24 ساعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟
  1. ترامب: أمريكا ستظل "شريكا راسخا" للسعوديين (5.00)

  2. روح عشق النبي في الشعر الأمازيغي (5.00)

  3. معارضو التجنيد الإجباري يحشدون للاحتجاج وينشدون دعم المغاربة (5.00)

  4. حمضي: مغاربة يهجرون عيادات الأطباء لتجريب "دواء الأعشاب" (5.00)

  5. "السراج المنير" (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

ركوب الحراك


Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (4)

1 - alilou الأربعاء 14 يونيو 2017 - 11:04
الحراك ركب عليه كل من هب من الاحزاب السياسية لانتزاع نفوذ سياسي حتى فسد طعمه اندس فيه العملاء والخونة من الداخل والخارج حتى أحماض واثثه شباب متهور حتى اتبرهش .والدولة تعلم بتفاصيل المؤامرة بعد الاعتقالات لرؤساء الفتنة .
2 - عثمان الأربعاء 14 يونيو 2017 - 11:08
صورة معبرة لكن لا تغطي كل الركاب...الفصائل العدمية غير المسؤولة و ذات المواقف المطاطية غير الواضحة و الفصائل الذي تعتبر نفسها مركز ثقل التحرر بكل تلاوينها هي التي تحاول الركوب على اي حراك ينتج عن وقوع ضحايا الخبزة في وطنناوالحبيب...و هذه الفصائل الخبزية المادية لا تحركها الكبرى للامة الاسلامية...فمثلا لا نشاهد اي فصيل تحرك اتجاه حصار قطر و هو أمر حطير جدا و له تداعيات لا على بلدنا المغرب بل على العالم ! هذه الفصائل الخبزية لم تحرك ساكنا عندما انقلب المفسدون على الارادة الشعبية و تسبت رجعيتهم و عدميتهم في البلوكاج المشؤولة و انبثاق حكومة دولي....كما قال المهدي المنجرة رحمه الله هذه المكونات هي سبب الازمة اما المفسدون و البياعون فهم موجودون في كل مكان.
3 - لا منتمي الأربعاء 14 يونيو 2017 - 12:19
لأحزاب السياسية جالسين في كرسي متحرك لا يتوفرون على الامكانيات المتاحة في تسيير البلاد المرجوا من الشباب تأسيس أحزاب سياسية جديد لكي نترحمو على الوجه القديم
4 - الوطنية الصادقة الأربعاء 14 يونيو 2017 - 13:49
سلمت يداك وسلم عقلك السيد بوعلي فعلا الكل ركب على حراك الريف وادعى انه المعضد والمساند لسكان الحسيمة : النشطاء الحقوقيون الاساتذة الجاميون الباحثون المحامون وببن الفينة والاخرى بعص الاحزاب أين كانوا عندما كان الشعب الفقير في كل المناطق المهمشة بالمغرب يعيش تحت وطأة الجوع وغلاء المعيشة وهم مختبؤون ينعمون في العيش الرغيد الصافي ام هي نية في نفس يعقوب هي التي اخرجتهم من قوقعتهم وطالبوا برفع الحكرة
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.