24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4707:1313:2516:4719:2720:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟
  1. عائلات ريفية تتوجس من مصير عشرات "الحراكة" صوب إسبانيا (5.00)

  2. دفتر تحملات بالفرنسية يخلق سجالا بجماعة وزان (5.00)

  3. روسيا ترفض لعب "دور ثانوي" في مشاريع "ناسا" (5.00)

  4. العثور على جثة ستيني بـ"حوض مائي" في برشيد (5.00)

  5. الجالية الصحراوية بإسبانيا تتمرد على قرارات قيادة جبهة البوليساريو (5.00)

قيم هذا المقال

2.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | حوارات | السوسي: هكذا اعتنقت الدين المسيحي .. ولا نهدد الأمن الروحي

السوسي: هكذا اعتنقت الدين المسيحي .. ولا نهدد الأمن الروحي

السوسي: هكذا اعتنقت الدين المسيحي .. ولا نهدد الأمن الروحي

كشف مصطفى السوسي، الناطق الرسمي باسم تنسيقية المغاربة المسيحيين، أن عدد المغاربة الذين اختاروا اعتناق الديانة المسيحية في تزايد، مشيرا إلى أن كل قرية أو مدينة مغربية يوجد بها من يعتنق الديانة المسيحية.

وأورد السوسي، في حواره مع جريدة هسبريس الإلكترونية، أن عدد المغاربة المسيحيين لا يستهان به، مؤكدا أنهم يوجدون في جميع المناصب والمسؤوليات؛ بما فيها المناصب السامية.

ولفت الناطق الرسمي باسم تنسيقية المغاربة المسيحيين إلى أنهم يتعرضون كل يوم للاضطهاد، سواء من لدن العائلات أو في الشارع أو العمل، مؤكدا أن عددا منهم طرد من عمله بسبب معتقداته الدينية.

قبل أن نتحدث عن التنسيقية، دعني أسألك، كيف اعتنقت المسيحية وغادرت الإسلام؟

خروجي من فكر إلى فكر آخر ليس وليد اليوم؛ بل منذ سنوات مضت. عندما كنت أدرس بالمستوى الإعدادي، فكرت مليا في هذا الأمر، بالرغم من كوني من تلاميذ التعليم الأصيل، وتعرفت على حركة إسلامية وهي الأكبر في المغرب، واشتغلت معها كثيرا، وكنت منسقا للعمل التلاميذي لها بالمنطقة.

لم أجد روحي يوما في هذا الدين بالرغم من كل ذلك، كنت أحس بفراغ روحي دائما، وهذا هو السبب الذي جعلني أطرح أسئلة وأقرأ عن ديانة أخرى.

راسلت حينها مدرسة إسبانية، وبعد ست سنوات من الدراسة والمقارنة، تبين لي، في أواخر سنة 1994، أن العقيدة التي تناسبني هي المسيحية، وقد التحقت بها واعتنقتها عن علم وليس طمعا في الفيزا أو الفلوس.

إذا كنت قد التحقت ليس طمعا، أكيد هناك من يستغل انتماءه إلى هذا الدين من أجل مغادرة البلاد أو الحصول على أموال؟

دعني أقول لك إن إيماننا بالمسيح لم يأت لنا بالأموال، ولو كان يأتي بها لوجدت نسبة كبيرة من المغاربة اعتنقت المسيحية. هذا الدين لم يجلب لي سوى المشاكل، فعائلتي وأصدقائي لا يكلمونني؛ لكن في نظرنا أن المسائل الروحية لا تقاس بالمال.

هناك، بالفعل، من يأت إلى المسيحية من أجل الحصول على الفيزا وعلى الأموال؛ ولكن حين لا يجد ضالته يغادر بسرعة. ومن هنا، أود التأكيد على أننا مواطنون عاديون آمنا بالمسيح، ونحن لا نتوفر على أموال أو غيرها.

منذ أيام، جرى اعتقال أجنبيين بتهمة التنصير.. ما تعليقك على هذا الحادث؟

أصدرنا، في تنسيقية المغاربة المسيحيين، بيانا نستنكر فيه هذه التصرفات، ونحن بالتنسيقية ضد ما يسمى بالتنصير، ونرفض أن يكون في بلدنا أو أن يأتي أجنبي للقيام بأعمال داخله سواء بحسن نية أو بسوئها.

فكما هو معلوم، بلدنا تاريخيا عرف بكونه أرض كل الثقافات والديانات. ومن ثمّ، نؤكد أنه إن كان هذا التصرف قد تم بالفعل، فنحن كتنسيقية نرفضه ونرفض استغلال الأطفال والمعوزين والأمية والجهل في مثل هذه الأمور.

المتتبع لكم يلحظ أن هناك خرجات متتالية، ما الذي يريد أن يوصله المغاربة المسيحيون من خلال تلك الخرجات؟

هذه الخرجات ليس عشوائية وإنما مدروسة ولها ظرفيتها؛ لكن الأهم هو أن خرجاتنا باتت بوجه مكشوف، بعدما كنا نخرج بأسماء مستعارة، فقد تم اتخاذ قرار للخروج بشكل علني ما دام أننا نؤمن بأشياء ومقتنعون بها، والظرفية هي التي تركتنا نخرج.

هل هناك جهة أوحت لكم بذلك؟

لا وجود لأية جهة، ما يجب أن تعرفوه هو أن أعضاء تنسيقية المغاربة المسيحيين هم أناس آمنوا بالمسيح عن دراية ودراسة وعلم.. وبالتالي، فهم ليسوا في حاجة إلى أية جهة، ولا يلزمنا ربط علاقة معها كي تكون وسيطة مع بلدنا.

هناك من يتهمكم بكون أعمالكم تهدد الأمن الروحي وتخدمون أجندات خارجية؟

إن كنا نهدد الأمن الروحي بخرجاتنا، فهذا يعني أن الروح غير مستقرة، فمن يؤمن بفكرة ومقتنع بها لا يمكن زعزعته، وإن كان غير مقتنع فيمكن أن يتم ذلك.

نحن لا نفرض على أحد ديننا، ولا نتسلط على الناس، ونبين لهم ما نؤمن به.. بالعكس، تعاملنا بمحبة معهم، وعشقنا لبلدنا وللناس يجعلهم يتساءلون عن السبب الذي دفعنا إلى القيام بهذا الأمر وعن السبب في مغادرتنا للدين، فنحن لم يسبق لنا أن طلبنا من أحد أن يخرج من دينه ويلتحق بنا. نحن نتعامل معهم بالطريقة التي يجب أن تكون، وأؤكد أننا نحترم البلد وقوانينه ولا نعمل على زعزعة عقيدة أحد ولا لصالح أية جهة كانت.

طيب، اشتكيتم، في رسالة منذ أيام، من مضايقات السلطات.. إذا أين تمارسون طقوسكم الدينية؟

أولا، دعني أقول إن المضايقات التي قلتم هي تصرفات شخصية ولا علاقة لها بالقانون أو بتعليمات، ونحن نطالب بأوامر من لدن وزارة الداخلية لتفعيل القانون حتى لا يضع بعض الأشخاص أنفسهم فوقه.

وبخصوص سؤالكم، فنحن نمارس طقوسنا في بيوتنا بشكل عادي، وأحيانا نحضر في الكنائس بشكل عادي، فمن الجانب الأمني نمارس طقوسنا وقداسنا كأفراد ومجموعات، وإلى حد الساعة لا وجود لتضييق في هذا الأمر.

هل يمكن أن نعرف كم عدد المغاربة المسيحيين، بمعنى أتتوفرون على إحصائيات؟

صدقني لو قلت لك، نحن داخل التنسيقية لا نتوفر على معطيات دقيقة حول العدد؛ لكن ما يمكن تأكيده هو أن كل المدن والقرى المغربية يوجد بها مغاربة مسيحيون، وأحيانا تجد أن أسرا بها فردان أو ثلاثة مسيحيين ولا أحد يعرف انتماء الآخر، وهذا معناه أن العدد كبير ولا يستهان به، وإن أردنا معرفة العدد الحقيقي، فحين تفتح السلطات لنا الباب سنقوم بإحصائهم وسنعرف حينها نسبة المسيحيين بالمغرب.

عقدتم، مؤخرا، لقاء مع الأمين العام للمجلس الوطني لحقوق الإنسان، ما موضوعه؟

في البداية، فكرنا مليا في الجهة التي سنخاطبها، هل نتوجه إلى الملك، أم إلى الحكومة أم إلى الأحزاب؛ لكن تبين لنا أن البداية يجب أن تكون من المجلس الوطني لحقوق الإنسان، باعتباره مؤسسة دستورية وطنية كما حدد ذلك الفصل الـ161 من الدستور.

راسلنا المجلس الوطني، الذي رحب باللقاء وجلسنا رفقة محمد الصبار قرابة ساعة من الزمن. كان اللقاء إيجابيا، به أخذ وعطاء حول حرية المعتقد والأقليات في المغرب، مع العلم أنه كما أكد بكونه لا يتوفر على عصا سحرية؛ لكنه قدم لنا وعدا بالدفاع عن الملف لدى الحكومة بكل قواه.

لكن منذ ذلك الوقت لم نر شيئا، ما زلنا ننتظر أن تحل المشاكل الموجودة في البلاد، وحينها سنأخذ حقنا.

ما هي خطواتكم المستقبلية للترافع عن مطالبكم؟

إلى حد الساعة، لا نريد أن نستبق الأحداث؛ فنحن لنا رؤية عمل، وهناك الكثير مما يمكن القيام به، فسنعقد لقاءات مع الأحزاب والجمعيات الحقوقية وغيرها، نحن نسير بثبات، وندرس كيف يتم التعامل مع ملفنا.

هل هناك مغاربة مسيحيون يحملون أفكارا مختلفة عنكم ولتصوركم؟

كما تعلمون، لا وجود لأي شيء لا تتم معارضته، نحن بدورنا نجد معارضة من لدن بعض الأشخاص. خلال مناقشتنا مع المغاربة المسيحيين يقتنعون بتوجهنا؛ لكن للأسف، إن من يعارضنا تكون معارضته مبنية على فراغ وليس بناء على أفكار، ونحن داخل التنسيقية لا نمثل من يود معارضتنا.

الملك أكد أنه أمير المؤمنين لجميع الديانات. كيف تلقيتم كمغاربة مسيحيين هذا الأمر؟

كانت هذه خطوة إيجابية جدا، دفعت العديد من المغاربة المسيحيين الذين كانوا يتسترون على انتمائهم الديني يخرجون إلى العلن بوجوه مكشوفة من قوقعتهم، وهذا الأمر جعل التنسيقية تخرج بقوة وببيانات وأمور عديدة. ثم إن هذا التصريح لا يمكن أن ينساه أو يتجاوزه التاريخ، كما يمكنني القول إنها نقطة سيبقى يذكر بها الملك عبر التاريخ، ونقطة غيّرت المجرى كثيرا في بلادنا، وحين يتم تفعيلها فستظهر أمور أخرى.

قلت إن عدد المسيحيين لا يستهان به، هل هناك مسيحيون مغاربة يتقلدون مناصب سامية في الدولة؟

ليس من حقي الكشف عن أسمائهم ولا عن المناصب التي يتقلدونها؛ لكن ما سأؤكده لك هو أن المسيحيين المغاربة موجودون بجميع المناصب، ومن الممكن أن يكون هناك شخصيات سامية تعتنق الديانة المسيحية.

هل عاقكم وجود حزب إسلامي برئاسة الحكومة في عدم الظهور بشكل قوي؟

دعني أقول لك إن الأحزاب الليبرالية واليسارية تحكم منذ سنوات؛ لكن لم نظهر بالقوة التي ظهرنا بها في عهد حزب العدالة والتنمية. وهذا لا يعني أنني مع هذا الحزب، إذ إن نسبة كبيرة من أفكارهم لست متفقا معها؛ ولكن ظهورنا كان في عهدهم.

يعني وجودهم لا يشكل لكم أي مشكل؟

لا أقصد أنهم لم يشكلوا مشكلا لنا، لكن وجودهم توازى مع ظهورنا، فهم ظهروا بقوة ونحن فتحت لنا أبواب للخروج بشكل إيجابي في هذا الوقت.

هل تتخوفون من معارضة الإسلاميين، على رأسهم "البيجيدي"، لكم؟

بالنسبة إلينا، نحن لا يشكل قرار معارضتنا من لدن القوى الإسلامية من عدمه شيئا؛ لأنه من مبادئ ديننا أننا سنتعرض للاضطهاد، ونحن مهيئون لهذا نفسيا وروحيا، إذ تعلمنا أننا لن نجد الطريق مفروشة بالورود.

ما يفزعنا بدرجة أولى ليست الحكومة أو غيرها، وإنما هم الناس الجهلاء، الذين يرفضون الاختلاف والآخر؛ لأن هذا النوع لا يعارضك بفكرة وإنما لا يرغب في وجودك أصلا بالوجود.. أما الحكومة وغيرها فنحن نعرف أنهم، في النهاية، سيخضعون للقانون.

على ذكر الاضطهاد، هل تتعرضون له من قبل المواطنين المغاربة في حياتكم اليومية؟

صدقني يا أخي، إن قلت لك نتعرض كل يوم للاضطهاد، وتسمع ما لا يعجبك؛ لكن نحن اعتدنا على هذا الأمر وصرنا نتجاوزه بطرقنا الخاصة.

هناك اضطهاد في العائلة والعمل والشارع، إذ توجد حالات مغاربة مسيحيين تعرضوا للطرد من عملهم بسبب عقيدتهم، وهناك موظفون بالدولة جردوا من مهامهم فقط لأنهم مسيحيين، وسنكشف عن ذلك في الوقت المناسب، فهناك مسؤولون يتعاملون بشكل غير قانوني ويضطهدون مواطنين في العمل.

في السياق نفسه، هل يوجد مسيحيون مغاربة رهن الاعتقال بسبب معتقدهم؟

هناك من اعتقل بسبب اعتناقه المسيحية، وهناك من حوكم بالسجن. وحسب المعلومات المتوفرة حاليا، فهناك شخص يوجد بسجن القنيطرة محكوم عليه بـ 15 سنة سجنا نافذة لهذا السبب.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (191)

1 - simo السبت 29 يوليوز 2017 - 12:54
يستبدلون الذي هو اذنى بالذي هو خير.
2 - مول الحوت السبت 29 يوليوز 2017 - 12:56
إعطينا احصائيات ايها المغربي المسيحي...لا تمثلون حتى 0,0001 من عموم الشعب المغربي...مرحبا بكم لكن لماذا كل هذه الخرجات والتظلم وووو
3 - علاء الدين السبت 29 يوليوز 2017 - 12:57
لاحظ أنس بن مالك النبي يردد دعاء اللهم يا مقلب القلوب ثبت قلبي على دينك فقال كانك تخشى علينا يا رسول الله اننا امنا بك وصدقناك قال له النبي صلى الله عليه وسلم نعم انن لقلوب بين يدي الرحمن يقلبها كيف شاء
اطلبوا من الله ان تموتوا مسلمين حتى وان كنّا نذنب الخسارة الخسارة ان يموت الانسان على الكفر
الله يحفظنا من ان نموت على الكفر يا رب امتنا مسلمين
4 - مغربي بيضاوي السبت 29 يوليوز 2017 - 12:58
المغرب يتسع لجميع ابناءه مهما كانوا مسلمين ومسيحيين ويهود وحتى ملاحدة.
الدين لله والوطن للجميع. اليس هذا هو شعار كل الدول المتحضرة والمتقدمة في العالم.
5 - بشير السبت 29 يوليوز 2017 - 12:59
للاسف الشديد اعرف ان معظم من يدعي اعتناق المسيحية هم امازيغ ... و هذا لا ينقص من شأنهم شئ و لكن رجوعا للتاريخ و محاولة التبشير بالمغرب فقد كان تركيز المبشرين على اخوتنا الامازيغ لدرجة ان معظم الكتب و الاشركة كانت باللهجة المحلية و سُخرت اموال و جهود طائلة لاستمالة الامازيغ الى المسيحية... على العموم هناك قانون في البلاد و لا بد ان يحتكم اليه الجميع .
6 - عبد الله السبت 29 يوليوز 2017 - 12:59
نوح نبي وإبراهيم نبي وعيسى بن مريم نبي وموسى نبي ومحمد صلى الله عليه وسلم نبي خاتم الأنبياء والمرسلين لانفرق ونفرق بين احد من رسله، اللهم إنا نسألك التباث على دين الإسلام (لا الاه سبحانك تباركت وتعاليت علوا كبيرا).
7 - عبدالواحد السبت 29 يوليوز 2017 - 13:01
إن الدين عند الله هو الاسلام. الديانة المسيحية فيها تناقضات فنجد العديد من كتب الانجيل فيها عدت تناقضات وعدت اخطاء وايضا نجد الكنيسة مخالفة تماما للإنجيل .اما القرءان ليس فيه اي خطأ فهو كلام الله إعجاز علمي. من الضلمات إلا النور ليس من النور إلا الضلمات. ولكن الجهل يلعب دوره ايضا
8 - سرفر مكاين والو السبت 29 يوليوز 2017 - 13:04
منطيقيا بدون تفاصيل ليس لنبي ديانة الدين لله حتى نحنا نقولوا دين محمدي هذا افتراء على الله الانبياء اوصلوا الرسالةىللبشر ولم يسموا الدين باسمهم الدين عند الله الاسلام
9 - عبد الله السبت 29 يوليوز 2017 - 13:04
لماذا لا يتسأل المثقفون الباحثون عن السبب الحقيقي الذي يجعل كثيرا من المغاربة يتحولون الى المسيحية ؟؟
بعيدا عن التفاهات التي تتدعي انهم مرزقون او فقراء يبحثون عن فرص مادية .
و كذلك عن الذين يتشدقون بأيات مكررة لحجب الحق .
10 - نسأل الله الهدى وحسن الخاتمة السبت 29 يوليوز 2017 - 13:06
يامقلب القلوب والأبصار ثبت قلبي على دينك
11 - lotfi السبت 29 يوليوز 2017 - 13:06
الاسلام دين العقل والروح والمنطق والقران جامع مانع لا يمكن ان يصدر عن بشر وهو جاء بعد المسيحية من طرف الخالق اي الاله عز وجل وهو يلغي باقي الديانتين ولو كان الله يريد عكس ذلك لترك اليهودية او المسيحية ولم يات بالاسلام . اذا على هذا المغربي الءي اعتنق المسيحية ان يفسر لنا ماذا اقنعه في هذه الديانة .هل اعتبار ان المسيح اله وبشر ام حلول اللاهوت في الناسوت ام وجود طقوس صلاة لم يشرعها الله ام كنيسة لم يوصي بها سيدنا عيسى ام وجود كلام انسي في الكتاب المقدس .اليست كل ركاءز هذا الدين السالفة الذكر بدعة واختراع جاء بعد وفاة عيسى وليس في حياته من طرف الرهبان . ارجع لصوابك قبل ان تجد نفسك اما الرحمان
12 - عادل السبت 29 يوليوز 2017 - 13:07
كذب وبهتان ان لم تكن ردتهم من أجل المال أو الفيزا فمن أين لهم من السلام الروحي الذي يتحدث عنه وحتى رهبانهم لم يحصلوا عليه نسبة الأنتحار بألاف في صفوف الشباب المسيحي حتى ان السويد وجدة مشكلة في أنتحار شبابها
13 - saad السبت 29 يوليوز 2017 - 13:07
هذا الشخص اعتنق المسيحية ليس لاقناعه بها ولكن السبب الحقيقي هو كره للعرب لكونه امازيغي و على كل حال فلا إكراه في الدين و الحمدلله على نعمة الاسلام
14 - Mohamed السبت 29 يوليوز 2017 - 13:07
السبب الرئيسي لاعتناق المسيحية بالنبسة للبعض هو التهميش ,الحالة المزرية للتعليم العمومي والحالة الكارثية للصحة بالاضافة الى الزبونية والرشوة ونهب المال العام وهذا موجود في مجتمع اسلامي , بالعكس حينما ينظرون الى المجتمع المسيحي يرون حسن المعاملة ,تعليم في المستوى ,صحة في المستوى الى غيره....
لهذا لو كان المسلمون يتعاملون بما انزل الله لما كان مسلمون يعتنقون المسيحية
15 - م المصطفى السبت 29 يوليوز 2017 - 13:08
من نشأ في بيت متجدر في ديننا الإسلامي الحنيف، دين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، دين خير الخلق أجمعين، دين خاتم الأنبياء والمرسلين، لا أعتقد إطلاقا بأنه سيغير هذا الدين الذي أرضاه لنا نبينا الكريم.
16 - نبيل كلمتر 171 السبت 29 يوليوز 2017 - 13:09
المغرب بلد الاسلام لمكان لدين اخر وسلام
17 - youssef السبت 29 يوليوز 2017 - 13:09
قال الله في كتابه الكريم" ومن يبتغ غير الإسلام دينا فلن يقبل منه "
وقال ايضا "لو آمن اهل الكتاب لكان خيرا لهم "
الإسلام دين سلم وسلام يدعوا الى نبد جميع انواع التطرف والعنف ويدعوا الى الايمان بجميع الأنبياء والرسل " امن الرسول بما أنزل اليه من ربه والمومنون كل امن بالله وملائكته وكتبه ورسله لا نفرق بين احد من رسله وقالوا سمعنا واطعنا غفرانك ربنا واليك المصير .. "
18 - Zirlo السبت 29 يوليوز 2017 - 13:10
اغلب الامازيغ سيدخلون للمسيحية افواجا لانها تحترم الانسان و لغته و ثقافته و التسامح ، عكس الاسلام الذي يسلب كل شيء و لا يعطي شيءا بل يحعل الانسان متعطشا للدماء و الخراب داعش مثالا.
19 - مادا تعبدون السبت 29 يوليوز 2017 - 13:12
هل التمثال الدي صنعوه على الصليب ويعبدونه هل هو المسيح ام هو صنم من صنعكم .. الاسلام والمسلمين اكثر من يقدس المسيح ابن مريم عليهم الصلاة
20 - علي خالد السبت 29 يوليوز 2017 - 13:12
الدين الرسمي للمملكة هو الاسلام
21 - حرية المعتقد السبت 29 يوليوز 2017 - 13:13
قال: "لا أقصد أنهم لم يشكلوا مشكلا لنا، لكن وجودهم توازى مع ظهورنا، فهم ظهروا بقوة ونحن فتحت لنا أبواب للخروج بشكل إيجابي في هذا الوقت"

من فتح لكم الابواب للخروج بشكل إيجابي في هذا الوقت؟

يجب دسترة حرية المعتقد بدل سياسة فتح الابواب لخلق توازنات وهمية لن تصمد مع مرور الزمن.
22 - hussein السبت 29 يوليوز 2017 - 13:13
الصراع لي كاين في المغرب (وفي العالم) ماشي بين متدين وغير متدين أو مسيحي ومسلم أو أمازيغي وعربي أو أو ...كامل هادشي مجرد اليات للصراع فقط. الصراع كاين بين لي عندهم و مستفدين من الوضع ولي ماعندهومش. إما تكون مسيحي داكشي شغلك .ولا دخل لي فيه. رغم أني أعتبر ان من خرج من الاسلام إلى المسيحية بحال شي واحد خرج من حفرة ودخل إلى حفرة (أقل عمقا ربما)... ملي قدرتو تخرجو من حفرة عميقة بزاف راه يمكن تخرجو لليابسة.
ومرحبا بكم فبلادكم
23 - عزيز المغربي السبت 29 يوليوز 2017 - 13:13
السلام على من اتبع الهدى...!!!
انا باستطاعتي امام كل المغاربة ان اجلبك معي هنا الى اوروبا وبعقد عمل لكن ان تثبت على مسيحيتك
اذا استطعت الثبات والا فان غرضك سيكون شيءا اخر لانك ستكون انذاك قد حققت مبتغاك المادي....!!!!!
اقلية كاذبة همها الوحيد هو فلسفة : خالف تعرف....مجالسة الملوك والرؤساء....مجالسة الشخصيات الكبرى و تعرف جميع اوروبا بهم !!!!!
اتحداك يا ولدي ان ان تكون عقيدتك هاته من محض ارادتك وعن عفوية
انهم شياطين الحن والانس يوحي بعضهم الى بعض زخرف القول غرورا.....!!!!!!!
24 - khalid السبت 29 يوليوز 2017 - 13:14
ادا كنت تؤمن بالمسيح يسوع كالاه فإنه توفي نحن نؤمن به كرسول كريم وهو من المسلمين أما الله فهو الحي القيوم ارسل خاتم الأنبياء والمرسلين محمد صلى الله عليه وسلم نبي الرحمة
25 - من شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر السبت 29 يوليوز 2017 - 13:16
الله للجميع من أراد أن يؤمن به فليؤمن ومن شاء أن يكفر به فليكفر. ..لا إكراه في الدين ...ويوم القيامة توفى كل نفس ما عملت ...على الأقل هذا الشخص اقتنع بما يؤمن به ...الكارثة أننا نحن المسلمون أغلبنا مسلم بما وجد عليه آبائه لا أحد منا يتعمق في فهم دينه وتفسيره وطرح أسئلة مع أن القرآن الكريم كله دعوة للتدبر وإعمال الفكر والاجتهاد ....الله كما لا يقبل أن يعبد عن جهل فهو لا يقبل أن يعبد عن تقليد ....إدا كنتم ترون أن الإسلام هو دين حق وأنه قوى في بناينه فلماد تحاربون دعوات التبشير ولمادا تخافون منها أليس الإسلام دين الحق؟. ...الإسلام دين قناعة وإقناع ...والشخص الدي سيأتي مبشر ليقنعه للخروج من الإسلام والدخول الي المسيحية فأصلا هو لم يدخل الإسلام ليقع إخراجه منه ...فالإسلام إما أن تقتنع به أو لا تقتنع به.. أما أن تصلي وتصوم وتزكي فقط لأن والديك كانوا يفعلون فهدا هو منطق "ما وجدنا عليه أبانا " الدي جاء الإسلام ليحاربه. ..ولا يعقل أن يحارب الإسلام منهجا في الاقتناع ويدعو إليه من يريد أن يؤمن به كدين ....وتحية لإخواننا المسلمين والمسيحيين واليهود ...والهم اله واحد ...
26 - رشيدي السبت 29 يوليوز 2017 - 13:17
يوما بعد يوم أزداد اقتناعا بأن "التجلويق" هو السمة البارزة لهذا المجتمع. فهذا يريد إطلاق إسم إله قديم على ابنه، و ذاك استبدل لغته الأم بلغة أجنبية، و ثالث لم يجد غضاضة في تغيير دينه، و رابع يلهث وراء جنسية أوروبية أو أمريكية ...
27 - مسلم حر السبت 29 يوليوز 2017 - 13:19
قال تعالى في اخر اية نزلت في القران اليوم اتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الاسلام دينا ليس المهم ان تجد راحتك ام لا اتبع مارتضاه الله لك والا جهنم مصيرك
28 - مغاربي السبت 29 يوليوز 2017 - 13:19
انا شخصيا لا أعرف شخصا مسيحيا بمدينتي و لا في القرى المجاورة. . . عكس ما تقول ان المسيحيين المغاربة يوجدون في كل مدينة و في كل قرية
ان كانت قناعات شخصية في اعتناق مغاربة للدين المسيحي لا مشكلة (حرية المعتقد) ...و لا و الف لا أن كانت دوافع سياسية لخدمة أجندة خارجية
29 - مسلم و الحمد لله السبت 29 يوليوز 2017 - 13:20
إن الدين عند الله الإسلام يا ربي السلامة فين غادي هاد المغرب
30 - هداية السبت 29 يوليوز 2017 - 13:20
لا يقبل الله اي دين الا الاسلام والهدايا من الله عزوجل اقول للاخ انك في بلاد المسلمين عليك احترام دستورهم وان قلت في تزايد فنظر للمسحين الدين يدخلون الاسلام فهم اكتر ممن خراجوا منه
31 - افراد السبت 29 يوليوز 2017 - 13:22
الامن الروحي للمغاربة متجدر وقوي... والقلة القليلة من امثالكم لا يمكن ان نعتبرها...تشكل تاثيرا في الوضع الديني بالمغرب..لان المغرب بلد اسلامي. باقلية يهودية محدودة ومتعايشة مع المسلمين...فاغلبكم اختاروا المسيحية من جل المال والهجرة الى الخارج..
32 - ,حنضلة السبت 29 يوليوز 2017 - 13:23
ههه كل عائلة مغربية فيها مسيحي وماغندكش عدد المسيحيين في المغرب شوف مع لفتيت يهدر ليك مع المقدمين يعطيوك العدد الصخيخ وكون كنت كتفكر غاشوية كون عرفت أن المخلوق ما عندو مايدير ليك أمام الخالق ومدير الشركة الا قلقتيه بزاف ولدو مايقدرش يخليك في الخدمة
33 - Maurisso السبت 29 يوليوز 2017 - 13:24
من سيء إلى أسوأ. من ينتقد الاسلام عليه أن يبتعد عن جميع الأديان . لأن الدين كيفما كان هو وسيلة لنبذ الآخر والإستيلاء عليه.
34 - sammy السبت 29 يوليوز 2017 - 13:25
لا حول ولا قوة الا بالله ،لا تطمعون في اي شيء ان كل من نعرفهم دخلوا في المسيحية لغرض ما. لم نسمع ان عالم او طبيب او باحث ترك الاسلام ودخل المسيحية الا المهمشين وذوا مستوى عادي اما الذين يدخلون في الاسلام من المسيحين فأكثرهم وهم دوا مستوى عالي من العلم والثقافة علماء فلك وعلماء بحار بل حتى الملحدين الكبار من امربكا وأوروبا دخلوا لأنهم أيقنوا ان هدا الدين هو الحق وان القران هو من عند الله عكس الإنجيل المحرف نطلب الله يهديك ان كان فيك خيرا وان لجهنم في انتظارك انت وامثالك
35 - كانو السبت 29 يوليوز 2017 - 13:28
ان اعتناق اي دين امر شخصي سيحاسب عليه الانسان في ا لاخرة.ما يهم هو محاسبة سارقي المال العام في الدنيا سواءا كان يعبد الله او الا صنام او لا دين له.
36 - ايامة السبت 29 يوليوز 2017 - 13:28
قرأت الحوار كله و ما أثار حيرتي هو ان السيد السوسي تحدث عن الاضطهادات و لم يعط مثالا واحدا، من المفهوم ان يتعرض المعتنقون للدين المسيحي لاضطهادات من افراد العائلة لانهم على علم بالتغير الذي طرأ، لكن في العمل و الشارع كيف سيعرف الناس انهم مسيحيون الا إذا كانوا يقومون باعمال استفزازية و هذا غير مقبول، و يقول انهم يقيمون الشعائر في بيوتهم و الكنائس موجودة و خاصة في المدن الكبرى و لا توجد عليها حراسة بل بالعكس فاحيانا إذا قادتك الفرصة و مررت بالقرب من كنيسة صباح الاحد ستجد الكنيسة فارغة و محيطها ايضا فارغ، كما ان القانون المغربي يمنع المواطنين من التكتل في تجمعات دينية، و اخونا السوسي يتحدث من منطلق ديني عن اضطهاد و قمع دون ان يأتي على مثال واحد، مع العلم انه في الوقت الحاضر كل شيء يتم تصويره بالهواتف و نشره على الانترنيت. ان الله غالب على أمره.
37 - Free Thinker السبت 29 يوليوز 2017 - 13:28
وطبعا سيخرج لنا المتأسلمون بتعليقات عبقرية مثلا كهذه ارض الإسلام اذهبو للعيش في بلد آخر او من اتبع دينا آخر فلن يقبل منه ال ايضا انتم حطب جهنم الخ. حرية المعتقد قادمة لامحالة. من مغربي لاديني يحب بلده وبئس للكارهين
38 - MrX السبت 29 يوليوز 2017 - 13:29
والله هاد البلاد لولا فيها العجب فعلا نحن في اخر الزمان
39 - محمد السبت 29 يوليوز 2017 - 13:31
ان الدين عند الله الاسلام لكون النبي صلى الله عليه وسلم هو اخر الانبياء.هولاء ينقصهم العالم الجليل احمد ديدات رحمه الله . لا شك انهم يريدون الماديات.
40 - azzouz السبت 29 يوليوز 2017 - 13:31
L'homme a inventé la religion lorsqu'il vivait dans les grottes. Aujourd'hui l'homme vit dans les grattes ciel et même sur la lune. Messieurs les religieux rentrez dans vos grottes
41 - عبو الريح السبت 29 يوليوز 2017 - 13:31
الوطن يتسع للجميع...لا لاحتكار الوطن باسم اي الدين.
42 - هشام السبت 29 يوليوز 2017 - 13:34
ان الإعتقاد ولانتماء الى ديانه ما سواء اليهودية أو المسيحية أو الإسلام يبقى مسألة شخصية لأن الجانب الروحي للفرد يختلف كل حسب ثقافته وقناعاته. لذا وجب علينا تقبل هذا الاختلاف والسير نحو الأمام. ......
43 - مسلم السبت 29 يوليوز 2017 - 13:34
هذا كيقول " نحن نؤمن بالمسيح " و فرحان بيها . واش معارفش بلي تا حنا ف الاسلام نؤمن بالمسيح ؟ من اركان الايمان يجب الايمان بالرسل ، منهم المسيح عيسى بن مريم .
44 - ناظوري ريفي السبت 29 يوليوز 2017 - 13:36
تستغلون الجهال أما من تذوق حلاوة الإيمان ولو عرضتم عليهم مال الدنيا كلها ما ترك هذا الدين الإسلام الحنيف ..《يقول الله عزوجل ومن يبتغي غير الإسلام دينا فلن يقبل منه وهو في الآخرة من الخاسرين》.. هذا شأنكم ...فمن شاء فاليومن ومن شاء فاليكفر انا اعتدنا للضالمين نار أحاط بهم سرادقها .. قل يا أيها الكافرون...إلى أن قال الله عزوجل لكم دينكم ولي دين ..هذا براء من الله موجه للكافرون
45 - يحي السبت 29 يوليوز 2017 - 13:36
قال الله سبحانه وتعالى بعد اعوذ بالله من الشيطان الرجيم:ومن يبتغي غير الاسلام دينا فلن بقبل منه.صدق الله العظيم
46 - امين الفاسي السبت 29 يوليوز 2017 - 13:37
ومن يبتغ دينا غير الاسلام لن يقبل منه.هدا ماجاء في اخر رسالة نزلت من السماء.فليؤمن من يومن وليكفر من يكفر لن يضر الله في شيء. انتهى الكلام ورفعت الاقلام وجفت الصحف
47 - فاروق السبت 29 يوليوز 2017 - 13:38
الدين لله والوطن للجميع. ليس لاحد الحق في ان يجبر الاخر على اتباع الدين الذي لا يرضاه ولا يؤمن به، والا ساحافظ على معتقدي في قلبي ولا احد سيعلم بماذا ادين، فهل لك سلطان على قلبي ووجداني وروحي، طبعا لا يمكن، مسالة الدين حرية شخصية وتحكمها الازدواجية الصرفة بين العبد وخالقه، لذا وجب على الدولة ان تحمي هؤلاء المسيحيين المغاربة، وتقر بوجودهم، انه واقع ولا يمكن تغييره، فوجب احترامهم وعدم التمييز على جميع المستويات في حقهم. اما من يقولون ان الله لن يبتغي غير الاسلام دينا، اقول لهم ان الدين المعاملة، فهذا هو الهدف الاسمى لوجود اي دين, حسن الاخلاق، والرفق بالضعفاء، والتواضع لله، وعمل الخير... هل المسلمون يطبقون دينهم، طبعا لا، فجميع الموبقات استوطنت وتجدرت عندهم من نفاق وزنى وتجبر واكل اموال الغير وفوضى وهمجية، المسلمون اصبحوا بصورة بشعة في كل العالم، اصبحوا مسخرة وموضوعات غنية للدراسة من طرف الغرب، اذن كفى من الاوهام انكم خير امة اخرجت للناس، تضحكون على انفسكم فقط اما واقع الحال فلا يخفى على جاهل، فبالاحرى عاقل يرى درجة التخلف التي اصبحت مرادفا للمسلمين اينما وجدوا، عسى ان تستحيوا من حالكم.
48 - مهاجر في بلاده السبت 29 يوليوز 2017 - 13:38
للشهادة..
أقسم بالله العظيم حدث وأن ولجت في أحد الأيام في بداية الألفية أي ٢٠٠١ أو ٢٠٠٢ لا أتذكر بالتحديد. ولجت إحدى الكنائس بمراكش للإستفسار عن دين النصارى وفي نيتي فقط الفيزا وتحسين وضعيات المادية الغير.
ماكاين لا روحانية ولا ماحيا.....
الإنسان يولد على الفطرة والوالدين هم من يرسمون طريق دينه بالتأكيد من بعد مشيئة الله
. الوالد ديالي شحال وكلني الفلقة على الصلاة.
49 - مكناس السبت 29 يوليوز 2017 - 13:40
هؤلاء اللذين يبتغون غير الإسلام دينا هم في الغالب أناس يعانون من مشاكل نفسية أو مادية أو اجتماعية ،فيكون مر بتجربة أثرت في نفسه فلم يجد لها مخرج غير الإنتقام من الدين والمجتمع ،فيظن أنه ارتاح ،لكنه نسي أن الراحة غير موجودة في الدنيا،(خَتَمَ اللَّهُ عَلَىٰ قُلُوبِهِمْ وَعَلَىٰ سَمْعِهِمْ ۖ وَعَلَىٰ أَبْصَارِهِمْ غِشَاوَةٌ ۖ وَلَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ (7))سورة البقرة
50 - mouslim السبت 29 يوليوز 2017 - 13:40
هادو ناس كسالى خترو المسيحية للأنها ديانة بدون متاعب
51 - مسلمة و افتخر السبت 29 يوليوز 2017 - 13:40
بما أنني مسلمة فأنا اعترف بالمسيح بل نحن نشرفه و نقول له "نبي الله عيسى عليه السلام" و لا نحتاج إلى تغيير ديانتنا من أجل الإيمان به عليه السلام
أشهد أن لا الاه إلا الله و أن محمد رسول الله
52 - monsif السبت 29 يوليوز 2017 - 13:41
نعم انت حر للقيام بطقوسك داخل منزلك لكن لا يجوز لك حث الناس على اتباع دينك في بلد اسلامي
53 - Kamal Mourad السبت 29 يوليوز 2017 - 13:41
كلما ضعفت حضارة او دولة يظهر مثلا هؤلاء كالمحميين خلال القرن 19 في المغرب . ويتخذ هؤلاء أشكالا متعددة هناك المحميون الدينيون و هناك المحميون السياسيون و هناك المحميون العرقيون. كل هؤلاء يسمهم التاريخ ويرث احفادهم العار.
54 - ماسين السبت 29 يوليوز 2017 - 13:41
الديانات جميعها كان من المفروض أن تكون بمثابة همزة وصل بين جميع شعوب المعمورة لكي نتعايش كلنا بسلام بدلا من ذالك أصبحت المرجعية التي تقف عائقا دون تحقيق ذالك.
المغرب أرض السلام والتعايش السلمى يجب أن يكون في طليعة الدول الإسلامية الذي يعطي درسا في التسامح الديني بين ساكنته ويكون مثالا يقتدي به في دول المنطقة. بقوانين واضحه وفعليه تعطي الحق بممارسة الشعائر الدينية لجميع الأطياف على أراضيه بكل حرية واطمئنان. لن نكون مسلمين محترمين أن لم نحترم ذوي الديانات الأخرى.
55 - f.mimoun السبت 29 يوليوز 2017 - 13:42
النفاق و لا شيئ سوى النفاق.
مع كل احتراماتي لها الشخص , اظن انه لم يعتنق الاسلام بتاتا او كونه يجهله كليا , ذلك ان الله عز و جل قال انه لن يقبل من البشر اية ديانة غير الاسلام ... و قال انه ارسل النبي محمد عليه الصلاة و السلام الى الناس اجمعين . و المسيحيون في العالم يقتنقون الاسلام فكيف لهذا الشخص ان يهجره و يعتنق ديانة غيره !!!!.
56 - مغربي من الريف السبت 29 يوليوز 2017 - 13:42
اعتز بديني الاسلام الحنيف واعتز انني مغربي مسلم .وان الاسلام دين الحق والله يهدي الجميع إلى دين الحق دين الإسلام دين محمد صلى الله عليه وسلم ومن يبغي دينا دون الاسلام فقد ضل الطريق والله وحده يهديه.
57 - MOHAMMED السبت 29 يوليوز 2017 - 13:43
طمعا في الفيزا أو الفلوس !!!!!
58 - فهم الهم السبت 29 يوليوز 2017 - 13:47
يابني لو درست المسيحية وقرأت الانجيل جيدا ستجده يتكلم على محمد والاسلام.ولو درست الأسلام فستجده يجمع جميع الدينات. اللهم أغفر لقومي إنهم لا يعلمون.
59 - رشيد التازي السبت 29 يوليوز 2017 - 13:47
ومن يبتغ غير الاسلام دينا فلن يقبل منه. امر غريب حقا في الوقت الذي نرى فيه دخول أفواج كبيرة من غير المسلمين و اعتناقهم للاسلام بمن فيهم كهنة و ملحدين..... نرى أقواما من بني جلدتنا يغادرونه بدعوى انهم لم يجدوا راحتهم .لا حول ولا قوةإلا بالله
60 - صراحة راحة السبت 29 يوليوز 2017 - 13:48
كينين هنا شي وحديين كيبان ليهم غير الامازيغ معرفتيش علاش حينت عيشين فجبال فتنغير وامليل ....... معندهم تا حاجة دولة ممسوقاهمش كيمشيوو كيستغلهم مشكلة فدولة ماشي ف الامازيغ الامازيغ شاديين دين بزاف
61 - عدنان ن السبت 29 يوليوز 2017 - 13:49
أول مرة في حياتي اسمع بأمير المؤمنين لجميع الديانات هذا ما وجدته في هذا المقال فأمير المؤمنين عمر بن عبد العزيز ومن قبله عمر ابن الخطاب كانت تحت سلطته إمارات في بقاع الدنيا كلها تدين بدين الإسلام ولم تكن هنالك ولاية من الولايات اختارت المسيحية تحت إمرته الا على مستوى الأفراد يهود ومسيحيون لهم ما لهم وعليهم ما عليهم يضمن لهم الحقوق ويأخذ منهم الجزية وأمثال هذا المرتد عليه لن يخجل من نفسه بدلا من الالتفاف على أعلى سلطة يريد المزيد من التمرد على دين الشعب المغربي الإسلام ان لم تجد فيه راحتك ففي غيره ستكون أهون وأضيع
62 - التاسكارتي من طنجة السبت 29 يوليوز 2017 - 13:51
أدعوا كل المهتمين عامة والمسيحيين خاصة إلى مشاهدة المناظرة الكبيرة بين العالم الكبير رحمه الله أحمد ديدات والقس الأمريكي الكبير جيمس واكارت. وستدركون بالحجة والدليل بطلان المسيحية.
المسيحية كباقي الديانات السابقة جاءت ظرفية لأقوام معينين في زمن معين أما الإسلام فهو الدين الأخير الصالح لكل زمان ومكان.
63 - إسم السبت 29 يوليوز 2017 - 13:52
المرجو من مصطفى السوسي تغيير إسمه لأنه مخالف لما يعتقد به... وقل الحق من ربكم فمن شاء فليومن و من شاء فليكفر... لم يقل لنا السوسي من أي طائفة هؤلاء المغاربة؟ كاثوليك.. بروتستانت.. أورتدوكس؟.... و عن أي مسيح يتحدثون روسي أو إيطالي أو فرنسي؟ ومتى ولد ؟ صيفا أم شتاء؟.....
64 - احمد السبت 29 يوليوز 2017 - 13:55
واذ قال عيسى بن مريم يا بني اسرائيل اني رسول الله اليكم مصدقا لما بين يدي من الثوراة ومبشرا برسول ياتي من بعدي اسمه احمد فلما جااهم بالبينات قالوا هذا سحر مبين صدق الله العظيم. كيف لعيسى بن مريم ان يبشر اتباعه بدين الاسلام وانتم ترتدون ؟ اذا كنت فعلا من اتباع المسيح عليه السلام فهو يامركم بالاسلام . عن اي حرية معتقد تتكلمون ايها الجهلة ؟
65 - وطني السبت 29 يوليوز 2017 - 13:56
المغرب دستوريا بلد اسلامي لذلك فمضايقة التبشير والتنصير تبقى مضايقة شرعية. ويجب على المجالس العلمية في المغرب ان تتحرك لتوعية الناس وصد هذا التيار المغرض.
66 - مصطفى السبت 29 يوليوز 2017 - 13:56
السلام علىيكم وعلى من اتبع الهدى.
اولا: لا دين يقبل عند الله بعد الاسلام. فليرجعوا هؤلاء الضالين الى رشدهم، ويطلبوا من الله ان لايموتوا على الكفر والعياد بالله.
ثانيا: اقرؤا تاريخ الاريسيين النصارى الحقيقيين، وكيف حاربتهم الكنيسة وقتلتهم لانهم يومنون بوحدانية الله. ارجعوا الى "جهاد الترباني" العظماء ١٠٠. على اليوتوب للمزيد من المعلومات.
الله يتبتنا على الحق.
67 - اشكر اللهكم لجعلي ملحد السبت 29 يوليوز 2017 - 13:56
كل الكتب السماوية هي صناعة بشرية 100% لان بها كلام منحط ومستبد لا يوحي بمكانة وحكمة هذا الخاق المفترض حيث يوحي بصغر ومحدودية عقله .. ان العقول الكبيرة تناقش الافكار والمتوسطة تناقش الأحداث اما الصغيرة فهي تناقش الأشخاص بعينهم كما هو وارد في القرآن جل النصوص تتكلم عن احداث واشخاص لم ينالو تعليما يتوعدهم الله بالعذاب الأليم كأن الله جزار يسفك الدماء وليس إلاه رحيم بالضعفاء ، حقيقة ان وجد يوم الحساب فإنه الله هو الأول الذي يجب ان يحاسب امام الملأ ، وإلا فانا اشكر الاهكم لجعله لي ملحدا بمشيئته المكتوبة في كتاب القضاء والقدر ، إذ لا يمكنني ان اغير ارادته
68 - باحث السبت 29 يوليوز 2017 - 13:57
الديانة البوذية ظهرت في الهند في القرن الخامس قبل الميلاد.

البوذيون يعتقدون ما يأتي:

* أن بوذا هو ابن الله، وهو المخلِّص للبشرية من آلامها ويتحمل عنهم جميع خطاياهم!

* أن تجسد بوذا قد تم بواسطة حلول روح القدس على العذراء مايا!

* أن بوذا قال لأمه وهو طفل إنه أعظم الناس جميعاً!

* أن هيئة بوذا قد تغيَّرت في أخر أيامه، وعليه نور أحاط برأسه؛ وأضاء من جسده نور عظيم فقال الذين رأوه: ما هذا بشراً إن هو إلا إله عظيم!

* ولما مات صعد إلى السماء بجسده بعد أن أكمل مهمته على الأرض!

* أنه سيرجع ثانية إلى الأرض ليعيد السلام والبركة إليها!

* أنه هو الكائن العظيم الواحد الأزلي وهو عندهم ذاتٌ من نور غير طبيعية!

1) من الغريب وجودُ تشابهٍ كبير جدًا بين عقيدة البوذيين في بوذا، وعقيدة النصارى في عيسى؛ فهل الذين حرَّفوا دين المسيح كانوا على علم بالبوذية، أم أن الشيطان هو الذي أوحى للبوذيين والذين حرَّفوا دين المسيح بنفس العقيدة؟

2) بما أنه يوجد هذا التشابهٍ الكبير بين عقيدة البوذيين وعقيدة النصارى فما الذي يدفع من يُبدِّلُ دينَه أن يُفضِّلَ النصرانية على البوذية، والبوذية أقدمُ من النصرانية؟
69 - التاسكارتي من طنجة السبت 29 يوليوز 2017 - 13:58
إلى مسلم حر
المرجو الإنتباه عند وضع الآيات القرآنية
اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت ....
70 - zakariad2 السبت 29 يوليوز 2017 - 14:00
السلام على من اتبع الهدى و رحمة الله و بركاته.
أتأسف لقراءة مثل هده الأخبار للتلاثة أحوال.
أحوال هؤلاء المغرر بهم إذ يرون في الضلال خلاص لهم. وهذا نتاج مجتمعنا و تربيتنا و تعليمنا.
أحوال أمتنا الإسلامية إذ ترى أسوأ أحوالها منذ أنزل الله الوحي على سيد الخلق، فترى أبناء المسلمين يتبرؤون من دينهم و ملتهم.
أحوالنا كأشخاص مسلمين إذ لا ندري ما سنجيب به يوم السؤال عن هذه المصائب اللتي تتوالى على الأمة ولا ندري ما هو مفعول بنا بعد السؤال.
لا أملك شخصيا إلا الدعاء إلى السميع البصير بالهداية لأبناء هذه الأمة من الضلال. و بالرفعة للإسلام و المسلمين في كل مكان. وبالمغفرة لي و لكل مسلم لا حول له ولا قوة. آمين
71 - المجيب السبت 29 يوليوز 2017 - 14:00
اتصور شخصين يدليان بهاذين التصريحين، الاول يقول : انا مغربي مسلم لا اعرف ولا علاقة لي بالمسلمين الاخرين.والثاني يقول: انا مغربي مسيحي لا اعرف ولا علاقة لي بالمسيحيين الاخرين!! فشيئ ما يميز هؤلاء الاخرين لكن لا اعرف ولست من الاخرين. انا آخر، انت آخر، انت أخرى، هو آخر، نحن اخرون، هم اخرون ، هن اخريات.
72 - Ahmed السبت 29 يوليوز 2017 - 14:00
عن أي اضطهاد تتحدث لم يسبق لي أن سمعت ان أحدهم اعتدى على أي شخص بسبب دينه هدا الشخص أراد أن يركب الشهرة والتعاطف من باب الافتراء والكدب. لو كنتا حقا دو عقل ما بدلت دينك لأنك لم تقارن الأديان فقط أردت لنفسك أن تكون مسيحيا عن غاية في نفس يعقوب.علماء ومثقفون وكبار الأدباء والفلكيون المسيحيون اعتنقوا الإسلام على مر العصور لأنهم قرأوا القرآن وفهموه ولم يجدوا فيه عوضا. ولم نسمع أن عالما مسلما واحدا اعتنق المسيحية أتمنى أن تعود إلى الرشد لأن الردة من بين الأعمال التي لا يغفرها الله مثلها كمثل الشرك
73 - KANT KHWANJI السبت 29 يوليوز 2017 - 14:04
هل هذا الإله عنصري يتعامل بإنتقاء،فكان يهتم فقط بجزء صغير من العالم،الشرق الأوسط،الذي أرسل إليه جيشا من الأنبياء والرسل،وأهمل اجزاء شاسعة من العالم،في باقي اسيا وأوروبا وأفريقيا واوقيانوسيا وامريكا التي غاب عنها "نور الله" إلى حدود ق 15؟
هل سكان القارة الأمريكية الذين ماتوا قبل ق 15 في النار وهم لم تصلهم و لو رسالة واحدة و لا نبي واحد، فما ذنبهم؟
كيف لشبابنا المعنعن،لا يفكر؟!
في صحيح البخاري،قال محمد:«نزل الحجر الأسود من الجنة أبيض من الثلج فسودته خطايا بني آدم» والعلم الحديث يقر أن الحجر (الأسود) النيزكي يسقط من المريخ (يسقط في طاطا وغيره) وإذا جمعنا "الحقيقتين" فمن المؤكد أن الجنة توجد في المريخ! لكن البعثات العلمية لم تجد لا جنة,لا نار,لا حياة هناك!
الإسلام ليس إلا نقلا وتحريف لما قبله من الداينات، وتم إضافة سور وايات عنف وكراهية، حيث يقول أن الدين عند الله الإسلام،ويهدد كل من خرج منه بالقتل كما أفتى به كبار علماء المغرب منذ بضع سنوات فعن أي قوة إيمان تتحدثون يا مسلمين، دواعش
كم مغربي اختار الإسلام دينا؟ لا أحد, يتم ايراثه الإسلام قسرا
كل الأديان من صناعة البشر في زمن الجهل
KK
74 - الدبلماسي المغربي السبت 29 يوليوز 2017 - 14:08
الدمقراطية و تطبيق و احترام القوانين الذي يصوغها المجتمع بالأغلبية المطلقة! ايمكن للمسيحية في المغرب ان تغير القوانين بالأغلبية؟ او الاستقواء بالغرب للدفاع عن أكذوبة و فزاعة الاقليات اين هي من الدفاع عن الاظدهاد و التقتيل الذي يطال اقليات المسلمين في بورما اسيا و مسلمي و مسحيي فلسطين من إسرائيل.
فكما الغرب خرج للدفاع عن قيمه بمنع الحجاب و المآذن الخ و مضايقت المسلمين فكيف لا يسمح لنا نحن في المغرب الا نطبق القوانين الموجودة أصلا ، و لسنا بحاجة الى صياغة قوانين كما يفعل الغرب حاليا مع التبجح بالحقوق و الحريات... الحريات عندما يكون بامكانها زعزعت عقيدة الشباب و الفئات الهشة و الضعيفة في المجتمع تصبح جريمة و ليست حرية ... فوجب تطبيق القانون لحماية المستضعفين... محاولة الاختراق ليست وليدة اليوم عبر التاريخ العديد. كل الوسائل استخدمت، تستخدم و ستتواصل. حسبنا الله و نعم الوكيل. الامة المغربية محصنة بامارت المؤمنين حامية الملة و الدين و بالعلماء و بالفكر المتنور... وبالسياسيين الحكماء والحركات المتاصلة و المجتمع المدني المنفتح فلا خوف الا من المنافقين العملاء الذي يتواطؤون لتقرب من الغرب
75 - ابو كليبة السبت 29 يوليوز 2017 - 14:08
اريد ان اقدم شكري للذين اخرجوني من قوقعة القداسة: الاخ كافر مغربي، سعيد بن جبلي، المصري حامد عبد الصمد... والمفكر المصري سيد القمني...ولا انسى القبانجي كلهم في اليتوب
76 - ١محمد١ السبت 29 يوليوز 2017 - 14:11
الدين لله والوطن للجميع كوني مسلم لن أتقبل أن يفرض علي شخص آخر دينه وقناعاته و إيمانه وفِي نفس الوقت لن أتدخل في إيمان وقناعات الآخرين ...

وأقول لمن يرفضون من يختلف معهم إذا أردتم انتشار دينكم فكونوا قدوة للآخرين بدل إستخدام العنف المعنوي واللفظي والجسدي لفرض إيمانكم...
فالإيمان هو إيمان القلب المبني عن قناعة أما أسلوب الفرض على الشخص إيماناً معيناً فيولد مجتمع منافق في غالبيته يظهر ما لا يبطن...
77 - Mimo السبت 29 يوليوز 2017 - 14:14
هناك تعاليق تجعلك متخوفا على مستقبل هذا البلد ولكن عندما تقرأ مثل تعاليق 15 و 22 و23 تتأكد أن لازال هناك أمل.
78 - محمد السبت 29 يوليوز 2017 - 14:17
الدين لللاه وليس هواية او جات على خاطري العبادة ل الله وما خلقتقم الا يعبدوني طوعا او كرها
79 - le défi السبت 29 يوليوز 2017 - 14:17
l'église a condamné le savant Galilée qui a dit que le Terre tourne autour du soleil,
l'église vendait les billets aux idiots pour accéder au paradis,
l'église soutenait tous les colonialismes occidentaux ainsi que la traite des noirs,c'est à dire la vente des noirs,
le monsieur ,chrétien le dit il lui même,les nombres de convertis augmentent, donc il sait parfaitement l'évolution des convertis,il est donc un élément actif pour convertir d'autres à sa religion ,
alors l'état est devant une situation libanaise et demain une situation syrienne,alors où est la fermeté pour remettre cette personne à sa place,il s'est converti, ça le regarde mais il se réjouit des conversions , alors là c'est un défi
80 - ABOUDAR AL GHIFARI السبت 29 يوليوز 2017 - 14:17
يقول الحديث :الدين المعاملة...ثم احب لاخيك ما تحب لنفسك...وهناك احاديث اخرى وآيات قرآنية أخرى تجد تطبيقها حرفيا عند المسيحيين...فمعاملاتهم مع البشر معاملة انسانية:فمثلا المريض عندهم يعالج قبل ان يطلب من دويه توقيع شيك على بياض كما يفعل الاطباء المسلمين عندنا...يحبون الخير لبعضهم البعض...يتقاسمون خيرات البلاد حتى مع البشر البعيدين عن جلدتهم بالتساوي...انا ارى انهم هم المسلمون الحقيقيون وانهم احق بالجنة منا نحن اشباه المسلمين...
81 - Dda moh السبت 29 يوليوز 2017 - 14:19
كمايقول المثل العربي:الرجوع الآلأصل أصل٬إذا مستقبل المغاربة اولا هوا العلمانية اوالرجوع الى دينيهم الاصلي الا وهوا المسيحية٠ازول لكلي قرءأ هيس بريس
82 - توفيق السبت 29 يوليوز 2017 - 14:19
‏بسم الله الرحمن الرحيم ..لكم دينكم وليا دين صدق الله العظيم..‏وكفى بالله شهيدا غدا يوم القيامة.
83 - محمد السبت 29 يوليوز 2017 - 14:20
يا فاروق : ان العيب في من يدعي انه مسلم ولايطبق تعاليم الدين الاسلامي وليس العيب في الدين الاسلامي.
84 - Moh السبت 29 يوليوز 2017 - 14:21
la religion est une affaire de personne. Celui qui veut être musulman ou chrétien ou athée ne regarde que lui même.le coran est un livre qu'il faut lire avec un esprit ouvert.certains passages contredisent d'autres. Je réponds ainsi à ceux qui disent que celui qui veut comme religion une autre que l'islam, ça sera pas accepter pour. Lui. Je veux essayer de citer une sorte.( vous avez votre religion et j'ai la mienne lakkome. Dinokome wa lia diiny q et. D'autres. Sourates.
85 - سيف الدين القرطبي السبت 29 يوليوز 2017 - 14:23
العلم نور والجهل عار، كما يعرف الجميع فالمسلم دائم البحث والتطلع، فنحن كمسلمين نحب المطالعة والبحث وقد قرأت الاناجيل منهم انجيل لوقا وانجيل متا، صراحة هههههه تعتقد ان من كتبهم يمكن كان شارب الحريرة ولا شحاجة تذهب العقل، تناقضات بالجملة ووجود اشياء يخجل الانسان ذكرها، وكما قال الاخ في تعليق سابق هذه عبارة عن منظمات اولا يقصدون اخواننا الامازيغ ويكرهونهم في اللغة العربية لغة القرآن حينما يزداد العداء للعرب والعربية يقدمون لهم المسيحية على انها دين محبة وايخاء، يا اهل المغرب، المسيحيون لم يتطورو الا بعد تركهم لديانتهم لانها محرفة والمسلمون لم يتطورو الا بعد تطبيق شرع الله وسنن نبيه، اقرأو التاريخ قبل ان تستخف بكم الامم في الغرب يسلم الالاف من الناس وفي دولنا يترك الاخر دينه هذا اذا كان مسلما من اجل حبة شكلاطة واموال لن تشفع له غدا يوم الحساب والعقاب.
86 - عبد الله السبت 29 يوليوز 2017 - 14:26
يقولون إن أعدادهم في تزايد ويحتلون مختلف المناصب في الدولة ، ولكن السؤال الذي يطرح نفسه والاجابة عليه تتحول إلى سؤال : لماذا هي نفس الوجوه التي تخرج معلنة عن مسيحيتها ؟ اين الاخرين بالالاف ؟ قد يقال إن التضييق عليهم وراء السبب في تسترهم . نقول : وهل التضييق في المغرب يطال الاشباح ؟! المغرب يمارس تضييقه على الاحرار وعلى من يحاول دفع عجلة البلد الى الامام وليس على ضحايا التجهيل والتفقير
87 - علي السبت 29 يوليوز 2017 - 14:27
لم ينتبه أحد إلى ملاحظة أن هذا الشخص كان عضوا في إحدى الحركات الإسلامية الكبيرة في المغرب في فترة مبكرة من عمره (الإعدادي) .
أستطيع أن أتفهم سبب انحرافه ، لأني بدأت مثله في حركة إسلامية ، و إن كنت حينها أصغر منه سنا ، حيث لازلت أدرس في التعليم الابتدائي حين تم استقطابي لهذه الحركة من أحد أقاربي . كنت أداوم على الصلاة في المسجد و أعيش حالة إيمانية صافية بريئة قبل أن تقلب جلسات هذه الحركة حياتي رأسا على عقب . كانت الدروس تجمع بين نواقض الوضوء و عذاب جهنم و القبر و أفلام الفيديو حول ابن تيمية و حرب البوسنة و أفغانستان و الزنداني و العقيدة و غيرها من الأمور التي كانت تلقى بلا منهجية من بعض أفراد الدوار المتحمسين . كان يزورنا في قريتنا بين الفينة و الأخرى أستاذ من الدوار المجاور ليقوم بإلقاء درس ما و أحيانا نقوم برباطات منزلية لأيام في بعض المنازل ... المهم ، هذا الخليط و الضغط و مشاهد حرب البوسنة و خوف عذاب القبر و جهنم و الأسئلة التي ظهرت سرعان ما بدأت تشعل الوساوس في رأسي و لازلت طفلا لم أبلغ بعد . منذ ذلك الوقت لم أذق طعم السكينة .كم يا ترى من ضحية مثلي جنى عليه ارتجال هذه الحركات ؟
88 - chokri السبت 29 يوليوز 2017 - 14:30
دائما ما يدعي مثل هولاء انهم كثر ويسمون جمعياتهم باقليات ويدعون انهم اما أبناء أمام مسجد أو فقيه أو درسوا التعليم العتيق حتى لا تقول لهم أنكم لا تعرفون الإسلام وتنطلي عليك حيلهم أنا لم أجد في كل معاريفي مسيحي واحد
89 - تعقيب... السبت 29 يوليوز 2017 - 14:33
يا استاذ : ان تعتنق المسيحية هذا أمر شخصي يهمك فلاداعي أن تبرر أو تشرح لنا هذا الأمر ...لكن أن تقول بأنك كنت تحس بفراغ روحي عندما كنت مسلما هذا مالا يقبله منك أي مسلم..انتبه إلى ماتقول يا اخي والمغرب كما تعلم يتسع للكل : يهودي ، مسيحي، مسلم ، ملحد حتى .... أرض الله واسعة....
ختاما : نرحب باخواننا من الدول الغربية الذين اعتنقوا الإسلام وهم بالمناسبة في تزايد.
90 - معلق السبت 29 يوليوز 2017 - 14:34
مقولة الدين لله و الوطن للجميع باطلة لان الوطن هو أيضا لله حيث قال رب العزة و ان الارض لله يورثها من يشاء اذا الولاء يكون لله و دين الله وليس للوطن و السلام عليكم.
91 - Samir السبت 29 يوليوز 2017 - 14:36
لله يهديكم و يهدينا لسواء السبيل
92 - salam السبت 29 يوليوز 2017 - 14:46
je reponds ici d'abord, à certains cerveau bloqués, qui disent et se posent des questions: Pourquoi Allah n'a pas envoyé des prophetes en Asie en Amérique en Afrique. je réponds prmièrement par le verset suivant:
le pharaon a dit a Moise: QU'EN EST-IL DONS DES GÉNÉRATIONS ANCIENNES.
MOISE DIT: LA CONNAISSANCE DE LEUR SORT EST AUPRÈS DE MON SEIGNEUR, DANS UN LIVRE.MON SEIGNEUR NE COMMET NI OUBLI NI ERREUR.
D'autres parts Allah dit:
Et CEUX QUI PARMI VOUS ABJURERONT LEUR RELIGION ET MOURRONT INFIFÈLES, VAINES SERONT POUR EUX LEURS ACTIONS DANS LA VIE IMMÉDIATE ET LA VIE FUTURE.VOILÀ LES GENS DU FEU.ILS Y DEMEURERONT ÉTERNELLEMENT.
Pa ailleurs, Alhamdou Lillah, la Vérité est bien claire, et beaucoup de monde embrassent L'ISLAM, mais celui dont le cerveau est férmé par le lavage des occidentaux, il ne pourra nuire qu'à lui. au départ, ils ne sont pas musulmans, et n'ont jamais été musulmans pour aller dans une autre religion fausse et falsifié. rien ne dérange. continuez dans votre voie
93 - متتبعة السبت 29 يوليوز 2017 - 14:47
بالنسبة لي وانطلاقا من الآية الكريمة التي هي في غاية الوضوح"ومن يبتغي دينا غير الاسلام فلن يقبل منه وهو في الآخرة من الخاسرين'' هذا خروج عن الملة لا يقبله الله وبالتالي لا يقبله العباد وبفعله هذا قد خسر الدنيا والآخر ..لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم ,ارجو له الهداية
94 - الزايبوط حاضي لحيوط السبت 29 يوليوز 2017 - 14:50
الى المعلق كوانتي يااخي الله عندما جاء الوحي وفرط الناس في الرسالة اخبرهم بان كلامه واضح الاسلام ظاهر للعيان يقول الله ما من قرية الا خلا فيها نذير لابد ماداز فيها واحد يدعو الناس لعبادة الله كل العالم وحتى الدول العربية راه الناس كتسمع وعارفة الله ةالانبياء ولكن باغين السهلة الصلاة لا الهاتف يستغرق وقت لايبالي المهم وحي الله هو السائد ويسير ويعرفه الصغير والكبير ندعو الله ان يثبتنا على دينه
95 - hassia السبت 29 يوليوز 2017 - 14:50
كل حر يؤمن بما يحب.كم عدد المسلمين المبشرين فى اوروبا,احمدية,شيعية الخ,يوزعون القرءان وافكارهم فى الشوارع والساحات العامة,يطرقون بيوت الساكنة ليدخلو الاسلام ولم يتعرضو يوما للمتابعة او المحاصرة,الدين لله والوطن للجمي
96 - ابو زيد السبت 29 يوليوز 2017 - 14:51
عبيد الله بن جحش من الأوائل الذين آمنوا بالنبي صلى الله عليه و سلم و هاجروا إلى الحبشة ،لكنه انسلخ عن دين الإسلام و اعتنق المسيحية ،نسأل الله تعالى الثبات و نعوذ بالله من الخذلان ،إنه العمى بعد الإبصار ،(ومن يضلل فلن تجد له وليا مرشدا)
97 - hammou السبت 29 يوليوز 2017 - 14:51
اودي الدنيا هاذي دير اللي عجبك و قول اللي عاجبك
والاسلام ممحتاج حاد ادافع عليه وللي داخل المسيحية اولا اليهودية مينقص و لا زيد للاسلام شي حاجة
ولكن يوم القيامة الله سبحانه ليس بظلام للعبيد
98 - موسى السبت 29 يوليوز 2017 - 14:52
أما أنك إتبعت الدين المسيحي الأصيل الموحد فمرحبا بك رغم التشديد في تعاليمه لكن هو الدين المحرف من الباباوات مقابل الامتيازات المادية التي تحصلوا عليها
99 - مهتم السبت 29 يوليوز 2017 - 14:53
"و من يبتغ غير الاسلام دينا فلن يقبل منه وهو في الآخرة من الخاسرين"

"لقد كفر الذين قالوا ان الله ثالث ثلاثه"
اعلم يا هذا ان المسلم الحق لا يكرهك بل يشفق عليك ويطلب لك الهداية
100 - TOUHALI السبت 29 يوليوز 2017 - 14:56
Chacun à son choix, l’Islam s’avance et Agrandir alors que quelqu’un préfère christianisme peut être pour raison de manque de courage d’appliquer les conditions de base de l’Islam, comme Salat dans ses temps, comme le mois de Ramadan, les conditions de Salat, et d’autres comme hadj et ses conditions, éviter le sexe avec les put « Zinna »
Certes, la religion acceptée d’Allah, c’est l’Islam. Ceux auxquels le Livre a été apporté ne se sont disputés, par agressivité entre eux, qu’après avoir reçu la science. Et quiconque ne croit pas aux signes d’Allah... alors Allah est prompt à demander compte !
Et quiconque désire une religion autre que l’Islam, ne sera point agréé, et il sera, dans l' au-delà parmi les perdants.
101 - tangerois السبت 29 يوليوز 2017 - 14:56
على اي حال اختيارات الانسان الدينية شخصية اما للفيزا أو المال أو قناعة (؟؟؟؟؟) . على كل ،المهم من هذا المقال ان المسؤولية المنوطة بوزارة الأوقاف من طرف أمير المؤمنين ناقصة وجدا لان ظاهرة الإلحاد والتنصير في إخواننا الأمازيغ خاصة والمغاربة عامة قد استفحلت. لذلك كلنا مسؤولون امام الله فيما فعلنا لديننا واكثرنا المسؤولون المباشرون .والله المستعان .
102 - saf السبت 29 يوليوز 2017 - 15:01
من فكر الى فكر هل الدين فكر الفكر للعقل والحب للقلب والروح من امر الله
الانسان مادة وروح الفكر للمادة و الحب للروح اي ان غداء المادة من المادة الاكل والشرب والنكاح وغيرها لكن بمقياس بقوانين العقل وغداء الروح الصلاة والصيام والدكر بقوانين القلب الدي هو عين الروح وعين الراس هي عين الفكر والعقل والاسلام شامل كامل لم يترك لا لغقلانين حجة ولا للروحانين حجة ولا لغيرهم فانما هو الشيطان يزين الدين الفاسد ويفسد الدين الكامل لمن ترك تغرة في عقله
103 - Mowaten السبت 29 يوليوز 2017 - 15:03
الى الخارجين وامثالك عن الدين الاسلامي..لناقشهم حسب رؤياهم ومنظورهم المردود عليها في القران الكريم..حسب اعتقادهم فالمسيح ابن الله ..اذا كيف لكم ان تعبدو الابن..ولا تعبدون الله خالق الكون كافة.. انها لضلالة ..قال الله تعالى.في سورة الاخلاص(قل هو الله احد، الله الصمد لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفؤا احد).صدق الله العظيم...ربما امثالكم لم يفقهوا هته السورة الكريمة...ولكم ان تجربوا واسءلوا طفلا في الروض...لعله يتلوها عليكم بصدق وبراءة...
104 - عبد الرحيم السبت 29 يوليوز 2017 - 15:04
((( كمثل الشيطان اذ قال للانسان اكفر فلما كفر قال اني بريء منك اني اخاف الله رب العالمين فكان عاقبتهما انهما في النار خالدين فيها وذلك جزاء الظالمين)) هاذا هو حال ابليس همه هو اخراج المسلم عن دينه اللهم ارزقنا الثبات على دينك ...هل تعتقد ان الكافر سيرحب بك بل يشتمك لانك تركة دينك الاسلام دين الرحمة والالفة والاخوة الحمد لله نعيش في دولة اسلامية وسط عاءلي بيننا صلة الرحم ..... ((( لا اله الا الله محمد رسول الله ))))......
105 - اكرام السبت 29 يوليوز 2017 - 15:05
يدعي هذا الشخص أنه آمن بالمسيح بل المسلم هو من آمن بكافة الانبياء و منهم المسيح الذي بشر بخاتم الأنبياء و أمر بالتباعه
106 - لا مشكل السبت 29 يوليوز 2017 - 15:05
السوسي واعتنق المسيحية
ما الغريب في ردة السوسي
فذاك هو
107 - محمد الالماني.. السبت 29 يوليوز 2017 - 15:05
السلام عليكم،
لا اعرف لماذا نفرق بين البشر حسب الملة والدين..
وكل المعلقون هنا،يخوضون عن علم او بدون في الدين.
كل واحد داير فيها فقيه..حتى في الحياة اليومية..خضار ،مول الجافيل،مول البيض،بوليسي..كلشي عالم دين..
ياك هاد المخلوق بنادم يحترم قانون الانسانية،ومروكي يحترم ثوابث الامة..من بعد هاد جوج نتا حر فراسك..
108 - balimako السبت 29 يوليوز 2017 - 15:06
المهم ان يعتنق احدى الديانات الاسلام او المسيحية او اية ديانة اخرى وان لا يبقى بلا ديانة
109 - عمرالحركة السبت 29 يوليوز 2017 - 15:10
لن ترظى عنكم اليهود والنصارة حتى تتبع ملتهم قلت في كل مدينة وقرية اتحداك ان ذكرت واحد من مدن الريف لاتكذب ايها
110 - خالد مسلم مغربي امريكي. السبت 29 يوليوز 2017 - 15:12
السلام عليكم.
انا عشت مع المسيحيين في عقر دارهم. امريكا. القوم تائهون و تستغلهم الكنيسة شر استغلال. كل واحد عليه ان يلتزم بكنيسة معينة ولا يحق له (الصلا ة ) في كنيسة اخرى. ويجب عليه دفع 10% من دخله اليها. ويعطى له مكان خاص به مثل المسرح. وكل مايقومون به هو الرقص و الغناء ولا يعرفون من هو الاههم هل هو المسيح ام ابوه امه ام الروح...
وادا احس احدهم بالذنب فما عليه الا الاعتراف امام القس تم دفع مبلغ من المقود الى الكنيسة و سوف يغفر له لان المسيح في اعتقادهم قد مات من اجل ذنوبهم....المهم كلام فارغ الله اهديهم.
في المقابل هناك اقبال كبير على الاسلام في الغرب عموما وفي امريكا بوجه خاص حتى من طرف القساوسة انفسهم ولله الحمد.
111 - ع.بوجمعة السبت 29 يوليوز 2017 - 15:22
اسمع يا من يسمى سوسي, اساءل المهاجرين المغاربة المقيمون في بلاد الغرب عن دور المسيحية في اروبا وستجد الجواب اولا ان المسيحية في الغرب كانها انقرضت ولم يبقى منها الا القليل جيدا فاغلب هذه الدول لم يبقى منها الى خمسة عشر او عشرين في المائة والباقي تبع الكفر والالحاد لا يؤمن بشئ والذين اخترهم الله اسلموا عن خطرهم واحسن اسلامهم لهذا يبحثون رهبانهم على اوطان اخرى غير مسيحية كامغرب مثلا لنشر المسيحية التي سارت تنقرض في بلادهم فيعملون بكل الوسائل لجر الناس الجهلاء والضعفاء دينيا وماديا للمسيحية ولو بالمال ان اغلب الكنائس اغلقت في اروبا وكم من اسيحين تجدهم في الكنيسة اقل من عشرون من البشر
112 - khalid السبت 29 يوليوز 2017 - 15:24
sorry brother Christianity is not a religion .Christianity appear after the death of Joshua which means that its is not a religion send by god this is paul dream you are living in a dream only one religion exist is islam
113 - Abdou السبت 29 يوليوز 2017 - 15:28
S'il est chrétien, qu'est ce qu'il attend pour changer de nom et de prénom pour une rupture totale avec les musulmans? à ma connaissance il n y a pas de chrétien ni de juif qui s'appelle Mustapha !!!!!
114 - علي السبت 29 يوليوز 2017 - 15:31
هو اختيارك وهو امر بينك وبين ربك ، ولكن لا تحاول الصاق اتهامك بالمسلمين ، لأنني لم اسمع بمسيحي قد قتل في بلاد المسلمين ، في حين وفي هذه السنة فقط قد قتل المسيحيون في بلادهم اكثر من 15 مسلما فقط لأنهم مسلمون ، لهذا أقول لك ان الاسلام لايقدم لك العصا لتتبعه كما يقدم المسيحيون الجزرة طمعا في ذلك ، اما العنصرية الدينية في الغرب فلعلك ترضى الا من رحم ربك من ذلك ، لذلك وانت مسيحي في بلاد المسلمين فعليك ان تحترم اختيار الأغلبية كما يفعل بِنَا الغرب ونحن نحترم ذلك
115 - مع حرية القول السبت 29 يوليوز 2017 - 15:36
يتحدث عن وجود اشخاص مسحيين في كل المدن، هراء\\\\\\
انا شخصيا هذا اول مسيحي مغربي اراه بلحمه و دمه،
انت حر في اختيارك ايه المسيحي ،ان اسئت اسئت لنفسك، و ان احسنت فكذلك و نحن ايضا احرار في ان نذكرك و ان نقول لك بكل يقين: بئس المنقلب انقلبت ، و نتمنى ان يطول بك العمر حتى تجدد التفكير قبل ان تفيض روحك،
و يصدق عليك قوله "(ومن يرتد عن دينه و هو كافر فؤلئك لهم.....)" (و من يبتغي غير الاسلام دينا فلن يقبل منه و هو في الاخرة من الخخخخخخاسرييييييين)
116 - كلمة حق السبت 29 يوليوز 2017 - 15:37
ليس إيمانا و لكن تفريقا بين رسل الله ...
مسيحي لا تعني نصراني ، فأقرب الناس مودة للمؤمنين هم الدين قالوا : إنا نصارى ...
مما جاء على لسان المرتد عن دين الله قوله : لنا ديننا ...
فهو إقرار بغير دين الله ، و نشأة هذا المرتد عن دين الإسلام يؤكدها اعترافه باعتناق '' دينهم '' وهو في الثانوي الإعدادي ، بل ينسب براءته لإهمال والديه لتربيته على العقيدة '' عقيدة التوحيد '' فالدين قالوا إنا نصارى قالوا : فاشهد بأنا مسلمون ..
فما الفطرة التي ولد عليها من اعترف بخروجه عن الإسلام ؟ إن كان مسلما حقا فهو يعلم أن الأبوين يهودان أو ينصران أو يمجسان أولادهم ، لأن الإنسان يولد فطرة الإسلام ...
الأكثر غرابة أن هذا الشخص الذي اعتقد '' المسيحية " يعترف بأن يحمل أوزار كثيرا من المغاربة ، بل يؤكد أنهم سينتشرون بأعداد كبيرة في المستقبل ، و ضمنيا هو يدعو إلى '' التمسيح '' أي إلى عقيدة فاسدة تجعله يقرُّ أن '' المسيحيين '' سيرضون عنه و عن أتباع '' دينهم '' ، و النصارى لن يرضوا عن أحد حتى يتَّبِعَ مِلَّتَهم ...
و إن هدى الله هو الهدى
117 - ملاحظ مغربي السبت 29 يوليوز 2017 - 15:42
الملاحظ ان المغاربة والجزائريين والتونسيين اصبحوا في العقود الأخيرة يعتنقون المسيحية بوثيرة كبيرة وفي العقود القليلة القادمة سنرى كنائس بجانب المساجد. دون أن ننسى أن نسبة كبيرة من الشباب اصبحوا ملاحدة...وعندما تطبق حرية الأديان والملل بشكل رسمي في المغرب وباقي دول المغرب الكبيـــر ويزول الخوف والنفاق أكيــــد ستظهر الحقيقة حينذاك جيدا..
118 - ابوآدم القنيطري السبت 29 يوليوز 2017 - 15:49
خلاصة القول لو كان عيسى عليه السلام بيننا اليوم لكان مسلما .انتهى الكلام
119 - عبد الحق السبت 29 يوليوز 2017 - 15:50
باسم الله الرحمان الرحيم
أن الدين عند الله الإسلام
120 - YACEN السبت 29 يوليوز 2017 - 15:51
المغرب دولة مدنية رحبة و ليست دينية مغلقة
121 - بن عمر السبت 29 يوليوز 2017 - 15:52
اللهم انصر دينك باحب الخلق إليك. ولاتجعلنا ممن باع دينه ببعض دولارات
122 - جليل السبت 29 يوليوز 2017 - 16:02
الملك أكد أنه أمير المؤمنين لجميع الديانات نعم المسلمين وهم عامة الشعب ثم النصارى و اليهود المقيمين وهؤلاء يهود ونصارا اصليون وحككم الاسلام فيهم واضح لهم حقوق وعليهم واجبات
اما المنتقلين من الاسلام الى دين آخر فهذه فئة اخرى وحكم الله فيهم مختلف ومعروف وبالتالي لن يضرنا نحن المسلمين ولا ربنا ارتدادكم
123 - momo السبت 29 يوليوز 2017 - 16:06
en principe chacun est libre de s'adresser à dieu dans la langue ou la religion qu'il préfére, mais les prétendus prophètes ont procuré des rites ,des textes pour que ça soit unifié.certains disent (waman yabtaghi ghair alislam....) mais c un verset coranique faites fonctionner vos neuronnes.d'autres disent( lan tarda 3anka alyahood wala nasara...) c la même chose quand qq1 se convertit je vois que les musulmans sont plus contentsm
124 - عبد الحميد البكري السبت 29 يوليوز 2017 - 16:16
لو كنت تعلم حق المعرفة الدين المسيحي وماجاء به المسيح في الإنجيل, لما انقلبت عن الإسلام دين الحق, لان المسيح ابن مريم قال في الإنجيل بما مفاده أن ليس هو الرب وان كل ما يفعل فهو بمشيئة الرب اي الله عز وجل.. لكن لا حياة لمن تنادي لن نتأسف على اناس مثلك اعتنقوا المسيحية طمعا في الدنيا, هنيئا لك بدينك الجديد واللذي أتحداك فيه ان انت طبقت تعاليم الانجيل, بالطبع لن تطبقها بقدر ما يتطبق تعاليم الكهنة, لان الانجيل بشر باخر المرسلين اسمه احمد,
125 - حسن السبت 29 يوليوز 2017 - 16:20
التعاليم الكاثوليكية غير كتابية بالمرة. فهي لا تمثل الحق الكامل المعلن في الكتاب المقدس.. تماثيل العذراء و السيد المسيح مبتدعة..المسيح وحده كلمة الله. هو الطريق و الحق و الحياة.. اختبرنا قوته المغيرة في حياتنا و ما زلت أندهش لتذكري معجزات شفاء عاينتها بنفسي في أوساط مسيحية و غير مسيحية.. المعيار الوحيد لصحة أي فكر هو فعاليته و قدرته على توجيهك و تغييرك للأفضل روحا و نفسا و جسدا..كل المحبة و التقدير لكم جميعا..هذه ليست دعوة للمسيحية بقدر ما هي تعبير عن فكر ربما يختلف عنك.. لا ننتظر قبولا أو مناصرة فقد خبرنا الحياة و عرفنا حقيقتها في شخص يسوع المسيح له المجد إلى الأبد..آمين
126 - أم آدم من الإمارات السبت 29 يوليوز 2017 - 16:21
اللهم يا مقلب القلوب ثبت قلوبنا على دينك
فما سمي القلب قلبا إلا لشدة تقلبه
والحمد لله على نعمة الإسلام
127 - Bon السبت 29 يوليوز 2017 - 16:26
ان الله لا يغفر أن يشرك به ويغفر ما دون ذالك لمن يشاء فعليك أيها ترجع إلى صوابك اللهم اني بلغت فاشهد
128 - سؤس السبت 29 يوليوز 2017 - 16:28
انا مسلم وجود الديانة المسيحية والاسلامية في موقع ما سيتنافسان على فعل الخير والتقدم والازدهار(ولكن دخول الدين في السياسة امر خطير)
129 - خالد السبت 29 يوليوز 2017 - 16:29
الله لم يحدف اي دين لايأتي بدين جديد من اين لك هذا حتى تقول ذلك الاسلام يؤمن بجميع الرسالات السماوية و يصلي على جميع الرسل
130 - معاد.80 السبت 29 يوليوز 2017 - 16:29
يكرر آمنا بالمسيح، وكأن المسلمين لا يؤمنون بالمسيح أو غيره من الرسل فذلك من أركان الإسلام، وأنه وجد روحه في المسيحية يا للعجب، لم يجد روحه في دين حنيف ووجدها في ديانة زائفة ومحرفة. زين له الشيطان عمله فرآه حسنا. الله يهديه ويرد بيه وبسائر المرتدين.
131 - محمد السبت 29 يوليوز 2017 - 16:29
يا رجل.كل الديانات السماوية تدعو الي الإسلام. كلها دين واحد ألا وهو الإسلام. الذي بعثه الله عز وجل للبشرية جمعاء عبر مراحل .وأتمه الله برسوله محمد صلي الله عليه وسلم بالقرآن.فالقرآن هو خاتم الرسالات واشملهم لدين الله لم يفرط فيه من شيئ .كل الكتب السماوية لم يتم حفظها إلا القرآن. لانه لا كتاب بعده .لذا حفظه الله سبحانه وتعالي.فإيماني بالقرآن انا مسيحي أكثر منك .والصلاة والسلام علي كل المرسلين.واشهد أن لا الاه الا الله واشهد ان محمدا عبده ورسوله. لا دين عند الله غير الإسلام. كل الرسل والأنبياء غدا سيتبعون الإسلام .ماذا ستفعل أنت آنذاك..
132 - akram السبت 29 يوليوز 2017 - 16:34
المغرب دينه الاسلام بالعرف وبقوة الدستور والقانون
هذا هو المبدأ.
فكل من اراد ان يعيش على ارضه يجب عليه ان يستوعب ذلك ليس من باب الدين لكن من باب سياسي مراده عدم خلق التفرقة والطائفية والبلبلة داخل البلد.
باختصار المغرب بلد مسلم شعاره الله الوطن الملك
ومن يرى غير ذلك علانية فهو يمس ثوابت البلاد ويجب محاسبته قانونيا
133 - مهاتما غاندي السبت 29 يوليوز 2017 - 16:39
إلى "معلق" - أتفق معك: الدين لله و الوطن لجميع..عباد ألله! الله خلق الجميع، المسلم وغير المسلم المؤمن و الملحد المتدين وغير المتدين..فنقول أن "الدين لله و الوطن للجميع" ليس للإستخفاف به سبحانه، بل تنزيها له عن ااﻹنحدر إلى مستوى العباد الخطائين..الله هو الذي أراد الوطن أن يكون للجميع..و اﻷديان كلها له و لو شاء لجعل كل البشر على دين واحد.
تحيات و احترام من علماني مسلم!
134 - فريد السبت 29 يوليوز 2017 - 16:45
منذ زمن الرسول (صلى الله عليه و سلم) و الخلفاء الراشدين من بعده، المسلمون يتعايشون مع جميع المعتقدات، لان الدين الاسلامي يضمن حرية المعتقد و لكن في بلد اسلامي كالمغرب لا نقبل مثل هذه الخرجات التبشيرية التي تتمثل في لقاءات و حوارات تصدر للعموم. من جهة اخرى،فحالة السيد السوسي يطرح علينا سؤالا و هو كيف يتم التعامل مع المرتدين في المغرب. اما من ناحية المسيحية، فسؤالي للسيد السوسي، لماذا يعتنق علماء مسيحيين و قساوسة الدين الاسلامي؟
135 - مغريبي وامريكي الجنسية السبت 29 يوليوز 2017 - 16:48
ا حنا مسلمين الحمدالله,,,ولكن علاش معاملات النصارى للبشر حسن من معاملة المسلمين 100 الف مرة احنا عايشين مع نصارى الله يعمرها دار,,العدالة,الحقوق,ؤالمساوات,,,شوفو غير المغرب المعاملات فالادارات كي دايرة اييييخ بندم يكره راسو,ؤقع لي مشكل تماك مشيت المقاطعة نصوب عقد الازدياد ؤادا بالكاتب كيكول لي راه غالطين ليك فالسمية ونا مالي حتى ولات عندي 59 عام عاد تكولها لي قال لي خصك تمشي للمحكمة,- ,,كلت ليه ماعندي ماندير به,,,,تخربيق ,,,كولشي مخربق....العياد بالله
136 - فريد السبت 29 يوليوز 2017 - 16:50
لا اله الا الله، محمد رسول الله. و ان عيسى ابن مريم نبي الله.
بسم الله الرحمن الرحيم : قل هو الله احد، الله الصمد، لم يلد و لم يولد، و لم يكن له كفؤا احد.
137 - مغربي بافتخار السبت 29 يوليوز 2017 - 17:06
هذا الذي يصف نفسه بالمسيحي فانه ليس كذلك بل هو نصراني ولمن لا يعرف فالنصرانية من تأليف بولس الذي ظهر بعد حوالي 300 سنة بعد صعود المسيح حيا الى السماء وادعى انه رسول و امر اتباعه بعبادة المسيح والعياذ بالله وقال بان المسيح مات على الصليب وكل هذا كذب و افتراء على نبي الله عيسى عليه السلام فهو عبد الله ورسوله وامه صديقة وعذراء بتول كانت تعبد الله كما ابنها المسيح يعبد الله وياكل ويشرب و يتضرع الى الله من امن بغير هذا فهو ضال و منحرف عن طريق الانبياء
138 - جليل نور السبت 29 يوليوز 2017 - 17:15
كنت قبل اليوم أنكر صاحبي
إذا لم يكن ديني إلى دينه داني
لقد صارَ قلـبي قابلاً كلَ صُـورةٍ
فـمرعىً لغـــــزلانٍ ودَيرٌ لرُهبـَــــانِ
وبيتٌ لأوثــانٍ وكعـــبةُ طـائـــفٍ
وألـواحُ تـوراةٍ ومصـحفُ قــــــرآن
أديـنُ بدينِ الحــــبِ أنّى توجّـهـتْ
ركـائـبهُ ، فالحبُّ ديـني وإيـمَاني
محيي الدين بن عربي
139 - امحمد السبت 29 يوليوز 2017 - 17:19
بسم الله الرحمان الرحيم والصلاة والسلام على سيدنا محمد اما بعد كل المسلمين يؤمنون بأن عسى ابن مريم رسول الله وعبده والدين الاسلامي خاتم جميع الاديان كما أن سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام خاتم الأنبياء أما هاد السوسي ارتد عن دينه واعتنق المسيحية المحرفة اصلا استغفر ربك وتوب الى الله قبل الغرغرة
140 - Laila السبت 29 يوليوز 2017 - 17:24
اعتنقت المسيحية فقط لأنك امازيغي تكره العرب لا شيء غير ذلك من الترهات التي تحكيها, الغل والحقد يملىء قلبك.
141 - محمد السبت 29 يوليوز 2017 - 17:42
"ومن يبتغي غير الإسلام دينا فلن يقبل منه " الإسلام السني أم الشيعي أم الزيدي أم البهائي أم الاباضي أم العلوي أم الأشاعرة أم المعتزلة أم...أم...
142 - ذو الناب الازرق السبت 29 يوليوز 2017 - 17:44
شخصيا لا يعجبني اي دين لانه اصبح في ملك الكهنة يبيعون فيه ويشترون كل الديانات تستغل الانسان المغلوب على امره والمسلمون على الخصوص انانيون يحملون الحقيقة المطلقة ولا يتركون ولو هامشا صغيرا للاختلاف كما قال احدهم في تعليقه ان الدين عند الله هو الاسلام هذه الجملة تفتح الباب للفتن لانها تدل ان هناك دين في الدنيا يحمل الحقيقة المطلقة لا اثر فيه للنسبية واداكان العالم يتبنى الحقائق المطلقة فاعلم ان الحرب لن تهدا ابدا
143 - مسلم مغربي السبت 29 يوليوز 2017 - 17:48
" ان الدين عند الله الاسلام"،- عظماء القوم الكافرين والضالين يسلمون بما عرفوه من الحق ،وبما أدركوه من الحقيقة بفضل البحث والتقصي عن الدين الحق الذي أنزل رحمة للعالمين،فطلقوا الدنيا واتخذوا من الحق نعم الرفيق ،وأراذل القوم عندنا يضلون بجهالتهم ليعتنقوا الباطل فيتبوئوا بذلك مقاعدهم في النار مع كل مرتد كافر ضل الطريق، واتخذوا من ابليس رفيقا في الدنيا والآخرة،طمعا في دريهمات وفي لقمة وكسرة من الخبز عند أسيادهم،- ستجد قوما يبيعون دينهم بعرض من الدنيا قليل-وهم بذلك بنعمة الله يجهدون ،وأفضل النعم نعمة الاسلام لكل من يتذوق حلاوة الايمان،فاللهم ثبتنا على القول الثابت واجعلنا متمسكين بالعروة الوثقى ألا وهي لا الاه الا الله محمد رسول الله، يا نعم المولى ونعم النصير.
144 - Asmae السبت 29 يوليوز 2017 - 18:15
يجب على هؤلاء مشاهدة المناظرة الكبيرة بين العالم الكبير رحمه الله أحمد ديدات والقس الأمريكي الكبير جيمس واكارت. وستدركون بالحجة والدليل بطلان المسيحية.
المسيحية كباقي الديانات السابقة جاءت ظرفية لأقوام معينين في زمن معين أما الإسلام فهو الدين الأخير الصالح لكل زمان ومكان.

اللهم لا تخرجنا من هذه الحياة الدنيا الفانيه إلا ونحن مسلمين ومؤمنين بك سبحانك وتعالى وعلى دين الأسلام الحنيف واشهد أن لااله إلا الله واشهد أن محمدا رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم آمين .
145 - mora9ib السبت 29 يوليوز 2017 - 18:52
" و من يبتغ غير الاسلام دينا فلن يقبل منه ...."
146 - الكلاي مول السبت 29 يوليوز 2017 - 19:10
الى 61 - صراحة راحة
يا ابني انت يظهر مما كتبته لم تبرح منطقتك وتحسب ان منطقتك هي لوحدها المظلومة ياخي تجول في بلدك المغرب والمناطق النائية فيه والدواوير فيهم من هم عربا وامازيغ البؤس الذي هم فيه وستقلول ليتني لم اكتب ما كتبت ولقلتَ الحمد لله على تنغير ولّي كَُورج وتيدرين وتكَُمّاصت وغيرها من المداشر . انا نصف امازغي اب عربي فيلالي ام امازيغية ايداوزيكي . ارى الامور بمنظور اخر ليس كما يراه البعض الذي لم يبرح مكانه ومدشره، انا لم اترك مكانا في المغرب الا و زرته .
147 - شوافة السبت 29 يوليوز 2017 - 19:37
كاين مغاربة مامسيحيين مايهود,مامسلمين والو ,,,كاين مغاربة ماعمرهم حطو رجليهم فشي مسجد.
148 - التماسيح والعفاريت السبت 29 يوليوز 2017 - 19:40
النقاش حول الموضوع يبين اننا افضل من فرنسا والمانيا واميركا واسبانيا والانجليز وتركيا .... كلهم في جهنم ونحن مع ابي جهل
149 - ماسين السبت 29 يوليوز 2017 - 19:46
115 علي
تقول انك لم تسمع قط عن مقتل مسيحي في بلاد المسلمين!
وماذا عن مسيحي العراق وسوريا الذين تم تقتيلهم وتشريدهم في مشهد يندى له الجبين. وماذا عن اقباط مصر مجزرة تلو المجزرة. مسيحي باكستان يعيشون الرعب بين تقتيل وتهجير. اضطهاد المسيحيون في إيران والسعودية والائحه طويلة. يجب أن نكون موضوعيين وعندنا لا يتجرأ إلى حد الآن أن يقول شخص انه تحول إلى ديانه أخرى علانية. الخ.....
150 - الصنهاجي السبت 29 يوليوز 2017 - 19:48
الزوايا والشرفة والشرفاء والتمييز في الدين هوسبب تزعزع المسلمين في عقيدتهم في حين المسيحيين ما عندهم لا شرفة ولا زوايا عندهم فصل الدين عن الدولة وتقدمو ومشاو بعيد مع الحرية التي هي اصل تقدم الفكر والنماء.
151 - بلحرمة محمد السبت 29 يوليوز 2017 - 19:51
قال الحق سبحانه - ان الدين عند الاسلام ومن يبتغي غير الاسلام جينا فلن يقبل منه - اية توضح بما لا يدعو مجالا للشك ان الاسلام هو الدين الدي اترضاه الله لعباده ومن يتبع غيره فلن يقبل منه ولكن هدا لا يعني ان الاسلام يكره الناس على اتباع الاسلام قال الحق سبحانه - لا اكراه في الدين - وقوله تعالى - وقل الحق من ربكم فمن شاء فليومن ومن شار فليكفر - وقوله تعالى - فدكر انما انت مدكر لست عليهم بمسيطر - وقوله تعالى - انك لا تهدي من احببت ولكن الله يهدي من يشاء فلا يجب علينا ان نتعامل مع هؤلاء المخالفين بمنطق القوة او نرغمهم على العودة الى الاسلام فحتى لو تكلمنا معهم فيجب مجادلتهم بالتي هي احسن وبعيدا عن العنف او العلظة او ما شابههما قال تعالى - ولو كنت فظا غليظ القلب لانفظوا من حولك - وقوله تعالى - وجادلهم بالتي هي احسن - صدق الله العظيم-
152 - Marokko السبت 29 يوليوز 2017 - 20:15
الدين الصحيح هو الاسلام، الدين الوحيد اللذي يقبله العقل والمنطق هو الاسلام، الدين الاكثر انتشارا في العالم هو الاسلام،
في الغرب النصارى يعتنقون الاسلام بعد ان استفاقوا وهربوا من دجالي الكتائس، يكن في علمك ياخي ان 80 % من الرهبان يعلمون بأن الدين الصحيح هو الاسلام، لكن لا يقدرون على الجر بدلك مخافة من اغتيالهم او فقدان المكاسب المالية الكبير التي يجنونها من الكنائس.
ان كنت ياخي تؤمن بالمسيحية، اعطيني عبارة واضحة في الانجيل قال فيها عيسى بن مريم انا الله اعبدوني؟
انا اؤكد لك انك لن تجدها رغم ان الانجيل حرف.
من ينتقل من الاسلام الى دين اخر يعني انك لم تدرس الاسلام ولم تعرف عنه اي شيء.
انا اطلب منك وانصحك بمشاهدت الشيخ زاكر نايك وستعرف الاسلام الصحيح واكثر من دلك ستكتشف المسيحية المحرفة بسهولة.
153 - الفضيل اشطيبة. السبت 29 يوليوز 2017 - 20:17
منذ الفتوحات الاسلامية في المغرب الأقصى ، عرف المغرب الاسلام و اليهودية ، و لم نسمع عن المسيحية بتاتا .
اما ما ظهر اليوم من ادعاء بعض الأشخاص من اعتناقهم المسيحية ، فهذا جديد على المغاربة، والدستور يعترف بان دين الدولة هو الاسلام و هناك أقلية يهودية لها حقوق المواطنة.
هذا الشخص الذي يدعي انه كان في التعليم الأصيل و غير عقيدته فحكمه فتوى من المجلس الأعلى للعلماء. و يتبين من تصريحاته انه له مطامع دنيوية وراء ارتداده عن الاسلام.
و يبقى للدولة للحفاظ على الاسلام و الضرب على كل كل من ينشر الفتنة و يقوم بالاعمال تبشيرية.
فالعالم يعرفالتزايد على اعتناق الاسلام و نحن يخرج شخص يعاني من اضطرابات انه يجد راحته في المسيحية.
كذب وبهتان و الاسلام هو حق الى يوم البعث.
154 - Mon avis السبت 29 يوليوز 2017 - 20:20
و شهد شاهد من أهلها. يكفي أن نأخذ العبرة من قصة القسيس يوسف التي انتهت بإعتناقهه الإسلام عندما إكتشف أن الإنجيل تشيبه تغرات جراء التغييرات المتعمدة اقترفت عبر قرون مضت. وبالتالي و حسب نفس القسيس يبقى القران الكتاب المقدس الوحيد الذي يقدى به كونه كلام الله المباشر خال من كل شبهة ويدعو إلى الإمان بجمبع الأنبياء بما فيهم المسيح عليه السلام. وبالتالي إذا تخلى مسلم عن دينه واعتنق عقيدة أخرى كلمسيحية، فهو يخسر ديه دون ان يكون على صواب. لأن المسلم يؤمن بمحمد و عيسى بينما من يدعي المسيحية لا يؤمن بخاتم الأنبياء محمد.
155 - Ahmed السبت 29 يوليوز 2017 - 20:24
لا شك انك مدعم من الخارج كي تنشر المسيحية والا فماذا اعطتك هذه الديانة كي تعانقها؟ او ممكن تكون ضعيف في معرفة الدين وانجرفت بسهولة الى المسيحية كأمتالك من السدج.
156 - وندالي دوناتي السبت 29 يوليوز 2017 - 20:34
نتمني ان يقول لنا المغاربة الذين يتظاهرون بانهم اعتنقوا المسيحية ان يقولوا لنا عن الطايفة المسيحية التي كان عليها المسيح او بمعني اخر الطايفة المسيحية التي هي علي حق لنعتنقها ان فكرنا في اعتناق المسيحية او الكريشنية او البوذية او الاوزايريسية...الخ.

هل طايفتك ارثذكسية، كثوليكيةً،بروتستانتية، سبتية، يهوية، معمدانية، مرمونية، سينتلوجية، اميشية، اريوسية، دوناتية ، ابيونية، غنوصية...الخ من الطوايف او ان طايفتك هي الطايفة المسيحية التي كان عليها بنو اسماعيل قبل ظهور النبي محمد والتي هي في حد ذاتها المسيحية الحقة التي دافع عنها القران عندما تكلم عن اصحاب الاخدود !؟!؟
157 - جواد الداودي السبت 29 يوليوز 2017 - 20:46
يقول : "تبين لي، في أواخر سنة 1994، أن العقيدة التي تناسبني هي المسيحية"

يعني انّه لم يصبح مسيحيا لانه اقتنع بالمسيحية

اصبح مسيحيا لانّ ذلك الدين يناسبه

يناسبه .. يعني : غير متعب .. وكلّ شيء فيه حلال
158 - البيضاوي السبت 29 يوليوز 2017 - 21:14
المسيحيون يغادرون هذا الفكر ليبحثوا عن اشباع روحي و سلوكي هذه حقيقة و الحقيقة الثانية ان قول هذا المتمسح انه راسل مدرسة اسبانية و اقنعته بالمسيحية قول مائع لان هذه المراكز كانت ترسل الكتيبات المدونة باسلوب جذاب و صور رائعة للتاثير على المتلقي خصوصا الطلاب لاني و الحمد لله قرات كتبهم و راسلتهم و لم اجد ما يحيل بتلك القصص المؤلفة انها دين فرق كبير بين سور من القران الكريم و جمل من الاناجيل المعتمدة
159 - Said abdulah السبت 29 يوليوز 2017 - 21:15
لمن يدعي أن المسيحية دين تسامح ما عليه إلا أن يقرأ التاريخ فباسم المسيح حرقت الملكة ايزابيلا كمتال آلاف من المسلمين بالزيت وهم أحياء وهي تقول إنه لمشهد بشع لاكن اعمله لحب المسيح زيادة على المسيح الملايين بالقوة في جنوب أميريكا مع اجبارهم على اللغت الاسبانية فقط . ادا ليس هناك احترام التعددية والتقافة الشعوب الأصلية كالهنود الحمر ووووو ملايين من البشر ابيدت باسم المسيح
160 - أمازيغي مغربي السبت 29 يوليوز 2017 - 21:37
الدين لله و الامازيغ هم من ادخلو الإسلام إلا بلاد الأندلس وأن كنتم تعتقدون أن الامازيغ الحقيقية غير دينها فأنتم واهمون والعرب أكتر
المسلحين أدن الدين للجميع والوطن للجميع
مغربي امازيغي مسلم وافتخر بامازيغتي ومغربية واسلامي
161 - TOUHALI السبت 29 يوليوز 2017 - 21:59
Traduction quran
Dans le Livre, Il vous a déjà révélé ceci : lorsque vous entendez qu’on renie les versets (le Coran) d’Allah et qu’on s’en raille, ne vous asseyez point avec ceux-là jusqu'à ce qu’ils entreprennent une autre conversation. Sinon, vous serez comme eux. Allah rassemblera, certes, les hypocrites et les mécréants, tous, dans l’Enfer.
au début que l’homme venez sur la terre avait été ignorant il comprend que prier Allah défend son être, il ne sait même comment enterrer les morts, en tout cas il ne différer d’animal que par l’esprit reçu d’Allah et faire attention de Satan.
Les religions sont descendues successivement suivant le développement de l’esprit de l’homme étape par étape suivant la capacité de l’esprit de l’homme ; soyons sage les livres remises à l’homme a travers les prophètes sont les moyens à exploiter pour s’éduquer d’être éloigné de comportements des animaux, soyons sage. L’absence des religions l’homme deviendra animal agressif.
162 - العثامين السبت 29 يوليوز 2017 - 22:19
ولي حتى بودي ولا يهودي شغلك هاداك وأنت اللي غتحاسب أمام رب العالمين
163 - Mamadou السبت 29 يوليوز 2017 - 23:02
Je veux une reponse honete
Depuis son enfance qui etaient les amis et
Qui etait l ennemi di Profet
Les juifs ou les chretiens
Jamais une guerre contre les chretiens

O
164 - مغربية السبت 29 يوليوز 2017 - 23:28
ليس من حقي الكشف عن أسمائهم ولا عن المناصب التي يتقلدونها؛ لكن ما سأؤكده لك هو أن المسيحيين المغاربة موجودون بجميع المناصب، ومن الممكن أن يكون هناك شخصيات سامية تعتنق الديانة المسيحية.
ولفت الناطق الرسمي باسم تنسيقية المغاربة المسيحيين إلى أنهم يتعرضون كل يوم للاضطهاد، سواء من لدن العائلات أو في الشارع أو العمل، مؤكدا أن عددا منهم طرد من عمله بسبب معتقداته الدينية.
من العائلة ربما يتعرض للاضطهاد لكن في الشارع و العمل كيف؟ من اخبر الناس و رب العمل بديانته؟ هل يؤدي طقوسه في الشارع و العمل ؟
هو ما عندو حتى احصائيات و لا امكانيات للجزم بوجود مسيحيين في الوظائف السامية لانه مجرد نكرة
Buzzzzzzzzz
165 - العربي السبت 29 يوليوز 2017 - 23:36
الى المعلق رقم 19
هل ستهددنا باسلامك وخروجك انت وعرقك البربري عن الاسلام؟فلتخرج انت وعرقك من غدا الى الدين المسيحي او البوذي او اليهودي فالعرق البربري هو اصلا عرق تعود على الخروج من دين الى دين,عرق تاريخه كله استعمار في استعمار منذ ان كان تحت الاستعمار الروماني فالوندالي فالعربي وكل من استعمره ادخله في دينه,عرق كموني يخفي مايضمر مافي قلبه الا من رحم ربي,عرق بلا تاريخ بلا حضارة بلا اطلال بلا لغة ككل البشر,غيره من الاعراق ولو بالهند الصينية لهم اطلال وماثر وتاريخ وهم بلا تاريخ بلا اطلال بل بارذل العمر فقط يلصقون لغة اسيادهم الرومان وسنتهم الميلادية دون وجه حق
عرق تعود على الالحاد وعبادة العجوز الشمطاء والتبربر بين الجبال,عرق لم يعرف يوما شيئا اسمه الاستقرار بارض واحدة منذ عهد اسيادهم الرومان من سموهم بالبربر.عرق الا من رحم ربي منهم وناس زمان ممن يمكن الوثوق بطيبتهم اما الباقي فالغدر والحقد على كل ماهو عربي يملئ قلوبهم
اسيدي كل شاة كتعلق من كوارعها واعبد لك حتى القر يلا حبيتي راه جهنم تقول هل من مزيد ولا يحلو لها عرق الذ من العرق البربري اللئيم
166 - مسلم السبت 29 يوليوز 2017 - 23:58
راسلت حينها مدرسة إسبانية، وبعد ست سنوات من الدراسة والمقارنة، تبين لي، في أواخر سنة 1994، أن العقيدة التي تناسبني هي المسيحية، وقد التحقت بها واعتنقتها عن علم وليس طمعا في الفيزا أو الفلوس.

بالصحة لوريقات هههههههههههه
167 - كلمة حق السبت 29 يوليوز 2017 - 23:59
علاش لا ما يكونش عندنا مسيحين في المغرب وعلاش ما نحاولوش نفهمو انو كل واحد حر في معتقداتو وفي اختيار دينو وهو اعرف بالاصح لنفسو وحشومة على العائلة والشعب انهم يبقاو يحكرو ديانات او مذاهب اخرى وتفاحو شويا ناس وصلات لاعلى واحنا مازال في اش دينو هذا ولش انا لي غادي ندهل معاع القبرو ولا واحترمو ناس ورايهم وحريتهم وباركة من التخلف ورجوع للوراء
انشرو هسبريس تعليقي ولكم منس كل الشكر
168 - احمد الأحد 30 يوليوز 2017 - 00:20
مسيحي يعني انك تقول ربي المسيح. مسلم يعني ربي الله .اختر ما يبدو لك...هل التوفيق بيد الله او بيد عيسى.؟ أشهد أن لا اله الا الله وعيسى رسول الله
169 - سويس الأحد 30 يوليوز 2017 - 00:45
السي المسيحي انت خرجت من دين الاسلام الى المسيحية، ليس من فكر الى فكر، انت لم تفهم بعد هذه السورة قال تعالى في كتابه الكريم بعد اعوذ بالله من الشيطان الرجيم بسم الله الرحمن الرحيم قل هو الله أحد، لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوا أحد. صدق الله العظيم. تمعن فيها وابحث لفهمها،
170 - مار من الطريق الأحد 30 يوليوز 2017 - 05:46
الى المعلق 170
اخويا جيتي تكويها ونتا تعميها ,راجع ماكتبت في سورة الاخلاص فلقد نسيت ان تقول -الله الصمد-
ناري اصاحبي وكان قرا ابرهة ملك الحبشىة اش كتبتي وكان جاب الف فيل يشدو الطريق من طنجة للغويرة غي باش يهدم علينا المغرب كامل بسبابك
171 - Solution Social الأحد 30 يوليوز 2017 - 06:06
من نضري شخصي المغرب دولة اسلامية يجب سد هده باب نقاش .
الدولة تعايش نعم يفرظ دينهم لا .
حريتهم شخصية قائمة مادمم ميزنا الله بعقل .
الاسلام دين دنيا و اخرة.
172 - otmane الأحد 30 يوليوز 2017 - 10:34
اتحداك انت وكل مسيحي ان تشرح لنا ما يؤمن به المسيحيون اد انكم تقولون .: يجب الايمان بالرب وبالابن الاه . اي المسيح. ثم بالروح القدس اي ان لديكم الاهين اثنين . اما الروح القدس فكل رهبان او رجل دينكم فيعجز عن شرحها . اما كتابكم الانجيل فيا سلام لديكم عدة اناجيل تختلف كل نسخة عن الاخرى لديكم انجيل يوحنا انجيل يوقا انجيل بطرس.وو... فبمادا سنؤمن بينما نحن لدينا قران واحد ولدي الكثير ما اقوله لك لكن المجال لا يتسع. الحمد لله الاف للمسيحين يعتنقون للاسلام يكفي فقط ان يقرا المسيحي الاعجاز العلمي في للقران فيؤمن اتحداك ان تجيبني او تقنعني
173 - مواطنة1 الأحد 30 يوليوز 2017 - 11:10
من خلال التعليقات لا حياة لمن تنادي . نحن نتحدث من وجهة نظرنا كمسلمين وهم يتحدثون كمسيحيين، لهم دينهم ولنا ديننا. ليسوا في حاجة لأن نؤكد لهم أن أي دين آخر غير الإسلام لن يقبل يوم القيامة فهم كانوا مسلمين ويعلمون ذلك. اتركوا الناس ومعتقداتهم، فالرسول لم يضطهد يوما مسيحيا ولا يهوديا ....
المهم انهم لا يضايقوننا في شيء ... ولن يزيدهم اضطهادنا لهم إلا إيمانا وتشبتا بدينهم، وكلما عاملناهم معاملة سيئة زادو كرها للإسلام واقتناعا بدينهم انه دين الإنسانية والتسامح .... لا تتركوا مجالا للكراهية وسوء معاملة الآخر، فهذا ليس من شيم ديننا الحنيف ، بالعكس عاملوهم احسن معاملة فلربما يدركون انهم تركوا دينا لا يترك .
174 - لقبايلي الأحد 30 يوليوز 2017 - 11:30
4557 - حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ يُوسُفَ، عَنْ سُفْيَانَ، عَنْ مَيْسَرَةَ، عَنْ أَبِي حَازِمٍ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ، كُنْتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِ، قَالَ: «خَيْرَ النَّاسِ لِلنَّاسِ تَأْتُونَ بِهِمْ فِي السَّلاَسِلِ فِي أَعْنَاقِهِمْ، حَتَّى يَدْخُلُوا فِي الإِسْلاَمِ» صحيح البخاري.
يقول المثل المغربي : " المحبة ماشي بالسيف "
الظاهرة في انتشار متزايد في جل الدول العربية،وليس فقط في المغرب،والسبب الرئيسي هو إرغام الناس على تقبل فكرة عقلية القطيع.العديد من المسلمين اعتنقوا الدين الإسلامي بدون قناعة فكرية.الناس تتظاهر بالتدين ليس إلا،والدليل القاطع هو سلوكيات وممارسة المسلمين المغاربة في حياتهم اليومية:نفاق،فساد،حربائية،غش،فسق وووووووووو.قارنوهم بسلوك اليابانيين والغربيين والصينيين.
175 - تنصرت عن جهل الأحد 30 يوليوز 2017 - 11:46
والله لو عرفت الإسلام من قبل تنصري ما تركته. ولكن الجهل والفراغ الروحي الذي كنت أعيش فيه جعلني أتنصر وأكون فريسة سهلة في يد المنصرين الضالين المضلين وفي الحقيقة دعوة النصارى لم تكن يوما مبنية على العلم والحجة، وإنما ترتكز أساسا على العواطف، والكلام المعسول. لابد أن نسمي الأشياء بمسمياتها فهي بمثابة عملية غسيل الدماغ، ولكن الحمد لله أنقذني الله عزوجل منهم، وبفضله ورحمته فتح لي عقلي وأرشدني إلى التناقضات الكثيرة الموجودة في كتابهم المقدس وعقيدة التثليث وتأليه عيسى عليه السلام فتوجهت إلى القرآن العظيم ووجدت فيه الأجوبة الواضحة والحجج الدامغة بأن الإسلام هو دين الحق، واكتشفت أن خطئي أنني لم أقرأ القرآن كاملا من قبل. (الأخ محمد أزواو متنصر جزائري سابق).
176 - سويس الأحد 30 يوليوز 2017 - 12:48
تصحيح السورة، بسم الله الرحمن الرحيم قل هو الله أحد، الله الصمد لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوا أحد، السي "المار من الطريق"، هو ليس بنسيان انما خطأ في الكتابة، و تعليقك يذل على مستواك، لو كنت مكانك لكتب، يا اخي نسيت "الله الصمد" لا كن لست باخيك ولن يشرفني لانه باين عليك منهم.
177 - مواطنة1 الأحد 30 يوليوز 2017 - 13:21
المعلقون يسبون بعضهم البعض ويتشبثون بآرائهم ، وتتساءلون عن سبب خروج الناس من دين الإسلام. من يرغب في العيش معكم ؟ التعنث والعنف في الكلام حين لا تجدون حجة للرد.
كرهتوا الناس في الإسلام !!!!
178 - ouail الأحد 30 يوليوز 2017 - 14:46
لكل من يبرر اعتناقهم للمسيحية بسبب الفقر أو تهميش أو الهجرة
كيفاش غادي تعرف أنت معمرك حتى هدرتي مع شي واحد فيهم
شوف حالتك نتايا كتعرف على الإسلام غا الفاتحة أنا أنبسثلك ف جوج كلماتعلش نتا مسلم
تزديتي فأسرة مسلمة > منين تزاديتي أنتا كتعلم على الإسلام > كتجي لكومنتيرات او كتبقا تسب او تقول شي هدرا ماعندها حتى معنى
او لمشكل كتسمي راسك متقف ، ما عندك أدنى معرفة على لمسيحية من غير دكشي لقالولك ولا قريته ف القرأن ولا غا خروف تابع لقطيع
179 - رضوان الأحد 30 يوليوز 2017 - 17:17
أخبرالله تعالى أن الحواريين أشهدوا عيسى على إسلامهم، فقال عز وجل: ((فَلَمَّا أَحَسَّ عِيسَى مِنْهُمُ الْكُفْرَ قَالَ مَنْ أَنصَارِي إِلَى اللّهِ قَالَ الْحَوَارِيُّونَ نَحْنُ أَنصَارُ اللّهِ آمَنَّا بِاللّهِ وَاشْهَدْ بِأَنَّا مُسْلِمُونَ)) {آل عمران:52} وكذلك دين كل الأنبياء والرُسُل منذ آدم. الإسلام هو الإسلام لله ومن الطبيعي أن يكون الأنبياء كلهم مسلمين. لما يرجع سيدنا عيسى عليه السلام لن يأتي بشريعة جديدة ولكن سيحكم بشريعة الإسلام. نسأل الله الهداية والثبات.
180 - مسلم محب للمسيح عليه السلام الأحد 30 يوليوز 2017 - 17:26
إلى المسمى ouail اللي حاسب راسو أبو العريف وتيقول:"و لمشكل كتسمي راسك متقف، ما عندك أدنى معرفة على لمسيحية من غير دكشي لقالولك ولا قريته ف القرأن ولاغا خروف تابع لقطيع":
أقول: أنا شخصيا دارس مزيان دين الكنائس المختلفة الموروث بداية من عند بولس الكذاب(كما اعترف هو بنفسه في رومية 7:3) مرورا بكل ما اخترعه رجال الكنيسة عبر القرون من معتقدات وطقوس باطلة مخالفة لتعاليم المسيح عليه السلام (حتى بالإستناد للاقوال المنسوبة إليه في مايسمى الكتاب المقدس وتحديدا الأناجيل الأربعة ولو سلمنا جدلا بصحتها) وعلى الخصوص قانون الإيمان الذي فرضه الإمبراطور الوثني قسطنطين بالقوة سنة324 وذلك لانسجامه مع معتقداته الوثنية الموروثة عن الرومان والإغريق(تأليه البشر ونسبة الأبناء لهم...) وهذا هو القانون الذي لاتزال كل الطوائف النصرانية تستند له الى اليوم, وصدقني فقد ناقشت مع العديد من يسمون مسيحين من مختلف الجنسيات وباللغات من عربية وفرنسية وإنجليزية ولم يستطع أي منهم أن يذكر لي نص واحد من أقوال منسوبة للمسيح في كتبهم التي يعتبرونها وحيا مقدسا يذكر فيه عقائدهم الأساسي أي الخلاص بالصلب ,الثالوث, الإله المتجسد (يتبع)
181 - مسلم محب للمسيح عليه السلام الأحد 30 يوليوز 2017 - 18:12
وما هي أول الوصايا يا ترى ؟؟ لندع انجيل مرقص نفسه يقدم لنا اجابة السيد المسيح عليه وعلى نبينا محمد أفضل الصلاة والسلام : (مرقس 12: 29): فَأَجَابَهُ يَسُوعُ: «إِنَّ أَوَّلَ كُلِّ الْوَصَايَا هِيَ: اسْمَعْ يَا إِسْرَائِيلُ. الرَّبُّ إِلهُنَا رَبٌّ وَاحِدٌ.
ولاحظ جيدا قول المسيح "إلهنا" أي أنه هو نفسه عبد لله سبحانه، ربه ورب الخلق أجمعينوهي نفس إجابة أي مسلم حين تسأله عن الطريق للدخول للجنة فحينها سيجيبك على الفور «أولا : أن تؤمن أن الله واحد لا شريك له في الألوهية ثم تعمل بالوصايا المذكورة في القران»
الحقيقة الواضحة وضوح الشمس هو ان المسيح عليه السلام ليس بإله وإنما هو عبد الله ورسوله مسلم لله رب العالمين
إما الأخذ بما قال به وعلمه المسيح او الأخذ بما قالته الكنيسة ورجالها منذ ان سيطر عليها الوثنيون علما ان بولس (والذي لم يكن أصلا من تلاميذ المسيح!) كان اول من بدأ تحريف دين المسيح بادعاء مسألة الخطيئة الأصلية وضرورة الفداء, التي لم يقل بها المسيح على الإطلاق ولا ذكر لها على لسانه في اي من الأناجيل الأربعة وإنما جاء بها بولس من مخالطته للوثنين!!

فكر جيدا قبل فوات الأوان ...
182 - مغربية الأحد 30 يوليوز 2017 - 21:43
من حق امازيغ الخروج من الدين العرب ....وشكرا
183 - l'islam s'arabise الاثنين 31 يوليوز 2017 - 14:06
les arabes arabisent l'islam des qu'ils se sentent terroriser par les autres cultures ou tamazight..
Pour être un vrai musulman il faut d’après eux ne parler que l'arabe et oublier les langues autochtones car l'arabe est langue'' d'aljanna'' ..!!! a ma connaissance l'islam qu'imazighen ont accepte est universel et peut être pratique' dans n'importe quelle langue ou culture ...
184 - camara الثلاثاء 01 غشت 2017 - 13:44
en réponse a l islam s arabise
vous tapez la ou la plupart de vos semblables se réfugient. la haine a tout ce qui est arabe ce n est pas une question de religion a ce que je sache
avec tout le respect qui j ai a d autres religion (ma femme étant chrétienne) et qu en tant que musulmans je respecte sa religion et ne fais aucune déférence entre les gens ni pour leur couleurs ni leurs souches ethniques ni leurs religions aucune déférence c est ça l islam
185 - Mustapha الثلاثاء 01 غشت 2017 - 14:07
Les chretiens vont dans des endroits ou il y a la pauvrete et l'ignorance pour convertir les gens.Par contre les chretiens qui se convertissent à l'islam sont instruits et il le font d'apres des recherches sur les autres religions.Ces marocains qui se sont convertis ,on se demande est ce qu'ils connaissent l'islamla reponse c'est NON.
186 - مسلم محب للمسيح عليه السلام الثلاثاء 01 غشت 2017 - 15:41
وَمَن يَبْتَغِ غَيْرَ الْإِسْلَامِ دِينًا فَلَن يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِي الْآخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَ
أي: من يدين لله بغير دين الإسلام الذي ارتضاه الله لعباده، فعمله مردود غير مقبول، لأن دين الإسلام هو المتضمن للاستسلام لله، إخلاصا وانقيادا لرسله فما لم يأت به العبد لم يأت بسبب النجاة من عذاب الله والفوز بثوابه، وكل دين سواه فباطل
187 - محمد الثلاثاء 01 غشت 2017 - 20:38
مسألة التدين مسألة شخصية ، من حق أي واحد أن يتدين بالدين الذي يرتضيه لنفسه ، ولايحق لأي أحد أن يفرض معتقده على الاخرين . من يقول أن الإسلام عند الله هو الدين الحق فهذا شأنه ، أما الذي بدل الإسلام بديانة أخرى فلايهمه ذلك في شيء . وأعتقد أن حرية المعتقد فمسألة مهمة ويجب احترامها من جميع الأطراف . سواء أكان الطرف ضمن الأغلبية أو الأقلية . إن المسلمين في الدول الغربية يشكلون أقلية ولكن مع ذلك تحترم معتقداتهم ، ويمارسون شعائرهم الدينية بالطريقة التي يريدونها ولاأحد يضايقهم ، بل يبنون المساجد ، ويدعون غير المسلمين إلى اعتناق الاسلام وبهذه الطريقة تبنى من اقتنع بدعواهم الإسلام . والمهم هو بناء دولة ديموقراطية مدنية علمانية يتعايش فيها الاختلاف ، وتحترم فيها الحقوق والحريات . لا للعنف لا للاستبداد لا للأضطهاد ، نعم للديموقراطية واحترام الاخرين بغض النظر عن معتقداتهم وأفكارهم وهذا هو التسامح.
188 - abdul raheem الثلاثاء 01 غشت 2017 - 21:28
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فقد ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: لا يحل دم امرئ مسلم إلا بإحدى ثلاث: الثيب الزاني، والنفس بالنفس، والتارك لدينه المفارق للجماعة. رواه البخاري ومسلم وغيرهما، وقال صلى الله عليه وسلم: من بدل دينه فاقتلوه. رواه البخاري وغيره.

ولهذه الأدلة وغيرها أجمع المسلمون قديماً وحديثاً على عقوبة المرتد وجمهورهم - بما فيهم المذاهب الأربعة وغيرها - أنها القتل لصريح الأحاديث النبوية.
189 - halima الأربعاء 02 غشت 2017 - 11:15
الى الأخ لطفي التعليق رقم 11 سيدنا عيسى لم يتوفى بل رفع الى الله.
190 - أشرف الجمعة 04 غشت 2017 - 14:30
سبحان الله كلما رأيت صورة من صورهؤلاء المتمسحين التماسيح أرى الظلام على وجوههم!

إتقوا الله لعلكم تفلحون

أن الدين عند الله الاسلام

و السلام
191 - شرح ملح الجمعة 04 غشت 2017 - 19:35
فالحقيقة حنا ما مسلمين ميهود منصرا ماوثنيين ما هندوسيين ما بوديين !!!!!!!!!
وسلوكنا خير دليل
المجموع: 191 | عرض: 1 - 191

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.