24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

28/03/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:5107:1813:3817:0419:4921:04
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. هكذا يتطلب الأمن القومي للمغرب إعداد "اقتصاد ومجتمع الحرب" (5.00)

  2. المغرب يسجل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" .. الحصيلة: 345 (5.00)

  3. عائلات مغربية تنتظر حلّا بعد رفض إدخال جثث متوفين في الخارج (5.00)

  4. ماكرون يتضامن مع إيطاليا ويرفض أنانية أوروبا (5.00)

  5. الجيش الفرنسي ينقل مرضى "كوفيد 19" إلى ألمانيا (5.00)

قيم هذا المقال

3.67

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | كتاب مصريون: مصر تعرف ثورة تاريخية..والجيش انحاز للشعب

كتاب مصريون: مصر تعرف ثورة تاريخية..والجيش انحاز للشعب

كتاب مصريون: مصر تعرف ثورة تاريخية..والجيش انحاز للشعب

اعتبر مجموعة من الكتاب المصريين المعروفين، ما يقع بمصر حاليا، ثورة شعبية انحاز لها الجيش وليس انقلابا عسكريا، موضحين أن الإخوان المسلمين ارتكبوا مجموعة من الأخطاء التي حكمت بعزل زعيمهم، فالشرعية، حسب ما يقول هؤلاء الكتاب، ليست هي نتائج صناديق الانتخابات، ولكن هي الإنصات للشعب ولهمومه.

الطبيبة والكاتبة المثيرة للجدل، نوال السعداوي، قالت في مقال لها بجريدة المصري اليوم، إن الإخوان حاولوا تقسيم الشعب المصري إلى مؤمن وكافر، غير أنهم فشلوا في مسعاهم، متحدثة عن أن ميليشيات الإخوان قتلت الكثير من الشباب والشابات، إلا أن الملايين من المصرين، لم يفزعوا لرصاص الإخوان، بل نجحوا في إسقاط نظام "العفاريت والخزعبلات"، مشيرة إلى أن الشرعية للشعب وليس للصندوق، وأن لجوء المصريين إلى الجيش المصري أمر طبيعي لحماية أرواح الشعب بعد أن أطلق الإخوان رصاصهم على المتظاهرين، "هذه ثورة تاريخية وليست انقلابا عسكريا أو أزمة سياسية، أو حركة احتجاج، أو انتفاضة غضب، إنها ثورة مستمرة حتى تحقق أهدافها كلها" تقول السعداوي.

وأضافت:" رأيت قبل قليل على شاشة الـ«سى إن إن» مجموعة من رجال أمريكيين يهددون الشعب المصرى الثائر بقطع المعونة الأمريكية عنه، وضحكت كثيرا، يا ريت يقطعوها، هذه المعونة التي خرّبت الحياة الاقتصادية والسياسية في مصر منذ حكم السادات، هذه المعونة التي تفيد أمريكا أكثر من غيرها، هذه المعونة التي تثبت أقدام الاستعمار الأمريكي الإسرائيلي في بلادنا، التي تَذهب إلى جيوب الطبقة الحاكمة وتفسدها، والتي لا يأخذ منها الشعب المصري إلا مزيدا من الفقر والهوان."

أما حسن نافعة، أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة، فقد اعتبر أن جماعة الإخوان المسلمين عزلت نفسها بنفسها وأصرّت على ممارسات تهدف إلى تمكينها من الدولة، لتضع نفسها، حسب رأيه، تدريجيا في مواجهة مع جميع قطاعات وفئات المجتمع المصري، ويظل الحال على هذا المنوال إلى أن وقع الصدام بين الجماعة والمجتمع ووصل إلى ذروته بانفجار 30 يونيو ، معتبرا أن الذي حدث في هذا اليوم، يعتبر في جوهره ثورة شعبية على حكم الإخوان، وتصحيحا لمسار ثورة أصرّت الجماعة على سرقتها.

وأضاف نافعة على الجريدة ذاتها:" لقد ارتكبت الجماعة أعمال إرهابية في أوقات متفرقة من التاريخ المصري، حين اغتالت اثنين من وزراء مصر، هما أحمد ماهر ومحمود فهمى النقراشى، وأحد القضاة، وهو أحمد الخازندار، وانتهت باغتيال حسن البنا نفسه، مؤسس الجماعة. وكان يمكن للبعض أن يلتمس العذر لها حين كانت في خصومة مع نظام حكم في مرحلة معينة، لكن حاليا، يثبت التاريخ أن الجماعة لا ترى إلا ذاتها، فهي لم تعد في مواجهة مع نظام حكم، لكنها في مواجهة شاملة مع مجتمع يكتشف عجزها ويرفض هيمنتها، لذلك فهناك معنى واحد: هو أن المشكلة في بنية الجماعة وفى أيديولوجيتها، وأنها تتصرف كجماعة فاشية".

صلاح منتصر، الكاتب المعروف بجريدة الأهرام المصرية، تحدث عن أن الرئيس الأمريكي الذي بدا "مرتبكا" أمام المشهد 'الأسطوري' الذي يراه في الشارع المصري، أمسك العصا من ثلثها: ثلثين ضد الثورة الشعبية باعتبارها انقلابا عسكريا، والثلث الباقي مع الواقع الذي لم يستطع إنكاره لكن باعتباره سيتغير قريبا، معتبرا، أي منتصر، أن القوات المسلحة ستدعم المؤسسات الديمقراطية التي من خلالها يحقق الشعب وحكومته المستقبلية الازدهار.

وبدوره، كتب محمد الدسوقي رشيد، سكرتير التحرير بجريدة اليوم السابع، أن المصريون ليسوا عبيدا للعسكر، ولا يطلبون حكمه، وأن المجلس العسكري يقود الإشراف على مرحلة انتقالية بالحماية حتى يتم تسليم السلطة لقوى مدنية منتخبة، معتبرا أن ما حدث يعتبر ثورة شعبية حقيقية انحاز لها الجيش، وليس انقلابا عسكريا.

واستطرد الدسوقي:"لأن شعار الإخوان الحقيقى أصبح «لا تحزنوا يا أنصار مرسى فإن أوباما ونتنياهو معنا»، ولأن الإخوان والمتظاهرين فى رابعة العدوية يكذبون على الله، ويخبرون العالم بأن سيدنا جبريل يشاركهم الاعتصام حتى عودة «المعزول الفاشل» محمد مرسى للحكم، ولأن قيادات الإخوان الذين أقسموا على خدمة الوطن المصري في كل المواقع، هربوا وتركوا مواقعهم، وتخلوا عن مسؤوليتهم مع أول نداء للجماعة، وقادوا مسيرات التحريض على العنف، وتخريب الشوارع، والاعتداء على المتظاهرين، فما يُستنج هو أن السلطة بالنسبة للإخوان أهم من الدم المصري".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (77)

1 - البوبكاري الأحد 07 يوليوز 2013 - 21:56
ومتى حدث في مصر أن انحاز الفنانون والاعلاميون و... و... والكتاب إلى الشعب. سُرقت الثورة، أملنا استردادها...
2 - الحار الأحد 07 يوليوز 2013 - 21:57
أسوء شيء على الإطلاق في الشعب المصري هو أنهم كيكذبو على راسهم و كيثيقوه. مع أن العالم كله عايق بهم.
3 - hicham الأحد 07 يوليوز 2013 - 22:04
شتان بين ثائر وثائر..

شتان بين ثائر لا يبتغي من ثورته إلا وجه الله، وآخر لا يستهدف منها إلا مباهج الحياة.

شتان ما بين من ينهض من أجل مصلحته، وبين من ينهض من أجل مصلحة الناس.

شتان بين من يبحث عن التاج والصولجان، وبين من يريد تحرير العباد
شتان بين الحق و الباطل
4 - رشيد الأحد 07 يوليوز 2013 - 22:07
سبحان الله انضرو الى حواجب هده السيدة ازالتهم و رسمتتهم هل هده تمتل نساء المسلمات..لماد تحاولون مغالطة الناس بان حتى المتدينين يكرهون الاخوان....مرسي نجح بانتخاب...و السيسي كلب خدام الكلاب..................................الخطاء الدي ارتكبه الاخوان و بنكيران هو تحولهم من الدعوة الى الاسلام الى المطالبة بالكراسي...فليعلم الناس انه عندما ينتشر الاسلام فعلا ..سيسقط الاستبداد بلا قطرة دم....عمر بن الخطاب ض استرجع القدس بلا قتال....ريتشارد قلب الاسد عقد الصلح بعد ما مرض و انقده طبيب عربي ارسله صلاح الدين الايوبي....الرسول فتح الكعبة للا قطرة دم .....الدعوة للاسلام هي ما نحتاج و ليس رئيس مسلم
5 - العربي السوسي الأحد 07 يوليوز 2013 - 22:11
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بكل صراحة لا أفهم هدا الشعب .لما فاز مرسي كانوا يقلون الحمدلله مصر لها رئيس منتخب دمقراطيا,ويسقطون أن داك في الجيش والدكتتوريين .

رحم الله من قال ؛ نسائهم لعب ،رجالهم يجمعهم الطبل و يفرقهم العصا ,وهم
مع من غلب .النفاق هو سمة المصريون.












ز
6 - Samia الأحد 07 يوليوز 2013 - 22:12
Funny this people like slavery

They do not understand what democrcy is

Anyway, Morsi has to come back to his post and judge the treaters
7 - MOMOPINION الأحد 07 يوليوز 2013 - 22:13
ce qu'ils disent c'est pas vrais du tout ; la vérité c'est que tout le monde découvert le masque de la démocratie de ce genre de personnes, hippocratisme
8 - yassine الأحد 07 يوليوز 2013 - 22:16
! ! c'est un coup d'etat militaire
9 - Moro الأحد 07 يوليوز 2013 - 22:17
أنضرو إلى وجه المرأة و تدكرو حديث رسول الله (ص) نعل الله النامصة و المتنمصة . وما ينطق عن الهوى, ماذا تنتضر من هذا النوع واقعة عليه لعنت الله . انا مع التغيير و لكن التغيير يأتي من الفرض و مني و منك و ليس من الحاكم وحده. وما يغير الله بقوم ... اللهما جنبنا الفتن ما ضهر منها ومابطن
10 - مواطن ليـــــبر الأحد 07 يوليوز 2013 - 22:18
أين كان الجيش ايام حسني مبارك أيام ثورة 25 يناير؟ لماذا لم يلتزم الحياد مثل ما فعل في السابق ؟ حسبي الله ونعم الوكيــــــــــــــــــــــــــــــــــــل
11 - محمد السياسي الأحد 07 يوليوز 2013 - 22:18
هولاء ليسوا كتابا هم كذابا منافقون يبحثون عن رضى اسيادهم ويعتقدون انه سياتي يوم توزع فيه الكعكة لياخذوا نصيبهم من الفتات ...الكتاب والمثقفون ياخذون مسافة من الاحداث ويحللون الواقع بشكل موضوعي اما هولاء فبعبرون عن مواقف قد يكونون غير مقتنعين بها ...... زمن ايه ذا وثقلافة ايه ذي
12 - الثائر الامازيغي الأحد 07 يوليوز 2013 - 22:19
اعتبر مجموعة من الكتاب المصريين المعروفين بالخيانة اتمم الجملة يا رجل ،، المفكر والمثقف الحقيقي هو الذي يندد بتدخل الجيش في السياسة اما هؤلاء الذين تتكلم عليهم فهم مرتزقة لا غيرd
13 - badr الأحد 07 يوليوز 2013 - 22:19
ما يسع المرء إلا أن يضرب كفاً بكف ، ويقول يا إله. أبيت سبحانك إلا أن ترينا نموذج سحرة فرعون على أرض وقعنا.

لا أعلم إن كان الملام من قام بهذا الانقلاب لمصلحة في نفسه، أم من سانده من الشعب المسكين الذي شحن شحناً، أم وسائل التخريب من إذاعة منحازة، وصحف عميلة ،وكتاب يسبحون بحمد الظلمة، ومن يساير هواهم البغيض.

سبحانك يا الله كيف يصدق الكاذب ويخون الصادق.
يا إله السماوات والأرض ثبتنا على ألحق، وارنا الباطل باطلا.

بغض النظر عن إنتماء المنتمين، ادعو الشرفاء أن يسموا الأشياء بمسمياتها. لقد حصل إنقلاب عسكري في مصر.
14 - بصير الأحد 07 يوليوز 2013 - 22:19
فوز مرسي بقبولهم الاحتكام إلى صناديق الاقتراع لا يشفع لهم بعزله إلا عن طريق الصندوق، ة كماأعلنوا فوزه عن طريق الصندوق الشفاف،يجب أن يعلنوا أيضا عزله عن طريق هذا الصندوق بعد انقضا ء ولايته طبعا اما ماعدا ذلك لا نوال السعداوي ،ولا نافع ولا أخرون من طينتهم قادرون على إقناع الراي العام بصواب ما فعله العسكر في مصر صناديق الاقتراع اولا وأخيرا هي الحكم والفيصل كل ديموقراطيات العالم تقر بذلك، ومنظروها، وشعب مصر ليس هو نافع ولا السعداوي.




اء ولايته طبعا
15 - عمرو الأحد 07 يوليوز 2013 - 22:19
يا سلام ...هل الشعب اختار الجيش ??لالالالالالا الشعب اختار مرسي و الخونة انقلبوا عليه بعد 5 اشهر لانه سائر في طريق الاصلاح الصحيح
16 - محمد الأحد 07 يوليوز 2013 - 22:21
كتاب وعلماء ومثقفون واساتذة واطباء ومهندسون وعمال ومشايخ وزعماء قبائل وبدو شرطة وعسكريين في مصر والعالم العربي والاسلامي بالالوف يعتبرون ما قام به السيسي انقلابا عسكريا كامل الاركان .
17 - espace coiffeur الأحد 07 يوليوز 2013 - 22:22
INPONSABLE ce qu'ils disent ces soi disant intellectuels à la égyptienne ,Il s'agit bel et bien d'un coup d'état pur et simple , l'armée devait se cantonnait dans les casernes et garder la neutralité , cette fois ci ,l’opposition à eue recours à l'armée pour répondre à leur exigences , contre le pouvoir élu démocratiquement Or le gouvernement en exercice ,à qui va demander la protection de ses institutions et l'influences sur le terrain ? au 5 éme flottes
18 - جحا الأحد 07 يوليوز 2013 - 22:23
انا لم افهم ما مصدر الخرافة المتداولة في مصر بكون جيشها قويا وووو......
فقد خسر اغلب المعارك التي خاضها.
19 - حسين الأحد 07 يوليوز 2013 - 22:23
لا غرابة أن أموال الخليج أعطت أكلها، وهي في طريقها لتدمير مصر...
للإشارة، أن لست عدليا و لا إخوانيا، غير أني أحب كلمة الحق...
ما وقع في مصر هو انقلاب عسكري بامتياز، فكفانا نفاقا...كل دول العالم الحر تشهد بذلك...من قال العكس فإنه أحد الإثنين: جاهل أو منافق...
20 - العرائشي الأحد 07 يوليوز 2013 - 22:27
حين يتدخل الجيش لإزاحة رئيس الدولة يسمى هذا انقلاب ، انقلاب ،انقلاب ولا شيء آخر إلى اختراع تسمية أخرى !!!!!؟
21 - محمد الأحد 07 يوليوز 2013 - 22:28
كيف يساندون قائدا عسكريا لم يجربوه ولا يعرفون عنه شيئا قي تسير البلاد و يحكمون علا رجل لم يصدر ابدا أحكاما في اعتقال معارضيه و أولهم البابا تواضروس
فالمرجو من جميع الناس أن يدعو هدا الدعاء لكي يميزو الحق من الباطل
""اللهم اني أعود بك من فتنة الدنيا و من فتنة الاعلام''''
فأموال خطيرة تستتمر على الاعلام الان لتحريف الحقائق
يا أيها الذين آمنوا إن جاءكم فاسق بنبأ فتبينوا أن تصيبوا قوما بجهالة فتصبحوا على ما فعلتم نادمين
فمن السهل جدا تلفيق التهم لمن تم اعتقالهم في منازلهم بفرض القوة و السيطرة من سيدافع
اللهم أضهر الحق
22 - مغربي الأحد 07 يوليوز 2013 - 22:29
مجرد أقلام مأجورة أو حاقدة على الدين
الحق بين و الباطل بين
يحاولون افضاء شرعية مزيفة بكل الوسائل على هذا الانقلاب العسكري المفضوح
و يمكرون و يمكر الله و الله خير الماكرين
23 - boussaadane الأحد 07 يوليوز 2013 - 22:29
الايديولوجيا اللعينة والحقد الاعمى غير المبرر ضد فصيل سياسي جعل هؤلاء الكتاب يقولون كلاما شبيها بالهذيان.قالت السعداوي ان الشرعية للشعب وليس للصندوق.اليس في الديمقراطيات يعبر الشعب عن ارادته من خلال الصندوق اما الشارع فلا يمكن الاحتكام.والا الم يكن لمرسي انصار في الشارع وهم الان حشود اكبرمن كل الحشود التي ميادين الاحتجاج حتى قبل سقوط مبارك.قال الاخر ان جماعة الاخوان سرقت الثورة.والحقيقة ان الاخوان شاركوا بكثافة في الثورة اختارهم الشعب في اكثر من استحقاق انتخابي.فاين المشكل.اما الاخر فكان اكثر هذيانا عندما ادعى ان الاخوان يقولون لانصارهم لا تحزنوا ان اسرائيل وامريكا معنا!!!فالعالم يعرف كما هو نفسه ان اسقاط مرسي ارادة وخطة امريكية اسرائيلية وتمويل اماراتي سعودي.فانظروا الى هذا الهذيان.
24 - لقد ألفتم الديكتاتورية... الأحد 07 يوليوز 2013 - 22:31
ان بعض الاعلاميين (أمثال عمرو أديب.....)والفنانين (امثال الها شاهين...) والكتاب الدين سدت أفواههم أيام مبارك ولم تفتح الا لقول سمعا وطاعة, فتحت الان وانحازوالعبيد امريكا وللصهيون وأتباعهم أمثال موسى البردعي (وما فعله في العراق)و شفيق ...... خربتم وطنكم بأيديكم
25 - hicham الأحد 07 يوليوز 2013 - 22:31
أعلم أن درجة حديث " كما تكونوا يولى عليكم" لأن التاريخ سجل تولي حكام أخيار أمر رعية من أشر الخلق، لكنني أراه اليوم ينطبق على حال أغلب المصريين. هذا الشعب دجن لسنوات طوال و اعتاد الحكم العسكري و '' التفتح'' المتفسخ في الإعلام و الحياة العامة. بالله عليكم أنظروا إلى الصورة المرافقة للمقال و تأملوا شكل "حاجبي" هذه السيدة الذي لا يليق بسنها و لا بوقار سيدة في مثل هذا العمر، أعلم أن معشر "العلمانيين" و "الملحدين" و دعاة الانفتاح و التفسخ سيعلقون و يقولون "إنها حرة و كذا و كذا..." و لكنني أردت فقط الإشارة إلى نوعية المؤيدين للحكم العسكري و السيسي الخائن الذي سيحاسبه التاريخ حسابا عسيرا. لقد أجبني حقا تعليق أحد المصريين حين قال:" انتخبنا مجلس شعب فقمتم بله؟ ، ثم استفتينا على دستور بشكل ديموقراطي، فأوقفتم العمل به، ثم اخترنا رئيسا منتخبا فعزلتموه؟؟؟ ألا تبا لديموقراطيتكم
26 - عبد الشاكي الأحد 07 يوليوز 2013 - 22:34
الكتاب العلمانيون والليبراليون منذ تولي مرسي الحكم وهم يحرضون ويعتبرون ان الارهابيين يحكمون مصر وووو اما الكتاب المعتدلون فلا يهمهم من يحكم بل يعتبرون ان مصر دخلت نفقا مظلما لا يعرف احدا كيف الخروج منه ومتى وما يجري في الميادين والشوارع يؤكد صوابهم مثل هويدي
27 - الوليدي الأحد 07 يوليوز 2013 - 22:34
فتشتم فلم تجدوا ولو كاتبا انتصر للرئيس المعزول هؤلاء الكتاب معرفين بخلفياتهم و اديولوجياتهم التي لا تخفى على أحد ثم أين هو صوت العقل و القانون و الشرع و ما يتبجحون به هؤلاء من الديمقراطية و الحرية أم أنها حلال لهم حرام على من ينتصر لدين الله تعالى
28 - طه أمين الأحد 07 يوليوز 2013 - 22:36
الانقلاب الذي نفذه ما يسمى بـ (الجيش المصري) خدمة للأيادي الخفية التي تعبث به من الخلف ، هو - أي الانقلاب - في جوهره هزيمة نكراء مذلة له أكثر من هزائمه التاريخية البشعة وعلى رأسها هزيمة نكسة67
29 - saad الأحد 07 يوليوز 2013 - 22:36
عجبا لهذه القلة ؛ تستبق الاحدات ؛ انتم من بين الناس الذين سكتوا علي الظلم في عهد مبارك ؛ اقول للسعداوي الله يهديك وقد بلغت من العمر عتيا ؛ اتقي الله ؛ واقول الشعب المصري لايختزل في قلة من الشعب ولكن هناك الملايين وانتم لاتمتلون الشعب المصري ؛.كل رمضان والامة الاسلامية بخير
30 - عربي الأحد 07 يوليوز 2013 - 22:37
" مشيرة إلى أن الشرعية للشعب وليس للصندوق "
إن شرعية الصناديق هي من شرعية الشعب : هذا ما يتفق عليه العالم كله .
فكفاكم من "التخربيق"
31 - Mohcine الأحد 07 يوليوز 2013 - 22:38
سبحان الله٫ الشرعية للشعب و ليس للصندوق، كأن الصندوق الأبكم الأصم قرر من نفسه أن ينتخب مرسي رئيساً، صحيح إن لم تستح فاصنع ما شئت !!
32 - محمد بن بركة -تنغير الأحد 07 يوليوز 2013 - 22:39
مورسي سار على نهج "حمد" الإرهابي الأول في العالم ولابد من محاربته ، كيف يعقل لرئيس دولة أن يخطب في الجماهير داعيا إياهم إلى الإنتقال إلى سوريا لمحاربة "الأسد" في عرينه ، بعد أن يتلقوا تدريباتهم بمصر من هنا نرى أن مرسي عليه أن يرحل ، فهو زعيم مجموعة إرهابية معلومة هي جماعة الإخوان ، كما هو الحال عندكم في المغرب ما يسمى بجماعة العدل والإحسان ، وهناك جماعة التوحيد ، وجمع وجماعات ، مرسي كما أوردت في جريدتكم سابقا إنه إرهابي كبير وعليه أن يرحل وقد رحل ، فهم لايحملون في أيديهم إلا "الزراويط" وعليه وجب الرحيل . والملك الراحل الحسن الثاني أشار إلى ذلك في إحدى لقآته الصحفية عندما سئل عن جبهة الإنقاد في الجزائر والتي تم حلها من قبل الجيش قال رحمه الله لو كنت في مكان الجيش لتركت الجبهة تحكم ، مما دفع بالجزائريين إلى القول أنه تدخل في الشؤون الجزائرية ،في حين أنه رحمه الله لم يكن يقصد سوى أن هؤلاء يمكن تركهم يحكمون ليتبين للشعب عورهم وما أكثره ، عور في الحكومة المغربية والتونسية والليبية والأردنية والمصرية والباكستانية والأفغانية واليهودية والفاتيكانية المهم أينما تواجد الدين السياسي مصيره الفشل.
33 - ولد الشعب الأحد 07 يوليوز 2013 - 22:39
أي شخص يقول أن ما حدث في مصر لا يتنافى مع الديمقراطية فهو منافق، فكما هو معلوم فالتعبير من خلال الصناديق هو أسمى السبل اليمقراطية ولا يمكن إعتبار تدخل الجيس وعزل رئيس منتخب والغاء الدستور مصوت عليه بالأغلبية إلا إنقلابا على الشرعية. عموما لقد كشفت الأحداث الحالية حقائق مثيرة فكما أبانت ضعف الإسلاميين في الحكم وعدم توفرهم على برام قوية بل يعتمدون سياسة الشفوي التي لا تسمن ولا تغني من جوع ، عرت سوءات العلمانيين والليبراليين واليساريين الذين شنفوا آذاننا بشعارات الديمقراطية والمساواة وحكم الشعب ، أبانت أنهم منااااافقون ومصلحيون....وأن الحكم لن يكون إلأ للتماسيح والعفاريت لأن الشعوب غبية وغير مثقفة رهينة لطبقات سياسية غير نزيهة.
34 - أبوأديب الأحد 07 يوليوز 2013 - 22:41
متفق قلبا و قالبا مع النخبة المصرية لا يمكن بأي حال أن نفهم أكثر ممن عايش المحنة من الداخل المصريون يصنعون تاريخهم بأيديهم
من جهة ثانية لا يمكن إسقاط ما يجري في مصر على المغرب فالنظام المغربي له من الخصوصيات ما يجعله متفردا سلبا و إيجابا
35 - beeman الأحد 07 يوليوز 2013 - 22:43
انهم الفوا العيش تحت حذاء العسكر ومبارك.
36 - الغيور على دينه وبلده / ميضار الأحد 07 يوليوز 2013 - 22:44
بسم الله الرحمن الرحيم
كتاب مصريون: مصر تعرف ثورة تاريخية..والجيش انحاز للشعب
نقول بعض كتاب الخائنين الطماعين المرتشين نعم فلوس البطروليين نزلت كالثلج على كل من يرقص للانقلاب على الشرعية
وأوباما المنافق هو الذي شارك في الانقلاب ومعه الحفات العرات
إمرأة تحمل صورة الخائن سيسي تكتب على صورة الخائن سيسي
[بنحبك يا سيسي] طبعن المرأ مع من أحب وأنت يا عجوز مع من خان الأمانة بل خان الشعب كله والخائن يجب أن يقتل
وأيضن سفهاء مصر اعطي له 20 درهم يرقص انهار كامل بل يسجد لك
يقول النبي صلى الله عليه وسلم :
إذا ضيعت الأمانة فانتظر الساعة ، قال : وكيف إضاعتها ؟

قال : إذا وسد الأمر إلى غير أهله فانتظر الساعة " ( رواه البخاري)
37 - RIGO الأحد 07 يوليوز 2013 - 22:52
و هل الجانب الآخر ليس من الشعب اعني من يساندون مرسي
في نظري انهم هم الشعب الحقيقي الدين لا ينافقون مثلكم  
38 - كاتب التعليق الأحد 07 يوليوز 2013 - 22:55
لمعرفة شعب معين لابد من تحديد طبيعة و طريقة تفكيره والعقل المصري سجين المعادلات التي تقوم أساسا على صيغ المفاضلة اكبر, اعظم, أوسع ,أعمق, أضخم, فليس عندهم شيئا وسط أو بين وبين كل الأشياء ترى "بضم التاء" ضخمة حتى ولو كانت مجهرية وهذا ما يحدث الآن "مصر تعرف ثورة تاريخية" فهي ليست بتاريخية ولا هم يحزنون فالبلدان التي تعرف الثورات عبر التاريخ شعبها لا يتقاتل فيما بينه بل هو كتلة واحدة هدفه تحقيق التغير والوصول إلى الأهداف.
فهؤلاء الكتاب أنطقتهم أيديولوجياتهم وليس حسهم النقدي أو غيرتهم الوطنية أو تحليلاتهم الموضوعية فهم أصلا دعاة العلمانية ويكرهون كل ما يمث للإسلام بصلة
فصناديق الاقتراع ألية من أليات الديمقراطية فلو استندنا على أهمية الانصات لشعب ولهمومه كما ذكر في المقال لما عزل مبارك لان فئة عريضة من المصريين كانوا يودون بقائه على عرش مصر لكن هؤلاء الكتاب يكيلون بمكيالين مكيال كره الأخوان المسلمين ومكيال العلمانية .
العرب يعانون من أزمة فكر ومفهوم .
39 - ابن علال السكوري الأحد 07 يوليوز 2013 - 22:59
باين على وجهها أنها من بلطجية المعزول ما مبارك ما مسعود.
40 - lahcen الأحد 07 يوليوز 2013 - 22:59
ⵏⴰⵏ ⵎⴻⴷⴷⴰⵏ ⵏ ⵣⵎⴰⵏ ⵎⵍⵍⵏ ⵟⵓⴷⴰ ⵜⴰⴼⵓⵏⴰⵙⵜ ⵄⴰⴷ ⴰⵢⴳⵓⴷⵉⵏ ⵍⴰⵎⵡⴰⵙ
ملي كطيح البقرة عاد كيكتروا جنوا.
41 - هؤلاء اقزام الأحد 07 يوليوز 2013 - 23:00
هؤلاء اقزام فنوال السعداوي الطبيبة النفسية و المصابة على مايبدو بعقدة شوبنهاور فلا يعتد باي شيء تكتبه عندما يتعلق بالاسلام او الاحزاب الاسلامية لانه معروف عنها كرهها الشديد لكل ماهو اسلامي وصل حد السخرية من الكتاب و السنة
اما حسن نافعة عضو جبهة الانقاد وخبير نظام المخلوع مبارك في الجماعات الاسلامية و الارهاب المزعوم كان يطل علينا عبر القنوات ليشرعن قمع مبارك لمعارضيه من التيار الاسلامي بدريعة و فزاعة الارهاب.
اما الاخرون فالجرائد التي يكتبون فيها تعطي الانسان فكرية قبلية عن من يكونون و مادا يكتبون.
اما القامات الكبيرة التي ينحني لها معارضوها قبل مؤيدوها حسموا امرهم في ان ما جرى انقلاب عسكري فقد اكد القامة الفقيه القانوني و المفكر الكبير طارق البشري للشروق أن عملية الإطاحة بالرئيس السابق محمد مرسي، وتعطيل العمل بالدستور، «انقلاب عسكري صريح على دستور ديمقراطي أفرزته إرادة شعبية حقيقية»
اما الكاتب الكبير وائل قنديل كتب"يبدو أننا فى حاجة لأن ننسف كل ما عرفناه من علوم سياسية حتى نقر بأن ما جرى فى مصر ليس انقلابا حتى لو كان أبيض
د.فهمي هويدي و د.محسوب ود.حلمي القاعود و القائمة طويلة جدا
42 - أسام أحمد الأحد 07 يوليوز 2013 - 23:01
وما ذا قال الباقون أمثال الدكتور فهمي هويدي وأحمد منصور والآخرون ألم يكونوا كتابا ومصريين أم أنكم حفظتم الدرس جيدا . نوال السعداني نعرفها جيدا أما رؤساء الجرائد وكتاب النفاق فلم يكن غريبا علينا ما يدسونه من سموم لأنهم للأسف باعوا الضمير وباعوا الوطن
43 - منصف الأحد 07 يوليوز 2013 - 23:03
ولو كنت ضد حكم الإخوان، ولو ارتكبوا أخطاء، كان على المصريين انتظار انتهاء مدة ولاية مرسي ثم الإطاحة به بطريقة حظارية كما فعل مثلا الإسبان والأمريكان مع رؤسائهم..
"الشرعية للشعب وليس للصندوق" هذا الكلام ينم عن انعدام الثقافة الديمقراطية لدى المصريين.. أنصح كل المغاربة، مع العلم أنهم أذكى من هؤلاء المصريين، لاتجعلوا أيا كان قدوة لكم وحذاري من التقليد، فلقد رأيتم بأعينكم التفاهات التي يخوضون فيها..
44 - محمد الأحد 07 يوليوز 2013 - 23:04
سقطت ورقة التوت عن أدعياء الديمقراطية
45 - sifao الأحد 07 يوليوز 2013 - 23:05
الغيور على بلده ودينه ميضار

شوارع وأحياء مدينتك مليئة بالأزبال تفوح منها رائحة نتئة ، حاول ان تفعل شيئا من أجلها ودع عنك السياسة وما رواه البخاري عن مزبلته .
46 - ابراهيم الأحد 07 يوليوز 2013 - 23:08
يتكلم التعليق عن كتاب كبار ولكن الحقيقة أن طينة هؤﻻء الكتاب و الكاتبات معرفون بعدائهم الكبير لكل ما هو مرتبط باﻹسﻻم ولكن هذه بداية الطريق والشعب المصري هو الذي سيتتصر في النهاية وسيختار من يحكمه لقد بدأ ينكشف الغطاء عن طينة أشباه المثقغين العرب الذين يدينون بوﻻئهم للغرب
47 - hmad الأحد 07 يوليوز 2013 - 23:08
فالشرعية، حسب ما يقول هؤلاء الكتاب، ليست هي نتائج صناديق الانتخابات، ولكن هي الإنصات للشعب ولهمومه.
الإنصات للشعب و التأييد الشعبي الواسع للحاكم هي ما نطلق عليه في الأدبيات السياسية بالمشروعية ...أما الشرعية هخي التي يستمدها الحاكم من القوانين و الأعراف كالإنتخابات و البيعة ......كتلب مصريين و أساتذة جامعيين و لا يميزون بين المفاهيم........
48 - lassine الأحد 07 يوليوز 2013 - 23:13
في الانتخابات الأمريكية والأوروبية غالباً ما يفوز الرئيس بنصف اصوات الشعب او اكثر قليلاً فقط. وهذا يعني ان حوالي خمسين بالمائة من الشعب وهم بالملايين يعارضون الرئيس. ولو اراد هؤلاء إفساد العملية الديمقراطية، يكفي أن يخرج منهم 5 مليون شخص الى الشوارع فقط ليوحوا للعالم إن الشعب ضد الرئيس المنتخب. لكن هذه ليست ديمقراطية،
49 - الگرناوي الأحد 07 يوليوز 2013 - 23:17
ما هذا الا كلام العلمانيين الذين لا يرون الا انفسهم ويريدون فصل الدين عن السياسة ليخلو لهم المجال ليمارسوا طقوسهم العلمانية .و يدعون ويزعمون ان الإسلاميين اقل كفاءة ومنغلقين واذا وصلوا الحكم سوف يحرمونهم من حقوقهم في حرية التفكير والتعبير والانفتاح على الثقافات وطريقة العيش...... الى غير ذلك لكن الحقيقة هي ان الإسلاميين يدركون ان الاسلام السياسي هو الوحيد الذي يكفل للجميع التعايش جنبا الى جنب دون اقصاء. 
50 - بنحمو الأحد 07 يوليوز 2013 - 23:21
إذا كنا مسلمين و نسلم أمرنا إلى القرآن و سنة فكل الجماعات الإسلامية تخالف ما ذكر في القرآن الكريم, حيث جاء فيه:"ان الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعا لست منهم في شيء انما امرهم الى الله ثم ينبئهم بما كانوا يفعلون " ,و قال عز جلاله كذلك :"وان هذا صراطي مستقيما فاتبعوه ولا تتبعوا السبل فتفرق بكم عن سبيله ذلكم وصاكم به لعلكم تتقون ". و بالتالي ماهذف هذه الجماعات و خصوصا جماعة الإخوان "الإسلامية" ؟ لكثرة هذه الجماعات لم نعد مسلمين فقط, بل أصبحنا ننعت بهذا سلفي و ذاك إخواني و الآخر وهابي و اللائحة طويلة...
أما الإخوان الذين يدعون أن من بين مصليهم قد نزل جبريل يؤممهم, أو أن النبي (ًص) أمر مرسي أن يؤمم بهم فقد خرجوا عن الصراط المستقيم بكل التدجيل.
مصر ستبقى مسلمة كما كانت عبر التاريخ بعلماء الأزهر الشريف و ليس بجماعة ما حتى لو كانت جماعة الإخوان العالمية.
51 - هاشم الأحد 07 يوليوز 2013 - 23:21
المصريون تركوا اعمالهم و صاروا يصرخون في الشوارع. مرسي ساء التدبير لكن القادم اسوأ.
هذه ليست ثورة ثاريخية .هذا خطأ ثاريخي . الجيش لم ينحز للشعب.الشعب هو من انحاز فجأة للجيش .
المصريين لن يحصلوا على مرادهم حتى يغيروا ما بأنفسهم.
52 - متتبع الأحد 07 يوليوز 2013 - 23:25
على من تكذبون ؟وباي منطق تفكرون؟وفي اي زمن تتكلمون؟واي الشعوب تخاطبون؟ امريكا واسرائيل مع مرسي إ.. ولدي الذي لم يتجاوز الثانية عشر من عمره لو قال بهذا لاخذته على وجه السرعة الى اقرب مصحة للامراض العقلية لعلاجه لان مثل هذا الكلام لايمكن ان يقوله عاقل فكيف بمن يعتقدون انهم مثقفون ؟كلنا نعلم ان الانقلاب نفذته امريكا واسرائيل بايدي واقلام داخلية مصرية وكلنا يعلم ان مصر ام الدنيا اريد لها بمباركتكم ايها "المثقفون" ان تبقى شعارا يتغنى بها المصريون الغلابة وليست مصر التي لها كل المكونات لتكون رائدة .نعم كلنا يعلم انكم تريدون مصر لوحدكم اما الآخرون فارض الله واسعة .كلنا يعلم كيف مرت عليكم سنة من تجربة حكم الدكتور مرسي النقي الذي لايسرق ولايتواطؤ على مصر ومستقبلها اننا بالفعل نشفق عليكم ونرثي حالكم الى هذا المستوى الذي وصلتم اليه والى الطريقة التي تفكرون بها والى الاسلوب الذي تسلكونه .عودوا الى رشدكم والا فالكل يمقتكم الكل يمقتكم.
53 - MOUWATIN MAGHRIBI الأحد 07 يوليوز 2013 - 23:31
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته كتاب مصريون: مصر تعرف ثورة تاريخية..والجيش انحاز للشعب؟إلى متى ستبقى هذه الفوضى ودائما قصة الجيش بجانب الشعب؟هل نسيتم أيها الشعب المصري عندما كان حاصركم مدة 30سنة بقيادة مبارك الطوارئ؟أنا فكرتكم اليوم .مغربي حر.
54 - alaoui الأحد 07 يوليوز 2013 - 23:32
السبب الحقيقي هو عدم تعايش لوبيات الفساد والإستبداد مع مشروع إصلاحي إستمد شرعيته من صناديق الإقتراع
55 - gharib الأحد 07 يوليوز 2013 - 23:38
هاؤلاء كتاب منافقون و خونة كلهم يحاولون شيطنة مرسي و أصحابه رغم أن محبيه حتى من غير المسلمين،أن أتدكر أن هاؤلاء انتقدوا مرسي عند أول خطاب بميدان التحرير عندما عين رئيسا عندما خاطبهم قائلا يا أهلي و عشيرتي فخرج عليه السفهاء يقدحونه بابشع العبارات، ما لم يفهمه بعض المغفلين الذين لا يعتبرون ما و قع انقلابا هو أن هاته الخيانة كان يخطط لها عندما نجح مرسي في الانتخابات و بما ان الليبيراليين و العلمانيين قاطبة يملكون و يتحكمون في رؤوس الاموال و الاعلام حبسوا أنفاس الشعب و ضيقوا عليه الخناق و جوعوه ثم شحنوه ليتور على مرسي و يكره كل من يتحدث باسم الدين فسخروا البلطجيه ليقتلوا الناس و يلسقوا التهم بالاسلاميين و كل هذا لاحظناه عندما القي خطاب الانقلابيين استنفرت كل الاجهزة الامنية ،التي كانت في السابق متقاعسه عن حماية المواطنين من البلطجيه،و اصبحت جاهزة لاعتقال كل الصحفيين و الكوادر الاسلامية و تلفيق التهم لهم.
و لكن اعود و أأكد أننا لسنا قطيع نعاج تساق حسب هوى كل أحد نحن لسنا مغفلين كما يحسبوننا هاؤلاء الانتهازيين العملاء الانقلابيين الذين يقومون بتنفيذ اوامر اسيادهم حراس المعبد الصهيوني.
56 - Free Man الأحد 07 يوليوز 2013 - 23:40
كلشي مصدعنا راسنا بأخطاء مرسي، أخطاء مرسي، لماذا لم تقل لنا أخطاء مرسي في مقالك، الصراحة مقالك يمكن اختصاره في 4 أسطر، وهذه أربع أسطر إفتح أي قناة مصرية متامرة وتعرفها.
57 - moghrabi الأحد 07 يوليوز 2013 - 23:45
مﻻبين المصريين و العسكر ثارو أ وانقلبوأ على مرسي و اﻻ جوان ليس فقط على و سوء تدبيرهم و لكن ﻷنهم خنقوا الشعب و خاصة المثقفين و و و اﻻحرار.
58 - مراد مراد الأحد 07 يوليوز 2013 - 23:53
البرادعي خرب العراق وجاء لتخريب مصر
59 - AYOUB الأحد 07 يوليوز 2013 - 23:55
أكاذيب وحقائق :
1. قالوا :اﻹسلاميون ضد الديموقراطية وﻻ يرضون بنتائجها
وقالت الوقائع على اﻷرض:هم الذين رفضوا الديموقراطية.

2. قالوا :اﻹسلاميون صناع العنف وضد السلمية.
وقالت الوقائع: هم من يوظفون البلطجية فى حماية اﻷمن لقتل المتظاهرين السلميين.

3. قالوا :اﻹسلاميون ﻻ يحتكمون إلى الدستور والقانون.
وقالت الوقائع: هم الذين يلغون ويعطلون الدستور والقانون.

4. قالوا :اﻹسلاميون ينقلبون على الشرعية ويأتون بانقلاب.
وقالت الوقائع: هم الذين يريدون القفز على الحكم بالدبابات.

5. قالوا :اﻹسلاميون أحدثوا فتنة طائفية وقسموا الشعب.
وقالت الوقائع: هم من قسم البلد وبذر بذور الفتنة الطائفية.

6. قالوا: اﻹخوان يؤخونون الجيش والشرطة.
وقالت الوقائع: إنهم وظفوا قيادة الجيش ومجلسه العسكرى كى ينحاز إليهم وحرضوا على اﻻنقلاب ليحكموا برعايته.

كذبوا وصدقنا.
خدعوا الناس وكنا اﻷمناء.
زيفوا الواقع وكنا الشرفاء.
"وسيعلم الذين ظلموا أى منقلب ﻻ ينقلبون"
60 - جحا الاثنين 08 يوليوز 2013 - 00:05
الى صاحب التعليق رقم 28 السيد المصراوي.
الدعارة منتشرة في كل مكان وعليك ان تستحيي من انتمائك لبلد ثالث مصادر دخله القومي ياتي من الضريبة المفروضة على الراقصات, يا من ينتمي لارض ضرب على من حل بها الدلة والمسكنة.
61 - عا ئشـة الاثنين 08 يوليوز 2013 - 00:12
سبحان الله على من يكدبون هؤولاء الكتاب على انفسهم ام ليأخدوا ثمنه دولارات معدودات.
62 - تعقيب الاثنين 08 يوليوز 2013 - 00:39
فعلا ملاحضتك في محلها.هاته من للواتي تضررن من الإجراءات التي قررها الرئيس ضد المومسات والعاهرات
63 - حسام الاثنين 08 يوليوز 2013 - 00:45
أين رأي محمد زويل وسيف عبد الفتاح وأحمد منصور وسائر علماء الدين وعلماء السياسة والقانون في مصر، لماذا تأتي بدهاقنة العلمانية المصريو مثل السعداوي ونافعة ثم توهمنا بأن كل المصريين مع الإنقلاب، اليوم حسب السي إن إن خرج 45 مليون في نظاهرات دعم الشرعية فأين الثورة التي تزعمون قيامها على مرسي، ولقد رأينا الابادة الجماعية للجيش ضد الاسلاميين ثم تقولون إن الاسلاميين هم الارهابيين، هيا شعب مصر الشريف أسقط الكلاب ولا تخش أحدا الا الله أسقط وكلاء إسرائيل
64 - oujdi min qba2l bani hlal الاثنين 08 يوليوز 2013 - 00:53
الى المصري الذي لم يعجبه كلام المعلقين نعم في الاحصائيات الدولية المغرب يصنف من الاوائل فلإحصئيات ليست صحيحة لاكن الكل يعلم انا مصر ارض الدعارة بالدرجة الاولى والمصدر لها لكل الدول العربية منذ القدم عن طريق الافلام وعن طريق دور الدعارة المرخص لها في عهد المللك فاروق لقد قرٱنا من التاريخ ان مصر لا ينفع معها حكم شورى او ديمقراطي يجب ان تحكم بالحديد شعب يحب الزمر و الطبل و الرقص على من تظحكون يا مصريين جيجكم لم يحقق اي انتصرات خان القضية الفلسطينية عبر صفقة بين الرئيس المصري و نظيره الاسرائيلي التاريخ لا يرحمكم ولله متستهلو الدكتور مرسلي انشر يا هسبرس اني انتظر
65 - HASSANE RHRISS الاثنين 08 يوليوز 2013 - 01:20
ولم يكتب حول الحدث الا هؤلاء - اين الراي المغاير - اين عقلاء مصر - اين و اين واين ووووو - اما انتم يا غلمان الفكر المعبا وتفكير الغرف المغلقة ويا مثقفي - كلينيكس - فليست لديكم لا القدرة ولا الوازع والضمير السليم لتشكيل راي عام او تنويره - فعذرا اذا خاطبناكم من غير احترام ونشفق لحالكم لسبب وحيد :اذا اسندت الامور الى غير اهلها وغير المؤهلين لها ...-
66 - موحى الاثنين 08 يوليوز 2013 - 01:51
اولا انا لست اسلامي وما حدث في مصرانقلاب عسكري بامتياز باستعمال ازلام النظام البائد من الديناصورات عملاء امريكا واسرائيل موسى والبرادعي وعالم الضلالة هذا رئيس منظمة الازهر وذلك الذجال المتسلط على المسيحيين مع احترامي لكل الاقباط الشرفاء والوطنيين المدافعين عن الشرعية واحترام الدستور و القانون .تحية صادقة لقناة الحوار وقناة اليرموك والخزي والعار لقناة العربية التي لا تغطي سوى مضاهرات البلطجية والمؤجورين والفلول والعاهارات وبعض الثوار المغرر بهم ليبدو الامر ثورة الشعب المصري ضد الاخوان للتغطية على الانقلاب العسكري ضد الشعب المصري وارادته وكل منجزاته بدا بثورة الخامس والعشرين وكل ما تلاها من انجازات على الرئيس مرسي رغم وضع العراقل قي كل حدب وصوب من ازمة الغاز للكهرباء للطحين ليتوفر كل شيئ في اليوم الموالي للانقلاب العسكري الفلولي البلطجي بقيادة الجنرال الذي لم ينتصر حتي في معركة بل حتى لم يفكر في حمل السلاح ضد عدوه الحقيقي اسرائيل.هذا هو تاريخ مصرلم ينتصر جيشها سوى على شعبه كل احرار العالم يرفضون هذا العمل الاستخفاف بعقول المصريين مصر اعظم من ان يعبث الخونة والعملاءوالبلطجية
67 - Abdul الاثنين 08 يوليوز 2013 - 05:35
اين اختفى جبريل الذي شاهده المصلون بمسجد رابعة؟ افيقوا أيها الناس من غفلتكم، واتركوا العبادة في المساجد، وتحدثوا عن السياسة خارج إطار الدين تفلحون.
68 - BENBEN الاثنين 08 يوليوز 2013 - 07:49
Coup d’Etat est la prise de tous les pouvoirs par l’armée à son propre compte et l’instauration des tribunaux militaires cas du Chili avec des exécutions opposants. Comme la révolution populaire contre Moubarak, piratée par les Ikhwans qui n’y ont point participé et qui ont conduit le pays à la banqueroute totale en une année de la dictature du Morchid, celle du 30Juin ,6 et surtout 7 Juil estimée à plus 40 millions participants à travers toute l’Egypte démontre qu’on ne peut point parler de coup d’Etat, sauf par idéologie Ikhwania et talibane, au sujet de la révolution continue du peuple égyptien unique dans l’histoire moderne des révolutions. La Confrérie créée en 1928 contre modernité et contre abolition de ce qui restait empire Ottoman se fixant l’utopie de le restaurer par la terreur elle est totalitaire et très violente : Assassinats, actions militaires anti armée au Sinaï et au Caire, contre la police et contre les manifestants comme le montre les vidéos mises en ligne.
69 - hassan kantouj الاثنين 08 يوليوز 2013 - 09:43
قال الرئيس الأمريكي الأسبق، جيمي كارتر، إن الجيش المصري "ارتكب خطأ رهيبا" بعزل الرئيس محمد مرسي، الذي قال إنه فاز بالانتخابات الرئاسية العام الماضي "بطريقة نزيهة وعادلة"، معتبرًا أن التقصير في عمل حكومته إنما كان من نتائج التركة التي ورثتها من نظام الرئيس السابق حسني مبارك.
70 - البحراوي الاثنين 08 يوليوز 2013 - 09:51
- لم يرفعوا شعارات مناوئة لأوباما ولا الأمريكان (ترى من يتعامل معه)
أطلقوا الرصاص على المصلين (إسرائيل لم تطلق رصاصة واحدة على المصلين الفلسطينيين في المقدس)
زرعوا الإرهاب في النفوس المصرية (لكن هذا الشعب خرج رغك ذلك بعشرات الملايين وزادهم ذلك إيمانا بقضيتهم، بل انقسم صفوف إخوتهم (حول ملايير أموال الصهاينة وليس بهدف نصرة الإسلام).
أباح الإرهابيون جهاد المناكحة ويدعون محاربو الفساد.
قتل في تركيا العشرات من مساندي الثورة المصرية أمس، حسبي الله ونعم الوكيل.
دمروا شعوبا في أفغانستان وليبيا و....
العالم يشهد
71 - Youssef الاثنين 08 يوليوز 2013 - 10:09
Le concept de la democratie chez les libereaux,marxistes,militaires....arabes change de signification selon les interets politiques ,personnels,occidentaux ect...donc ce sont qui sont les mieux placés à nous dire ce qui signifie la democratie!bizzar!!!!!!!!!!!!!!!!!!
72 - ثورة على جثث المصريين الاثنين 08 يوليوز 2013 - 10:25
ثورة على جثث المصريين ( مقتل 53 من المعتصمين وهم يؤدون صلاة الفجر ، صبيحة يومه 8/7/2013 أمام دار الحرس الجمهوري برصاص الجيش المصري )
لا أدري أية ثورة هذه التي تفرق الشعب المصري نصفين أو أكثر
ثورة تأتي بمن لم يستطع حكم الشعب المصري بواسطة صناديق الاقتراع ، ولفضوا في أكثر من محطة انتخابية ، فقعدوا العكس على الحكم رغم أنف المصريين
وما خفي في المشهد كان أكثر غرابة وهو أن السفيرة الامريكية في القاهرة هي من تحكم مصر الآن !!!!!.....
73 - رزق الاثنين 08 يوليوز 2013 - 10:35
"الجيش انحاز للشعب"

و المؤيدون لشرعية مرسي ليسوا من الشعب،
فيستحقون الإبادة هكذا تخلصون منهم و تستريحون
كما حصل فجر اليوم أمام نادي الحرس الجمهوري
74 - الزاكوري الاثنين 08 يوليوز 2013 - 11:37
ا تدرون ان المصريين اعتادوا على العبودية مند جدهم الاكبر فرعون ويتباهون بالانتماء اليه .فا لتلاثي موسى حمدين والبرادعي هم اهل الفتنة سيجرون اهل مصر .......ان اثورة يجب اعطائها لاهلها الشباب .احذروا هؤلاء التلاثة فهم عملاء ولايصلحون .ان اردتم ان تعرفوا ياعرب معنى الثورة .خدوا نهج جنوب افريقيا
75 - مغربية صريحة الاثنين 08 يوليوز 2013 - 12:20
بعض المعلقين شحال وجههم صحيح يدعون انهم ادرى بمصر من اهلها الشعب المصري لا يريد مرسي المنافق الذي حلت عليه لعنة البحرين ولا تستغربوا يوم ذهب مرسي لمؤتمر عدم الإنحيار بإيران وتحدث عن الثورات وتجاهل مجازر البحرين وتحمس فقط للحرب الأهلية بسوريا يومها نحن المؤمنون بأن دعوة المظلوم مستجابة قرانا ما تيسر من القرأن ودعونا الله ان ينتقم من كل من دعم الطغاة قتلة شعب البحرين ويبدو ان الله استجاب لدعائنا
بعض التافهين يقولون انظروا لحواجب المرأة يوم قلنا لهم ان علماءكم ولحى المكانس المقلوبة منافقين سكتوا على الإختلاط في رابعة العدوية والتحرشات الجنسيةوسكتوا على علاقات مرسي باسرائيل ..بانت ليكم غير حواجب المرأة ما بانش ليكم القتل وهمجية مؤيدي الرئيس حاجة اخرى يوم تم سحل الشهداء الشيعة بمصر ظننتم ان الله لن يذلكم يا وهابيين لم نسمع لكم حسا يوم تم الإعتداء على المسيحيين ايضا وعلى البسطاء من ابناء الشعب المصري ...ايوا ها مرسي ديالكم مشا عقبة لكل الوهابيين ....اشربوا البحر
76 - ابو ياسر الاثنين 08 يوليوز 2013 - 15:55
حينما نطالع بعض الاراء و نجد اصحابها يباركون لللاطاحة برئيس اوصلته صناديق الاقتراع انطلاقا من ارادة الشعب; يتسرب الينا الياس ونفهم بان العالم العربي في مجمل افراده لا يعرفون المفهوم الحقيقي لكلمة اليمقراطية.
انها عقليات لاتعي معنئ الحرية والمساواة ونبد كل اشكال الميز والعنصرية والستبداد.
انني اؤمن بالديمقراطية و الشرعية وان كان الذي اوصلته الحكم يهوديا او نصرانيا طبقا لمفاهيمها الحقــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة
وهكذا فان شرعية محمد مرسي في الحكم بمصر ثابتة لايتناطح عنها الا المعز
77 - brudkl?nningarp الاثنين 29 يوليوز 2013 - 14:33
I have to convey my admiration for your generosity giving support to visitors who actually need guidance on this important theme. Your personal commitment to getting the solution around had been astonishingly functional and has always permitted individuals much like me to realize their aims. Your personal insightful guidelines implies a lot to me and much more to my colleagues. Many thanks; from all of us.
المجموع: 77 | عرض: 1 - 77

التعليقات مغلقة على هذا المقال