24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/04/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1206:4413:3117:0720:0921:29
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟
  1. عائلة "مختطف صحراوي" تطالب غوتيريس بالضغط على البوليساريو (5.00)

  2. أمزازي يتهم "الأساتذة المتعاقدين" بالإخلال بالتزام العودة إلى الأقسام (5.00)

  3. أخنوش يطالب بوانو بتنمية مكناس ويرفضُ "مغالطات" مناظرة الفلاحة (5.00)

  4. مغربي يطور علاج الزهايمر (5.00)

  5. إضراب الممرّضين (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | لازال بوسع " بوش " أن يفعل ما يشاء

لازال بوسع " بوش " أن يفعل ما يشاء

لازال بوسع

بعد 726 يوما ، وآلاف الخطب، و عشرات المقابلات الحوارية، انتهى السباق الذي وصف بالتاريخي، نحو البيت الأبيض الأمريكي، بفوز أول مرشح من أصول أفرو- أمريكية بمنصب رئيس الولايات المتحدة الأمريكية .

غير أن من يعتقد أن الفترة الفاصلة بين الإعلان عن رئيس الولايات المتحدة القادم ، و تسلم هذا الأخير لمقاليد السلطة بشكل رسمي، ستكون فترة عطلة لرئيس الولايات المتحدة الحالي " جورج بوش " ، ولخلفه " باراك أوباما "، سيكون بدون شك قد جانب الصواب.

فكما جرت العادة بذلك بالنسبة لرؤساء أمريكا السابقين ، لن ينعم الرئيس " بوش " بالراحة ، خلال فترة ال77 يوما المتبقية له على رأس البيت الأبيض. إذ غالبا ما كان يستغل الرئيس المنتهية ولايته، هذه الفترة ، لتمرير بعض القوانين والتشريعات ، و تعيين القضاة بالإضافة إلى منح العفو الرئاسي لبعض المساجين ذوي العلاقات الخاصة مع الرئيس ، أو حزبه ، أو من يدور في فلكهما.

وحسب أستاذ القانون بجامعة " كولومبيا " الأمريكية ، السيد " دوكلاس برمان " ، يمكن للرئيس " بوش" عمليا ، فعل كل ما يريده ، خلال الفترة الممتدة الى حين التعيين الرسمي للرئيس الجديد ، إذ ليست هناك أية قيود تشريعية ، تحد من صلاحيات الرئيس الأمريكي خلال الفترة المتبقية له ، يضيف ، أستاذ القانون " بيرمان ".

وأثبت التاريخ الحديث، أن عددا من الرؤساء الأمريكيين ، استغلوا هذه الفترة لمنح عفو رئاسي لبعض الشخصيات ، رغم تورطها في قضايا حساسة نسبيا، ورغم الانتقادات التي وجهتها وسائل الإعلام لهم .

فقد حال "جورج بوش" الأب ،خلال فترة مماثلة لهذه ، دون سجن وزير الدفاع الأسبق " كاسبر واينبرغر" ، رغم تورط هذا الأخير في قضية الإخلال بالقسم و الواجب في ملف فضيحة الصفقة مع إيران خلال أواسط الثمانينيات من القرن الماضي .

وبدوره ، أثار الرئيس الأسبق " بيل كلينتن " موجة من الغضب في أمريكا ، حين عمل على تبييض الملف الجنائي ، لمجرم الضرائب " فرانك ريتش" ، لكونه زوجا لإحدى النساء التي تدعم الحزب الديمقراطي ماليا ، كما قام " بيل كلينتن " ، في اليوم الأخير من ولايته على البيت الأبيض الأمريكي، بمنح رقم قياسي من العفو رئاسي ، بعفوه عن 140 سجينا ، كان من بينهم شقيقه ، الذي أدين بتهمة حيازة المخدرات ، وعدد من المتورطين في قضية العقار " وايت واثر " ، التي لعب فيها الرئيس دورا آنذاك.

وفي نفس السياق، يتوقع عدد من المهتمين في الولايات المتحدة ، ان يقوم الرئيس " بوش" ، بدوره ، بتقديم عفو رئاسي لصالح معاونه السابق " لويس ليبي " المدان في قضية الإخلال بالواجب الوظيفي ، بعدما قام بتسريب معلومات عن إحدى موظفات جهاز الاستخبارات ، بعدما قام زوجها بنشر تقرير يفيد بأن تصريحات ال" س آي إي " حول أسلحة الدمار الشامل في العراق كانت ملفقة.


وبغض النظر عن هذه الممارسات التي دأب الرؤساء الأمريكيون على القيام بها ، مستغلين قرب انتهاء ولايتهم ، لا ينتظر ، أستاذ القانون " بيرمان " ، أن يقوم الرئيس " بوش" بعمل كبير خلال الشهرين الأخيرين من حكمه. ويقول " بيرمان " بهذا الخصوص : " إن سمعة " بوش" قد تضررت منذ مدة ، كما أن مؤشر تقدير الأمريكيين و غيرهم ، لهذا الرئيس ، لم يسبق لها أن كانت بهذا الانخفاض " ، لذلك أعتقد أن " بوش " سيحاول أن يقضي هذه الفترة الانتقالية ، بنوع من الهدوء ، فربما ستكون تلك فرصته الاخيرة كي يدخل التاريخ كرجل دولة ".

أما بالنسبة للرئيس المنتخب " أوباما " ، فيرى الخبير الأمركي في شؤون البيت الأبيض " ماتا كومار " ، أن فترة الشهرين اللذان يفصلانه عن الرئاسة الفعلية لأمريكا ، سيقضيها في تعيين حوالي 7 آلاف موظف ، وهو أمر بالغ الحساسية و الدقة ، لأن هذه الآلة البشرية ستشكل في مابعد العمود الفقري لحكومة " أوباما " .

ويضيف الخبير الأمريكي " ماتا كومار " بالقول أن السرعة و الحنكة التي سيظهرها الرئيس الجديد في تشكيل فريق عمله ، تكون ، في الغالب ، فكرة أولية عن مدى نجاحه مستقبلا في إدارة أكبر دولة في العالم ، خاصة في ظل الأوضاع الصعبة التي يجتازها الأمريكيون في الوقت الراهن .


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (11)

1 - mmetalix الجمعة 07 نونبر 2008 - 10:52
ارجو من ادارة موقع هيسبرس ان ياخدوا هدا التعليق بعن الاعتبار..ارجو ان يخصصوا زاوية في المقع من اجل طرح شكايات المواطنين والله هو المعين
2 - jayjay الجمعة 07 نونبر 2008 - 10:54
he will not be able to take and major decision due to the balance of power and he also lost both houses senates and representatives. his only decision is to find somewhere to spend his retirement that is all.
3 - وردة @ الجمعة 07 نونبر 2008 - 10:56
بوش المجرم يعمل اي شيء من اجل الشر وهو مجرم حرب ويجب ان يحاكم ان شاء الله سيكون مصيره مثل شارون
4 - صدام الجمعة 07 نونبر 2008 - 10:58
سوف اقتلك لانك خربت العراق
5 - مكلخ الجمعة 07 نونبر 2008 - 11:00
بوش اغبى رجل في امريكا فقط يكفي ان تنظر الى ملامحه لتلتمس فيه صفات الغباء المطلق هذا دون ذكر تصرفاته البليدة والتي ابانت عنها وسائل الاعلام الدولية ، اذ يكفي ان تكتب في يوتوب bush idiot لينهال عليك كم هائل من فيديواته التي لا تصدر الا عن انسان مكلخ مثلي
6 - قنيطري الجمعة 07 نونبر 2008 - 11:02
هدمتيها عاد غادي
الله ياخد فيك الحق
اتمنى ان يصلح اوباما كل ما افسده بوش
وان يعم السلام دول المعمور
وان تعو الحية للعراق ..
وتحرر فلسطين ..
وكل الدول المسلمة
7 - الطنجاوي الجمعة 07 نونبر 2008 - 11:04
بدون ان اطيل في تعليقي الكل يشهد على ان المسرح السياسي الامريكي هو عبارة عن سوق نخاسة ومتلاشيات قرارات طائشة يخرج بها الرئيس بامرة من مجلس الارهاب كل ما برمج عدوان على بلد دا سيادة يتم التخطيط له بعناية من جل الجوانب ادن السياسة الامريكية مبنية على نضام عصابات مسلحةوبمباركة الحلف الاوروبي الغربي على كل الدول التى يرفع فيها الادان
8 - إنساني الجمعة 07 نونبر 2008 - 11:06
كفى من النعوت العنصرية يا من يختفي تحت اسم ( مكلخ) فقد أصبحت إسما على مسمى.الله إنعل لي ما يحشم !!!
9 - elouadghiri الجمعة 07 نونبر 2008 - 11:08
لماذا تتمنى ان لا يسلم, الاسلام يجب ما قبله و اقرئ السيرة ان شئت
10 - مكلخ الجمعة 07 نونبر 2008 - 11:10
عصابة متعاقبي البيت الابيض ليسو سوى نسخة واحدة لاستغلال النفوذ و بث الفوضى في العالم فغدا سيقول قائل ان زمن بوش كان افضل و ليت الايام تعود تناسينا نما فعل الاسود فينا
11 - مواطنة من الشعب الجمعة 07 نونبر 2008 - 11:12
لا أستبعد أية حماقة من هذا الشيطان المعقد.. يمكنه خلط كل الأوراق و إن كان باراك أوباما قال لنا أنه لن يتردد في رمينا في البحر، تعيينه لصهيوني مديرا للموظفين في البيت الأسود يعني أن الشيخ باراك حسين أوباما سيتحول إلى كلب أسود لا أكثر!!!!
المجموع: 11 | عرض: 1 - 11

التعليقات مغلقة على هذا المقال