24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

27/02/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3107:5613:4516:5419:2620:40
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. أمن تطوان يوقف مروج شائعات انتشار "كورونا" (5.00)

  2. مغاربة يرصدون غياب المداومة الطّبية لرصد "كورونا" بالمطارات‬ (5.00)

  3. أحزاب إسبانية تدعو إلى "الجمركة الأوروبية" لمدينتي سبتة ومليلية (5.00)

  4. حاكم سبتة يطالب بترحيل الأطفال المغاربة القاصرين‎ (5.00)

  5. حبل الكذب يلف عنق بوليف (5.00)

قيم هذا المقال

4.89

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | حوارات | هلال: الجزائر تُصدر أزماتها الداخلية بافتعال المشاكل مع المغرب

هلال: الجزائر تُصدر أزماتها الداخلية بافتعال المشاكل مع المغرب

هلال: الجزائر تُصدر أزماتها الداخلية بافتعال المشاكل مع المغرب

تصادفه في جميع أروقة مجلس حقوق الإنسان، بقصر الأمم بجنيف السويسرية، هاتفه لا يكاد يتوقف عن الرنين، ينهي اجتماعا ليلتحق بآخر، يصر على إلقاء جميع خطب المملكة المغربية في الجلسات العامة.. إنه سفير المغرب الدائم لدى الأمم المتحدة، عمر هلال، ضربت معه هسبريس موعدا من أجل حوار، وبسبب انشغالاته المتكررة تم تأجيله لأكثر من مرة، لكنه اختار أخيرا وقت استراحته للوفاء بالتزامه الذي قطعه على نفسه.

السفير هلال جدد التأكيد على صمود المغرب في الدفاع عن قضية الصحراء، معتبرا في هذا الحوار أن "أي مس بأي من مدن الجنوب هو مس بالمغرب كله، لأنه ليس هناك تفرقة بين بقاع المملكة"، لأن "الصحراء هي المغرب والمغرب هو الصحراء"، على حد تعبيره.

هلال وجه رسالة للجارة الشرقية بالقول إنه "على الجزائر أن تكون متيقنة أننا لن نتسامح مع أي مس أو قذف أو شتم يطال المغرب"، واصفا ما تقوم به "بمحاولة تصدير لأزمتها الداخلية وتعليق شماعة مشاكلها على المغرب"، مبرزا أنه "مع كل أزمة يمرون بها يتجهون غربا لتوجيه الرأي العام الجزائري".

لاحظنا في الدورة الخامسة والعشرون من مجلس حقوق الإنسان تغيرا في لهجة الجزائر اتجاه المغرب، في نظركم ما هي الأسباب وراء ذلك؟

الجزائر لم تغير لهجتها ولا مواقفها ولا خطاباتها اتجاه المغرب، لكن مرات يكون هناك نوع من الهدوء، ومرات أخرى كما هو الحال الآن تريد أن تكون في موقف الهجوم، وبالتالي هناك أخذ ورد معهم.

والمهم بالنسبة لنا ليس تغيير اللهجة بقدر ما يهمنا أننا صامدون، وسندافع عن قضية الصحراء، وأي مس بأي من مدن الجنوب هو مس بالمغرب كله، لأنه ليس هناك تفرقة بين مدن المملكة، فالصحراء هي المغرب والمغرب هو الصحراء، وعلى الجزائر أن تكون متيقنة أننا لن نتسامح مع أي مس أو قذف أو شتم يخص المغرب المنفتح والديمقراطي، والذي يعيش سكانه اليوم في الصحراء بأمن وأمان ويشاركون في الحياة السياسية والثقافية والاجتماعية.

لكن البعض يرى أن تغير لهجة الجزائر راجع بالأساس إلى محاولتها تصدير الأزمة الداخلية التي تعيشها؟

هذا رأي صحيح، فالجزائر تحاول أن تصدر أزمتها الداخلية وتعلق شماعة مشاكلها على المغرب، لأنه مع كل أزمة يمرون بها يتجهون غربا لتوجيه الرأي العام الجزائري، قصد تحميل المغرب هذا المشكل، وهو نوع من الهروب إلى الأمام الذي يعتبر خطأ سياسيا واستراتيجيا ترتكبه الجزائر، لكن لا تهمنا مواقفهم ولا إستراتيجيتهم، فالذي يهمنا هو ماذا نريد نحن، وفي أي اتجاه نسير، وهو أمر واضح بالنسبة لنا، وفسرناه أمام مجلس حقوق الإنسان وكررناها مرارا، أننا سنواجه أي هجوم من طرفهم على الصحراء بالتطرق لواقع حقوق الإنسان في الجزائر.

تابعنا خلال تواجدنا معكم في مجلس حقوق الإنسان اشتغالكم على العديد من الملفات الوطنية، وعلى رأسها قضية الصحراء.. الكثير من المغاربة اليوم يريدون أن يعرفوا "ماذا يفعل دبلوماسيونا في مجلس حقوق الإنسان؟

نشتغل بمنظار واسع، لأن الدبلوماسية المغربية ليست دبلوماسية لقضية الصحراء وحدها، بل لها عدة قضايا، والصحراء ضمن الأولويات، لكن هناك مبادرات ولنا اهتمامات بجميع القضايا والملفات التي تناقش داخل مجلس حقوق الإنسان. ولنا خطوات نتخذها مع حلفائنا من الدول الصديقة والشقيقة، كبلد ديمقراطي يدافع عن حقوق الإنسان على المستوى الدولي، وهذا يترك صدى طيبا لأن العالم يعرف أن دفاعنا عن قضيتنا يرافقه حضور قوي دبلوماسي في جميع القضايا ومع الكل، لكي يعلم الكل أننا منفتحون، مقارنة مع الجزائر.

وكما لاحظتم خلال هذا الأسبوع تصر الجزائر على إقحام قضية الصحراء في خطبها، ومرات تخصص خطبها كاملة للصحراء، في المقابل نحن ليس لنا هذه العقدة لأننا لنا اهتمامات في منطقتنا مثل الأمن في البحر الأبيض المتوسط، والوضع في مالي، والمصالحة الوطنية في إفريقيا الوسطى، وقضية الهجرة والمهاجرين الأفارقة، بالإضافة إلى العديد من المبادرات كقضية التعذيب، والتي نادينا إلى إطلاق مبادرة دولية للتوقيع على الاتفاقيات الدولية المناهضة للتعذيب.

وبالتالي نحن موجودون في جميع القرارات وكل المبادرات وبعضها نتخذها نحن، وأخرى توجه لنا دعوات الانخراط فيها، بفضل المصداقية التي تتمتع بها بلادنا، وبفضل الالتزام والشجاعة الفكرية والسياسة للدفاع عن مواقفنا مهما كان الثمن.

على ذكر إقحام الجزائر لقضية الصحراء في جميع خطبها تقريبا، لكن في المقابل هي دائما تتحدث على أنها ليست طرفا في النزاع، كيف تقرؤون هذا التناقض الجزائري في المواقف؟

هي محاولة منها تغليط للرأي العام الجزائر، ومحاولة التأكيد على أن قضية الصحراء تناقش يوميا في مجلس حقوق الإنسان، وهي محاولة كذلك لتغليط الرأي العام الدولي، لكن الكل يعلم هنا في ساحة الأمم المتحدة بجنيف أن قضية الصحراء ليست مسجلة في بنود الجلسات العامة، ولا في الأنشطة الموازية، ضمن أشغال مجلس حقوق الإنسان.

وبالمقابل هناك مسار سياسي يقوده الأمين العام للأمم المتحدة في نيويورك، عبر ممثله الشخصي كريستوفر روس للبحث عن حل متوافق عليه في إطار السيادة المغربية، وهنا في جنيف نتحدث عن المبادئ والقضايا والقيم التي تهم العالم، وقضية الصحراء في جنيف لا تهم إلا الجزائر، لأنك تجدها الوحيدة التي تقحمها في الخطابات وتتحدث عنها حتى لا تنسى قضية البوليساريو في جنيف، لكنهم فشلوا في ذلك.

ما الذي حققه المغرب من خلال انتخابه عضوا في مجلس حقوق الإنسان؟

الانتخاب أولا هو رسالة اعتراف من المنتظم الدولي بدور المغرب على مستوى حقوق الإنسان دوليا، وإيجابياته ومبادراته، وهو تثمين للديمقراطية والإصلاحات الدستورية التي قامت بها بلادنا بقيادة صاحب الجلالة، وهو دفعة قوية وشحنة لتقوية هذا المسار السياسي أحزابا وحكومة ومجتمعا مدنيا.

والمجتمع الدولي الحقوقي شعر أن ما يقوم به المغرب له استمرارية على المستوى الدولي، وهذه كلها مؤشرات شجعتنا على تقديم ترشيحنا رغم التحديات لأن الجزائر حاربتنا حتى أخر دقيقة، لكن تم انتخابنا بطريقة من أجمل الطرق وذلك بمساندة دولية كبيرة، نعتبرها انتصارا دبلوماسيا لنا.

علاقة بانتخاب المغرب في مجلس حقوق الإنسان، كيف ترون الوضع الحقوقي اليوم في المغرب؟

أنا اعتز بالوضعية الحقوقية في المغرب، وأعتز بجميع الإصلاحات التي قامت بها بلادنا بقيادة جلالة الملك، وأعتز بالدور الذي تقوم به المنظمات غير الحكومية، وكذلك بالدور الذي يقوم به المجلس الوطني لحقوق الإنسان وكل المؤسسات ذات الصلة بمجال حقوق الإنسان، بغض النظر عن خاصياتها، وهو ما يجعلنا في شراكة لبناء الصرح الديمقراطي المغربي، وبالتالي المهم أن هناك إرادة سياسية جعلت المغرب في مسار سياسي متقدم بشجاعة سياسية، لأن هذا الانخراط هو الذي يقوي دورنا هنا في مجلس حقوق الإنسان بجنيف، ولو كان المغرب دولة غير ديمقراطية لن تطلب منا الدول الغربية المشاركة في مبادراتها، وهذا طبعا يعتبر علامة على صحة وضعيتنا، لكن رغم ذلك لا توجد هناك جنة ديمقراطية، بل هو مسلسل دائم للإصلاح والتقوية والتنقيح، والأساس هو الدينامية المستمرة بانخراط الكل وهذا هو الحاصل عندنا في المغرب.

لتجاوز العديد من النقط السلبية التي تسجلها الجمعيات المغربية الحقوقية، ما المطلوب في نظركم اليوم من المغرب؟

الأساس هو الحوار، وكيفما كانت مطالب هذه الجمعيات والتي تريد وضعية حقوقية مثالية، وهذا حق كل مغربي يحلم بوطن مثالي، لكن هذا لن يأتي بدون تراكمات وعقبات، وأشياء تجعل سرعة القرارات تأخذ بعض الوقت، لكن الذي يهمني هو الوصول إلى بلد ديمقراطي يذكر جهويا ودوليا وقاريا بأنه بلد الديمقراطية والانفتاح والتعايش والإصلاحات، وهذا دور المنظمات غير الحكومية أن تنتقد، والنقد أمر إيجابي لأنه يظهر نقط الضعف والعيوب من أجل التصحيح، لكن الأساس أن هناك نقاش وطني سليم قوي وهناك مؤسسات نقابية وحزبية وجمعوية تشارك في هذا، يرافقها التزام لحكومة جلالة الملك، وفوق كل هذا الإرادة الملكية المتشبثة بالديمقراطية، وهذا هو الأهم.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (70)

1 - salman towa الجمعة 28 مارس 2014 - 09:09
لاأدري ماسبب هذا العداء والكره الدفينيين للجزائر تجاه المغرب.
يتناسون مشاكلهم الداخلية ويتجهون نحو المغرب للتشكيك في وحدة ترابية يؤكدها التاريخ والمنطق
2 - Bop35 الجمعة 28 مارس 2014 - 09:11
"الجزائر تصدرازماتها الداخلية بافتعال المشاكل مع المغرب", برافو, كولشي مختصر ف هذا الجملة...هذا صحيح 100/100
3 - Hamid Hakou Nador الجمعة 28 مارس 2014 - 09:27
الجزایر بلد يبحث عن خلق المشاكل مع بلد يحترم الجوار والملة،كيف يمكن للمغرب أن يتخلی عن صحرائه التي تعتبر جزءا من أرضه.فالصحراء مغربية بالحرب أو السلم.
4 - عبد الجليل - مراكش الجمعة 28 مارس 2014 - 09:27
سير ياودي يا سي هلال الله يكتر من مثالك و يخليك لهاد البلاد العامرة بالشمايت
انت اللي كاتبرد لينا الغدايد فاش كا يتكالبو علينا العديان!!
انت اللي خاصك تكون وزير الخارجية
يجب على المغرب ان يغير من سياسة الطيبوبة و المراعاة لانها يجب ان تكون مع من يستحق ..ألسنا أصحاب حق؟
اما من يريد بكل جهده تقسيم بلادنا وتقزيمنا وخلق الفتنة بيننا ..فلا و ألف لا
5 - Plombier الجمعة 28 مارس 2014 - 09:28
Une question: pourquoi on ne donne pas le droit d'asile aux opposants politiques Algériens? qui sont menacés de mort par le régime militaire Algérien au pouvoir ? et leur créer une Radio depuis le Maroc pour faire connaitre et défendre leurs droits
6 - darhoum الجمعة 28 مارس 2014 - 09:31
Tout en ayant conscience du rôle négatif joué par l'Algérie dans la question du sahara marocain, je vois que le Maroc, en la personne de Mr.Omar Hilal, s'acharne sur le maillon le plus faible dans cet affaire afin de donner de l'épaisseur à sa diplomatie.
a l'image du musclé du quartier qui maltraité les enfants lorsequ'on était gosse et qu'on découvre après avoit grandi un peu que c'est nous étions petits.
7 - احمد الجمعة 28 مارس 2014 - 09:32
رَجُل بامتياز.و الرجال قليلون.
لا يكمم أفواهَ المسؤولين الجزائرين إلا مثل هذا البطل.هو الذي فضح أطماعهم و أكاذيبهم و أوصلها إلى هيئة الأمم.
جزاك الله عنا خيرا و أتمنى لك المزيد من التالق حتى يأخذ عبيد الجزائر درسا لن ينسوه مدى الحياة.
قال عنك الديبلوماسي الجزائري بأنك مريض ، و نسي أن يقول بانك مريض بحب الوطن مثل 40 مليون مغربي
8 - مغربي وأفتخر الجمعة 28 مارس 2014 - 09:36
دور المنظمات غير الحكومية أن تنتقد، والنقد أمر إيجابي لأنه يظهر نقط الضعف والعيوب من أجل التصحيح، لكن الأساس أن هناك نقاش وطني سليم قوي وهناك مؤسسات نقابية وحزبية وجمعوية تشارك في هذا، يرافقها التزام لحكومة جلالة الملك، وفوق كل هذا الإرادة الملكية المتشبثة بالديمقراطية، وهذا هو الأهم.
9 - Abdellah / Targuist الجمعة 28 مارس 2014 - 09:36
يجب أن ندخل في حوار مع الجزائر حول امتلاك الأراضي المغربية في شرق المغرب.
أعطيت هذه الأرض المغربية بواسطة ماما فرنسا إلى الجزائر.

الصحراء مغربية وستبقى مغربية...... لهذا يجب وقف المناقشات حول الصحراء المغربية.
10 - hicham amsterdam الجمعة 28 مارس 2014 - 09:40
Vive le roi yahya el maghreb de tanger a la frontiere avec la Mauritanië ....et ceux qui sont contre qu ils se jettent a l ocean Atlantische ok a propos de l algerie .... rien a dire le temps va leurs dire
11 - محمد الجمعة 28 مارس 2014 - 09:41
vive le maroc c'est comme ca q'on defont notre patri
12 - nas الجمعة 28 مارس 2014 - 09:43
lololololololol c les mêmes raisons que les politiciens algériens disent donc les deux peuples ont compris votre jeux car les deux régimes vivent a partir de ce conflit artificiel alors un jour inch le maroc l'algérie et la tunisie seront un seul pays et dégagez les traitrent de la nation musulmanes
13 - مول البارود الجمعة 28 مارس 2014 - 09:45
هذا هو من يستحق ان يكون وزير خارجية المغرب و ليس الكراكيز الخرساء التي مرت على الخارجية نريد شخص يده طويلة و دمو سخون كفانا تسامح مع دولة الفقاقير.
14 - Benali B الجمعة 28 مارس 2014 - 09:46
Rien ne changera dans le comportement agressif envers le Maroc de l'Algérie tant que les spoliateurs du pouvoir dans ce pays ne rejoindraient l'ombre . Aussi notre pays est tenu de rester aux aguets en permanence
15 - b.t ozt الجمعة 28 مارس 2014 - 09:53
Bon Courage Mr HILAL, que DIEU vous protège, vous étes un vrai Marocain , kooh (très pur) continuez
16 - تنويه الجمعة 28 مارس 2014 - 09:56
أطال الله عمرك يا أستاد هلال و أنت فعلا هلال تهل و تتصدى بما اتاك الله من فكر و حجج و براهن على اعداء وحدتنا الترابية بما تقتضيه ظرفية الرد وفقك الله في مسعاك و اعانك على دحر الخصوم في جميع الجلسات مهما كان نوعها ومزيدا من اليقضة و الحذر.
17 - adam الجمعة 28 مارس 2014 - 09:57
Je crois que ce monsieur est le médecament au mal algérien et le meilleur remède au propagande des généraux algériens depuis Boumedien. Merci . continue
18 - مسفيوي.. الجمعة 28 مارس 2014 - 10:02
و بعد .. سى هلال ديبلوماسي جريء و تهابه الجزائر و لا يعرف اللغة الخشبية .. و اتمنى له التوفيق ...
19 - عبد الله الجمعة 28 مارس 2014 - 10:04
هل تعلمون ان الجزائر والمغرب كمن يدفع بباخرة الى الامام ليغرقها فاذا بها تنجو وهو يغرق دون ان يشعر، فكلما سعت الجزائر لتلطيخ سمعة المغرب امام المنتظم الدولي الا وسعى المغرب الى إثبات العكس عبر الاصلاحات الجدرية فالوضع كمن يكشف عن عيوبك فتصلحها ونسي هو نفسه لكن يوما ما سيستفيق حكام الجارة الشرقية فيجدون ان المغرب قد فاتهم بملايين السنين الضوئية في كل شيء وهذا ما بدأ يظهر للعيان والحمد لله مع متمنياتنا للشعب الجزائري الشقيق كل التوفيق للتخلص من العاهات المستديمة التي تربعت على رؤوسهم منذ الاستقلال .
20 - assamaydae الجمعة 28 مارس 2014 - 10:06
هناك سر لا يعلمه عامة المواطنين و الله اعلم ان المسؤولين المغاربة ينفذون وصاصا اجدادنا المرابطين و الموحدين اننا في المغرب و الجزائر شعب واحد وبانتهاء تمرد و غطرسة النظام الجزائري لانه حديث العهد و حديث النعمة لان دولتهم لم تؤسس الى في 1962م اي في الامس و لهذا فالنظام ليس له اي تجربة و لم يراكم اي حنكة و النظام المغربي و على رأسه ملكنا الهمام يعرف هذا الشان و هذا هو السر في عدم مظالبته بالصحراء الشرقية و لم يعامل الجزائري المريض بجنون العظمة لحداثته و نقصه للتجربة و ايضا لم يساند القبائل في الانفصال و انا اكيد لو فعلها المغرب فالمشكلة المصطنعة جنوبة المغرب من قبل النظام الحديث النعمة سوف يصبح البوليساريو من ذكريات الماضي في ضرف اسبوع واحد لان المغرب له ما يكفي من المبررات لقلب الطاولة على النظام الجزائري و السر الذي يجهله العامة ان وصية الاجداد ان المغرب الاوسط سيعود لحضن ابيه المغربي كاملا مكمولا و ما هي الا مسالة وقت فقط يعلمها اولياء امورنا و سوف يعلن كافة المغاربة الاوسطيين اتحادهم و انضمامهم لمغربهم و عاصمتهم هي الرباط ان شاء الله. و كل شيء واضح و لا يحتاج لاي تاويل
21 - spider-7mad الجمعة 28 مارس 2014 - 10:08
ما لا يعرفه الجميع أو بالأحرى ما لا يريدون منا معرفته هو أن الجزائر والمغرب أضعف وأعجز من أن يخلق بعضهم لبعض مشاكل كبرى من قبيل مشكل الصحراء، هل تظنون أن الجزائر هي من تطيل أمد هذا المشكل لأربعين سنة ؟؟ إذا فهي دولة عظمى وعندها سياسة خارجية قوية!! بل بالعكس تماما إخواني المغاربة السبب هو أننا ببلادتنا نصدق ذلك، المستفيد الوحيد من إطالة أمد هذا الصراع وبالتالي تأجيج ناره هو الغرب بكل بساطة فقد إجتمعوا واتفقوا على أن يدعم كل واحد منهم دولة مقابل إمتيازات ضخمة وتحكم تام فيهم ،ويكون حليفا لها أمام الشعوب وخلف الكواليس يتحالفون بينهم لتقسيم باقي الكعكة. سفير المغرب يصرخ في الأمم المتحدة وسفير الجزائر يصرخ وسفراء تلك الدول يرسلون تقاريرهم لأسيادهم مسرورين وهم يقولون: لا تزال خطتنا ناجحة ولازالوا أغبياء متفرقين حتى إشعار آخر. من هو الغبي اللذي سيحل هذا المشكل ليوقف صراع يدر عليه ألالاف الملايير من الدولارات!!!
22 - بن ناصر الجمعة 28 مارس 2014 - 10:08
حوار جاد مفهوم بالصراحة والجدية
نتمنى ان نصبوا الى هذه النوايا والالتزامات في اقرب الآجال حتى يعم الرخاء والطمأنينة جميع المواطنين
23 - Ali الجمعة 28 مارس 2014 - 10:13
تحية تقدير لهذا الرجل... مع أمثاله لا يسع الديبلوماسية الجزائرية، المبنية على المكر والخداع والكراهية للجيران والرشاوي، إلا أن تفقد صوابها وتنفضح أمراضها وتنهار مغالطاتها أمام الأصدقاء والأعداء... فمزيدا من اليقظة، ومزيدا من التصدي لممثلي نظام العساكر "الديموقراطي الكاركاتوري" المحنط...
24 - amateur الجمعة 28 مارس 2014 - 10:15
"...لكن لا تهمنا مواقفهم ولا إستراتيجيتهم، فالذي يهمنا هو ماذا نريد نحن، وفي أي اتجاه نسير.."
هذا المقطع يلخص كل شيء
تفكير سليم ومنطقي من ديبلوماسي محنك شجاع..
25 - بلد الشهداء الجمعة 28 مارس 2014 - 10:19
العكس تماما.المغرب هو الذي يفتعل المشاكل و يبادر بها اولا ثم ينفخها اعلاميا و سياسيا منذ استقلال الجزائر..و منذ الاجتياح المغربي للجزائر في 63(و هو جرح سبب كل المشاكل بين الجزائر و المغرب و معارضة الجزائر ضم المغرب للصحراء الغربية من اسبابه ايضا) ثم تبعاته الى فرض الفيزا على الجزائريين في 94 ثم تبعاته كذلك من غلق الحدود ووو..الى سحب السفير المغربي من الجزائر و استدعاء السفير الجزائري في الرباط بعدد قياسي " اخر مرة منذ شهرين و قبلها كذلك ب3 اشهر" ودائما الرباط هي السباقة..الاعلام المغربي يصور دعم الجزائر لتقرير مصير الشعب الصحراوي تدخلا في الشؤون الداخلية..اما الجزائريون فلا يرونه شانا داخليا مغربيا بل دوليا لانهم اصلا لا يعترفون بسيادة المغرب على الصحراء الغربية مثل كل دول العالم والوجود المغربي في الصحراء هو احتلال غير شرعي..نعم الجزائريون يختلفون مع نظامهم ربما في كل شيء الا في سياسته الخارجية سواء اقليميا او دوليا لذا حتى و لو تغير النظام لن تتغير السياسة الخارجية..اما هذا السفير المغربي لن يقنع احدا في العالم مثلما فعل الالاف قبله و الجزائر لم تصدر مشاكلها حتى في سنوات 90يات .
26 - يوسف الجمعة 28 مارس 2014 - 10:21
المغرب في صحرائه و الصحراء في مغربها و الرجل المناسب في المكان المناسب
27 - CHIHEB HASSAN الجمعة 28 مارس 2014 - 10:30
vive le roi vive le maroc et bravo Mr OMAR
28 - عربي وﻻ أخجل.. الجمعة 28 مارس 2014 - 10:43
.......سئمنا من تشتتنا وكل الناس تتكثل......
29 - متوكل الجمعة 28 مارس 2014 - 10:49
قد تكون هده فكرة مقبولة لو كان للمغرب خصم عادي.
لكن المغرب أمام جزائر مكونة من جين الحقد والغدر سواء تعلق الأمر بنضامها
أو معارضتها.
المثل المغربي يفول
أولاد عبد الواحد كلهم واحد.
30 - hammou الجمعة 28 مارس 2014 - 11:00
Le Maroc aurait pu régler cette affaire militairement depuis que les séparatistes nous attaquaient de tindouf . Nous aurions gagne surement car les marocains sont tous près de mourir pour notre pays . Pour les algériens (le peuple ) ils n'ont aucune raison de nous combattre.
31 - Yassine الجمعة 28 مارس 2014 - 11:04
كل المراقبين الدوليين المتخصصين حينما يمعنون النظر في ملف الصحراء يجدونه ملفا فارغا من حيث مطالب البوليساريو وتعنت حكام الجزائر، ويَخْلُصون إلى كونه نزاعاً مفتعلا من أشخاص أعمت بصيرتهم أمراض نفسية قهرية داسوا بسببها على مصالح الشعب الجزائري الذي لايزال يعاني من جراء مصائب أولئك الحكام المرضى بالجهل والغطرسة والأنانية الفارغة ، أمراض أدى ثمنها شعب الجزائر الأبي… ليست الجزائر في حاجة إلى رجال ، بل هي في حاجة إلى الوعي بالحالة النفسية المرضية لحكامه … إن الاعتراف بالمرض هو نصف العلاج وعدم الاعتراف بالمرض يضاعف الأمراض تلو الأمراض ولا يعاني من ذلك سوى الشعب الجزائري .
32 - صحراوي الجمعة 28 مارس 2014 - 11:11
مشكل الصحراء الغربية افتعلته حفنة من جيل قديم و ديكتاتوري من قادة الدولة الشقيقة الجزائر, جيل فشل في تدبير شأن شعبه و لم يراكم أي تنمية تخرج المواطنين الجزائريين من الفقر و الاستعباد و التخلف رغم قبوع هذا البلد على خيرات ثمينة و مهمة, جيل متمسك بالسلطة حتى و إن كان مشلولا و على فراش الموت... بموت هذا الجيل ستموت البوليزاريو, السوسة التي تعطل مصالح الجزائريين و المغاربة على حد سواء, و تعيق اتحاد و تقدم المغاربيين..
قضية الصحراء المغربية هي قضية كل مغربي ,من طنجة الى الكويرة, صحراوي, عربي , أمازيغي, قبل أن تكون قضية دولتنا و لن نسمح بحفنة من ناهبي أموال الجزائر الشقيقة أن تمس حبة رمل من وطننا الضارب في عمق التاريخ.
33 - to spider-7mad الجمعة 28 مارس 2014 - 11:15
اذا كان الغرب هو من يريد اطالة مشكل الصحراء,ولماذا لاتنزع يدها الجزائر حتى نرى من هو هذ البلد؟ الجزائر لديها عقدة تارخية وحضارية وتراثية من المغب ومن تاريخ المغرب,حقا الجزار ليست قوية لتملي على الغرب,لكن لكي تخلق مشاك للمغرب فهى تمحي الديون للبلدان الافريقية والغاز المجاني لاسبانيا والهبات لفرنسا وامريكا للنهوض باقتصادهم,وكل هذا على حساب تجويع شعبها,من يمول البولزاريو هل و الغرب؟ من يصدر مهاجرين افارقة للمغرب؟ من يطلق الرصاص على شباب المغرب على الحدود الشرقية؟ هل نحن من جلبنا بنائين جزائريين للاستنساخ مشور سعيد بتطوان لتلمسان؟ هل نحن من نقلدهم ونوهم نفسنا اننا لنا تاريخ وحضارة؟هل الغرب من طرد مغاربة ليلة عد الاضحى 1975 وفرق بن الزوج وزوجته؟...انه النظام الجزائري المفيوتى من يرشي الدول بالنفط والغاز خالق البلبلة بمصر وليبيا وبصحراء المغرب وبساحل العاج وبتونس..
34 - karim الجمعة 28 مارس 2014 - 11:26
عمر هلال سفير فوق العادة ودبلماسي شرس بامتياز في وجه الاعداء. bravo monsisieur l'ambassade. راحنا المغاربة متبعينك او راضيين ععليك. الله ايكتر لنا من الدبلماسيين بحالك اللي كايغيرو او يدافعو على هاد البلالد.
35 - - أحمد - الجمعة 28 مارس 2014 - 11:29
ادا كان انتخاب المغرب عضوا في مجلس حقوق الانسان اعترافا دوليا بايجابية مبادراته و دوره على مستوى حقوق الانسان ، فان انتخاب الجزائر يضرب في العمق مصداقية المجلس ، والدليل واضح من خلال دور الشارد الدي تلعبه الجزائر بتناولها مواضيع غير مدرجة في جداول الأعمال ، اما حقوق الانسان فلا علاقة للنظام الجزائري العميل بها لا من قريب ولا من بعيد ، ولا تستغربوا ادا حاول سفير الجزائر التشويش على أشغال الدورة القادمة بالحديث عن حقوق الجماعات الارهابية.
فكل ينفق مما لديه ، والسفير الجزائري ما لديه شيء .
36 - Kimkim الجمعة 28 مارس 2014 - 11:35
أيها المغاربة الكل كذب ولاتثقوافي أي شئ يقال لكم مادمنا في بلد الاستبداد والكذب والقمع لن نتقدم في أي شئ.الاسبق أن نتصالح مع الشعب ويقدمون الاعتذار على ما فعلوه بنا.وإرجاع الثقة في مواطنيهم بدل الهروب إلى الامام بالكذب والقمع.والقيام بإصلاحات جذرية.الباقي كله كلام فاضي.والسلام
37 - ابراهيم الجمعة 28 مارس 2014 - 11:46
ما أحوجنا الﻰ اطر كفء تناور و تدافع ببسالة لردع مكر كل من اراد التطفل و تشويه سمعة بلادنا او المساس بكرامتنا مثل مسؤولي الجزاءر التي اتخدت المغرب كوجهة لتسليط مشاكلها و ازماتها علﻰ حساب المغرب .
فنحن نعتز بهلال اللدي و قف حجرة عترة في و جه المكيدين للمملكة
38 - - أحمد - الجمعة 28 مارس 2014 - 11:51
ادا كان انتخاب المغرب في مجلس حقوق الانسان ، اعترافا دوليا بايجابية دوره ومبادراته على مستوى حقوق الانسان ، فان انتخاب الجزائر يضرب في العمق مصداقية هدا المجلس .
فهل سيتحدث سفير الجزائر عن تجربة بلاده الحقوقية مع محتجزي تيندوف ، أو تجربته في غرداية ، أو تجربته مع القبايل ، أم سيتحدث عن تجربة قتل المدنيين ومنع تأسيس الجمعيات و التظاهرات ومنع علي بلحاج من حقه في الترشح ؟
غريب أمر هؤلاء الناس لا يستحيون ولا يخجلون ، انهم خلقوا للتشويش فقط
39 - غيور الجمعة 28 مارس 2014 - 11:58
ما اقول الا الله يقويكم .كفيتم ووفيتم
40 - مغربي الجمعة 28 مارس 2014 - 12:04
ياأبناء المغرب اتحدوا..ان الذي جعل ديبلوماسيتنا تسير نحو القوة والمصداقية هو تقوية جبهتنا الداخلية بالاصلاحات التي عرفها الوطن وسيعرفها وان ضعف الموقف الجزائري الظالم ناتج عن تقهقر نظامه الى ما بعد منتصف القرن الماضي.لايفوتني ان انوه بالتمثيلية الديبلوماسية الشجاعة المحنكة للسيد هلال ومساعديه...
41 - بوجدوري الجمعة 28 مارس 2014 - 12:17
تحية خاصة لهذا الديبلوماسي المحنك ومن خلاله نوجه التحية الى كل غيور عن وطنة ونؤكد دائما انهم في جبهة قتالية دائمة ومستمرة ندعوا الله ان يوفقهم ويسدد رميتهم ونطلب من كل وسائل الاعلام الوطنية ان تزيد في مؤازرتهم فلا شك ان هذه الفترة تعرف تكتل ما يسمى بالالة الدعاية بقيادة الجزائر للتشويش على كل المكتسبات التي حققها المغرب تحت القيادة الرشيدة لعاهلنا المفدى ندعوا له بالنصر والتمكين.
42 - عبد الله العمارتي الجمعة 28 مارس 2014 - 12:26
حكام الجزائر سرقوا استقلال الجزائر ويريدون ان يبرهنوا للشعب الجزائري انهم قادرون ان يستولوا على الصحراء المغربية وغرهم في ذلك الشيطان يريدون احتكار كرسي الرئاسة بعدائهم للمغاربة يريدون عرض الدنيا بتضحيتهم بما اراد الله من ايصال الرحيم والقرابة وحسن الجوار واكن الله سبحانه كبير سيرد الله كيدهم في نحرهم وسيهزمونقريبا انشاء الله يمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين صدق الله العظيم.
43 - مصطفى الجمعة 28 مارس 2014 - 12:35
لو منحتم شبابكم (وهذا حقهم) بعضا مما تغدقون على "البوليساريو" من أموال النفط الطائلة (وهذا ليس حقكم) ، لكان العطاء أجدى وأسلم وأقوم... شباب يبحث عن حياة أفضل في بلد له من المقومات الاقتصادية ما يجعله قادرا على الاستجابة لمطالب وتطلعات أبنائه.. لكن ثمة اعتبارات سياسية عمياء وطموحات هوجاء تدفع بالقائمين على تلك الأموال الهائلة إلى تسخيرها لخدمة أجندة بعيدة عن هموم وانتظارات المواطنين، وتحقيق مآرب "ذاتية".....!!
44 - صحراوي الجمعة 28 مارس 2014 - 12:41
بعيدا عن العوطف , أنتم تنفخون في السيد هلال كثيرا, النائبة البرلمانية عن حزب العدالة والتنمية السيدة مالعينين شاركت في دورة مجلس حقوق الانسان,وقالت الحقيقة في حوار مع هسبريس وقالت بالحرف بأن الخطاب المغربي تغلب عليه الرتابة والتكرار الممل في حين كان الخصوم يقومون بأنشطة موازية بالصور والأفلام والسفير الجزائري يحضر كل الأنشطة حتى خارج وقت الدوام دون كلل, وهذا الحوار موجود على صفحة هسبريس, ولكن للأسف الجانب الرسمي في شخص السفير هلال يضلل الرأي العام باءنتصارات وهمية عبارة عن بعض الملاسنات بينه وبين السفير الجزائري, وهذا الأسلوب التضليلي هو الذي جعلة الرأي العام المغربي كل مرة يصاب بصدمة في ملف الصحراء وليس بعيدا منا خطاب أمنة حيدر في الكونكريس الأمريكي مؤخرا,الذي جاء بعد الزيارة الملكية لواشنطن والتي قال عنها الاءعلام الرسمي أنها أعادت الموقف الأمريكي المساند للمغرب بعد انقلاب مفاجأ في مجلس الأمن, واليوم نرا البوليساريو تدخل الكونكريس من أوسع أبوابه. الرأي العام المغربي لم يعد يريد صدمات جديدة لهذا نقول للسفير هلال كفى تضليلا فقد كان هناك شهود مغاربة في المؤتمر أكثر واقعية,المرجو النشر
45 - جميل الجمعة 28 مارس 2014 - 12:44
كيف بدبلوماسي مغربي بهذا الحجم يقول (عبر ممثله الشخصي كريستوفر روس للبحث عن حل متوافق عليه في إطار السيادة المغربية ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟) قرأت جميع تقارير كريستوفر روس و الامم المتحدة و في جميع المواقع العالمية تقول (للبحث عن حل متوافق عليه يضفي الى تقرير المصير ؟ ولو كنت لا اعلم معناها بالضبط لان كل طرف يفسرها على ذوقه لكن يبقى مواجهة الحقائق للتغلب عليها وليس بالهروب للامام )
46 - nada الجمعة 28 مارس 2014 - 12:59
رجل في المكان المناسب رجل ابن رجل
47 - عبد الناصر__الجزائر الجمعة 28 مارس 2014 - 13:17
بالله عليكم يا جماعة ﻻ يجب أن نخلط بين الشعب وحكام هذا الشعب؛ الشعب الجزائري مسالم وكل ما نتمناه لكم هو الخير فنحن أشقاء جيل بعد جيل فثﻷ نجد بعض سكان الجنوب الجزائري أصولهم مغربية.......و لكن رجال السياسة بصفة عامة هم من يعملون على تكريس كل هذا الحقد بين الشعبين......فلطالما تمنيت زيارة المغرب وإن شاء الله يتحقق حلمي
48 - Arabo_Berbere الجمعة 28 مارس 2014 - 14:00
الى الاخ 20 - assamaydae تعليقاتك والله اقراها ثم اعيد قرائتها مرتين على الاقل لانها في الحقيقة جميلة ورائعة لااعتقد ان احد يعارضها la) contrarié) سوى من كان مريضا بالحسد والغيرة والنفاق , واقصد هنا الجار الشرقي , لان المغرب اعتقد ليس له اعداء بل عدو واحد "جا زائر " واصل اخي الكريم لان رسالتك تصل الى الصديق و العدو , فالعدو هنا هو الذي يهمنا
49 - majid الجمعة 28 مارس 2014 - 14:08
A notre ami Algerien, (numero 28)
On peut comprendre qu' un pays prenne position sur tel ou tel problème, c'est son droit. Mais dans le cas d'espèce on ne comprend pas le ZELE ,l'ACHARNEMENT et la HARGNE des dirigeants algeriens, pour defendre " la cause sahraoui".Pas un seul jour sans rappeler ce "problème"à travers les medias, avec une honteuse comparaison avec le peuple palestinien.Aucun des pays voisins, ni meme arabes ou à travers le monde ne deploient autant d'energie que nos voisins algeriens.A croire que seuls ses generaux sont les defenseurs universels des " peuples opprimés": des Robins des bois des temps modernes.
Nous avons, le droit de nous poser et à juste des questions sur cette prise position!.
50 - محمد الجزائر الجمعة 28 مارس 2014 - 14:29
السلام عليكم
و الله يا اخوانى لم اكن من المتتبعين للمناوشات الجزائرية -المغربية الا حديثا بعد قضية القنصلية.
ما لاحظته ان الاثنان يتحاشان القضايا الحقيقية و لا يتحدثون الا عن الجزئيات اما القضايا التى تغضب فلا احد يتكلم عنها و كان هناك اتفاق.
المهم سوف ياتى اليوم الذى ستحل هذه المشكلة "او ما يبقى فى الواد غير احجارو"
العيب ماشى مليح و سب الانظمة شىء و سب الدول و الشعوب شىء اخر.و التفاخر بالتاريخ المجيد و الحضارة و الرقى هذه خزعبلات لاننا ببساطة نحن جميعا فى ذيل الترتيبات الدولية.نحن بحاجة الى التطور و الى التنمية و محو الامية و القضاء على السباب التى جعلت عندنا قابلية الاستعمار او لم يحن الوقت بعد بعد كل هذا ان نعى الدرس.لله فى خلقه شؤون.
51 - البشير الجمعة 28 مارس 2014 - 14:55
الى صاحب التعليق الجزائري الذي ذكرنا بما يقوم به الحكم في المغرب من قمع و تنكيل لشعبه و نسي او تناسى ما قام به النظام العسكري من قتل و إبادة في حق الشعب الجزائري،اكثر من 200000 قتيل و20000 مفقود،مجازر بشعة لم يألفها العالم حتى في اكثر الديكتاتوريات بربرية،علما ان هذه الأرقام فهي مستقاة من منظمات حقوقية جزائرية ...العالم يتبدل ، والمغرب كذلك شهد تغييرات مهمة و ذلك بوصول طبقة سياسية جديدة و شابةالى سدة الحكم همها الوحيد هو تنمية البلاد بخلاف الجزائر التي مازال الحكام بها منذ أواسط القرن الماضي و الى يومنا هذا متشبثين بمواقعهم و كراسيهم و سياستهم العدائية رغم تقدمهم في السن و عجزهم عن القيام بأبسط الاعمال الضرورية...حتى أصبحوا يثيرون شفقة ان لم اقل استهزاء العالم بهم.
52 - maroco- algerien الجمعة 28 مارس 2014 - 15:12
منطقيا........مالذي سيربحه الشعبين الجزائري و المغربي من اقامة دويلة قزم جنوب المغرب:اولا في عصر التكثلات الاقتصادية والسياسية تبدو اية فكرة انفصال غبية جدا وخارج كل السياقات الاستراتيجية لمصالح الشعوب على جميع الاصعدة ...ثانيا: بوجد دويلة تقوم على فكرة ان المغرب هو مستعمر قديم , وباعتبار المغرب لهذا الجزء من ارضه مسلوب تحت ضروف قاهرة فلا مجال لحديث عن حسن جوار او عن اي تكامل اقتصادي او سياسي وبالتالي فمستقبل المنطقة هو حتما مليء بالحروب الدموية التي ستعصف باي امل في ان تخرج المنطقة من التخلف التي تعيشه حاليا وستكرس تبعية شعوب هذه المنطقة الى القوى الاقليمية المهيمنة فلن يكون هنالك لامغرب قوي ولا جزائر قوية ولا اي دويلة قزم قوية. ثالثا: ان انفصال المغرب عن صحراءه هو حكم بالاعدام على المغرب كله; لانه سيفقده مجاله الحيوي الاستراتيجي, وسيصبح معزولا ومحاصر باعداءه: اسبانيا في الشمال الجزائر في الشرق الدويلة القزم في الجنوب والبحر من الغرب, اذن فمغربية الصحراء لاتقبل القسمة على اثنين ولا تقبل اي حل وسط وهي في صالح كل شعوب المنطقة.
53 - casawi الجمعة 28 مارس 2014 - 15:32
الجزائر دائما تتحدث على أنها ليست طرفا في النزاع هذا تناقض في المواقف; هي محاولة منها تغليط للرأي العام الجزائري ، ومحاولة التأكيد على أن قضية الصحراء تناقش يوميا في مجلس حقوق الإنسان، لكن الكل يعلم هنا في ساحة الأمم المتحدة بجنيف أن قضية الصحراء ليست مسجلة في بنود الجلسات العامة، ولا في الأنشطة الموازية، ضمن أشغال مجلس حقوق الإنسان.
54 - سيمو المروكي الجمعة 28 مارس 2014 - 15:52
الجزائر تدعي الحيادية في ملف الصحراء المغربيةو في نفس الوقت هي من تنصب نفسها طرفا في النزاع المفتعل و هذا خير دليل على النفاق و الكراهية الدفينة لذى حكام ذلك البلد اتجاه دولة شقيقة....الجزائري لو قلت له السلام عليكم لا تستغرب ان رد عليك بجواب ميتافزيقي .....البوليساريو....يكفيهم انهم لايجرؤون على مساندة استقلال التبت و الشيشان...و اقليم الباسك..ووو هذا خير دليل على النفاق المبين.
55 - حكم الجمعة 28 مارس 2014 - 16:17
أما ان للجزائر ان تستحيى.تتقبل اللكمة تلو الاخرى و الصفعاة المتتالية و لا تستلم .فالضربة القاضية اتية لامحالة من طرف أحد المغاربة الاشاوس ألى و هو رب العرش العلوى سيدنا و حامينا محمد السادس الدى بتوجيهه لخديمه الآرضى هلال باختيار الوقت المناسب للتنكيل بهؤلاء الفجرة داخل و خارج اروقة الآمم المتخدة.حيى الله ملك المغرب و أمد فى عمره و قطع دابر مسؤولى الجزائر الطغاة المستبدين وزادهم هموما على همومهم وخاص منهم شعب الجزائر الحبيب على قلوبنا . أما شعارنا يابلمفلس ليس سجودك للمفلق بل هو الله الوطن الملك...
56 - Mostafa El-idrissi الجمعة 28 مارس 2014 - 16:33
Salam to my beloved country.excelent conversation.My advice to all our diplomats & the Moroccan public,we should forget about Algeria(the African & Arab virus).We should never ever ask for free borders,better keep them closed or even build a security wall like ISRAEL. Strenghten our security & deffence arsenals.Let the Algerians bark like mad dogs.Ignore them completely & focus on building a dimocratic Morocco.We have no time to waste.And of course we should stand firm & be on guard on a diffensive position.We should not be interested on what goes on inside Algeria .it's their problems.Whoever thinks they can undermine our sovreignty ,they should think twice or face the consequences,.The word Algeira must be forgotten & should be faded from the African map when teaching our future generation so they won't get infected by this virus.
salam.
57 - تونسي من النهضة الجمعة 28 مارس 2014 - 16:34
نحب نوضح المعلومه
منذ أربعين سنه النضام الفاسد الجزاءري لعب كل أوراقه لتضليل ًومغالطات الرأي الدولي ،والرأي الإقليمي فأصبح في الوقت الحاضر متشبتا بورقه واحده وهي حقوق الانسان
وهي ورقه خاسره وفارغه لان هذا النضام الفاسد ليس له مكانه أفضل ومحترمه بين الدول الغربيه وحتى المغاربيه لتكلم عن حقوق الإنسان
58 - rinofrimo الجمعة 28 مارس 2014 - 16:59
العكس تماما.المغرب هو الذي يفتعل المشاكل و يبادر بها اولا ثم ينفخها اعلاميا و سياسيا منذ استقلال الجزائر..و منذ الاجتياح المغربي للجزائر في 63(و هو جرح سبب كل المشاكل بين الجزائر و المغرب و معارضة الجزائر ضم المغرب للصحراء الغربية من اسبابه ايضا) ثم تبعاته الى فرض الفيزا على الجزائريين في 94 ثم تبعاته كذلك من غلق الحدود ووو..الى سحب السفير المغربي من الجزائر و استدعاء السفير الجزائري في الرباط بعدد قياسي " اخر مرة منذ شهرين و قبلها كذلك ب3 اشهر" ودائما الرباط هي السباقة..الاعلام المغربي يصور دعم الجزائر لتقرير مصير الشعب الصحراوي تدخلا في الشؤون الداخلية..اما الجزائريون فلا يرونه شانا داخليا مغربيا بل دوليا لانهم اصلا لا يعترفون بسيادة المغرب على الصحراء الغربية مثل كل دول العالم والوجود المغربي في الصحراء هو احتلال غير شرعي..نعم الجزائريون يختلفون مع نظامهم ربما في كل شيء الا في سياسته الخارجية سواء اقليميا او دوليا لذا حتى و لو تغير النظام لن تتغير السياسة الخارجية..اما هذا السفير المغربي لن يقنع احدا في العالم مثلما فعل الالاف قبله و الجزائر لم تصدر مشاكلها حتى في سنوات 90يات .
59 - Bop35 الجمعة 28 مارس 2014 - 18:11
الى مول التعليق 25 ومول التعليق 28
الجزائر تدعي ليلا نهار بانها هي championne في الدفاع عن تقرير المصير للشعوب في انحاء العالم,, علاش كادير silence radio عندما يتعلق الامرمثلا بالشعب الكطالوني, والباسكي والكورسيكي والارلاندي وجزورا لمالوين والقرم وفلسطين والاكراد وصحراء جنوب الجزائر (توارك) لي حتلها النظام الجزائري بمباركة الاستعمار الفرنسي ....
الناس لي عندهم نيف كيشهدو الحق ولو على انفسهم
60 - الجزائر في انزلاق في تيشكا الجمعة 28 مارس 2014 - 20:50
صحيح ان الجزائر تريد ان تنفس ازمتها في المغرب لتطبق سياسة فرنسا على الجوار

وعلما ان ,فرنسا في تاريخها عنذما ترديت الاوضاع السياسة استعمرو الجزائر لينفسوا الازمة

الجزائر اليوم تعيش ازمة خانقة ربما سوف تعصف بها في ربيع امازيغي رابع بعد مصر ليبيا تونس
لايمكن للجزائر ان تستمر لان بوتفليقة زور الانتخابات قبل وصنادقه ملئت قبل يعني لعبة مما يعني الانزلاق
61 - mustafa saidia الجمعة 28 مارس 2014 - 21:09
أحيي من منبركم هذا السفير المخلص لوطنه لقد أبان عن حسه المغربي الاصيل والله إني أتتبع خطواته إنه يثلج الصدور لقد أعاد الاعتبار للدبلوماسية المغربية أفضله أن يكون وزيرا للخارجية كما أحيي الجمعية التي تنشط بالدنلمارك الذين مرغوا ممثل بوزبال وسفير الجزائر في الوحل نتمنى الا يمر هذا الحدث مر الكرام وشكرا
62 - EXPERT الجمعة 28 مارس 2014 - 21:13
إن هؤلاء الأشخاص ودولتيهما ليسوا إلا دمى مسخرة من طرف أسيادهم...ويمثلون الأدوار السخيفة الموكولة لهم...وحينما يحن الليل فإنهم يجتمعون على البدخ والمجون وعلى أجساد العاهرات،المغربيات طبعا، في مواخير جنيف الغزيرة وبتمويل غاز وبترول الجزائر وفوسفاط وحشيش وشركة مناجم المغرب التي لها فرع في جنيف...ويبقى المستفيد الوحيد الأوحد هم بنو صهيون السويسريون الأشد كرها ونهبا وعدوانا لكل ماهو عربي إسلامي أو حتى إنساني!
63 - المراقب الجمعة 28 مارس 2014 - 21:54
أنا جد متفق مع التعليق رقم 5, فكرة جيدة، لمادا لا نعطي حق اللجوء السياسي للمعارضين الجزائرين المحكوم عليهم بالجزائر و إنجاز محطة راديو لصالحهم حتى نتمكن من مساعدة الشعب الشقيق والتعايش معهم في أمن و إستقرار
64 - hafid الجمعة 28 مارس 2014 - 21:57
le maroc est un pays indépendant souverain,voisin de l'algérie,qui elle meme est un pays indépendant,et souverain..en partant du principe que chaque pays est libre de choisire le régime qu'il désire,et gérée son pays comme il le souhaite,cela bien sur en dehors de toutes politique,ou fraternité hypocrite que pourrait avoir l'un vers l'autre..un pays intélligent doit avoir des relations particulieres avec son voisin émidiat,et surtout,ne jamais s'éxposée contre les intérret de celui-ci...consernant le maroc et l'algérie...dans notre histoire,l'algérie n'a jamais aidé le maroc...par contre le maroc,a hébergé financé,soutnue,et participé au combat de l'algérie contre la france,au détriment de ses propres intérrets...une fois l'algérie indépendante,au vu,et au su,du monde entier,fait tout pour éliminé le régime monarchiste du maroc..aprés la victoire de celui-ci, l'algérie séquestre,et armes,des mercenaires séparatiste sur son térritoire,contre son voisin le maroc..pourquoi tout cela??? M
65 - سام الجمعة 28 مارس 2014 - 22:17
تسآل بعض المتدخلين عن اسباب حقد الجزائر للمغرب فاجيبه ان انعدام الهوية و المرجعية التاريخية للجزائر هي السبب في كل هذا العداء و الحقد,فالجزائر لم تكن ابدا دولة بكل مكونات الدولة قبل استقلالها من الاستعمار الفرنسي سنة 1962 الذي تعاقب على الاستعمار التركطي و الذي بدوره تعاقب على الدولة الفاطمية فالعباسية فالاموية لدى تجد الجزائر ترفع دائما شعار الحدود الموروثة عن الاستعمار و لا تعترف بالحدود التاريخية للدول
اما بخصوص الصحراء المغربية فان الجزائر تسعى وفق مخطط تمت رعايته بمساندة روسية لضم الصحراء المغربية الى اراضيها كما حصل مؤخرا بشيه جزيرة القرم الاوكرانية و ذلك عن طريق التحريض على اعمال الشغب و الفوضى بالاقاليم الجنوبية مع اقحام المينورسو لتغطية و حماية تلك الافعال الاجرامية بدعوى مراقبة احترام حقوق الانسان كما حصل بجزر تيمور الاندونيسية يعقبها استفتاء لانفصال الاقليم الصحراوي فاستقلاله ثم مطالبة حماية الجزائر يعقبه ضم من قبل الجزائر بمساندة و تاييد روسيا امام صمت الغرب المتعطش الى الغاز الجزائري
السيناريو واضح و من تم اصبح لزاما على المغرب التفكير جيدا بمطالبة رحيل المينورسو
66 - عبد الناصر__الجزائر الجمعة 28 مارس 2014 - 22:26
رد لصاحب التعليق 55

أوريد أن أقول لك أن الجزائري أو الشعب الجزائري بصفة عامة غير مهتم بهذا القضية و بالسياسة ككل فهو مهتم بنفسه فتكفيه مشاكله وهمومه ويعلم الله أننا نحبكم فنحن أشقاء قبل كل شيء .....اللهم أكفينا من يريد التفريق بيننا
67 - الجمعة 28 مارس 2014 - 22:47
إلى 25 - بليد الشهداء الذي يقول:
"اما هذا السفير المغربي لن يقنع احدا في العالم مثلما فعل الالاف قبله"
أتدري لماذا؟ لسبب بسيط هو البيترودولار الجزائري الذي يشتري به النظام الجزائري مواقف بعض الدول.
لماذا لايبذل النظام الجزائري نفس الجهد من أجل الدفاع عن فلسطين المغتصبة؟
أليس للشعب الفلسطيني الحق في تقرير مصيره واستقلاله؟
إن لعبة حكام الجزائر مكشوفة ومفضوحة ويديرها البتروووووول
68 - Alisario السبت 29 مارس 2014 - 08:17
Les marocains soufflent dans un verre d'eau pour créer un tourbillon Un chien qu'i n'a pas les moyens de passer à l'attaque ne fait que aboyer
Beaucoup de bla bla prouvent que vous êtes que des grandes gueule
69 - jebali السبت 29 مارس 2014 - 09:13
المغرب هو من سيدفع بحكام قصر المرادية الى رفع ايديهم عن عوراتييهم فاهم على الدوام يد في الامام من اجل التستر و اخرة في الخلف من اجل التستر المغرب الان يشالي و يحرك الاعلام الوطنية عبر ارجاء العالم و من الاكيد انهم عندما يريدون ان يعفلوا كما يفعل المغرب و سيرفعون ايديهم عندها ستعرى عوراتهم امام المنتظم الدولي من جهة ستكشف مجازرهم التي ترتكب في حق شعبهم و من جهة اخرة ستفضح اطروحتهم المزيفة و تدخلهم الذي لا تقبله المواثق الاممية الانه تدخول في شائن لا يعنيهم
70 - مغربي ملالي السبت 29 مارس 2014 - 12:17
على الشعب الجزائري النهوض و المطالبة بحقوقه بدلا من الجلوس والمشاهدة في خيراتهم تنهب من قبل هذه الشردمة الأقلية من السياسيين الفاشلين ... فأبناء الصحراء يحملون الجنسية المغربية وهذا يكفي لا مجال لنقاش نعطيكوم النصائح لا نقصد الفتنة فخيراتكم تغنيكم عن سائر الدول لكنكم تسرون على وضع ايديكم على الفراغ فلن تجدوا الى الفراغ
المجموع: 70 | عرض: 1 - 70

التعليقات مغلقة على هذا المقال