24 ساعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. منظمة تنسب تدنيس "شارع اليوسفي‬" إلى التطرف (5.00)

  2. الأمن يوقف عامل نظافة استغل مريضات جنسيا بفاس (5.00)

  3. "أمنستي" ترفض استغلال المنظمة في بيان التضامن مع الريسوني (5.00)

  4. قراءة متأنية في بيان منتدى الكرامة بشأن قضية الريسوني (5.00)

  5. في ذكرى معركة أدْهَار أُوُبَرَّانْ .. إنذار الخطابي وغطرسة سلفيستري (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Covid Hespress
الرئيسية | كاريكاتير اليوم | لقطة انتخابية

لقطة انتخابية


Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (7)

1 - يحيى الأربعاء 12 أكتوبر 2016 - 00:50
كاريكاتور رائع يبين واقع سياسي غريب افرزته الانتخابات.
ربما لغة المال لعبت او لغة البكاء اثرت .
2 - يوسف الأربعاء 12 أكتوبر 2016 - 00:52
شكرا لي كليكاتريست صورة جد معبرة عن مغرب التناقضات
3 - ضحى-وليد الأربعاء 12 أكتوبر 2016 - 01:14
ادا كنت في المغرب فلا تستغرب قمة التناقضات بين مكونات الشعب المغربي لدلك تحير عقول الخبراء و العلماء في فهم هدا الشعب او هده الدولة الضاربة في التاريخ ابتداءا بمؤسساتها الى افرادها
4 - برحيلي الأربعاء 12 أكتوبر 2016 - 07:28
المنطق هو أن الحضري يمكن أن يكون محافظا على عكس البدوي فمستحيل أن يكون حداثي. التحليل المرجح هو أن البدوي استغلوا نقص علمه واغراءه بالمال وكذلك العصبية القبلية.
5 - التبوريضة الأربعاء 12 أكتوبر 2016 - 08:41
الفلاح يريد ويحتاج للتراكتور و الالات الفلاحة للحصاد والماء و الكهرباء الطرق المعبدة والمدارس والمواسم والتبوريضة نعام اسيدي..يعني الحداثة مع المحافظة على اصالته وليس الى اللمبا المزيفة التي ستحرقه فقط.
6 - مغربيييي الأربعاء 12 أكتوبر 2016 - 12:33
شكرا جزيلا لهذا الكاريكاتيرست الذي صور بطريقة جد معبرة عن الوضع في بلدنا الحبيب و اكررها بلدناااااااااا و ليس بلدهم فقط.
7 - tarwa الأربعاء 12 أكتوبر 2016 - 18:45
صورة جميلة. الحداثي صحيح لكن التقلداني غلطتي و استسمح
المجموع: 7 | عرض: 1 - 7

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.