24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

12/12/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4808:2013:2616:0118:2319:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟

قيم هذا المقال

4.20

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | حوارات | كرين: إلغاء الوظيفة مُلِح .. ومزدوجو الجنسية يحكمون المغرب

كرين: إلغاء الوظيفة مُلِح .. ومزدوجو الجنسية يحكمون المغرب

كرين: إلغاء الوظيفة مُلِح .. ومزدوجو الجنسية يحكمون المغرب

في خروج مثير، جدد مصطفى كرين، رئيس المرصد الوطني للعدالة الاجتماعية، مطالبه بضرورة إلغاء الوظيفة العمومية بشكلها الحالي، "لدورها الكبير في عرقلة تطور ونمو البلاد، ولأنها أثبتت عقمها وعجزها وكونها بابا من أبواب الريع".

وطالب كرين، في هذا الحوار مع هسبريس، باستثناء القطاعات الاجتماعية، وفي مقدمتها الصحة والتعليم والأمن والسيادة، بالقول: "هذه قطاعات يجب أن تظل تحت وصاية الدولة، وما دون ذلك يمكن إلغاؤه"، مضيفا أن "الإدارة العمومية ليست إبداعا مغربيا، بل إرثا استعماريا".

وبخصوص الامتيازات التي يستفيد منها السياسيون، من تقاعد وغيره، اعتبر كرين ذلك "نوعا من العقد غير المكتوب بينهم وبين الدولة في زمن الحرب الباردة، إذ كانت الأخيرة تسعى إلى ضمان استقرار النظام السياسي عبر فتح أبواب الريع"، موضحا أن "تقاعد الوزراء والبرلمانيين ليس غريبا عن هذه المنظومة المتسمة بشراء ولاء السياسيين، وهو أمر موروث عن فترة يجب القطع معها".

طالبتم في وقت سابق بإلغاء الوظيفة العمومية، هل ترون أن هذا المطلب أصبح ملحا، خصوصا بعد الخطاب الملكي الأخير بمناسبة عيد العرش؟.

المرصد الوطني للعدالة الاجتماعية أنجز تقييما موضوعيا لعوائق تطوير المغرب، وخلص إلى أن للإدارة العمومية والهيئات السياسية دورا كبيرا في عرقلة تطور ونمو البلاد. ولتجاوز هذا الأمر قلنا لا بد من إلغاء الوظيفة العمومية بشكلها الحالي، لأنها أثبتت عقمها وعجزها وكونها بابا من أبواب الريع، وتبذير المال العام وانعدام العدالة الاجتماعية وجميع الآفات الاجتماعية التي تعيق تطور المجتمع.

لكن هذا المطلب يتعارض مع العدالة الاجتماعية التي تدافعون عنها، خصوصا أن هناك قطاعات اجتماعية تستفيد منها فئات عريضة من الشعب المغربي..

نعتبر أن المدخل لتطوير المغرب هو إلغاء الوظيفة العمومية بشكلها الحالي، لكننا طالبنا باستثناء القطاعات الاجتماعية، وفي مقدمتها الصحة والتعليم والأمن والسيادة؛ وهي قطاعات يجب أن تظل تحت وصاية الدولة، وما دون ذلك يمكن إلغاؤه، لأن الإدارة العمومية ليست إبداعا مغربيا، بل إرثا استعماريا.

خلال عقد الحماية كان هناك ما يسمى الإصلاح الإداري، الذي عمدت من خلاله فرنسا إلى استنزاف خيرات المغرب بدل تنميته عبر استعمال مقدراته وطاقاته. والإدارة التي بنتها فرنسا استمرت مع كامل الأسف مع الاستقلال، فظل المغرب يسير بترسانة قانونية مورثة من الاستعمار، وكذلك ببنية وعقليات وشخصيات استعمارية في بعض الحيان.

آن الأوان لتحرير المغرب عبر إلغاء الوظيفة العمومية بالشكل الحالي، وإبداع طرق تدبيرية أخرى، لأن القطاعات غير الاجتماعية يمكن أن تدبر خارج منظومة الوظيفة العمومية.

لكن لماذا اعترضتم عندما اقترحت الحكومة إجراء لتخليص الدولة مما قالت إنها أعباء التعليم؟..

نعتبر أن مساهمة الأسر في التعليم هو باب لخوصصته، بالإضافة إلى القطاعات الاجتماعية.. لا بد أن تستمر هذه الخدمات الاجتماعية، مع تعزيز ميزانياتها لتفادي دفع الأسر لتغطية المصاريف.

لكن دعني أقول لك إن المنظومة التعليمية أخذت منحى خطيرا.. ما وصل له النظام التعليمي والمنظومة اليوم نتيجة لسوء التدبير الذي طبع برامج ما سمي إصلاحا، وخصوصا البرنامج الاستعجالي في عهد المستشار الملكي مزيان بلفقيه؛ والذي كان جزءا من رؤية تدبيرية بلورها الراحل، وأثبتت فشلها. كما أن ما يقع حاليا لا يمكن تحميله للإداريين والسياسيين، بل يجب أن يتحمله واضعو هذه البرامج.

عبرتم في أكثر من مرة عن أن الدولة أقرت منظومة ريعية لاستمرار ما تعتبرونه استقرار النظام السياسي..

للأسف الشديد هذا أمر صحيح، فشؤون المغاربة تدبر من طرف مجموعة من المحميين، ومزدوجي الجنسية. والإدارة المغربية مازالت تدبر من طرف مجموعة من الأشخاص الذين وضعهم الاستعمار واستمروا بعد الاستقلال.

وجاء هذا الأمر نتيجة للصراع السابق بين الملكية ومجموعة من الهيئات السياسية، وهو ما دفع الدولة إلى البحث عن الاستقرار واستمرار النظام السياسي، من خلال محورين أساسيين؛ أولهما مادي قائم على منظومة الريع، إذ إن الدولة أطلقت الريع بين يدي السياسيين والإداريين بشكل مطلق، ما جعل العديد منهم يستفيدون بشكل غير منطقي وغير قانوني.

والمحور الثاني مرتبط بالواجهة السياسية، إذ قدمت الدولة تنازلات سياسية للأحزاب، ما ترتب عنه تردي الممارسة السياسية، واستمرار العديد من السلوكيات التي غيبت الديمقراطية الداخلية، مع إغراق الأحزاب بعديمي الكفاءة، الأمر الذي أوصلها إلى ما هي عليه الآن.

الملك عبر عن عدم رضاه عن أداء السياسيين، في حين أن امتيازاتهم تثير نقاشا واسعا في الأوساط المجتمعية..

ما عبر عنه الملك كان موجودا منذ مدة، والسبب المباشر فيه هو انهيار القيم داخل المجتمع المغربي في مختلف القطاعات. فالامتيازات التي يستفيد منها السياسيون من تقاعد وغيره هي عقد غير مكتوب بين الدولة والسياسيين في زمن الحرب الباردة، إذ كانت الدولة تسعى إلى ضمان استقرار النظام السياسي عبر فتح أبواب الريع.

قلنا أكثر من مرة إن تقاعد الوزراء والبرلمانيين ليس غريبا عن هذه المنظومة المتسمة بشراء ولاء السياسيين، وهو أمر موروث عن فترة يجب القطع معها.

في هذا الصدد طالبنا بتخفيض عدد ممثلي الأمة في المؤسسات المنتخبة، وكذا تشريع قانون للقطع مع الريع بشكل نهائي، لأنه لا يمكن فصل تقاعد البرلمانيين عن منظومة الريع بشكل عام.

هذا العدد الكبير من الوزراء ليس ضرورة، بل نوعا من الترضيات للأحزاب للخروج بحكومة، وذلك عن طريق خلق مناصب وزارية لا علاقة لها بمتطلبات التنمية وبالملفات السياسية المفتوحة في المغرب والإشكاليات التي تواجه المغاربة.

يثار خلال العطل استعمال السياسيين لسيارات الدولة، وهو أسطول يكلف الكثير..

صحيح، ومن هنا أطالب الحكومة بإلغاء سيارات الخدمة ومعها السكن الوظيفي، لأن توفير هذه الأمور كان عملا استعماريا لإغراء الموظفين، وهي منظومة متجاوزة. لا يمكن القبول بأن مغربيا يسكن في المغرب وتتحمل الدولة سكنه وتنقله ليقوم بعمله.. هذا أمر غير معقول ويتطلب تشريعا لوقفه.

هل يزيد هذا من تأصيل الريع في المغرب؟

أبواب الريع السياسي مفتوحة، والوصول إلى المنصب ليس هدفه تنمية البلاد وتطويرها، ولكن الوصول إلى منابع الريع السياسي. ورغم وجود قانون من أين لك هذا، ونص الدستور على ربط المسؤولية بالمحاسبة، ومقتضيات قانونية حول مدى قانونية الاغتناء، إلا أن هناك ما يمنع تفعيل مبدأ المحاسبة. وما دام الوضع على ما هو عليه سيظل السياسيون يغتنون وسيدافع عنهم الأصوليون، ولن يتوقف الأمر عند هذا الحد.

كما أن منظومة الإفلات من العقاب مستمرة منذ سنوات الرصاص، ومازال هناك من يدافع عنها باعتبارها شكلا من أشكال النضال.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (83)

1 - Aicha الخميس 17 غشت 2017 - 13:17
Working in the public sector should be based on your qualifications plus an entrance exam and interview for the top jobs.

That's how top businesses recruit their talent: solid CV, then test and face-to-face interview unless you're recruiting a CEO and you resort to headhunting by doubling the salary and offering other incentives like shares, private schooling for the children and a fat pension scheme.

Anyone who says otherwise is a lazy loser who wants an easy lifestyle leeching on the back of the taxpayers.
2 - غيلان قدور الخميس 17 غشت 2017 - 13:19
تحليل في الصميم وقراءة لواقع البلد الحقيقي رغم تطبيل الاعلام الرسمي بالعام زين وكلشي بخير .
في حين تعاني اغلب المناطق في البوادي وأحزمة الفقر في هوامش الحواضر من انهيار تام لابسط متطلبات العيش الكريم في سنة 2017 ولا أمل ولا بوادر التحسن في الأفق فالدولة العميقة لا زالت تتجاهل الوضع المأسوي الذي يزداد كل يوم
3 - Oujdi الخميس 17 غشت 2017 - 13:20
Vraiment , vous n'avez rien compris Cher Monsieur, Si notre adiministration est corrompu, fonctionne très mal ce n'est pas une raison de la supprimer
Aller voir l'administration en France , en Belgique et autres pays comment présentent son service au citoyens
Pourquoi l'administration est médiocre chez nous, par ce que toute la hiérarchie est corrompu , du chef de service au petit agent et chacun protège l'autre
, c'est une mafia corrompu qui s'enrichit au dos du citoyen malgré qu'elle est payé des impôts des citoyens
4 - Marocain الخميس 17 غشت 2017 - 13:20
l’état doit assumer sa responsabilité envers ceux qui ont double nationalité et qui sont marié d'une femme étrangère . ces personnes ne doivent pas être en poste de responsabilité , ils profitent de l'occasion et quittent après avoir transféré des milliards au pays d’accueil
5 - said الخميس 17 غشت 2017 - 13:22
أتفق تماما مع رؤية الأستاذ كرين .. الوظيفة العمومية باستثناء القطاعات التي ذكر يتفشى فيها الريع في أبشع صوره .. كما أن العدالة الاجتماعية تقتضي إلغاء تقاعد الوزراء والبرلمانيين .. فكيف يعقل أن الدولة التي تعرف كل صغيرة وكبيرة في البلاد من خلال أجهزتها يغيب عنها أو تغص الطرف عن فئة عريضة من العائلات والسماسرة وقناصوا المناصب الذين لا شغل لهم سوى الاستثمار في الانتخابات حتى أصبحت هذه الفئة لا تشتغل إلا على الانتخابات وأصبحت لها مؤسسات غير مهيكلة من الأتباع والأعوان تتغذى على الريع بلا إحساس بالوطنية وتبعانها والتزاماتها.
6 - عبدو الخميس 17 غشت 2017 - 13:24
دعم الاحزاب و النقابات والحملات الانتخابية ودعم الصحافة وتقاعد الوزرا و البرلمانيين وحتي الراتب الشهري كل ذلك شرا و اسكات للنفوس و الالسن و اجفاف للاقلام والمحابر
7 - Hassan الخميس 17 غشت 2017 - 13:25
اوا فين خليتي الفلاحة. لهي الركيزة ديال المغرب
8 - تمغربيت الخميس 17 غشت 2017 - 13:27
أشياء كثيرة و كثيرة يجب أن تتغير في المغرب الان الوضع لم يعد يحتمل وعلي دولةالمغربية أن تعرف انه أن كانت تريد الاستقرار السياسي عليها بمحاربة الفساد والريع وإصلاح الإدارة العمومية وترسيخ الديمقراطية الحقيقية.. أما في يخص الوجوه الموجودة اليوم والتي ورثناها من ايام الاستعمار فعليهم أن يرحلوا ألم يكفيهم منذ الاستقلال الي اليوم وهم ينهبون الشعب المغربي لن يأتي أحد فيهم يقول انه مناظل مادم انه قضى عمره وهو في الحياة السياسية يعني أنه أصبح فاسدا أيضا لأن السلطة والمال تغير الأشخاص إلا من رحم ربي... ولا أفهم كيف تسمح لهم دولة حمل أكثر من جنسية يوردون أن يكونوا محمين جيدا وهكذا يكون لديهم أين يهربون أموال التي سرقوها من الشعب المغربي...
9 - امازيغ سوسي الخميس 17 غشت 2017 - 13:28
بكل صدق لاول مرة اسمع من يتطرق الى موضوع حساس وخطير. ويبين الى حد كبير اسباب الاستهتار بامن الوطن والمواطنين من طرف السياسيين .والان وصل الامر الى محاولة النيل حتى من الملك نفسه . وهدا الموضوع هو مزدوجو الجنسية . كثير من الوزراء يحملون جنسية مزدوجة. عند سرقة الشعب واستغلال النفود الى ما دلك يستعمل جنسيته المغربية ولكن عندما تريد توقيفه او محاكمته فسيواجهك بجنسيته الاوروبية.وطبعا المقابل هو الدفاع عن مصالح واجندة الدولة المجنسة في المغرب (يعني وزير في المغرب وعميل في اوروبا ) ودون الدهاب بعيدا سناخد مثال المسمى زيان صاحب الجنسية الاسبانية الى جانب المغربية بالرغم من كل خرجاته وانتقاداته حتى للملك وفبركة اخبار و ابتخاس مؤسسات الدولة واحتقارها.لمادا لم تستطع الدولة ايقافه واين يستمد هده الوقاحة ؟ طبعا لانه مواطن اسباني .هنا يكمن السر .
10 - lمصطفى مكناس الخميس 17 غشت 2017 - 13:29
"الإدارة ليست ابداعا مغربيا ولن ارثا استعماريا". ما هو الإبداع المغربي في رأيك ومتى ابدع المغرب في مجال التسيير والتدبير العمومي. وإن كانت الإدارة إرثا استعماريا فالسكك الحديدية وغيرها من الوسائل الحديثة هي أيضا كذلك....
والمدرسة والتعليم العصري والصحة..و.و.. ما قولك فيهم اليسوا ارثا استعماريا لم نحسن تدبيره وتطويره ؟ بل لم نستطع حتى الحفاظ على مقوماته...
قليل من الموضوعية من فضلك..ما ينقص هو ارادة حقيقية للإصلاح .
11 - مغربي الخميس 17 غشت 2017 - 13:32
كلام منطقي و صحيح ان للاستعمار أن يخرج من هذا البلد و أن يتطهر من اذنابه التي استولت على خيراته ، نريد مغربا جديدا دون ناهبي المال العام دون موضفين أشباح و دون برلمانين سراق و دون مستشارين نهاب لا مكان لهم في هذا المغرب الجديد. نريد لجميع المغاربة حياة كريما و رزقا وافرا من خيرات بلادهم و الله المستعان
12 - issam maghribi الخميس 17 غشت 2017 - 13:33
bonne idée celle de supprimer la fonction publique sans exception et notamment dans l'enseignement, la santé et la justice car ce sont aussi des domaines marchands, le savoir, les cours sont payants, et beaucoup de familles mettent leurs enfants dans le privé et envoient leurs enfants en europe et en amérique pour étudier et c'est trop cher...la santé doit être privatisée aussi...et ce sont les riches et donc qui doivent gouverner le Maroc et ceux qui ont fait leurs études en occident...
on est bien d'accord, tout doit être privatisé dont la justice, tout doit s'acheter et se vendre et le riche doit logiquement tout gagner...A bas les fonctionnaires, les services publics, la fonction publique qui provient de la colonisation..et il faut supprimer la retraite car elle n'est dans notre tradition... gardons juste le cheikh, le moqaddim, le fquih, le cadi, le caid, etc.
13 - Adil الخميس 17 غشت 2017 - 13:34
يجب أن تكون هناك مؤسسات منتخبة بطريقة ديموقراطية، مع وجود ثلاثة إلى أربعة أحزاب على أقصى تقدير تكون لها برامج واضحة يصوت لها الناخبون على أساس الكفاءة..... وسيأتي هذا اﻷمر قريبا شئنا إم أبينا....
14 - citoyen الخميس 17 غشت 2017 - 13:35
منله جنسيةمزدوحة لا يصلح في المناصب القيادية لانه ينهب و لا يهمه الموظفون الكفء نرى هدا حتى في الخاص كالاسواق الكبرى التجارية خاصة . و الله ينهبون و الموضفون المغاربة يقمعون
15 - akram الخميس 17 غشت 2017 - 13:35
حسب معرفتي المحدودة فلا بلد في العالم ليست به وظيفة عمومية. ولا اريد ان انتقد المقال بقدر ما اود ان اعبر عن رايي فقط.
الوظيفة العمومية هي عقد بين الدولة والموظفين بموجب قوانين هي في عمومها ايجابية للطرفين، بحيث كلاهما يستطيع ان يخطط لافاقه المستقبلية من خلال وجود ضمانات تجعل تحقيق الاهداف اكثر وضوحا. وسواء كانت وظيفة عمومية ام خصوصية فالمراقبة والمحاسبة هو مفتاح النجاح.
ومادام هناك للدولة مؤسسات وادارات فبديهي ان يتم تعيين العنصر البشري لتسييرها، وحتى لو تم التعاقد معهم كما في القطاع الخاص فانهم سيكونون موظفين عموميين، بحيث كيفما كان نوع العقد بين الطرفين فالموظفين والمستخدمين سيان، هو فقط فرق في التسمية عموميين او خواص فهم نفس الاشخاص بنفس الخصائص.
16 - wood الخميس 17 غشت 2017 - 13:36
الغاء الوظيفة العمومية معناه الغاء وجود الدولة من المجتمع لتحل محلها الفوضى و السيبة . و على ما يبدو ان القصد من هذا الكلام هو فقط الغاء البعد الاجتماعي للوظيفة العمومية و اختزال الدولة في الجيش و الشرطة .اما القول ان الوظيفة العمومية هو قطاع ريعي فهي مغالطة كبيرة لان الفساد هو الذي جعلها كذلك . فكان الاولى تطوير و تأهيل القطاع الخاص لينافس العمومي في التشغيل ضمن معايير تحترم حقوق العامل من اجرة و ضمان اجتماعي و عطل و غيرها بدل ما يوجد عليه الان من العبودية و الاستغلال البشع للانسان . فالوظيفة العمومية في المغرب هي القلعة الوحيدة التي تضمن التشغيل ببعض الضمانات رغم ما يسودها من حيف و تمييز و سواء في الاجور او المسؤوليات . فالامر يتعلق بتخلص الدولة كليا من اية التزامات تجاه مواطنيها و على رأسها التعليم القطاع المجاني الوحيد رغم رداءة مستواه !
17 - karim de Paris الخميس 17 غشت 2017 - 13:38
عبد الله بوانو عمدة مكناس ورئيس البرلمانيين الاخوان يحمل الجنسية الفرنسية .اصغر برلمانية من حزبه الذي كان بوانو مدعمها الرسميي اعتماد الزاهدي تحمل الجنسية الفرنسية والمضحك ان هذه الاخيرة مستقرة بفرنسا بينما تستفيد من معاش برلماني سمين مدى الحياة وهي لا تتجاوز 22سنة قمة الفساد والريع واللائحة طويلة .........
18 - Amazigh الخميس 17 غشت 2017 - 13:43
و عندما ياتي سياسي صادق و يحاول اصلاح هذه المفاسد تتم مهاجمته و اتهامه من جميع الجهات بالشعبوية و بث الفتنة.
المغرب يحكمه عديمي الجنسية و الهوية و لا يخافون الله.
19 - مول الحانوت إلى من ...... الخميس 17 غشت 2017 - 13:44
يجب تطبيق القانون حرفيا في حق هؤﻻء اﻻستغﻻليين وتفعيل البحت والتقصي في الثروات التي يمتلكها العديد ممن كانوا باﻻمس ﻻ يجدون ما ينفقون ودلك بتفعيل قانون من اين لك هدا ؟ كما نطالب بالمراقبة والمحاسبة البعدية حتى يكون الجميع سواسية أمام القانون ....المواطن المغربي الدي ينعت بالصغير اليوم تطبق عليه جميع القوانين الكونية وبحدافرها في حين ان اللصوص وأصحاب البطون والتماسيح يلتهمون كل ما يجدونه في طريقهم بل أصبحوا اليوم يفرضون الرشوة ويستولون على امﻻك صغار المواطنين بوثائق مزورة ...ومن هنا ندعوا المسؤولين إلى تفعيل القانون قبل فوات اﻻوان والمتل يقول :( راه الموس أوصل لعضم ) اما أصحاب الجنسية المزدوجة فقد طغوا واتجبروا وعاتوا في البﻻد فسادا بل جلهم ﻻ يعترفون حتى بالقوانين المغربية ...ولنا عودة للموضع بالدليل والبرهان
20 - ما نعرف الخميس 17 غشت 2017 - 13:45
المنكر اللي خاصنا نحاربوه في المغرب هو الفرق الكبير بين أقل أجر 2800 درهم و أعلى أجر 200000 درهم ...

في اسبانيا اليد العاملة الغير المؤهلة عندها 9000 درهم والقني عندو 11000 درهم والمهندس بين 12000 و 15000 درهم ...

الحل في المغرب هو الغاء جميع المناصب اللي الجر اديالها أكثر من 15000 درهم ...

و الحقيقة هوممكن الإستغناء على الموظفين السامين

لأن الموظفين الصغار هوما اللي كيخدمو و الموظف السامي غير كيمضي على الضوسي ...
21 - nada laamreni الخميس 17 غشت 2017 - 13:46
نعم يجب تغيير نظام الوظيفة العمومية وخاصة تلك التي يسودها نظام الريع فمثلا تقاعد البرلمانيين يجب الحد منه ملي يكون البرلماني في البرلمان تؤدى له أجرته اما ملي ما يبقاش في البرلمان يجب حدف له تلك الاجرة لان هناك مواطنون محتاجين تلك الاجرة، بينما الموظف البسيط لي واكل الشحط داك و لي خسوا يبقالوا التقاعد لانه يشتغل لمدة ثلاثين أو خمسة وثلاثين سنة بينما الاول سوى خمس سنوات وهدا ليس عدلا فالنائب البرلماني ليس بوظيفة ......
22 - عبدالقادر الحدوشي الخميس 17 غشت 2017 - 13:48
في عهد محمد الخامس رحمه الله كان الوزير يتقاضى 3000 ده، قال له ابى احنيني هذا كثير اجابه الملك.. اذا لم تفعل معهم هكذا لا يشتغلون معك.. وفي تلك الفترة، الاطر في المغرب محسوبة على رؤوس الأصابع وقد يلجؤون الى ابتزاز الدولة وهذا مايزال مستمرا لحد الآن.. أما مزدوجي الجنسية فهم مستعدون في أية لحظة للفرار ومع اي اضطراب تاتيهم طائرات خاصة تنقلهم الى البلد الذي يحملون جنسيته.. وقد سبق وأن حصل.. وما أظن أن هناك حل للادارة المغربية الا حلا واحدا.. حتى يفسح المجال أمام الشباب المغربي للاشتغال والعمل.. الحل هو في مغربتها " عربية/امازيغية " علينا أن نقطع مع الفرنسية في الادارة المغربية والمسؤولون والسياسيون يعلمون أن مثل هذا الاجراء يغضب فرنسا وحلفاؤها في الداخل.... الفرج من الله.
23 - maghribi الخميس 17 غشت 2017 - 13:48
جميع ما يحتاجه المواطن من الادارة يمكن طلبه عبر الانترنت و بدلك نوفر على دافعي الضراءب أموال كثيرة توجه للاستثمار و البحث العلمي انا اوافقه الرأي فسياسات الريع قد ولت و يجب استأصالها اذا أردنا الخروج من التخلف و الشباب العاطل مدعو الى التفكير في الانتاج و التطوير لا في ولوج الوظيفة العقيمة اللتي لن تطور من قدراته و سيبقى اجره هزيل و بدلك لن يرضى أبدا لا عن حالته الاجتماعية و لا عن المالية
24 - محمد الخميس 17 غشت 2017 - 13:57
إلغاء الوظيفة العمومية لأنها أثبتت عمقها و...
عجيب هذا الاستنتاج !!!
من اين بهذا المنطق : ما لا يعجبنا نقوم باعدامه ؟
قبل ذلك قمنا بخوصصة عدة قطاعات إنتاجية ، هل حالها صلح ؟ مثال ذلك SCP التي أصبحت لاسمير .
25 - ما نعرف الخميس 17 غشت 2017 - 13:57
رغم وجود قانون من أين لك هذا، ونص الدستور على ربط المسؤولية بالمحاسبة،

ومقتضيات قانونية حول مدى قانونية الاغتناء، إلا أن هناك ما يمنع تفعيل مبدأ المحاسبة.

وما دام الوضع على ما هو عليه سيظل السياسيون يغتنون وسيدافع عنهم الأصوليون،
26 - Fatiha الخميس 17 غشت 2017 - 13:58
كل مرة كيجينا واحد بهضرة جديدة
وكل مرة كنرميو اخطاؤنا على حاجات ما مدروسة ما والو
الشفاوي الله يداوي
مابقاتش غير فالهضرة
نوضو عريوعلى كتفانكم
وخدمو هاد البلاد
المشكل ماشي فالقطاعات
المشكل فالعقلية الكسولة الطماعة
اللي خصها كولشي فابور بيليكي
بلا مضرب تمارة
الله يهدينا
قبل مايديروها الشمايت بنا
27 - انشري هسبريس عاجل الخميس 17 غشت 2017 - 13:59
نعم هناك بالحكومة المغربية 11 وزير و منتذب يحملون جنسية كندية و هناك من يحمل جنسية فنلندا و عشرات يحملون جنسيات إسبانيا فرنسا و بريطانيا

و هناك 3 مسؤولين كبار يحملون الجنسية الاسرائيلية

طبعا لن ننتظر خيرا في هؤلاء أبدا فهم مستعدون في أي لحظة للهروب و حرق البلاد و العباد و الشجر و الحجر مثلما يجري بسوريا


- هنا فقط يبقى دور الملك و الشعب لحماية الوطن و ما تبقى من إصلاحات و حماية أمن المملكة
28 - marocain الخميس 17 غشت 2017 - 13:59
كل المسؤولين المغاربة ابطال العالم في الكذب والبهتان والقول المناقض تماما للفعل،هذا عاش حياته في ظل الوظيفة العمومية ويريد منعها على غيره،الريع يقول ابدأ بنفسك واستقل من وظيفتك ثم بعد ذلك قم بدعوتك هذه لعلها تجد اذانا تسمعها فتستقل هي الاخرى،دولة لا تستطيع ان تضمن العمل لشبابها دولة فاشلة،انظروا الى ترامب كم من منصب شغل احدته في ظريف وجيز،الحل هو محاسبة المفسدين والضرب بيد من حديد على ايدي كل من تبت في حق نهب المال العام،لكن من سيحاسب من،الحاصول الحساب عند الله ،هنا قليل الا من رحم ربك كلشي واكل الحرام،شي كيتخبع على شي وكلشي عارف الفضايح ديال كلشي...
29 - swiri الخميس 17 غشت 2017 - 14:02
مزدوجي الجنسية خطر علئ البلاد والعباد
30 - observer الخميس 17 غشت 2017 - 14:08
كثرة التحاليل والتعاليق والشروح..وغياب اقتراح الحلول (المواطن الامي يعرف حق المعرفة مكامن الداء والخلل في الادارة المغربية)...العالم وظف الانترنت والكاميرات الرقمية والمعلوماتية وشكلت حكومات وادارات الكترونية لتسهيل وخدمة المواطن باريحية ومرونة...الادارة الالكتونية مثلا للحصول ع جواز سفر يكفيك ان تدع صورة شخصية ونسخة من بطاقتك وتستلم اوتوماتكيا واليا موعدك بعد فترة وجيزة ومحددة ابتداءا من تاريخ الوصل الذي بيدك حيث تحدد الساعة والدقيقة واليوم.....هذا مجرد مثل بسيط يعمم على باقي مصالح المواطين من فواتير الماء الكهرباء رخص البناء النقل المستشفيات....
31 - محمد الخميس 17 غشت 2017 - 14:09
ولى زمن الولاء مقابل الأداء. فحذف دعم المواد الغذائية والمحروقات وحرمان المواطنين منه في المناطق المحررة بعد الاستقلال والمناطق المسترجعة بعد المسيرة الخضراء يجب ان يرافقه الريع السياسي كتقاعد الوزراء واراضي خدام الدولة.
32 - مغربي الخميس 17 غشت 2017 - 14:10
هل كان الحسن الثاني رحمه الله مخطأ لما كان يسمي بعض الوزارات بوزارات السيادة وهي الداخلية والعدل والخارجية والاوقاف: وهذه الوزارات هي الركائز الاساسية لقيام الدلة والحفاظ على هبتها ووقارها ولا يدعها تخضع لمزايدات وصراعات الاحزاب حتى لا تنهار الدولة . وها انتم ترون حاليا لما تغير الحال تخربت الدولة وفقدت مصداقيتها وهبتها وسار كل من هب ودب يصول يجول حتى من لا قيمة ولا علم ولا ضمير ولا حس وطني له . معك الله يا امير المؤمين وسدد خطاك واصلح بطانتك. فقد وصل السبل الزبى
33 - الشفوي الخميس 17 غشت 2017 - 14:14
بلاد راس مالها غير لهدرة وقلت الفعل ، بدأ من رأس الدولة و نزل . الاصلاح يجب ان يبدا من فوق .
34 - kader الخميس 17 غشت 2017 - 14:17
ttes les fonctions se basent sur l'adulation et la corruption et ce ne sont pas souvent les gens probes et compétents qui accédent aux postes importants.tt est foutu,je ne sais pas pourquoi quand on est élu ,à part le salaire et laretraite,on a accés à d'autres rentes est-ce que cela est institualisé ou quoi? on a besoin d'une constitution qui finit avec cette mentalité et quand le travail des élus les prohibe de ceratains avantages et protection bp d'opportunistes vont renoncer à la politique .actuellement la politique est considérée comme un commerce même les illettrés quand ils ont un bon nombre de voix ils n'hésietent pas à se présenter aux élections,la preuve on trouve 2,3,4 élus d'une même famille pour avoir leur part des rentes comme le député quia aidé sa femme ;sa fille ...à accéder à cette grotte d'Ali baba
35 - مغربي الخميس 17 غشت 2017 - 14:24
كل من هب ودب أصبح يفتي
يجب اصلاح الوظيفة العمومية وليس الغاءها لأن الادارة موجودة في كل دول العالم
ربما هذا الشخص يعني خوصصة الادارة
أما حديثه عن الريع فهو مضحكة
ذلك أن منصبه كرئيس للمرصد الوطني للعدالة الاجتماعية، هو بنفسه ريع وضحك على الدقون
كفى من استحمار الشعب
36 - el khattabi الخميس 17 غشت 2017 - 14:26
اتمنى ان يكون هدا الشخص رءيسا لحكومة المغرب لثلاث ولايات متتالية. حتى يتسنى له خلق ادارة مواطنة فعالة وقاطرة المغرب نحو التقدم.
37 - said الخميس 17 غشت 2017 - 14:27
Ce n'est pas l'administration qu'il faut supprimer c'est la bonne éducation du citoyen dés sa naissance ET l"enseignement des bonnes conduites citoyenne notamment l’hygiène de vie la propreté physique et matérielle de l'Homme et non l'acharnement sur le fonctionnaire qui ne représente qu"un maillon de la chaîne dépendant de la volonté politique et et des décisions macro économiques à long terme
38 - موحا الخميس 17 غشت 2017 - 14:30
-أسوأ ما بنيت عليه الوظيفة العمومية هو "الترسيم". الموظف ما أن يرسم حتى يستأسد و يحسب نفسه في مزرعته ويدخل متى شاء و يخرج متى شاء و يرفظ حتى أداء مهامه، ولا يوجد في قانون الوظيفة العمومية أي إمكانية فصله عن العمل و حتى العقوبات التي ينص عليها تافهة حتى و لو فعل ماشاء. في المقابل تراه يعربد و يحتج و من أجل أبسط شيء يمسه.
لو تم توظيفه بالعقد لفكر 100 مرة قبل أن يجرؤ عن التأخر أو الاستهتار بمهامه و بمصالح الناس.
-أما النقابات فتلك قضية أخرى.
39 - لطفي الخميس 17 غشت 2017 - 14:31
تحية تقدير و احترام للأستاذ كرين لقد وضعت الاصبع على الجرح تحليل في الصميم وأكثر من معقول إن هذه الوزارة هي العصى الموضوعة في عجلة التنمية لهذا البلد.أتمنى من أصحاب القرار الوقوف على إلغائها وإلغاء تقاعد الوزراء و البرلمانيين أو توقيفه إلى أن يبلغوا سن التقاعد مثلهم مثل جميع المغاربة.
40 - hona landan الخميس 17 غشت 2017 - 14:48
اولا الجماعات الترابية يجب ان تخوصص وتمنح الهيأة المنتخبة حق المراقبة الآنية والدولة المراقبة البعدية للطرفين السابقين
41 - ع. م. الخميس 17 غشت 2017 - 14:50
في أوروبا أو في ألمانيا أكثر إقتصاد أوروبي لا فرق هل عندك إجازة أو دكتورة فتجد الدكتور الدي يشتغل معلم يقبض نفس أجر من عنده إجازة أو غيرها. يعني الوظيفة هي من تحدد أجرتك. لا توجد عندهم سلالم.
لا يوجد شيء إسمه سكن وظيفي, بل عقارات الدولة يتم كرائها لأصحاب الدخل المحدود أو العاطلين.
لا يوجد فرق في الأجور, تجد العامل أو الحلاق يربح أكثر من المهندس.
42 - marocain الخميس 17 غشت 2017 - 14:54
الفرنسية راها ارث استعماري وداك اللباس اللي لابس راه ارث استعماري والتنظيم كمفهموم راه ارث استعماري والنظام القائم فالبلاد راه ارث استعماري ومعظم الطرق اللي فالبلاد راها ارث استعماري،وكلشي اللي خلاه المستعمر زوين جات غير على الوظيفة العمومية،هداك الخطاب ديال جلالة الملك راه ڭالو لبحالك بدل البحث عن حلول يصنعون الكوارث،هذا زعما رئيس المرصد الوطني للعدالة الاجتماعية باش ما إقول ليه حد راك ناعس ناض كيشطح بلا بندير،هاد المؤسسة خاصها تكون موضوعية وعلمية ومبنية على الواقع وليس موضوعات انشائية اقرب من كلام المقاهي منه لكلام رئيس مرصد
43 - خديجة بركان الخميس 17 غشت 2017 - 15:11
نعم، و لكن إن عممت الخوصة ما عدى بعض القطاعات فيجب أن تكون قوانين صارمة في صالح المستخدمين. ففي أرض الواقع، هناك بعض المستخدمين الذين لا يتوفرون على أدنى الحقوق . فكيف يعقل أن نجد مثلا بعض المجازين إن لم نقل دكاترة يشتغلون بالقطاع الخاص بأجر ينحصر بين 500 درهم إلى 2000 درهم. نلقي نظرة للمثال على Anapec المختصة في تشغيل الشباب و التي تضع شروط العمل bac+3 مقابل 2000 درهم. صححوا الأوضاع أولا و تكلموا بعد ذلك عن الوظيفة العموية !!!!!!
44 - العدالة الاجتماعية ؟!! الخميس 17 غشت 2017 - 15:11
تتحدث عن الغاء الادارة يجب أن يتم الغاؤك اولا من منصبك الذي تتقاضى منه الاف الدراهم دون جدوى فأنت و مرصدك مجرد ريع لأن العدالة الاجتماعية غير موجودة بالمغرب يا حبيبي الرئيس
45 - مغربي الخميس 17 غشت 2017 - 15:12
إذا الغيت الوظيفة ما هو البديل ؟؟ و ما المقصود بإلغاء الوظيفة هل الغاء الوظيفة يعني حتى الوظفون الاقدمون باي باي أو أو غلق باب التوظيف إذا كان كذلك ما هو البديل المقترح في ظل قطاع خاص متخلف هو الآخر .. إذا تم الغاءه نهائيا ما هو البديل كذلك خاصة إذا قضى موظف اكثر من 30 سنة من الخدمة .. الشفوي راه ساهل
46 - ابي الجعد...يا زينة المدن الخميس 17 غشت 2017 - 15:15
اعيش لاكثر من تلاثين سنة خارج وطني
لاول مرة اسمع ان مزدوجي الجنسية في المناصب الحساسة في المغرب....بقيت مذهولا والله العظيم !!!!!
كيف للحكومة المغربية ان تسمح بهذا !!!؟؟؟؟
اللهم ان هذا منكر !!!!
انه الاستعمار بكل معانيه....لا يمكن لهؤلاء ان يكونوا في موضع القرار الحساس وهم ذوو جنسية اخرى
اين انت ياايتها السيادة المغربية...؟؟؟؟؟!!!!
ان الذي لم يكن يعجبني ابدا هو وبموجب ما يصبح الانسان مشتغلا عند الدولة حتى تتكفل هذه باجره وتضمن له معيشته حتى مماته...!!!!
غير منطقي على الاطلاق
حاربوا اصحاب الريع انهم سبب تخلف المغرب
47 - محمد الخميس 17 غشت 2017 - 15:20
جميع المجتمعات المتحضرة في حاجة الى موظفين في عدة شؤون الدولة ومن جهة اخري القطاع الخاص اطهر عن عجزه وحتى صفقة النظافة فازت بها دول تحسب ارباحها بالعملة الصعبة المرصد العوامة
48 - حسن الخميس 17 غشت 2017 - 15:22
الشيئ بالشيئ يذكر ما رأيكم في هذه المعادلة عندما وصلت ٦٠ سنة أحلت على المعاش وقد قضيت ٣٤سنة في الوظيفة العمومية وشخص آخر برلماني قضى اربع ٤ سنوات وأقل مني شهادات وأعطي له معاش اكبر مما أتقضاه فهل هذا عدل ام ريع؟؟؟ الوظيفة العمومية؟؟؟
49 - لعم الخميس 17 غشت 2017 - 15:25
السلام عليكم إخواني المغاربة
ومتى سيطفا فتيل الأنانية والقمعية ؟
أهل سرطان الاستعمار يبقى ينزف في دم المغاربة من حيث المسؤولية وتقدم الدولة او سيبقى ؟ والى متى تسير خططهم كأن الأمر لايهمهم ) تكسر ام نجى ) ان الأمر للقلق وعلى المسؤولين ان يتعاملوا بكل ما في وسعهم لاجتناب الاسوء لأن مثل هذه الأمور لا تؤدي للخير والسلام
50 - الزنجبيل الخميس 17 غشت 2017 - 15:40
ألغاء الوظيفة العمومية ليس الحل لاقتصاد الريع والفساد الذي ينخر الجسد المغربي الذي يعاني اصلا من قلة موارده وبالخصوص في مجال الطاقة.
السيد اكرين اكتفى بالتركيز عاى ما هو ايجابي في الغاء الوظيفة العمومية واغفال ما هو سلبي. مثل هذه الامور يجب استحضار سلبياتها وايجابياتها وطرح الاولة من التانية وتقييم النتيجة وان وقع هذا فان النتيجة ستكون كارتية ولن ينتج عن هذا الا دفع البلاد للمزيد من البطالة والفقر.
والحيقة المطلقة التي تطرق اليها السيد اكرين والتي تساهم في الفساد هو ازدواجية جنسية الحكام او زواجهم بالاجنبيات كان الامر غيه امتداد للاستعمار او ممارسته بالنيابة وجل دول المعمور لا تقبل بهذه الامور لان هذا سيسمح للاجانب بحكم البلاد والقضاء دستوريا على المواطنيين الاصليين مما سيعجل بطمس جميع انتمئاتهم خصوصا الدينية وهذا ما نلاحظ حاليا غي تبني بعض القرارات التي تتنافى مع عقيدتنا بدريعة الانفتاح والالتزام بالمعاهدات الدولية وقوانينها ...
51 - علال الخميس 17 غشت 2017 - 15:43
والنقابيون الذين لا يشتغلون شيءا إلا الهدرة والخوا الخاوي ومع ذلك فهم المستفيدون الاولون من الادارة ووووووو
52 - يا رؤوف يا رحيم الخميس 17 غشت 2017 - 15:46
كون المغرب من الدول النامية لا يمكن تقبل ما جاء في المقال الان في هذه الظرفية بعبارة اخرى المقال كتب سابقا لاوانه.
معروف ان من يتقلد المناصب العليا وجوبا ان يكون تعليمه في الخارج زعما راه ذو كفاءة
معروف ان الذي سياتي بشهادة من الخارج سياتي بجنسيتها
...
معروف ان الوظيفة العمومية لا يدخلها سوى من كان ذو كفاءة قليلا ومن له وساطة كثيرا والوساطة هي الميكروب الذي جعل في خدماتها علة ومرض،بالاضافة الى الرشوة......
المعطلون اغلبهم فقراء واباىهم عانوا في تعليمهم ولا يعوضون وهناك من حالفهم الحظ في الوظيفة العمومية والكثير منهم
مبقا عندو لا ثقة لا امل....
يجب الكياسة في الاصلاح لان هناك متضررين لكي تمنع شيىء يجب اعطاء البديل وداىما التفكير في الفقير اولا لانه هو المتضرر داىما.....
53 - لا لالغاء الوظيفة العمومية الخميس 17 غشت 2017 - 16:01
اعتبر أن المدخل لتطوير المغرب هو إلغاء الوظيفة العمومية بشكلها الحالي، لكننا طالبنا باستثناء القطاعات الاجتماعية، وفي مقدمتها الصحة والتعليم والأمن والسيادة...
سيدي العزيز:إذا تم استثناء القطاعات المذكورة و التي تهيمن على نسبة عالية من موظفي الدولة فمن تبقى من الموظفين العموميين؟ هل تقصد عمال الجماعات الترابية الين يتقاضون 3000درهم في الشهر؟ إذا كان لا بد من الغاء الوظيفة العمومية فيجب ان تلغى من جميع القطاعات بدون استثناء عملا بمبدا المساواة المنصوص عليه في الدستور ، يبدو أنك تغرد خارج السرب.
54 - ايت الخميس 17 غشت 2017 - 16:13
للأسف الشديد هذا أمر صحيح، فشؤون المغاربة تدبر من طرف مجموعة من المحميين، ومزدوجي الجنسية. والإدارة المغربية مازالت تدبر من طرف مجموعة من الأشخاص الذين وضعهم الاستعمار واستمروا بعد الاستقلال.
هؤلاء سبب خراب البلد وتدميرها .
55 - Guillaume الخميس 17 غشت 2017 - 16:26
الذين يحكمون المغرب لهم جنسية مزدوجة ولهم عقارات و حسابات بنكية في الخارج الذي يترددون عليه باستمرار لتنمية مصالحهم وأولادهم يدرسون في كبريات الجامعات والمدارس في الخارج و هم ينهبون خيرات البلاد ومستعدون لحرق الوطن و الذهاب إلى الخارج من أجل العيش. هؤلاء شفارة ويجب على الشعب التحرك لتحرير البلاد من قبضة الشلاهبية والشفارة والفاسدين. الوطن للشعب.
56 - ابراهيم.ب الخميس 17 غشت 2017 - 16:32
لم أقف خلال مطالعاتي كتب التاريخ الاداري وخاصة منذ نشاة الدولة الحديثة ،لم اطلع عن دولة من الدول الحديثة قد استغنت عن المرفق الاداري في تسيير شؤون مجتمعاتها،وربما ما اقترح في المقال اعلاه يعد إبداعا لم يتوفق اليه جهابذة الفكر الاداري الغربي ومنظروه،وسيحسب لنا السبق في هذا المضمار ،وسنعد من الرواد في نظرية الغاء الوظيفة العمومية .
57 - سوس الخميس 17 غشت 2017 - 16:34
صراحة كلام الاستاذ في الصميم اتفق معه 100%
58 - عزيز الرباطي الخميس 17 غشت 2017 - 16:38
يجب إضافة شرطين أساسيين لمزاولة أية و ظيفة أو مهمة داخل أروقة الدولة:
1. عدم التوفر على جنسية مزدوجة
2. عدم التوفر على أي حساب بنكي خارج أرض الوطن.
و للإشارة هناك دول عديدة تعتمد هذان الشرطان
59 - Toufik الخميس 17 غشت 2017 - 16:43
Well said Aicha. Unfortunately in our country where corruption and all kinds of social vices are well rooted in our society, it will take more than qualification and an entrance exam to have the right people in the right positions.
60 - تحية لهذا الشخص الخميس 17 غشت 2017 - 16:44
اعتقد انها لكمة قوية لليسار و الشيوعيين و من يدعون المدفاع عن العدالة الاجتماعية عبر الدفاع عن الريع و الامتيازات و التبذير و الوظيفة المجانية.

لماذا الدول الاشتراكية متخلفة؟ بسبب شكل الوظيفة العمومية الريعي الذي يعتمدونه الذي يقتل المنافسة و الحوافز للعمل و يعرقل البلاد بالبيروقراطية و القوانين التافهة الثقيلة.

اليسار يكيل بمكيالين.. يطالب بالغاء الامتيازات و الريع للسياسيين و من جهة اخرى يطالب بالامتيازات للموظفين دون غيرهم من المواطنين!!
أليست هذه قمة التمييز و الريع؟
61 - حسين الخميس 17 غشت 2017 - 16:55
التعليم والصحة كباقي القطاعات الأخرى عدا قطاع الأمن والسيادة عليهما ان يشملهما التوظيف بالتعاقد كوسيلة لتحسين المردودية ولربط المسؤولية بالمحاسبة والحد من الموظف الشبح وربط le savoir avec le savoir faire لأن هناك موظفون بالقطاع العمومي يتم ترقيتهم بتقديمهم شواهد عليا لا ترتبط أصلا بالمجال الذي يعملون فيه .
اليوم الكثير من التجهيزات والمعدات بالقطاعات العمومية سرعان ما تتلاشى لقلة الصيانة الضرورية او للشروع في الاستفادة منها او استخدامها بعد فوات وقت الضمانة مما يشكل ضياعا للمال العمومي في غياب الحكامة الجيدة والنجاعة وربط المسؤولية بالمحاسبة ،
الإقلاع الاقتصادي رهين بالتشغيل ويللرفع من الإنتاجية وربط الأجر بالعمل وفتح جسور التعاون بالقطاع العام والخاص مع احتساب ساعات العمل في تقاعده ، فليس من المعقول ان نحد من انتاجية موظف عمومي يتمتع بميزانية عالية من نشاطه بالعمل بالقطاع الخاص بعض الساعات من وقت فراغه او العكس بالعكس لتحسين دخله والرفع من الإنتاجية . المهم هو الحضور النجاعة واستخلاص الضرائب للدولة على دخله كان هنا او هناك مع القطع مع الريع بكل أشكاله .
62 - SAAD الخميس 17 غشت 2017 - 17:15
الادارة العمومية التي تتحدث عنها تنقصها الصرامة و ربط المسؤولية بالمحاسبة فلماذا تتركون الوضوح و تأتون من طريق الظلام و تتركون الشفافية و تذهبون للغموض هذا تحليل لا يجدي نفعا في نظري لانه يبدو لي اننا سنعود 200 عام الى الوراء اذا طبقنا هذه النظرية فالامر بسيط والتكشير على الانياب يجب ان ياتي من الاعلى الى آخر عنصر في اية ادارة شريطة ان يكون من في الاعلى له ارادة في الاصلاح
63 - populisme الخميس 17 غشت 2017 - 18:00
Sur les 577.000 fonctionnaires civil , on compte 320.000 pour l'enseignement, 111.000 pour l'interieur , 50.000 pour la sante.
Soit 90% de l'ensmble de l'effectif des fonctionnaires civil.
Par suite les autres departement il ne reste que 90.000 soit 10 % , ils gerent la justice, l'equipement , l'agriculture, les finances publiques.....
Par suite votre analyse est sans fondement et il est loin de la realite.
64 - محمد بن الصديق الخميس 17 غشت 2017 - 18:01
مع كامل الأسف غياب الوضوح في الطرح والشمولية في المناقشة غلب على هذا الموضوع ، ....الكل صار ملما بمكمن الداء التي تعاني منه الإدارة المغربية، ولكن المطلوب طرح مقترحات الإصلاح، وتحديد من يحول دونه... وهنا يطول الخطاب....ويجف القلم.
65 - امازيغي علماني الخميس 17 غشت 2017 - 19:25
ماذكره الاستاذ هو عين الصواب فباستثناء القطاعات الحيوية كالتعليم والصحة والقضاء والامن فالوظيفة العمومية مجرد ريع وصناديق سوداء تنهب الميزانيات بدون رحمة .
66 - كارهة الضلال الخميس 17 غشت 2017 - 19:25
درس
فـــي " الــديـــــمـــــاغــــــوجــــــيــة
مــــن طــــــرف خــــــــادم خدام الـــدولـــــــة





كارهة الضلال
67 - متأمل* الخميس 17 غشت 2017 - 19:57
-للدكتور مصطفى كرين رئيس المرصد الوطني للعدالة الاجتماعية منظور خاص، تناول من خلاله إشكالية الفساد المستشري في عضد الجسم المغربي السياسي والتدبيري والمالي، وأبان عن تصور اقتراحي يميل فيه، بحس إصلاحي، إلى إلغاء المنظومة الإدارية للقطاع العام، باعتبار هذا القطاع تحول إلى وكر لريع مغر من أجل أن يخدم الهاجس الأمني للدولة في صراعها مع المعارضة...وقد اسثنى السيد مصطفى كرين من ذلك المصالح الخدماتية التي تخص السيادة ومنافع الشرائح العريضة من الشعب المغربي .. كل هذا جميل، فهو تحليل يضع الأصبع على مكامن الداء، لكن السؤال الذي يفرض نفسه هو:ألا ترون أن في حالة وطننا يغيب المثقف المغربي أيضا ودوره الفعال عن تناول هذه المعضلات بالدرس والإبداع النضالي لكي تحد من امتدادها...كما أن آليات التخليق المؤسساتي منعدمة بما فيها البرامج المدرسية التربوية لتوعية الأجيال، وكذا عبر التواصل الإعلامي مع تلك الكائنات الشبحية لإيقاظ ضمائرها، مثلما فعلت وتفعل هنا، جريدة هيسبريس المحترمة
68 - كارهة الضلال الخميس 17 غشت 2017 - 20:16
- أولا: إنهاء مهام الحكومة الحالية
- ثانيا: تشكيل الحكومة الجديدة
- ثالثا: من الضروري جدا أن يتم تفادي تعيين سعد الدين العثماني الذي أبان عن ضعف كبير في ملء الفراغ الذي تركه إعفاء عبد الإله بنكيران، وتفادي إعادة تعيين عبد الإله بنكيران لما قد يتسبب فيه من إعادة الأوضاع إلى مربع الأزمة وتعويضه بمصطفى الرميد

" جديد مصطفى كرين"


كارهة الضلال
69 - كبور الخميس 17 غشت 2017 - 20:22
مكينش لي خرج على البلاد منذ عقود اكتر من اصحاب الجنسية المزدوجة المنافقون بالعربية تاعرابت.لا الى هؤلاء ولا الى هؤلاء.كرسوا حياتهم لمص دم الشعب
70 - اومحند الحسين الخميس 17 غشت 2017 - 20:30
*المغرب أمشى فيها حسب حقائق السيد كرين*

لي هالك المغرب والمغاربة :
-نظام الريع من الدولة،،،
-احزاب بافراد عديمي الكفاءة،،،،
-تقاعد مسؤولين إداريين،دون محاسبة او نقد،،
-تغلغل وتغول اصحاب الجنسية المزدوجة،،،
71 - مواطن الخميس 17 غشت 2017 - 22:29
ماذا يقول ، يجب محاسبة كل من اخل بقانون الوظيفة ومحاسيته وليس الغاء فهذا عبث ، يجب الغاء مجلس المستشارين ، وتنزيل الجهوية ، والغاء تقاعد الوزراء والبرلمانيين ، والحد من توظيف الاقارب كما وقع مع ابن سياسي وغيرهم ويعينون في الديوان ، بل يجب المساواة كما هو منصوص عليه دستوريا ، وربط المسؤولية بالمحاسبة ، والغاء عقود المؤقتة للعمل ، ومحاسية شركات توظيف التي تغتني على حساب المستخدم دون عدالة اجتماعية او تقاعد يعمل لمدة معينة ويسرح اين هي الحماية الاجتماعية ، على الدولة ان تحمي هؤلاء المشغلين بدون قانون ويعمل كانه متدرب وهذت نوع من التحايل والكل يعرفه ولا احد تدخل ، ننتظر يوما تدخل مولانا صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وجعله سدا منيعا للفاسدين .
72 - مواطن الخميس 17 غشت 2017 - 22:53
لا لازدواجية الجنسية لكل مسؤول يدير الشأن الوطني وإلا فالأمر مشكوك في نزاهته وقد يلعب دور الجاسوس لهم وغير ذلك، ثم لا ننسى هروبه للدولة الثانية وعدم القدرة على متابعته في حال المساس بالوطن وبماله العام. ثم المهم كل المهم لاغيرة له على وطنه وهو منتم لغيره.
73 - الصحراوي الخميس 17 غشت 2017 - 23:42
مزدوجو الجنسية يحكمون المغرب.
رجل في المغرب ورجل لهيه هدا هو علاش بعض المسؤولين يفسدون ولا يخافون من الحساب والعقاب .كال ليك المغرب غيتقدم .
نريد مسؤولين بدون جنسية اجنبية لكي يحاسبوا ويحاكموا كفانا نصف استعمار
74 - Tati A الخميس 17 غشت 2017 - 23:51
سبب مشاكل المغرب بصفة عامة ليس هو ما خلفه الاستعمار أو سوء التذبير وإنما هو غياب العدالة والحرية والديموقراطية والوطنية لأن وجود هذه الأشياء الأربع كافية للقضاء جذريا على كل ما نعانيه الآن من المشاكل المختلفة.
75 - Jebli الجمعة 18 غشت 2017 - 00:31
عندما تنهار الدول يكثر المنجمون والأفاقون والمتفقهون والانتهازيون وتعم الاشاعة وتطول المناظرات وتقصر البصيره ويتشوش الفكر. - ابن خلدون
وكم من ديك صدق أن الشمس تشرق بصياحه تيدور فونتيي
أتمنى أن لانكون قد وصلنا بعد إلى هذا الحد
76 - الطاطي الجمعة 18 غشت 2017 - 00:40
شكرا للسيد مصطفى كرين المحترم على فكرة إلغاء الوظيفة العمومية وراتب التقاعد التي طرحت لأول مرة ومن مفكر مغربي غير أنني سوف أضيف لو كان من الممكن أن تصبح فكرته صائبة و قابلة للتنفيذ لقفزت عليها الدول الاستباقية الديموقراطية وعملت بها منذ عقود. أما راتب التقاعد فهو مال المتقاعدين الذين وفروه أثناء مزاولة عملهم وليس مال الدولة ولا أحد آخر لا يعطي إلا أفكار غير قابلة للتطبيق وشكرا لجميع المتدخيلن.
77 - Ahmed الجمعة 18 غشت 2017 - 02:27
une chose que je comprends pas au Maroc est que plusieurs poste dans les secteurs publiques sont conditionné par un recrutement en interne , a quoi ca sert donc de publier les offres d'emploi au public si vous mettez une condition que le candidat doit avoir exercer au sein du service pendant des années . c'est une sorte de rente , ces pseudo responsables s'arrangent pour faire entrer leurs proches et connaissances et continuent de les promouvoir en mettant des conditions parreil , je crois qu'il faut externaliser le recrutement dans la fonction publique a des entreprises de recrutement et controler ces entreprises aussi meme dans les écoles d'ingénieurs les profs et directeurs y font entrer ceux qu'ils veulent j'en étais témoin
78 - وزاراء لهم انشغالات اخرى الجمعة 18 غشت 2017 - 04:15
وزراء المغرب يجب ادخالهم السجن لانهم انقلابيون بطريقة بطيئة انهم يكرهون الشعب ويكرهون تقدم الشعب يستغلون ثروات الوطن يبيعون الدولة للغرب لا خير يرجى منهم لا نريدهم وجوههم واسماءهم اصبحت مالوفة لمادا يتجدد تعيينهم وزراء مرة ثانية تضحكون على الشعب تبعدون وزيرا من هده الوزارة وتعطوه وزارة اخرى هل تحسبون الشعب (بالقرون) وهادشي بزاااف هدا هو العبث بشعور هدا الشعب
79 - محمد المغربي الجمعة 18 غشت 2017 - 07:50
ان ما جاء به الاستاد من خوصصة الوظيفة العمومية يستحيل تطبيقه فقد حاولت فرنسا مند سنوات طويلة فلم تستطيع الا في قطاعات محدودة جدا رغم الضغوطات الأوربية والإمكانات المادية فهي لم ولن تستطيع كل ما استطاعت عمله هو التقليل من عدد الموظفين
80 - Abou majd الجمعة 18 غشت 2017 - 11:48
بل الصحيح هو تدعيم الوظيفة العمومية وتصحيح اختلالاتها ومنحها القدرات والامكانات الازمة للقيام بادوارها والكلام عن الادارة يصدق عليه المثل المغربي ملي كطريح البقرة كيكثرو الكزارة والسير مع التيار قد يغرق
81 - عزيز الدحماني الجمعة 18 غشت 2017 - 12:00
حسيمي بالأوراق الإدارية مع الوقت و تطور الإدارة أصبحت تاوناتي لكن الإزدياد فقط بالرباط العيش مند بداية الثمانيات بمكناس المدينة الميتة
نعم إن كانت الحسيمة قريبة أو لي الإمكانيات لخرجت مع سكان الحسيمة و العلم المغريبي بيدي و إسم مدينة مكناس بقباعتي للقول ليست الحسيمة الوحيدة بالمغرب التي تشتكي
82 - مبرز بالتحليل النفسي برشلونة الجمعة 18 غشت 2017 - 12:50
تحليل طوباوي ونظري ولايعتبر الدور الأساسي الذي أوجد خدمة له المرفق العمومي.سيدي الفاضل،هل تجهل أم تجاهلت مايلي: فالمرافق العامة هدفها بأنّها تقدم خدمات غير مخصصة لأفراد دون غيرهم؛ فهي جميع الأملاك العائدة للمجتمع؛ فمسجد الحي، وحديقة الحي، ومدرسة الحي، وشارع الحي والمستشفى، وغيرها الكثير هي ممتلكات نعتقد أنها للدولة إلا أنّ ملكيتها الفعلية هي للمجتمع عامة. لذلك علينا المحافظة علينا وتعهّدها بحمايتها من العايثين والمراقبة المستمرة لها، والسعي على ترميمها وإصلاح التالف منها.
إنّ الدولة لا تستطيع مراقبة كل عمود كهرباء وماسورة ماء، ولكن المواطنين المستخدمين لها هم الأقرب لها، وهم المستفيد الأول منها لذلك يجب عليهم الحرص عليها؛ فالمسجد مكان طاهر يجمع المسلمين لأداء مناسكهم الروحية، فلا يجب العبث به، أو رمي القاذورات هنا وهناك، أو الاسراف باستهلاك الماء والكهرباء، أو الإساءة لموجوداته من سجاد ومصاحف وأثاث.
يجب علينا جميعاً الحفاظ على المرافق العامة واستمراريتها للأجيال القادمة، ويجب نشر الوعي بالمحافظة عليها من خلال الإذاعة والتلفزيون، والألواح الإعلانيّة المنتشرة في الشوارع..
83 - حسن يوسف السبت 16 شتنبر 2017 - 01:23
هذا منطق طاحت الصومعة علقو الحجام. إذا كان المغرب يعاني من الريع والفساد، فهل الحل هو أن نلغي الوظيفة العمومية. بهذا المنطق التطبيب عندنا فاسد، فعلينا إلغاء الطب.
لحسن الحظ أن الإدارة بشكلها الحالي وضعت من طرف فرنسا، ولو كان العكس لانهار كل شيء منذ زمان. ما لازال صامدا في وجه الزمن في بلادنا هو ما تركه لنا الاستعمار، أما ما أنجزناه بعد الاستقلال فكله غش وفساد. عد إلى مدننا ونظافتها في عهد الاستعمار وبعد الاستقلال بقليل وانظر كيف أننا سائرون في طريق التخلف. الوظيفة العمومية نفسها تزداد رداءة كلما ابتعدنا عن زمن الاستعمار. كلما غلبت روائحنا على رائحة ليوطي كلما عمت النتانة. يجب محاربة الريع والفساد والمفسدين، وبدون ذلك مهما غيرنا الأشكال سيتحول أليها الريع والفساد مجددا.
المجموع: 83 | عرض: 1 - 83

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.