24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/10/2017
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0707:3213:1716:2318:5320:08
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

استطلاع هسبريس

ما تخمينكم لنتيجة مبارة المنتخب المغربي ضد نظيره الإيفواري؟
  1. الرئيس الصيني يتعهد بمزيد من الانفتاح على العالم (5.00)

  2. ورشة بدكار تبحث تصدي الإعلام للإسلاموفوبيا (5.00)

  3. "مومو عينيا" يعيد الجم للتلفزة .. و"حراك الريف" ينتقل إلى المسرح (5.00)

  4. غلبة الشغل بـ"الكونطرا" تهدد استقرار الوظيفة العمومية بالمغرب (5.00)

  5. قرب تشغيل محطة تحلية الماء بإقليم زاكورة (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | حوارات | بوخبزة: مطيع اتهم الإخوان بخيانته .. وبنكيران شخصية مهيمنة

بوخبزة: مطيع اتهم الإخوان بخيانته .. وبنكيران شخصية مهيمنة

بوخبزة: مطيع اتهم الإخوان بخيانته .. وبنكيران شخصية مهيمنة

من مدينة تطوان، كانت انطلاقته في مسار الحركة الإسلامية بالمغرب. الأمين مصطفى بوخبزة، الذي ولد في السنوات الأولى بعد استقلال المغرب، بدأت بواكر تشبعه بفكر الإخوان المسلمين منذ دراسته بالثانوي، وخضوعه للتحقيق بسبب الشيوعي علي يعتة، ليصير في ما بعد عضوا بارزا في التيار الإسلامي بالكلية ويصبح أول خطيب جمعة في الجامعة المغربية.

كان لاغتيال الاتحادي عمر بنجلون وقع على بوخبزة ومن معه غيّر مسار الحركة الإسلامية، خاصة بعد رفض الأمين وعبد الإله بنكيران طريقة عبد الكريم مطيع، زعيم الشبيبة الإسلامية إبانها، في تدبير الأمور وإصراره على مواجهة نظام الحسن الثاني.

في هذه السلسلة، يبوح التطواني بوخبزة بتفاصيل من مخاض ولادة الحركة الإسلامية بالمغرب، إلى أن وتر إشراكهم في العمل السياسي علاقاتهم حتى تحولت إلى صراعات وتبادل للاتهامات، وصار "الإخوان أعداء".

بعد فرار مطيع إثر اغتيال بنجلون، بعثت من طرف بنكيران وآخرين لملاقاته بالجزيرة الخضراء.. ماذا دار في اللقاء؟

سنة 1981 كلفني الإخوان بملاقاة عبد الكريم مطيع، الذي كان حينها قد فر من المغرب بعد واقعة اغتيال عمر بنجلون؛ وذلك لترتيب عدد من الأمور العالقة، ولكن للأسف لم نلتق مباشرة؛ لأنه دخل حينها إلى ليبيا وبدأ يتعامل مع القذافي بشكل مباشر ولا يرغب في اكتشاف أمره.

كان مطيع قد بعث لي مرسوله بالخزيرات في اسبانيا، رغم أنني كنت أود ملاقاته في إيطاليا، غير أنه أظهر لي أنه ذهب في الاتجاه الصدامي مع نظام الحسن الثاني وكان يبحث عن شباب لجلبهم إلى ليبيا قصد التدريب على القتال في المعسكرات.

مرسول مطيع لم يكن سوى صهره، واسمه أيضا عبد الكريم، قدم إليّ حاملا سلاحه ووضعه على الطاولة في لقائنا بإسبانيا وقال لي: "ها هو السلاح، لكن فينهم الرجال"، عليكم أن تبحثوا لنا عن الرجال.

دخل مطيع معي في مكالمة هاتفية مطولة، بينما كنت بعثت من أجل مهمة محددة، كان يود إقناعي بأن المسار المتفق عليه سنة1981 بالدار البيضاء ليس هو المسار الذي قامت على أساسه الشبيبة الإسلامية، وأن النظام استطاع احتواءنا وتدجيننا، وهذا كان كلاما سخيفا.

ماذا قال بالضبط عن بنكيران؟

في هذه اللحظة بالضبط، بدأ يشك في عبد الإله بنكيران ويعتبره من الذين حرفوا مسار الشبيبة الإسلامية.

يعني خائن؟ يخدم المخابرات؟

لم يقلها. لما كان يحدثني كنت أطلب منه ضرورة اتخاذ مكان واضح في أوروبا والاستقرار به؛ لأن إمكانية الدخول إليها حينها لم تكن معقدة، وقلت له: نتكلف حينها بالبحث عن الشباب المتواجد هناك للالتفاف حولك، والعمال المتواجدون هناك يلتفون حولك، وننظم أنفسنا، ثم إننا لم نزل عنك القيادة الشرعية لكن يجب أن تكون مبنية على أسس سليمة ومتينة دون غموض.

أخبرته بأنه: يجب التواصل معك ويكون وسطاء واضحين، ثم وضع ميثاق مكتوب نحدد فيه الأهداف والغايات والمقاصد والوسائل، ونحدد كذلك المواقف من النظام الحاكم وهيئة العلماء والأحزاب والصوفية واليهود وغيرها. طلبنا منه عدم إدخالنا في معركة دون مفاتحتنا في أهدافها وميدانها ووسائلها والغايات المنشودة منها. فنحن مقتنعون به كأمير وقائد. كانت مطالبنا منطقية ومعقولة، لكنه أصبح يعيش هاجس التصفية؛ لأنه دخل في مواجهة النظام ومن هنا ارتمى في أحضان القذافي، وهذا الأخير جعله مستشارا له في الشؤون الدعوية.

لم تقل لي ماذا أخبرك في المكالمة؟

تحدثنا بشكل موسع عن لقاء عقدناه يوم 14 يونيو 1981 بالدار البيضاء، يضم الشباب والشيوخ ويمثل جميع المناطق، وهذا اللقاء كان الهدف منه هو وقف الغموض الذي نسير فيه، خاصة أن أحداث سنة 1981 راح ضحيتها مجموعة من الإخوان إلى السجون، وحوكم آخرون، منهم بنكيران.

لم تعتقل أنت حينها؟

لا؛ لأنني كنت قد فررت رفقة محمد يتيم والعربي بلقايد، عمدة مراكش، وحميد فتاح، إلى إحدى البوادي ضواحي فاس، واستقرينا هناك، وكنا نتوصل بالمعطيات حينها.

خلال هذه الفترة، قمت بتوزيع بيان بمساعدة من طرف طلحة جبريل، مراسل الشرق الأوسط، بحكم أنه كان يدرس معي في إحدى الأوقات وكانت علاقتنا طيبة، خاصة أننا في إطار الشبيبة الإسلامية كنا نكرم الطلبة الأجانب ممن إمكانياتهم محدودة، خاصة في المناسبات الدينية كعيد الفطر والأضحى؛ حيث نقوم بالتفاتة إنسانية وأخوية ونوزعهم فيما بيننا ليعيشوا معنا اللحظة.

ما مضمون البيان؟

البيان كنا نحاول من خلاله أن نبين للدولة أننا لسنا توجه مطيع، وما يقوم به فهو من تلقاء نفسه، وقد قام أيضا محمد بنعيسى (وزير الخارجية السابق) بنشره في صحيفة الميثاق الوطني؛ لأن بنعيسى كان يذكر الود لأنه كان تلميذا لدى عمي، فتم نشر البيان الذي نستنكر فيه ما يقوم به مطيع.

ماذا عن بنكيران؟

في هذه الفترة، قام بمبادرة من خلالها خطّ رسالة إلى الملك الحسن الثاني، حدد فيها ما نقصده من الشبيبة الإسلامية. وقد وصل فحوى الرسالة التي كان ينشرها بين الفينة والأخرى بصحيفة الإصلاح.

كان بنكيران حينها يخلق ضجة ورجات في صفوف الإخوان الذين كان النفس الثوري يرافقهم، ومن الصعوبة بمكان الانتقال من هذا النفس إلى نفس المشاركة والمدافعة، فكان يقوم بما يمكن أن نسميه صعقات كهربائية أحيانا؛ إذ يتكلم عن المشروعية الدينية للنظام الذي كان بالنسبة لنا حينها يركب على المشروعية، وكان البعض يعد ذلك على أنه عمالة، وهذا لا أصل له.

هل كانت لكم شكوك حوله؟

لم نشك يوما في بنكيران وفي صدقه، رغم أنه بحكم كون الأنظار كانت متجهة له، فقد كان يجالس أحيانا مخبرا اسمه حميد الخلطي، يشتغل في الاستخبارات، لكن هذا الرجل شخص بسيط، ليس داهية، معطياته جد محدودة، وتبين لي هذا لأنه سبق وأن قام باستنطاقي في الرباط.

مشكلتنا الحقيقية مع بنكيران أنه شخصية مهيمنة، فإن اقتنع بطرح معين فإنه يذهب إلى أقصى حده ويستعمل جميع طاقاته لإقناع الحاضرين بصحته. كان يحاول أن يرتفع عدد الحاضرين المقتنعين بطرحه على الآخرين؛ لأننا نحتكم لنظام الشورى، وحين يفشل في إقناعهم يخاطبنا بلغة الفاسيين "دابا تشوفو بلي أنا عندي الحق".. (يتبع)


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (17)

1 - محماد الأحد 18 يونيو 2017 - 21:56
لقد مل المغاربة من هذا الشد و الجذب و الملاسنات بينكم كاحزاب و طواءف . المغربي ترفع عن هذه الطرهات .الملاحظ ان الشعب تطور و وعى لدرجة لم تعد تسعه مناظراتكم العقيمة. بقدر ما تستشرف الشعوب المستقبل و تفكر في اسعاد اجيالها المقبلة بقدر ما تنظرون إلى الخلف كامرأة لوط.
2 - يستحى الشيطان من أفعالهم الأحد 18 يونيو 2017 - 22:01
الآن فقط بدا لك بنكيران شخصية مهيمنة! !! الآن فقط انطلق لسانك بالحديث! !! ايت كنت كل هذه السنوات ...لأنك اختلفت مع بنكيران ولم يجاريك في طموحاتك السياسية بدأت تغتاب أصحابك الدين أكلت معهم الملح والطعام ...ومتى؟ في نهار رمضان!!! هذه رسالة للمنتمين للحركة الإسلامية لا تغتروا كثيرا بكلام شيوخكم و من يلقون عليكم زبورهم صباح مساء. ..انظروا الي أفعالهم ومواقفهم أيام الامتحان والاختبار. ..فكثيرا من هؤلاء الشيوخ يستحى الشيطان من أفعالهم
3 - hassan الأحد 18 يونيو 2017 - 22:06
بنكيران شخصية مهيمنة تم إختياره للتصدي للمد الشيوعي وهنا التقىت المصالح مصالح النظام ومصالحه الشخصية الإرتقاء في السلم الإجتماعي لأنه عانى الحرمان وعدم تكافؤ المكانة الإجتماعية و أسرة زوجته الثرية وأقرب طريق للثراء في ذلك الوقت كان هو قلب المعطفو البحث عن أشخاص لهم نفس الميول ويعانون من الهشاشه و الحرمان
4 - nomade الأحد 18 يونيو 2017 - 22:17
الحمد لله الذي وقانا من مخططاتكم، ونجى المغرب ممما كُنتُم تحلمون به، لأنكم لم ولن تكونوا قادرين على حسن التسيير. كل ما تتقنونه هو استغلال الدين لمآرب دنيوية، واستعمال الخطابة الرنانة لاستمالة السذج وكسب أصواتهم... الحمد لله حمدا كثيرا...
5 - محمد الأحد 18 يونيو 2017 - 22:23
الحركات الإسلامية لا تحمل فكرا علميا يوجه أعماللها وممارساتها ويؤطر مواقفها .ويعزى ذلك إلى مرجعيتها الفكرية التي تنبني على الدين والغيب وتغيب وتهمش العقل . لذلك نجدها أحيانا تقف مواقف متطرفة من النظام وأحيانا تنبطح وتسقط في أحضان المخزن . وبنكيران لم يكن يوما ما مناضلا كما يعتقد بل ظل طوال مسيرته السياسية انتهازيا يبحث عن مصالحه مستغلا الدين كمخزون نفسي للجماهيرو مستغلا سذاجتها وبساطتها . والحركات الاسلامية دائما في خدمة المخزن وذلك باغتيالها للمناضلين كعمر بن جلون .
6 - مصائب قوم... الأحد 18 يونيو 2017 - 22:39
ولما لم تقولوا هذا من قبل ليعرفه ويعرفهم المواطنين على حقيقتهم .....ام إنتفاضة الريف بدأت تعطي ثمارها .....
7 - FOUAD الأحد 18 يونيو 2017 - 22:53
Benkirane est une "grande personnalité", il est arrivé à montrer que les islamistes marocains ne sont ni sauvages ni traîtres, il a monté au grand jour que les peudo-démocrates n'ont pas de le leçons à donner aux islamistes, car il ont échoué au premier examen, quand ils ont soutenu ABU ABAAS, ASSISI et autres dictateurs

Mon salam
8 - عبد المجيد الأحد 18 يونيو 2017 - 22:57
على الاحزاب بمجختلف تلاوينها ان تهتم بحاجيات الوطن والشعب وان تكف عن هذه المشدات الجوفاء وان تحاسب كل من تبث في شانه نهب المال العام وتطرد كل من تبثت في جحقه تجاوزات
9 - بيهي الأحد 18 يونيو 2017 - 23:04
انا اتاسف عن الاوضاع التى وصلت اليه بعض المدن التي يسيرها اصحاب اللحي .اضن انهم ينتقمون من الشعب . حيت لم يتمكنوا سابقا من انجاح توراتهم كما يقول الشيخ . وعند تمكنهم ووصولهم الى الحكم بقدرة قادر اصبحوا يتلاعبون بمصير البلاد .فالحراك الحالي في المغرب ناتج عن تعنت بن كران حيت عطل اقتصاد البلاد ستة اشهر وهدا ما لا تقوى عليه ميزانية البلاد .فشعار الاسلام السياسي هو اما ان نحكم اونفنيها .فكيف يحكمنا اناس لايؤمنون اساسا بالدمقراطية انه العبت.
10 - khalil الأحد 18 يونيو 2017 - 23:08
تسمونة أنفسكم اسلاميين و الإسلام بريئ منكم
11 - رشيد الأحد 18 يونيو 2017 - 23:35
الاسلام التراثي والسياسوي هو اول واكبر عائق امامنا للوصول الي مصاف الامم الراقية التي تفوقت علينا في احقاق العدل والمساواة ، وهذا هو شرع الله، وليس الشكليات كاللحية والحجاب
12 - اومحند الحسين الاثنين 19 يونيو 2017 - 00:25
**سي بوخبزة ينشر التاريخ الأسود للإخوان**

ونحن نقول : يكفينا ما قاله سي بوخبزة
وشهد شاهد من أهلها
أهل مكة أدرى بشعابها
سي بوخبزة حفظه الله،،شهد بهيمنة بنكيران على حركة الإخوان لعقود مرت،،وما هذا علينا بغريب،،لأن الرجل اثبت بشيخصيته المهيمنة حتى وهو رئيس لحزب المصباح،،،وبعده وهو رئيس حكومة البلاد،، وما عزل بنكيران من طرف القصر إلا لتماديه في الهيمنة على مفاصل الدولة بزرع موظفين مؤخونين فيها،،
13 - slima الاثنين 19 يونيو 2017 - 01:23
هل سننتظر قرنا آخر ونوقف مصلحة الشعب حتى تنتهي الأحزاب والجماعات من صراعاتها وتجادباتها وملاسناتها التي لا تنتهي !!! المخزن عرف كيف يعطل التنمية باستغلال سداجة أغلب الجماعات "الإسلامية " التي ما هي إلا أدوات في خدمته !--
14 - ahmad الاثنين 19 يونيو 2017 - 02:15
اتضح الأمر بين الأطراف: الشفرة و المواطنين المتضررين و الناشطين المنعوتون "بحراك الريف " هنا يجب الفصل بين هذه الأطراف بسرعة لينطلق العمل بدون أي عرقلة. المحسبات واجبة على جميع الحكومات السابقة و الحالية ثحت إشراف لجان حرة و مستقلة بسؤال واد "من أين لك هذا؟ " و ادا لم نستطيع يجيب أن نستعين بخبراء من الخارج كما نفعل في ميادين حساسة أكثر من هادا. هكذا نكون قد ردينا الاعتبار لأهله خصوصا إذا استرجعنا الثروات المسروقة. هنا الكل يرجع إلا نشاطه (الحرك و المتضررين و المحرضين ) و يكون المغرب هوا الربح
15 - ابوهاجوج الجاهلي الاثنين 19 يونيو 2017 - 10:24
ياقوم نتمنى منكم المزيد من الهرطقة السياسية-الدينية الاخوانية القطبية. انه زمن التحولات الكبرى في العالم الذي لا يهمه الا مصالحه. وهذا العالم يقول لكم, لكم دينكم ولي مصالح في دولكم لابد من الحفاظ عليها مهما كلفنا ذلك.
16 - مغربي حر الاثنين 19 يونيو 2017 - 11:02
ستحاسبون يوم القيامة على جرمكم لقتلكم المناضل الكبير عمر بن جلون، و سيشهد التاريخ نفاقكم و خيانتكم للشعب عندما وضعتم يدكم في يد المخزن القامع آنذاك لمحاربة الإتحاديين الذين كانو يناضلون من أجل الديمقراطية و العدالة الإجتماعية
17 - عبد اله الثلاثاء 20 يونيو 2017 - 10:10
يجب نتعلم الإنصاف حين نعلق ونترك التعميم فالشعب مل السياسة الممنهجة والتعليقات الشادة وفي الغالب مخزنية مخزية اتركونا نعيش أجواء كغيرنا من الذين وصلوا وتقدموا اما الكلام الفارغ الذي لا فائدة منه لايزيد النار إلا اشتعالا لنكن مغاربة احرارا ونترك الخلافات
المجموع: 17 | عرض: 1 - 17

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.