24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/03/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:5807:2513:3917:0319:4521:00
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟
  1. أردوغان يعرض مجددا فيديو "مذبحة المسجدين" (5.00)

  2. مغربي يرفع أذان جمعة ضحايا مسجدي نيوزيلندا (5.00)

  3. عن إذاعة محمد السادس (5.00)

  4. منتخب الأرجنتين: ميسي يغيب عن مباراة المغرب (5.00)

  5. هكذا بترت يد بلحسن الوزاني في الانقلاب العسكري الفاشل بالصخيرات (5.00)

قيم هذا المقال

3.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | المصريون يختارون غداً رئيسهم في غيابٍ للدستور وللبرلمان

المصريون يختارون غداً رئيسهم في غيابٍ للدستور وللبرلمان

المصريون يختارون غداً رئيسهم في غيابٍ للدستور وللبرلمان

يتوجه الناخبون المصريون ابتداء من غد السبت لصناديق الاقتراع٬ للمرة السابعة بالنسبة لأغلبهم٬ في أقل من سنة ونصف٬ ليختار هذه المرة رئيسا للجمهورية بعد يوم واحد من قرار للمحكمة الدستورية بحل أول مجلس شعب ينتخبونه بعد الثورة وفي غياب دستور يحدد اختصاصات المرشح الفائز.

وكان الحكم بحل مجلس الشعب، ذي الأغلبية الإسلامية، والإبقاء على أحمد شفيق في السباق الرئاسي، قد خطف الأضواء من الجولة الثانية من الاقتراع الرئاسي التي بدت حملتها الدعائية فاترة منذ الإعلان عن اسمي المتأهلين لخوضها أحمد شفيق٬ آخر رئيس وزراء عينه حسني مبارك في محاولة لاحتواء الثورة٬ ومحمد مرسي مرشح جماعة "الإخوان المسلمين".

فبعد الإعلان عن حكم المحكمة الدستورية صباح أمس الخميس٬ اصبحت الأسئلة تطغى وبشكل كبير في النقاش السياسي في مصر سواء عبر الصحف الصادرة اليوم أو البرامج السياسية الطويلة التي بثتها٬ حتى ساعة متأخرة من ليلة أمس٬ القنوات التلفزيونية المحلية.

فبين سائل عن مصير لجنة تأسيسية شكلها البرلمان بعد مخاض عسير وعن الجهة التي ستتولى السلطة التشريعية إلى حين اختيار مجلس شعب جديد وتلك التي سيؤدي أمامها الرئيس المنتخب اليمين الدستورية٬ ومتسائل عن مصير المرحلة الانتقالية برمتها وتسليم السلطة للمدنيين في 30 يونيو كما وعد المجلس العسكري الحاكم عندما كان البرلمان قائما٬ بدت مصر على أعتاب مفترق طرق جديد من غير المؤكد أن الاقتراع الرئاسي وحده سيمكنها من عبوره في الاتجاه الصحيح.

ووسط هذا الغموض الذي يلف مستقبل المرحلة الانتقالية في مصر كان المرشحان الرئاسيان محمد مرسي وأحمد شفيق مساء أمس ضيفين٬ وبشكل متزامن على قناتين فضائيتين٬ أطلقا من خلالهما آخر ما في جعبتيهما لإقناع ناخب مصري تشتتت اختياراته خلال الجولة الأولى بين أربعة مرشحين وبفارق غير كبير (حقق المرشحان حمدين صباحي وعبد المنعم أبو الفتوح نتائج متقاربة مع المحتل للصف الأول محمد مرسي والثاني أحمد شفيق).

فمن جهته، هدد مرشح جماعة "الإخوان المسلمين" ورئيس ذراعها السياسي حزب "الحرية والعدالة"٬ بالنزول إلى الشوارع والميادين في حال ثبت حدوث "تزوير" لصالح منافسه مستبعدا وبشكل قاطع احتمال فوز شفيق في انتخابات نزيهة. ورأى محمد مرسي أن التصويت لصالحه هو السبيل الوحيد للحيلولة دون عودة النظام السابق معبرا عن ثقته في اختياره من قبل الشعب المصري.

وكانت جماعة "الإخوان المسلمين" قد اصدرت بيانا تعليقا على حكم المحكمة الدستورية بحل مجلس الشعب حيث كانت تتوفر على أكبر كتلة برلمانية٬ تحدثت فيه عن مؤشرات على "عسكرة الدولة" في إشارة أيضا إلى قرار اتخذ أول أمس بمنح أفراد الشرطة العسكرية والمخابرات الحربية صلاحيات الضابطة القضائية أي اعتقال المدنيين.

واعتبرت الجماعة٬ التي صوت مكتب إرشادها ب"أغلبية قريبة من الإجماع" على الاستمرار في السباق الرئاسي٬ بأنه "لا يجوز في هذه الظروف التعلل بخلافات مع الإخوان أو عدم اقتناع بمرشحهم للرئاسة فالأمر جلل٬ والمستقبل خطير٬ والخلاف الآن ترف يهدد الوطن والشعب والثورة والثوار".

كما واصل الفريق أحمد شفيق٬ الضابط السابق في القوات الجوية٬ هجومه على "الإخوان المسلمين" ملمحا إلى احتمال النظر في مدى قانونية وجود الجماعة في حال أصبح رئيسا للجمهورية.

واتهم شفيق مجددا "الإخوان المسلمين" بالضلوع في الهجوم على المتظاهرين في "موقعة الجمل" (خلال الثورة وإبان توليه رئاسة الوزراء) استنادا إلى ما نشرته إحدى الصحف الأسبوعية (استدعي شفيق للإدلاء بشهادته في محاكمة المتهمين من رموز الحزب الوطني المنحل بتدبير الموقعة واعتذر عن الحضور لحد الآن). كما اتهم شفيق "الإخوان المسلمين" بعقد صفقات مع النظام السابق حول توزيع مقاعد البرلمان.

ووسط هذا الاحتقان الذي لم يفسح مجالا لمناقشة برامج المرشحين الرئاسيين٬ تزداد المخاوف من تصعيد في الشارع المصري خلال الانتخابات الرئاسية وخصوصا بعد إعلان اللجنة العليا للانتخابات الرئاسية٬ التي لا تقبل قراراتها طعنا أمام القضاء٬ عن اسم المقيم الجديد في القصر الرئاسي.

ويبدو أن المجلس العسكري والحكومة المعينة يستعدان لهذا الاحتمال وأبرز مؤشرات هذا الاستعداد قرار وزارة العدل أول أمس بتمكين عناصر الشرطة العسكرية والمخابرات الحربية من صلاحية اعتقال المدنيين وهو ما رأى فيه منتقدو القرار عودة لقانون الطوارئ الذي احتفى الجميع بوقف العمل به قبل أيام فقط.

ويبقى من المؤكد أن الانتخابات الرئاسية التي كان ينظر إليها باعتبارها آخر سطر في صفحة مرحلة انتقالية متقلبة ومتوترة لن تكون سوى بداية لمرحلة أخرى قد تكون أكثر تقلبا وتوترا وسيدعى خلالها الناخب المصري مجددا للتصويت أكثر من مرة (استفتاء على الدستور إن تمت صياغته واختيار مجلس شعب جديد في جولتين).


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (36)

1 - فتح الله الجمعة 15 يونيو 2012 - 14:19
العسكر يصول ويجول وتبقى كلمته هي الاعلى لا حول ولا قوة الا بالله بعد سنة من الثورة يبدو انه لا شيء تغير دهب مبارك العسكري وجاء في مكانه المجلس العسكري !!!! وبعد تبرئة ابني مبارك قريبا سيتم تبرئة مبارك وهنيئا للشعب المصري ...
2 - بين الصلاح و الفساد الجمعة 15 يونيو 2012 - 14:25
اقول للمصريين اختاروا مرسي لانه الاجدر على المضي بمصر افضل و تحسن اكبر . اما شفيق فانه رجل متسلط و راينا ديكتاتوريته في النظام السابق . فهو من الفلول .فنظام العسكر بقيادة طنطاوي يتعاطفون مع شفيق حرصا على مصالحهم الشخصية و لتامين بقايا النظام السابق . ايها المصري ان صوتك لمرسي "حسنة" . و صوتك لشفيق "سيئة" . فاختر اما مسلم معتز بدينه و باخلاقه و لديه حب لبلده و برنامج للتقدم و النهضة و محاربة الفساد . او علماني من رموز الفساد الدي يستطيع ان يبيع بلده للاعداء الامريكان و الصهيون بثمن بخس و لن يحقق اي تقدم بل ان في فوزه سيجر البلاد الى ثورة جديدة ستقضي على المفسدين لان المصريين لم يعودوا يهتمون بحياتهم بل بكرامتهم قبل كل شيء.
3 - واد نون الجمعة 15 يونيو 2012 - 14:32
أحمد شفيق خير للمصريين من مرسي رغم أن كلاهما من رموز النظام المنبود
4 - مول الدلاحة الجمعة 15 يونيو 2012 - 14:50
هاد الناس ديال مصرة خاصهوم العقل و الرزانة. اللي فرط فالملك ديالو تيكرط
هاهوما زولو مباريك...راهوم هانيين ؟ ماراهومش هانيين
و لكن حتى دابا موقع والو
سيرو عند مباريك الرجل مسكين راه بقى فيه الحال...خدو بخاطرو و زاوكوه يرجع ليكم...إذا ما قبلش ديك الساعة صافي...غير ديرو الرايس دلعسكر داك طلحاوي و لا ديرو الشفيق فريق فالملك دمصرة
5 - Musulman marocain الجمعة 15 يونيو 2012 - 14:51
BISMI ALLHI RRAHMANI RRAHIM
Les militaires contrôlent toujours derrière les
coulisses la démocratie devient visiblement comme un mirage dans ces pays du tiers monde
6 - بلبلادي الجمعة 15 يونيو 2012 - 14:53
لماذا صورة شفيق أعلى وأعرض وهو من فلول النظام الظالم البائد؟

غيروا الوضع يا أهل التغيير

غيروا يا أهل الربيع العربي
7 - citoyenne الجمعة 15 يونيو 2012 - 14:53
مرسى مرسى يا بلاش واحد غيره مينفعناش
8 - amate allah الجمعة 15 يونيو 2012 - 14:57
و الله نتمني السلامة للشعب المصري خاصة وكما يبدو ان الامور تتجه الي الاسوئ واعادة النضام الفاسد .حرام ان تدهب دماء الشهداء هكدا
9 - ولد الشعب الجمعة 15 يونيو 2012 - 14:58
للأسف المصريون تخلصوا من نظام دكتاتوري ، ليجدوا أنفسهم بين مطرقة العسكر وسندان الإخوان ، في حين أن مصر تحتاج في الوقت الحاضر شخص تقنقراط عليه إجماع شعبي بدل رهن مصر في يد مرتزقة السياسة سواء الملتحون أو غيرهم.
10 - مغربيون الجمعة 15 يونيو 2012 - 15:00
بدون إطالة ، لقد فشلت الثورة...
الثورة القادمة ستكون على شاكلة مثيلتها في سوريا
11 - العسكري حيشلت الإخوان الجمعة 15 يونيو 2012 - 15:06
كانت الثورة في الشارع فلم ينضم لها الإخوان إلا عندما كانت شبه محسومة ليقطفوا ثمارها

و نظرا لأن انتهازية الإخوان أعمتهم عن التفكير السليم ولم يقرأوا جزاء الإنتهازيين عبر التاريخ هو الضرب بالجزم

في كل ثورات الدنيا أتحدى من يخرج لي ثورة لا تنطبق فيها القاعدة التالية


الثورة يخطط لها العباقرة و ينفذها المجانين و يجني ثمارها الإنتهازيون
12 - رزان الجمعة 15 يونيو 2012 - 15:07
بين العسكرة و الاسلام تختار مصر غير المحظوظة مصيرا مجهول المعالم .
13 - ماهر العطار الجمعة 15 يونيو 2012 - 15:16
عودة قوية لنظام مبارك.
اول قرار جمهوري سيتخذه الفرعون الجديد هو العفو عن مبارك وولديه علاء وجمال.
القرار الثاني سيكون حظر جماعة الاخوان
والقرار الثالث : اعلان حالة الطوارئ
ورحمك الله ياثورة والله يكون معاك يامصر ولا حول ولا قوة الا بالله
14 - f.m الجمعة 15 يونيو 2012 - 15:26
أنا لم أفهم من بعض المصريين ( النظام السابق أو فلول النظام ) ان كان الرئيس فالرئيس في السجن وان كان كل من كان في السلطة فكل المصريين تقريبا فلول النظام . حسب ما فهمته هو أن جماعة الاخوان اغتنمت الفرصة لتسيطر على الحكم بالفتنة وترويع المصريين . ولكن الله عليم بالظالمين ولكن الله عليم بالمفسدين . أحمد شفيق هو الرجل المناسب .
15 - أبو الخنساء :ماهذه الغباوة ؟ الجمعة 15 يونيو 2012 - 15:32
وكأننا أمام فيلم من أفلام الممثل المشاغب عادل إمام يب{أ بانتسابه إلى جمعية إسلامية محافظة ثم ما يكاد ينقلب 180 درجة هذا هو عالم مصر كل شيء قيه متغير اللهم احفظنا من هذه التقلبات العاصفية.
16 - فجيجي الجمعة 15 يونيو 2012 - 16:06
هده هي ثورة مصر التي تباهى بها المصريون و قالو عنها انها اعظم ثورة في التاريخ ! الثورة كانت ستكون ناجحة لو سقط طنطاوي و قدم للمحاكمة مع صاحبه مبارك ، اما سقوط مبارك و الابقاء على طنطاوي فهدا امر غير مجدي و مصر لم يتغير فيها شيء فقط لم يعد مبارك رئيسا لمصر وهدا كان سيحدث بدون ثورة لان مبارك اصبح عاجزا و غير قادر على الحكم
17 - محب لمصر الجمعة 15 يونيو 2012 - 16:11
اخطاء جماعة الاخوان توضح انهم هواة و اولى الاخطاء تصويتهم على تعديلات دستورية كان كل الثوار ضدها و قد شنت حملة تقول ان من لم يصوت لن يدخل الجنة في حين ان الامر اجتهاد بشري ليس له علاقة بجنة او بنار و من التعديلات التي وافقوا عليها ان لجنة الانتخابات قراراتها غير قابلة للطعن اي انهم هم من اعطوا للمجلس العسكري السكين الذي سيدبحهم به
ثم ما هذه الثورة التي يحكم بعدها مجلس عسكري الى الان ان لم تكن اكبر نكتة مصرية و هم المعروفون بنكتهم الظريفة و مسلسلاتهم التي ينهونها لكي يبدؤوا اخرى
الحقيقة ان النظام المصري لم يسقط و لكنه هو من اسقط مبارك لكي يبقى هو سالما معافى و الدليل بعد كل الصراخ في ميدان التحرير لمدة اكثر من سنة و نصف الحكم بالبراءة على من قتلوا 1000 مصري ابان الثورة و كنا نقول للمتحمسين انهم لا يفهمون اي شئ و ان النظام لم يسقط لكن احدا لم يسمعنا و هذا الغباء هو الذي يسهل امر المجلس العسكري
ثم كيف يمكن لمصري له حبة عقل ان ينتخب رئيسا و هو لا يعرف ما هي اختصاصات هذا الرئيس ما دام الدستور لم يكتب بعد انها و الله مهزلة حقيقية و من يفعلها مسطول كالاعمى يقوم بمهمة ارشاد الطائرات للهبوط
18 - NIZAAAAAAAAAAAAR الجمعة 15 يونيو 2012 - 16:22
في نضري الثورة الوحيدة الناجحة هي ثورة ليبيا فقد استأصلت النظام من الجدور أما باقي الثورات فقد نزعوا الرأس فقط ولم يمت الجسد ثورة مصر لم تعد تسير في المسار الصحيح للأسف .
والى صاحب التعليق 2 :
وإذا خاطبهم الجاهلون قالوا سلاما وأقول لك ولمن على شاكلتك ســــــــــلامـــا
اللهم ولي مصر خيراهم ولا تولي مصر شرراهم
19 - alwajdi الجمعة 15 يونيو 2012 - 16:40
المشكلة ليست في الاختيار بين مرسي أو شفيق ولكن المشكلة في الدستور والقوانين ، نعم فإلى الآن ليس في البلاد العربية دستور قار يحكم البلاد كالدول الغربية حيث نجد الدساتير بها قد ثم وضعها من طرف هيأة متخصصة تطرقت فيها لكل حيثيات القوانين التي تحتاجها الدولة في تشريعاتها ولم تترك صغيرة ولاكبيرة إلا وثم التطرق إليها وجعلت الدستور يحكم البلاد والحاكم، أما في الدول العربية فنجد أن الدساتير مفصلة حسب الحاكم وهذا ما يتضح لنا في كل الدول التي قامت بها ثورات شعبية سواءا في مصرأوتونس أوليبيا والاتي سيكون مع سوريا ---
20 - karim kichk الجمعة 15 يونيو 2012 - 16:46
إبحتو عن جديد وجربوه وإبتعدو عن قديم فإنكم دقتم مرارته
21 - abderrahim الجمعة 15 يونيو 2012 - 16:53
والله لمبارك سوف ينزعج اذا صعد مرسي
ازحتموني لكي تاتوا بمرسي
22 - باك على حال العرب الجمعة 15 يونيو 2012 - 17:05
عن أي ربيع عربي نتكلم؟؟؟ كان الله في عونكم أيها المصريون.
أنا أحسم مليون بالمئة أن شفيق هو من سينجح في الإنتخابات لكي يقوم بالقرار الجميل وهو العفو عن مبارك وولديه علاء وجمال، ثم يليه القرار الرائع وهو حظر جماعة الاخوان، ثم تعود الأوضاع كما كانت وتخمد الثورة ويعود الفقر والجهل وتقبيل أيادي الصهاينة من طرف الحكومة الجديدة الزوينة المالحة المسرارة. هاهم اليوم يخططون لذلك؛ وما القرارات التي اتخذت أمس إلا مقدمة لذلك: ألا ترون أن حكم المحكمة الدستورية بحل مجلس الشعب وكذا قرار منح أفراد الشرطة العسكرية والمخابرات الحربية صلاحيات الضابطة القضائية -أي اعتقال المدنيين- دليلا على ذلك؟ مازلنا لم نر أي ربيع، بل نحن الآن في شتاء قارس يعقبه صهد عربي جاف وقاحل، حسبنا الله ونعم الوكيل
23 - أحمد المقريصي الجمعة 15 يونيو 2012 - 17:11
يا أحبابي الذي أطاح بالطاغية مبارك و غيره قادر على إسقاط كيد اليهود و حلفائهم.اللهم أرنا فيهم قدرتك يا جبار
24 - علي الجمعة 15 يونيو 2012 - 17:31
انظروا الصورة التي نشرها المعلق انه منحاز وغير محايد مثلا صورة شفيق كبيرةوجانبها اشياء مكتوبة ومفهوة اما صورة محمد مرسي صغيرة وبجانبها اشياء غير مفهومة مالمقصود بهدا مثلا
25 - عابرة الجمعة 15 يونيو 2012 - 17:46
صدق فيصل القاسم حين قال :لا اصدق ان مصريا بكامل قواه العقلية سيصوت لشفيق. شفيق صديق مبارك و زوجته هي عمة خديجة الجمال زوجة علاء مبارك. اي بينهما روابط صداقة وقرابة و مصالح مشتركة ومجلس عسكري يدعمهما وحنين الى النظام البائد . حين سئل عن مثله الاعلى اجاب:مبارك.ومن اشهر اقواله : للأسف الثورة نجحت.المصريون يتوهمون انهم سينتخبون و سيختارون في حين ان النتيجة محسومة سلفا والفائز هو شفيق لأنه من الفلول و يحظى بدعم المجلس العسكري المتحكم في امور البلاد.
26 - عبدالله عبدالله عبدالله الجمعة 15 يونيو 2012 - 17:49
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم "واتبع السيئة الحسنة تمحها وخالق الناس بخلق حسن" لكن نجد العسكر المصري عكس الحديث فأتبع الحسنة السيئة وخالق النا س بخلق سيئ........................
ربما الطريقة التي اتبعها التونسيون والتي ينهجها الليبيون هي الاسلم لان تسيير العسكر للمرحلة الانتقالية فيه افساد اكثر مما فيه اصلاح...............
اذا نجح شفيق ستكون ثورة مصر كالجمل الذي تمخض فولد فأرا ........
نتمنى التوفيق لمرسي.......................
27 - Ali الجمعة 15 يونيو 2012 - 18:03
استطيع الان ان اقول بان الثورة العربية الوحيدة الناجحة هي التونسية
28 - مهاجر الجمعة 15 يونيو 2012 - 18:47
ماذا يفعل المصريين هل يثوروا مرة اخرى ام يصبروا مرة اخرى ان يصبروا فالتنكيل بهم سيكون عليهم اشد من الاول وان يثوروا فلن يكون حالهم احسن من حال السوريين او الجزائريين في التسعينات الا ان يشاء الله اللهم سلم اللهم احقن دماء المسلمين
29 - NOURIA الجمعة 15 يونيو 2012 - 19:06
الى اين ايا ام الدنيا اولادك رجعوك دادا مش ام الكل يبحت عن الغنيمة والكل يسن قوانين تتماشى مع طريقة جشعه اعادوكي 20سنة الي الوراء بسبب ثورتهم الفاشله ضيعوا االناس والاقتصاد واالسياحة في وقت كان مبارك سيرحل كما طلب لتبق مصر مستقرة لكن ااالعرب يتقننون القليد الاعمى ولو فيه الدمار .اصبحنا مهزلة امام الغرب اكدنا لهم بان المسلمين كلهم ارهابيون كيف لا ونحن نقتل بعضنا ونفجر وندبح في بعض.هل عمركم سمعت بكلمة مجزره في بلدانهم ومع بعضهم لا اكيد اما نحن اصبحت مجزرة البقر مثل مدبحة البشر.اللهم اسالك الفرج
30 - ***Said*** الجمعة 15 يونيو 2012 - 20:00
قلبي عليك يا مصريا ارض الكنانة يامحروسة يامريضة يا حزينة,لم تستطعي حتى الان التغلب عاى حزب اعداء ثورتك,خبثاء هم واغبياء في نفس الوقت,يريدون اعادة حكم الشر والاستحواد عاى خيراتك ,لقد كانت لهم ازيد من ثلاتين سنة حكموا واستعبوا البلاد والعباد خربوا الاقتصاد اوصلوا ام الدنيا الى اسفل السافلين مصر كبيرة عليك ياشفيق لقد اتيحت لك فرصة قيادة مصر في عهد المخلوع لامبارك ولم تفعل شيئا مادا تريد ادا؟؟؟؟انت سياسي فاشل هده الحقيقتك, ارحل,ارحل,ارحل .دعوا, مصرتجرب حكاما اخرين لربما جاء على ايديهم علاج المحروسة المريضة .انظروا الى دولة تركياكيف كانت تحت حكم العسكر وكيف هي الان تعافت. انا على فكرة مسلم ولا انتمي الى اي توجه اسلامي ولاكني ضد تجريب المجرب.خاصة ان كان فاشلا كشفيق.
31 - ossama الجمعة 15 يونيو 2012 - 20:33
الثورة المصرية سرقت من طرف السقور ،من حركها الطفولة السياسية وهي مرض كل الثورات العربية ،وبين الاصولية والفلولية يبدو الصراع محتدما ،والعسكر ينتظر الفرصة للانقضاض على السلطة ،وميدان التحرير قد يكون حلا غير مجديا ..الله يحفظ ام الدنيا من كل سوء ..الستار الله
32 - محي الجمعة 15 يونيو 2012 - 20:54
عرش مصر ينتظر المجلس العسكر والقضاة الخائن لتزوير النتخابات لاحمد شفيق واقول لهم حسبى الله ونعمم الوكيل ياخونة ومن الممكن ان يفوز المرسى بالانتخابات اذا قام كل رجل باخذ زوجته وعائلته لتاييد الدكتور المرسى واكتساح الاصوات ليصله الى 30 مليون مصرى حينها لايجروا الجيش الامريكى والا القضاة الخائن بتزوير الانتخابات واقسم بالله بعد ساعتين من نجاح شفيق بفوزه فى قاهرة المعز بالله سيكون هناك حمامات دم تسيل فى شوارع القاهرة وسيكون الجيش المصرى السبب فى حدوث حريق مصر
33 - salam الجمعة 15 يونيو 2012 - 21:20
عن أي قوانين "دستورية" تتحدث هذه اللجنة "الدستورية" في حين أن الدستور نفسه لم يُكتب بعد و لجنة كتابة الدستور لم تُشَكَّل بعد ! الأدهى و الأمر أن البرلمان تم إنتخابه في فترة (الطوارئ) التى كان فيها الدستور مُلغى و غير قابل للتنفيذ !! دون أن ننسى أن هذه اللجنة حكمت بعدم "دستورية" قانون كتب في 1972 ! أين كانت هذه اللجنة عن هذا منذ 40 سنة؟ و أخيرا إذا كان قانون 1972 غير "دستوري" فهذا يعني بطلان كل القوانين التي كُتبت بعد 1972 يعني بطلان الدستور الحالي بعينه الذي تم الاستفتاء على تعديله في مارس 2011
34 - ألف/ ميم. الجمعة 15 يونيو 2012 - 21:36
وآآآآآآآآآآآ ا ســــــــــــــــــــــــــــــــــــلمـــــــــــــــــاااااااا ه.

رحماك ربنــــــــا مما يحاك في الدهاليس المظلمة.
35 - mehdi السبت 16 يونيو 2012 - 01:03
ان شاء الله مرسي

لكن هؤلاء الفجار الذين يريدون تزوير الانتخابات سيندمون على فعلتهم , شفيق معه كل الكفار والعمانيون , والدكتور مرسي اصبح الان امل كل مسلم حنيف , والله لو ان العسكر اراد بمصر خيرا لالغى الاتفاقيات مع امريكا واسرائيل ,

مصر هي امل العرب , فبعد القضاء على اقوى دولة عربية عسكريا في العراق واهداءه للشيعة , وبعد تقسيم السودان القوة الفكرية و الزراعية الاولى عربيا ,ومحاولة تدمير سوريا , الان يريدون تركيع مصر , التي اذا صلحت صلح العرب , وهم يعلمون بلا شك ان فوز مرسي سيجعل مصر قوة عالمية و معها كل العرب , لكن من كفرهم و الحادهم لا يريدون للعرب الا السوء

من اقصى المغرب اتضامن مع كل مصري شريف يريد الخير لبلده

وان شاء الله بعد غد سنحتفل بفوز مرسي
36 - الشيخ عبد الله السبت 16 يونيو 2012 - 01:04
الشيخ عبد الله
اللهم عليك بالطغاة كلهم مبارك وشفيق وزين العابدين وبشار الاسد اللهم لا تعلي لهم رايه ولا تحقق لهم غاية اللهم اهزمهم وزلزلهم اللهم جمد الدم في عروقهم اللهم زلزل الارض من تحت اقدامهم اللهم سلط عليهم سيف انتقامك يا رب يارب يارب هاذا ما اقول
المجموع: 36 | عرض: 1 - 36

التعليقات مغلقة على هذا المقال