24 ساعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

3.00

كُتّاب وآراء

الرئيسية | كاريكاتير اليوم | الفقيه بوليف

الفقيه بوليف


Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (14)

1 - med السبت 22 فبراير 2020 - 07:55
il faut aller droit au but
دابا مكاينش شي عاليم يجاوبنا على واش حلال ولا حرام ؟
عن أبي عبد الله النعـمان بن بشير رضي الله عـنهما قـال: سمعـت رسـول الله صلي الله عـليه وسلم يقول: (إن الحلال بين وإن الحـرام بين وبينهما أمور مشتبهات لا يعـلمهن كثير من الناس فمن اتقى الشبهات فـقـد استبرأ لديـنه وعـرضه ومن وقع في الشبهات وقـع في الحرام كـالراعي يـرعى حول الحمى يوشك أن يرتع فيه ألا وإن لكل ملك حمى ألا وإن حمى الله محارمه ألا وإن في الجـسد مضغة إذا صلحـت صلح الجسد كله وإذا فـسـدت فـسـد الجسـد كـلـه ألا وهي الـقـلب)
2 - علماء حلال السبت 22 فبراير 2020 - 07:59
هناك فرق بين القوانين الكونية المدنية التي يشرعها ويغيرها الانسان لنفسه حسب هواه ونزواته وشهوته وحاجياته والتشريعات الدينية الاسلامية المنزلة من عند الله ولا آجتهاد فيها ولا يمكن لأي شخص أن يحلل أو يحرم فيها كما يقال لا إجتهاذ مع النص. ولكن مشكلتنا أن البعض دائما يبحت على فتوي علماء من هنا وهناك يحللون أو يبحون لهم ما حرم الله. قال تعالى( ألهم شركاء شرعوا لهم من الذين ما لم يأذن به الله).كما يقال القانون لايحمي المغفلين فالله لا يحمي الغافلين.
3 - adriane السبت 22 فبراير 2020 - 08:06
واش ماعياوش من الكذوب .سحاب ليهوم المغاربة مكيفهموش اشمن تشاركية ...ولا الضباب .باراكا من استغلال الدين واستحمار الناس.
4 - ياسين الفكيكي السبت 22 فبراير 2020 - 08:24
تجار الدين يحللون لانفسهم ولمن يدفع اكثر و لمن يمتلك رقابهم و يحرمون و يضيقون على العباد هذا ديدن الكهنوت منذ القديم يمارسون الرذائل في الليل و يتحدثون عن الفضائل في النهار يلهثون وراء المال و السيارات و القصور و يعظون الناس بالزهد و ان الفقراء يدخلون الجنة مهووسون بالمرأة و الجنس و يسجنون المرأة و يحطون من قدرها يتعالجون في افضل مستشفيات الغرب و يدعون الناس للدعاء و الرقية و الحبة السوداء و بول البعير يخطبون عن الفضائل و الصدق و الامانة و العدل وهم غارقون في الكذب و السرقة و الظلم الخلاصة كلما كثر التدين قل الدين نفسه فلا غرابة من هؤلاء الكائنات الحربائية الهلاكية المتلونة حسب الظروف!
5 - moha السبت 22 فبراير 2020 - 08:25
Hypocrisie Hypocrisie Hypocrisie
6 - غريب في بلادي السبت 22 فبراير 2020 - 09:51
تستقوون على الشعب الضعيف يا بيجيدي تكلموا عن مهربي الاموال إلى سويسر وبنما تكلموا عن اموال الفوسفاط والمعادن والسمك تكلموا ميزانية القصور .....جبناء ومنافقون
7 - molahid السبت 22 فبراير 2020 - 10:02
لا خير فيهم جميعا لا تشاركية وتفارقية ههه كلها ربوية قهرية
8 - مُــــــــواطنٌ مَغربِي السبت 22 فبراير 2020 - 10:24
لحسم هذا الجدال فليتكلم المجلس العلمي الأعلى ووزير الاوقاف وليقولوا للشعب المغربي ان ربا البنوك حلال كما تكلموا مند سنين حين أفتى القرضاوي بجواز ربا البنوك المغربية لشراء سكن لمن لم يستطع. فخرجوا عليه وقالوا له انك تتدخل في الشأن الديني المغربي ولم يقولوا انداك شئاً عن الحلال او الحرام
9 - انا السبت 22 فبراير 2020 - 10:42
للأسف، كل من يقول كلمة حق في هذا الزمن يتم السخرية و التبرؤ منه... لا إله إلا الله محمد رسول الله.
10 - halal ou haram السبت 22 فبراير 2020 - 11:00
est ce que ton patron islamiste ,ex chef du gouvernement ,jouit d"une pension de retraite de 7 millions par mois ,halal ou haram car il n"a jamais versé un seul sou dans la caisse de retraite,alors dis la vérité,haram ou halal!
11 - marocain en france السبت 22 فبراير 2020 - 12:05
أصلا العثماني حلل القرود البنكية العادية فماذا بالقروض التشاركية. الدليل في فيديو hassan iquioussen على يوتوب
12 - مواطن مغربي السبت 22 فبراير 2020 - 13:33
اقول للمسمى بوليف ، لو وجد الشباب والمواطنين المغاربة عموما ابناك او مصارف تفرضهم الاموال لاجل قضاء اغراضهم الضرورية وحل مشاكلهم ب 0 فاءدة لما التجءوا اصلا للابناك العصرية ..

اين ادن دور الابناك التي تسمى اسلامية او تشاركية ،، لماذا لا تقوم بدورها الحقيقي وتقترض الشباب لاجل بناء مشاريعهم الصغرى ب 0 فاءدة..
كان عليك ان توجه الانتقاد لهده الابناك المسمات الاسلامية، وليس للابناك التي لها قوانينها الخاصة والمعروفة في كل دول العالم وليس فحسب في المغرب.
مادام لا توجد لحد الساعة ابناك اسلامية تقترض الناس دون فاءدة سيبقى المواطنون يتعاملون مع ابناكهم المغربية أحببتم ام كرهتم..
13 - الحسين السبت 22 فبراير 2020 - 16:45
في ديننا الإسلامي الحنيف لا يوجد فيه شيء اسمه رجال الدين هذا عند النصارى واليهود.
أما الاسلام فالمسلم مطالب بتغير المنكر على حسب المستطاع. لقول النبي صلى الله عليه وسلم من رأى منكم منكرا فليغيره بيده فإن لم يستطع فبلسانه فان لم يستطع فبقلبه وذالك اضعف الايمان.
14 - ورديغة الأحد 23 فبراير 2020 - 13:12
انما وجدت هذه البنوك التي تسمى بالتشاركية لجر الذين يفرون من البنوك التقليدية لانها ربوية وينخرطون في الأخرى ظنا منهم انها لاتعمل بالربى بينما هي فقط مسميات مضللة كلهم سواء
المجموع: 14 | عرض: 1 - 14

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.