24 ساعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟
  1. أزمة جديدة في "لارام" .. الربابنة يرفضون مهادنة الخطوط الملكيّة (5.00)

  2. نشطاء يطالبون الحكومة المغربية برفض استفزازات الإسبان في مليلية (5.00)

  3. رصيف الصحافة: محمد الخامس حبس الحسن الثاني بسبب "نتائج الباك" (5.00)

  4. روسيا ترفض لعب "دور ثانوي" في مشاريع "ناسا" (5.00)

  5. بولنديون يطلبون ساعات عمل أقل وأجورا أعلى (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

الرئيسية | كاريكاتير اليوم | طاحونة صيفية

طاحونة صيفية


Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (9)

1 - amin sidi الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 04:55
سلام .فكرني هاد الرسم بمولصاق ليفلم شارلو شبلين .عن عمال العومال وعيش الناس في دليك الزمان وبي فضليهم ونيضالهم نالوا حقوقهم وتم قرارو مخطاط محربات اافساد والكول تحت القانون .واللي كرط ايفرط
2 - bouje qui bouje الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 05:47
من لا يتحلى بالصبر والقناعة مصيره اكثر من الطاحونة سيكون الذوبان تسأل الله اللطف
3 - وليد الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 08:44
كاريكاتير روعة ومعبر لحال المواطن المغربي المسكين
4 - mounir الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 11:14
المغاربة معندهمش المشاكل ...كيامنو بكل واحد كيتزاد برزقو ....ماكاين لا طاحونة ولا باطرونا كلش وسط لكاسرونا ...
5 - الحسين الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 12:11
قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ:
" مَنْ كَانَتِ الدُّنْيَا هَمَّهُ فَرَّقَ اللَّهُ عَلَيْهِ أَمْرَهُ وَجَعَلَ فَقْرَهُ بَيْنَ عَيْنَيْهِ وَلَمْ يَأْتِهِ مِنَ الدُّنْيَا إِلاَّ مَا كُتِبَ لَهُ وَمَنْ كَانَتِ الآخِرَةُ نِيَّتَهُ جَمَعَ اللَّهُ لَهُ أَمْرَهُ وَجَعَلَ غِنَاهُ فِى قَلْبِهِ وَأَتَتْهُ الدُّنْيَا وَهِىَ رَاغِمَةٌ ".

أخرجه هناد (2/355)، أحمد (5/183)، الترمذي (2465)، وابن ماجه (4105) واللفظ له،
وصححه الألباني في "السلسلة الصحيحة" (404، 949، 950
6 - ht.brahim الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 14:13
الحل في اعتقادي هو البادية . عين ماشافت و قلب ما وجع. تفلح و تاكل ، تسقي و تشرب وتضوي بالشمس و تنام بعد المفرب. لا صداع لا مازوط، غير قنية والدجاج والكرمة والدالية بصفر درهم. أما أذا ملكت بقرة ملكت الدنيا بحلاوتها. بالصبر والإجتهاد ، البادية تعطيك وما تغشك بحال المدينة.
7 - المصلوحي الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 15:04
Cette période d'été fait blanchir les cheveux des familles, les pauvres....Ces familles doivent avoir des facilités quand même: c-a-d avoir des primes dans cette période, sauter les traites de logement pendant le mois d'aout...etc. Sûr on peut trouver des formules pour alléger la souffrance de ces familles pendants cette période.,
8 - مولاة لحريرة الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 17:58
عجبني هاد لكريكتور. ولكن لاحضت بلي هاد رسام ديما كيرسم لمواطن لمغربي علا انه راجل. فلواقع لمرا لمغربية هي لي صبانة وحمالة وكتجني لفريز فاسبانيا وكتبيع لخبز ولحريرة ولبغرير وكيس لحمام....يعني لمرا لمغربية هي لي مطحونة.
9 - السلوي الثلاثاء 10 يوليوز 2018 - 20:50
هذه هي الطبقة الكادحة في زمن العولمة تنسحق في تروس الالة المعاصرة كما كان شارلو في الازمنة المعاصرة ياسره ترس ليلقي به في حضن اخر." لقيت نفسك في حضن سقاك الحضن حزن حتى في احضان الحبايب شوك يا قلبيles "temps modernes
المجموع: 9 | عرض: 1 - 9

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.