24 ساعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لأداء المنتخب الوطني المغربي بعد "مونديال 2018"؟
  1. وزارة الرياضة تعلن مجانية ولوج "ملاعب القرب" (5.00)

  2. صحيفة بريطانية: ترامب يشجع المتطرفين بإسرائيل (5.00)

  3. دفاع "ضحايا بوعشرين" يدين مواقف بنكيران والأمير مولاي هشام (5.00)

  4. دفاع ضحايا بوعشرين (5.00)

  5. طبيبة مغربية تحرز "جائزة العرب" لخدمات نقل الدم (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

قضية خديجة


Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (10)

1 - بنكبور الثلاثاء 28 غشت 2018 - 10:06
كل هذا نتائج لتساهل القضاء و عدم تطبيق الشريعة
و غياب التربية في المنزل و المدارس
2 - الخفاء والتجلي الثلاثاء 28 غشت 2018 - 11:22
اذا كانت المناهج التربوية قد فشلت في تكوين جيل صالح ( وهذا لا يعني عدم اهليتها)؛ فعلى وزارة الداخلية ان تجند المزيد من رجال الامن ومفتشي الشرطة للتصدي لكل هذه الجرائم التي تهدد استقرار الامن في المجتمع وان تحافظ على قيمة الامن كخصوصية مغربية .
التنمية البشرية = خلق انسان منضبط ومنتج ومحافظ على القيم .
3 - متتبع الثلاثاء 28 غشت 2018 - 11:27
عندما يقدم الكل استقالته من مدرسة وأسرة فانتظر الأسوأ وعندما تغيب القيم الإنسانية والقدوة الحسنة تنهار الامم وعندما تصبح لغة الجسد هي أداة لتطويع المستهلك على حساب الروح فلا تستغرب من هده الممارسات السادية .
4 - ملاحظ الثلاثاء 28 غشت 2018 - 11:49
bravo si BOUALI. Caricature bien representatif de la vie courante du citoyen.
bon continuation.
5 - متتبع الثلاثاء 28 غشت 2018 - 12:23
"إنما الأمم الاخلاق ما بقيت إدا دهبت اخلاقهم دهب"
6 - bravo abou ali الثلاثاء 28 غشت 2018 - 12:30
bravo j'ai aimé le dessin ( la réalité du peuple marocain)
7 - كلمة حق الثلاثاء 28 غشت 2018 - 12:46
الضحية خديجة اصبحت تخرج وتدخل في كلامها يعني غير ثابتة ... نحن لا نعلم اين هي الحقيقة والعلم عند الله سبحانه وتعالى
لو كانو ظالمين فانهم سينالون عقابهم في الدنيا إما ان كانو مظلومين فمادا عساها ان تقول لرب العباد يوم لا ينفع لامال ولا بنون الا من اتي بقلب سليم
لان الله يمهل ولا يهمل ابدا
8 - حاولت أن أفهم الثلاثاء 28 غشت 2018 - 12:52
كاريكاتير واعر اسي بوعلي (كالعادة طبعاً ) الإنسان الفقير مغتصبة حياته بضروريات العيش و استمراره في الحياة فهي موشومة على جسده إلى الأبد . .....ولايسعني الوقت لقول المزيد.
9 - متتبع الثلاثاء 28 غشت 2018 - 12:53
الشعب الموشوم ... فكرة جميلة لفنان موهوب سلمت الانامل
10 - اتبوردوا.ماحد البشر ارخيص الثلاثاء 28 غشت 2018 - 15:07
هاد شي اعلاش لمجرد كايتبورد على الفتيات.حتى جابها افراسو كايسحاب ابراسو فينما اضربها بتعربيطة ...كايطمنطك.... في احسن بلد في العالم.
المجموع: 10 | عرض: 1 - 10

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.