24 ساعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. المغرب يتراجع بشكل لافت في "مؤشر التجارة الإلكترونية" لـ2019 (5.00)

  2. بنكيران يتبرأ من حكومة العثماني ويدافع عن مراحيض الوسط المدرسي (5.00)

  3. لقاء حموشي وبومبيو يقرّ بقوة النموذج الأمني المغربي أمام الإرهاب (5.00)

  4. هل نريد لغة عربية مغربية؟ (5.00)

  5. أمن سطات ينهي نشاط عصابة مختصة في السرقة (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

الرئيسية | كاريكاتير اليوم | أعباء الفقراء

أعباء الفقراء


Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (6)

1 - احمد... الاثنين 04 نونبر 2019 - 09:48
دعم البوطا والدقيق والسكر غدي ايحدوه ، ومبقى للمسكين غير الحريك او اﻻنتحار !!
2 - عبد الله الاثنين 04 نونبر 2019 - 10:50
الفقر كاد أن يكون عدوا...في البادية تجد أناس فقراء لكن ياكلون ويشربون و يتزوجون ويشتغلون على الفلاحة و تربية الماشية و اكثريتهم في صحة جيدة و لهم أطفال يذهبون راجلين أو على دراجات إلى المدرسة...ولهم البارابول و انترنت ...المشكل الوحيد هو الماء... أما في المدينة فالماء موجود و الدراسة و الزواج و الاطفال الخ وينقص فقط الشغل الكريم. بعض المحظوظين يجدون شغلا و باجر مهم في الوضيفة العمومية أو القطاع الخاص.. لكن الكثير منهم يعملون في ضروف متدنية وملوتة... و باجر هزيل و منهم من صار يزاول أعمال لا إنسانية كالبحث في الحاويات أو آخرون كالفراشة و البائعين المتجولين والكارديانات والخادمات في البيوت.. الخ العيش أصبح يتطلب مستلزمات و ضروريات لايمكن للاغلبية منهم التوفر عليها...الأجر الأدنى ضعيف وكل زيادة في الاتمنة تصبح عبء ثقيل على هاته الفءاة الهشة مما يدفع بعضها إلى البحث عن سبل أخرى غير مشرفة كبيع المخدرات والدعارة و السرقة...
3 - شاكر الاثنين 04 نونبر 2019 - 11:01
لتكتمل الصورة يجب وضع صخرة تكاليف التطبيب مكان اليد والدماء متدفقة من تحت الصخور التي لاتعد ولا تحصى .
4 - anonymous الاثنين 04 نونبر 2019 - 12:10
دولة إسلامية فيها يزيد الفقير فقرا والغني غنى..
دولة إسلامية فيها أصبح الرشوة والربا ممارسة شائعة..
دولة إسلامية تروج الرقص والسهرات والمسلسلات الغرامية..
دولة إسلامية تهدف إلى إرضاء جهات أجنبية وتترك شعبها..
دولة إسلامية تدعم التجارة بالتعليم وتفرض التعليم بلغة المستعمر الفرنسي..
دولة إسلامية فيها أصبح حلم الشاب هو الرحيل من أجل معيشة أفضل..

لك لله يا وطني..
5 - said الثلاثاء 05 نونبر 2019 - 02:16
لنا الله ونعم الوكيل حلبوا البقرة حتى اشرف الحليب على النفاد . الى اين نسير؟ ومادا بقي لدينا لكي نعطيه.اقتطاعات باالجملة على الموظف.ضرائب لامحدودة.فقط الهواء هو الدي لم يرفع عنه الدعم ولازلنا لانؤدي عليه الضريبة
6 - عينك ميزانك الثلاثاء 05 نونبر 2019 - 10:16
الفقر في المغرب هيكلي بمعنى أن الأجور مضغوط عليها في سبيل جلب الاستتمار الخرجي الدي يستفيد منه بالدرجة الأولى من يدخلون في شراكة مع رأسمال الخارجي و من خلال هاته الشراكة تهرب أموال للخارج لتوضع في حسابات فيما يسمى الجنات الظريبية.ويبقي المغربي يدور في حلقة الأجرة الضعيفة و سوء الخدمات لأن عرق جبينه تكالبت عليه الرؤوس أموال الخارجية و الداخلية.
المجموع: 6 | عرض: 1 - 6

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.