24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

09/04/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:3307:0213:3417:0619:5821:15
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

3.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | يهود أمريكا "يُفضِّلون" أوباما على رومني

يهود أمريكا "يُفضِّلون" أوباما على رومني

يهود أمريكا "يُفضِّلون" أوباما على رومني

أظهر استطلاع للرأي أنَّ يهود أمريكا يفضّلون باراك أوباما، وبفارق قوي، على خصمه الجمهوري في السباق الرئاسي المقبل، ميت رومني.

وجاء في الاستطلاع الذي أجراه مركز "جالوب" ونشرت نتائجه عشية بدء رومني زيارة لإسرائيل، أنَّ 68 % من اليهود الأمريكيين دعمهم لأوباما، مقابل 25% لرومني. وفقًا لشبكة "سي إن إن".

وكان اليهود الأمريكيون قد أبدوا انحيازهم لأوباما إبّان السباق الرئاسي السابق؛ إذ أبدى 78 % منهم دعمهم له، في مقابل 21 % لصالح جو ماكين، خصمه الجمهوري في الانتخابات الرئاسية عام 2008، وفق المجلس اليهودي الديمقراطي الوطني.

ويشار إلى أنَّ 57% من الناخبين اليهود الأمريكيين الذين يحقّ لهم التصويت، كانوا قد شاركوا بالاقتراع في الانتخابات الرئاسية الأخيرة.

وتزامنت نتائج الاستطلاع مع توقيع أوباما قرارًا يزيد التعاون العسكري والأمني مع إسرائيل، إلى جانب تأكيد زيادة التمويل الأمريكي المقدَّم لبرنامج "القبة الحديدية" المضاد للصواريخ، فيما اعتبر البعض توقيته بأنَّه تكتيك سياسي.

كما استبق زيارة المرشح الجمهوري لإسرائيل والتي من المقرَّر أن يلتقي خلالها برئيس الوزراء، بنيامين نتنياهو، ضمن جولة تشمل أيضًا بريطانيا وبولندا.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (5)

1 - مغربي من إسبانيا السبت 28 يوليوز 2012 - 19:46
كل يهود العالم على صلة بالمشروع الصهيوني في فلسطين المحتلة ويدعمون هذا الكيان بكل ما أوتو من قوة. أما المسلمون فبعضهم قد نسي والأخر يعترف بالكيان الغاصب والكثير من من لا يهمه الأمر. أما والله سنسأل يوم القيامة ماذا قدمنا لفلسطين. أما الأمريكان فكل يوم يؤكدون لنا أن بلد صهيون هي ولاية من ولايات أمريكا بل وقد تكون الأغلى عندهم .
2 - غير دايز السبت 28 يوليوز 2012 - 20:27
لا أعرف السبب الحقيقي وراء ربط ارتفاع نسبة المصوتين من اليهود الامريكيين لاوباما بدعمه لاسرائيل؟؟؟ اليهود الامريكان اغلبهم من الطبقة المتوسطة اساتذة, ممرضين, دكاترة, محامين, اصحاب مشاريع صغيرة... الخ و سياسة اوباما على الاقل المعلنة تؤكد التزامه بدعم هذه الطبقة لانه يرى انها الطبقة القادرة على الدفع بعجلة الاقتصاد الامريكي. عكس رومني الذي يشكل كابوس بالنسبة لهذه الفئة من المجتمع الامريكي. اخر شيء يفكر فيه حتى الداعمين لاسرائيل من اليهود الصهاينة في امريكا هو اسرائيل. الاهم هو تحقيق مستوى معيشي ممتاز و ان كان هناك اي نوع من المساعدة فلن تتعدى الدعم المعنوي و الاعلامي. من يدعم اسرائيل فعلا هم من جلسوا على كراسي من ألماس و عاج و شربوامن كؤوس الذهب و ناموا على اسرة الحرير. من يقدمون الغاز ببلاش لليهود في فلسطين.
3 - sarah السبت 28 يوليوز 2012 - 20:45
Romney. Hou là , celui là dès qu'il se présentera à la porte de la maison blanche , il confondra le bouton d'entrée avec celui de l'arme nucléaire .
4 - أمريكا و اليهود الأحد 29 يوليوز 2012 - 19:27
امريكا استقبلت اليهود الهاربين من الإضطهاد الديني ووفرت لهم مناخ من الحرية الدينية أكثر من أي مكان في العالم. فقد كانوا من المهاجرين الأوائل إلى العالم الجديد.بيلغ عددهم الآن حوالي 6 ملايين نسمة.( أي 1.5 في المائة من السكان.جلهم ينتمي إلى الطبقة الوسطى أو الميسورة.منظمون بشكل جيد.مندمجون بشكل كلي في المجتمع الأمريكي.ينشطون بشكل مكثف في كل المجالات الإقتصادية و السياسية و الإجتماعية و خصوصا جمعيات المجتمع المدني ,الشيء الذي أكسب يهود أمريكا مكان خاصة لذى باقي الأمريكيين.
تاريخيا أغلبية يهود أمريكا يتعاطفون مع الحزب الديمقراطي.
اما بالنسبة للقضية الفلسطينية فوفق آخر استطلاعات الرأي فإن 82 في المائة منهم تساند إنشاء دولة فلسطينية
لا ننسى أن ضمن اليهود الأمريكيين يهود مغاربة معرفون بتشبتهم بمغربيتهم يدافعون بشكل فعال على مغربية الصحراء لدى المؤسسات الأمريكية.
لقد عرفت أمريكا كيف تتعامل مع مو طنيها اليهود,معاملة راقية جعلتهم يفتخرون بأمريكيتهم ولم يهاجر منهم إلى إسرائيل سوى القليل و القليل جدا.على عكس يهود اوروبا الوسطى و العالم العربي الذين هاجروا بكثافة لإسرائيل ننتيجة لسوء المعاملة
5 - أمريكا و اليهود الاثنين 30 يوليوز 2012 - 05:16
امريكا استقبلت اليهود الهاربين من الإضطهاد الديني ووفرت لهم مناخ من الحرية الدينية أكثر من أي مكان في العالم. فقد كانوا من المهاجرين الأوائل إلى العالم الجديد.بيلغ عددهم الآن حوالي 6 ملايين نسمة.( أي 1.5 في المائة من السكان.جلهم ينتمي إلى الطبقة الوسطى أو الميسورة.منظمون بشكل جيد.مندمجون بشكل كلي في المجتمع الأمريكي.ينشطون بشكل مكثف في كل المجالات الإقتصادية و السياسية و الإجتماعية و خصوصا جمعيات المجتمع المدني ,الشيء الذي أكسب يهود أمريكا مكان خاصة لذى باقي الأمريكيين.
تاريخيا أغلبية يهود أمريكا يتعاطفون مع الحزب الديمقراطي.
اما بالنسبة للقضية الفلسطينية فوفق آخر استطلاعات الرأي فإن 82 في المائة منهم تساند إنشاء دولة فلسطينية
لا ننسى أن ضمن اليهود الأمريكيين يهود مغاربة معرفون بتشبتهم بمغربيتهم يدافعون بشكل فعال على مغربية الصحراء لدى المؤسسات الأمريكية.
لقد عرفت أمريكا كيف تتعامل مع مو طنيها اليهود,معاملة راقية جعلتهم يفتخرون بأمريكيتهم ولم يهاجر منهم إلى إسرائيل سوى القليل و القليل جدا.على عكس يهود اوروبا الوسطى و العالم العربي الذين هاجروا بكثافة لإسرائيل ننتيجة لسوء المعاملة
المجموع: 5 | عرض: 1 - 5

التعليقات مغلقة على هذا المقال