24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

21/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3308:0213:1816:0118:2519:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | حوارات | بايتاس: "الأحرار" يرفض ازدواجية الأدوار .. وهؤلاء "أعداء الحمامة"

بايتاس: "الأحرار" يرفض ازدواجية الأدوار .. وهؤلاء "أعداء الحمامة"

بايتاس: "الأحرار" يرفض ازدواجية الأدوار .. وهؤلاء "أعداء الحمامة"

على هامش انعقاد أول جامعة صيفية لحزب التجمع الوطني للأحرار بمدينة مراكش تحت شعار: "الشباب بين قيم المسؤولية وروح المسؤولية"، يتحدث مصطفى بايتاس، مدير الحزب وبرلماني عن لائحة الشباب، في حواره مع جريدة هسبريس الإلكترونية، عن سياق ميلاد الفيدرالية الوطنية للشبيبة التجمعية، كما يوضح سبب فشل الأحزاب في لعب دور الوساطة خلال احتجاجات حراك الريف.

ويرى القيادي التجمعي أن العديد من المؤشرات بخصوص مشاركة الشباب في السياسة وارتفاع نسبة البطالة تدل على أن المغرب مقبل على أزمة كبيرة، عنوانها العريض هو قضية الشباب، داعيا الدولة والأحزاب ومختلف الفاعلين إلى تدارك هذا الخطر.

وعن الاتهامات التي يوجهها حزب العدالة والتنمية إلى التجمع الوطني للأحرار، حليفه في الأغلبية، بخصوص عرقلة عمل الحكومة، قال بايتاس إن بعض أصوات "إخوان بنكيران" لا تعبر عن مواقف الحزب، مشيرا إلى أن "التجمعيين" ضد الازدواجية في المواقف ووضع رجل في الأغلبية وأخرى في المعارضة.

انتظر التجمع الوطني للأحرار أربعين سنة لتأسيس شبيبة الحزب وتنظيم أول جامعة صيفية وطنية شارك فيها أكثر من ثلاثة آلاف شاب وشابة. لماذا، في نظرك، فشل تنظيمكم في إخراجها قبل هذا الوقت؟

بداية، لا يمكن أن نقول إن حزب التجمع الوطني للأحرار لم يكن يتوفر على تنظيم شبيبي، ما كنا نفتقر إليه هو الإطار المتمثل حاليا في الفيدرالية الوطنية للشباب التجمعي. لا بد من الإشارة إلى أنه طيلة أربعين سنة كان دور الشباب بارزا في المكتب السياسي، ومنهم من تدرج في الحزب حتى وصل إلى مسؤوليات قيادية.

الجديد اليوم، مع قدوم عزيز أخنوش، هو وجود هيئة شبابية موازية للحزب تشتغل وفق قناعات وهوية التجمع، من أجل الدفاع عن المشاكل الحقيقية للشباب واحتضانها وخلق التفاعل على مستوى النقاشات السياسية.

بالفعل، يمكنني أن أشير، هنا، إلى أنه نظرا لمجموعة من المحطات التاريخية، لم تتوفر الظروف لميلاد الشبيبة الحزبية، وأنا شخصيا عشت تجارب مهمة كنا فيها على وشك الخروج بهذا التنظيم، لكن تم تأجيل المشروع حتى اتضحت الحاجة الملحة لهذا الإطار.

كشف "حراك الريف" فشل الأحزاب السياسية في لعب دور الوساطة بين الشباب الغاضب والدولة، وتأطير الحركة الجماهيرية ولو على المستوى النظري. ما الذي أوصلنا إلى مرحلة الطلاق بين الشباب والأحزاب، من وجهة نظرك؟

القول بوجود فشل يعني أن هناك استراتيجية سبقت هذه النتيجة، لكن الأمر ليس كذلك. أعتقد أن هناك سوء تفاهم بين الأحزاب السياسية والشباب، والصورة التي يتم تسويقها عن التنظيمات السياسية هي التي تزيد من تعميق سوء التفاهم.

هناك دراسة مهمة للمندوبية السامية للتخطيط تؤكد أن نسبة تأطير الشباب تبلغ حوالي 1 في المائة، والمشاركة في السياسة لا تتعدى 4 في المائة؛ وهذه أرقام جد مقلقة وتدق ناقوس الخطر وتُسائلنا جميعاً. إذن، الدولة مطالبة بتوفير إمكانيات للأحزاب لتأطير الشباب وفق استراتيجيات واضحة تهدف إلى التشجيع على ممارسة السياسة.

نحن في التجمع طرحنا أسئلة حارقة قبل تأسيس فيدرالية الشباب، أهمها: هل نريد تأسيس مجرد تنظيم شبيبي لكي نجيب عن السؤال الذي كان يطرح علينا دائماً، وهو: لماذا التجمعيون لا يتوفرون على شبيبة؟ أم تأسيس إطار بإمكانيات وتصور ميداني للعمل، محليا وإقليميا ووطنياً. الجواب عن هذا السؤال هو أنه بعد ثلاثة أشهر فقط على تأسيس التنظيم الجنيني، استطاع الشباب أن يعقد أول جامعة صيفية في مدة زمنية قياسية، رغم أن التاريخ يصادف الدخول المدرسي.

الفيدرالية تتوفر، اليوم، على تصور جهوي، وتضم في مكوناتها ليس فقط مكتبا وطنيا أعضاؤه يقيمون بالرباط والدار البيضاء، بل تضم 12 رئيسا جهويا، بمعنى أن المقاربة الجهوية حاضرة بقوة.

في الدورة البرلمانية السابقة، تحولت جلسة التصويت على مشروع القانون المتعلق بالمجلس الاستشاري للشباب والعمل الجمعوي إلى جلسة صاخبة بينكم وبين حزب العدالة والتنمية، هل تعتقد أن هذه المؤسسة الشبيبية الرسمية، التي أثارت الكثير من الجدل قبل خروجها، ستكون قادرة على معالجة القضايا المشار إليها أعلاه؟ أم أن هذا المجلس، كما يقال، لن يحيد عن تكريس منطق الريع وتوزيع الغنائم؟

النقاش الذي كان في البرلمان انصب على القيمة المضافة لهذا المجلس. أنا أعتقد أن اسمه يجيب عن مهامه، فحين نقول مجلسا استشاريا، فهو مطالب بالاشتغال على قضايا الشباب وإبداء الرأي عندما يطلب منه ذلك. ثانياً، أن يقوم بدراسات وإثارة الانتباه إلى عمل الحكومة المرتبط بقطاعات الشباب. أما الرأي الذي يدافع عن تحويله إلى مؤسسة تمثيلية، ويدرج ضمنه ممثلي الأحزاب السياسية التي تشكل الائتلاف الحكومي، فهذا أمر غير مقبول وعبرنا عنه داخل البرلمان.

الشبيبات الحزبية لا مكان لها في هذا المجلس، الذي يجب أن يخصص للشباب المستقل ذي الخبرة لكي يعبر عن موقفه بشكل أحادي وبدون مجاملة. ما نعيشه اليوم أمر خطير، ولا يمكننا أن نغيب فئة الشباب التي تقاطع الأحزاب، خصوصا عندما نرى ما يقع على المستوى الدولي من إرهاب، ومن ارتفاع نسبة البطالة وعدم الاندماج داخل المنظومة والهدر المدرسي وقضية التعليم، على المستوى الوطني؛ وهذه كلها مسببات لأزمة كبيرة جدا سيقدم عليها المغرب إن لم ننتبه إلى هذه الأمور.

بايتاس: سوء تفاهم بين الأحزاب والشباب .. وهؤلاء

ونحن على بعد ما يسمى بالدخول السياسي وافتتاح البرلمان، شهدت المرحلة السابقة بين حزبي الأحرار و"البيجيدي" صدامات حادة كادت تعصف بالحكومة وهي في بداياتها، كما أنه لحد الساعة فشلت مكونات الأغلبية في المصادقة على ميثاق العمل المشترك. هل تعملون في الحكومة بمنطق المعارضة كما يروج حليفكم الحكومي؟

أولا، هناك منطلق أساسي، هو أن حزب العدالة والتنمية شريك أساسي واستراتيجي داخل الحكومة. ما يوجد هو مواقف داخل "البيجيدي" تظهر بين الفينة والأخرى، لكنها لا تعبر عن مواقف الحزب. التجمع يشتغل في إطار الحكومة، وهناك برنامج حكومي نلتزم به وسنعمل على إنجاحه، ومستعدون لتحمل المسؤولية بشكل متضامن معه.

اليوم، يجب أن تفهم الأحزاب أن ما تواجهه من مشاكل تنظيمية وداخلية لا يجب أن يؤثر على عمل الحكومة، وهي المسألة التي سبق أن نادى بها حزبنا، الذي شدد على ضرورة عدم نهج خطاب الازدواجية: تارة في المعارضة وتارة في الحكومة. لا يمكن في ظل دستور 2011 أن نقول للمغاربة هذه هي الحكومة ولكنها غائبة. الأمر يتطلب وجود حكومة موحدة وليس الخلط بين دور الأغلبية والمعارضة.

يُلاحظ البعض تحولاً في العلاقة التي كانت تجمع الأحرار بالأصالة والمعاصرة، خصوصا على مستوى إعادة التمركز في الساحة السياسية، كما نرى، في سابقة من نوعها، هجوما لأعضاء في المكتب السياسي لـ"البام" على عزيز أخنوش. هذا الأمر يفسره كثيرون بأنه بعد فشل إلياس العماري في الإطاحة بحزب العدالة والتنمية، جاء الدور على حزبكم كورقة رابحة يتم التهييء لها. كيف ترد على هذه الفرضيات؟

حزب الأصالة والمعاصرة موجود في الحياة السياسية المغربية، وهو يتموقع في المعارضة، ونحن في الأغلبية. وبالتالي ما يجمعنا به هو الاحترام المتبادل لا أقل ولا أكثر. حزب التجمع الوطني للأحرار يعتبر "البام" حزبا وطنيا يشتغل وفق قناعاته وإيديولوجيته التي يرسمها مناضلوه. مثلا، ما وقع لي في البرلمان من نقاش حاد مع أحد نواب "البام" هو تدافع إيجابي وسياسي، وأنا انتقدته لموقفه الشخصي وليس لموقف حزبه.

لا بد من الإشارة هنا إلى أن التجمع الوطني للأحرار ليس حزبا عمره سنتان كي نقول إننا سنكلفه بمهمة. من يقول هذا الكلام يقلل من قيمة حزب عريق عمره أربعون سنة وأصبح جزءا من التربة السياسية المغربية.

أنا أظن أنه حينما انتخب السيد عزيز أخنوش في المؤتمر الأخير قالها بوضوح: عدونا هو الفقر والتهميش والتخلف والنقص في فرص الشغل، ونحن لا نعتبر أي حزب وطني مغربي عدوا لنا، ومن يدعي هذا الكلام واهم ولا علاقة له بالواقع.

وأضيف هنا أن التجمع كان دائما هو المرآة التي تعكس درجة انفتاح المجتمع المغربي. نحن ندافع عن قيمنا في الاختلاف والانفتاح والتعددية والمحافظة على إرث المغاربة جمعاء بغية تطويره وتحسينه في إطار إديولوجية الحزب المتمثلة في الديمقراطية المجتمعية الراسخة منذ سنة 1982.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (37)

1 - واحد مابقا فاهم والو الجمعة 15 شتنبر 2017 - 11:18
بغيت غير نعرف شنو فيها داك الشوكة اللي دارولينا ملي كنا صغار (التلقيح)
واصلانا حتى للعظم او كلشي عارف بلي هاد الاحزاب السياسية وما شابهها مجموعة من منعدمي الضمير. ولا احد يجرؤ على القول:كفى فقد بلغ السيل الزبى!!!سبحان الله.
2 - ahmed الجمعة 15 شتنبر 2017 - 11:22
لا تتعبوا انفسكم. فوالله انا نعلم انكم تكررون نفس سيناريو حزب الجرارا وستأفل شوكتكم بمجرد فشلكم في اول محطة انتخابية
3 - الرداد الجمعة 15 شتنبر 2017 - 11:27
هل هناك فرق بين المعارضة والأغلبية واللعبة معروفة بينكم (ملا نوبة) وهل انتم تريدون الخير للمغرب؟ ؟؟؟وإذا قلتم نعم فلماذا المغرب وحده في العالم يحصل البرلماني والوزير على تقاعد قبل سن 60 سنة (فز بمنصب برلماني أو وزير لمدة شهر فقط وحصل على تقاعد مريح طيلة العمر )
وكفى من استغلال الشباب في الحملات الانتخابية قبل الأوان
4 - أوديع مصطفى الجمعة 15 شتنبر 2017 - 11:28
كل حزب ما هو إلا مافيا مقنن فرض على الشعب في العالم
هل يعقل أن المتحزب يصبح غنيا والمواطن في دوامته العاطلة؟؟
5 - مهتم بالموضوع الجمعة 15 شتنبر 2017 - 11:31
السلام عليكم
صراحة ما يقوله الأخ بعيدا عن الواقع ،ودليل على ذلك أن كثير من شباب توصل مع حزبكم عن طريق البواب للانضمام لتنظيمكم ولم يتلقو أي رد مما يدل عاى أن الشعارات التي ترفعونها مجرد استهلاك اعلامي وإظهار الحزب بمظهر الحاضن للشباب،
فأغلب شباب الحزب أبوه أو أمه أو قريبه من عبد له طريق الى الحزب.
فقط تساؤل لماذا لا تستجيبون للطلبات الانضمام الى الحزب مباشرة دون وساطة أحد؟
في نظري الحزب هو الذي يختار من يقتحم قلعته الحصينة من زمن بعيد.الحزب لا يسعى الى استقطاب كفاءات وأنما أصوات للناخبين وفقط.
وإذا كان الأخ البرلماني يقرأ تعليقات الزوار فأنا أنتظر جوابه.
6 - كلام الشبيبة الجمعة 15 شتنبر 2017 - 11:44
"عدونا هو الفقر.....ولا نعتبر أي حزب عدوا لنا". ....أحسنت يا أخي. ...كلام في الصميم .
هذا الكلام الذي نطقت به شبيبة حزب الحمامة راق......لا يتحدث به للأسف كهول الحزب .. ..."كهولهم ماكاين غير شد لي انقطع ليك".
7 - hammouda lfezzioui الجمعة 15 شتنبر 2017 - 11:57
عبارة اغراس اغراس الدائعة الصيت لدى اهلنا في سوس من جهة والاحزاب السياسية المغربية من جهة ثانية مثل خطان متوازيان ,لا يلتقيان في اية نقطة .
ايناس اومذياز:
اتيزيزوا ذاكميسكناد اولمو ن اوغانيم ,مقار تانتانيت زيزاون الدجيك اور اللان.
معناه ,قال الشاعر:
يخدعك اخضرار القصب ايها النحل فرغم خضرته لا وجود للزهر.
باسم كل اشعار الكون الجميلة انشروا.
8 - عبد المالك منصوري الجمعة 15 شتنبر 2017 - 12:02
بيتاس من خيرة الشباب الأحرار المناضلين، نتمنى له التوفيق في مسيرته
9 - اكرض اوضاض الجمعة 15 شتنبر 2017 - 12:05
مواقف ورؤية حزب التجمع الوطني للأحرار تبقى واضحة، تؤطرها نية خدمة الوطن و منهاجهم في ذلك هو العمل والنزول للميدان عوض كثرة الكلام، وهذا ما يزعج بعض الفرقاء السياسيين، ممن يراهنون دوما على فراغ الساحة..
10 - متتبع الجمعة 15 شتنبر 2017 - 12:05
ابن سيدي افني يتألق
برغم اختلافي مع تجمع اخنوش ولكنه فتح الحزب امام الشباب
مصطفى بايتاس والله الى ولد شعب عائلة متوسطة بسيدي افني
تحية صديق الدراسة
فرحت بزاف
عاش التجمع للاحرار
11 - امرأة حرة الجمعة 15 شتنبر 2017 - 12:07
حزب التجمع كان واضحا منذ البداية وظل متمسكا بقراره الرامي للحصول على أغلبية موسعة مما سيؤدي لتشكيل حكومة في المستوى الذي يرقى لطموح المواطنين ، فالمواطن يريد حكومة قوية تجمع الكفاءات القادرة على ضمان حسن تدبير الشأن ولا يحتاج لذوي الأوجه مزدوجي الخطاب الذي يفكرون فقط في مصالحهم الضيقة
12 - كريستيانو الجمعة 15 شتنبر 2017 - 12:08
حزب التجمع الوطني للاحرار مدرسة يصعب على الفاشلين فهم مناهج العمل و المعقول
13 - aguerd الجمعة 15 شتنبر 2017 - 12:09
مواقف ومنهاج حزب التجمع الوطني للأحرار بقيت واضحة مند البداية
14 - said 004 الجمعة 15 شتنبر 2017 - 12:12
الخطوات الكبيرة التي قطعها حزب الحمامة خلال الأشهر الماضية ازعجت كثيرا بعض الجهات
15 - اسماعيل البوهالي الجمعة 15 شتنبر 2017 - 12:14
اتفق مع السيد بيتاس في طرحه ، فالشباب عازف عن الممارسة السياسية وهذا أمر مقلق ، يضر بالشباب قبل الوطن ، فالشباب هم المستقبل
16 - أم عبدوا الجمعة 15 شتنبر 2017 - 12:17
سير على بركة الله... تحية للرفاق والرفيقات المجدين والمناضلين الغيورين على الحزب
17 - مواطن غاضب الجمعة 15 شتنبر 2017 - 12:18
حزب الندالة والتعمية معروف بازدواجية المواقف والكل يعرف أن تيار بن كيران الفاشل هو من يعرقل عمل الحكومة لانه لم يتقبل اقالته واعفاءه من مهامه
18 - الباشا الكبير الجمعة 15 شتنبر 2017 - 12:19
ليس جميع الاحزاب فحزب الحمامة هو السباق للنزول الى الشارع للسماع الساكنة عن قرب فشعار اغراس اغراس ليس من الصدف فالرئيس قد اخذ على عاتقه مسؤولية كبيرة بتتبع جميع المشاريع التي من شأنها أن تزيد من مدخول الساكنة...
19 - كوتر فيكري الجمعة 15 شتنبر 2017 - 12:21
شبيبة الحمامة انطلقت بقوة ومما لا شك فيه أنها ازعجت الكثيرين وافقدتهم صوابهم ، لأن شعارها أغراس والمعقول وهذا ما يفتقده باقي الفرقاء السياسيين
20 - تاكنيت الجمعة 15 شتنبر 2017 - 12:23
الانطلاقة القوية للهياكل الموازية لحزب التجمع الوطني للأحرار تعتبر نقطة إزعاج كبيرة لبعض الأحزاب السياسية
21 - النورس الجمعة 15 شتنبر 2017 - 12:24
كلام السيد بايتاس صائب فالازدواجية لن تجدي نفعا ويجب إدماج الشباب في الأحزاب لارجاع الثقة المفقودة
22 - Nour الجمعة 15 شتنبر 2017 - 12:24
اغراس اغراس جميعا من اجل مستقبل افضل
23 - الباشا التلميذ الجمعة 15 شتنبر 2017 - 12:31
حزب الحمامة هو حزب يطبق شعاره على ارض الواقع ورئيسه لديه مصداقية ليس كباقي الاحزاب الاخرى فتجميع مثل هذا الشباب واستحقاق تقتهم فليس صدفه وبالنسبة لي فحزب الحمامة اصدق من باقي الاحزاب السياسية الحالية
24 - فاطمة الجمعة 15 شتنبر 2017 - 12:36
سيبقى حزب التجمع مدرسة تعطي الدروس للكثيرين في ما يخص القيم والأخلاق السياسية ، فالسياسة أخلاق قبل كل شيء عكس ما يقال بأنه لا وجود للاخلاق في السياسة ، حزب التجمع يلتزم بقراراته ويفي بوعوده ولا يتكلم من فراغ
25 - أم كنزة الجمعة 15 شتنبر 2017 - 12:42
كثرة اللغو والكلام الزائد أفسد السياسة وحزب الحمامة مدرك أن الفعل أبلغ من العمل... تحية للرفاق والرفيقات
26 - أم الباشا الجمعة 15 شتنبر 2017 - 12:51
سياسة أغراس ... أغراس لمن لا يعرفها مرتبطة بالأساس بالنزول إلى الشارع والبحث في مشاكل وهموم الناس لإيجاد حلول لها... أما لغة الخشب التي ألقاها في الأحزاب التقليدية فلم يعد الشعب المغربي يستطيع سماعها.... العمل ثم العمل ... تحية للرفاق والرفيقات
27 - النورس الجمعة 15 شتنبر 2017 - 12:53
من السهل الثرثرة وكثرة الكلام كما هو الشأن بالنسبة لبعض الأحزاب هدا ان لم اقل الأغلبية الساحقة لكن أظن أن الشباب سيغير وجهة نظره ودلك بفضل حزب الحمامة حزب الجد والعمل والمعقول المرئي من خلال كل ما سلف وفقكم الله الى كل ماهو خير لوطننا الحبيب
28 - سعيد الجمعة 15 شتنبر 2017 - 12:53
ما حد العنصر تما عمرنا نتقدمو حيت كنت صغير أي 35سنة وهو لصق وبدل الأدوار باراكا واباراكا واش الشباب آنقرضو وحتى إلى تخلاو إلصق ليك ولدو وقولك قريتو في ميريكان وعندو شهادة التسيير أسيدي كن سير في مريكان وبعد منا براكا غا بواتهم طحنونا غا بالهضرا لي ماتشري خضرة والتشبيب وحيدو الكاركاس ههه
29 - شاب تماري الجمعة 15 شتنبر 2017 - 13:02
مصطفى بايتاس مثال يحتذى به لجميع شباب التجمع كلامه في الصميم واضح ومعقول
أغاراس أغاراس
30 - جيداء الجمعة 15 شتنبر 2017 - 13:08
المعقول والجد في العمل الشيء المميز في أعضاء حزب الحمامة وهدا يوحي لنا بالخير بالتوفيق لحزب التجمعيين وكدا شبيبة الحزب
31 - الحسين الجمعة 15 شتنبر 2017 - 13:20
إلى كل 《 مناضلات ومناضلي 》 حزب الحمامة أتساءل: متى كان التجمعيون أحرارا ؟
32 - قالوا الشبيبة؟؟؟؟ الجمعة 15 شتنبر 2017 - 13:35
شخصيا لم أعد أثق في الأحزاب و شبيبتها ."كلهم مسقيين بمغارفة واحدة".....مثل كسكس الجمعة.
جمعتكم مباركة.والسلام.
33 - hammouda lfezzioui الجمعة 15 شتنبر 2017 - 14:01
ا لحسين تعليق 31.
احسن تعليق .في سطر ولخص كل شيء.
34 - سيمو الجمعة 15 شتنبر 2017 - 14:07
لا يمكن تخيل الحكومة بلا حزب متل حزب لاحرار سيعطي اضافة بكل تاكيد
35 - سيم الجمعة 15 شتنبر 2017 - 14:36
اغراس اغراس الى لامام رغم كل لاعاقات من طرف الحاقدين
36 - الكابا الجمعة 15 شتنبر 2017 - 16:30
حزب ليبرالي كان إلى وقت قريب كنيش واليوم أصبح بقدرة قادر حتى هو حزب عريق وعدو للفقر والتهميش مع أنه هو من بين التماسيح والعفاريت اللي غرقات البلاد فالفقر والتهميش
37 - كونفوشيوس الجمعة 15 شتنبر 2017 - 21:50
معارضة البام فشلت حنت كانت بعيدة ؛ لداكشي اختارعو "معارضة القرب" من داخل الحكومة : لي "نجحت" من تحليق الحمامة" ولا ولاة الحمامة "غراب" غادي تقول بسبب القفو ديال تالوايت وازدواجية الأدوار لي كحلاتها ورداتها غراب
واش دا الحمامة تحلق فوق الدخان حتى تتحرق وتولي غراب "كاع" هي جوج
المجموع: 37 | عرض: 1 - 37

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.