24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

01/12/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4008:1113:2115:5918:2219:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. دبلوماسية المملكة تضع الدولة الليبية على سكة وحدة المؤسسات‬ (5.00)

  2. أعناق آلاف المجازين والعاطلين تشرئب إلى لوائح "مباريات المتعاقدين" (5.00)

  3. تفاصيل اعتداء انفصاليين ونشطاء جزائريين على مغربيات في باريس (5.00)

  4. بوصوف يدعو إلى توأمة مدن الصحراء لمحاصرة أكاذيب البوليساريو (5.00)

  5. رصيف الصحافة: "كورونا" يخفض حالات الزواج المختلط بالمغرب (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | خارج الحدود | أجواء من التوتر ترافق الانتخابات في الكوت ديفوار

أجواء من التوتر ترافق الانتخابات في الكوت ديفوار

أجواء من التوتر ترافق الانتخابات في الكوت ديفوار

بدأ الناخبون في ساحل العاج "الكوت ديفوار"، السبت، التصويت في اقتراع رئاسي يجري في أجواء من التوتر الشديد.

ويطمح الحسن واتارا إلى الفوز بولاية ثالثة فيه تثير جدلا، بعد حملة تخللتها أعمال عنف وقاطعتها المعارضة التي أبقت مع ذلك على مرشحيها.

ويفترض أن يختار الناخبون، البالغ عددهم 7,5 ملايين من أصل 25 مليون نسمة سكان البلاد، أحد أربعة مرشحين هم: واتارا (78 عاما)، والرئيس الأسبق هنري كونان بيدييه (86 عاما) زعيم أكبر حزب معارض، وباسكال أفي نغيسان (67 عاما) رئيس الوزراء في عهد لوران غباغبو، والمستقل كواديو كونان بيرتان (51 عاما).

وفي ظل أجواء المقاطعة، تشكل نسبة المشاركة رهانا كبيرا في الاقتراع. ويفترض أن تغلق مراكز الاقتراع أبوابها عند الساعة الـ18,00. ولدى مفوضية الانتخابات مهلة خمسة أيام لإعلان النتائج.

وقالت ربة العائلة سياكا كوليبالي، التي حضرت للتصويت في مركز كينيدي سياماكي في حي أبوبو الشعبي في أبيدجان: "جئنا للتصويت من أجل مستقبل ساحل العاج، من أجل أطفالنا، ليكون لديهم عمل". وكان مئات الناخبين مصطفين أمام المركز عند فتح أبوابه.

من جهته، صرح باتريك ألو (32 عاما)، في مركز مدرسة نوتردام في حي بلاتو في عاصمة البلاد الاقتصادية أيضا، بأن "العملية يسودها التوتر والخوف يعتري السكان وهذا يمكن أن يؤثر على نسبة المشاركة". وأضاف: "لكل شخص رأيه لكن يجب أن يعبر عنه ويجب ألا يموت الناس من أجل انتخابات".

وتثير الانتخابات في ساحل العاج، أكبر منتج للكاكاو في العالم والتي أصبحت من جديد المحرك الاقتصادي لغرب إفريقيا الناطق بالفرنسية بعد عشر سنوات من النمو القوي، مخاوف من حدوث أزمة جديدة في منطقة تهزها هجمات جهادية متواصلة في منطقة الساحل وكذلك انقلاب في مالي وحركة احتجاج في نيجيريا الدولة العملاقة المجاورة.

وقتل ثلاثون شخصا، منذ غشت الماضي، في تظاهرات تخللتها أعمال عنف إثنية ونشرت السلطات نحو 35 ألفا من أفراد قوات الأمن لضمان أمن مراكز التصويت.

وأكد ديوماندي فاغوندو، وزير الأمن، الجمعة، أن "كل الإجراءات اتخذت ليسمح للسكان بالتصويت (...) بسلام وهدوء"؛ إلا أن مصدرا أمنيا قال: "ستحصل حوادث بالتأكيد في مناطق المعارضة".

وأغلق أشخاص، صباح السبت، الطريق الرئيسية في البلاد التي تربط بين أبيدجان ومنطقة الشمال البلاد وتؤدي إلى مالي وبوركينا فاسو بالقرب من جينيبوا (350 كلم شمال أبيدجان).


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.