24 ساعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟
  1. حموشي يعفي رئيس شرطة مطار العروي بالناظور (5.00)

  2. الحكومة تشدد مراقبة الصيد البحري "غير القانوني" بعقوبات جديدة (5.00)

  3. "المنتدى المغربي الموريتاني" يلتئم بمدينة الرباط (5.00)

  4. آيت إيدر يدعو إلى المشاركة السياسية وإطلاق سراح نشطاء الريف (5.00)

  5. في ذكرى رحيل ماركيز .. الصحافة تأسر صاحب "مائة عام من العزلة" (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

الرئيسية | كاريكاتير اليوم | أمزازي والتعليم الخاص

أمزازي والتعليم الخاص


Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (7)

1 - استاذ الأربعاء 17 أبريل 2019 - 18:48
يجب على السيد الوزير أن يحسم ملف "من فرض عليهم التعليم" بفصل رؤوس الفتنة وإيجاد البديل وهو متوفر والحمد لله والا يضيع المزيد من الوقت انهم يريدون سنة بيضاء فلنجعلها سوداء عليهم والحسم بطردهم الآن
2 - سلام ااصويري الأربعاء 17 أبريل 2019 - 18:50
يجب التقبل ان الدولة رفعت يدها عن التعليم العومي ولم يعد من واجباتها وهناك كثير من الإشارات تؤكد ذلك وذلك لعدة أسباب منها ان سلطة التحكم تخاف على مصالحها من طبقة مثقفة منبثقة من ابناء الشعب وهذا الطرح وضع منذ منتصف سبعينيات القرن الماضي حيث تقرر تدمير التعليم العمومي والسبب الاخر هو إملاءات الابناك الدولية الدائنة التي تحضر على البلد تمويل التعليم العمومي والصحة العمومية وقطاعات اجتماعية اخرى وهذا المعطى يؤكده الواقع كذلك .
الخلاصة هو انه لم يبق تعليم عمومي حسب المعايير الدولية وكذلك الشأن بالنسبة للصحة العمومية والمستفيد الأكبر من هذه الوضعية هو قطاع التعليم التجاري الخاص والمصحات التجارية الخاصة !!ومن هنا يتبين التواطء الرهيب بين سلطة التحكم ورموز المال النفعي الخاص !
3 - أستاذة بالإعدادي متقاعدة الأربعاء 17 أبريل 2019 - 19:58
التعليم التجاري الخاص أصبح ينبت في كل الأحياء مثل الفطر خاصة أن الأسر أصبحت تلجأ اليه ليس لتعليمها الجيد وإنما البحث عن النقط العالية التي تخول لأبنئهم الدخول إلى المعاهد العليا ويبقى التلميذ في المدرسة العمومية يفرك يديه وينتظر حضه واذا به يلتجئ للكلية مكرها وأحيانا بمعدل لابأس به من هنا نقول ان الحكومة رفعت يديها عن التعليم العمومي باكراهات واملاءات من البنك الدولي وها هي تكرس الوضع بجيل من الأساتذة والمعلمين بدون خبرة ولا تكوين يطالبون بحقوق لم يؤدوا واجبها كافيا
4 - مول ديطاي الأربعاء 17 أبريل 2019 - 20:02
الوزير سبع قدام مدارس الشعب ودجاجة قدام مدارس مالين الشكارة.حاجة طبيعية حينت التعليم الخصوصي موراه رجال لي يقدرو يعطيوه الفلقة إلى مس ليهم مصالحهم.
5 - أستاذ الأربعاء 17 أبريل 2019 - 21:52
خلاصة القول لوبي المدارس و المصحات الخاصة يتفوق على الحكومة المحكومة
6 - ماريا الأربعاء 17 أبريل 2019 - 22:08
منذ التقاعد الطوعي عهد اليوسفي ونحن نعرف انهم يريدون خوصصة التعليم العمومي وبيع المدارس العمومية وجعلها قريبا خصوصية. وأبناء المستضعفين لن يستطيعوا متابعة دراستهم انذاك
7 - oujda الخميس 18 أبريل 2019 - 00:42
أسد علي وفي الحروب نعامة...........
المجموع: 7 | عرض: 1 - 7

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.