحد المعلقين ذكر الاسبان الذي حولوا المساجد الى كنائس وذكر اسرائيل التي ترغب في تحويل المسجد الاقصى الى المعبد اليهودي وبالتالي فحسب المنطق اردوغان ومشجعيه فاسرائيل القوية اليوم من حقها ان تحول المسجد الاقصى الة المعبد اليوهودي,في اعتقادي المتواضع يجب على الدول ان تحترم ماثرها وتبقى على حالها الى الابد وخاصة الماثر الكبرى التي لها سمعة عالمية مثل ال صوفيا والقدس المقدسة وماثر اخرى,من يريد مسجدا او معبدا او كنيسة فارض الله واسعة
35 - elmerhraouimohammed الأحد 12 يوليوز 2020 - 13:50
لمذا هذا المنافق الصليبي الحقود البابا لم يندد ولم يحتج ولم يذرف دموع التماسيح على الهندوس وهم يذبحون ويسفكون دماء المسلمين تم هدموا مئات المساجد التي بنيت لقرون عدة وتعتبر من الترات العالمي الإنساني لمذا هذا البابا وأزلافه من الغرب الحاقدين لم يذرف الدموع على المساجد العملاقة في اسبانيا التي هدمها المسيحيون الحاقدون هذه المساجد التي ترمز الى الحضارة العربية الاسلامية التي شع نورها في اوروبا وامريكا والتي هي سبب في تقدم الغرب...لمذا الغطرسة والكيل بمكيالين
36 - سامي فارس الأحد 12 يوليوز 2020 - 13:50
هل حزن االبابا ومن معه وندد بصفقة القرن وصرقة مساجد فلسطين والمسجد الاقصى هل حزنو على كل المساجد العظيمة في الاندلس لبتي حولتها اسبانيا الى كنائس حزنكم هو نابع من اعتقادكم بسيادة عرقكم وان ماهو حلال لكم حرام عللى غيركم
ايا صوفيا اشتراها السلطان العثماني محمد الثاني، الملقب بمحمد الفاتح، من الرهبان الذي فتح القسطنطينية عام 1453
37 - خسن الأحد 12 يوليوز 2020 - 13:54
مند الانقلاب عليه الفاشل تيفن ان الدول الغربية الامبريالية لا تطيق ان ترى دولة مستقلة سياسيا و اقتصاديا بل تريد انظمة قمعية ديكتاتورية تبيع اوطانها اردوغان جول نركيا من نظام علماني فاشل تابع للغرب الى دولة جدمتقدمة وبامكانيات محدودة اما قضية حملة انتخابية او اسلمة الدولة فهي مجرد كلام السياسين الفاشليين كل الدول تتمنى ان يكون حكامها كاردوغان خاصة التي مازال حكامها يدفعون كل شئ مقابل الكرسي
38 - عبد الفتاح الأحد 12 يوليوز 2020 - 13:54
حبذا لو تحلى حكام العرب بهذه الشجاعة وكانو صادقين في اخذ قرارت حاسمة كحاكم تركيا لما تمادت أمريكا وحليفتها في التلاعب بقضية فلسطين السليبة
39 - محمد الأحد 12 يوليوز 2020 - 13:55
هو قرار سيادي فايا صوفيا كانت كنيسة اشتراها محمد الفاتح من ماله الخاص و حولها لمسجد منذ فتح القسطنطينية و جعله وقف للمسلمين لكي يبقى مسجدا حتى اتى اتاتورك وحوله إلى متحف ولم يكن يوما كنيسة كما يشاع اذن جاء حكم المحكمة ليرجع المور إلى نصابها اي ايا صوفيا هي مسجد موقوف للمسلمين من فتح القسطنطينية
40 - سوسي الأحد 12 يوليوز 2020 - 13:58
على الاقل تركيا لديها استقلالية في اتخاذ القرارات عكس بلادنا التي تنتظر ما تمليه علينا ماما فرنسا
41 - لا للتبعية الأحد 12 يوليوز 2020 - 13:59
اتفقنا او اختلفنا مع الرئيس التركي لكنه رد الاعتبار لتركيا وجعلها في مصاف الدول المؤثرة التي تملك قرارها بكل عزة ويضرب لها الف حساب بعيدا عن الذل والتبعية.
42 - مغربي في المهجر الأحد 12 يوليوز 2020 - 13:59
المنافقين يتباكون لماذا لم يتباكون على المساجد الإسلامية في الأندلس حين تحويلها الى كنائس لماذا لم يدين أي أحد حتى الذين ينتمون الى الإسلام حين أعلن ترام القدس عاصمة للصهاينة ألف تحية لفارس هذه الأمة ورافع رأسها رجب طيب أردوغان
43 - الصاعقة الأحد 12 يوليوز 2020 - 14:01
يقول السلطان محمد الفاتح في وثيقة وقف أياصوفيا: "أي شخص قام بتغيير هذه الوقفية التي حولت آيا صوفيا إلى مسجد، أو قام بتبديل إحدى موادها، أو ألغاها أو حتى قام بتعديها، أو سعى لوقف العمل بحكم الوقف الخاص بالمسجد من خلال أي مؤامرة أو تأويل فاسق أو فاسد، أو غيّر أصله، واعترض على تفريعاته، أو ساعد وأرشد من يقومون بذلك، أو ساهم مع من قاموا بمثل هذه التصرفات بشكل غير قانوني، أو قام بإخراج آيا صوفيا من كونه مسجدا، أو طالب بأشياء مثل حق الوصاية من خلال أوراق مزورة، أو سجله (المكان) في سجلاته عن طريق الباطل أو أضافه لحسابه كذبا، أقول في حضوركم جميعا أنه يكون قد ارتكب أكبر أنواع الحرام واقترف إثما.

ومن غيّر هذه الوقفية شخصا كان أو جماعة، عليه أو عليهم إلى الأبد لعنة الله والنبي والملائكة والحكام وكل المسلمين أجمعين، ونسأل الله ألا يخفف عنهم العذاب، وألا ينظر لوجوههم يوم الحشر، ومن سمع هذا الكلام، وواصل سعيه لتغيير ذلك، سيقع ذنبه على من يسمح له بالتغيير، وعليهم جميعًا عذاب من الله، والله سميع عليم".
44 - هشام العود الأحد 12 يوليوز 2020 - 14:02
وانت امعلم ومنك نتعلم العز والنصر
45 - السياده الأحد 12 يوليوز 2020 - 14:04
كيفما كانت ورقه انتخابيه او سياديه المهم انهم رجال يحبون الخير لبلادهم
46 - حسن الأحد 12 يوليوز 2020 - 14:08
ايا صوفيا كانت كنيسة وحولها محمد الفاتح الى مسجد ليس غصبًا ولكن اشتراها من ماله الخاص من عند المسيحيين . وقد جعلها وقفًا إسلاميًا. بقيت كدلك لقرابة خمسة قرون الا ان حولها مصطفى كمال اتاتورك الى متحف. فما فعله اردوغان هو فقط تصحيح الخطأ. لأن صاحبها ارادها وقفًا إسلاميًا. وهي ملك لكامل المسلمين والمسيحيين هم من باعوها. ومحمد الفاتح رغم انه حولها الى مسجد حيت تمت اضافة المادن الا انه خافظ على الزخرفة والرسوم المسيحية.
47 - عدنلن الأحد 12 يوليوز 2020 - 14:08
اردوغان عميل صهيوني لا يوثق به أبدا كان سببا في قتل آلاف السوريين عندما فتح الباب للدواعش لاقتحام المدن والقرى السورية بتنسيق مع امريكا واليوم يوهم العالم بكونه غيور على الاسلام وهو لا يريد الا زرع الفتنة بين المسلمين والمسيحيين واستغل كنيسة ايا صوفيا وما تمثله للارثدوكس ليؤجج نار الحقد على المسلمين ثم لا ننسى ترامب على ليبيا
48 - المغربي الأحد 12 يوليوز 2020 - 14:09
بعد موت كمال اتاتورك مؤسس تركيا العلمانية حوله الى متحف ومع العلم ان محمد الفاتح الذي فتح القسطنطينية التي تسمى اليوم بتركيا اشترى الكنيسة رحمه الله بماله الخاص وحولها الى مسجد عندما تحالف مصفى كمال اتاتورك مع الإنجليز وقضى على الدولة العثمانية حوله الى متحف بمباركة غربية لان تركيا تحولت من دولة إسلامية الى علمانية وحتى المسجد حوله الى متحف وبقي متحفا الى يومنا هذا اردوغان أراد ان يلمع صوته في الانتخابات القادمة حول المتحف الى مسجد بمباركة أمريكية لان عمدة إسطانبول العلماني المتشدد ينافس اردوغان على منصب الحكم وأردوغان كما يعلم الجميع انه يخدم المصالح الأمريكية في سوريا وليبيا والمنطقة كلها مع زميله فلاديمير بوتين ، لو كان اردوغان صادقًا بحول تركيا العلمانية الى دولة إسلامية كما كانت في عهد العثمانيين اردوغان نظام حكمه علماني وليس إسلامي وتركيا تقر بحرية السدود الجنسي مثلها مثل اوروبا منصوصًا في الدستور وجوابا على سؤالكم ان اردوغان استغل هذا الصرف لمصلحة حزبه ليفوز بانتخابات لانه مهدد من قبل عمدة إستانبول العلماني المتشدد وأمريكا اقرت عمله لانه اداة في يدها ويخدم مصالحها
49 - محمد رمضان الأحد 12 يوليوز 2020 - 14:12
لما كانت المساجد تدمر بالطائرات النفاثة في العراق وسوريا وليبيا هل كانت مؤامرة مدبرة أم دعاية انتخابية...اتقوا الله في دينه...
50 - انت غالط الأحد 12 يوليوز 2020 - 14:16
اردوغان يعيش قي القرن 21 وطن انه يعيش في القرن 07. فقد حس الزمن .ربما علامات الزهيمر والخرف. ضربت تركيا في فلسفة وروح الاسلام والتي ترتكز على التعددية والحرية والمجتمع المدني (لا إكراه في الدين) فنحن المسلمين ملزمين باحترام جميع الاعتقادات الاخرى. منذ بداية الرسالة المحمدية لم يسجل التاريخ ان حولت كاتيدرالية او كنيس الى مسجد.. لكن ما اخشاه هو أن تقدم سلطات الكيان الصهيوني لا قدر الله على المس بالمسجد الاقصى . وتصوروا ردة فعل الغرب.
51 - Germany Ingenieur الأحد 12 يوليوز 2020 - 14:17
اين هو المشكل، مادمتم تتشدقون بتعايش الاديان، لنجعلها مسجدا، وكونوا متسامحين كما تدعون. اردوڭان عايق بيكم...
52 - مغربية الأحد 12 يوليوز 2020 - 14:19
وستطلع الكتاءب الالكترونية الاخوانية تدافع عن تحويل الكنيسة وتبرر وتاتي بالف سبب..ويمكن تجيب احاديث او ايات قرانية تحرف معناها لخدمة تركيا حاضنة الشواذ لتاخذ تصريح فيزا schenegen وبانية المساجد لدغدغة مشاعر الاخوان وحشد المرتزقة والميليشيات للقتال ...نحن في دولة الحق والقانون والدين لانعتدي على بيوت الله فالكنيسة بيت من بيوت الله يا دواعش فلم تبررون بما فعلته الصين اذا ماالفرق بينكم وبينهم ..
53 - nawaf الأحد 12 يوليوز 2020 - 14:29
آية صوفيا موجودة على الأراضي التركية و تخضع لسلطة الحكومة التركية و هي صاحبة السيادة ولها الحق في تحويلها لما تساؤه و ما تراه مناسبا لها.
ما يؤلم في هدا الصدد هو صدوح بعض الاصوات العربية المتصهينة استكثرت على تركيا استعادت آية صوفيا لدورها التاريخي كمسجد ليؤدي دوره الطبيعي في أداء العبادات اليومية للمسلمين الأتراك.
وقد جند الصهاينة العرب بعض علماء الدين المسلمين لتبرير رفضهم استعادة هدا المسجد لدوره التاريخي لدرجة أن أحد علماء الأزهر إعتبر الموضوع مخالفا للإسلام.
ربنا لا تؤاخدنا بما فعله السفاء منا.
54 - Mola7id الأحد 12 يوليوز 2020 - 14:31
Malheureusement, la plupart des régimes des pays islamiques ont vendu le match depuis longtemps, et ils combattent le véritable islam partout dans le monde. La Turquie a la pleine souveraineté sur son État et a le droit de revenir à son histoire d'origine, dont ce mosquée n' est qu'un petit détail, beaucoup de choses ont besoin d'être changé et revenir à l'état avant la colonisation occidental ,et j'espère que nos régimes pro-laïques et sionistes changeront de mentalité à l'avenir s'ils veulent garder leurs chaises
55 - نبوءات لهب الأحد 12 يوليوز 2020 - 14:31
الغرب يمارس النفاق بدافع الذكاء والتخطيط لكن العرب يمارس النفاق. بدافع الجهل والغباء وغدا سيقوم الغرب بدعوة السعودية لإعادة بيت الله الحرام الى احفاد قريش لانها كانت معبد للاصنام وبعض العرب شيجدون نفسهم. مع الغرب.
56 - سيم سيم الأحد 12 يوليوز 2020 - 14:37
اذا احب الله عبدا استخدمه و اجرى الخير على يديه و نسبه اليه
57 - الفيلالي الأحد 12 يوليوز 2020 - 14:38
حدثني عن أيا صوفيا في عند الدولة العثمانية مادا كانت واردغان ردها الى اصلها وكما قال الإخوة كم من مسجد صار كنيسة ولم يحرك احد منكم ساكنا
58 - شهيد الأحد 12 يوليوز 2020 - 14:42
سيادة تركية وبشارة ربانية أما البابا فحزنه كان أكبر يوم فتح القسطنطينية من طرف السلطان الفاتح وتحويله آيا صوفيا إلى مسجد بعد أن اشتراه من ماله الخاص وأوقفه لله وقال في وصيته أن من سيحاول تغييرهذا الأمر من بعده فعليه لعنة الله ورسوله وكل المسلمين إلى يوم الدين
59 - سناء الادريسي الأحد 12 يوليوز 2020 - 14:46
نقول لابوهم اين كان حزنه واستياءه عندما قامت اسراءيل بتحويل العشرات من المساجد الى خمارات والى زراءب للخرفان والى محلات القمار. واين حزنه واستياؤه عندما تم تحويل المساجد في اسبانيا الى كناءس او التخريب. واين استياؤه لقتل المسلمين العزل في العراق وسوريا وهدم المساجد في مصر. تركيا ليست بلدي ولا اكن لها لا محبة ولا عداء مثلها مثل باقي الدول الاسلامية ولكن هذا شانها وتحترم عليه. هذا امر يخصها وحدها.
60 - كل حر في بلده الأحد 12 يوليوز 2020 - 14:49
تركيا حرة في بلدها و لا يجب ان تتدخل في بلدن عربية مثل ليبيا نحن في المغرب ايضا احرار و لكن تركيا في التلفاز و المسلسلات و الملابس وزيد .....
61 - قلم أ حمر الأحد 12 يوليوز 2020 - 14:51
لقد كانت مسجدا لمدة لما يقارب 1000 سنة منذ أن اشتراها محمد الفاتح وقد قال في ذالك الوقت للمسيحيين: كلما بنيت مسجدا سابني كنيسة. ثم تم تحويلها إلى متحف بقرار فردي لكمال اتترك و الان عادة مسجدا بقرار محكمة بعد عدة دعاوي من مواطنين دامت عشرات السنين و اردغان صادق على تطبيق قرار المحكمة.
اذهبوا لتروا ماذا صارت مساجد الأندلس!
62 - الهام الأحد 12 يوليوز 2020 - 14:56
هاد مشاعر الحزن المسيحية و مشاعر الحزن و التنديد من الجبناء والعملاء المحسوبين علينا و مشاعر التنديد من دول تفتخر بلاءكيتها و محاربتها لكل الرموز الدينية منتهى بل قمة قمم النفاق سياسة الكيل بمكيالين و الله حتى حشمنا من ان نعدد لكم النمادج بداية من معالم الاندلس و الهند و الصين الى كل دول اوربا التي تمنع بناء المساجد وتمنع على النساء حتى وضع قطعة قماش على الراس او الوجه نهاية لجرحنا الغاءر عبر الاجيال بطمس دولة فلسطين ومعالمها و مساجدها و اقتلاع اشجارها وصولا لابادة المسلمين في بورما و وغرب افريقيا ومسلمي الايغور قبلهم مسلمي البوسنة اعتقد ان هؤلاء الدول و الشعوب يضنون ان المسلمين ليسوا بشرا او بشر من الدرجة الثانية كما اقرت الهند ولا يحزنونا كل هذا الظلم و النفاق والادعاءات الكاذبة بالتسامح و المشاعر الانسانية المشتركة
63 - azdin الأحد 12 يوليوز 2020 - 15:03
هاد العنوان كينطابق غير على الدول بحال المغرب... ورقة انتخابية فبلادنا غير حولي تشري بنادم..... أسيدي حتى هوما ينوضو يدبرو إنجاز بحال اردوغان ونصوتو عليهوم غير يكونو رجال واخا لأغراض انتخابية....
64 - ع ا الأحد 12 يوليوز 2020 - 15:03
الان و بعد أزيد من 30 سنة يفي الدوران بوعده الانتخابي الذي قطعه على نفسه و على حزبه و هو على رأس مقاطعة اسطنبول قبل أن يلتحق بالحكومة.. نعم كان هذا المشروع مدرج في البرامج الانتخابية للحزب الرفاه عهد أربكان... هذا من جهة ، و من جهة أخرى الكنيسة اشتراها الفاتح بماله الخاص ثم حولها لمسجد توقفه للمسلمين... و بالتالي عدم إرجاع الأمور لنصابها بعد خيانة الوقف و للأمانة.
.....
65 - علماني الأحد 12 يوليوز 2020 - 15:18
لم يعبر البابا عن حزنه لما كان جنود برمانيا يحرقون الرهينغيا اطفالا ر جالا و نساء و هم احياء و يخرقون و يهدمون المساجد

البناية توجد في تركيا و الاتراك قرروا جعلها مسجدا هذا شانهم
حتى و ان ارادوا تحويلها الى علبة ليلية هذا شانهم. حزب اوردوكان ليس اسلاميا بالمفهوم الذي يعتقده البعض بل هو تركي وطني و هذا بالضبط ما يرفضه الغرب
حاولو اسقاطه فانقذه الشعب التركي و هذا الالتحام يرفضه الغرب
الغرب يريد نطاما هشا بدون امتداد شعبي لكي يبتزه كما يشاء
للاشارة فلست خوانجيا...غي باس باش ما تغلطوش
66 - هاني الأحد 12 يوليوز 2020 - 15:19
في الأندلس الاف المساجد حولت الى كنائس.في اليونان .في بلغاريا والهند.في اسرائيل الاف المساجد حولت لخمارات ومراقص.لا احد لان هذه الدول عندما تعلق الأمر بهدم المساجد.لتركيا كامل السيادة
67 - kaki الأحد 12 يوليوز 2020 - 15:25
Merci aux pays de réagir de la même manière lorsqu on a converti les mosquées andalouses aux cathédrales et musées. Pourquoi personne n a bougé à l époque ?!!!!
68 - Aisa الأحد 12 يوليوز 2020 - 15:31
مبروك لتركيا اتمنى ان ازور تركيا لاصلي ركعتين ايا صوفيا.
69 - بنت لبلاد الأحد 12 يوليوز 2020 - 15:48
الحمد لله ولي معجبوش الحال يشرب من البحر.فلسطين وبيت المقدس سلبت ونهبت وهجرت ولم يبكي عليها حاكم مسلم بل الجميع يتسارع للتطبيع مع دولة
الاحتلال.ونص مثل هذا لا يهمنا في شيء.ولا يهمنا بابا الفاتيكان ولا نعترف به باباهم وفاتيكانهم يقول ما يشاء.وحنا مالنا.وما يفعله اردوغان سيادة تركية محظة. لماذا لم يتباكو على المسجد الاموي في سوريا الذي خربه الارهاب.
70 - العلم نور الأحد 12 يوليوز 2020 - 16:05
هو قرار سيادي ليس إلا , و ليس لأي احد او تنظيم او حزب او دولة او جماعة التدخل في سيادة تركيا ما دامت انها دولة قائمة بكل قوانينها و قواتها و رجالها , لماذا
لم تكن هذه البهرجة لما حولت المساجد باسبانيا الى كنائس كما قامت الصين بتحويل مساجد المسلمين الى اسطبلات للبغال و اكثريتهم هدم عن آخره ...
الكيل بمكيالين ...
71 - عبدالله الأحد 12 يوليوز 2020 - 16:10
قرار سيادي و رجولي من اسيد الرؤساء
72 - Znassni الأحد 12 يوليوز 2020 - 16:11
تركيا دولة قوية و لها سيادة . هادي هي الخلاصة . ميت تكون الديموقراطية و الشعب يختار من يحكمه . فلا خوف عليك . تركيا الرجلة و النيف ماشي بحالنا .
73 - Oussama الأحد 12 يوليوز 2020 - 16:14
هذا اسمه العزّ للاسلام والمسلمين...نتمنى ان تعاد المساجد التي حولها فرسان الهيكل الى معابد
74 - salim الأحد 12 يوليوز 2020 - 16:25
الله يعز الإسلام والمسلمين و يخيب المنافقين والحساد و الدكتاتوريين
75 - Wishes الأحد 12 يوليوز 2020 - 16:28
ايا صوفيا تعني santa Sofía.اي علمانية هذه أو حرية الأديان.؟ ان يحول أكبر مسجد في البلاد إلى كنيسة في بلد إسلامي مسموح به والعكس لا. فلنجعله مسجدا وندخله في المعالم التاريخية .اين هو المشكل؟. هو اصلا كان مسجدا لقرون قبل ان ياتي الزنديق ويحوله لإرضاء أسياده.
76 - محمد طاهر الأحد 12 يوليوز 2020 - 16:31
شحال هاذي واحنا كنصليو في مسجد كان كنيسة بروش نوار بالبيضاء. و لكنكم تمجدون اردوغان
77 - ياسين الأحد 12 يوليوز 2020 - 16:36
تراث إنساني؟؟؟ دبا عاد بان ليكم التراث الانساني ؟؟ الحصول الله يعز الرجال ، القوي الطيب إردوغان عزم ونفذ ، واللي ما عجبوا حال يشرب من المحيط .
78 - جمال الأحد 12 يوليوز 2020 - 16:38
عندما يأخذ الغرور انسانا ما، فتلك بداية نهايته. لا فائدة من دغدغة العواطف، اللعبة المفضلة للإخوان المسلمين.
نهاية اردوغان في بضع سنين، لله الامر من قبل ومن بعد.
79 - سغريوي الأحد 12 يوليوز 2020 - 16:47
لا أفهم لماذا نغلق أعيننا ونصم أداننا لم فتح ترامب قنصليته في القدس المحتلة لم يتفوه أحد من هؤلاء الحياحة والطعارجية والمطبلين للصهاينة ولم يتكلموا أمثالكم عند تحويل مساجد أشبيلية خيرالدة للكنائس ولآن تنفثون سمكم على أردوغان لأنه فعل الصحيح والمشكلة ينسون التاريخ من حول أية صوفيا للكنيسة عنوة في القرن الماضي حبا في نشر المسيحية وصم كل مايتعلق بأسلام ولكن سنقول ماقاله الله يمكرون مكرهم وعند الله مكرهم لو كان مكرهم لتزول منه الجبال
80 - تركيا نحو .... الأحد 12 يوليوز 2020 - 16:49
يعبر المتحف عن التاريخ والثراث الانساني بغض النضر عن اللون الدين والعرق
هدا التوجه يميل نحول التقوقع والانغلاق و لا يعبر عن تركيا الانغتاح والحضارات.
81 - ملاحظ الأحد 12 يوليوز 2020 - 17:30
على الأقل أردوغان حر بقراره . و يملك قراره بيده.رغم معارضة كل القوى العظمى .عاد ايا صوفيا لما كان عليه منذ فتح القسطنطينية. انتصر لمحمد الفاتح . نعم الجيش ذلك الجيش و نعم الامير ذلك الامير كما قال صلى الله عليه وسلم. اما العرب. فموقفهم لا يغني و لا يسمن من جوع. لا احد يهتم لما يقولونه. هم مفعول بهم
82 - Fellah الأحد 12 يوليوز 2020 - 17:57
إنه كان وقفاللمسلمين، إشتراه الفاتح من ماله الخاص، وحوله إلى مسجد...لا أحد يحق له ان يغير إرادته
...قرار كمال اتاتورك كان طاغيا...
83 - Mohm محمد الأحد 12 يوليوز 2020 - 18:09
Si il ya qulqun qui honors les musulmans et l'islam c'est bien Mr ardogan
C est une réponse au européen qu'il o. Jamais accepter que la turky adher à la communauté européen tous ça par ce que la turkey et musulmane bravo mr ardogan
Toute l'Europe et raciste en vers les musulmans
Encor bravo
84 - محمد الأحد 12 يوليوز 2020 - 18:10
من حقه أن يعيد المعلمة إلى مسجد لأنه يمارس سيادة بلاده على بناياتها ونعم القرار وليخسا الخاسؤون
85 - ياسين فتاح الأحد 12 يوليوز 2020 - 18:12
لقد أسأل هدا الموضوع كثيرا من المداد والإنتقاد، وكأن البناية كبناية أهم من الإنسان، أين هده الأصوات من جرائم البشعة لقتل البوسنيون الدين يعيشون دكرى 25 سنة؟! أين هي من إبادة شعب الروهينغا؟! أين هي من تدمير العراق بتاريخه وحضارته ومعاليمه؟! أين هي من تدمير سوريا وقتل شعبها؟! أين هي من تدمير وتهوبد اسرائيل الحضارة العربية والإسلامية بفلسطين والقدس خاصة؟! وتحويل معالمها، أين هي من حق عودة الفلسطينيين؟! أين هي من ضحايا الشيشان؟! أين هي من اعداد اللاجئين المشردين المضطهدين في العالم ؟! ،،،،،،،، أين هي من تحويل مساجد الاندلس الى كنائس؟! والأمثلة كثيرة، لمادا فقط هده الحالة، قد يستحق الأمر في حالة الهدم والتخريب المتعمد، ادا الأمر يتعلق بالسيادة، وما الضير ان كان ورقة إنتخابية فكل حزب حاكم في العالم يقوم بالتهيئ لمستقبله السياسي بطريقته مادامت لا تمس مصلحة الوطن، وكدالك الأمر ببريطانيا وفرنسا وامريكا، فاين الغرابة؟! .
86 - hamza الأحد 12 يوليوز 2020 - 18:17
بصراحة هي الإحتمالين بجوج كاينين هو فعلا شأن داخلي على الورق، لكن في الواقع ما هو إلا ورقة لكسب الأصوات حيت كيف كنعرفو تركيا غالبية السكان ديالها مسلمين، لذلك كيقلب على الأغلبية في الإنتخابات الجاية، لو كان فعلا أردوغان كيفكر في مصلحة الإسلام كون هادوك القوات التركية لي سيفطها في الحدود مع العراق لمواجهة الأكراد و كذلك لي سيفطها لليبيا يسيفطها غا لفلسطين يعاون بيها حركتي حماس وفتح ضد الإحتلال الإسرائيلي.
87 - مستشار جماعي الأحد 12 يوليوز 2020 - 18:22
لا تحملوا الاشياء ما لا تحمّل! ورقة الانتخابات شيء غير موجود إلا في المغرب. المغرب وحده الذي تجد المشروع فيه بدأ ، وبعد نجاح المنتخب الجماعي مثلا يتجمد المشروع لان الغاية تحققت.. وهذا شيء لا يوجد إلا في عقل بعض المغاربة وليس في تركيا..
88 - joseph الأحد 12 يوليوز 2020 - 18:26
للتوضيح فقط ...السلطان محمد الفاتح لم يشتري آياصوفيا من الرهبان بل أخذها بحد السيف...بالقوة وهذا أمر طبيعي وإلا لمذا نسميه فتحا...نحن لانخجل من هذا فالتمكين في الأرض يكون للقوي....مساجدنا أصبحت كنائس في إسبانيا ولم نستنكر لأننا أصابنا الوهن و الضعف...لكن مذا فعل الفاتح بالكنائس في تركيا...بعض من هذه الكنائس حولها إلى دور عبادة لليهود لأن الصليبيين كانوا يقتلون كل اليهود لأنهم كما يظنون قتلوا المسيح فكان يستعين باليهود ضد المسيحيين...تحالفات إستراتيجية...عدو عدوي صديقي....أما أياصوفيا فقد ثم وقفها بإسم السلطان لتكون مسجدا...فالمشكل ليس وليد الآن بل يعود أيام حكم أتاتورك الذي حول أياصوفيا المسجد إلى متحف ...وهذا ينافي كل شروط الوقف...أي لايجوز لأي أحد تغيير الصفة الأولى للوقف....لهذا نقول أن أردغان لم يغير الكنيسة لمسجد بل أعادها لما كانت عليه قبل أتاتورك العلماني....
89 - مراكشي امازيغي الأحد 12 يوليوز 2020 - 18:36
انه تحامل على الدين الاسلامي وليس على اردوغان وتركيافقط،ومع الاسف من يطعننا في ظهورن هم محسوبون على الاسلام والعروبة،تبا لكم خونة ومنحازون الى النصارى والصهاينة منذ زمن،كشفت الاعيبكم وسقط القناع،كفى تمثيلا على الشعوب،راه )عاقوا بيكم(.
90 - Khalid الأحد 12 يوليوز 2020 - 18:45
This platform is no more than a mouthpiece of Zionist Western propaganda. Please, have the courage of informing us who are your masters. Returning the site to its original purpose as a house of worship, the Turkish people exercised their rights. Why are you upset ? I am not going to point to the elephant in the room, the Jews actions in Palestine. Be courageous and publish this. I dare you.
91 - مذكر الأحد 12 يوليوز 2020 - 18:55
تركيا دولة مسلمة لا تخاف الغرب، حررت أماكن العبادة لصالح المسلمين، اما المغرب فقد تبرع بأموال المسلمين ( 250 مليار سنتيم) لاعادة ترميم كنيسة حرقها الله سبحانه وتعالى، و لم يهتم للمساجد الآيلة السقوط. شتان بين البلدين.
92 - مستغرب!!!! الأحد 12 يوليوز 2020 - 18:58
لماذا لا يوجد استنكار دولى لما تفعله اسرئيل في محاولة منها استيلاء على المسجد الاقصى ومدينة القدس الشريف لماذا بالذات تركيا الصين الهند هدمت مئات المساجد ولم يتحرك البابا ولم ينددفي اطار ما يقول دائما ان كان يدافع عن مصالح المسحين تعايش الاديان تنددون فقط لمصالحكم بناء مسجد اوتحويل اي شي الى مسجد فذاك شان تركي لا ذخل لا احد به استغرب جدا لهاذ التدخل السافر في امور الغير غذا ستسمع ان اناس تدخلو في منزل فلن وقالو له لاتبني هذه الغرفة هنا وابنيها هناك زوجتك لا ترتدي هذه الثياب بل عليها ان ترتدي هذا دعو الناس والشعوب تقرر مصائرها مادمت لا تسيى لكم او تمس مصائركم تين هي الحربة التى تدعون اليها عجبا لكم
93 - محمد سعيد KSA الأحد 12 يوليوز 2020 - 19:10
السلام عليكم

لن تفاجئني التعليقات المحمومة للتغطية على هذه الفضيحة الدينية والثقافية والحضاريه.
البعض قال وماذا عن الأسبان الذين حولوا المساجد لكنائس؟ الحواب: نحن مسلمين ولسنا كاثوليك لننهب أماكن عبادة الغير.
في وثيقة المدينة نهى رسول الله تن التعدي على معابد اليهود، وقام عمر بن الخطاب بالصلاة خارج كنيسة القيامة في بيت المقدس كي لا يأخذها المسلمين من بعد.
لماذا تحول آيا صوفيا لمسجد وبحوارها مسجد محمد الفاتح مباشره؟
ما فعله اردوغان وسنة عار في جبين تركيا وليس بتصرف حكيم أبدا وليس على هدي النبي عليه الصلاة والسلام.
94 - [email protected] الأحد 12 يوليوز 2020 - 19:14
اردغان لم يقم بتغيير كنيسة الى مسجد بل كان متحف والغريب اننا لانرا الحذيث على المساجد التي ثم تغييرها الى بارات وملاهي ليلية في اسرائيل و روسيا وفي العديد من الدول الغربية منافقين .
95 - احمد الأحد 12 يوليوز 2020 - 19:16
افضل ان لا نخوض في مثل هذه المواضيع التي لا تعنينا في شيء، تركيا دولة مستقلة ذات سيادة، وبعيدة علينا بآلاف الكيلومترات، ضبر راسها ، وتحمل مسؤولية قراراتها كيفما كانت، واحنا نقادو راسنا و بلادنا و نديوها فسوق راسنا شوية
96 - الجنوبي الأحد 12 يوليوز 2020 - 19:24
اتساءل لماذا هذه الاصوات والمجالس و....و...و...عندما يكون الاسلام والمسلمين المستهدف ويتراون بمكرهم ..اين كنتم وانتم تشاهدون المساجد تقصف ...بابل تدمر .مسلمون هنا وهناك يقتلون بغير حق ويبادون ..كل دولة لها سيادة وحر في ان يفعل في بلده مايشاء في مايرضي الله والمواطنين ...كفرة فجرة اعداء الدين ...ولينصرن الله من ينصره ..
97 - سعيد بعيد الأحد 12 يوليوز 2020 - 19:35
البعض يقارن تحويل الاسبان لمساجد الى كنائس في القرن 13 مع ماقام به اردوغان في القرن 21 ،يعني اردوغان يريد اعادة تركيا الى القرن13 . لماذا لا يفعل اردوغان كما فعلت كنيسة في المانيا التي وضعت محلات تابعة لها تحت تصرف المسلمين للصلاة بعدما ضاقت بهم مساحة المسجد؟ اسطنبول تعج بالمساجد .ماذا سيربح اردوغان غير دغدغة مشاعر المتعصبين؟
98 - hamid الأحد 12 يوليوز 2020 - 19:40
بزوجهم، سيادة تركية وورقة انتخابية، فين كاين المشكل، راه العالم كامل ماشي بهاد الشكل وبهاد الطريقة ماشي حتى لدابا مع تركيا.
99 - جس النبض الأحد 12 يوليوز 2020 - 19:46
ماذا عن تحويل المساجد الأموية و مساجد الإمبراطوريات المغربية في الأندلس للكنائس والله هاد السيد ارذوغان يطرطق مرارة النصارى شوكة واحلة فحلق النصارى ما علي الى ان احييه من هذا المنبر لو كان العرب من يمتلكون ايا صوفيا لا باعوها بحفنة من شقراوات اروبا الشرقية او في ليلة ماجنة
100 - قرار صائب الأحد 12 يوليوز 2020 - 19:49
حرام علينا كمسلمين وحرام عليهم !! مساجد المسلمين في الأندلس نحولت إلى كنائس زيادة على مساجد المسلمين في الصين والهند....و....هدمت عن بكرة أبيها ، فكل من عارض هذا القرار هم ضد إستقرار المسلمين وتعاليمهم والدليل هو عدم ذكر المساجد الاي هدمت في العالم والتي حولت إلى كنائس ...زيادة عن المسلمين الذين طردو من وطنهم
في الأندلس عبر التاريخ ، ونسلمي فلسطين الذين حرمو من مسجدهم وعاصمتهم......فالمعارضون يذكرون قرار الرئيس التركي الجديد ولا يذكرون القديم الطي ذكر فأين هو العدل....!؟
السيد الرئيس التركي رئيس لتركيا وهي دولة ذات سيادة وليس لغيرهم الحق بالدخول في الشأن التركي
101 - خطأ كبير في المقال الأحد 12 يوليوز 2020 - 20:23
" وبعد سيطرة العثمانيين على القسطنطينية" المقصود هنا فتح المسلمين للقسطنطينية الفتح الدي بشر به الرسول الله صلى الله عليه وسلم: «لتفتحن القسطنطينية فلنعم الأمير أميرها ولنعم الجيش ذلك الجيش» (روه الإمام أحمد في مسنده)
102 - MOHAMMED الأحد 12 يوليوز 2020 - 20:39
?WHAT IS THE MATTER WITH YOU PEOPLE

?CAN`T YOU READ

?DO YOU KNOW ANY THING ABOUT THE HISTORY

IT IS NOT A CHURCH; IT WAS A MUSEUM
NOT A CHURCH, A MUSEUM SINCE 1934 BY A DECREE BY THAN THE PRESIDEN OF THE REBUBLIC OF TURKEY KAMAL MUSTAFA ATTARURK.
AND BEFOR 1934, IT WAS A MOSQUE.

SO PLEASE GET YOUR FACTS CORRECT BEFOR YOU TALK/PRINT ANY THING
103 - كمال حسن الأحد 12 يوليوز 2020 - 21:18
لا يهمنا أردوغان ولا نيته ولا حزبه ولا انتخاباته ولا انضمام تركيا لأوروبا أو القطب الجنوبي.. ما يهمنا أن المبنى الذي كان مسجداً لأربعة قرون ونصف بعد فتح المسلمين لإسلامبول ببشارة سيّد المرسلين عليهم جميعا الصلاة وأتم التسليم، ثم صار المبنى متحفاً: رجع لكونه مسجدا
104 - مولاي إدريس الأحد 12 يوليوز 2020 - 22:12
أقول للإنسانية و البشرية و المسيحية و اليهودية و الهندوسية و العلمانية و اليونسكو أين أنتم مما يفعله اليهود في الأراضي الفلسطنية و بالخصوص في المسجد الأقصى. لانسمع لهم صوتا إذا تعلق الأمر بالمسلمين، أين هي مساجد إشبيلية و غرناطة. اللهم انصر أردوغان
105 - Ahmed dakhla الأحد 12 يوليوز 2020 - 23:27
سيادة تركية وأي جهة ليس لديها الحق التدخل في الشأن الداخلي التركي
106 - Khga الأحد 12 يوليوز 2020 - 23:58
فالحقيقة قرار طائش لأردوكان، مجرد تسائل ماذا لو حولت اوروبا كل المساجد اللي عندها الى متاحف او كنائس هل سنقبل بهذا
107 - abdo الاثنين 13 يوليوز 2020 - 00:55
انتخابات ولا سيادة المهم راجل . اقوى رجل الآن في المسلمين .
108 - mohamed الاثنين 13 يوليوز 2020 - 01:42
اردغان لم یحسبها جیدا لقد اسأ الی سمعة المسلمین بهذا العمل الشعبوی
109 - mohasimo الاثنين 13 يوليوز 2020 - 03:41
كما حولت إسبانيا مسجد الخيرالدا بإشبيلية إلى كنيسة فمن حق الأتراك تحويل آيا صوفيا إلى مسجد, يفرحون بتحويل المساجد إلى كنائس فمن حقنا أن نفرح بأن تتحول الكنائس إلى مساجد, الند بند والكرامة خط أحمر.
110 - said الاثنين 13 يوليوز 2020 - 04:17
تحويل مسجديْ إشبيلية وقرطبة إلى كنائس مقبول عندهم
111 - bensaid الاثنين 13 يوليوز 2020 - 05:22
نعم حق سيادي. اللهم أعز الإسلام و المسلمين. لو تم تحويلها إلى كنيسة ما قامت الدنيا.
112 - عابر الاثنين 13 يوليوز 2020 - 19:56
كم من المساجد حولت الى كنائس في اوروبا...
وكم من المساجد حولت الى حظائر البقر والخنازير..في إسبانيا والغرب عموما ..
113 - نبيل الاثنين 13 يوليوز 2020 - 20:02
أردوغان أخد وعدا فأوفى بيه بتحويل ايا صوفيا من متحف الا مسجد والمسجد مكان مقدس ستحضى هذه المعلمة بكثير من الحب ورعاية .
موجودة كنيسة في مدينة خريبكة حولت الا دار الثقافة وجميل لو كانت مسجد
114 - نبيل المغربي الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 00:07
ليس هناك ما يضاف بعد ما كتبه المعلقون هنا فقد كفوا و وفوا
اسبانيا لا احد يطالبها بارجاع المساجد في الاندلس الى ما كانت عليه حفاظا على (تحالف الحضارات) كما قالت المانيا
الهند لا احد عاتبها على ما فعلته بالمسجد البابري
الروس لا احد تدخل في ما فعلوه في الشيشان و داغستان
المساجد البوسنية في صربيا لا حديث عنها
تنكيل الصين بالايغور و مساجدهم لا كلام و لا عتاب
بناء كنيس يهودي تحت الاقصى لا احدث ينبس بكلمة عنه

اما تحويل (متحف) الى مسجد فهذا جعل (باباهم) الأكبر يحزن حزنا شديدا، و لماذا أنت حزين يا مُحب الأطفال ؟ المتحف ليس كنيسة فلماذا تحزن ؟ اه نعم انه يذكرك بيوم دك آل عثمان قلاع النصرانية في القسنطينية و لهذا انت حزين و من خلفك من عباد تماثيل الخشب و الجبص
115 - مسلم الأربعاء 15 يوليوز 2020 - 02:59
تحية اجلال واكبار وفخر وعزة للمظفر بإذن الله رجب طيب اردوغان ونتمنى من الله ان يعينه على فتح الخليج العربي واعادته للاسلام بعد ردة حكامهم
116 - مغربي مسلم السبت 25 يوليوز 2020 - 12:50
بسم الله الرحمن الرحيم: وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّن مَّنَعَ مَسَاجِدَ اللَّهِ أَن يُذْكَرَ فِيهَا اسْمُهُ وَسَعَىٰ فِي خَرَابِهَا ۚ أُولَٰئِكَ مَا كَانَ لَهُمْ أَن يَدْخُلُوهَا إِلَّا خَائِفِينَ ۚ لَهُمْ فِي الدُّنْيَا خِزْيٌ وَلَهُمْ فِي الْآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ.
صدق الله العظيم
117 - محمد الشيخ الثلاثاء 28 يوليوز 2020 - 21:28
اعتقد ان الرئيس اردوغان لايكون مخطئا حين يتخذ قرارا سياسيا بإعتباره رئيسا للجمهورية التركية، ثم أن الكثيرون يتشدقون بالمحافظة على الإرث الإنساني في حين أن مايقومون به مخالفا الإنسانية ذاتها.
المجموع: 117 | عرض: 1 - 117

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.