24 ساعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لأداء المنتخب الوطني المغربي بعد "مونديال 2018"؟
  1. وزارة الرياضة تعلن مجانية ولوج "ملاعب القرب" (5.00)

  2. صحيفة بريطانية: ترامب يشجع المتطرفين بإسرائيل (5.00)

  3. عمال النظافة بالبيضاء يشجبون تأخر صرف الأجور (5.00)

  4. دفاعا عن الجامعة العمومية (5.00)

  5. "فيدرالية اليسار" تربط نجاح النموذج التنموي الجديد بتفعيل المحاسبة (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

آفة الأمية


Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (7)

1 - عبدو دودو الثلاثاء 17 أكتوبر 2017 - 10:35
تدمير اي امة لا يحتاج الى اسلحة نووية او الى صواريخ بعيدة المدى وانما يحتاج الى تخفيض مستوى التعليم ........
تحية لكل معلم و معلمة .....
والله يهدي حصاد عليكم .....
2 - ماسين الثلاثاء 17 أكتوبر 2017 - 10:47
هي سبب الفساد الدي نعيشه لأنها تسهل على الفاسدين الطريق لغسل أدمغة الأميين
3 - اشعيبة نيت الثلاثاء 17 أكتوبر 2017 - 11:05
لا أمية عندنا من حيث المعرفة وقد تلقاه أو تلقاها امي أو أمية و هو أديب و حكيم كما هو الشأن بالنسبة لل من للمرأة. و قد قاموا بتربيتنا و تلقيننا الأدب و الحكمة و أصول الدين بل الأمية تكمن في تجاهل ظروفنا و أحوالنا. العاملان الأساسيان في تفكك المعارف و الأخلاقيات ...... ...... .
4 - الأمل الثلاثاء 17 أكتوبر 2017 - 11:29
الأمية ليست مشكل بل المشكل الحقيقي في بعض المثقفين الذين سلبت عقولهم الى ثقافة غريبة عن المجتمع.
5 - كونيتو الثلاثاء 17 أكتوبر 2017 - 11:30
لكي نرتقي ببلادنا الى مستوى تعليمي راق .وجب على الدولة ان لاتتق في احزاب شاخت .ووزراء لايهمهم الا الاجرة السمينة .وبرلمانيين اكتر من زرايديا والاهتمام بالتقاعد المريح.يجب ان تتعاقد مع وزراء من كوريا اليابان المانيا من غير هدا الشي المغرب في سقوط حر يعني منقارنا على صفية
6 - مجرد رأي الثلاثاء 17 أكتوبر 2017 - 11:57
لا وجود لإرادة حقيقية للقضاء عليها، مجرد شعارات فارغة ترفع. يتم حرمان الأجيال من التعليم الجيد وتحارب في اردل العمر دون فائدة. الدولة لاتزال تستثمر في الخيرات والمعادن و و و، أما الموارد البشرية فمجرد كائنات تستغل ولاتراها كنز حقيقي تحقق المعجزات إذا ما تم الاستثمار فيها
7 - ابراهيم. ب الثلاثاء 17 أكتوبر 2017 - 13:30
ما فعالية ونجاعة برنامج محو الامية الذي تهدر فيه مبالغ بالغة الاهمية؟هب أننا وبتطبيق برنامج محو الامية استطعنا ان نعلم الفئة العمرية التي تتراوح اعمارها بين الاربعين والسبعين سنة كيف يكتبون الحروف والكلمات فهل هذه النتيجة ستفيد المجتمع في شيء؟
اعتقد انه بدل صرف مبالغ مهمة في محاربة الامية يجب الاعتناء بإجبارية التعليم ومساعدة العوائل الفقيرة في تعليم أبنائها وتكوينهم -وبالنتيجة سنكون في ظرف 10 سنوات قد كونا جيلا عمره 17 سنة ويردفه جيل آخر يقل عنه بسنة ثم آخر أقل منه وهكذا ،اما إذا تولينا الاهتمام بكبار السن وأهملنا الاجيال الصاعدة من بداية سن التمدرس فقد نساهم بطريقة غير مباشرة في تكىريس الامية بدل محوها.وهذا مجرد راي أرجو ان اكون موفقا فيه.
المجموع: 7 | عرض: 1 - 7

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.