24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/09/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4807:1413:2516:4619:2620:40
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. الجواهري يُحذر من دعوات طبع نقود كثيرة لمواجهة أزمة الجائحة (5.00)

  2. طريق مداري يغير معالم عاصمة جهة سوس ماسة (5.00)

  3. مسارات حافلة تقود أسمهان الوافي إلى منصب كبيرة علماء "الفاو" (5.00)

  4. المغرب يسجل 2397 إصابة جديدة مؤكدة بـ"كورونا" في 24 ساعة (5.00)

  5. هل يتجه نواب "البيجيدي" إلى رفض الترشح لولاية برلمانية رابعة؟ (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | خارج الحدود | الحكومة اللبنانية تراهن على الانتخابات لإنقاذ البلاد

الحكومة اللبنانية تراهن على الانتخابات لإنقاذ البلاد

الحكومة اللبنانية تراهن على الانتخابات لإنقاذ البلاد

دعا رئيس الوزراء اللبناني حسان دياب، في كلمة موجهة إلى اللبنانيين اليوم السبت، إلى "تكاثف الجميع لتجاوز هذه المرحلة"، وقال: "نحن في حالة طوارئ تتعلق بمصير البلد ومستقبله".

وقدم المسؤول الحكومي تعازيه لأهالي ضحايا انفجار المرفأ، وقال: "التحقيق بكارثة انفجار بيروت لن يستغرق وقتا، ولسنا متمسكين بالكرسي ونريد حلا وطنيا ينقذ البلد".

كما دعا دياب جميع الأطراف الى "الاتفاق على المرحلة المقبلة"، وقال: "أنا مستعد لتحمل المسؤولية في رئاسة الحكومة لمدة شهرين، شرط إجراء إصلاحات بنيوية لإنقاذ البلد".

وأوضح دياب قائلا: "سأطرح في مجلس الوزراء مشروع قانون لإجراء انتخابات نيابية مبكرة"، إذ يأتي هذا في الوقت الذي تدور فيه اشتباكات بين قوى الأمن ومحتجين لبنانيين وسط العاصمة بيروت.

وتجمع مئات من المواطنين المحتجين في مظاهرة وسط العاصمة بيروت، السبت، تحت عنوان "يوم الحساب" احتجاجاً على انفجار مرفأ بيروت وفساد السلطة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (9)

1 - Samir السبت 08 غشت 2020 - 20:00
ربما لبنان سيجد طريقه للنمو و التطور رغم ازمتها المزمنة وسيبقى بلدنا العزيز تتقاذفه لجان النموذج التنموي بين بنموسى و عزيمان و اخشيشن وغيرهم دون نتيجة تذكر
2 - مُــــــــواطنٌ مَغربِي السبت 08 غشت 2020 - 20:08
هكذا هي الحكومات العربية قرارات ارتجالية متسرعة. العاصمة بيروت مدمرة وتحتاج لملايير الدولارات لإعادة البناء ورئيس الحكومة يقترح انتخابات برلمانية وبعد هذه الانتخابات يظلون عاما يبحتون عن رئيس الحكومة
3 - المنصوري السبت 08 غشت 2020 - 20:25
يقولون في الاختلاف نعمة ....
الا لبنان فالاختلاف فيها نقمة ......
وهو البلد الوحيد الذي يسير بدون ربان الى التيه .
4 - مواطن مغربي السبت 08 غشت 2020 - 20:44
لم ولن يستقر لبنان اقتصاديا وأمنيا مادام توجد فيه مليشيات تتوفر على السلاح وتهدد الدولة ..
مشكل لبنان انه يعاني من الطاءفية ،
كيف يعقل لدولة تعيش وسط دولة ، مثل حزب الله الدي له جيش وله اسلحة.
5 - التاريخ يعيد نفسه... السبت 08 غشت 2020 - 20:51
الحكومات العربية لا تصل إلى مستوى التفسير القاموسي لاسم: حكومة...
هي فقط كتلة من المافيا القديمة التي تعيش على الفساد والاستلاء والقمع ...
وغالبا ما يكون المستعمر القديم هو من علمها ورباها!
6 - fahd السبت 08 غشت 2020 - 21:01
الحكومة اللبنانية برمتها وكل المسؤولين الحكوميين يجب أن يكونوا الآن في السجن ومدى الحياة، لقد ساهموا في إبادة جماعية في حق الشعب اللبناني
7 - مصطفى السبت 08 غشت 2020 - 21:04
الانتخابات المبكرة بلبنان لن تأتي بجديد لأن لبنان خاص بها على صعيد العالم وهو نظام "المحاصصة" الطائفية نفسه يوجد بالعراق.
رئيس الحكومة بكون سنيا و رئيس البرلمان يكون شيعيا و رئيس البلاد يكون مسيحيا. لأن التصويت بلبنان يكون أيضا على مستوى الطائفة و ليس الحزب.
لكي تتقدم لبنان وتنهي هذا الجدل يجب تغيير نمط الاقتراع "المحاصصة" و وأد الطائفية المقيتة بل ووتغيير حتى التوزيع الجغرافي للسكان حتى لا يبقى الشيعة في الجنوب و السنة بالشمال و المسيحيين بالوسط والغرب و الدروز على الحدود مع فلسطين.
8 - AMIR السبت 08 غشت 2020 - 21:05
لبنان كان دائما ما يشبه بركان في غليان مستمر. الطائفية الكهنوتيه هي مصدر لجميع مصائبهم. ما لم يحدثو دوله مدنيه علمانيه الكل فيها سواسيه امام القانون والوفاء فقط للوطن بدلا للكهنوت كما هو الحال الآن سوف لن يفلحو ابدا.
9 - متطوع في المسيرة الخضراء السبت 08 غشت 2020 - 22:01
المطلوب اعادة النظر حول اتفاقية الطائف على الجامعة العربية أن هي أرادت إنهاء الانقسام الطائفي في لبنان الشقيق لابد من الغاء اتفاقية الطائف التي قسمت الشعب اللبناني إلى 3 أجزاء السني الشيعي المسيحي وهذا هو السبب الرئيسي في تنمية الطائفية التي ساهمت إلى الوصول إلى هذا الوضع المتدهور تأسيس الأحزاب السياسية بعيدا عن الطائفية هو السبيل الوحيد لإخراج البلاد من الوضع الحالي والله الموفق
المجموع: 9 | عرض: 1 - 9

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.