24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

21/01/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5808:2813:4416:2718:5120:09
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. مبروكي يخوض في خلط المغاربة بين عذرية المرأة وغشاء البكارة (5.00)

  2. اختلالات بالملايير في مديرية الأدوية تُحاصر وزير الصحة بالبرلمان (5.00)

  3. عصابة موظف بالبرلمان (5.00)

  4. سلطات خنيفرة تتعبأ وتفك العزلة عن سكان الجبال (5.00)

  5. رفض زوجات مسؤولين التصريح بالممتلكات "يجمّد" القانون الجنائي (5.00)

قيم هذا المقال

4.50

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | حوارات | الجامعي: "تقارير جطو والجواهري" دليل أزمة .. والأحزاب "خاوية"

الجامعي: "تقارير جطو والجواهري" دليل أزمة .. والأحزاب "خاوية"

الجامعي: "تقارير جطو والجواهري" دليل أزمة .. والأحزاب "خاوية"

في تعليقهِ على خُلاصات المجلس الأعلى للحسابات، أكّد الكاتب الصّحافي خالد الجامعي أنّ تقارير قضاة "جطو" أبانتْ على أنّ "هناك أزمة داخل المؤسّسات العمومية والدّستورية الموجودة في صُلب بنية الحكم"، مورداً أنّ "التّقرير كشف عن وجودِ خلل وتلاعبات في عمقِ مؤسسات الدّولة، وهذا أمرٌ خطيرٌ".

وأضاف الصّحافي والناشط المغربي، في حوار له مع جريدة هسبريس الإلكترونية، أنّ "تقارير جطّو تذكّرنا بمرحلة تاريخية في عهد الحسن الثّاني؛ عندما تحدّث عقب صدورِ تقرير البنك الدولي عن السكتة القلبية"، مشيراً إلى أنّ "تقارير جطو والحليمي والجواهري تُبيّن وتعطي الانطباع على أنّنا نعيشُ أزمة حقيقية".

وأورد الجامعي متحدّثاً عن مؤشرات "مجلس جطو" التي وصفها بـ"الخطيرة تعكس وجود أزمة"، مبرزاً أنّها "صدرتْ بموافقة الملك لأنّ الأمر يتعلق بمعطيات خطيرة تمسّ النظام".

وفي هذا الصدد، يزيدُ الجامعي: "الملك أراد أن تصل هذه الاختلالات إلى كلّ المغاربة، وأنْ يظهر على أنّ ليس هناك شخص فوق المحاسبة والمساءلة".

ودعا الناشط السّياسي إلى تحريك المتابعة في حق الوزراء ومديري المؤسسات العمومية المتورطين في اختلاسات كبيرة؛ لأنّ الخطير في الموضوع هو أنّ تقف عند "ويل للمصلين". وقال: "يجب محاسبة هؤلاء وفقاً لما يفرضه منطوق الدستور، خاصة أن هناك اختلاسات خطيرة".

ولمتابعة هؤلاء المتورطين، يقول الجامعي إنّه يجب أن تكون هناك "إرادة سياسية من أجل تفعيل مسطرة القانون في حق هؤلاء"، مضيفاً: "إذا تم تفعيل المتابعة في حقّ هؤلاء فإن الاقتصاد المغربي سيتعرّض لضربة قاضية؛ لأن الأمر يتعلّق برجال أعمال كبار ومديري مؤسسات عمومية"، مذكّراً بما وقع نهاية التسعينيات لما أرسل إدريس البصري وزراء إلى السّجن فيما يشبه حملة تطهيرية تم استغلالها لتصفية حسابات سياسية".

وعن مفاوضات التعديل الحكومي، قال الجامعي: "ليس هناك مفاوضات بين العثماني والملك؛ لأنّ الأخير لا يُفاوضْ. العثماني يؤتمر بأوامر. الملك طلب منه أن يمدّه بلائحة وزراء للمناصب المطلوبة من أجل اخْتيار الأسماء المناسبة".

وأردف الجامعي أنّ "الملك يحتاج لمن يقول له الحقيقة"، مبرزاً أن "الأطر المغربية باتت تخشى تقلد المسؤوليات؛ لأنّ الوضع متأزم، وهناك تردد يطبع المشهد العام"، قبل أن يزيد: "منسوب الثّقة ضعف، وسيضعف مع اقتراب الانتخابات التشريعية؛ لأن الأحزاب لم يعد لديها ما تقدمه للمغاربة".

وتابع: "الأحزاب جعلت الشّارع فارغاً؛ وخرج الناس في احتجاجات ووقعت تجاوزات هذه الأحزاب "خاوية" ولا يمكن أن تقوم بتأطير النّاس"، مضيفاً أنّ "التّيار الأمني يجب أن يقوم بدوره الحقيقي في استتباب الأمن ولا أن يتحوّل إلى أداة قمعية؛ يجب تصحيح الوضع ونتجه إلى ضمان الاستقرار وتثبيت الديمقراطية".

وعن قضية الصحافية هاجر الريسوني، قال الجامعي: "لقد تم اغتصاب سلامتها الجسدية والأنثوية عند إخضاعها قسرا لفحوصات رغما عن أنفها، وهذه أعمال غير إنسانية وقاسية ومهينة لكرامة المرأة بشكل عام وهو ما يعد خرقا سافرا لمقتضيات المواثيق الدولية المناهضة للتعذيب".

وزاد الجامعي: "الملك أعطى مجموعة من الضمانات للمرأة، عكْس الملك الرّاحل الحسن الثاني؛ فهو كرّس المساواة بين الجنسين، وأقر مدونة الأسرة، وأعاد الاعتبار للنساء السلاليات" مورداً أنّ قضية الرّيسوني أعادتنا إلى القرون الوسطى" كما كتبت جريدة "le soir" البلجيكية.

واسترسل قائلاً "المغرب يعرف ما يقارب 300 ألف حالة إجهاض سري سنويا"، منتقداً "اعتقال الصحافية هاجر الريسوني بمحض الصدفة نتيجة ارتيادها لعيادة طبية"، مشيراً إلى أن "هذه المحاكمة أساءت إلى المغرب على النطاق العالمي، وأبانت أن خطابات المسؤولين حول حقوق الإنسان خطابات جوفاء".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (54)

1 - باسم الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 10:19
ها المعقول تحية خاصة للسيد الجامعي
2 - Ayoub الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 10:26
J'ai toujours dit que le peuple Marocain et le peuple Algérien sont deux frères jumeaux malgré les cicatrices historiques et politiques, quand l'un est malade, l'autre l'est aussi, depuis l'indépendance de ses deux pays, les deux peuples subissent le même sort et le même concert de leur propre régime
3 - نويرو الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 10:32
يجب حل كل الاحزاب و محاسبة روساءها .
4 - عابر الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 10:33
ان الأسى والأسف يكادان يسيطرا على جل اهل الظمير بالمغرب لما البلاد عليه ماضية من اختلاسات ونهب وتراني على أمتعت الدولة والمصيبة الكبرى ان الحالة تزداد مفي المناكر والسرقة والكل يقول انا بريء
لذى على ملك البلاد ان يلحق بالقافلة ويحاسب الجميع وابتداءا من الأفق الأعلى الى غابت اخر رمز في الأسفل وتغيير تلك الأحزاب وامناؤها والا لن نستطيع السير بهذه البلاد الى الإمام أبداً وغدا تحد نصف المغاربة يشتغلون بإتيوبيا رغم انها فقيرة
اتقوا الله يا مسيري البلاد وكفوا عن سرقت الثروة وإخراجها للخارج فيوم تريدون إرجاعها لن تسلم لكم
5 - أحمد الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 10:35
لقد وضع السي خالد أصبوعه على مواطن الخلل وحلله بعجالة مركزة. انصتوا جيدا الى ما يقوله هذا الرجل فإني والله لأجده ناصحا نصوحا صادقا صدق الوطنيين الأحرار.
تحية تقدير واحترام لك السي خالد.
6 - Zaloufi fatima الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 10:37
ربيع العربي نسخة رقم 2........انهم خاءفون.....تقرير جطو فقط لتلهية.....انهم مرعوبون من الموجة القادمة من مصر.....سيسي عميل اسرائيل هرب إلى أمريكا........ الجزائر على الحدود........لم يبقى لهم الى الفرار........المخزن يستعد بالافلام والمحاكمات......قضية هاجر......تحقيقات جطو........البركان قادم ولم يبقى لكم الا الفرار.....الى أوروبا وأمريكا.....وافريقيا.....
7 - مغترب الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 10:38
هل تنتقل سياسة "التطهير " بل المحاسبة الى المغرب من أعلى سلطة بالبلاد كما جرى بالصين وكما فعل ولي عهد السعودية وكما حدث في الجزاىءر ...تطهير ليشمل كل القطاعات والانتهازيين والمفسدين الذين تحايلوا على الشعب وخدعوه في خطابهم وبرامجهم الانتخابية ...وما إن وصلوا إلى الكرسي حتى انهالوا بالنهب و التحايل وتسطير "برامج وهمية" للانقضاض على الميزانيات العامة ولهف القروض الدولية ((برنامج المخطط الاخضر وبرنامج إصلاح التعليم وبرنامج الإعداد السكني...)) ... بل الأخطر في هذا انهم عملوا على انتزاع أراضي القرويين البسطاء اي أراضي السلاليين((مصدر رزقهم الوحيد ومنذ الازل الذي توارثوها عن اجدادهم معتمدين على ماتجود به السماء من مطر ولاينتظرون شيءا من الحكومات أو السياسيين)) بعد وضع تحت وصاية الإدارة ثم ينتقلون لتوزيعها وتقويتها ثم تمليكها للساسيين و علية القوم...وبميزانية الشعب ....تحايل واضح على الشعب وعلى اعلى سلطة في البلاد تحت ذريعة أن تلك الأراضي تشكل عائقا للتنمية....
8 - leila الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 10:40
لدينا أزمة أخلاق، ونعيش منذ سنين رهائن لمنظومة فاسدة فارغة من الأخلاق والرقي. نعيش فقط أزمة أخلاق و انحطاط على جميع المستويات.
9 - عابر سبيل الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 10:41
تحية أحترام وتقدير للجامعي رجل يعي مايقوله دون لغة خشب وولد البلاد
10 - ملاحظ الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 10:44
كيف توصل السيد الجامعي الى ان 300الف حالة اجهاض سري تقريبا تقع قي المغرب سنويا
اما عن كون الاحزاب لم يعد لها ما تقدمه للمغاربة فهذا الكلام عار من الصحة ذلك ان الاحزاب مشهورة بتقديم الوعود الكاذبة في كل حملة انتخابية
11 - بوشتة ايت عراب الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 10:45
هذا ما كان تحليل جيد و الجامعي بحسه و حدسه يفهم اشارات القصر و قرارات القصر و كيف يشتغل...طبعا ثمة ازمة اقتصادية قال الملك في خطاباته الاخيرة و خاصة منذ حراك الريف حيث توشح الملك بلباس اسود صارم و هذا له دلالته..و في خطابه من الحسيمة قال الملك صراحة ان ثمة ازمة و صعوبات و ان ثنة حروبا اقتصادية تشنها الدول الكبرى تنهك جول العالم الثالث و انه لم تعد هناك اخلاقيات دولية في التجارة الدولية بل لم يعد قانون بل عاد العالم الى القوة و فرض سياسات بالقوة العلنية و الضامرة...و اظن ان الملك محمد 6 قال بان على المغاربة ان يفهموا الامر حين قال "الرجال تعرف ليس في اوقات الرخاء بل في اوقات الشدة" اي الفاهم يفهم.. علين بالصبر الى ان يحن الله و ان يمطر الارض خصوصا بالمطر...لضمان نوع من التوازن الهش...الدول الكبرى عادت الى الفكر الاستعماري الامبراطوري صراحة و في حماتهم الانتخابية اي يفرضون على شعوب ضعيفة استهلاك منتجاتها و شراءها الخ الخ...ريشوا العالم الثالث...الملك قالها "الامم و الشعوب تمر باوقات رخاء و باوقات صعبة اقتصادية مناخية اجتماعية"...العودة الى الوطنية و القيم المغربية و التضامن و الصبر الخ
12 - عبدالله الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 10:48
كثرة شركات الاستراد والتصدير يعني كثرة افلاس الشىركات الوطنية واستراد السلع من الخارج مع الزيادات العالية في قيمتها لتهريب العملة الصعبة وهدا يسبب كثرة البطالة وتفاقم معضلتها وكثرة الديون الخارجية والداخلية واضعاف الخدمات الاجتماعية التعليم والصحة وبالتالي فقدان الثقة لدى المواطن في كل شيء.
13 - سليم الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 10:55
وقتاش ماكانتش ازمة...!!! غير الآن أصبح هناك انترنيت و المعلومة خاطئة ام صائبة تعمم. داءما كانت هناك أزمات قبل الاستقلال المزيف أو بعد الاستقلال . بالعكس الآن هناك آليات و ميكانيزمات ومؤسسات من شأنها التغلب على الأزمات أو اسكاتها ولا اقول حلها. الميكانيزم الأكثر شيوعا هو الاقتراض من البنك الدولي و المشرق لسد الأفواه... و اختلاق جو من التبعية المشحونة بالتلفة و الفتنة وتدمير البيئة. .. لا الاقتراض على الاقل للاستثمار في الاقتصاد و المعرفة و الرياضة والفن والتسلية ووو
14 - amin الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 10:55
في الصين يحكم على ناهبي المال العام بالإعدام أو المؤبد ،لكن عندنا ناهبي المال العام هم من يتسببون بإدخال الأبرياء إلى السجن عندما يقومون بفضحهم...
15 - علال الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 10:57
اذا لم تكن لتقارير مجلس جطو نتيجة غير اخبارنا بما نعرفه جميعا، فعلى الاقل إزالته توفيرا للمال العام الذي يعد سبب وجوده هو ذاته
16 - الأصييييل الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 10:59
السيد الجامعي يقول، "الملك يريد من يقول له الحقيقة"!! يوميا، كل المعلقين عبر شبكات التواصل، بُحَّت حناجرهم وأصبحوا يقومون بدور المعارضة، عِوَض المعارضة في البرلمان التي لانسمع لها حِساً، يحاولون إيصال الحقائق ويكشفون عن خبايا الأمور. بنتقدون المسؤولين عديمي الضمير ،يفضحون الفساد والمفسدين ،ينادون بالإصلاح ويقدمون إقتراحات وأفكار وحلول. والحقيقة اليوم، هي أننا أصبحنا لا نثق لا في حكومة ولا أحزاب ولا في هؤلاء الأشخاص الذين مللنا من رؤيتهم. ثقتنا في الملك، ما دونه، إنتهازيين، إلا من رحم ربي.
17 - مجرد سؤال الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 11:03
نريد ان نعرف ما هو دور المؤسسة الملكية في هذه البلاد حتى تصل الى هذه المرحلة من الفوضى المؤسساتية ؟
18 - العباسي الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 11:03
النقد ثم النقد من من يسمون المثقفون...ولكن هل يا ايها المثقفون لديكم بديلا علميا للخروج من الازمة...هل لكم دراسة معينة بخبث اذا طبقت خرج المغرب من الازمة..لانكم كلكم تستحمرون الشعب المغربي بحجة ان غيركم فاسد وانكم صالحين..هذا الخطاب لم يعد يجدي نفعا..نريد حلا علميا ...هيا ايتها الطبقة المثقفة ابحو عن حلول لحل الازمة....والله المستعان
19 - العلمي الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 11:05
الناس الي تا يقولوا المعقول اما خارج الأحزاب او في السجون !
اما الناس وليقولوا قالها جلالة الملك و أغلبية الحكومة و الأحزاب ، أولئك هم حلف المنافقين ، الي خرجوا على لبلاد ، ويقلبوا غير على مصالحهم الذاتية
لبلاد غادية للهاوية مع الأسف ، أشياء لا تبشر بخير

الله يذكرنا بعيوبنا
20 - abderrahim الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 11:06
من يحاسب من أنا أتحدى أن تكون هناك محاسبة أحد لأن الأحزاب ستقف وقفة رجل واحد ضد أي محاسبة لأحد من أبناءها وهذه التقارير ماهي إلا مسكنات للمغاربة ليعيشوا حلم أن هناك محاسبة قريبة لمختلسي المال العام ولربح الوقت بالنسبة للدولة حتى الاستحقاقات القادمة وبعدها تتبخر كل هذه الأحلام أحلام محاسبة الفاسدين وترمى هذه الملفات برفوف الأرشيف وتبقى دار لقمان على حالها
21 - kenz الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 11:06
شكرا الكاتب الصحفي والناشط الحقوقي الأستاذ الجامعي ان كلامه وتوضيحته صحيحة اشكره علي صراحته ان التقرير الحسبات التي كشفت الاختلالات والفساد والتلاعب باموال الدولة ولو حتي لم تكشف فإن المواطن يعرف ويلمس كل شيء في حياته الخاصة
و هوي واضح لكن اذا كان القضاء المغربي نفسه لا يطبق الي علي فيءة علي الطبقة الفقيرة والمتوسطة واذا لم نسمع ان ابذا عن وزراء يحسبون
اذا لم تكن المحاسبة والمعاقبة والشفافية لكل واحد اي ماكن مركزه واستقالته اويعفي لا تكفي
ان نري العنصرية حتي في القانون يحكم علي طبقة وطبقة لا يجرؤ النفاق اين القسم الذي اقسموه وعلي من يضحكون ان المغرب فرق شاسع مبين السماء والارض بين الناس واحد لايجد حتي مايسد به رمقه واخر
عنده خدم و ساءقين وسيارات كل سفريات و كل من ما ل الدول ساكن وكل شرب السيارة العطل كل حساب الدولة كيف هذا لا حسيب ولا رقيب
ان الديمقراطية بعيدة كل البعد عن المغرب ولا الحرية الفردية ولا حتي حقوق الإنسان انها حبر علي ورق وارجع لقضية الصحافية اين حقوق الإنسان وحقوق المرأة لقد رجعتني هذه القضية الي العصور الوسطي لقد تدخلتم حتي في الخصوصية
22 - هشام كولميمة الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 11:11
آراء السيد الجامعي كلها سديدة و معقولة...ربط المسؤولية بالمحاسبة هو المنطلق الصحيح للاتجاه نحو بلد ديموقراطي.
23 - Ali الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 11:12
يقال الملك أعطى الحق للمرأة السلالة، لا بل فقط لأن المرأة السلالة كانت تقف حاجز بيروقراطي لنهب الأراضي السلالة، اما الان فالامر سهل فقط نسخة من البطاقة الوطنية و ها هي المرأة السلالة فقدت الأراضي ديالها...
24 - مسلم الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 11:12
ها الحق الله إ كثر امثالك استمعوا واستنسطوا لصراحة.
جزاك الله خيرا يا استاذ الصراحة.
25 - Le vagabond الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 11:16
الله يحفظك يا أستاذي الفاضل. قال وينستون تشرشل " كل شعب يستحق من يحكمه" وأقول، كل شعب يمزج بين الخوف والاحترام وبين الحب العبودية، فلا شيء يرتجا منه.
26 - عادل الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 11:21
اين المحاسبة اين المحاسبة وعيينا اين المحاسبة وعقنا اين المحاسبة وبزاف
27 - مغربي الغربة الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 11:22
فعلا أحزاب فارغة ليست لها مصداقية والدليل الأكبر هو التقرير السيد جطو الذي يجب دفعه إلى المجلس الأعلى للقضاء لمحاسبة وعقاب كل من اختلس أموال الشعب لأن هذا يدل على جريمة في حق الوطن.
28 - منصف الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 11:24
وما هو تعقيب المحلل منار السليمي
29 - marocaine الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 11:33
الاحرى بالحكومة المغربية بأن تأتي ب أطر خارجية لتسيير مصالح المغرب قمة الاستهزاء الطماااااااااعة
30 - سرهام الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 11:35
العز لسي الجامعي الله يحفظك ويعطيك الصحة هدو هما الوطنيين الأحرار لقد وضعت الاصبع على الجرح تحية وتقدير لكل الغيورين على هذا الوطن
31 - خالد الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 11:40
لعدة سنوات و هو في حزب الاستقلال و الان يعطي الدروس
32 - ف.ح الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 11:44
الحقيقة اين كان مجلس جطو حينما كان جطو يقود الحكومة في بداية الألفية الثالثة وكان ايضا يشغل منصب وزير الداخلية أم أنه هو أيضا استغنى عن شغل هذه المناصب الوزارية بعدما ضمن كغيره تقاعد مريح ام أن الكثير من أفراد الشعب في غفلة من هذا الأمر هذه ليست سوى مسرحيات لالهاء الشعب عن واقع مرير فالمسؤولون كلهم في كفة واحدة يعطوا للشعب من الباب ليسترددوا ما اعطوه للشعب من النافذة .
33 - mahmoud الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 11:52
تقريبا الكل فاسد..تعالوا شاهدوا ماذا يفعل ابناء الشعب الواحد ببعضهم في الاسواق في المستشفيات في المحليات في المحاكم...فكيف تنتظر من هؤلاء ان يتدمروا من فساد الكبار ..حتى ضمير الامة لا يسمع له همسا الا نادرا ..
34 - medmod الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 12:02
أتطلع وانتظر بشغف باجديد من الاستاذ المقتدر خالد الجامعي ادان الله صحته .والحقيقة لم يترك لي ما اظيف ما عذا قول السيد المخجوبي أحرضان الله معه . حين قال لا تنتظرو من الاحزاب شيء انما . الانر ملع في يد الملك . اذا اراد شيء سيكبق في 5 دقاءق . كل ما تطلبه من جلالته ان يعفي الوزراء كلهم وود على ذلك الاحزاب وازالة رواتبهم . الشعب كله مع الملك لا مع اي حزب . ناهبي المال والكراسي والسلطة . انشري هيسبريس مشكورة .
35 - مواطن الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 12:05
لقد بدات الثورة المضاضة في المغرب
بعد 2011 و اول المتضرر هو اللغة الامازيغة
التي حاول امراء الثورة المضاضة للقضاء عليها باتخاد برلمان الشعب الذي يتزعمه
حزب العدالة و التنمية و الذي ابان عن غضبه
و حقده الدفين اتجاه الامازيغية يسانده في ذالك حزب الاستقلال و بعض اشباه المثقفين
و الفكرين الموالين للشرق .
بعد الامازيغية صرح رءيس الحكومة و هو من حزب العدالة و التنمية عن الفساد و قال
الله اسامح على اللي فات
و اليوم بعد اصرار الملك على اقتلاع الفساد
ابا السيد جطوا الا ان يقدم ملفات ساخنة
الى البرلمان و لكن الثورة المضاضة كشرت
عن انيابها لتعطيل كل نقاش حول الفساد .
و هكذا اراد امراء الثورة المضاضة
ان يغطوا على فسادهم في هذا البلد الامين .
36 - مهجر الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 12:11
المغرب في حاجة الى حكومة صادقة خالية من الكذب على الملك والشعب,
37 - ملاحظة الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 12:26
عندنا وعاظ في الدين و وعاظ في السياسة و لكن كلشي بحال بحال غير اللي ما لقى جهد تيتبورد علينا
المشكل ان الجميع يعتبرون انفسهم نزهاء فهل المفسدون فقط بعض الاشخاص المحسوبين على رؤوس الاصابع و حتى المحامون يعتبرون المواطنين بقرة وجب حلبها حتى تنبض و لا داعي لدكر ما وقع الي مع بعضهم
خصنا النزاهة من الاعلى الى الاسفل
38 - Belmokadem الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 12:43
سيصبح المغرب على خير حينما تنسحب العديد من الوجوه التي سئم منها المغاربة وتترك المجال للشباب بأفكار جديدة. كفى! خذ التقاعد يا سي الجامعي
39 - HASSAN الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 12:55
امر طبيعي في بلادنا بما ان مؤسسات الدولة بقرة حلوب راكم من خلالها الانتهازيون ثروات طائلة بين عشية وضحاها على حساب مصالح الشعب. لو طبق شعار من اين لك هذا لما وصلنا الى هذه المعضلة .كل من هب ودب اغتنى هو وعائلته من الابناء الى الاصهار الى جميع المقربين لا مستوى ثقافي ولا كفاءة ولا هم يحزنون
40 - بلاحدود..... الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 12:55
تقارير مجلس جطو و قبله تقارير والي بنك المغرب و المجلس الاقتصادي والاجتماعي و البيئي تؤكد التراجعات الخطيرة عن الحقوق و المكتسبات الاجتماعية و الاقتصادية لشرائح الطيف الشعبي المغربي الكادح و المحروم المتردية أوضاعها الاجتماعية و الاقتصادية ترديا و فقرا مدقعا مقصودا و ممنهحا بفعل سياسات التيئيس و التفقير اللاشعبية المخزنية لمحكومة خدام الدولة العاجزة و الفاشلة المدعومة من الطبقة المخزنية الحاكمة؛ في مقابل تزايد مؤشرات الريع الفاسد بكل صنوفه و نهب المال العام و الغلاء و الاحتكار و الاختلالات التدبيرية الفضائحية للمالية العمومية و تبديدها من طرف كبار الفاسدين و أباطرتهم في الأليغارشية المالية الاحتكارية المتغولة و البرجوازية الكمبرادورية المخزنية.....
41 - غيور الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 12:57
ههه نحن نتكلم عن تقرير الحسابات و الا ختلاسات ، واحد كيتكلم لنا عن الا مازييييغيه
42 - السراب الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 13:20
الأستاذ الصحفي خالد الجامعي وطني بمعنى الكلمة وتجري في عروقه دم المغربي القح يغار على الوطن ويرجو له الخير لكن على القلوب أقفالها،،،
لقد أسمعت لو ناديت حيا * ولكن لا حياة لمن تنادي
ولو نار نفخت بها أضاءت * ولكن أنت تنفخ في رماد .
43 - toufik الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 13:21
إذ لم يسأل كل مسؤول على المال العام ويعطى به المثل ويحاكم وتنزع عنه الحصانة لن يتغير اي شيء في بلادنا الحبيبة ويكون عبرة لمن سولت له نفسه ذلك ونزع الريع على الوزراء والبرلمان وسوف ترو نتيجة إنشاء الله وإذا بقيت الامور كما هي فسوف نعيش نفس السيناريو الخالي اختلاسات نهب وفي الاخير لا محاسبة
44 - متطوع في المسيرة الخضراء الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 13:26
اعتقد ان هناك شيء يصعب فهمه كم من تقارير تريد على الشعب هنا وهناك حول اختلاسات اموال الشعب من طرف بعض المسؤولين ومع ذالك لم تتابعو امام القضاء ليكون عبرت للاخرين هناك خلال واصبحت اللجان المختصة بالمحاسبة عبأ على خزينة الدولة مادامت قراراتها غير مجدية
45 - محمد المغربي الامازيغي الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 13:58
الاستاذ الجامعي الشجاع.. كبير الصحافيين المغاربة ..الاحرار ..مدرسة يحتدى بها.. لك الف تحية..دون ان ننسى الشبل ابنك المنفي في فرنسا..
46 - الزفزافي الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 14:11
إذن صدق الزفزافي في وصفه لهم بالدكاكين السياسية
47 - ورايني الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 14:59
اذا كنتم فعلا تريدون القضاء على ظاهرة الا جهاض فلا بد من حالة التلبس وليس البحث في أحشاء النساء عن الأدلة
48 - hicham الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 17:03
ما وصل إليه المغرب ،وتدحرجه نحو التذيل في كل تقييم ،التعليمي،الصحي،القضائي ،الإقتصادي ،والحقوقي،كلمة (السكتة القلبية ) كما قال الحسن الثاني رحمه الله لا ترادف ما وصل إليه حال المغرب والمغاربة اليوم أنا وبكل تواضع أقول (المكيدة الكبرى) مخرجها حزب العدالة والتنمية ولعبت الأحزاب أدوارها المنوطة لها . وعزف البرلمانيون السمفونية المرافقة للمكيدة الكبرى وأخيرا ،سقطت الفأس في الرأس ،إذن فهو الشلل الكلي ،لا أظن أن للشلل علاج ،الشلل يجبر صاحبه على البقاء في السرير ولا يمكنه من قضاء حاجاته .يا له من مصير تسبب أو ربما خطط له الإسلامويون المرتزقة باللدين؛
49 - salim الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 17:29
طبق القانون في محاكمة اعضاء للعدالة والتنمية مؤخرا بفاس الان يريد المواطن تطبيق القانون على التقرير الاخبر لمجلس الحسابات الامور بسبطة نتمنى ان تنحى البساطة في تعاماها
50 - momo الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 19:35
uniquement pour faire subir cette étape difficile au peuple ils n'ont l'intention de rien faire parce que les fortune c le roi qui s'en empare même les crédits empruntés le roi a eu sa main dessus ,à vrai dir e s'il ya une justice elle ne doit épargner personne,comme la mort mais notre "justice " est connue elle n'est qu'un outil contre le bas peuple elle ne peut toucher à personne et d'ailleurs télécommandée
51 - جمال بدر الدين الثلاثاء 24 شتنبر 2019 - 23:14
السيد خالد لم يقل كل شيء كما تعود على ذلك...الأحزاب مسؤولة عن الريع وعن تخريب البلاد لأنها ساهمت فيه بل وشجعته لأنها استفادت منه،ولذلك فإنها تدري ما تقوم به في تكريس سلخ المواطنين وتخريب البلاد، وإهدار أموال القروض والديون التي تثقل كاهل المغاربة...الأحزاب تقوم بدور سلبي والدولة هي التي تحتاج الأحزاب وليس المواطنون لأنها تمرر السياسات العمومية عبر الحكومة والبرلمان اللذين لايقومان بدورهما الحقيقي لأن المسألة رقمية تتعلق بالأوامر وتمريرها هنا وهناك ثم تنفيذها بسرعة فائقة...والسيد خالد يعرف هذا ولكنه تغاضى عن ذلك لا أعرف لماذا؟ وهو يدري أيضا أن المحاسبة اليوم أصبحت شبه مستحيلة لأن هذه المفاسد أضحت تربية وعادة بين الكبار والصغار، وانتشرت إلى حد لايطاق، وقد ظل المغاربة يحذرون منها عبر سنوات قبل بنكيران، وجاء هذا الأخير وزاد الطين بلة عوض حل المشاكل ومحاربة الفساد كما كان يدعي...ولم يكن الأمر خافيا على أحد ياسيد خالد...اليوم يقف المغرب على شفا حفرة ومايزال الكثير من السباسيين والمعنيين بهذا الوضع لايكترثون...غريب أمر هؤلاء...مسألة نشر الغسيل لها علاقة بالانتخابات وسنرى...
52 - toto الأربعاء 25 شتنبر 2019 - 07:51
Ce monsieur ne disait pas ça quand il était directeur de publication de l'opinion
53 - غ،ص، مغربي الخميس 26 شتنبر 2019 - 05:53
لقد فشل المغاربة في إقلاع تنمية حقيقية ،كما فشل لاعب قرة القدم المحليين في إقلاع المنتخب للحصول على نتاءج مردية تشرف المغرب وشعبه الطموح …
لذا لو استعان المسؤولون بخدمة العقول المغاربة المهاجرة على غرار بلد الهند ،الذي يعرف نموا اقتصاديا ملحوظا ،بمشاركة الاطر المهاجرة…
ويوجد من المغاربة المهاجرين،ممن لهم الخبرة والتخصص في اغلب المجالات العلمية والاقتصادية ،خبرة حصلوا عليها بمشاركتهم العملية في مختلف بلدان إقامتهم ،بامريكا ،كندا واروبا،خاصة.بالاضافة انهم يعملون في دول تقدمت ديموقراطيا وعلميا بالتساوي ،ولن يحصل اَي تقدم ملحوظ في بلدنا بدون ترسيخ ديموقراطية والعدالة الاجتماعية حقا، هذه هي معادلة التقدم والازدهار في الحياة ،و من دونها ضياع للوقت وتقهقر المجتمع ككل.
كل هذا لا ينقص من قيمة المغاربة المحليين ،الذين لا ينقص الكثيرين منهم سوى إدارة شءون البلاد بطريقة ديموقراطية، لان فاقد الشيء لا يعطيه ،
فأغلبية المغاربة لم يعرفوا تربية ديموقراطية سواء داخل الاسرة أو خارجها ،وهذا ما يعيق الإقلاع التنموي الذي يطمح له كل المغاربة…لان حكم السلطوية والقهر لن يفيد في شيء …
54 - مواطن مغربي الخميس 26 شتنبر 2019 - 10:06
41 _ غيور
فاعلم ايها العنصري ان من اقر الفساد بجميع مكوناته كالزبونية و الرشوة. و المحسوبة و استعمال المراكز السلطوية للضغط على المواطنن لاستيلاب حقوقهم
و فرض هيمنة عرق على الاقتصاد و الادارة
و الدبلوماسية ثارة باسم الاسلام و تارة اخرى باسم العروبة فعربوا التعليم فانت ترى
بام اعينك ما وصل اليه من وضعية كارثية
و عىبوا الانسان ففقد المغاربة شخصيتهم
و هويتهم.
انهم المتشدقون بالعروبة و الاسلام و الحضارة العربية الاندلسية .
حزب في بداية الاستقلال و حزب بعد انتخابات
الماضية .
فسترى نتيجة التحقيق في الفساد اكثرهم
ان لم نقل جلهم من معتنقي العروبة.
المجموع: 54 | عرض: 1 - 54

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.