24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/02/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3508:0113:4616:5219:2220:37
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد تحول "حمقى ومغمورين" إلى مشاهير على مواقع التواصل بالمغرب؟
  1. البراهمة والمقاربة الإطفائية (5.00)

  2. الأمازيغية في كتاب: "من أجل ثورة ثقافية بالمغرب" (5.00)

  3. لغات تدريس العلوم بالمغرب اليوم: أزمة فهم! (5.00)

  4. نجية نظير .. درس في الوطنية الحقة (5.00)

  5. لما تتحول مباريات كرة القدم إلى تعصب وانتقام (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | تكتل جزائري يعتبر نتائج الانتخابات ضربة للإصلاحات

تكتل جزائري يعتبر نتائج الانتخابات ضربة للإصلاحات

تكتل جزائري يعتبر نتائج الانتخابات ضربة للإصلاحات

أكد تكتل الجزائر الخضراء ٬ الذي يضم ثلاثة أحزاب إسلامية (حركة مجتمع السلم٬ النهضة٬ الإصلاح)٬ أن نتائج الانتخابات التشريعية لعاشر مايو الجاري تمثل "ضربة للإصلاحات واستخفافا بالإرادة الشعبية"٬ كما أنها " أرجعت البلاد إلى عصر الأحادية".

واعتبر تكتل الجزائر الخضراء٬ في بلاغ حمل توقيع قادة تشكيلاته الثلاث٬ أن "ما حدث يوم 10 مايو 2012 هو ضربة للإصلاحات واستخفاف بالإرادة الشعبية٬ تتحمل الجهات الضالعة فيه المسؤولية الكاملة"٬ معربا عن "مخاوفه تجاه المستقبل كون هذه النتائج تسببت في إعادة قطار الإصلاحات إلى نقطة الصفر٬ وأرجعت البلاد إلى عصر الأحادية٬ وكرست المزيد من اليأس في قدرة الصندوق الانتخابي على تعميق الإصلاحات وزرع الأمل في المستقبل".

وسجل التكتل٬ الذي حصل على 48 مقعدا في هذه الانتخابات٬ أن "هندسة نتائج الانتخابات بهذا الأسلوب المفضوح مصادرة لإرادة الشعب الجزائري المتطلع نحو الإصلاح الدافع باتجاه ربيع جزائري يستجيب لتطلعات جميع الجزائريين٬ ويضيق مساحات الأمل في المستقبل٬ لاسيما لدى الشباب الجزائري الطامح إلى استلام المشعل".

وحسب البلاغ فإن التكتل قرر "التواصل مع كل أطياف الطبقة السياسية بهدف التشاور وتنسيق الجهود وبحث إمكانية الخروج بموقف مشترك حيال النتائج المعلن عنها لتصحيح مسار الديمقراطية".

وكان حزب (جبهة التحرير الوطني) قد تصدر نتائج الانتخابات التشريعية الأخيرة٬ حيث حصل على 220 مقعدا من أصل 462 مقعدا في المجلس الشعبي الوطني (الغرفة السفلى للبرلمان) ٬ يليه حزب التجمع الوطني الديمقراطي (68 مقعدا)٬ وتكتل الجزائر الخضراء (48 مقعدا)٬ ثم جبهة القوى الاشتراكية (21 مقعدا)٬ فيما توزعت باقي المقاعد على أحزاب أخرى.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (25)

1 - سعيد الثلاثاء 15 ماي 2012 - 01:38
أحزاب فاشلة وقادتها انتهازيين، للتذكير فقط، أكبر هذه الأحزاب هي حمس، رئيسها أبو جرة يشغل وظيفة وزير بدون حقيبة!! يتقاضى أجر الوزراء ويتمتع بكامل امتيازاتهم دون أدنى مجهود! يسكن في نادي الصنوبر وأولاده جلهم يدرسون خارج البلاد!! أما النهضة والإصلاح فهي أحزاب مفلسة لا تملك قاعدة شعبية، قد نصدق رواية أن السلطة زورة الإنتخابات ( وهذا وارد جدا ) لكننا بالمقابل لا يمكن أن نصدق أن تكتل الجزائر الخضراء المكون من هذه الأحزاب المفلسة يمكن أن يفوز بالأغلبية!
2 - الامزيغي الحر الثلاثاء 15 ماي 2012 - 01:48
تتردد على مسامعنا كثيراً كلمة(الإصلاح) يكاد الباحث يغفل معناها، بل لا يعرف مدلولاتها، فيتخبط البعض في الدعوة لها دون تحديد مفاهيمها، فالمعرفة أساس للوصول إلى حقائق الأمور والعلم نتاج الفكر، ودليل واستيضاح للكثير مما يسهو البعض عن إيجاد تصور لما يجب أن يكون عليه خير الكلام. ففي إشارة ناصعة لمفهوم الإصلاح على أنه التغيير كما يرنوا للبعض تسميته أو تصحيح حالة من الخطأ القائم نسعى إلى عدم التمادي في الاستمرار فيه، ومعالجته بخطأ هو اشد كسراً مما كان عليه.
اي اصلاحات وصلت اليه مصر وتونس .................
نعم يااخوة ادعوكم الى دستور موحد لابديل له فيه قوانين وبند وكل شيء
عندما يتلى الكل يبدا بالارتعاش والخوف ...........
انه القران الكريم دستور به كلام الله فلاخوف على الدولة وهي يقودها دستور واضح ومحمي من الله .
3 - Dragonaut الثلاثاء 15 ماي 2012 - 01:55
المضحك أن جريدة الشروق بدأت تُكثر من أخبار المنتخب الجزائري بعد الانتخابات و تنقل حتى ماذا أكل المدرب. يا أخي إذا الشعب الجزائري راضي على الFLN حنا مالنا؟ ذقنا سوء الجوار لسنين طويلة فهل ستسوء الأمور أكثر مما ساءت؟ هل لو صعد جاب الله سيكف عن معاكسة المغرب و هو الذي قال في الحملة الانتخابية أنه يساند البوليزاريو؟ هل هناك اسلاميين في الجزائر لا يخشون في الله لومة لائم من غير بلحاج و رفاقه؟ كمغربي أرى أننا لسنا بأفضل حال منهم سوى في أمور بدأت للتو و تبشر بالخير، فما علينا سوى الدعاء لإخوتنا في الجزائر بالخير.
4 - yanis الثلاثاء 15 ماي 2012 - 02:04
الجزائر الحبيبة تشهد ظاهرة جرافيتي الحرية

عين المكان /انتهت الهملة الانتخابية" وستنطلق "حملة الحرية "

في مصر كتبت دعوات الخروج على "الحيطان " العتيقة ..وفي سوريا انطلقت الشرارة من أنامل أطفال درعا الذين خطوا دعوات الحرية على "حيطان " الشام ..في ليبيا كتب الثوار رموزا لبعضهم على "الحيطان "...في اليمن أكد الشباب على السلمية بعبارات ملؤوا بها "الحيطان "... تعددت الثورات وتباينت الكلمات وظلت "الحيطان "منبرا بسيطا تقليديا ل"الكلمة الحرة "
....في الجزائر غزى النظام بديكوره السياسي حيطاننا بصور دعايتهم الرخيسة لانتخابات أكد الشعب أنها لا تمثله ...قاموا ب"حملتهم " ...وآن الأوان ليقوم الشعب ب"حملته " ..
لا تكن سلبيا ..لا تقعد مقعد المتفرج المنتظر المتذمر ..لا تنتظر أن يبادر غيرك لتنضم ..لا تتوقع أن تهدى لك الحرية وشارك في استعاداتها ..شارك معنا في "الحملة الشعبية لاستعادة الاستقلال والحرية
5 - جزائري الثلاثاء 15 ماي 2012 - 02:13
فلمادا مازلتم تشاركون في الحكومة الجزائرية فلتقومو بانسحلب جماعي .........
6 - أبرها الثلاثاء 15 ماي 2012 - 02:13
واضح أن فئة عريضة من الشعب الجزائري وخاصة كبار السن ليس لهم من النضج ما يجعلهم يعون ما وقع ويقع في العالم بصفة عامة وفي العالم العربي الأمازيغي بصفة خاصة.. كل البشر ينادي بالتغيير، سواء بتغيير النظام أو داخل نفس النظام.. فقط الإخوة الجزائريون يرون العكس.. حزب يحكم البلاد منذ أكثر من 50 سنة !!؟ إن هذه المدة تجعل الإنسان يمل نفسه.. بل يمل حتى حبيبته وإن كانت صاحبة جاه وجمال.. فما بالك بحزب نهب البلاد والعباد وجعل دولة تملك من المقومات ما يجعلها من بين الدول المتقدمة، دولة متخلفة لا محل لها من الإعراب بين دول العالم.. هل هو قدر وضروري أن يسيل الدم أنهارا لتخليص الشعوب من هذه الأحزاب الديكتاتوري: حزب صدام حسين، حزب علي صالح، حزب حافظ وبشار الأسد حزب تشاوسيسكو.. ولما لا إذا كان ذاك هو ثمن احرية والإنعتاق والكرامة..
7 - مساكين الثلاثاء 15 ماي 2012 - 02:14
شعب مسكين والله يدمي القلب ويقط الاوصال
لاحولة ولاقوة الا بالله العظيم
شعب مغلوب عن أمره
8 - ***Said*** الثلاثاء 15 ماي 2012 - 02:15
جزيرة الجزائر.

استطاع جنرلات الجزائر بكل استحقاق وجدارة ,على انشاء اول واخر جزيرة تعرفها الكرة الارضية,يحدها شمالا البحرالابيض التوسط وغربا بحرالمغربي وشرقاالمحيط التونسي اليبي,وجنوبا بحر الرمال المتحركة الصحراوي ,وداك بااسهل تكنلوجية طورتها مختبرات العسكر الجزائري.وهي تكنلوجية الانتخابات الا نزيهية,هدا الابتكار العلمي يضاف,اليه علوم الثقنية الحديثة من الانقلاب على شرعية الشعب ,وتصفيت,وقتل,وطرد الرؤساء الدين لم تسيار دبدباتهم موجات راديو العسكر .
حفظ الله تقدم جزيرة الجزائر وادام الله ازدهار معامل ومختبرات العسكر في انتاج التقنيات الجديدة لخدمت القيادة العامة للعسكر.


كان الله في عون الشعب الجزائري المطحون من الاختراعات المدمرة لجنرلاته.

صديق الجزائر.
9 - انتهى خ بزكم الابيض الثلاثاء 15 ماي 2012 - 02:39
لا داعي للنفاق واكذب فحجمكم هو بالضبط ما منحكم اياه الصندوق
وانتم تدركون ذلك جيدا و متى اتحد الاسلاميون اتحدوا تحت اسم الجزائر الخضراء لانهم بعلمون ان الشعب لفضهم ورمى بهم الى مزبلة الانذال
ان د جلكم لم يعد ينطلي على احد
الاسلام السياسي اصبح تجارة كاسدة
انكشف امركم وبدت سواتكم
الشعب الجزائري لم يعد بحاجة الى صكوك الغفران
اما غن فوز جبهة التحرير فهو فوز منطقي نضرا لمنتمين البها من مجاهدين وابناءهم ابناء الشهداء وابناءهم ارمل شهداء ضحابا الارهاب بالاضافة الى المنضمات من نقابة اتحاد النساء مع ضعف المشاركة لباقي المواطنين ما رجح الكفة لصالخ ج ت و
انشر من فضك
10 - Nabil الثلاثاء 15 ماي 2012 - 02:41
لماذا لا يحترمون ارادت الشعب الجزائري ...لماذا دائما الخاسر يبرر الهزيمة بالتزوير...أنا لا أعتقد أنها مزورة وهذا حسب تصريحات المراقبيين الدولين...يجب على هذه الأحزاب الاسلامية أن تتقبل الخسارة بروح رياضية !!
11 - كريم الثلاثاء 15 ماي 2012 - 02:43
صراحة معندهومش لا اسلاميين ولا ملحدين كلشي عندهم بحال بحال تريكة ديال عقل فعشرة هادشي لي كيستاهلو
12 - hafid الثلاثاء 15 ماي 2012 - 02:53
croyez moi hams, ce n'est qu'un parti qui joue pour le parti au pouvoir et il fait semblant d'etre un opposant c'est un opportunitiste a moins qu'il dissolve son parti
13 - محمد الدكالي الثلاثاء 15 ماي 2012 - 03:09
حزب جبهة التحرير الوطني هو حزب تاريخي و من أقدم الأحزاب السياسية في الجزائر و فوزه في الانتخابات هو مسألة طبيعية نظرا لقاعدته الشعبية الواسعة أما ما يسمى بالأحزاب الاسلامية فهي تستغل الدين كوسيلة للوصول الى السلطة فقط و للتأثير على مشاعر الناس بمصطلح "الاسلام" و في نظري الشعب الجزائري أحسن الاختيار عندما صوت على حزب له من الخبرة و التجربة ما يكفي لقيادة بلد كبير كالجزائر
14 - مغربي طنجاوي الثلاثاء 15 ماي 2012 - 03:15
صدقوني ان افضل وسيلة للتعامل مع بعض الجزائريين هي اهمالهم . مع انهم لا يتفانون في سبنا و شتمنا في مواقعهم. لدا انصحك يا هسبرس ان تتطرقي لهذا الجار بطريقة سطحية و بهذه السياسة سيعرفون مكانتهم و يستفيقوا من حلمهم و يبتعدوا عن الغرور. مغربي طنجاوي
15 - علي الثلاثاء 15 ماي 2012 - 03:15
لاادري اين هم الجزائريون الاحرار.كيف يفعل بهم هكدا ولا يحركون ساكنا
16 - morsmed الثلاثاء 15 ماي 2012 - 04:18
اظن أن النظام الجزائري (الغير المصنف) أيقض الربيع العربي في الجزائر. مهزلة مفظوحه في الوقت الخاطئ.
17 - boumedienne الثلاثاء 15 ماي 2012 - 05:46
reponse a SAID N8
بوتفليقة عبد (العزيز على الشعب الجزائري ) لم يقتله الناتو او الجرذان. بل رجل محنك له باع في السياسة منذ كان وزيرا لا يتعدى سنه 25 سنة. ويحبه ويحترمه الشعب الجزائري

لديمقراطية في الجزائر = الديمقراطية هي شكل من أشكال الحكم السياسي وتترسخ تدريجيا في الشعب والحكام.
ويوجد 44 حزب ومن بينها حزب جبهة التحرير الوطنى التي حررت كل التراب الجزائري.
ولا يوجد عندها سبتة ومليلة والجزر التي لا زالت محتلة.
وجبهه التحرير الوطني لم تحتل شعب ضعيف باسم البيعة والحدود التاريخية الوهمية

اما الجزائريون فقد قامو بثوارات قبل ان تضعك امك من بطنها

الجزائريون ... نعم يحبون الوحدة العربية والمغـاربية .
.ولكن لا يريدون التفريط في البوليزاريو لانها جبهة نضالية تأسست من اجل تحرير ارضها من الاحتلال الاسباني وبقيت تناضل وتقاتل الاحتلال الموريتاني والمغربي

publiez l'autre avis
18 - صحراوي الثلاثاء 15 ماي 2012 - 10:29
مادا كنت تنتضر من اولاد عسكر فرنسا.
19 - أيمن الثلاثاء 15 ماي 2012 - 11:09
حزب جبهة التحرير الوطني هو حزب اسلامي وسطي. ادرسوا تاريخ الحزب و انجازاته قبل الكلام. انتخبا عليه بكل قناعة و حرية. سبحان الله, البلاد بلادنا و ننتخب من نحب.
20 - saad الثلاثاء 15 ماي 2012 - 11:15
l'algérie a raté une occasion historique pour eviter le pire les generaux d'alger vont regreter la falcification des elections car il vont payé cher le petrole est a tout les algeriens et non pas seulement au generaux le peuple vas bouger pour arracher ces droits
21 - حكيم الثلاثاء 15 ماي 2012 - 11:31
قولوا ماشئتم والأحزاب الإسلامية إن كان لها دليل قاطع فلتقدمه للعدالة وللمراقبين الدوليين. أكثر من 500 مراقب دولي و250 صحفي أجنبي وجمعيات دولية حقوقية أكدت أنها الإنتخابات كانت في معظمها نزيهة بغض النظر عن بعض التجاوزات.
المشكلة أن هاته الأحزاب قبلت قواعد اللعبة من النظام وهنا الخطأ، كان عليها رفض إقتراع أفراد الجيش والشرطة، وكان عليهم فرض أعداد أكبر من المراقبين للإدارة الجزائرية حتى لا تساند حزب جبهة التحرير. الإقتراع كان قانوني ودستوري لكنه منقوص، لأن قرابة 2 مليون وضعوا ورقة بيضاء و57% لم يصوتوا. الشعب الجزائري ليس قطيع غنم، يعني لازم ايكون الديكور إسلاماوي حتى تسمونه بتغيير؟ بالنسبة لي دول الربيع العربي بإنتخابها للإسلاميين هي الخاسرة، أما المغرب فحدث ولا حرج، حكومة الظل هي الحاكم الفعلي أما بن كيران ماهو إلا شماعة لإمتصاص ثورة 20 فبراير، والكل يعلم ذلك.
من بيته من زجاج فلا يرمي الناس بالحجارة، مشكلة الإسلاميين أن هذا هو حجمهم في جزائر 2012، لا قاعدة شعبية ولا مصداقية، وليحرقوا انفسهم كالبوعزيزي إن أرادوا إشعال ثورتهم، والأحسن أن يذهبوا جميعا لقطر حتى نتخلص من تجار الدين.
22 - simo الثلاثاء 15 ماي 2012 - 13:31
لا ارى داعي للاهتمام بالانتخابات الخرائرية المهم هو عدم التطبيع مع هذا النظام العدو حتى يعطي حق تقرير المصير لاخواننا التوارق المحقورين في الصحراء المسلوبة خيراتهم البترولية من طرف الطغمة العسكرية الشيوعية الكافرة + استقلال اخواننا الامازيغ في القبايل كي يكفوا عن التعليق في هسبرس باسمنا وتصدير العنصرية المتفشية بفي تلك الدولة الستالينية الينا نحن الشعب المتجانس المسالم
23 - مواطن مغربي الثلاثاء 15 ماي 2012 - 14:55
الجزائريوا إختاروا عداوة المغرب منذ 50 سنة و هذه الانتخابات أبانت على الاستمرار في العداوة. فلماذا الاهتمام بها ؟؟؟؟؟
أدعو إخواني المغاربة بالاهتمام بما ينفعنا في بلدنا أما الجزائر لقد أذاتنا كثيرا جدا جدا و كانت لنا بئس الجار لجاره فلهذا لا تهتموا بشؤونهم فهم مجمعون على معاداتنا.
كلما مد المغرب يده للمصلحة قطعوها و انظروا ماذا فعلوا مع رئيس الحكومة عندما قام بواجب التعزية.
24 - جزائرى الثلاثاء 15 ماي 2012 - 16:43
وهل ننتظر من هادى الاحزاب ان تقول ان اانتخابات كانت نزيهة وشفافة طبعا سوف تقول انها كانت مزورة كى تغطى فشلها الدريع عالعموم يكفى ان كل المنظمات الدولية واكبر دول العالم اعترفت بديمقرطية الانتخابات وشرعيتها وليس هدا فقط بل اثنت على الجزائر وعلى الوضع التى اصبحت الجزائر فيه
25 - vrai marocain الثلاثاء 15 ماي 2012 - 19:46
الحكومة الجزائرية في هدا الوقت بالضبط صارت أكثر تشددا من بشار والقدافي سابقا لأنه في بداية الربيع اتخدت كل الاجراءات الأمنية القسوى 100/100 لكسر التظاهرات (دقة أحسن من زوج) والان صعب على الجزائريين أن ينتفضوا لأن التجربة تطورت عند المسؤولين وأعدوا كل العدة للقضاء على كل من ينطق بالحرية والدمقراطية والحكومة كما هي معروفة عسكر بنت العسكر
المجموع: 25 | عرض: 1 - 25

التعليقات مغلقة على هذا المقال