24 ساعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟
  1. الإمارات تراهن على إنشاء فريق رواد فضاء وطني (5.00)

  2. خبراء مغاربة يناقشون تطوير الذكاء الاقتصادي‎ (5.00)

  3. فرنسا تُساندُ المغرب في مكافحة التطرف الديني وتدفق المهاجرين (5.00)

  4. خبراء يناقشون آليات الاختلاف والتنوع بكلية تطوان (5.00)

  5. رحّال: الأعيان لا يدافعون عن الصحراء.. وتقارير كاذبة تصل الملك (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

الرئيسية | كاريكاتير اليوم | القفة والمحفظة

القفة والمحفظة


Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (7)

1 - Khalid الجمعة 05 يناير 2018 - 09:31
سكوت الشعب و هو في دار غفلون على مافيات التعليم الخصوصي. مافيات السكن. مافيات سوق الهضر و الفواكه و مافيات الصحة وووو. سيجر عيه الويلات .لان المسوولين هم اصحاب القرار. نحن نعيش في تجمعات بشرية و سط الذئاب نتهش لحم الضعيف. ولا نعيش في دولة .شتان بين الدولة و التجمع البشري.
2 - عبدالسلام الجمعة 05 يناير 2018 - 10:11
احضروا.ايه.الميسورن.انتصبحو.يوما.كهاد.الكركاتور.اما.نحن.فان.هاده.هيا.حلتنا.وبلاحرى.ما.اوصلتنا.اليه.سياست.الباجدا.شكرا.لرسام.
3 - ماسين الجمعة 05 يناير 2018 - 10:43
أظن أن هناك غلط في هدا الكريكاتير لإن هناك توازن ، و الحقيقة أن القفة غلبت المحفظة
4 - هشام الجمعة 05 يناير 2018 - 12:49
شتان بين الرعية و المواطنين...مازلنا نحب وطننا المغرب،الحذر كل الحذر من ثورة الجياع.
5 - شوف تشوف الجمعة 05 يناير 2018 - 13:27
فعلا المواطن المغربي يتحمل عبأ سنة بأكملها وربما السنوات السبع الماضية ففيها ما يفرح وأغلبها نتحمله مكرهين فالدخول المدرسي وما يستوجب من نفقات ولوازم ينتج عنه إختلال في توازن الإقتصاد الأسري فبعد تناثر شهري الأعياد اللتي سبقت الدخول المدرسي ينضاف لكل هاذا القفة وعندما نقول القفة يتبادر للأذهان الحكومة فنارها يكتوي بها جميع المغاربة وأصبحنا ملزمين بذكر وزراء بعينيهم ومن كانوا سببا في التسيب والغلاء الفاحش اللذي عصف بالقدرة الشرائية لمجتمع بأكمله إبتداء من المحروقات وهلما جروا فالحرائق متعددة والحقائق مغفلة وكيف نقيم الغلاء المعيشي بدون أن ننسى ما سرق من ميزانية القفة فذعيرة ممر الراجلين والزيادة في تسعيرة شهادة السياقة والزايادة في كلفة التانبر على بطاقة الهوية المزورة وجواز السفر والزيادات الزجرية على مخالفات الطريق وغلاء فاتورة الكهرباء وإقتطاعات التقاعد وووووو لا تنتهي بوجود حكومة نادت بالإصلاح فأفسدت علينا الدهر بأكمله فهاته كلها سرقات تتم كرها من قفة الفقراء وإستحودت عليها الحكومة الحالية ..
6 - رشيد الجمعة 05 يناير 2018 - 13:53
يجب زيادات اخرى في المواد الأساسية لكي يستيقظ هذا الشعب من سباته فالعبيد والعياشة لا يعودون الى رشدهم حتى توصل ليهم للعظم.
7 - جيلالي السبت 06 يناير 2018 - 22:32
سياسة ممنهجة لضرب القدرة الشرائية للشعب المقهور على مدى سنوات ... لما لا لم نقل أن هذه agenda خارجية تطبق على الشعب من قبل خدام الدولة ...
المجموع: 7 | عرض: 1 - 7

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.