24 ساعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟
  1. الحكومة ترفض خفض الضريبة على الدخل في "مالية سنة 2020" (5.00)

  2. احتجاج الانفصاليين يطلق حملة اعتقالات في كتالونيا (5.00)

  3. إثقال كاهل ميزانية الدولة بتقاعد "الوزراء المغادرين" يصل البرلمان (5.00)

  4. القوات المسلحة بمعرض الفرس (5.00)

  5. جدل العلاقات الرضائية (5.00)

قيم هذا المقال

3.57

كُتّاب وآراء

زمن التفاهة


Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (24)

1 - sana الجمعة 20 شتنبر 2019 - 08:36
صورة جد معبرة ،نعم نحن في زمان التفاهة و نعطي قيمة من لا قيمة له
2 - Bolzano الجمعة 20 شتنبر 2019 - 08:39
كاريكاتير في الصميم
3 - عارف الجمعة 20 شتنبر 2019 - 08:41
والله يااخي عطاك الله صحة ويبارك ليك الله في اليدين ديالك
4 - الفقير الجمعة 20 شتنبر 2019 - 08:52
كاريكاتور في الصميم حقا زمان التفاهة
5 - العنكبوت الجمعة 20 شتنبر 2019 - 08:59
أحسن كاريكاتير مجسد للواقع بدون زيادة ولا نقصان
6 - عزالدين لعيون الجمعة 20 شتنبر 2019 - 09:07
كركاتر في محله ويكسع واقع الإعلام الحالي.
7 - عمران الجمعة 20 شتنبر 2019 - 09:08
فعلا الاعلام الهدام والمتلقي التافه هو السبب في علو شان التفاهة واخواتها،
8 - الأصييييل الجمعة 20 شتنبر 2019 - 09:42
التفاهة في كل شيء، ولاسيما في قرارات هذه الحكومة.
9 - في الصميم الجمعة 20 شتنبر 2019 - 09:46
لكن الم يكن وراء التفاهة عقول دبرت هذا المشروع من اجل غاية اجتماعية وثقافية ترويوة وفنية ؟
10 - أحسن كاريكاتير شاهدته الجمعة 20 شتنبر 2019 - 09:58
هذه أحسن كاريكاتير معبرة عن حقيقة مجموعة من وسائل الإعلام التي تنشر و تغذي التفاهة في المجتمع و تكون سببا في انحلال قيمه و أخلاقه.
11 - قارئة الجمعة 20 شتنبر 2019 - 10:26
فعلا الصورة جد معبرة نحن في زمن التفاهة و البلادة
12 - kim الجمعة 20 شتنبر 2019 - 10:30
التطور التكنولوجي أعطى فرصة التعبير للجميع ،بينما سابقا كانت صحافة الجرائد المكتوبة والإذاعة والتلفزة لا يمكن أن تنشر كل شئ،؛أما بخصوص انتشار التفاهة على يوتيوب خصوصا فالمشكلة تتعلق بالمتابعين وليس بصانع المحتوى فهذا الأخير لا يجبر أحدا على متابعته.
كيف نفسر نسبة مشاهدة مرتفعة لفيديو تافه؟هذا يعكس بالأخص المستوى الثقافي للشباب الذي يمثلون النسبة الأكبر في مشاهدة الفيديوهات والارتباط بالانترنيت
13 - الأصييييل الجمعة 20 شتنبر 2019 - 10:49
البرلمان المغربي هو منبع التفاهة. وعندما يتكلم بعض "النوام"وبعض الوزراء، نستمتع بالتفاهة العالية الجودة. أما قنوات الصرف الصحي، عدا السادسة، فبدون تعليق، لأننا ولله الحمد الذي عافانا منها، نتتبع القنوات الإسپانية منذ 50 سنة.
14 - ليث الزمان الجميل يعود يوما الجمعة 20 شتنبر 2019 - 10:54
* زمان كبر الشان لبوجعران * لا يوجد ماهو أكثر فظاعة وإهانة ومدعاة للكآبة مثل التفاهة سلمت أناملك ياراقي
15 - رشيد الجمعة 20 شتنبر 2019 - 11:23
جميل هذا الكاريكاتير لذلك نعتبر تحربتكم يجب الاحتفاظ بها
16 - مواطن الجمعة 20 شتنبر 2019 - 11:23
احسنت.حقا نعيش في زمان غير زماننا وفي مجتمع غير الذي عشنا فيه في السبعينات والتمانينات.نحن في زمان الرداءة والميوعة نشع المنحط ونقصي النابغة وندفعه اما للهجرة اوالانطواء.
17 - المراكشي الجمعة 20 شتنبر 2019 - 11:52
والله صدقت هذا زمن التفاهةوالتافهين و لكن مع الزمن لا يصح الا الصحيح ،فما نراه ونسمعه ليس الا غثاء سيل جارف،وان ما ينفع الناس يمكث في الارض اما الزبد فيذهب جفاءا.
18 - امازيغ سوسي الجمعة 20 شتنبر 2019 - 11:59
هدا الكاريكاتير هو احسن ما رايته مند سنين . يلخص كل شيء دون الحاجة الى كلمة واحدة .
19 - لهيب الجمعة 20 شتنبر 2019 - 12:38
فكرة جيدة وصورة رائعة وتجسيد هائل ، شكرا ذ عماد . وصراحة ما أحوجنا لمثل هذه الرجات وهذه الصفعات لعل اعلامنا ينتبه الى هفواته فيصحح مساره ويعود الى أصله في التربية والتوعية والتوجيه والاصلاح . المغاربة الغيورون يبكون بدموع من دم
20 - هشام كولميمة الجمعة 20 شتنبر 2019 - 13:51
نعم إنه الزمن الرديء...عصر التبريرات بامتياز تحت ذريعة ما يسمى بالضغوطات الإقتصادية.و لكن لا يصح إلا الصحيح.الزمن هو الذي يكشف عورات المنافقين و المفسدين.شكرا لصاحب الكاريكاتير.
21 - مراكشي امازيغي الجمعة 20 شتنبر 2019 - 14:39
حتى المقيمين على هذه البرامج ومنتجيها يشملهم الكاريكاتير فالرداءة لا تنتج الا رداءة.
22 - مصطفى الجمعة 20 شتنبر 2019 - 16:06
قمة الوصف.....................
23 - fatiha الجمعة 20 شتنبر 2019 - 19:38
فنان والف فنان تستحق عليه أعلى جائزة تشجيعا لك.
24 - تهافت السبت 21 شتنبر 2019 - 01:51
للاسف انجرت اغلب وسائل الاعلام الى ظاهرة البوز و التركيز على الخوا الخاوي و تهميش الامور الجادة و المصيرية للبلاد و المجتمع
المجموع: 24 | عرض: 1 - 24

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.