24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

16/12/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5108:2313:2816:0218:2419:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل أنت متفائل بمستقبل المغرب سنة 2019؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | حوارات | الكردودي: نزاع الصحراء بتركيبة رباعيّة .. والديمقراطية حاجة جزائرية

الكردودي: نزاع الصحراء بتركيبة رباعيّة .. والديمقراطية حاجة جزائرية

الكردودي: نزاع الصحراء بتركيبة رباعيّة .. والديمقراطية حاجة جزائرية

يرى جواد الكردودي، رئيس المعهد المغربي للعلاقات الدولية، أن الرد غير المباشر الذي صدر عن الجزائر، إثر دعوها إلى حوار مباشر بين البلدين لحل النزاعات، بمثابة جواب سلبي. واستبعد أن يغير نظام "قصر المرادية" موقفه السياسي من ملف الصحراء.

وأكد الكردودي، وهو خبير اقتصادي متابع للشأن الإقليمي والدولي، في حوار مع هسبريس، أن إنهاء نزاع الصحراء يمكن تحقيقه من خلال حوار مباشر بين البلدين وليس لدى الأمم المتحدة. كما يرى أن اللقاء المرتقب في جنيف الشهر المقبل، الذي سيجمع المبعوث الأممي إلى الصحراء هورست كولر والأطراف الأربعة (المغرب والبوليساريو والجزائر وموريتانيا) لن يحقق أي تقدم، في ظل تشبث الطرف المغربي بمقترح الحكم الذاتي والبوليساريو بمطلب الاستفتاء.

ما مدى أهمية طلب المغرب لحوار مباشر مع الجزائر؟

خطاب الملك محمد السادس بمناسبة المسيرة الخضراء مهم جداً، لأنه يتوجه مباشرةً إلى الجزائر، ما يعني أن المغرب يعتبر أنها تملك مفتاح ملف الصحراء، وهي دعوة من أجل إعادة العلاقات الأخوية بين البلدين، وبناء الاتحاد المغاربي؛ لأننا نفقد سنوياً نقطتين من الناتج الداخلي الخام بسبب عدم فعالية هذا الاتحاد.

هي مبادرة إيجابية من أجل أن نبين للمنتظم الدولي والأمم المتحدة أن المغرب يبحث عن السلام وليس النزاع.

لكن أتخوف ألا يكون هناك تجاوب حقيقي من طرف المسؤولين الجزائريين بسبب الانشغال بالانتخابات الرئاسية المقررة في أبريل 2019. ومن الناحية السياسية سيكون من الصعب حالياً تغيير الموقف الجزائري بخصوص مسألة استمرت منذ 1975.

ما هي أبرز الخلافات الرئيسية بين البلدين التي يجب أن توضع على طاولة الحوار؟

الخلاف الأول والرئيسي بين البلدين هو الصحراء، فمنذ استرجاع الأقاليم الصحراوية تعتمد الجزائر معارضة شرسة ضد المغرب، وتستعمل كل الوسائل الدبلوماسية والسياسية والعسكرية لكي لا يحل المشكل.

ليست لدينا خلافات أخرى، وإذا نجحنا في حل هذا المشكل فسيساهم ذلك في تطبيع وتوطيد العلاقات الثنائية وفتح الحدود البرية المغلقة، وبالتالي إعادة تنشيط الاتحاد المغاربي، وهو المكان الطبيعي الذي يجب على المغرب الاتحاد فيه مع جيرانه.

ويبقى مفتاح الوصول إلى هذا الهدف هو الجزائر، لأنها تدعم البوليساريو، وإذا حدث أن غيرت موقفها فلن تكون للجبهة أي كلمة.

هل سيكون الأمر مفيداً للمغرب في علاقة مع الأمم المتحدة؟

بالنسبة للأمم المتحدة ستفيد هذه المبادرة في إظهار نية ورغبة المغرب في الوصول إلى السلام. لكن يجب أن نكون واقعيين، المواقف إلى حد الساعة متناقضة، فالمغرب يقدم مقترحاً للحكم الذاتي بسيادة مغربية منذ سنة 2007، ولن يغير هذا الموقف؛ في حين نجد في الجانب الآخر البوليساريو مدعومةً بالجزائر، وتعتبر أن الحل الوحيد هو الاستفتاء.

وبما أن هذه المواقف متناقضة فلن يكون هناك حل، لكن ما نتمناه هو قبول الجزائر والبوليساريو بمقترح الحكم الذاتي ومناقشته.

الجزائر ردت بشكل غير مباشر على المغرب بالدعوة إلى اجتماع وزراء خارجية الاتحاد المغاربي، هل ترون أنه تفاعل إيجابي؟

هي إجابة سلبية، لأن الملك محمد السادس وجه الدعوة إلى لقاء ثنائي بين المغرب والجزائر. والدعوة إلى اجتماع وزاري في الاتحاد المغاربي أمر لا معنى له..يبدو واضحاً أنهم لا يريدون أن يتفاعلوا إيجابياً مع مبادرة المملكة.

عوض قبول لقاء ثنائي، تطلب الجزائر اجتماعاً لوزراء الخارجية بحضور ليبيا وتونس وموريتانيا، وهذا يمكن وصفه بالتعبير الفرنسي Noyer le poisson.

هل هذا يعني أن الجزائر لن تتفاعل إيجاباً ولو على المدى المتوسط؟

في نظري لن يكون هناك تفاعل، خصوصاً مع الانتخابات الرئاسية المقررة في أبريل 2019؛ وهذا الأمر يجعل التنظيمات السياسية الجزائرية غير قادرة على اتخاذ موقف تجاه الدعوة في الفترة الحالية. وحتى بعد مرور الانتخابات يصعب التكهن بموقف إيجابي، لأن بنية النظام الجزائري معقدة ومغلقة، وفيها أقطاب متصارعة. وأرى أن الجزائر في حاجة إلى الديمقراطية، وإذا تحقق ذلك بمستوى أعلى سيساهم في توفير الشروط لإنتاج موقف جديد تجاه المغرب.

ما توقعاتكم للقاء جنيف في دجنبر الذي يعقده المبعوث الأممي هورست كولر مع المغرب والجزائر وموريتانيا والبوليساريو؟

أعتقد أنه لن يتحقق فيه أي تقدم، لأن المغرب سيطرح مقترح الحكم الذاتي بسيادة مغربية والطرف الآخر سيتشبث بالاستفتاء في الصحراء.

ما يجب نعيه جيداً هو أن حل ملف الصحراء يوجد لدى الجزائر وليس لدى البوليساريو؛ ولذلك فإن النزاع يتطلب اتفاقاً بين المغرب والجزائر. والأمم المتحدة ليس لديها ما تقدمه لأنها ليست بمحكمة بإمكانها أن تقر بحق طرف مقابل طرف، بل تبحث عن إيجاد حل يرضي الجميع، وإرضاء الجميع صعب خصوصاً في ظل المواقف المتعارضة.

ملف الصحراء تسهر عليه الأمم المتحدة منذ أربعين عاماً ولم يحقق أي تقدم. وهناك بلدان متنازعة حلت مشاكلها في ما بينها بعيداً عن ردهات الأمم المتحدة، من بينها فرنسا وألمانيا بعد الحربين العالميتين الأولى والثانية، إضافة إلى الكوريتين مؤخراً.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (37)

1 - Imad الأحد 25 نونبر 2018 - 21:21
اسمحوا لي أكون متشائما, فأنا أظن بأننا سائرون بخطى حثيتة نحو حرب دروس طويلة بيننا وبين الجزائر, أكاد أسمع عويل ثكلاها وبكاء يثاماها من كلى الجهتين. حتى أن روسيا وأمريكا باتت تفرط أياديها من الآن إستبشارا بما ستجنيه من أرباح بيع السلاح.
2 - خليل هولاندا الأحد 25 نونبر 2018 - 21:27
الجزاءر لن تحل مشكلتها مع المغرب ، الحزاءر تريد حلا واحداً وهو ان يتخلى المغرب عن ارضه وان يسلمها لعصابة البوليساريو لكي تستولي الحزاءر بعد ذلك على الصحراء المغربية فهي تستعمل البوليساريو وسيلة لتخقبق هدفها وهو الاستلاء وأقسي المغرب
بالمغاربة الأحرار نحن لا نريد نقاشا الدبلوماسية او فتح حدود مع الجزاءر
اسحبو مقترح الحكم الذاتي والدبلوماسية مع عصابة الحكم في الجزاءر
دعمو دولة القبائل وافتحوًالسفارة ودعموا حقوقهم في المحافل الدولية
اغلقو بعتة المنرصوا في الصحراء ودعموا البوليساريو في دولتهم دنتدوف لان الجزار دولة كبيرة تستحق ان تجزء الى تلات دول:
دولة القبائل
دولة البوليساريو عاصمتها دنتدوف
3 - mellouk الأحد 25 نونبر 2018 - 21:32
الجزائر في ورطة منذ الخطاب السامي لجلالة الملك بمناسبة عيد المسيرة الخضراء الذي كان بمثابة إبراء للذمة للمغرب اتجاه الشعب الجزائري الذي يحكمه مجموعة من الجينيرالات من وراء ستار بوتفليقة المقعد. وبالتالي لن نعول على حكام الجزائر الحاليين لبناء مغرب عربي موحد وحل ملف الصحراء المغربية قبل هذا وذاك .لأن الجزائر مقبلة على قلاقل بعد رءاسيات أبريل المقبل سواء مع أو بدون بوتفليقة.
4 - عبد الكريم بوشيخي الأحد 25 نونبر 2018 - 21:32
المغرب يده ممدودة للسلم نريد بناء مغرب عربي موحد ننعم فيه بالامن والامان فكلنا عرب مسلمون
5 - الصحراء المغربية الأحد 25 نونبر 2018 - 21:38
قلنا مرارا و تكرار. سننتظر حتى تنقرض الديناصورات الحاكمة في الجزائر التي تقبع فوق رؤوس اشقائنا تمتص دماءهم و تنغص معيشتهم ثم بعد الانقراض اكيد سيطفو جيل حاكم بعيد عن فكر الشيوعيين الاشتراكيين حينئد التفاهم بين الاشقاء سيطرح نفسه بنفسه بدون مبادرة
6 - amaghrabi الأحد 25 نونبر 2018 - 21:40
بسم الله الرحمان الرحيم.ما قاله الدكتور الكردودي رضي الله عنه كله على صواب في اعتقادي.الدولة الجزائرية سقطت في مستنقع سياسي خطير وهي من صنعت هذا المستنقع الذي اصبح العالم باسر عربا وعجما يخافون الاقتراب من المستنقع .والجزائر لا تريد ان تخرج من المستنقع وانما تغذيه بإضافة ازبال جديدة تجعل من المستنقع يضاعف في نشر الروائح الكريهة التي ازكمت العالم باسره.في اعتقادي لا حل هناك في الوقت الحاضر ولنا امل في المستقبل القريب او البعيد لان القضية ستجد حلها مع الوقت وستتجاوزها الوقت في المستقبل ونحن نتمنى ذلك في اقرب الاجال,ولكن التعنت الجزائري يجعلنا نفقد الامال ونحس بان هذا المستنقع سيطول وسنشم رغم انوفنا الروائح الكريهة التي تصدرها الدولة الجزائرية الينا وهي نفسها تعيش في المستنقع باستمرار حتى جعلته وسيلتها الأساسية لعرقلة التطور الاقتصادي والسياسي والعاطفي بيننا وبين الشعب الجزائري الذي يعاني من حكامه ومظالهم القاسية المجانية الانانية اثر شدة .فما علينا الا الصبر حتى يظهر ان شاء الله الفرج فكل مستقبل هو ات ونتمتى الخير لنا ولهم,لان الخير الذي يصيبنا يصيبهم والخير الذي يصيبهم يصيبنا فنحن جير
7 - bahaous الأحد 25 نونبر 2018 - 21:42
لا اشاطرك الرائ الامم المتحدة قادرة على فرض حل و لديها الوسائل القانونية و من بينها الفصل السابع
8 - مجيد متقاعد الأحد 25 نونبر 2018 - 21:43
يا أيها المغاربة عندما تبدأ الحرب سوف يموت أكثر من 70 الف في المرة الأولى حتى يتم استدعاء الجنود القدامى هم الذين يعرفون لهذا أما الأطفال الحاليين رحمهم الله prendre note à l avenir
9 - مغاربي الأحد 25 نونبر 2018 - 21:43
بصراحة مشكلة الصحراء تسبب فيها حكام الجزائر والمغرب فاستغلوها الغرب الاستنزاف ثرواتهم فلمادا التفرقة والحدود وشحن الحقد في وسائل الإعلام بين شعوب مسلمة
10 - الوكيلي الأحد 25 نونبر 2018 - 21:49
لا جنيف ولا الأمم المتحدة قادرين علي حل المشكل، الجزائر تريد إطالة النزاع الي غير نهاية فليس في الجزائر رجل رشيد قادر علي حلحلة المشكل الذي عمر كثيراً
11 - amzil الأحد 25 نونبر 2018 - 21:53
قال الله وعنده مفاتح الغيب لا يعلمها الا هو
اما من يعتبره الكردودي يملك المفتاح فانه لا يملك لنفسه نفعا ولا ضرا فكيف ترجو الحل في اناس لم يجدوا الى حد الان من يرؤسهم
12 - تعليق الأحد 25 نونبر 2018 - 21:56
خمس دول تفوق مساحتها وثروتها الأتحاد الأوروبي لاتحتاج لفتح الحدود بقدر ماتحتاج للقيادة الحكيمة وبعد دالك كل العراقل ستهون
13 - Touhali الأحد 25 نونبر 2018 - 22:00
Rien que l'unité territoriale de Maroc.
الجزائر توريد النوزها في حرب المنتظر ببن ﻹنفصالين و بلدهم المغرب هدا متوريده؛ ﻻ تخسر اﻻ لوقود الذي تضعه على نار الحرب ﻷشيقاء وتسفق لهم تشجيعاً ﻹستمرارها.
الجزائر ﻻ يهمها شعب صحراوي وﻻ حق تقرير المصير
الدي يهمها هو إستيﻻ على صحرائنا الجنوبية وذالك على عاتق ﻹنفصالين الجوبناء.
14 - mahmoud le kabyle الأحد 25 نونبر 2018 - 22:02
رسالة الي مستعملي مصطلاح المغرب العربي كفاكم استفزاز ونفاق وكذب الواقع عكس ما توصورونه 80 في الميئة من هذ الشعوب ليس عرب حتي وان تعرب البعض منهم كفاكم من الاقصاء وتهميش الاخرين بي تمسياتكم العنصرية المغرب العربي معندنا مشكل مع العربية والعرب لكن لسنا عرب ولن نكن شكرا
15 - سياسة بائسة الأحد 25 نونبر 2018 - 22:03
النظام الجزائري مثل قرد فوق شجرة كلما صعد في اتجاه أعلى الشجرة إلا و انكشفت عورته اكثر و أكثر. هو يقوم ببعض الحركات البهلوانية في الهواء حتى لا تظهر عورته بشكل واضح لكن الناس المتجمهرين أسفل الشجرة يستطيعون رؤيتها. العالم كله يعرف أن الجزائر تسعى إلى إضعاف المغرب و تستعمل في ذلك بيادقها البوليساريو و هذه الحقيقة أصبحت تنكشف شيئا فشيئا. النظام الجزائري الشيوعي ضيع مصالح شعبه و مصالح الشعوب المغاربية كلها و سوف يأتي الوقت الذي سيلعنه الناس جميعا.
16 - %%%% الأحد 25 نونبر 2018 - 22:04
Genève est un piège pour les marocains. et je pense que le roi a senti cela et a riposté par un dialogue et en plus l algerie veut impliqué l union du Maghreb arabe .je pense que les prochains jours seront décisifs
17 - افران الاطلس المتوسط الأحد 25 نونبر 2018 - 22:23
اتفق مع 2 - خليل هولاندا
كلما قلنا أن الجزائر لديها مفتاح لحل مشكلة نزاع الصحراء المغربية. وكلما ازدادت فخرها ضد المغرب أكثر فأكثر
à Chaque fois que nous disons que l'Algérie a une clé pour résoudre le problème du conflit du Sahara marocain. plus elle se montrent trop fière vis avis du Maroc. alors que c'est bien elle la cause de ce conflit qui a duré bien longtemps
18 - مغاربي صريح الأحد 25 نونبر 2018 - 22:23
الجميع يعلم ان الاتحاد ميت بسبب الخلاف االمغربي الجزائري فما معنى ان يتم دعوة هدا الكيان المشلول الى الانعقاد بدل علاج اصل المشكل بين الجارين كما دعى الى دلك المغرب وفي الاخير ينعتون انفسهم بالعبقرية الدبلماسية ولعبهم في مستوى الاطفال
19 - الصحراء في مغربها الأحد 25 نونبر 2018 - 22:32
ما دام النظام البائد يسري في الجزائر فلا ننتظر منهم خيراً ، فوجود هذا النظام خلق لوضع المشكل محلياً و إقليمياً و حتى دولياً ، لو كان في خيرٌ لفعله أولاً في شعبه الذي يعيش حالة الفقر و التخلف و الأمراض .
النظام الجزائري، نظام ديكتاتوري عسكري لن يتغير،و لهذا فبالنسبة لنا ، يجب إعداد العدة لوقف قادة النظام عند حدهم و الإستعداد لهم من كل غدر محتمل، لأن إسمرار تدخلهم فيما لا يعنيهم خاصة منها قضية وحدوتنا الترابية ، ستجر البلاء للجميع و هذا ما يسعى إليه عبثاً، و هذا ناتج عن المعاملة المحترمة للمغرب إتجاه هؤلاء القادة الفاسدين و المفسدين ، الذين يعتبرونه ضعفاً منه و لكن لكلبدية نهاية، فلا تساهل و لا تسامح معهم ، السن بالسن و العين بالعين و البادئ أظلم.
20 - جزائري حر الأحد 25 نونبر 2018 - 22:34
الكردودي
كان واجبا عليك ان تقول اولا
انه لا يوجد طلب رسمي لحد الساعة من المغرب نحو الجزائر كان مجرد خطاب اعلامي
واعتقد اننا كررنا هذا الكلام هذا خطاب اعلامي وليس توجه للجهات الرسمية

رغم هذا الجزائر ردت بشكل دبلوماسي فعال لم تذهب للخطاب الاعلامي بل وجهت دعوة لوزارء خارجية دول المغرب الكبير وليس العربي

اسمه اتحاد المغرب الكبير .. الحوار سيكون بين الجزائر والمغرب في اطار رسمي داخل هذه المؤسسة وبرعاية وشهادة الجيران والمعنيين بالامر

الستم تقولون ان الجزائر هي سبب النزاع والمشاكل وتعطيل الاتحاد بين دول الاتحاد
هاهي الجزائر ترد عليكم وتقول انها تريد حوار شامل بين كل الدول لتفعيل الاتحاد وحل المشاكل العالقة في اطار مؤسساتي
وليس اعلامي وبروباغندا وتطبيل وتهويل وووبالاخير لا شيء

اذا كان المغرب جاد في حل خلافاته وليس صراعه
لا يوجد صراع بين المغرب والجزائر من يسميه صراع يعني هو يدفع الى تصعيد المواجهة بين البلدين
نسميه خلاف والخلاف حله موجود

مصلحة شعوب المنطقة ليست في حاجة لتصعيد التوتر والخطابات والمقالات الاعلامية التحريضية

ابداوا بانفسكم وقللوا من التهجم والتحريض الاعلامي
21 - الى سي Bahous الأحد 25 نونبر 2018 - 22:39
البند السابع للامم المتحدة لا تطبقه المينورسو ،بل تطلب الامم المتحدة قواة من اعضاءها لضرب البلد عسكريا .
ثانيا يتم تطبيقه في في حالات تهديد السلم والإخلال به ووقوع العدوان،هذا الشيء لا يتوفر في الصحراء المغربية الآن بفعل استفاقية وقف اطلاق النار.
وصعب ان تتجرأ دولة ما على هذا القرار او المساهمة بقوات عسكرية في ضرب دولة مستقرةكالمغرب +موقف الدولة العربية و فرنسا كعضو دائم وله حق الفيطو ان يمرِّرو قانون عنيف ضد شعب يقارب أربعين مليون نسمة .
22 - Peace الأحد 25 نونبر 2018 - 22:45
و فعلا النظام الجزائري, اذا اردنا ان نكون واقعيين مع انفسنا, ليست له اي نية للتخلي عن موقفه السابقة مند 1975. و نحن تعبنا من هذا اموال و السجال طول حياتنا. بلاضافة اننا لا نعرف ن يحكم بالضبط في قصر المرادية و هل الرئيس مازال حيا اصلا, و هل تتطيع الجزائر اخذ اي قرار او مبادرة اصلا, ام عليها ان ترتب اولا بيتها الداخلي لارساء ديموقرطية حقة و اجراء انتخابات سابقة لاوانها او ان الحكم في الجزائر سينهار. لا يوجد احد نتكلم معه بجدية لا في الجزائر و لا في دول الاتحاد ا لمغاربي كله, بعد "الربيع العربي" توجد شمال افريقيا على صفيح ساخن, ما عدى المغرب فقط هو البلد الذي ينعم بالاستقرار و بمؤسسات موثوق منها.
23 - مجيد متقاعد الأحد 25 نونبر 2018 - 22:49
أقسم لكم باليمين اذا لم ينادون على العسكريين المتقاعدين فسوف ترون الويل ثم الويل مع هاؤلاء الاغبياء اتمنى من المسؤؤلين المغاربة اخذ الحيطة والحذر مع هؤلاء والتجنيد لكل فرد من الاسر من السراح ومن الخدامين البغلي هما اللي يضربو القرطاس ماشي الباك او المدرسة وشكرا عندنا روح على بلادنا نموتوا اعليها
24 - الصحراء المغربية الأحد 25 نونبر 2018 - 23:41
كم مرة يجب ان اوضح للاخوة المنادون بالنهج الدبلوماسي
الخطاب الملكي ابلغ من دبلوماسيتكم المتعفنة ،كيف تقول قنوات دبلوماسية و الملك شخصيا يخاطبكم يا جهال ، السلطان ادا خطب فلتدهب دبلوماسيتكم النكرة للحضيض ادا لم تفهموا انها رسمية فاعلموا انكم براهش دراري صغار
المهم السلطان دار لي عليهو ماكانش معامن
غادي نستناو حتى ديرو فاييت و متقدروش تخلصو بوليجزاريو من بعد غادي ينقلب عليكم
حتى دلك الحين المغرب ينعم في صحراءه و الصحراء في مغربها
25 - abdo الأحد 25 نونبر 2018 - 23:43
حل واحد هو الحرب وننتحرمع الجزائر ومهما كلفنا دالك الحق يأخذ بكل الطرق لا يعطى دون دم ونحن المغاربة لا يهمنا إذ متنا عن صحرائنا ونتقاتل حتى أخر مغربي والحق معنا لأنها قضية شعب يكون أولا يكون الدم هو الحل
26 - Hussein Azougagh الاثنين 26 نونبر 2018 - 01:08
يبدو لي أنه لن توجد انتخابات رئاسية قادمة في الججزاءر . عصابة الكوكايين ستختار من بينها رجلا يرأس الجزائريين لماذا ? لأن الغرب وعلى رأسه فرنسا لن تسمح هذه المرة بالمحنط في القيادة وأغلب الظن الرئيس القادم شخصية تحسن استعمال المصطلحات أمام فرنسا ويحسن استعمال العداء ضد المغرب وغدا لناظره لقريب
27 - Ifougass الاثنين 26 نونبر 2018 - 01:37
Les algériens sont les pires hypocrites ils gardent la haine sur les marocains pire que les chiites contre les sunnite, et mil fois pire que les juifs. C'est une nouvelles races et amalgames de français, de turcs, de berbères et d'arabes, il n'ont rien de l'islam dans leurs cœurs parce que trop pollués par l'hypocrisie et la jalousie. Tout le peuple est l'image de ses dirigeant, sauf un minuscule pourcentage que Dieu a préservé, de ces diables. j'ai vécu avec de nombreux algériens, malheureusement c'est la même mentalité de haine au fond fond de leurs mémoires
les généraux cherchent la guerre coute que coute, , il vont bruler les premières lignes par les mortaziqas du polisario, pendant ce temps leur armée, forte et prête à renverser la situation. mais leurs arrogances les poussent au ravin, et pensent qu'ils peuvent facilement gagner le Maroc, et occuper le Sahara. . Les braves Marocains, c'est sur , il vont donner une leçon inoubliable aux généraux marionnettes.
28 - abderrahim الاثنين 26 نونبر 2018 - 01:56
Salam
la guerre avec l'algerie est le seul et unique moyen pour la convaincre de rentrer dans des discussions serieuses pour retrouver la paix.
Depuis des decennies, l'algerie se montre puissante et son unique reve est la guerre au maroc donc personne ne peut la convaincre a faire des negociations serieuses.
Il faut faire cette guerre (morts, crise economique,..) et apres on fera la paix et on discutera comme le font aujourd'hui l'allemagne et la france mais ils ont fait la guerre d'abord.
Tu ne pourras jamais convaincre qqun qui veut te faire la guerre par une demande d'amitiė surtout lorsqu'ils s'agit des responsables algeriens rancuniers et fiere de ne savent rien faire que de nuire au maroc
29 - مواطن حر بدون TTC الاثنين 26 نونبر 2018 - 08:40
يبدو أن هذا المشكل لا يقل تعقيدا عن مشكل القضية الفلسطينية وما دام ليس هناك دولة عظمى ترعى هذا المشكل وتحسم الصراع إلى الجانب الآخر ، فإن القضية مرشحة بأن تستمر دهورا دون حل ، الأكيد أن المغرب مستعد عسكريا من أجل الحسم العسكري في القضية ، وهو لم يقدم مقترحه للجزائر إلا بعد أن قام بمجموعة من الخطوات الأحترازية منها ارسال قمرين للتجسس في الفضاء ، تعزيز قدراته الدفاعية بإستراد آلية حديثة من صنع أمريكي ، قمع الحراك الريفي وتجريب قدراته الدعائية حين وسم الريفيين بلأنفصاليين حتى صدقه الجميع ؛ ونجاح الشائعات دليل على أن المغرب قادر على نشر أي كذبة على الجزائربل وعلى طمس كل آثارالقمع المغرب الموجه لأهالي الجنوب ، وهذا دليل نجاعة آلته الإعلامية ، تالي استعداداته وليس آخرها هي قرار التجنيد الأجباري للشباب المغربي .
30 - مغربي الاثنين 26 نونبر 2018 - 09:44
عليكم ان تعلموا ان الجزائر غارقة في مشاكلها فالعصابة التي تحكم الجزائر تريد اطالة النزاع الى الابد لتبرر بقاءها في الحكم فنهاية المشكل مع المغرب معناه لا شغل ولا صفقات سلاح ولا اي شيء. فالخنافس تعيش على الغائط فالجنرالات تصطاد في الماء العكر وتعيش في الظلام . هم لا يهمهم لا مغرب ولا بوليساريو ولا جزائر الذي يهمهم هو اطالة النزاع وسد جميع الافق وحبذا لو كانت حربا ليقولوا لشعبهم هذا ما كنا ننتظره منذ سنين ولقد كنا على حق . وعند ذاك تبرأ ذممهم من الاموال الطائلة التي ضاعت على البوليساريو وعلى الصفقات الوهمية من اسلحة ومشاريع وهمية. اذن ايها المغاربة لا تنتظروا شيءا من جار السوء ووطدوا دعاءمكم الداخلية ولتعتبروا الجزائر غير موجودة علة الخارطة ولتعملوا على تقوية الجبهة الداخلية والتنمية الشاملة في كل القطاعات خصوصا الابحاث العلمية والتكنلوجية. وسياتي اليوم الذي تحاسب فيه الجزائرمن طرف شعبها.
31 - جزائري الاثنين 26 نونبر 2018 - 10:12
بسم الله,
1- أستادنا الفاضل أنا لا أتفق معك, إذ لا يوجد حل لمشكلتكم إلا في إيطار دولي برعاية الأمم المتحدة أما سياسة مسح الموس على الجزائر فالجزائر ليس لها حق الفيتو أو اية آالية تأثير على الهيئة السالفة الذكر,
2- خطاب الملك كان مجرد خطاب إعلامي موجهة لشعبه و لا يمثل أية آالية سياسية للحوار كما جاء في خطابه وإلى ساعتنا هده لم تتلق الجزائر أية دعوة حقيقية من المغرب أما الجزائر فتوجهت مباشرة الى صلب الموضوع بطلب رسمي لعقد إجتماع بين وزراء الخارجية للبث في طلب المغرب.
3- بعض المعلقين المغاربة يهددون بالحرب على الجزائر و الله الغظيم نتوما مقودين لا بقى في المغرب راجل فيكم حي راكم غاية.
32 - Arsad الاثنين 26 نونبر 2018 - 10:37
كيف يطلب من نظام لم يستطيع حل مشكلة الرآسة وانتخاب رئيس يصلح أن يكون للجميع ان يحل مشكلة الصحراء او ان يعمل على حل مشاكله مع جيرانه نظام الجزاءر محاصر بشتى الفتن والمشاكل ومقبل على التفكك والتشتت وهو حاليا كمن يمشي في منطقة محظورة ووضع رجله على اللغم وهو مصفد اليدين .
33 - االهواريي الاثنين 26 نونبر 2018 - 10:47
ا لسلام تريدون فرض حكم ذاتي والجزاءر مع الاستفتاء تريدون فرض حكم على مقاسكم والجزاءر تريد حلا ممغايراا لن يكون هناك حل الا اذا اصغيتم للجزاءر لا تنفعكم لا الامم المتحدة ولا فرنسا ولا اسراءيل ولا حتى الخليج الجزاءر لكم بالمرصاد الحديد والنار او التقسيم انشر من فضلك
34 - citoyen de l'Est الاثنين 26 نونبر 2018 - 11:37
Au N° ABDERRAHIM: Tu est sur de pouvoir faire la guerre à l'Algérie,je suis certain que tu vis à l'étranger,vous êtes les seuls qui veulent la guerre,en tous les cas c'est la France qui donnera le feu vert au Maroc.
35 - الصحراء المغربية الاثنين 26 نونبر 2018 - 18:09
شيء واحد اريد ان افهمه
لمادا تحشر الجزاير انفها في ملف الصحراء المغربية و تساند البوليزاريو و باي مقابل؟؟؟؟؟؟؟
36 - مواطن مغاربي الأربعاء 28 نونبر 2018 - 09:54
في خطاب جلالة الملك الصريح الداعي إلى تجاوز الخلافات بين البلدين، كأنها قصة رجل يريد الجماع مع زوجته فدعاها لذلك فأبت أن ترد عليه أو أن تنام معه لكنها لا تعلم أن لعنة الله عليها حتى يصبح الفجر... دعوة للجزائر إلى التواضع والخنوع لزوجها لأن رضى الزوج من رضى الله.... وكفى من التعجرف المبني على أوهام...
37 - المغرب الاوسط السبت 01 دجنبر 2018 - 20:29
نزاع الصحراء ترعاه الامم المتحدة ومجلس الامن والجزائر لها مبادئها السيادية في دعم القضية
المجموع: 37 | عرض: 1 - 37

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.