24 ساعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

3.75

كُتّاب وآراء

الرئيسية | كاريكاتير اليوم | المناصب العليا

المناصب العليا


Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (11)

1 - شاكر الجمعة 21 فبراير 2020 - 08:52
إنا عرضنا الأمانة على السماوات والأرض والأرض والجبال فأبين فأبينا أن يحملنها وأشفقن منها وحملها الإنسان إنه كان ظلوما جهولا .
2 - adrian الجمعة 21 فبراير 2020 - 09:01
كل يوم خميس توزع الحلوى على الاتباع فاين الكفاءات اليس في البلد غير هؤلاء من امثال مفتي اخر الزمن. مايديرو خير ما يخليو اللي يديرو
3 - سعيد الجمعة 21 فبراير 2020 - 09:15
تسابقوا وتهافتوا على المناصب العليا و يوم الحساب سوف تحاسبون أمام الله حسابا عسيرا على الاموال و الممتلكات التي تستولون عليها بدون حق ولا عدل
4 - JOUDA الجمعة 21 فبراير 2020 - 09:20
واقع الاحزاب السياسية التي تلهت وراء النفوذ والسلط ضاربة بذلك كل الاسس التي بنية من اجلها هذه الاخيرة .
5 - Nabil الجمعة 21 فبراير 2020 - 09:25
هذه ليست مناصب عليا هذم مناجم تبيض ذهبا لأناس بلا ضمير. سوف نسمع عن مليارديرات مستقبلا.
6 - السلام الجمعة 21 فبراير 2020 - 09:26
أنا لم أفهم كلمة مناصب عليا كل شهر مناصب عليا .ولى غير نهب أموال لي معندها لي حاضيها
7 - رشداوي مدغري الجمعة 21 فبراير 2020 - 09:41
من اجل حسن التسيير و التدبير يجب الحد من طريقة استغلال النفوذ للظفر بمناصب عليا و الاعتماد على الكفاءة.
لذا من الواجب اخضاع المنصب لشروط انتقاء و انتخاب يشارك فيه ذووا الخبرة و رؤساء المصالح التابعة للوزارة المعنية.
8 - فاسي الجمعة 21 فبراير 2020 - 10:42
ولله إلى تيعجبني هاد رسام الكاريكاتير تيجيبها هيا هديدك
9 - سليم الجمعة 21 فبراير 2020 - 10:59
يقول المثل un poisson pourri par la tête الحوث يفسد من رأسه...فعندما ترى أن المناصب العليا يتخاطف عليها السياسيون طمعا في الثراء و الجاه و المضاهر لا لخدمة مصالح الوطن أو تفرق بين أصحاب النصف لحي الدين يحكمون المغرب...و مخلوقة أو مفبركة بالمقص من أجلهم و سياستهم المتخلفة أو المملات عليهم من طرف دول الخليج لتشكيل فرق عرقلة لاي نمودج اقتصادي لا يصب في صالحهم و بدالك يساومون المملكة chantage ...هدا يعطي الانطباع إلى الشباب أن لا أمل في هدا القوم الضالين المنافقين و السكيزوفرينيين المرضى الدين ينفرونهم من السياسة التي هي فن التدبير و من المعرفة و التفكير و الرياضة و الفنون و الحفاض على البيئة...الخ اي الحياة و كلنا نعلم أن الله حي... و يتجهون إلى المخدرات و السلوكيات الأخلاقية القبيحة ...لأنهم أصبحوا في عداد الموتى التي قتلتهم الضلامية و هم أحياء عند ربهم يرزقون. المناصب بالكفاءة كما قال الملك و في الفضيلة فليتنافس المتنافسون.
10 - أستاذة وطنية الجمعة 21 فبراير 2020 - 11:25
المناصب العليا هي بمتابة كعكة العيد توزع بين الاحزاب استباقا لمفاجئات انتخابات 2021
11 - خليل الجمعة 21 فبراير 2020 - 11:27
والله لو تفحصتم سوى مصاريف تنقلاتهم لأصبتم لا محالة بداء السكري.والله حرام.ولو قارنتم بين المصاريف والنتائج المتوخات لاحترتم و استغربتم.
المجموع: 11 | عرض: 1 - 11

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.