24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

02/06/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:2806:1413:3017:1120:3822:10
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. منظمة تنسب تدنيس "شارع اليوسفي‬" إلى التطرف (5.00)

  2. الأمن يوقف عامل نظافة استغل مريضات جنسيا بفاس (5.00)

  3. "أمنستي" ترفض استغلال المنظمة في بيان التضامن مع الريسوني (5.00)

  4. قراءة متأنية في بيان منتدى الكرامة بشأن قضية الريسوني (5.00)

  5. في ذكرى معركة أدْهَار أُوُبَرَّانْ .. إنذار الخطابي وغطرسة سلفيستري (5.00)

قيم هذا المقال

3.67

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | حوارات | البروفيسور الإبراهيمي: نعملُ على تطوير لقاح مغربي ضد كورونا

البروفيسور الإبراهيمي: نعملُ على تطوير لقاح مغربي ضد كورونا

البروفيسور الإبراهيمي: نعملُ على تطوير لقاح مغربي ضد كورونا

قبل أيام، تمكن فريق من الباحثين المغاربة، في سابقة دولية، من تحليل أزيد من 3000 جينوم لفيروس "كورونا" المستجد على المستوى العالمي، في وقت تسارع فيه كبريات المختبرات الدولية السباق لإيجاد لقاح فعال يخلص العالم من أزمة "كوفيد 19".

ويهدف الباحثون المغاربة إلى تحليل وحل شفرة الفيروس المتواجد بالمغرب لتحديد خاصياته الجينومية. كما أتاح هذا البحث العلمي تحديد التوزيع الجغرافي لجينومات الفيروس في أكثر من 58 دولة، في انتظار تطوير إستراتيجيات علمية ببصمة مغربية لمواجهة انتشار الفيروس وتحسين إمكانيات العلاج والتداوي، بحسب الخبراء أنفسهم.

وراء فريق من الباحثين والخبراء، برز اسم البروفيسور عز الدين الإبراهيمي، مدير مختبر البيوتكنولوجيا الطبية بكلية الطب والصيدلة بالرباط وبروفيسور سابق بجامعة ستوني بروك Stony Brook بنيويورك ورئيس الفريق المشرف على البحث المتعلق بفيروس "كورونا" بالمغرب.

وينتمي فريق الباحثين إلى ائتلاف متكون من مختبر البيوتكنولوجيا الطبية بكلية الطب والصيدلة بالرباط وكلية العلوم التابعة لجامعة محمد الخامس وقطب المستعجلات الطبية والجراحية بالمستشفى العسكري محمد الخامس وجامعة محمد السادس لعلوم الصحة.

وفي السياق ذاته، أجرت جريدة هسبريس الإلكترونية حواراً مع البروفيسور عز الدين الإبراهيمي للحديث عن طبيعة المشروع غير المسبوق في المغرب وعلاقته بإمكانية تطوير لقاح مغربي لمواجهة أخطر أزمة صحية يشهدها العالم.

بداية حدثنا عن مختبر البيوتكنولوجيا الطبية بالرباط، الذي يحتضن هذا المشروع؟

هذا المختبر يهتم كثيرا باستعمال التقنيات الجديدة في مجال ما يسمى بـ"الطب المشخصن"؛ أي هناك مجموعة من التقنيات تعتمد إما على تقنيات الحمض النووي أو استعمال الخلايا في تطوير وتشخيصات معنية. ونحن نهدف أولاً إلى التمكن من هذه التقنيات واستعمالها في البحث العلمي، في إطار تطوير تشخيصات دقيقة للمريض المغربي تمكنه في الأخير من استعمال الأدوية الجديدة المتواجدة بالعالم.

ماذا عن المشروع الوطني "جينوما"، الذي تمكن من تحليل وفك شفرة "كوفيد 19"؟

بداية، الفريق الذي يعكف على المشروع العلمي يضم طاقات مختلفة من بروفيسورات في الطب والصيدلة والبحث العلمي.. فريق شاب كما شاهدتم في المختبر يمتاز بكفاءات في مجال الكشف المخبري، وكل هذا مكننا من إنجاز مشروع علمي يعتمد على الذكاء الاصطناعي.

ويُمكن القول إن تحليل الجينومات نقوم به اليوم بسهولة بالنظر إلى تراكم معرفي لسنوات متعددة أوصلنا إلى تحليل جينومات البكتيريا والفيروسات، ثم إلى المشروع الوطني الكبير المتعلق بالجينومات الذي سيمكننا من التعرف على خاصية جينوم الإنسان المغربي. ثم ثانيا، يمكن لنا بالمحاكاة الطبية أن نقترح مجموعة من المركبات لاستعمالها ضد أمراض معنية، بالإضافة إلى استثمار الصحة الرقمية والمعلوميات في التشخيص عن بُعد وتحليل الصور.

طيب، متى بدأ العمل بالضبط في مشروع جينوم "كوفيد 19"؟

تجب الإشارة إلى أن الفكرة راودتنا منذ سنين، وليست وليدة اللحظة. ولتبسيط المعلومة حتى يفهم الجميع، المشروع انطلق من فكرة لماذا يوافق الدواء بعض الأشخاص عكس آخرين؟ وهذا السؤال تطرحه فئات عريضة من المجتمع، خصوصا أننا مغاربة ولدينا نفس الجينوم، لنكتشف أن هناك مفهوما علميا يؤطر هذا الاختلاف يسمى بـ (Pharmaco-genomic)، علم الصيدلة الجيني، والذي يشير إلى قابلية كل شخص للتداوي أو للتعاطي مع المرض والعلاج الذي يتناوله. إذن، نحن حددنا جينوم المغاربة المرجعي بتركيبة دوائية واضحة تمكنهم من مقاومة أمراض معنية وأدوية محددة.

هل لكم أن توضحوا أكثر علاقة المشروع بإمكانية اكتشاف لقاح لفيروس "كوفيد 19"؟

في الحقيقة، هذا الوباء عالمي؛ ما يعني أن الحلول ستكون عالمية بطبيعة الحال.. ونحن كان لدينا خياران؛ إما أن نقف مكتوفي الأيدي ونتفرج أو نشتغل، لكننا قررنا في المختبر استغلال جميع الأدوات المتوفرة لدينا لمواجهة الفيروس، الأمر الذي مكننا من تحليل شفرة "كوفيد 19".. وحاليا، نجحنا في تحديد التوزيع الجغرافي لجينومات الفيروس وتطوره في أكثر من 58 دولة.

اليوم لدينا مشروع وطني تدعمه وزارة التعليم العالي والبحث العلمي ووزارة الصحة، للتعرف على طبيعة الفيروس في المغرب. ويمكن لهذا الأمر أن يفتح آفاقاً جديدة للعلاج من الوباء إن شاء الله.

هل يُمكن لهذا المشروع أن يقودنا إلى لقاح مغربي لـ "كوفيد 19"؟

حتى نكون واضحين ورفعاً لأي ليس، صنع اللقاح وتطويره يختلفان. نحن نعتبر أن المغرب في الوضعية الراهنة لا يمكنه أن يستغني على خطة عمل وبروتوكولات واضحة لتطوير أدوية أولا، ثم ثانيا تطوير لقاحات؛ لكن المرحلة الأولى في هذه العملية تتطلب تحليل شفرة الجينوم، وهو العمل الذي نقوم به اليوم في المغرب ونتمنى تقديم النتائج قريباً.

وأشير هنا إلى أنه لا يمكننا أن نعتمد على دول أخرى لتطوير لقاح لسبب بسيط؛ لأن أي دولة في حالة تطويرها للقاح ستستعمله أولا لساكنتها وهذا طبيعي، وما تبقى يمكن النظر فيه لبيعه أو تصديره.

إذن، نحن نرى أنه على المديين القصير والمتوسط وفي حالة حدوث وباء ببلادنا، فهل سننتظر دولا أخرى لتطوير أدوية ولقاحات لنا، وهذا ما دفعنا إلى خوض التجربة تطوير أدوية ولقاح مغربي إبان أزمة "كوفيد 19" أو في أزمات أخرى، ونعتبر التحدي أولوية نشتغل عليه. هناك خطة وطنية وفرقاء بالمغرب وشركة كبيرة واعدة عبرت عن رغبتها لمساعدتنا في المشروع ومختبرنا قادر على تحليل الجينوم، والمهم أن الدولة تدعمنا ولديها رغبة لتطوير هذه اللقاحات.

هل حظي مشروع "جينوم" بدعم مادي كافٍ من قبل الحكومة؟

بالفعل، هناك أولا دعم معنوي من قبل الجميع والمغاربة تعرفوا اليوم في زمن الوباء على أهمية البحث العلمي، وأنا أشكر كل من تفاعل بشكل إيجابي لتشجيعنا. بالنسبة للحكومة، طبعاً المختبر تابع لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي ووزارة الصحة، وهما يقدمان لنا الدعم والمساندة على أعلى مستوى، والغلاف المالي ليس مهماً اليوم، المهم أن ننطلق بخطط عمل واضحة في هذا الميدان.

تعتقد أن أزمة "كورونا" ستعيد الاعتبار إلى البحث العلمي بالمغرب؟

أنا متفائل بطبيعتي، والجميع يجمع اليوم بأن البحث العلمي أولوية وليس ترفا. لقد أظهرت الأزمة الحالية أن البحث العلمي هو مسألة حياة أو موت. إذن، أعتقد أن جمع الفرقاء والشركاء يتفهمون هذا الأمر، ومغرب الغد لزاما سيضع إستراتيجية واضحة لدعم البحث العلمي.

الحكومة تتجه إلى تخفيف الحجر الصحي حسب خاصية كل جهة، كيف يمكن إنجاح العملية؟

بداية، لا أحد كان يتكلم عن الرفع الكامل لإجراءات الحجر الصحي، بل نتحدث عن رفع الحجر الصحي الجزئي، وهذا يتطلب الحفاظ على المنظومة الصحية والطاقة الاستيعابية للإنعاش كما أعلن رئيس الحكومة، ثم التدرج في رفع الحجر عبر السماح برفع القيود في جهات متجانسة وإذا كانت عكس ذلك تخفف القيود بالإقليم، وإذا كان الأخير غير متجانس كذلك نرفع القيود حسب وضعية كل مدينة بالمنطقة.

وتجب الإشارة إلى أنه في حالة تراجع مؤشرات الوباء لما هو سلبي فيمكن التراجع عن رفع الحجر الصحي التدريجي وتشديد الإجراءات، علماً أن تخفيف القيود لا يمكن أن ننجح فيه بدون تدابير فردية احترازية؛ من قبيل ارتداء الكمامات وغسل اليدين واستعمال المطهرات ومواد التنظيف والتباعد الجسدي.

ما تعليقكم على تمديد الحجر الصحي لثلاثة أسابيع؟

بطبيعة الحال، كلفة الحجر الصحي غالية، والجميع كان سواسية أمام الفيروس وتختلف الإكراهات العائلية والشخصية؛ لكن الكل أظهر أدواراً بطولية وتمكنا في غضون شهرين من ضمان استقرار على مستوى أرقام الإصابات.

اليوم، بعد التمديد، نحن مطالبون بتضحية أخرى لتفادي الخسائر البشرية، وإن شاء الله المغرب بعد الفيروس سيكون بتصور واضح لتحقيق التقدم المنشود.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (120)

1 - المغرب قبل كل شيء الأربعاء 20 ماي 2020 - 08:18
اللهم زد وبارك لنا في باحثينا وأطبائنا وكل من يخدم المصلحة العامة في هذا البلد
2 - مغربية وكنمت علي بلدي الأربعاء 20 ماي 2020 - 08:19
ياربي ياربي تلقو لقاح ويكون متوفر فأقرب وقت ممكن ياربي تكون بلدنا المغرب الحبيب أول دولة كتلقا لقاح ونقضو على هد الوباء فمرة
3 - ابوعلي الأربعاء 20 ماي 2020 - 08:19
نتمنى النجاح للفريق الطبي المغربي بقيادة البروفيسور . ونتمنى أيضا دعما ملكيا للبحث العلمي ، وإبراز مثل هذه القامات في جميع اامحافل الوطنية. حتى لا نرى مرة أخرى . أمثال البروفيسور تقدمه السيدة ميركل كرئيس فريق بحث ألماني.
4 - محمد الأربعاء 20 ماي 2020 - 08:22
بالتوفيق .نسأل الله أن يتمكن المغاربة في تطوير لقاح يعود بالخير على الإنسانية .من يدري قد نصبح رائدين في هذا الميدان إن شاء الله ونسلم من ابتزاز لوبيات الأدوية واللقاحات الغربية.
5 - [email protected] الأربعاء 20 ماي 2020 - 08:23
تبارك الله عليكم و نتمنى لكم التوفيق و اتق فكم
6 - soufiane الأربعاء 20 ماي 2020 - 08:24
Le virus a besoin de la protéine S pour infecter la cellule, Il faut déstabiliser cette étapes pour stopper l’infection des cellules ou la reproduction du virus par les ribosomes et ainsi la propagation.Le virus utilise la protéine S pour communiquer avec la cellule, et cette communication se passe au niveau atomique.En mettant un corps humain infecté sous tension électrique (10milliampères max) sous forme d’impulsions, le passage des électrons déstabilise le mécanisme de communication qui permet d’infecter les cellules et aussi les ribosomes qui reproduisent les virus Ainsi on peut mettre le virus en état de stand-by et on donnera le temps au corps pour se débarrasser du virus.En plus avec le bombardement du virus par des électrons on peut le détruire et avoir des fragments de virus dans le corps qui vont permettre aux globules blancs de reconnaitre le virus et le détruire et nous donner une sorte de vaccin naturel.
7 - Mr mahir de Marrakech الأربعاء 20 ماي 2020 - 08:24
Bon courage à vous, honorez ce pays !
8 - نبيل الأربعاء 20 ماي 2020 - 08:26
الله يجعلني نتيق، واخا راه كنحس براسي بحال غانشري البرد و العلم لله.
9 - Abdo الأربعاء 20 ماي 2020 - 08:35
متل هاته الاخبار تتلج القلب. والله العضيم رغم ضيق الحال وصعوبة العيش وقلت اليد. الى ان المغاربة بتلاحمهم وبدكائهم وبفطرتهم ابانوا على انهم شعب يستحق اكتر مما هو عليه. المغرب بلد الخيرات بلد المناضر الطبيعية بلد الشباب. يكفي الدولة ان تهتم به وسوف تلقى الخير منه ان شاء الله. فكفى من تضييع الاموال لشراء السلاح و تنضيم المهراحجانات. ونعم الى البحت العلمي والطب والتعليم. من اجل مستقبل مشرق وقوي بادن الله
10 - المستبشرة خيرا الأربعاء 20 ماي 2020 - 08:35
تقتنا كبيرة في الكفاءات المغربية ارفعوا اسم المفرب عاليا اخلقو سابقة في العالم المعاصر دعونا نرجع قوتنا اللتي طالما عرف بها العرب قديما اللهم يسر اللهم يسر اللهم يسر
11 - توفيق الأربعاء 20 ماي 2020 - 08:36
بالتوفيق إن شاء الله تعالى .
و الله لا نشكك أبدا في الكفاءات المغربية.
و لكن التشكيك و كل التشكيك في سياسات الدولة المغربية في ما يخص التعليم و البحث العلمي و التطوير.
في مغربنا الحبيب رفعت الدولة يدها عن التعليم و سمحت لكل من يملك المال ان يفتتح مدرسة خصوصية مع أن أغلبها لا تستجيب للمعايير. ورفعت يدها عن الصحة أما الجرائم فحدث و لا حرج.....و زيد و زيد
12 - {{ أبوإسحاق الوسطي }} الأربعاء 20 ماي 2020 - 08:36
لو كنت مكان الدكتور، لحركت يدي بدل لساني، الفعل افضل من القول وخصوصا اننا في مغربنا تخمنا من سنعمل...سنفعل...
13 - caisse pour recherches الأربعاء 20 ماي 2020 - 08:36
une caisse de solidarité à créer pour soutenir les recherches scientifiques de santé,c"est vital,le voilà ce covid qui a tout paralysé,qui a tué,ses conséquences sont immenses sur la vie des marocains:la pauvreté galopante,les chômages,et peut être le manque de produits alimentaires,
donner 0,05 0/0 de ses revenus permet de soutenir cette caisse pour échapper aux conséquences malheureuses que va entraîner ce virus
14 - Hassan الأربعاء 20 ماي 2020 - 08:37
نتمنى لكم النجاح في مهمتكم الصعبة و المغاربة مفتخربن بكم ونتمنى كذلك مابعد كورونا أن ينتقل المغرب إلى الصناعة والابداع وعلى الحكومة أن تدعم الباحثين في كل المجالات لأنهم برهنو على إبداعاتهم نريد مغرب جديد ما بعد كورونا والله الموفق الشفاء لمرضانا والرحمة لموتانا
15 - نورالدين احفير الأربعاء 20 ماي 2020 - 08:39
بالتوفيق ان شاء الله، هؤلاء من يستحقون التكريم
يجب الاستفادة من درس كورونا و اعطاء اهمية للعلماء وليس للمغنيات واستبدال تلك البرامج التافهة من رشيد شوهة وغيرهم باستقطاب اهل العلم من الطب والهندسة ..... فيما يفيدنا
16 - كمال الأربعاء 20 ماي 2020 - 08:41
بداية. أشكر جريدة هيسبريس الإلكترونية على هذا الحوار والمجهودات المبذولة في ظل هذه الجائحة. فعلا المغرب يزخر بكفاءات عالية نعتز بهم ونكن لهم الإحترام والتقدير وفقنا الله جميعا للخروج من هذه الأزمة الصحية التي ألمت بنا إنه سميع مجيب.
17 - Falcon الأربعاء 20 ماي 2020 - 08:41
Une blague qui s'ajoute à celles des drones désinfectants... etc, quel est votre budget ? L'État tout entier demande sadaqa du peuple et vous dîtes développer un vaccin, les USA, la GB, la Chine, le Japon et l'Union Européenne avec tous les moyens et laboratoires qu'ils ont n'ont pas pu! Et là où le citoyen ne trouve même pas quoi manger.... Barak mn l masra7
18 - abboud الأربعاء 20 ماي 2020 - 08:44
دعواتي لكم بالتوفيق في هذه الايام الفضيلة
19 - مهاجرة الأربعاء 20 ماي 2020 - 08:46
بالتوفيق ان شاء الله، هذا هو مغربي الحبيب وليس الشطيح و الغنى٠
20 - rado الأربعاء 20 ماي 2020 - 08:46
أتمنى لكم من أعماق أعماق قلبي كما يتمنا لكم المغاربة قاطبة أيضا التوفيق في عملكم من أجل إنقاذ الأرواح البشرية، نعم بالعلم نستطيع أن نصل إلى كل ما هو إيجابي، ولا تنسوا أن أول أمر من أوامر الله لعباده هو (إقرأ)،
21 - عبد الرحمن المرابط من فرنسا الأربعاء 20 ماي 2020 - 08:48
تبارك الله اللهم بارك في عقول وسواعد وأنامل علمائنا الأفذاذ الذين لم نكن نسمع عنهم شيئا من قبل.

أرجو من المسئولين الكبار توفير الحماية اللازمة لهؤلاء الباحثين والخبراء المغاربة وعلى رأسهم البروفيسور عز الدين الإبراهيمي خوفا عليه من المافيا العالمية (BIG PHARMA ) التي تتاجر في " صحة عباد الله " ولا تسمح لأحد في العالم - وخاصة من دول العالم الثالث - صنع أي دواء ضد الأمراض والأوبئة المنتشرة في العالم كالسيدا ومرض السكري والضغط الدموي وكورونا..و..و..مؤخرا قتل طبيبان في |ألمانيا صرحا أنهما بصدد صنع لقاح ضد كوفيد 19. وقتل آخر في الولايات المتحدة لنفس السبب.. وهكذا..
فحذاري حذاري.. يجب أخذ الأمر بالجدية اللازمة والله خير حفظا وهو أرحم الراحمين.
22 - jamila الأربعاء 20 ماي 2020 - 08:50
Les vaccins sont dangereux sont responsables des maladies comme l'autisme, e vaccinez plus vos enfants
23 - متطوع في المسيرة الخضراء الأربعاء 20 ماي 2020 - 08:50
متمنياتنا الصادقة بالتوفيق للمغاربة الأيجاد الحلول الذكية لهذا الوباء الدكي الدي وضع العالم أمام الأمر الواقع حيث تعدر على كبريات المختبرات الطبية العالمية وضع الوصفات الطبية الممكن استعمالها للقضاء على كورونا والحمد لله أن المغاربة داخل وخارج الوطن يتسابقون فيما بينهم ارجوا الله أن يوفقهم للوصول إلى الحل لهذه المعضلة لأن ذالك سيرفع من معنويات المملكة المغربية بين الأمم
24 - عبدالرحمن الأربعاء 20 ماي 2020 - 08:50
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته . ونتمنى لكم الوفاق في عملكم يامجيب.
25 - غيثة الأربعاء 20 ماي 2020 - 08:51
لا ينقص المغرب شئ لمحاولته إكتشاف لقاح ضد كورونا Covid_19 مثله مثل الدول المتقدمة في هدا المجال لديه مختبارته و كدالك أطره فلا فرق بين العالم منصف و العالم إبراهيمي ، واصلوا بحتكم منكم العمل و منا لكم التشجبع و الدعاء ، عسى الله يجعل ما اتمناه يكون من بين أيديكم
26 - جينوم الأربعاء 20 ماي 2020 - 08:51
إجابة مموهة على السؤال الأساسي حول إنتاج اللقاح. كفى من الضحك على الذقون و الإنتهازية و استغلال الضرفية للإستفاذة من المخصصات المالية والضهور في وساءل الإعلام. الدراسة المنشورة لم تنشر في مجلات علمية بارزة ذات مصداقية و معتمدة. وتعلمون علم اليقين أن إنتاج اللقاح ليس بالأمر الهين ولن نصل إليه بين ليلة و ضحاها.
27 - شرف للمغرب الأربعاء 20 ماي 2020 - 08:53
الحمد لله هذا يفرحنا.. عندنا في المغرب دكاترة كبار وبروفيسورات من العيار الثقيل... نعم منهم من هاجر إلى الخارج ومنهم من يدرسون في الكليات و المعاهد و منهم من يشتغل في أدق العمليات الجراحية... ما يبهرني في هؤلاء هو تواضعهم و قربهم من الناس حسب تجربتي معهم في إحدى المصحات بالعاصمة.. يظهر لك جليا أنه كلما ازداد علم الإنسان ازداد تواضعه للخلق فيرفعهم الله بتواضعهم... بارك الله فيكم وفي أمثالكم... نسأل الله لكم العون و التوفيق... شرف لنا أن نكون ضمن الدول التي تبحث عن اللقاح... فهذا يكفينا.
28 - هشام متسائل الأربعاء 20 ماي 2020 - 08:53
"والجميع كان سواسية أمام الفيروس"

أشك في هذا خصوصا من الجانب الاقتصادي
29 - habib salha tunisie الأربعاء 20 ماي 2020 - 08:54
Bravo
Le Maroc est un pays qui se forme comme le meilleur fruit
30 - الصنهاجي الأربعاء 20 ماي 2020 - 08:58
اتمنى من خالص قلبي ان يعينكم الله ويوفقكم في مشروعكم هذا جميعا، هذا هو المغرب الذي نريد ان نسمع عنه، واتمنى كذلك في ساءر الميادين الاخرى
31 - مول العقل الأربعاء 20 ماي 2020 - 09:02
و الله هدا يعطينا جرعة امل في مستقبل هاد البلاد التي هرمنا في انتضار هته اللحضة... فبعد الدمار الشامل لمنضوهة التعليم و الصحة..و تدهور المستوى الاخلاقي و الثقافي لهاد الشهب الدي لا يقرأ كتابا في حياته اللهم كتب من قبيل عداب القبر و تفسير الاحلام... وانتشار التفاهات في وسائل التواصل..و تنامي التطرف و الكراهية و الرجعية... ناهيك عن الفساد و الرشوة و الاحتكار... كل هدا قتل فينا الامل في غد جيد...لكن رب ضارة نافعة...
32 - ABC الأربعاء 20 ماي 2020 - 09:03
لماذا لا يتم بناء مختبر مغربي للبحث العلمي خاص بمجال الطب بآخر ما استجد في التجهيزات من ميكروسكوب إلى تحاليل كيميائية ومختلف المواد المرتبطة بالبحث المخبري وتخصيص جزء من صندوق كوفيد لتمويل البحث بعدها فرض على جميع الشركات والمقاولات وكل ما له علاقة بالتجارة ضريبة تؤدى لفائدة المختبر دون تملص او تأخر . حيث أدركنا أن الدول الكبرى والشركات العالمية تسابق الزمن لإيجاد لقاح ليس حبا في البشرية بل لجني الملايير من الدول والشعور المتخلفة التي تعتمد على اللهو والطرب والغناء ... حاليا بعض اللقاحات تروج داخل امريكا بأكثر من 4500درهم فهل الدولة لها امكانيات مالية لشراء تلقيح بالملايير وتبيعه للمواطن بأي ثمن . اعتقد تشجيع البحث العلمي لإيجاد لقاح وطني محلي كاف لتجنب الملايير التي ياطير وتتبخر في غفلة منا . لتضع ثقتنا في أدمغتنا التي تقاوم التهميش حتى ترفع رايتنا امام كل الدول .
33 - Karim الأربعاء 20 ماي 2020 - 09:06
Bravo notre professeur El Ibrahim et Bravo à votre équipe
J’ai aimé cette phrase
Le monde entier essaie de développer le médicament pour se débarrasser de ce coronavirus est jamais et il le trouve ils vont penser à leur population et nous nous allons attendre à l’acheter malais tard
Donc vous dites il faut que nous nous développons notre médicament
Bravo Merci
De ma part il faut que le gouvernement et le peuple
Travail sur tout les domaines
L’électronique l’automatisme l’informatique l’industrie en générale
Il faut aider les jeunes prodiges il faut faire un appel solennelle à tous les ingénieurs à et qui ont des expériences de rentrer dans votre pays
Et développer votre pays
J’ai écouté les info françaises
Renault en France a des pb ils parle de fermeture dés unités de protection dans la région parisienne
Je pense que l’usine à Tanger serait impacté
Donc j’ai un appel au gouvernement
Dépêchez vous lancer la construction des voitures électriques
34 - youssf الأربعاء 20 ماي 2020 - 09:08
أتمنى لكم التوفيق و الحمد الله عندنا طاقات مغربية نفتخر بها داخل الوطن و خارجه.

الله يعاونكم ويحفض المغاربة كاملين.
35 - عبد الرحمن الأربعاء 20 ماي 2020 - 09:10
أود وبكل صراحة ان ارى يوما المغرب بلد ينتج ويصنع ويساهم في ريادة العالم في شتى المجالات فللمغرب نساء ورجال كفاءاتهَم عالية ونوابغ وادمغة تذهب لتبحت عن مستقبلها وعن آفاق واعدة وهدا من حقهم ما دامت ترصد الأبواب في وجوههم ببلدهم انهم المعدن النفيس الدي لا تدرك قيمته حتى نراه مصقولا مشعا بأيدي غيرنا أتمنى من التفاتة من ملك المغرب وحكومات المغرب المتعاقبين على تسيير شؤونه ان يستتمرو في طاقات بنات وأبناء المغرب بعلمهم وعملهم الجاد وفقكم الله وسدد خطاكم لما فيه صلاح الأمة
36 - Dimo الأربعاء 20 ماي 2020 - 09:13
Le travail qui a été fait est une bonne chose mais l’ampleur médiatique est énorme . Il s’agit d’analyse bio informatique de séquences sur des bases de données internationale . C’est bon mais c’est tout. Prétendre développer un vaccin au Maroc dans le contexte actuel des moyens humains et matériel dont dispose la recherche est utopie .
37 - AMIR الأربعاء 20 ماي 2020 - 09:13
اريد ان انبه السيد البورفسور ان الامر يتعلق بلقاح ضد فيروس من الجيل الجديد حير علماء العالم باكمله وليس لقاح مضاد لجريحه الطماطم . وشكرا
38 - FARHAT الأربعاء 20 ماي 2020 - 09:14
نتمنى ان يكون للمغاربة لقاح خاص وحتى نوفر على خزينة الدولة استيراد اللقاحات من خارج المغرب و نستقل عن تحكم الأجانب في مصيرنا .
ونسكت الدويلات الخليجية من تشدقها .واقول عبر منبر هيسبريس هذا ما يجتهد فيه المغرب والمغاربة الأحرار فأرونا اجتهاداتكم يا صنيعة الإستعمار
39 - كبور الأربعاء 20 ماي 2020 - 09:16
نعم نفتخر بكم وندعو الدولة لتشجيع البحث العلمي لكن رأيي أن تتبنى خطة لاستقطاب الكفاءات والعلماء من أصول مغربية البارزين في الخارج وإلغاء ميزانيات سيارات الدولة ومصاريف محروقاتها وتخصيصها لهؤلاء النوابغ ليعيشوا عيشا رغيدا في بلدهم ويعملو على نهضته فسنجد منهم من يطور الأدوية واللقاحات وحتى من يطور الصناعات الميكانيكية وصناعة الأسلحة فلا شيء مستحيل عند الإنسان المغربي. أما بالنسبة لسيارات المصلحة ومصاريفها فهي مجرد ريع يثقل كاهل البلاد فكل المستفيدين منها يتلقون أصلاً رواتب سمينة ومن لا يوافق على التنقل من جيبه لا يتقدم لهذه المناصب من الأساس
40 - Ahmed الأربعاء 20 ماي 2020 - 09:17
Tout est possible mais il faut donner la chance aux jeunes et soutenir les chercheurs productifs et se débarasser des dinosaures pseudo professeurs avares qui demandent aux étudiants de partager leurs bourses a l'étranger avec eux et autres qui font du clientélisme et la corruption leurs fond de commerce
41 - محمد الأربعاء 20 ماي 2020 - 09:20
البروفسور الابراهيمي يجب أن يكون قدوة للشباب المغاربة من ناحيتين، الناحية الاولى خدمة وطنه الام و الاعتراف بجميله و الناحية الثانية العمل على تطوير و تحسين جودة البحث العلمي بالمغرب. وفقك الله و وفق الفريق الذي يعمل معك. ⁦
42 - محمد جلول الأربعاء 20 ماي 2020 - 09:24
أولا وقبل كل شئ، وحتى يفهم التعليق في محله، أنا من اصل مغربي، احمل دكتورتين اثنتين، بيان سيرتي الذاتية من ١٢٠ صفحة، ادخل إلى المغرب سياحة ولأرى والدي اطال الله في عمرهما، ماذا اريد ان أقول: كل هذا واعلم ان في المغرب من هو اكفئ وأجذر مني علما ومعرفة، واقولها بجدية، الفرق الوحيد هو ثقافة الدول والبحث العلمي، ولو كنت انا مكان هذا الباحث وطاقمه وقرأت بعض التعليقات، فلن يعجني الحال طبعا، المشكلة في بعض الأحيان في ثقافة الناس التي لا تشجع على المضي إلى الأمام، ما علاقة أستاذ جامعي بالأوضاع ووزارة الداخلية ولا حتي رئاسة الحكومة أو الدولة. المغرب يمكن ان يصبح يابان افريقيا لولا ثقافة الشطيح وارديح، وكثرة المهرجانات، مهرجان واحد يمكن ان يجهز اربع مختبرات بالمعايير العالمية، ثم الذي لا يعلمه بعض المعلقين السوداويين هو ان كثير من بحوث العالم الأول منقولة مباشرة مع التحوير من امثال هولاء الذين تعيرونهم. لا يغير الله ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم، وكما يكونوا يولى عليكم، وهذا ليس خطاب دينيا بل وصفيا، الشعوب تفرز تلقائيا ومنقيا مدرائها وحكامها. أنا بعدا انزع قبعتي لمغاربة المغرب، لأنهم علموني.
43 - Lumière الأربعاء 20 ماي 2020 - 09:26
Croyez moi le monde va trembler quands au prochain vaccin de fabrication marocaine ça va changer le cour de l histoire les pays de tiers monde vont changer de politique ce qui plaît pas à la gouvernance mondial et l OMS, le lobby pharmacologique veut garder le monopole du vaccin en Afrique leur peur ses devoir un jour des scientifiques et des professeur musulman maîtrisant totalement la science, car leur vaccin et les médicaments font plus de mal que du bien mais l argent et plus important
44 - متتبع الأربعاء 20 ماي 2020 - 09:34
اتمنى لكم التوفيق في خدمة الانسانية.
لماذا لانرى مثل هوءلاء في الاعلام ؟
صراحة لقد مللنا من سماع اصحاب الكاليبتوس و القرفة و الشيح.....
45 - مغترب الأربعاء 20 ماي 2020 - 09:38
اتمنا لهم التوفيق ان شاء الله ،عندنا كفاءات في المغرب قادرين ان شاء الله علاش لا ،وخير دليل اي صنع لقاح في العالم الى وتجد معهم مغربي.....اللهم بارك...
46 - شيماء الأربعاء 20 ماي 2020 - 09:42
متفائلون جدا بهذا الخبر، و كلنا ثقة بالخبرة المغربية، وفقهم الله.
47 - Salim الأربعاء 20 ماي 2020 - 09:43
من الرائع ان يكون هناك باحثين مغاربة يحاولون ولو بالقليل مقارعة كبرى المخابر العالمية..خطوة جيدة
اتحفظ على جملة قالها الباحث بقوله نخن مغاربة لدينا نفس الجينوم.!!!
هناك تقارب صحيح لكن المغاربة يتشكلون جينيا من العديد من العرقيات فيهم الامازيغ والعرب والافارقة والمورسكيين وحتى الامازيغ اختلطوا في السابق بالحضارة الرومانية والوندالية لمن يعتقد انهم جنس فريد من نوعه...والعرب اختلطوا بالحبشة والفرس....فهناك بالتأكيد تغيرات واختلافات جينية على مر السنين والقرون .. فالشعب المغربي لا أظن ان لديه جينات متماثلة ... مجرد رأي
48 - محمد الأربعاء 20 ماي 2020 - 09:49
ماشاء الله بغينا الخير لبلادنا.
49 - sam الأربعاء 20 ماي 2020 - 09:57
i am morocan and i live in sweden for a long time i had noticed that one of the bigest problem in our society in morocco lack of confidence even when we have a huge potentiel compare to many countries and i mean by that we are very intilegent people no matter wich field or carier we have we need to support and trust each other and forget we can t do things we are less than others please bilieve me its wrong its ideology of the indistrual countries they try to inject in our thinking so e keep buying everything from them they keep reach and us dependent
50 - Simo الأربعاء 20 ماي 2020 - 09:58
L’existence d’une recherche scientifique suppose l’existence d’une volante politique stable liée à l’éducation une politique indépendante des partis politique . Or au Maroc nous n’avons absolument pas cette volante politique .nous avons des ministres hommes d’affaire qui obtient souvent pour les subventions sans cesse au secteur privés dans tous les domaines éducation santé agriculture etc.. des équins
51 - Farid الأربعاء 20 ماي 2020 - 10:03
Si vous savez à quel point nous sommes fiers de vous ? Soit vous trouvez le vaccin ou non. Vous avez choisi de chercher et de ne pas attendre
Nous avons confiance en vous
J’ai une proposition à notre premier le ministre M. Al-otmani c’est de les rendre visite, pour être un soutien morale
52 - ز....مغربية الأربعاء 20 ماي 2020 - 10:09
اجابة للمشترك رقم 1
لقد قال انه كان لهم خياريين الاول لايفعلون شيئا في هذا الموضوع والخيار التاني ان يعملوا فاختاروا العمل ،
يعني الامر بالنسبة لهم ليس اجباري،
إوا شكرا ليك استاذ على مساعدتك للمغاربة وبالتوفيق .
53 - MOULAHID الأربعاء 20 ماي 2020 - 10:12
أسأل الله العظيم أن يوفق العلماء الباحثين المغاربة في داخل المغرب كما وفقهم خارجه : آمين
أما الذين يتحدثون بلغة الإحباط و السوداوية فأنا متأكد أنهم ليسوا مغاربة تماما (!!!)
54 - slawi الأربعاء 20 ماي 2020 - 10:13
C'est une belle avancée encourageante malgré que des pays comme
l'égypte et la Tunisie ont déjà séquencé le génome du covid il y a 1 mois. Pour le vaccin, les pays occidentaux ont tellement pris d'avance (ils sont déjà à l'étape des tests cliniques), qu'il est impossible qu'un pays d'Afrique soit le premier à trouver le vaccin.
55 - سعيد محمد الأربعاء 20 ماي 2020 - 10:19
المهم هو السرية التامة وحفظ المعلومات عن القراصنة
56 - moha الأربعاء 20 ماي 2020 - 10:26
المختبرات تفكر وتقترح وتبيع الملكية الفكرية للشركات الكبرى ك rouche السويسرية و gsk البريطانية و سانوفي الفرنسية و ميركل الامريكية.......فيجنون ارباحا تقدر بالبلايين.....يوجد في العالم ازيد من 70 لقاح في طور الاختبارات السريرية. .....لاندري من سيكون السباق نحو rouche او gsk او غيرهم...المهم المال ثم المال....
57 - موسى الأربعاء 20 ماي 2020 - 10:31
نتمنى التوفيق والسداد للفريق المغربي, و ان شاء الله يكون اللقاح ضد فيروس كرونا مغربيا .المغرب له قامته العلمية.والحمد لله ان بعد هذا الوباء لن يكن المغرب مغرل قبل كورونا.التافهة ستدهب الى حيث لا رجعة.
58 - idir الأربعاء 20 ماي 2020 - 10:36
هذا ما قال البروفيسور : ويمكن لهذا الأمر أن يفتح آفاقاً جديدة للعلاج من الوباء إن شاء الله.
59 - HamidAllemagne الأربعاء 20 ماي 2020 - 10:38
tant qu'il y a du kaid, mkadem, et cheikh vous ne pouvez jamais esperer du bien dans ce pays
60 - مغربية وافتخر الأربعاء 20 ماي 2020 - 10:46
الله يسخر ليكم ياربي وان شاء الله يكون الخير بداية موفقة وان شاء الله تكون نتيجة مزيانة
61 - Marocane الأربعاء 20 ماي 2020 - 10:55
et malgré tout si tu le compares avec BATMA tu trouveras que ce qu''il gagne lui en une année, elle, elle le gagne en un jour
62 - Omar الأربعاء 20 ماي 2020 - 11:00
3النعلقين الاواىل خاصهوهم يمشو ينتاحرو لانهم فقدو الثقة في كل شيء حتى في وجود مبيد لسراق الزيت.
ثانيا ادعو لكل من اجتهد في ليلة القدر و هي اليوم ان يوفقة و يسدد خطاه و يلهمه العلم لانها اعطية من الله اللهم سهل..
اعتمدو عل اللع وعلى ثقتكم و انفسكم و ستنالون شأنا كبيرا.
لا اشك ان الامربكيين والامان و الفرنسيين و الصين سيتأخرون عن الوقوف الى جانابكم وانتظار نتائجكم
63 - عبد العزيز الأربعاء 20 ماي 2020 - 11:13
الحب للوطن واجب رغم الكبوات وكل بادرة ايجابية لا يمكن لنا الا ان نشجعها وقد اتبتت الحالة اليوم ان الاعتماد على الدات اصبح اولوية كل الدول وان الاستناد على الغرب خاصة بالنسبة لاثرياء المغرب اثبت ايضا عدم فاعليته وبالتالي عليها ان تعيد النظر بعمق في هدا الامر
64 - بائع القصص الأربعاء 20 ماي 2020 - 11:18
الخبر الذي يمكن نشره ويمكن أن يحدث تغييرا هو
"لقد وجدنا اللقاح ووصلنا إلى مرحلة تجربيه على الإنسان"
كما قال العالم السلاوي، اننا سنختبره على الإنسان، هذا العالم الذي سبق أن ساهم في إيجاد 21 لقاح والتي نجحت، آخر ما توصل إليه هو لقاح ضد سرطان عنق الرحم ....
اذا اتونا بالنتائج عوض فرقات إعلامية لا تسمن من جوع...
65 - نبيل المغربي الأربعاء 20 ماي 2020 - 11:26
يا ليت هذه المرحلة نكون فاصلة في تاريخ المغرب و المغاربة و نتحول من البحث عن أحسن راقصة (شيخات) الى البحث العلمي و نتوقف تماما عن تبديد المال العام في ما لا ينفع و لا يليق (بطولة كرة قدم و غيرها من رياضات تخدير الشباب + مهرجانات الغناء و الرقص)
66 - Kardous الأربعاء 20 ماي 2020 - 11:29
غير تسالي كورونا ابدي الدعم للزوايا وتكلاخ الشعب.
67 - مغربي حر الأربعاء 20 ماي 2020 - 11:32
و علاش لا، كل شيء ممكن، اعملوا و اجتهدوا و لا تلتفتوا إلى ملاجظات السلبيين، وفقكم الله.
68 - yass الأربعاء 20 ماي 2020 - 11:42
تقنيا نحن متاخرين بسنوات ضوئية عن اعتى المختبرات العالمية .وسنجد اللقاح انشاء الله ...هذي هي عقليتنا معدنا منديرو ..بزربا بغينا نلقاو اللقاح .تيقني و صاف
69 - Mohand الأربعاء 20 ماي 2020 - 11:43
Alors que l Algerie a determine tris genomes du covid en Algerie, ce monsieur n a determine aucun (zero) virus covid au maroc. Il a prit les donnees des autres (Algerie incluse) et il ne fait que exagerer dans la tele et journaux. Il veut etre directeur de certaine institution. Il faux changer les gents pour debloquer. Se monsieur a des annees en post, qu est ce qu il a produit avant? Pourquii on doit croir que soudain et du coup il va produir. Hchouma
70 - غزلان الأربعاء 20 ماي 2020 - 11:54
نرفع لكم القبعة ، ثقتنا كبيرة في قدراتكم نتمنى لكم النجاح و التوفيق.
71 - جمال الأربعاء 20 ماي 2020 - 11:56
واش بصح تبارك الله؟ان شاء الله ان تمكنهم من صنعه سكون لدالك اتر كبير وتحول في تقت المجتمع باطره
72 - ابراهيم الأربعاء 20 ماي 2020 - 11:56
وفقكم الله لما فيه خير لبلدنا وللبشرية جمعا ان شاء الله توفقون
73 - المواطن الأربعاء 20 ماي 2020 - 11:57
بالتوفيق ان شاء الله .لنا ثقة في علمائنا.
74 - Rachid Amir الأربعاء 20 ماي 2020 - 11:57
عند الشدة يظهر الرجال و تظهر العزائم
قبل الجائحة كنت واثقا ان البحث العلمي لا يعنينا لغياب الإمكانيات المادية و البشرية و حتى المعنوية. و لكن الان اقتنعت ان وجود البشر هو شرط أساسي و كافي و الحمد لله نكتشف حصيلة علمائنا داخليا و خارجيا و اطباؤنا العموميين المدنيين و العسكريين و كفائاتهم و الممرضين و المختبريين.... والاداريين الكل وضع بصمة يده و كانت يد الله مع الجماعة عندما تكون النيات و المقاصد و العزائم سليمة.
و بالرجوع الى البحث العلمي لنا سابقة بخصوص مراكز الأبحاث العلمية التي ضهرت قبل سنين تعنى بشؤون صحرائنا المغربية و الدراسات الافريقية و الدراسات الجيوستراتيجية....... و التي بلأت بلاء حسنا و استفاذ منها المغرب خارجيا.
و الله يبارك ويزيد.
75 - البيضاوية الأربعاء 20 ماي 2020 - 12:02
والله فرحتونا ولما لا المهم هو الواحد اقلب ايصنع ايبتاكر ايختارع امتعرف ايجيب الله الفرج من عندنا معرفتوها عندمن عند الجمل الا لسيكو اعلاش الا انشاء الله اكون تلقيح مغربي بمسعادتك يا الله
76 - Ingénieur الأربعاء 20 ماي 2020 - 12:06
احسن خبر سمعته حتى الآن.................
77 - لعميم الأربعاء 20 ماي 2020 - 12:23
انشاء الله اول دولة ستحصل على الدواء وهو المغرب . وستبقاء في التاريخ العالمي نكون اول دولة معترف بها . قل يارب .تفائلو بلخير
78 - علي الأربعاء 20 ماي 2020 - 12:25
أنا متفائل للنتائج التي سيتوصلون إليها خاصة وأنهم في حالة تأسيس منضومة للبحث العلمي الدي سيجعل المغرب مستقبلا غير مرتبط بالدول المتقدمة في هدا الميدان نطلب من الحكومة ومختلف المواطنين تشجيع هدا الفريق ماديا ومعنويا حتى يضمن الاستمرارية ويعطي النتائج المتوخات منه على المدى القصير والمتوسط والبعيد هدا هو أول درس لجائحة كرونا هو استثمار الكفاءات الوطنية في البحث العلمي وعلى الدولة ان تجعل هدا القطاع من أولوياتها
79 - زيزو الأربعاء 20 ماي 2020 - 12:32
فكرة أننا نعتمد على أنفسنا شيء مهم وإجابي في جميع المجالات وخاصة في هده الظرفية الوباءية ، ويأسفني أننا نقلل
من هده المجهودات ونبخصها ،لدى وجب علينا كمغاربة أحرار أن نشجعها كيف ماكانت نتاءجها .والله المستعان .
" وقل اعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمومنون" (ص) الآية
80 - سوسي الأربعاء 20 ماي 2020 - 12:36
اللهم بارك في الباحثين والخبراء المغاربة في هذا المجال ونأمل من من الله ان يوفقكم لإيجاد اللقاح وترتفع المعنويات لبلدنا الحبيب ورجاله ونسائه نعم المغرب بدأ يستوعب ويفهم بدقة كبيرة أهمية البحث العلمي وكان عليه ان يعي بهذا منذ مدة لكن للأسف لم يحن الوقت
81 - دكالي رباطي الأربعاء 20 ماي 2020 - 12:46
بالنسبة للسؤال الذي طرح على البروفيسور فيما يخص هل المغرب سينتج لقاحا لكورونا؟؟
الجواب لم يكن واضحا لا بنعم ولا بلا
82 - مواطن الأربعاء 20 ماي 2020 - 12:49
لا يمكن النجاح بدون البحث العلمي . كما جاء في المقال فمشروع جينوم كوفيد 19 هو ما كنا ننتظره . ليس على المغرب أن ينتظر العلاج و اللقاح من دول أخرى و كأن المغاربة لا يفقهون . هذا عمل جيد و أتمنى أن تستخلص العبر من هذه الجائحة و تستشعر الدولة أهمية البحث العلمي في المستقبل القريب لأنه بعد الله هو الحل الوحيد . في السابق همشت الدولة البحث العلمي و شجعت الشطيح و الرديح . و السياسة كانت ترى في النخبة العلمية تهديدا لها و بالتالي همش التعليم و شعت التفاهة و صرفت عليها الأموال . أتمنى كذلك أن تتبدل السياسة كي ترى النخبة العلمية من منظور النافع و الشريك و الضروري .هذا المشروع يمثل الإيجابيات التي تم استخلاصها من ظروف الجائحة و أتمنى النجاح و التألق . و رأينا كذلك صنع الكمامات و المعقمات و أجهزة التنفس . رائع .
83 - عبد الله الأربعاء 20 ماي 2020 - 12:53
البروفيسور البطل، فضل مصارعة التماسيح وخدمة بلده عوض العيش وخدمة دول الإستعمار والإمبريالية
84 - مستحيل الأربعاء 20 ماي 2020 - 13:06
كيف يمكن وجود لقاح لكرونا مع انعدام الامكانيات بالمغرب حتى لتحليلات ADN التي ترسل الى فرنسا وانتظار اسبوعا كاملا لاستقبال النتائج ... على العموم اخد التجربة والبحث للسير على الطريق الصحيح اولا .
85 - Science الأربعاء 20 ماي 2020 - 13:25
Les vaccins sont creer par des societes pharmaceutics Avec des centaines Et parfois des milliers d'experts et a un cout de centaines de millions de dollars pour chaque vaccine et ca prend 12 mois a 18 mois en general
Le Maroc n'a pas les resources humaines, les experts dans l'epidiomologie, et la volonte politique pour soutenire les sciences
86 - Amine الأربعاء 20 ماي 2020 - 13:26
Vraiment ce que j'ai vu aujourd'hui et ce que j'ai lu cet article que le professeur Ibrahim avec son équipe pour rechercher un vaccin contre le covid 19 vraiment il faut encourager les jeunes surtout la dernière fois on a vu que des jeunes créateurs font des bavettes travaillent avec l'infrarouge et des produites hydrologiques sincèrement il y a des gens experts surtout il ne faut pas l'écraser nous avons des gens très intelligents qui aime l'as recherche scientifique et il faut lutter les choses qui perds beaucoup de temps les festivals le foot
etc qui gaspillent beaucoup de temps bon courage
87 - hamid الأربعاء 20 ماي 2020 - 13:30
وفقكم الله لما فيه خير للعباد والبلاد
88 - خيرنا يديه غيرنا الأربعاء 20 ماي 2020 - 13:30
علينا فقط التوكل على الله، فالمغرب و الحمد لله يزخر بالكفاءات و الأدمغة الحاصلة على شواهد عليا في شتى المجلات. وجب فقط مساندة هذه الأدمغة و توفير الشروط الضرورية لها للعمل بدل أن تترك الدولة هذه الأدمغة تهاجر إلى الخارج و خيرنا يديه غيرنا!
و البلاد لي ماكتصنع غداها و سلاحها و دواها...موتها أحسن من حياها!
89 - Housa الأربعاء 20 ماي 2020 - 13:36
ثقتنا فيكم كبيرة بروفيسور ....واصلوا عملكم و لا تلتفتوا للتعاليق التي تحبط....ان شاء الله ستتوفقون في عملكم ....مزيدا من الطاقة الإيجابية ....
90 - لحسن الأربعاء 20 ماي 2020 - 13:46
أشك في الامر لان كل الأدمغة التي يمكن أن تنجح الأمر إما هجرت او همشت حتى نسيت ما درست اما اصحاب المناصب فهم مجرد مرتزقة للاصحاب و الاهل و العشائر و اصحاب المصالح المشتركة..................... هدا لا يعني ان العالم المغربي لايستطيع ان يطور اللقاح بل يستطيع و لكن ليس هنا بالمغرب و الايام بيننا
91 - متابع للاحداث الأربعاء 20 ماي 2020 - 13:56
في المانيا خرج الشعب الاسبوع الماضي ضد التلقيح الاجباري وفجاة ضهر مسؤؤل لن نجبر احدا على التلقيح .يبدو ان كل السيناريوهات المخططة ستنتهي بتلقيح كل البشر في العالم هذا ما يتوقع والتلقيح الله اعلم مفاده
92 - باسو الأربعاء 20 ماي 2020 - 13:58
ليكن في علمكم أن اللقاح يجرب حاليا في عدد من الدول الغربية : بريطانيا و أمريكا،ولا يمكن الجزم به إلا بعد 18 شهرًا على الأقل !
فكيف في المغرب سننتظر إختراع اللقاح ؟ بعد فوات الأوان .
أغلب الناس تعلق على الموضوع دون البحث.
93 - صديق الأربعاء 20 ماي 2020 - 14:10
واش ما بانش ليكم هاد الإبراهيمي كي يشبه لسي الحموشي اوا لاكان كي شبه ليه نيت راه غادي يلقا اللقاح ديال كورونا
94 - hmida الأربعاء 20 ماي 2020 - 14:18
هدا زيدو على الكمامات والالات العجيبة ديال الاختناق والضغط لي زعموا صنعت بمبادرة ادارة الطيران

دابا هادو تيق بيهم
95 - منير الأربعاء 20 ماي 2020 - 14:25
لم يسبق لنا أن قمنا بأي انجاز عالمي في هذا الميدان...لا تتوفر على الأجهزة التي تسمح لنا بتفكيك موروثة الفيروس ودراستها وحدف الصفة الممرضة منها...وووووو....اذن لاتجعلونا نحلم
96 - Falcon الأربعاء 20 ماي 2020 - 14:48
Il y a beaucoup d'idiots qui croient en ça alors que le Budget tout entier de la recherche scientifique au Maroc n’équivaut à un budget de laboratoire d'une université américaine, il y a encore des analphabètes voire des ignorants dans ce pays
97 - Houda الأربعاء 20 ماي 2020 - 15:29
نفتخر بكم يمنكم فعلها ليسوا أفضل منا
98 - غريب الأربعاء 20 ماي 2020 - 15:31
أتمنى التوفيق للاطر الوطنية في أيجاد اللقاح و أستغرب لعض التعاليق التي تنتقدهم وتستصغرهم و كانهم لا يريدون ان ينجحوا في إيجاد اللقاح خاصة إذا علمنا ان الحل الوحيد لهذه الأزمة هو إيجاد علاج او لقاح لفيروس كرورونا وحتى الحجر الصحي إجراء وقائي فقط علينا ان نكون واقعيين و ان نامل في ايجاد علاج في اقرب وقت لنتمكن من العودة لحياتنا الطبيعية
99 - م عبدو الأربعاء 20 ماي 2020 - 15:50
إذا كان الأستاذ السلاوي كتب له أن يشتغل تحت سماء أخرى، فإن المئات من طينة السلاوي لا يزال يزخر بهم المغرب. لذلك فلننظر إلى الأمام ولنرفع من معنويات أساتذتنا الباحثين ونقدر العمل الذي يقومون به على اعتبار أنه عمل محوري وفارق بالنسبة لمستقبل المغرب. فبنتائج عملهم يمكن أن "نكون أو لا نكون"
إذن على الدولة أن تراجع سياساتها تجاه البحث العلمي والتعليم عموما وتعطيهما الأولوية .
100 - ابن مقاوم الأربعاء 20 ماي 2020 - 15:55
التفوق

لاشيء يقف أمام المغاربة كحاجز للوصول إلى هدفهم ، و أتمنى أن يصل علمائنا إلى هذا اللقاح و كونوا على يقين أن هذا اللقاح سوف يكون مغربيا بدون منازع و الزمان بيننا و سجلات و أرشيف هسبريس في المتناول مستقبلا .
101 - khalid الأربعاء 20 ماي 2020 - 16:04
الجميع يجمع اليوم بأن البحث العلمي أولوية وليس ترفا. لقد أظهرت الأزمة الحالية أن البحث العلمي هو مسألة حياة أو موت. إذن، أعتقد أن جمع الفرقاء والشركاء يتفهمون هذا الأمر، ومغرب الغد لزاما سيضع إستراتيجية واضحة لدعم البحث العلمي.
102 - ماشاءالله الأربعاء 20 ماي 2020 - 16:21
ماشاءالله تبارك وتعالى اللهم بارك
103 - محمد الأربعاء 20 ماي 2020 - 16:51
نحن نثق في المغاربة ديالنا اكثر من غيرهم...الله يعاونهم
104 - شروق الأربعاء 20 ماي 2020 - 17:01
وان توصل فعلا المغاربة الا ايجاد لقاح ولنا الثقة في قدراتهم، الا أنه سيرفض التأشير عليه والترخيص له من طرف منظمة المكر والخداع، المسماة الصحة، وهذا حال جميع الدول، باستثناء أمريكا، التي أعلنت الحرب على المنظمة وكشفت تلاعبها ومساهمتها في نشر الفيروس، وحرب أمريكا بقوة الدولار؛
منظمة الصحة ستفرض لقاح بيل غيتس على جميع الدول، وسيشرى بالمال ليزداد الرجل فحشا الى فحشه؛
مع العلم أنه لا يجب الوثوق في محتوى ماتوجده مختبرات غيتس...
105 - ديما مغربي الأربعاء 20 ماي 2020 - 17:01
المهم نحن نحاول وًنتابر و ليس كما قال بعض الاشخاص نحن مجرد شعوب تنتظر اللقاح من دول الغرب.لدينا طاقات و موءهلات من الممكن ان توءدي بنا الى النجاة من هذا الفيروس اللعين و لله الحمد و ان شاء الله في القريب العاجل نسمع اخبار مفرحة و الشكر للجميع
106 - اسماء محجوب الأربعاء 20 ماي 2020 - 17:19
اتمنا ان نرجع الى حياتنا طبيعية
107 - driss alaoui الأربعاء 20 ماي 2020 - 17:20
yes continue morocco it s geat country
108 - كريمة الأربعاء 20 ماي 2020 - 17:47
هدشي لي كنتمناو كلنا المغاربة والله يوفق لكلشي وشافي جميع المسلمين
109 - مغربي الأربعاء 20 ماي 2020 - 17:51
حتى البارح شكون كان كيقول اننا نقدرو نصدروا الكمامات. حتى البارح شكون كان يقول اننا نقدروا نصنعوا الات المساعدة على التنفس. حتى البارح شكون كان يقول اننا نقدروا نعاونوا واخا شي شوية من العائلات المغربية المحرومة بمساعدات و مبالغ شهرية. شي اخوان عدميين قتلونا " بالله يجعلني نتيق !!! " و غي تيق اخويا و احلم و اطلب الله يرفع علينا هاد الوباء. و الحمد لله اننا كيدخل عندنا بنادم مريض بالكوفيد و يخرج على رجليه !!! صحيح فصيح !!! اللهم ليك الحمد . دول اخرين كيدفنوا كل نهار عدد الحالات اللي عندنا من اللي بدا الوباء.
110 - مغربي الأربعاء 20 ماي 2020 - 18:31
اخبار زوينة الله اوفق علماءنا لذينا الثقة التامة حتى يتمكنوا من ايجاد لقاح فعال... فقط السرية التامة حتى لا نسمع ان فرنسا تمكنت من ايجاد لقاح بفضل مختبراتها باستور المنتشرة في المنطقة المغاربية..
111 - essaid الأربعاء 20 ماي 2020 - 20:09
مشاء الله مازال في هدا الوطن رجال و علماء و اما اصحاب المقهي و دعات التشاءم الله يهديهم
112 - Mostafa. Hassani الأربعاء 20 ماي 2020 - 20:47
ما شاء الله متى يا رب يتاثث برلماننا و حكومتنا بامثال هؤلاء
113 - ابن البناء الأربعاء 20 ماي 2020 - 22:39
بدل ميزانيات المهرجانات
يجب تخصيص ميزانيات ضخمة للبحث العلمي وتطوير التربية والتكوين.
114 - حياكم الله و اعانكم الأربعاء 20 ماي 2020 - 22:51
انا مُستبشِر خيرا بكلام البروفيسور كلامه منطقي واتمنى له ولفريقه كل التوفيق والنجاح في ما هم مقبلون عليه الى الامام ولا تيأسو و لا تَكَلّو المثابرة توصل الى المنشود.
115 - nizar الأربعاء 20 ماي 2020 - 22:57
Bon courage pour la continuation des recherches mails il ne faut pas rêver que ce labo peut trouver un vaccin car ce n'est pas du bricollage, il faut un budget énorme et des spécialistes très doués
116 - A dou الخميس 21 ماي 2020 - 02:17
Mr le commentateur 17 au lieu d'encourager vous êtes entrain de parler des usa et GB.... vraiment comme vous les gens restent tjrs ...
117 - هشام الخميس 21 ماي 2020 - 02:17
على المغرب إن هو أراد السير على طريق التقدم ، الاهتمام بالتعليم و البحث العلمي فالعقول في العالم كلها متشابهة في التكوين و الخلايا و لكن الفرق هو جودة ما تتعلم و التشجيع لذوي الملكات الخاصة و احتضانهم بدل إهمالهم ليبحثوا عن الهجرة
118 - كريم الخميس 21 ماي 2020 - 18:37
du hast es auf der Punkt gebracht ein Land von Schakalen regiert ... Salam aus Bremen
119 - تازي الخميس 21 ماي 2020 - 21:00
أنا كموظف لن أعترض إذا تم خصم 2.5% حتى 5% لدعم بناء و تمويل مختبرات علمية تخدم الانسان المغربي خاصة و الانسان بصفة عامة و الحفاظ على حياته
120 - mohasimo الخميس 21 ماي 2020 - 22:06
ظهور علماء مغاربة بمجرد ظهور منصف اللذي اختاره ترامب هل هي صدفة؟ لمذا؟ لأنه لم نسمع عن هؤلاء قبل يدخل إسم منصف إلى التاريخ, ومن المستفيد ولماذا إن كانت ليست صدفة؟ أتمنى أن تكون صدفة والله أعلم, منصف يجب أن يمنح له وساما ملكيا لأنه أخرج علماء المغرب إلى العالمية ولما لا جائزة نوبل انشاء الله للعلماء المغاربة, مجرد رأي.
المجموع: 120 | عرض: 1 - 120

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.