24 ساعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لأداء المنتخب الوطني المغربي بعد "مونديال 2018"؟
  1. مطلوب في ألمانيا .. 100 ألف مهندس كهربائي (5.00)

  2. مديرية التعليم تؤكد التحاق تلاميذ زاكورة بالأقسام (5.00)

  3. "الدروس الحديثية" تُنعش آمال الداعين إلى تنقيح "صحيح البخاري" (5.00)

  4. بنخضرة: مشروع أنبوب الغاز المغربي النيجيري يدخل مراحله الحاسمة (5.00)

  5. تأجيل محاكمة المهداوي (5.00)

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

الرئيسية | كاريكاتير اليوم | حادثة اشتوكة آيت باها

حادثة اشتوكة آيت باها


Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (5)

1 - عمر الجمعة 30 مارس 2018 - 09:43
إنا لله وإنا إليه راجعون.وقع ما وقع لكن يبقى السؤال المطروح هل تلك المرة الأولى التي يقوم فيها ذالك السائق بالتجاوز الممنوع؟؟؟أكيييد لاااا.لذالك في بلدنا هذا المال والنسب دائما ما يحول دون تطبيق القوانين التي سنت لتحمي المواطنين.لكل شيئ سبب.رحم الله أولئك الذين يأكلون من عرق جبينهم.
2 - شوف تشوف الجمعة 30 مارس 2018 - 11:11
إذا كان المسؤول عن الحافلة وأرواح الشهداء يعتبر نفسه يمتهن السياقة وبعد هاذا تأتي الفاجعة بهاذا الشكل ولم يتعض من الكوارث والحوادث السابقة واللتي تنطب سمعنا وتفجع قلوبنا طيلة الأسبوع والشهر وعلى مدار السنة. ومع هاذا لازالت الدولة غير معنية وتتفرج على موتاها وهي تنظر لهاذ القطاع الحيوي بإستهتار وهو ينقل المسافرين من المحطات إلى المقابر ويتم إحياء ذكرى الموت بين الفينة والأخرى فيمكن أن نعتبر البعض أو نسبة 25 في المئة ممن يمتهنون السياقة هم اليوم مجنونون وأحرار وقتلة بيننا والحمق يأدي للسعار والمزيد وما هو أكثر من القتل والمغربي أو المسافر عرضة للخطر وهو بين أيدي الرعاع وليس سائقوا الحافلات مع إحترامي للبعض منهم واللذين يحترمون أنفسهم قبل الطريق والرفيق .
3 - مواطن الجمعة 30 مارس 2018 - 11:30
كفى من الحوادث اللهم ارحمهم يارب وادخلهم جنات النعيم
4 - الوطنية الجمعة 30 مارس 2018 - 12:33
اللهم ارحم موتانا واسكنهم فسيح جنانه .وكاننا في حرب .انها حرب الطرقات سببها السرعة والتهور وقلة الراحة للسائق
5 - assez ,c'est trop الجمعة 30 مارس 2018 - 13:41
est ce que le ministère de transport contrôle les sociétés privées qui ont l'agrément des visites techniques des véhicules pour s'assurer de la non rachwa lors ce contrôle,
est ce que ce même ministère contrôle que les conducteurs sont en bonne santé,leur vue surtout, leur sommeil suffisant des chauffeurs de cars,
ces nombreux accidents mortels ont des causes ,c'est certain il faut les éliminer
المجموع: 5 | عرض: 1 - 5

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.