24 ساعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

الرئيسية | كاريكاتير اليوم | العثماني وتعويم الدرهم

العثماني وتعويم الدرهم


Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (10)

1 - من كاليفورنيا الخميس 18 يناير 2018 - 08:41
كاريكاتير واعر ههههه انا أقولها هده الحكومة وضعت فقط لإنزال كل العقوبات على المواطن وحدة تابعة وحدة ههههه حتى البرلمان اجتماعاتهم قصد دراسة الزيادات في رواتبهم مناقشة والحد الأدنى والتعويضات ههههه اما الحكومة لا تحتاجهم لان المشارعة تحط على مكتب الجلسات الحكومية للمصادقة عليها ودراسة العقوبة القادمة ! هههههه انتظروا الكثير قادم! الله يرحم الحسن الثاني وصافي.
2 - ayouz الخميس 18 يناير 2018 - 09:22
الخير في ما أختره الله. بلادنا الحمد لله بلد جميل والخيرات موجودة
3 - fati الخميس 18 يناير 2018 - 09:23
rien a dire après cet caricature , bravo bien exprimer
4 - شوف تشوف الخميس 18 يناير 2018 - 10:05
الفرق بين البرلماني والبقرة : سنقوم جميعا بعملية حسابية ناجحة . ماذا لو قمنا بالإستغناء عن مجلس النواب ولو مؤقتا وسنقوم بإستثمار رواتبهم بشراء أبقار وبإعتبار أن عدد أعضاء مجلس النواب هو 395 نائب وأن راتب الواحد منهم في حدود 36000 درهم . وأن متوسط البقرة الحلوب 15000 على أقل تقدير يعني راتب النائب المحترم يساوي بقرتين يعني سنشتري 790 بقرة شهريا وبعد مرور سنة واحدة ستصبح لدينا حوالي 9480 بقرة وسيصبح إنتاج الحليب لدينا هو 190000 لتر يوميا باعتبار ان البقرة تنتج 20 لتر يوميا . ولو إستغنينا عن مجلس النواب لدورة واحدة 5 سنوات سيصبح لدينا 47400 بقرة وستساهم هاته الأبقار لفرص الشغل عديدة وتحقيق إكتفاء ذاتي للحليب والجبن في كل ربوع مناطق المملكة أما بالنسبة لكلفة الحضائر والأعلاف وتبريد الحليب فإن تكلفة موائد طعام الوزراء والبرلمانيين لتلاثة موائد تكفي لأعلاف الأبقار مع كلفة السفر والفنادق وإشتراجات الهاتف والمنح اللتي يوفرها المجلس كفيلة لتغطية نفقات الأبقار . وباعتبار أن هاته الأبقار ستتكاثر وسيصبح المغرب قوة إقتصادية ينافس الدول الكبرى المنتجة للحليب كهولاندا .
5 - شوف تشوف الخميس 18 يناير 2018 - 10:21
رجاءا الموضوع جدي وليس للضحك فيجب التفكير فيه بعناية بما أنه إستثمار حقيقي لتصدير منتوجات الحليب المغربي على الصعيدين الأفريقي والأوروپي وربما العربي وحل من الحلول الناجعة والمفيدة لمستقبل البلاد كدولة منتجة .
بعد كل هاذا بالله عليكم أليست الأبقار أفضل وأنفع للشعب المغربي المظلوم من الحكومة ومجلس النواب اللذي يمرر قوانين مجحفة على ظهر هاذا الشعب بأحزابهم الفاشلة وبقية المجالس الأخرى اللتي إستنزفت وسرقت أموال الشعب المغربي . رجاءا شاركونا رأيكم إذا إقتنعتم بأن موضوع الإستثمار في الأبقار أفضل من عمل نواب ووزراء الأمة : موضوع منقول
6 - عبدالسلام الخميس 18 يناير 2018 - 10:28
نتمنى.ان.تنطبق.صورت.هادا.الكاركاتور.على.
الدين.اكلوا.خيرات.هادا.الوطن.
اما.الفقير.يعرف.داءما.كيف.يخرج.من.الازمة.
7 - يوسف الخميس 18 يناير 2018 - 12:12
تحية إلى صاحب أو صاحبة تعليق شوف تشوف. و أستسمحه أن يعيد العملية الحسابية دون إقصاء أعضاء مجلس المستشارين الكرام (120 عضو)
8 - شوف تشوف الخميس 18 يناير 2018 - 12:33
فما هو المدخول الإجمالي لثمن الحليب يوميا إذا إعتبرنا أن ثمنه في حدود 4 دراهم لبيعه من طرف جمعيات الحليب لشركة سنطرال فسيكون الحاصل هو 190000 لتر يوميا نحولها إلى الدرهم ونضرب العدد في أربعة وهو ثمن اللتر الواحد ويصبح الناتج هو 760000 ألف درهم يوميا ونضرب هادا العدد في 30 وهي أيام الشهر وسيكون الدخل الإجمالي لهاذه الثروة المفقودة في حدود 22800000 مليون درهم وبهاته العملية البسيطة سنتستغي عن قروض البقرة الحلوب للبنك الدولي وسنربح من أبقارنا ما يناهز 23 مليار سنتيم شهريا وإذا ضربنا العدد في أشهر السنة فالحاصل هو 273600000 مليون درهم وأكثر من ميزانية الحكومة ومثلها يضيع في وزراء وبرلماني دولتنا المبجلين ونضرب العدد في خمس دورات تشريعية لنواب الأمة والرقم يتعدى البليون دولار ونا بعدا بقيت كنحسب فالخاويات حتى ضرني راسي لتعلموا بأن البرلمان وساكنوه بالدرجة الأولى هو من يخرب صندوق الدولة وميزانية الإقتصاد المغربي والنتيجة مديونية من القروض تعد ولا تحصى فمن يستفيد منها هل الشعب أم مجلس النوام ( وتصبحون على وطن )
9 - أمنية الخميس 18 يناير 2018 - 13:10
يقول المثل دوز على الواد الهرهوري مدوز على الواد سكوتي العثماني بقى ساكت نهار لي تكلم عوم درهم و غرقنا
10 - المهم الخميس 18 يناير 2018 - 14:11
التعليق شوف تشوف هو التعليق الصحيح و المثالي ، نحن نعيش مع برلمان و احزاب و جمعيات و حكومة لا تفكر الا في مصالحها الخاصة و تبذير الأموال
المجموع: 10 | عرض: 1 - 10

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.