24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4907:1513:2416:4419:2320:37
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟
  1. تصنيف لأفضل الجامعات يساوي المغرب بالعراق الغارق في الإرهاب (5.00)

  2. طلبة يشتكون تأخّر المنح بدار الحديث الحسنية (5.00)

  3. مديرية الضرائب تشجع تسوية وضعية المخالفين (5.00)

  4. ناشطون ينددون باقتحام المسجد الأقصى وهدم قرية "خان الأحمر" (5.00)

  5. غياب "سيولة الشبابيك" في العيد يجمع الجواهري برؤساء البنوك (5.00)

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | حوارات | البودشيشي: الزاوية تمارس الدبلوماسية الروحية وتحارب الإسلاموفوبيا

البودشيشي: الزاوية تمارس الدبلوماسية الروحية وتحارب الإسلاموفوبيا

البودشيشي: الزاوية تمارس الدبلوماسية الروحية وتحارب الإسلاموفوبيا

أوضح منير القادري البودشيشي، نجل شيخ الزاوية القادرية البودشيشية، أن الزاوية تعمل على نشر قيم التسامح والتآزر في العالم عن طريق الديبلوماسية الروحية.

وأكد "سيدي منير"، كما يحب أتباع الزاوية مناداته، في حواره مع هسبريس، أن الزاوية تعمل، من جانبها، إلى جانب مختلف المؤسسات، على تغيير الصورة المسيئة عن الإسلام، في ظل تنامي الإسلاموفوبيا في الدول الأجنبية.

وأضاف منير القادري، الذي يتوفر على نفوذ كبير بالزاوية، أن هذه الأخيرة تعمل على أداء واجبها الوطني، وأن خروجها سنة 2011 أثناء الربيع العربي كان ذرءا للفتنة وحماية لمصالح البلاد والعباد.

كيف تعتبر أن مثل هذا الملتقى، الخاص بالتصوف، قادر على محاربة ما يعيشه العالم اليوم من توترات وعنف وإساءة للإسلام من طرف المتطرفين؟

أود أن أوضح في هذا الصدد بأننا نعيش في مرحلة شديدة الحساسية، وفي سياق جديد له مواصفاته وحقائقه وأسراره وخصوصياته، وأعتقد أن اختيار "الديبلوماسية الروحية" كموضوع للملتقى الثاني عشر، لم يأت اعتباطا، وإنما جاء من أجل مواكبة مجموعة من الأزمات الحادثة، وتشخيصا لما بات يعيشه الإسلام والمسلمون، سواء في المشرق أو الغرب، فالإسلام في حقيقته هو دين الرحمة ومكارم الأخلاق، لقول الرسول صلى الله عليه وسلم: "إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق". فالمقصد الأسمى هو مقاصد سامية تتمثل في نشر الرحمة بين البشرية.

واختيارنا هذا الموضوع كان من أجل أن نجعل كل مسلم سفيرا للإسلام، وكيف نبلغ هذا الإسلام بقيمه وتعاليمه، بمناهج وطرائق إنسانية وقيم عالية، ومن أجل ذلك لا بد من اتباع المنهج النبوي، الذي من خلاله نفهم الدين وندرك عمقه.

دور الديبلوماسية الروحية في نشر خطاب التسامح والرحمة والرفق والوسطية والأمن والأمان، الذي يمثل المشترك الإنساني والروحي والقيمي، مهم جدا، باعتبارها جسرا حضاريا للتواصل مع الآخر، أضف إلى ذلك دورها في نشر الإشعاع الروحي والإنساني والقيمي بين البلدان والقارات والحضارات، قصد الإسهام في بناء حضارة معاصرة متوازنة وآمنة ومتعاونة ومسالمة ومتخلقة وإنسانية.

-هل يمكن لهذا الملتقى أن يمحو هذه الصورة التي تسيء إلى الإسلام لدى الغرب؟

نحن نساهم بما لدينا من إمكانيات وبمجهودنا، ونعمل مع المكونات الأخرى، التي تعمل في الشأن الديني، لرسم الصورة الحقيقية للإسلام، المبنية على التسامح والرحمة، وما حضور هذه الثلة من العلماء، الذين أتوا من مختلف بقاع العالم، والذين يفوق عددهم الخمسين، وهم من مختلف التخصصات، إلا دليل على التقدم المحرز في هذا الباب، فنحن نعمل على المساهمة في هويتنا الدينية على اعتبار أن الإسلام في المغرب مقام على أسس صوفية روحية، تعتبر منبعا للرفق والتعايش والقيم الإنسانية، وهذا يعلمنا كيف نتعامل مع الآخر دون إقصاء أو عنف أو تطرف، وهناك آيات قرآنية عديدة وأحاديث نبوية كثيرة تبين هذه القيم السمحة في ديننا.

نحن نحاول تغيير هذه الصورة عن الإسلام، لأنه لاحظنا تنامي الإسلاموفوبيا في الدول الأجنبية، التي باتت تنظر إلى الإسلام والمسلمين نظرة احتقار وازدراء، وتحمل أحكاما مسبقة عن الإسلام، فيما الإسلام براء من ذلك. ودورنا، نحن، أن نصوب هذا الأمر، أن نكون سفراء للإسلام، وأن نحث على استلهام القيم الإسلامية، التي تنبني على الرحمة والتسامح وترسيخ روح التعايش لأجل نسج خطاب إسلامي أصيل يعطي صورة مشرقة عن الإسلام والمسلمين، ويقوي صلاتهم مع سائر المكونات الثقافية الأخرى.

- هل هناك شراكات بين الزاوية البودشيشية ومؤسسات رسمية، خاصة وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية المشرفة على المجال الديني؟

نحن نحاول أن نجتهد أكثر، سنة بعد سنة، بمعية شباب وشابات ينتسبون إلى الطريقة، وقد أتى هذا الأمر أُكله، فعُرفت قرية مداغ، التي كانت مهمشة مهجورة، وبات يأتي إليها الزوار من كل حدب وصوب، وأحب الناس من العالم أجمع الملك محمد السادس.

أما بخصوص علاقتنا بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، فهي تتعامل مع الطريقة القادرية البودشيشية مثل باقي الجهات، التي تشتغل في المجال الديني، بدون تمييز أو تميز، فلا توجد بيننا أي شراكات أو اتفاقيات أو تعاون مباشر أو دعم. فخلافا لكل ما يشاع، فإن الحديث عن حصول الطريقة على دعم خاص محض افتراء وهراء، فمن يدعمها هم أولادها والمنتسبون إليها، فهم من وسعوا هامش أنشطتها، فباتت تقيم أنشطة اجتماعية وتنظم ملتقيات مثل هذا الملتقى، وكذا أنشطة خارج أرض الوطن.

وأود القول، في هذا الصدد، إننا نعمل على إقامة جسور التواصل مع مؤسسات أخرى قصد تطوير الخدمات المقدمة في مجال تحركنا، لكن بناء على عمل جاد ومنظم يستحق ما يمكن أن يقدم لنا.

المغرب يقوم دوليا بمبادرات في المجال الديني، كيف ترى الزاوية البودشيشية هذه التحركات؟

المغرب له بعد تاريخي، والتصوف لم يأت من فراغ، وإنما هو متأصل ببلادنا، حتى إنه يقال: "إذا كان المشرق بلد الأنبياء، فإن المغرب بلد الأولياء والصالحين"، أي الذين يصلحون وليس المفسدين.

المغرب له مسؤولية وواجب كيفية تصدير هذه الأخلاق، وهو ما جعله، بفضل استراتيجية صاحب الجلالة أمير المؤمنين، يوجه ذلك في الاتجاه المناسب ليعطي نتائج مثمرة في إفريقيا، فلولا المغرب لما دخل الإسلام إلى إفريقيا، وعلاقة الأفارقة بالمغرب علاقة متينة.

بعيدا عن الدور التربوي، ألا تلعب الزاوية دورا سياسيا، خاصة أن مريديها خرجوا في مسيرات 2011 تأييدا للنظام؟

على مر التاريخ، كانت الزاوية القادرية البودشيشية تتجاوز دورها التربوي للعب دور المجتمع المدني، إذ كانت تنظم الحج، كما شكلت خزانة كبيرة للكتب التاريخية النفيسة، وكانت ممتلئة بالمخطوطات، والصوفية كان لهم دور في تحفيظ القرآن، ناهيك عن كونها ساهمت في محاربة الاستعمار، وأنتم تجدون، في المعرض المنظم في إطار الملتقى، وثائق حقيقية تؤكد تاريخ الزاوية في بني "زناسن" الحافل بالنضال والكفاح، فجدنا المجاهد سيدي المختار بودشيش كان مجاهدا شرسا ضد المستعمر الفرنسي، وقد استضاف الأمير عبد القادر وساهم في الثورة الجزائرية.

فالزاوية لها أدوار وطنية، وخروجها سنة 2011 هو واجب وطني، درءا للفتنة وحماية لمصالح البلاد والعباد. وبالتالي، فإن الطريقة حاضرة بقوة في القضايا الوطنية والدينية، حيث ساهمنا، كما ساهم الآخرون، حين تم خدش صورة النبي صلى الله عليه وسلم، وفي القضية الفلسطينية، لكن الزاوية لا تلعب الدور السياسي المباشر المؤسساتي لأن السياسة هي تدبير شؤون المواطنين، وكل جهة تساهم من خلال موقعها في ذلك خدمة لمصلحة الوطن.

في إطار خدمة القضايا الوطنية، ألا يمكن للزاوية أن تضطلع بدور خدمة قضية الصحراء المغربية باعتبارها القضية الأولى للمغاربة؟

يمكنها ذلك، فنحن نريد أن نسخر كل إمكانياتنا وقدراتنا من أجل الحفاظ على أمن واستقرار البلاد وثوابته لأن "حب الأوطان من الإيمان". وكما لاحظتم فقد حضر وفد من علماء جنوب إفريقيا، رغم أن العلاقة مع هذا البلد ليست على ما يرام، فنحن نساهم من خلال الديبلوماسية الروحية الموازية، ناهيك عن حضور وفود من دول أخرى لأنظمتها مواقف غير إيجابية من قضية الصحراء المغربية، حيث هناك وفد عن كينيا، إلى جانب وفد علمي مكون من ستة أساتذة جزائريين، وهذا اقتفاء لأثر وخطة أمير المؤمنين، الذي ما انفك يدافع عن القضية الوطنية ويبذل جهدا كبيرا قصد بسط مقترح المغرب والدفاع عنه.

ماذا غيرت وفاة الشيخ حمزة في الزاوية؟

الشيخ حمزة الطريقة أعطانا خلقا وعلما وعملا وسلوكا ومنهجا نسلكه حتى تسير هذه الطريقة في عصر شيخها الجليل الدكتور مولاي جمال الدين (دكتور في أصول العلوم الإسلامية من دار الحديث الحسنية)، على ذلك النهج، بل ستزيد، حيث كان الشيخ حمزة يقول لي إن الطريقة ستزيد وسترون عجبا، فلا تكترثوا بما يقوله الآخر، ذلك أن أمورا كثيرة تقال عن الطريقة، لكن لا علاقة لها بالواقع والمقصد الأسمى للزاوية.

على ذكر هذه الأمور التي تروج عن الزاوية، هناك اتهامات موجهة إليك بالتحكم في دواليبها، كيف ترد على ذلك؟

من جهل شيئا عاداه. دعني أقول لك إن تكويني كان شخصيا، فلم تكن لي منحة في الرباط أو فرنسا، وكنت شبه عصامي في الحصول عن الديبلومات التي حصلت عليها، ولا أريد الحديث عن نفسي، فأنا أخدم هذه الطريقة متبعا النهج النبوي ونهج المحبة، لأننا سنموت وسنلقى الله بالعمل الصالح وليس بالجاه.

أصحاب هذه الادعاءات عليهم القدوم إلى عين المكان، وسيرون ما يدحض ذلك، ومن يريد أن يقول شيئا فهو حر في ذلك. هدفنا هو تنوير العقول والتواصل مع الآخر، وأؤكد على أننا نحب من يحبنا، ونحب من يكرهنا وينتقدنا.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (32)

1 - مغريبي دوريجين السبت 02 دجنبر 2017 - 17:07
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. كفى من الجهل و الشرك .الدين الإسلامي قال الله تعالى وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم.
2 - مفكر السبت 02 دجنبر 2017 - 17:09
اللهم الصوفية ولا الوهابية السلفية الإرهابية التي تظهر جليّا الوجه القبيح لدين محمد لبقية العالم وبالتالي عكس صورة بشعة عن المؤمنين به
3 - Mann السبت 02 دجنبر 2017 - 17:27
الاسلام لا يوجد فيه رهبان و لا وساطة بين الخالق و المخلوق !! حتى أصبحنا نرى الجماعات الاسلامية و الزوايا تريد أن تحول الاسلام من علاقة فردية بالله إلى علاقة جماعية لخدمة جماعة معينة ... المسلم ليس في حاجة لا لزوايا و لا لجماعات إسلامية و لا لاحزاب إسلامية علاقته مباشرة مع خالقه
4 - المبتدعة والشرك السبت 02 دجنبر 2017 - 17:27
قل لي أيها الشيخ الكريم إذا كنت تتحدث عن الأخلاق فماذا تقول عن الفساد والفحش الذي تفشى في مجتمعنا ماذا قدمتم لمحاربته. هل خرج أحدكم في القنوات والصحف وانكر هذه المنكرات الساءدة في بلدنا الحبيب.من مهرجانات ماجنة واغتصابات بالجملة ومخدرات ودعارة ومسلسلات وافلام خادشةللحياء. اين انتم من كل هذا الا يأمرنا ديننا الحنيف ان نامر بالمعروف وننهى عن المنكر. .ام هذا لا ليس في منهجكم...
5 - مسلم السبت 02 دجنبر 2017 - 17:34
قالك الزاوية تعمل على تغيير الصورة المسيئة للإسلام بل ما تقومون به كفر بوّاح ما أنزل الله به من سلطان
إن الله لا يُعبد بالشطيح والرديح
6 - فؤاد السبت 02 دجنبر 2017 - 17:34
كَيْفَ وَإِن يَظْهَرُوا عَلَيْكُمْ لَا يَرْقُبُوا فِيكُمْ إِلًّا وَلَا ذِمَّةً ۚ يُرْضُونَكُم بِأَفْوَاهِهِمْ وَتَأْبَىٰ قُلُوبُهُمْ وَأَكْثَرُهُمْ فَاسِقُونَ (8)اشْتَرَوْا بِآيَاتِ اللَّهِ ثَمَنًا قَلِيلًا فَصَدُّوا عَن سَبِيلِهِ ۚ إِنَّهُمْ سَاءَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ (9)
7 - مسلم السبت 02 دجنبر 2017 - 17:35
قال تعالى { وَأَنَّ هَذَا صِرَاطِي مُسْتَقِيماً فَاتَّبِعُوهُ وَلا تَتَّبِعُوا السُّبُلَ فَتَفَرَّقَ بِكُمْ عَنْ سَبِيلِهِ ذَلِكُمْ وَصَّاكُمْ بِهِ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ } الأنعام / 153 
8 - mohajir السبت 02 دجنبر 2017 - 17:38
ا لزاوية كان الانسان يؤمن بها في العصر القديم عندما كان السلطان يستعملها كحزب سياسي في العصورالوسطى اما الان فليس للبودشيشيةمكانا في مجتمعنا المعاصر
9 - زوايا السبت 02 دجنبر 2017 - 17:46
اذا كانت الزاوية تمارس الديبلوماسية الدينية وتحارب الاسلاموفوبيا فما هو دور الوزارة الوصية وزارة الأوقاف فهل زاويتكم دولة داخل الدولة وما هي اليات مراقبتها وكيف تصرف مواردها ومن يستفيد منها واخيرا خذوها نصيحة لاكهنوت في الاسلام .
10 - driss canada السبت 02 دجنبر 2017 - 17:58
هده عادات وتقاليد الجاهلية والاعلام يعطي لهده التظاهرة حيزا وفيرامن الوقت. ثقوا بي هده سياسة مقصودة هدفها تكليخ الشعب وجعله دائم الايمان بالخرافات والعادات القديمة التي تساعد على شل حركة تفكير الانسان حتى يبقىلامستكلخا طول حياته ولايفكر في تطورات العسرر.وهده سياسة تنهجها الدولة عمدا.
11 - سمو السبت 02 دجنبر 2017 - 18:01
التصوف على الطريقة البرجوازية. إنهم يقولون للشيخ سيدنا فلان حفظه الله ورعاه ويقبلون الأيادي وينحنون لسيدهم. والطامة الكبرى نجد أشخاص مثقفون ولهم مناصب قيادية. أعتقد لمصالح شخصية لأن الزاوية تحتظن من قبل الداخلية والسلطات وتكون عين المخزن
12 - Ossama السبت 02 دجنبر 2017 - 18:01
كل واحد يبغي يدير شي جماعۃ يقول كنحاربو اسلامفوبيا واش هادو كانو في عهد رسول !?
13 - حسن الدكالي السبت 02 دجنبر 2017 - 18:03
دابا شكون لي عندو الاسلام الصحيح ؟ واش هادو ولا الوهابيين ولا الشيعة ولا شكون ؟ حنا ؟؟ شكون حنا ؟؟
14 - Med naji السبت 02 دجنبر 2017 - 18:25
الزوايا تركها الاستعمار لتكريس التخلف و الجهل عوض الانكباب على العلم و المعرفة . ( اقرء ... اكتب... اعمل ...اجتهد .. ابتكر . فكر. اخترع )
15 - صوفي السبت 02 دجنبر 2017 - 18:26
جزاكم الله خيرا
16 - ايت الراصد:المهاجر السبت 02 دجنبر 2017 - 18:28
مازلت اتذكر كيف ان والدي رحمه الله كان له تصوف واقعي وعلاقات مع عدة زوايا خاصة الطريقة البودشيشية ومن المقربين للشيخ عباس جد الشيخ جمال،وكنت اتذكر كيف ان القنيطرة لم تكن بها مقرا خاصا لتجمع "الفقرا" كما يحب ان يوصف اتباع هذه الطريقة ..وكان الوالد قد خصص بيتنا كمقر لاتباع الطريقة حيث كانوا يجتمعون كل يوم اثنين بديور البلدية بجوار سوق الحرية ..حتى ان الشيخ عبد السلام ياسين كان مع الوالد كأصدقاء تجمعهم الطريقة ..لكن عند وفاة الشيخ عباس اختلف البعض ومنهم الشيخ عبد السلام ياسين حول طريقة انتقال المشيخة وطريقة الابتعاد عن واقع هموم الناس التي يعيشونها مع استشراء الفساد في بعده السياسي والاجتماعي ..نعم اتذكر ذلك وعمري عشر سنين حيث كنت لصيقا بمجالس هؤلاء استمع وأسجل بالفعل ان التصوف تربية واخلاق اذا لم يتضمن تقديس الأشخاص ،ولهذا السبب اصبحت لدى والدي رحمه الله مسافة بينه وبين الطريقة.. ولكنه كان محافظا على اخلاقه الصوفية الواقعية التي نقلها إلينا من طرف جدي الشيخ لحسن الذي كان يدرس بالمسيد الخاص به بسوس ، والان هانحن نرى تقديس الأشخاص وتوريثهم قيادة الطريقةالتي اصبحت محتكرة عائليا...
17 - كبرياء رجل السبت 02 دجنبر 2017 - 18:47
تتكلمون عن نشر قيم التسااامح ومكارم الأخلاق حسن جدا جميل...ملاحظة أينكم من إنتشار الفحشاء والمنكر والفساااااد بالبر والبحر...وعن إنتشار الخمور والربا والسكن الإقتصادي ب300000درهم أينكم من حديث الرسول صل الله عليه وسلم لا تشدوا الرحال إلا لثلاث البيت الحرام والمسجد الأقصى وبيت هذااا..مارأيكم بمن شدو الرحال لبيتكم بمداااغ
18 - سعيد الفقير السبت 02 دجنبر 2017 - 20:03
الفكر الوهابي المتشدد لا يقبل الرأي المخالف له انه فكر متوتر ومبني على تكفير الناس تمهيدا لقتلهم كما فعلوا في مسجد للصوفية في مصر ومالي وذلك نهج شيخهم ابن عبد الوهاب الذي كفر الحجاز والشام وقتل العلماء وسبى النساء وقتل الأطفال بأكثر مما فعلت داعش المتبنية لفكره التكفيري انظروا الى تعليقاتهم لا يتكلمون الا بتكفير الناس ورميهم بالشرك من غير دليل شرعي او إجماع الا ما قاله بن عبد الوهاب الذي حوصر فيكره في الدولة السعودية
19 - مهاجر السبت 02 دجنبر 2017 - 20:11
هذا الموضوع لا يهمني لا من قريب ولا نت بعيد، ما يهمني أن الشعب واعي جدا جدا هكذا كانت هولاندا في عهد الكنيسة ولا وعي الشعب تخلى المخزن وابتعد عن الكنيسة وتقدم الشعب وأصبح القرار في يده والآن الكل في رفاهية بما فيها الكنيسة، والمغرب اقتربت الساعة
20 - رشيد من Köln السبت 02 دجنبر 2017 - 20:27
فكلّ راقص صوفي، وكلّ ضارب بالطبل صوفي، وكلّ عابث بأحكام الله صوفي، وكلّ ماجن خليع صوفي، وكلّ مسلوب العقل صوفي، وكلّ آكل للدنيا بالدّين صوفي، وكلّ ملحد في آيات الله صوفي. ..
21 - رشيد من Köln السبت 02 دجنبر 2017 - 20:30
من اتخذ منهج أهل البغي والضلال له سبيلا، وضرب بالوحيين الشريفين عرض الحائط فلا يلومن إلا نفسه، ولن يضر الله شيئا.
فديننا دين اتباع للنصوص الشرعية وليس إتباع الشخوص، ليس كلما جاءنا رجل أجدل من الآخر سرنا وراءه.
22 - زهير السبت 02 دجنبر 2017 - 20:51
انا مسرور و الله من خلال التعليقات نستنتج أن الشباب واعي كل الوعي بالصوفية و خزعبيلات الصوفية فهدفهم هو حصر الدين في الزاوية لا غير ..و تكليخ الناس
23 - Marocain السبت 02 دجنبر 2017 - 21:40
الى التعليق 18محمد بن عبد الوهاب عليم جليل ذو باع في علم التوحيد حارب البدع وعبادة القبور ودعى الى عبادة الله وله مؤلفات كثيرا في هذا المال ومن أراد معرفة هذا العالم الجليل فعليه بالاطلاع على متبه كتبه كتب مبنية على الدليل من المتاب والسنة وليست مبنية على الاهواء كما يفعلو الصوفية والمبتدعة
24 - مصطفى الريفي السبت 02 دجنبر 2017 - 22:13
ما يميز الفرق الاسلامية أنها لا تنطلق من القواسم المشتركة التي توجد بينهم وإنما نقطة البدء عند جميع المذاهب تبدأ من عناصر التنافر والتضاد. من هنا يستحيل الحوار الجاد بين الفرقاء ما دام لم يتغير نمط التفكير ويبقى التعصب المهيمن على الجميع لا فرق بين الصوفية والسلفية والاصولية.... وهلم جرا.
25 - زوزو السبت 02 دجنبر 2017 - 23:11
لاشك ان العديد من المريدين البودشيشيين وزواياهم يحنون الى زمن الصدر الاعظم رغم اننا نعيش الالفية الثالثة وصراع التطور العلمى بين مختلف الامم والسباق الى التسلح بالعلوم لا الى التسلح بالخرافات كما يدعوننا اليه الاباتشة والفتاتشة لذلك اقول لهؤلاء كفانا زوايا وكفانا اضرحة وشمروا على سواعدكم واجعلوا حدا لانتظار الصدقات فقد تغير العالم ولم تتغيروا انتم ولا زلتم بتخلفكم تحلمون
26 - mohamed Louchahi السبت 02 دجنبر 2017 - 23:17
الشباب المثقف قال كلمته ....لكن الاذان ماتزال صماء لضعف الارادة والكارثة العظمى هي الجمهرة الحاظرة من دكاترة ومسؤولين من الدرجات الحاكمةفي البلد. موجودة وحاضرة .فالبلد لن يقوم له مقام مدام تبليد وتخلف الامة صناعة مؤسستية.
27 - الحداوي السبت 02 دجنبر 2017 - 23:39
أواااااااه!!!!!
كاينة حتى الدبلوماسية الروحية ؟
28 - ناصر السبت 02 دجنبر 2017 - 23:50
" من زاد عليك في الأخلاق زاد عليك في التصوف "
29 - فلانة م الأحد 03 دجنبر 2017 - 18:37
لا اله الا اله محمدرسول الله لا واسطة بين الله وعباده كيف لهؤلاء القوم يقدسون رجلا وياخذون منه البركة من يكون ؟هل يكون اعبدهم ؟هل يكون اقربهم الى الله مثلا ؟لعل من يقبل يده يكون اعبد منه واقرب الى الله منه ان هذه الزوايا تقوم بتغفيل الناس السذج وا ستقطابهم لتخذير العقول بمباركة المخزن.لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم.اللهم الطف بنا.
30 - ناصر الأحد 03 دجنبر 2017 - 21:58
عجبا للتمثلات و الآراء الشائعة حول التصوف كيف تؤثر في الناس و يعتبرونها حقيقة التصوف...يكفي الاقتراب من الزوايا لأخد صورة واضحة عن دورها التربوي الروحي و مساهماتها في التزكية الروحية..أنا لا أنكر ممارسات بعض المنتسبين للزوايا و التي تسيئ للدور النبيل المشار إليه أعلاه..و مع ذلك أشهد أن الصوفي الحقيقي مخلص للشريعة الإسلامية و محب لله ورسوله بقلب صادق.
31 - معلق الاثنين 04 دجنبر 2017 - 11:07
يامن تقول ان محمد بن عبد الوهاب كان عالما. اتق الله في ما تقول. فهو لم يكن سوى عميل لانكليز. فإن لم تكن على بال. فإقرء كتاب "الصواعق الالاهية في الرد على الوهابية" لسليمان ابن عبد الوهاب وهو اخ محمد أبن عبد الوهاب. ثم إقرأ "مذكرات هانفر hanver" للعميل لانكيزي هانفر. هده السلفية لم تكن سوى صنيعة الانكليز لضرب الاسلام.
32 - Chopin الثلاثاء 05 دجنبر 2017 - 01:26
تصوف اهل الطريق القادرية ماخود من الكتاب و السنة جملة و تفصيلا، فاسألوا اهل ماليزيا و اندونيسيا و كذا الاتراك كيف اسسوا لنهظة فكرية وعلمية و سياسية.... سيجيبونكم إنه الاسلام الصوفي يا سادة
المجموع: 32 | عرض: 1 - 32

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.